رواية ثلاث سنين من شقى عمري -30

رواية ثلاث سنين من شقى عمري - غرام

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -30


غاده بهاللحظه رن جوالها .. وكانت جالسه عالطاوله وجنبها ساره


ساره سحبت الجوووال

غاده قامت : سااروونه بلا لقافه عطيني

ساره : ميييين يابعدهم ؟؟

غاده : ماعليك وحده من صديقاتي عطيييني

وسحبت غاده الجوال وطلعت برااا

غاده : الووو

فيصل : هلا وغلا ..

غاده: اهلين

فيصل : شفيك شكلك جايه تركضين

غاده: لا مافيني شي

فيصل : شخبارك

غاده : تمام .. فصوول انا الحين ببيت عمتي اذا رجعت بيتنا كلمتك اووكي

فيصل : اوكي ياقلبي .. اسف ازعجتك

غاده: لاعادي .. يلا بااااي

فيصل : باي

غاده سكرت جوالها ورجعت للمطبخ ..

ساره: يالدووبا جرحتي ايدي بأظافرك

غاده: شسووي فيك .. هذي لقافتك

غيداء ضايق صدرها حييل مو اول مره غاده تكلم بعيد عنهم ..
ياربي لايكون وراها شي هالبنت الله يستر ..




في بيت يوسف ..

رهف : ماما والله طفشششش

هيا : رهف حبيبتي شتبيني اسووي

رهف : وربي الدراسه والجامعه اصرف من العطله على الاقل تروحين تغيرين جوو

هيا: خلاص مابقى الا اسبوعين وتبدا الدراسه

رهف : امممم طيب يمه شرايك ندق على خالد

هيا قاطعتها : شتبين في خالد

رهف : لحظه خليني اكمل كلامي

هيا: كملي كلامك

رهف : ندق عليه نخليه يجي عندنا والله من زمان عنه

هيا : رهف اذا بيجي بنفسه حياه الله لكن انتي تدقين تقولين تعال لا يارهف

رهف: ليييييييه طيب

هيا: لاتناقشيني قلتلك لا يعني لا

رهف : طيب نروح عند خالتي

هيا : رهف شفيك الظاهر انتي سامعه ابوك شيقوول

رهف: ايه سامعته يقول مافي طلعه من البيت مو على كييفه

هيا : رهف دايم انتي نقاشاتك مالها داعي توجعين راسي وبس خلاص اسكتي

رهف : اوووف ياربي الله يصبرنا على هالحال

في هاللحظه يدخل يوسف ..

يوسف : ليه انشاءالله شعندها رهف مو عاجبها حالها

رهف : ماعندها شي رهف ..

يوسف : انا سامعك تقولين الله يصبرنا .. احمدي ربك غيرك ماعاش عيشتك اللي عشتيها ويتمناها

رهف : ماقلت شي .. الحمدلله

يوسف التفت على هيا : انا مسااافر بعد بكرا جهزي لي اغراضي كاامله

هيا: وين بتروح يايوسف

يوسف : بروح سوريا كم شهر وراجع

هيا: اكثر من شهر بتجلس

يوسف :ايه .. ليه موعاجبك الوضع

هيا : لا بس يايوسف شلون نجلس لحالنا كل هالفتره

رهف في قلبها ( ياحليلك يمه ياكثر ماجلسنا لحالنا )

يوسف : شسووي عندي هناك شغل ضروري .. بعدين قولوا لهذاك اللي تسمونه خالد يجي يجلس عندكم

هيا: خالد عنده ارتباطات واشغال مايقدر يجي يجلس عندنا

رهف : واااااااو والله وناسه لو خالد يجي هنا ..(التفتت على امها ) يمه ادق عليه؟؟

هيا : رهف اعقلي ولاتفكرين بهالشي

رهف بخيبة امل : انشاءالله

يوسف : عاد انتوا تصرفوا ودوروا لكم احد يجلس معكم المهم انا اغراضي بعد بكرا الفجر ابيها جاهزه

هيا : انشاءالله

يوسف : انا بروح انام .. تصبحون على خير

هيا: وانت من اهله ..

