رواية بحر حبي -29

رواية بحر حبي -29



رواية بحر حبي -29


حلاته وأنت مو عايبنك شي؟؟

أنا: تعالي ماعليج منه شوفي
نورة: لولوة لا تقولين كل ها ومب عاجب الأخ مبارك؟؟
أنا: للأسف لا
نورة: تدرين أنتي ماخذه أحسن وأغلى الأشيا من العطور العربية وغير العطور الفرنسيه، لا بالله مبارك تخبل رسمياً جان كل ها وماعجبه شي
أنا: مبارك أقول لها ليش؟؟
مبارك: قول لها فديتج
نورة: شو ؟؟
أنا: ببساطة لأن يا حبيبتي يا نورة كل ذي إللي تشوفينه لج مافي شي لي، وأحين أقولج يلا شيلي أغراضج وأنتي طالعة

فقيرة مب مصدقة تمت مبطله عيونها مب مستوعبة إللي قلت لها أياه

نورة: شووو؟ شووووو؟؟ مرة ثانية مافهمت
مبارك: ههههههههههه شلي ها الأغراض كلها وخذيها معاج حجرتج لأنا شريناها حقج.

وعليا من زود فرحتها لمت مبارك وحبته وياتني أنا بعد ولمتني وحبتني حتى سلطان حببته

نورة: فديتكم والله ربي لا خليت منكم والله إني كنت باقول حق أحد يوديني عشان أتشرى لي شي لأني ماخلصت أغراضي
أنا: أفا عليج حبيبتي مانسيتج وأدري بج كفاية فستان العرس إللي بياخذ الوقت الباقي عشان جذي أنا خذت لج ها الأشيا هدية مني أنا ومن سلطان ومبارك كيفه عاد
نورة: فديتكم ماتقصرون
مبارك: شوفي العصر الساعة 4 أشوفج عند باب السيارة
نورة: هههههههه أوكي
أنا: آمري حبيبتي بعد شتبين؟؟
نورة: سلامتكم ربي لا يحرمني منكم
أنا+ مبارك: ولا منج

وطلعت من عندنا وأحنا إللي مستانسين لها أكثر من ماهي مستانسه، و بعد ماتغدينا رحت لها غرفتها وقعدت معاها وكتبت شو إللي تبي تاخذه من كل شي في ورقة وإللي المفروض تروح المشغل عشان تفصله مع أمي عفرا إللي هو المغربي وكمن جلابية هي مصممتهم، و وعلى رأس القائمة قالت أنها بتفصل فستانها عند في دبي، و الكوشة وشغلات المسرح ومن هالأشيا بتكون على خالوا مريم، والعصر طلعت مع مبارك والحمدالله قضت كل إللي تبيه أما البدلات قالت له أنها تبي تطلع معاي وطبعاً ما عارض، ومادخلوا البيت إلا الساعة 9 وزود بس والله هي كانت تفتر في المحلات عسب تشوف شو الأحسن واليوم الثاني خططنا أن نطلع نتريق ومن بعدها نبدا تسوق. اليوم الثاني تجهزنا والجو ماشالله حلو رحنا صحاري وتنقيت لها تنانير طوال على قصار مع بلوزات شي كمه طويل وشي كمه قصير وغير الجلابيات وقلت لها لا تاخذ زيادة لأني انا بانزل كويت وباخذها معاي عشان هناك بضاعتهم أحلى، ووافقت وخذت لها قطع حق الجلابيات إللي هي مصممتهم ومن بعدها رجعنا البيت على الساعة 3 العصر، والحمدالله أن سلطان كان هادي حاطينه في جاري البيبي وريحنا من بعد هالمشي. وعدت الأيام وبعد ما طاف علينا شهرين قلت حق مبارك أن أهلي بينزلون كويت، يعني هم بيجدمون وأحنا من بعدهم وبناخذ نورة وأمي عفرا إذا تبي إتيي معانا ووافق، وجهزنا الأغراض وقلت حق نورة إللي فرحت، بيتنا راحوا كويت قبلنا بثلاثة أيام ونزلنا كلنا في مكان واحد عبارة عن شقق فندقية كانت نظيفة وخدماتهم أوكي، أنا وأمي عفرا ونورة ومبارك في شقة وإذا بنطلع نتقضى حق نورة أخلي سلطان عند أمي عفرا لأنها ماترضى أطلعه معاي حتى أمي تحلف عليها أنها ماتاخذه كفاية عندها خالد، وأنا مع خالتي من الكويت ناخذ نورة معانا السوق ونتشرى لها، كانت شغلاتهم تخبل حتى أنا خذت لي كمن قطعه ماكثرت لأن من فترة مبارك يوم راح يتسوق ويا نورة خذ لي معاها. تمينا تقريباً أسبوعين من بين طلعة مع الأهل ومابين عزايم وتسوق ومن بعدها رجعنا الإمارات، ومن رجعنا نورة راحت حق المشغل عشان تفصل فستان العرس والحمدالله ماكان عنده زحمة وايد وأنا قلت أن مايحتاي أفصل لين نزلت البحرين باشوف جان أهلي بيروحون السعودية باروح وياهم وباخذ لي من هناك؛ لأنهم هم بعد معزومين، ومبارك ما أعترض قالي براحتج؛ لأن فساتينهم ما تعجبتني، نورة جهزت الجلابيات إللي كانت بروحها مصصمتهم وطلعوا شي فظيع حتى هي ماتوقعت أنهم يطلعون جذي، كانوا 8 جلابيات أربع لها ووحده لي والثانية حق أمي عفرا والثالة حق فطيم والرابعة حق عايشه، وحتى الألوان كانت روعة.. في قمة الفخامة الصراحة على قولتها "خلوا هالجلابيات حق أستقبالي"،.
الكل أنشغل بفترة الإمتحانات وسلطان فديته الكل طاير به حبيبي صاير جميـــــــل رد كله مبارك يوم كان صغير الشعر ناعم والفم صغير والخشم سيده عيونه سوده وكحيله ورموشه طويله، ومابقى شي عن عرس نورة