رهف : يمه انا اموووووت واعرف انتي شفيك على خالد ..

هيا: مافيني شي رهف تحبيني لاتنقاشيني خلاص

رهف ( تتأفف ): طيب اسفه ..

هيا : انا بروح فوق عند ابوك .. روحي شوفي اختك وينها

رهف: اكيد نايمه مثل العاده

هيا: روحي عندها بغرفتها وشوفي

رهف : طيب

راحت هيا لغرفتها ورهف راحت عند اختها

دخلت رهف غرفة العنود ..

العنود: طقي الباب قبل تدخلين مو تدخلين وبس

رهف : يوووه جتك النظاميه عاد شفيها اذا دخلت من دون طق لازم يعني

العنود: ايه لازم من الادب يارهف

رهف: انا اعتبر هالاشياء بين اختين مالها داعي

العنود: بس انا عندي مهمه

رهف جلست عالسرير بجنب اختها ..

رهف : اسمعيني بس عندي لك خبر

العنود: وشو

رهف : يوسف بيسافر

العنود: وش يوسف

رهف : وفيه غيره ابووك

العنود: رهف خير انشاءالله شفيك وش اللي يوسف ليه ماتقولين ابوي

رهف : العنود الله يخليك تراني معصبه لاترفعين ضغطي

العنود: وش اللي ارفع ضغطك هذا ابوك يارهف

رهف : ادري .. بس انا مابي اناديه الا يوسف

العنود: والله عاد هذا شي راجع لك بكيفك

رهف : المهم اقولك بيسااافر وبيجلس هناك اكثر من شهر بعد

العنود: وين بيروح

رهف : سوريا مدري شعنده ويقول لامي رتبي اغراضي بعد بكرا بيروح

العنود: طيب امي شقالت

رهف :ههههههه وش بتقول يعني قالت انشاءالله وبس

العنود: الله يعين يوصل بالسلامه انشاءالله

رهف : العنود انتي ماطفشتي من هالكتب اللي تقرينها

العنود: شتبيني اسوي على الاقل تستفيدين مو جالسه كذا طفشانه

رهف : عاد انا ربي معطيني كره للقراءه شسوي

العنود: رهف تكفين عندك شي تقولينه والا لاتضيعين وقتي

رهف : وشو تبيني اطلع يعني

العنود: روحي شوفي لك شغله لاتضيعين وقتك بشي ماينفعك

رهف قامت : تكفين بس وشو الشي اللي بهالبيت غير اكل ونووم انا بروح انااام

العنود: نوم العوافي

طلعت رهف من غرفة العنود وراحت نااامت ..

والعنود جلست تكمل قرائتها من كتاب لكتاب


في استراحه محمد وربعه..

محمد: بصراحه هذي احلى بكثير

عبدالله : والله غيرناها لعيوونك نبيك ترجع معانا

محمد: تسلملي والله

مشاري: بس انا ماعجبتني هذيك الاستراحه احلى

محمد: مو مهم اهم شي اننا غيرناها وبس

عبدالله: ايه والله معاك حق

محمد: اجل الباقين وينهم ليه مابعد شرفونا

مشاري: بيجوون الحين ماعليك

عبدالله: الا اقوول حمووود

محمد: هلا

عبدالله: شصار عليك مع اللي متهاوش وياه

محمد: مين قصدك سلطان ؟

عبدالله: ايه سلطان ماغيره

محمد: وانت شلون وصلك الخبر

مشاري: ههههههه انا قلتله

محمد: والله رافع ضغطي ماراح اخليه

عبدالله: تبي نصيحتي .. اترك الولد بحاله والله تجيك مشاكل مالها اول ولاتالي

محمد: عبود تستهبل والله مااخليه من بعد كلامه

عبدالله: اعتبر انه بزر ولاتاخذ عليه

محمد: لاياحبيبي اسمحلي .. اصلا انا هالانسان حايمه كبدي منه من حياة ماجد الله يرحمه

مشاري: (الله يرحمه) ... ليه وش كان يسوي بعد

محمد: اول بالكليه كان دايم هواش مع ماجد بس ماجد ماعطاه وجه ..
وكنت دايم اقول له لاتسكت عنه بس الله يرحمه كان يقول انا مو ناقص مشاكل..

عبدالله: خلاص طيب اتركه يامحمد

محمد: ماراح اخليه في حاله باخذ حقي وحق مجوود معاي

عبدالله: خلاص مجود راح ومايبي حقوق محمد شفييك اعقل بس ولاتورط عمرك

مشاري: حمود والله اني خايف عليك

محمد: لاتخاف ماراح اسوي شي

عبدالله: بعدين لاتنسى عنده اخوان الواحد عن عشره

مشاري: ههههههههههه والله اني ارتجف اذا شفت واحد منهم

محمد: ماهمووني والله

عبدالله: الله يعينك بس عاد قبل ماتسوي شي قول لنا نفزع معاك

محمد: ههههههه ماعليك واول من بيفزع معاي انت علشان تعطيه كف ينسى حياته

مشاري: ههههههههههههههه عاد انا مجرب كفك .. الله ياخذ ابليسك جلست اصيح منه شهرين

عبدالله : هههههههههه تستاهل اول كنت تتهاوش معاي وجاك حقك

محمد: اجل بخليك البوديقارد معاي .. انا كنت مخطط على مشاري بس شكلي بهون

مشاري: افا ليه

محمد: انت ماتنفع اخاف اذا قال لك انقلع دمعت عيونك على طول

عبدالله : هههههههههه صادق والله دلووعين امثالك ماينفعون للفزعات

مشاري: اوريك انت ويااه بعدين تجون لي تقولون مشاري تعال افزع معاانا

عبدالله : مااتوقع يجي هاليوم

محمد: ههههههههههههه

وجلسوا يسولفون مع بعض وضحك ووناسه ..



بعد اسبوعين تقريبا بدت الدراسه والكل رجع لعمله ودراسته ورجع معاها الجهد التعب ..
يووسف سافر لسوريا ..
وسحر سافرت لألمانيا علشان تسوي عمليتها وراح وياها ابوها ..



طبعا فارس دخل كلية طب الاسنان بجامعة الملك سعود ..
الشي اللي تمناه طول حياته انه ينادونه دكتور فارس ..
ومشعل ماقبلوه بالجامعه لان نسبته كانت مو حلوه فصار يشتغل مع ابوه بالشركه وهذا الشي اللي كان يبيه ..
وعبدالعزيز ونواف تخرجوا من الجامعه ..
عبدالعزيز صار يشتغل في جامعة الملك سعود عمادة القبول والتسجيل ..
ونواف صار مدرس لغه عربيه بمدرسه ابتدائيه .. وهذي اول سنه له بالتدريس ومتبهذل مره ..


غيداء دخلت غرفتها اللي طبعا مع ساره توها راجعه من الجامعه وتعبانه ..

غيداء: غادووه شجالسه تسوين هنا

غاده: ادور سماعاتي مالقيتها اخر مره سارونه ماخذتها

غيداء: ايه انا شفتها معها

غاده: وينها طيب

غيداء: تحت بتجي الحييين .. الا تعالي انتي

غاده: هلا

غيداء: ليه مارحتي المدرسه اليوم

غاده: مالي خلق

غيداء: بسم الله اول يوم ومالك خلق

غاده: شسوي طيب

غيداء: غاده ترا انتي الحين بثالث مو تستهترين بالدراسه اجتهدي واتركي الكسل

غاده: لاتضيقين صدري من الحين بليز خليني استانس قبل يجي الجد صح

غيداء: الله يعينك بس

ساره دخلت وترمي شنطتها عالسرير : اوووف تعبت

غيداء: الله يعين هذا هو اول يوم

ساره: والله تعبت تعب اليووم ماجلست ابد رايحه من مبني لمبني

غيداء: هههههههه اشووفك اليوم ماجلستي

ساره: كله من فطووم لانه قسمها بعيييد عني مره

غاده: اقوووووول سارونه

ساره: هلا

غاده: وين سماعاتي

ساره: مدري تحت بالصاله الظاهر

غاده: وش جابها بالصاله

ساره: انا امس اخذتها

غاده: طيب روحي جيبيها بسررعه

ساره: والله تعبااانه بنام روحي انتي جالسه اليوم مارحتي وشبعانه نووم

غاده طلعت : انا اوريك يالدوبا

نزلت غاده بالصاله ..