أنا: مبارك؟
مبارك: يا عيونه يا أم سلطان
أنا: تسلم عيونك، أقولك متى بننزل البحرين؟؟
مبارك: فديتج وقت ماتبين أنتي
أنا: آبي أنزل هالأسبوع عشان بيتنا بيروحون السعودية و أنا باروح معاهم
مبارك: أنزين أنتي شوفي متى بيمشون بالضبط وأنا حاظر
أنا: ماتقصر فديتك

طبعاً مبارك من عقب ما كملت الشهرين صرت أنزل البحرين كل أسبوعين تقريباً، مرات أتم أسبوع ومرات أتم ثلاث أو أربعة أيام، فأتصلت حق أمي أشوف جان أكيد هالاسبوع قالت لي اكيد وصكيت من عندها ورحت حق مبارك

أنا: بوسلطان
مبارك: آمري فديتج
أنا: عقب باجر بيروحون
مبارك: بس عيل ننزل باجر عشان إللي عقبه تكونين أنتي معاهم
أنا: وأنت؟؟
مبارك: شو فيني؟؟
أنا: ما بتيي معاي السعودية؟
مبارك: لا لشو أنزل معاكم؟؟ ترا أبوج بيوديكم وماشالله خواتج معاكم شو دخلني أنا من بينكم؟!!
أنا: أنزين
مبارك: ليش يعني تبيني آيي معاكم؟!؟؟
أنا: مادري بس كنت أسأل حتى لو ييت محد بيردك
مبارك: ادري فديتج بس إذا نزلنا يصير خير إنشالله

كان باقي على عرس نورة 3 أسابيع تقريبا تاريخ 2\2 بيكون العرس فرتبت أغراضي وأغراض مبارك وسلطان على شان يكون كل شي جاهز ومانتعطل ولا أنسى شي، لأنه قالي إذا حصل حجز حق الصبح بياخذ لنا، ومن خلصت قمنا نرقد.
اليوم الثاني طلع مبارك من الصبح راح يحجز لنا وأنا نزلت سلمت على أمي عفرا وخبرتها أن بننزل البحرين

أمي عفرا: شعنه بنتيه؟؟
أنا: خالوا بيتنا باجر بيروحون السعودية وأنا آبي أروح معاهم عشان أشتري لي شي حق عرس نواره
أمي عفرا: خلاص بنتي إللي يريحج
أنا: تامرين بشي أميه؟؟
أمي عفرا: لا فديتج أبا سلامتكم وحطي بالج على سلطان وتروحون وترجعون بالسلامة
أنا: الله يسلمج إنشالله ولاتحاتين سلطان في عيوني يالغالية

وصعدت فوق ورحت حق نورة وقلت لها وفرحت؛ لأنها تدري أن شغلات السعودية حلوة، ورحت قسمنا طلعت الشنطة الصغيرة إللي فيها الأغراض المهمه حق سلطان، ولبست عباتي لأن الساعة كانت على العشر وشوي ورن التلفون

أنا: ألو
مبارك: الغلا، شحالج؟؟
أنا: يسرك حالي، ومن صوبك؟؟
مبارك: مانشكي باس فديتج، شو جاهزه ولا يبالج وقت؟؟
أنا: جاهزه، ليش؟
مبارك: أنا دقايق وعند الباب بس باسلم على أمايتي وبنسير
أنا: أوكي، وأبوي محمد؟
مبارك: سرت له أفا عليج
أنا: أشوه، بس عيل أنا أحين نازلة وباخلي مارسيلا تنزل الشنطة
مبارك: أنا عند الباب يلا باي
أنا: باي

ناديت مارسيلا ونزلت الشنطه وحطتها في السيارة، ورحت سلمت على أمي عفرا مره ثانية وتوكلنا على الله، وبعد نص ساعة وصلنا المطار وعلى طول من أول مادخلنا كانوا ينادون على رقم رحلتنا على طول تحركنا صوب البوابة، والحمدالله بعد ساعة وشوي نزلت الطيارة على مطار البحرين وكان أبوي ينتظرنا خذانا ومشينا

أبوي: الحمدالله على سلامتكم
مبارك: الله يسلمك ياعمي
أبوي: ها وينه سلطان؟؟
أنا: هذا هو عندي
أبوي: عطيه مبارك خلني أشوفه

عطيته مبارك وشافه أبوي

أبوي: ماشالله عليه، لوولووووه من وين يايبته ذي؟؟ إلا أحلى منج
أنا: هههههههههههههه شاسوي إذا طلع أحلى مني!؟!! رجع على أبوه وأبو أمه
مبارك: هيه والله ياعمي
أبوي: الحمدالله إللي ماطلع عليها جان أبتلشت فيه
مبارك:ههههههههههههه ههههههههههههه
أنا: بابا قوية عاد!! ماهقيتها منك
أبوي: هههههههههههه
مبارك:ههههههههههههه هههههههههههههه عمي بذمتك شو إللي في سلطان يشبه لوولووه؟؟
أبوي: ولاشي
مبارك: ههههههههههههههه ههههههههههههههه ههههههههههههه
أنا: معلي الله يسامحكم، مو مشكلة أصلاً أنا مابيه يشبهني
أبوي: شله ماتبين يطلع عليج؟؟
أنا: لا بس آبيه يطلع عليكم، أخاف أن طلع علي يحسدونه
مبارك: هههههههههههههه هههههههههههههههههه ههههههههههه هيه صح
أنا: أنزين يا مبارك معلي، بابا في ذمتك يوم إللي كلمت مبارك وسألته من يشابه شقالك؟؟
أبوي: مادري قال أنه يشابهه
أنا: إيه ماقالك أنه فيه شبه مني؟
أبوي: جنه قال حلجه شي جذي
أنا: ها مبارك؟!! أشوف إلا تغير الكلام ؟!!
مبارك: تراه تغير شكله هاه شوفيه؟!!
أنا: أقوول عطني ولدي أحسن
مبارك: جيه ولدج بس أنتي؟؟ تراه ولدي بعد
أنا: مباراك
أبوي: عطها عطها لاتصيح علينا
أنا: بابا عاااد
مبارك: ههههههههههههه أندوج

وخذيت من عنده سلطان، مازعلت بس حروني إثنيناتهم وعقب ضحكت عادي معاهم، ووصلنا البيت وإبراهيم قاعد ويا خالد في الحوش وعبدالله كان داخل ويا لطيفة وأمي، دخلت عليهم وعلى طوول خالد ياني يركض

أنا: حبيبي والله فديتك، ها إبراهيم شلونك؟؟
إبراهيم: زين

وياني سلم علي

إبراهيم: هاذي ولدج سلطان؟؟
أنا: إيه حلو؟؟
إبراهيم: إيه وايد حلو أحلى من الصورة إللي عند الهنوف وكبر عن آخر مرة شفناه
أنا: ههههههههههههه حبيبي والله وين ماما؟؟
إبراهيم: داخل
أنا: من عندها؟؟
إبراهيم: محد إلا لطيفة وعبدالله

ودخلت معاه داخل وأستانست أمي وعبدالله خذ من عندي سلطان وراح فيه الميلس حق أبوي ومبارك، وسلم على مبارك وقعد عندهم وإبراهيم راح وراه

أنا: شخباركم يمه؟؟
أمي: الحمدالله، أنتي شخبارج؟
أنا: الحمدالله
أمي: شخبار حماتج ويا لوية العرس والتعب؟
أنا: والله الحمدالله، ماعندها وايد خذاها مبارك وأنا معاها لفينا فيها وتشرت لها غير إللي خذته من كويت الحمدالله كفاها حتى الأكسسوارات حق البدلات خذنا لها من هناك أحلى وأرخص
أمي: أحسن، أحين هي متى عرسها بالضبط؟؟
أنا: تاريخ 2\2
أمي: يعني مابقى وايد
أنا: إي بيطوفون علينا جنهم يومين
أمي: إي والله، برز فستانها ولا ليحين؟؟
أنا: لا عندها الأسبوع الياي آخر بروفة وخلاص
أمي: إنشالله، الله يبارك لهم ياربي
أنا: إنشالله، إلا وين الهنوف وعيالها؟؟
أمي: بتيي العصر
أنا: وحصة حاجيتها من جم يوم قالت إنها بتنزل قبلي، مايات ليحين؟؟
أمي: لا من يومين جذي حاجتني قالت أن بنتها تعبانة شوي وبتيي اليوم العصر
أنا: أها، أقولج يمه أتصلي حق هنوفو خليها تيي ويا عيالها من زمان ماشفتهم
أمي: أنزين

وأتصلت فيها وعقب نص ساعة تقريباً شرفت الأخت وأستانست إني ييت

الهنوف: متى ييتي ويا ويهج؟؟ ولا تقول باقول حق أختي!!؟
أنا: والله إلا توني من شوي يايه كل شي صار بسرعة بسرعة
الهنوف: أنا أقول مايصير تيين وماتبشرينا
أنا: شاسوي عشان نتيمع و أشوفكم
الهنوف: عيل وين ولدج؟؟
أنا: خذاه العبد معاه الميلس ويا بابا ومبارك، إلا تعالي وينهم عيالج؟
الهنوف: مادري دخلت وأهمه في الحوش شافوا الألعاب وقعدوا
أنا: آيه عليهم أنا باطلع لهم، بتيين معاي؟؟
الهنوف: يلا

وطلعت لهم كان عبدالعزيز وأحمد يلعبون في السيايير

أنا: عزووز؟؟
عزيز: خالووا
أنا: فديتك صرت ريال تعال سلم

وياني يسلم ومن وراه أحمد

أنا: حلاه على أحمد شلونك؟؟
أحمد: زين

ألتفت على الهنوف

أنا: هنوفو؟! شفيهم عيالج هنود؟؟ أول ماما تهاوشنا لين قلنا "زين" أو "زينة" وأحين أسأل برهوم وعيالج يقولون زين؟!!
الهنوف: لا يختج إبراهيم قولي أمي معاه بالغلط طلعت منه، لكن عيالي من يروحون محرق عند أهل أبوهم ينسون بخير ويقولون زين
أنا: هههههههههههههه ههههههههههههههه ههههههههه إلا شخبار ريلج؟
الهنوف: الحمدالله بخير، أقولج دام أحنا هني قومي يبي ولدج من عند عبود
أنا: أنزين

وقمت عنها وقعدت هي تلعب مع عيالها وخذيت سلطاني ويبته لها

أنا: الشيخ سلطان وصل
الهنوف: لوولووه واااااي فديته إيين
أنا: هههههههه هنوفو قولي ماشالله
الهنوف: ماشالله عليه فديته، لولووه ترا كله مبارك بس حلجه مثلج
أنا: أدري
الهنوف: بس تبين الصج هو أحلى منج
أنا: أدري فديته
الهنوف: أشوف هاتيه

عطيتها إياه

الهنوف: لووولووه شكانت حالتج النفسية وأنتي في النفاس ومحد من أهلج معاج؟؟
أنا: عادي ماتضايقت لأن أهل مبارك ماشالله مخليني أحس إني قاعدة ما بين أهلي وناسي، لا من أمه ولا من خواته ولا من خالاته، حتى نسوان عمامه والله كلهم إييون مب مقصرين معاي في شي ولاتنسين امج قعدت معاي وبنات عمتج يمرون علي بين الفترة والثانيو ويتصلون فيني
الهنوف: وعليا ماقصروا تذكرين ذاك اليوم يوم تعزمونا؟؟ ماشالله تبارك الله السفرة من أول الصالة لي آخرها
أنا: الله يخليج هاذي ولا شي أنتي تعالي حق بيت خالت مبارك هاذي إللي أحين ولدها بياخذ نورة، خليها بس تعزم أحد شوفي شتسوي مايتم شي ماتحطه على السفرة كل إللي خاطرج فيه موجود
الهنوف: ماشالله عليهم بس والله حبابين
أنا: إيه الحمدالله
الهنوف: شخبارها نورة مع تجهيزات العرس؟
أنا: والله ماشي حالها خلصت تشري وقبل أسبوعين عندها كورسات في الصالون حق العناية بالبشرة
الهنوف: يعني زين؟؟
أنا: لا لا من الزين ذي بنت خالتها رايحه له ومسوية عندها، وإذا ماخاب ظني جنها حجزت لي معاها
الهنوف: زين والله، وعقب العرس بتسكن في بيت أهل ريلها ولا عندهم بيت؟
أنا: بيتهم ليحين ما أكتمل، مؤقتاً بتسكن عند أهل ريلها وعقب بينتقلون
الهنوف: وأنتي متى بتنتقلين بيتكم؟؟
أنا: عقب عرسها إنشالله
الهنوف: تدرين شنو إللي عاجبني في بيتج؟؟
أنا: شنو؟؟ الحوش؟؟
الهنوف: لا خلي الحوش على صوب أول شي تصميمه وايد حلو ماشالله عجبني، وثاني شي وهو الأهم أن بينكم وبين بيت أهل ريلج باب يطل على حوشهم
أنا: إيه أناسه من بدال نطلع من باب السكه ونطلع على الشارع نبطل الباب ونروح لهم على طول من بدال هل اللفه الطويله العريضه أو هم ييونا فـــــــــلـــــــــــــه
الهنوف: إي والله

وقعدنا شوي عقب طلعنا مع أمي رحنا حق جمن وحدة من خالاتي أسلم عليهم وبيت خالي ورجعنا البيت تغدينا ورحت غرفتي نريح شوي، وفي الليل ماطلعنا لأن حصة وصلت وخذتنا السوالف لي الساعة 11 تقريباً أنا تعبت ورحت عنهم أنام، وفديتها بنت حصة الجازي تينن ملامحها حصة بس خذت من أبوها سمرته الحنطاوية حلوة ماشالله عليها.
اليوم الثاني عقب صلاة العصر مشينا رحنا السعودية وإللي ودانا أبوي، وعبدالله ومبارك وإبراهيم تموا في البيت ومعاهم ريل حصة والهنوف قالوا أنهم مابييون وخصوصاً أنهم كلهم شباب قعدوا مع بعض وكل وحدة خذت لها فستان رجعنا البيت على الساعة 9 تقريباً لأن رحنا بس مجمع واحد إللي هو "مجمع الجمعه" لأن نعرف أن عنده فساتين حلوة، رجعنا البيت إلا متعشين من برع وصوتهم واصل لي عند الباب مال الحوش ويلعبون بلاي ستيشن من أكبرهم لي أصغرهم وصريخ وصوته على اللعبة، أحنا رحنا داخل عنهم وصعدت أنا فوق آبي أبدل سلطان وأرضعه وبارقد وياه فأتصلت على مبارك

أنا: ألو
مبارك: هلا واللهأنا: هلا فيك، أقوول قول حق إللي معاك يخفون على صوتهم إللي واصل نهاية الشارع وأنت إذا خلص دورك تعال فوق جان تبي ترقد
مبارك: هههههههههههههه إنشالله، شباب يقولون لكم خفوا صوتكم
أنا: يلا لا تأخر أنا بارقد لأن سلطان رقد
مبارك: مو مشكلة عقب شوي بايي

وصكيت من عنده التلفون

فهد: ها وصلوا؟؟
مبارك: هيه والله
عبدالله: ماسمعت أنا صوت الباب
إبراهيم: لأنك كنت تصارخ ويا فهد
طلال: ههههههههههههه هههههههههههههههه ليش إني فزت عليك
عبدالله: مو مشكلة باعوضها أفا عليك تو الناس، إلا أقول مبارك أنتوا متى بترجعون؟؟
مبارك: والله مادري يمكن بعد بكره
فهد: وين؟؟ تو الناس!!؟
مبارك: والله مادري بنشوف، ليش طلال كم يوم بتمون؟؟
طلال: والله مادري أنا بعد يمكن هالأسبوع وبنمشي يعني اليوم السبت؟! على اليمعة أحنا ماشيين
مبارك: بس عيل وياك إنشالله بنمشي
عبدالله: أنزين ماقلت لي مبارك
مبارك: شو تبا عبووود؟؟
عبدالله: أفا يا مبارك ماهقيتها منك بس خلاص مابي شي
مبارك: أفا العبد يزعل مني؟؟ لالا آمر الغالي تدلل
عبدالله: متى عرسكم؟
مبارك: الرياييل تاريخ 1\2 والنسوان تاريخ 2\2
عبدالله: عاد إنشالله أحنا معزومين بعد؟!؟؟
مبارك: أفا عليك يالعبد أنت أولهم وتراني أقول لكم من الحين كلكم معزمين على العرس يعني مايحتاي أندز لكم بطايق
طلال+فهد: إنشالله
مبارك: أنا أستأذن منكم ألحين، إبراهيم قوم معاي سو لي درب
إبراهيم: إنشالله

ودخل مع إبراهيم داخل وسوا له درب عشان إييني فوق الحجرة دخل الحجرة هدووء، أمي كانت حاطة لي سرير الصغير مال خالد حق سلطان، وسلطان راقد وأنا مجابلته وماعطه ظهري الباب ويا مبارك وراي حتى ماسمعت صوته خرعني

أنا: بسم الله الرحمن الرحيم
مبارك: هههههههههه شو فيج خفتي؟؟
أنا: إيه كنت مصنفه عليه وأنت بسكات ييت من وراي قحصتني
مبارك: أنزين أسمعي بنتم هني لين يوم اليمعة وبمنشي أوكي؟!؟
أنا: مو مشكلة
مبارك:وبعدين شو ها اللبس؟؟
أنا: شفيه؟؟

خفت لان كنت لابسه قميص قصير لي الركبة وحفره

مبارك: ههههههههههههههههه ههههههههههههههه بلاج خفتي؟؟ لا تخافين تراه غااااوي عليج فديتج وأنتي محليته بزيادة
أنا: هههههههههه هههههههههههههههه عبالي بعد

"والله أحبك، أحبك ويشهد الله علي
لما أشوفك أبتسم صدقني ماهو بيدي
لاحاسد يقدر يبعدنا أنا وأنت لو شوي
يالله أحفظ حبي لي يالله ربي يا قوي
مافي غيره سكن روحي حبيبي وأنا أحبه
لو قالوا تمنى أتمنى عمري قربه
ويعشقني، يعشقني، يعشقني من قلبه هو قال
أنا أدري يحبني بس شوي أتغلا عليه
وغلاتي، وغلاتي، وغلااااتي يا عمري تعال
لو يطلب عمري كله والله عمري بين يديه
يفهمني، يفهمني، يفهمنـــي وبيديني دواي
هذا اللي أحبه، أحبه ومن قلبي أبيه
حبيبي، حبيبي، حبيبي وكل عمري معاه
لو كل العواذل تفرق ماتقدر علي"

خفت لان كنت لابسه قميص قصير لي الركبة وحفره

مبارك: ههههههههههههههههه ههههههههههههههه بلاج خفتي؟؟ لا تخافين تراه غااااوي عليج فديتج وأنتي محليته بزيادة
أنا: هههههههههه هههههههههههههههه عبالي بعد



يتبع,,,
👇👇👇
أحدث أقدم