على طاولة الطعام كان جالس ابو سعود وام سعود والوليد

ام سعود: غااده وين البنات يجون يتغدون

غاده: تعبانين يقولون نبي ننام

الوليد: ياربي كل ذا دلع كلنا تعبانين طيب

غاده: ههههههه شسوي لهم عاد

ام سعود : تعالي طيب انتي تغدي

غاده: والله ياجدتي مره شبعانه مالي نفس في الاكل

ابو سعود: تعالي اجلسي معانا يكفينا جلستك

غاده : تسلم جدي والله

ابو سعود: غدوو شقلنا احنا

غاده: ههههههههه تسلم يابابا

الوليد : ههههههههه تعالي اجلسي لعيون ابوك

غاده راحت وجلست معاهم ..

غاده: خلاص بجلس معاكم بس ماراح اكل

ام سعود : لاتاكلين بس خلينا نشوفك

ابو سعود: الا خالد وينه مابعد جاء للحين

الوليد: ايه يبه خالد يتأخر مايطلع الحين

ابو سعود: الله يعينه ويوفقه

الكل: اميــن

ام سعود: هذا صووت سيارته شكله جاء

ابو سعود: ياحبيله الطيب عند ذكره

غاده: اجل انا استأذنكم ..

راحت غاده فوق بعد مادخل خالد داخل بالصاله ..

في غرفة غاده ..

فيصل : حرام عليك وربي زعلت عليك

غاده : افااا ليييه ؟؟

فيصل : وييينك ادق عليك ماتردين وربي خفت عليك

غاده: ياقلبي والله بس انا جوالي بالغرفه ونزلت تحت اجيب سماعاتي وجيت

فيصل : تأخرتي طيب

غاده: شسوي فصول وربي مو بيدي

فيصل : الحين ابوي يناديني مايمديني اكلمك شوي

غاده: وين بتروح

غاده: ازعجني يقول تعال تغدى معانا والله مالي نفس

غاده: نفس حالتي والله .. طيب روح معاهم بعدين ارجع انا انتظرك

فيصل : اووكي اتغدى بعدين ادق عليك

غاده: اووكي

فيصل : ماتخلين جوالك عاد وتروحين

غاده: هههههههه من عنوني

فيصل : تسلملي عنونك ياقلبي .. يلا باااي

غاده: باي ..

سكرت غاده الجوال وانسدحت على سريرها تنتظر فيصل يدق عليها ..

بعد دقايق رن جوالها ..

غاده: اهليين ..

فيصل : هلا وغلا

غاده: حرام عليك ماامداك تتغدى

فيصل : والله اني مستعجل ماتهنيت بالغداء علشانك

غاده: مالك حق رووح يلا كمل وتعال

فيصل : هههههههههههه خلاص ياعمري شبعت

غاده: لا مابي رووح يلا

فيصل : غدو قلبي والله شبعت الحمدلله

غاده: الحمدلله

فيصل : انتي تغديتي

غاده: لا والله

فيصل : ليييييه

غاده: مالي نفس

فيصل : مو على كيفك غصب تاكلين والا ترا جيت وأكلتك غصب

غاده: ههههههههههه يلا تعال

فيصل : خلاص اوريك

غاده: اتخيل شكلك يافيصل

بهاللحظه دخلت غيداء ..

غاده : اوكي سوسو اكلمك بعدين باااي

غيداء : من كنتي تكلمين

غاده: صديقتي

غيداء : ادري مين طيب

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم