رواية عفتك وعفت قلوب ممشاك -4


رواية عفتك وعفت قلوب ممشاك - غرام


رواية عفتك وعفت قلوب ممشاك -4


* راشد و يظرب ميره ع ظهرها :: ويا ويهج ..
* ميرة :: ههههه .. انزين قول شو فيك ؟ لا تخاف مابقوله حد ..
* راشد :: أكييييد؟؟
* ميرة :: أكيييدييين ..
* راشد :: انزين انا بقولج كل السالفة بس و الله ان قلتي له حد و الله لتشوفين شي ماشفتيه ف حياتج ..
* ميرة :: ول .. يعني السالفة خطيرة
* راشد :: بقولج اياها ...
وتم راشد يقولها كل السالفة .............


خلصت العزيمة اللي ف بيت العم خالد .. و الكل رد بيته
في بيت قوم فاطمة .. الكل كان راقد و الساعة كانت 1 .. بس في وحدة للحين قايمة ..
فاطمة .. الحين هذا حمد ؟؟ ماحيده كان بهالوسامة .. يوييل حاالي يخبل ..
شكلي الحين كل يومين بطب بيتهم هههه .. بس قهرنييي يوم مالف عليه .. حتى ماسوالي سالفة .. اففف يالقهر ..
و فاطمة يالسه اتفكر .. رن تيلفونها
* فاطمة برقة زيادة عن اللزوم :: ألـــو ؟؟!!
* ..... :: يا هلا و مرحبا بهالصوت ..
* فاطمة :: اهلين و مرحبتين .. وينك يالقاطع ؟
* .... :: أنا اللي ويني ؟؟ انت اللي وينج ما تردين عليه ..
* فاطمة :: شسوي بعد .. مشغولة ..
* ... :: سو شكلج لقيتي غيري ..
* فاطمة .: جسووم عاااد شهالكلام ..
* منصور :: ايييه انا منصور مب جسوم .. و منو هذا بعد
* فاطمة و حست انها تورطت :: هههه متأثرة بأخويه اليوم .. ما خليت حد إلا و زقرته جسوم ..
* منصور و هو مب مصدق رمستها :: أهـــا .. اخوج قلتي
* فاطمة :: هيييه اخويه شوو فييييك ..
* منصور :: لا ماشي ..
* فاطمة :: و شخبااارك بعد ..
* منصور :: و الله الحمد لله .. إلا اقولج حمدوه
* فاطمة :: منو حمدووه؟؟
* منصور كان يبا يغايظها و يرد الها نفس الحركة :: هههه متأثر باختي اليوم.. ما خليت حد إلا وزقرته حمدوه ..
* فاطمة حست انه يبا يغايظها :: اوكيه منصور انا بخليك الحين ..
* منصور :: و ليييش يعني؟ تو الناس
* فاطمة :: تعبانة و أبا أرقد ..
* منصور :: اها .. اوكيه .. ببااي
* فاطمة ف قلبها :: مالت عليه حتى سلامات ما يقول يبا الفكة ... ::: يالله باااي
وسكرت عنه .. و ردت تفكر بحمد اللي ماخذ كل تفكيرها ..

))منصور .. واحد من اللي تعرفت عليهم فاطمة .. عمره 22 .. يلعب عليها طبعا .. ويحب يغيظها .. تعرفت عليه يوم كان ف المول وقط عليها رقم وهي ماتصدق طبعا وشلت رقمه .. بس دوره بينتهي قريب لأنها بدت تمل منه ((


ف الكورنيش 

* ميرة :: هذا كل السالفة ؟
* راشد :: هيه .. ليش مو عايبتنج ؟
* ميرة :: لا مب جيه .. بس من متى صارت ؟
* راشد :: من سنتين ..
* ميرة :: سنتين !!! و ليش ما خبرتني
* راشد :: كنتِ بعدج صغيرة ..
* ميرة :: راشد تبا الصراحة ..
* راشد :: أكييد و إلا ليش قلت لج السالفة ..
* ميرة :: انت الغلطان ..
* راشد :: ياا سلااام ليش غلطان ؟؟
* ميرة :: انت لعبت بمشاعر البنية وخليتها تتعلق فيك وبالآخر ماحبيت إلا ربيعتها؟؟ الله يسامحك
* راشد :: انا شو اسوي .. القلب و ما يهوى
* ميرة :: لو انت مب قد الحب .. ليش تحب؟ ليش حبيت وعذبت البنية .. وهي اللي اعتبرتك كل شي ف حياتها وتعلقت فيك .. خاصة بعد وفاة ابوها .. غلطتها انها حبتك ؟ و إلآ غلطتها إنها وثقت فيك ..
* راشد :: ميرة .. انا قلت لج السالفة عسب تخففين عني .. مب تزيدين علي ..
* ميرة :: انتوا الرياييل من تملون من وحدة تفرونها جنها زبالة بدون ما تقدرون مشاعرها .. طبعا مب الكل ..
* راشد :: ميرووه و اللي يسلمج .. صدعتي راسي
* ميرة :: انزين .. انت تبا ترد الها الحين ؟
* راشد :: هيه أكيد ..
* ميرة :: بقولك شي .. الانسان مهما تعلق بشخص وحبه من كل قلبه ووهبه كل حياته وروحه وأغلى شي عنده .. وهالشخص جرح مشاعره أو سوا اللي سويته .. صدقني مستحيل يغفر له لو شو ماصار .. عزة النفس أهم من طيبة القلب يا راشد.. اللي سويته فيها مب شويه .. حط مكانك ف مكانها .. بترد للي سوا فيك جذيه؟ لا تقول لي هيه ..مستحيل .. مهما كان قلبه كبير .. صح يا راشد؟
* راشد ويمسك راسه :: مادري مادري .. ماعرف شي ..
* ميرة :: انا اعرف انك تحس بتأنيب الضمير .. عشان جيه تبا ترد الها .. بس هالشي بيدك .. انك تخليها ترد لك أو لأ .. معني ماعتقد
* راشد :: ميرة .. كلميها ........
* ميرة :: شوووو؟؟؟ لا بووويه لا ادخلني فهالسالفة ما يخصني انا ..
* راشد :: ميروه الله يخليج حسي فيني شوي .. انا بسوي اي شي بس عشان ترد لي ..
* ميرة :: انا ماقدر أساعدك فهالشي .. انت غلطت و انت تتحمل غلطتك .. و السموحة ياخوي
* راشد :: افا .. ما هقيتها منج .. انا قلت يمكن بتساعديني بس مامنج فايدة
* ميرة :: انا ماقلت ما بساعدك ..
* راشد :: يعني بتكلمينها ..
* ميرة :: بس مب فالهشي .. اسمحلي ..
* راشد :: اففف .. انا بحاول وياها الين ما ترد لي
* ميرة :: اقولك شي ...
* راشد :: قولي ؟؟!!
* ميرة :: بتكون أهبل انسان لو ردت لك ..
ومشت جدام اخوها بسرعة ..

))ميرة عمرها 17 كبر سلامة .. سنها صغير لكن عقلها كبير .. راشد كان اقرب واحد الها.. يوم تستويله مشكلة يروح ويخبرها عنها .. هي الأكبر من بين البنات .. جدية و عااقلة .. و اللي يشوفها يحبها من طيبتها((


في بيت العم خالد .. كان الكل قاعد ف الصالة و يسولفون و يظحكون إلا شخص واحد كان سرحااان و ف عالم ثاني ..

بوحمد .. معقولة حميد يطلع منه كل هذا ..!! ليش يدخن ؟؟ وشو اللي يخليه يسوي هالشي اصلا ؟؟ انا لازم أعرف السالفة كلها .. لازم اعـــرفها .. اخويه سلمني عياله أمانة .. وانا لو خليتهم جيه .. يعني خنت الأمانة .. انا بروح المستشفى الحين وبستفسر عن السالفة ... و الله يعيني على حميد ..

* ام حمد :: بو حمد .. شو بلاك؟
* بو حمد :: ها؟؟ لا ماشي
شويه تنزل مريم و هي مستاانسة ...
* مريم :: ابويه اميي .. عيالي بييون الحين ..
* ريم :: أخييييييرا فكر ريلج اييبهم ..
* حمد :: انتي اسكتي .. محد طلب منج ترمسين ..
شويه تيي عاشة و تنظم الهم ..
* عاشة :: شو فيكم ؟؟
* حمد :: اوهووو يت هذي ..
* عاشة :: اسكت اسكت .. اصلا زين يوم اني ماخبرت ابويه شو سويت لي
* بو حمد :: شو سوالج؟
* عاشة بدت تصيح :: ابويه ولدك هذا امس عطاني كف
* بو حمد :: شووووو ؟؟ من اليوم و رايح حمد .. يويلك ان مديت ايدك على حد من خواتك طول ما انا حي .. وبعدين انا ساكت عليك من سالفة البارحة .. حرقت ويهي جدام الظيوف .. امحق ولد
* حمد :: ابويه .. مرة ثانية لو تبا تعبر عن مشاعرك الفياظة صوبي .. خلها بيني و بينك احسن .. مب لازم الكل يسمع ..
* مريم :: و بعدييين يا جمااعة انا نازلة من فوق و مستانسة و انتوا تكدرون عليه ..
* ام حمد :: مريوم فديت روحج متى بييون؟
* مريم :: بعد نص ساعة بيكونون هني
* حمد :: انا بترخص ..
* مريم :: ويييين
* حمد :: جهنم .. الموووت .. اي مكان بس بعيد من هالبيت ..
* بو حمد :: انتبه على كلامك
* حمد :: و انتوا طيحوا كل شي عليه .. اما اي شي يقولونه بناتك مب غلط بس انا اللي غلط.. مع السلامة انا بسير ابرك لي .. ع الأقل عندي ربع يونسوني مب اهل يكدرون مزاجي ...
و طلع من الصالة و هو معصب .. لحقته مريم عشان تحاول اتهديه ..
* مريم :: حمد .. حقك علي .. امسحها فيني .. بس لا تعصب
* حمد بقهر :: مريم انتي شفتي كيف كان يرمسني ابويه .. لو بيني وبينه بسكت مابقول شي .. بس يقول هالكلام جدام اللي يسوى واللي ما يسوى .. ويسبني ومادري شو .. انا بعد عندي بتاثر من كلامه وإلا هو يشوفني بليا قلب عادي عندي ..
* مريم :: حمد هذا ابوك ..
* حمد :: على عيني و راسي .. بس سمعي .. انا مب داش هالبيت .. الين ما الكل يعرف انه في واحد اسمه حمد لازم يحترمونه ..
* مريم :: حمد وين بتسير؟
* حمد :: اي مكان بعيد عن هالبيت .. و رقمي عندج لو بغيتي مني شي ..
* مريم :: حمد .. عشان خاطري .. لا تتهور.. ولو تبا تروح انا ماقدر امنعك بس اطلع حرتك ف السيارة انتبه ع الطريق ..
* حمد :: اصلا انا لو برد هالبيت .. مابرد إلا عشانج وبس .. انتي الوحيدة اللي تفهميني .. بعد سهيل
* مريم ابتسمت له :: انزين ما بتشوف عيالي ..؟؟ يبون يشوفون عمهم
* حمد :: بيي باجر و بشوفهم و بطلعهم ويايه .. بس من عند الباب .. ما بشبر ف البيت
* مريم :: اووكيه ع راحتك .. بس انتبه ع الطرييق
* حمد:: اووكيه .. مع السلامة ..
* مريم :: ربي يحفظك ..


ف بيت سلامة ...
* سلامة :: هلاااا اخيرا رديتوا .. و الله ملل و انا يالسه روحي ف البيت .. بس جنكم نقصتوا؟
* ميثة :: ما درييييتيييي؟
* سلامة :: شو شو شو ؟؟؟
* ميثة :: حمييييد ف المستشفى
* سلامة :: ليييييييييش؟؟
* ام عبد الله :: يته النوبة و اغمى عليه بيت عمج و ودوه المستشفى
* سلامة :: سرتي له؟
* ام عبد الله :: هيه
* سلامة :: ابا اسير له
* ام عبد الله :: بنسير له بعدين انا و انتي و ميثة
* سلامة :: اوكيه ..

----------

ف المستشفى ....
وصل بو حمد عند حميد ...
* بو حمد :: السلاااام عليكم
* عبد الله + حميد :: و عليكم السلااام و الرحمة
* عبد الله :: شحالك عمي
* بو حمد :: الحمد لله يسرك الحال .. شحالك انت ؟؟
* عبد الله :: بخير دامك بخير ..
* بو حمد :: ها حميد .. شحالك اليوم
* حميد يرمس بدون نفس كالعادة :: بخير
* بو حمد :: شو متى تبا تطلع .. بطلعك
* حميد :: لا ما يحتاي مستانس هني
* بو حمد :: ع راحتك
و تموا ساكتين لفترة ..
بو حمد .. بفتح وياه السالفة الحين .. لازم أعرف شو فيه الولد .. و ليش سوا جيه
* بو حمد :: حميد بغيتك بشي ..
* عبد الله :: اووكيييه انا طالع من غير مطرود ههههه
* حميد :: تفهمها و هي طايرة ..
* عبد الله :: هييه هههههه
-----
اكيد تعرفون الموضوع اللي بيتكلمون عنه ..


الجزء الحادي عشر

----------
بو حمد :: حميد بغيتك بشي ..
* عبد الله :: اووكيييه انا طالع من غير مطرود ههههه
* حميد :: تفهمها و هي طايرة ..
* عبد الله :: هييه هههههه

----------

* حميد :: شو السالفة ؟؟
* بو حمد :: حميد .. انا عرفت انك اتدخن ..
* انصدم حميد من كلام عمه .. بس حاول يخبي صدمته :: .......
* بو حمد :: ليش سكت؟؟
* حميد :: شو تباني اقول
* بو حميد :: عادي عندك اني عرفت؟
* حميد :: تبا تظربني ؟؟ يالله اظربني .. بتخبر امي خبرها عادي ما يهمني
* بو حمد :: يا ولدي ..
* حميد :: انا مب ولدك ..
* بو حمد عصب بس حاول يمسك عمره :: خلاص مب ولدي .. ولد اخوي .. اسمع انا مابظربك ولا بخبر أمك .. بس اللي اباك تعرفه انه التدخين انتحار بطيئ أو بالأصح موت بطيئ .. تبا تموت انت؟
* حميد :: هيه أبا أموت .. يعني وايد عايبتني حياتني .. بليا أب .. مريض و حالتي حاله ..
* بو حمد :: عندك رب يحفظك و يحميك ..
* حميد :: ......
* بو حمد :: بس ابا اعرف شو اللي خلاك ادخن .. انت بعدك صغير .. و حتى لو كنت أكبر عني التدخين مب يعني انك ريال يا حميد .. افهم و افتح هالطاسة اللي ف راسك ..
* حميد :: انا كييفيي دخن و إلا ما دخن كييفييي .. انتوا مالكم خص فيني
* بو حمد :: هذا كلامك؟
* حميد :: هيه
* بو حمد .. اسمع يا حميد .. انت تماديت واايد .. و صدقني لو ماوقفت التدخين .. لأ أنا عمك و لا أعرفك
* حميد تم يطالع عمه بنظرته الاحتقار المعتادة اللي يطالع بها كل الناس :: .....
* بو حمد :: و هالنظرة بطلها ..
طلع بو حمد من عند ولد أخوه و هو معصب و شايل ف خاطره منه ..


الحين نروح لشخصين يتكلمون بالتلفون ... منو هذيل؟؟
* ..... :: انتي ما شفتي كيف ترمسني ؟؟؟ انا براويها
* ..... :: هدي أعصابج يا موزة ..
* موزة :: لا يا مهرووه .. انا مب باردة نفسج .. انا بعلمها الأدب هذي سلاموه
* مهرة :: انتي ليش تكرهينهم هالكثر .. سلامة ياهل لا تحطين عقلج بعقلها
* موزة :: انتي تعرفين عدل ليش انا مادانيهم
* مهرة :: لأ ماعرف ليش؟
* موزة :: انا معارظة هالزواج بكبره .. عنود (( أم سلامة )) مب منا .. مب من ثوبنا .. بس محمد أصر انه ياخذها .. انا هالحرمة من زمان مادانيها بس محمد لأنه يبا يغايظني خذها
* مهرة ::: ههه موزة يالخبلة .. ليش بيغايظج ؟؟ هذا اخوج
* موزة :: لأ .. أصلا محمد يوم عرف اني ماطيقها بعيشة الله خذها ..
* مهرة :: كبري عقلج .. محمد مستحيل يكون سوا جيه عشان يغايظج .. محمد يحب حرمته ومابياخذها عشان يغايظ حد و بعدين من قبل ما تقولين له هالشي هو كان مصر انه ياخذها
* موزة :: حتى و لو .. انا مااادااانييها .. و كل ماشوف عيالها اشتعل بالغييظ ..
* مهرة بعصبية :: موزة .. انتي عصبتي و زعلتي و شلت الدنيا يوم محمد خذ عنود .. بس يوم ابويه خذ على امي ماقلتي شي ؟؟ ممكن اعرف ليش
* موزة :: لأنه أبويه و ماقدر اقول شي .. و انا متغايظة منهم
* مهرة :: أها لأنه ابوج .. اوكيه هذا بلعتها .. وهو عنده من الحرمة الثانية اثنين .. خليفة ومانع .. ليش ما تعاملين عيال خليفة مثل عيال محمد .. ليش تحقدين على عيال محمد ..
* موزة :: لأنه عيال خليفة صغار
* مهرة :: هههه .. ظحكتيني .. و حميد و ميثة مب صغار ؟؟
* موزة :: لأ مب صغار
* مهرة :: أقولج شي .. صح انج اختي ... بس لازم اقولج هالشي
* موزة :: قولي
* مهرة :: زين يوم ان سلامة ترد عليج يوم ترمسينها بطريقتج الخايسة .. وأكثر شي يعيبني انه ميثة وحميد ما يردون عليج .. لأنج تستاهلين هالشي .. بس صبري يا موزة .. الله فوق .. بيي على عيالج يوم و بييهم حد يعاملهم مثل ما تعاملين عيال محمد ...
و قفلت ع ويه موزة ...
* موزة :: هاي تخبلت .. افهم من كلامها انها واقفة ويا عيال محمد و حرمته .. بس ما عليه يا عيال عنود بخلي حياتكم جحيم ...


بيت سلامة ....
* سلامة :: امي ...
* ام عبد الله :: هلا
* سلامة :: متى بنسير عند حميد ؟
* ام عبد الله :: ههه ليش مشتاقة لتهزيئاته؟
* سلامة :: هههه .. هيه و الله .. حليله .. انتي رحتي له صح
شويه ميثة ادش عرض ..
* ميثة :: قالت لج هيه ..
* سلامة :: جب ماكلمتج ..
* ميثة :: حتى انا ما كلمتج
* ام عبد الله :: اوهووو .. يعني اذا مب حميد و سلامة ... ميثة و سلامة
* ميثة :: شسوي لازم آخذ دور اخويه
* سلامة :: انزين انزين .. اسكتي الله يخليج
* ميثة :: اذا كان السكوت من فضة .. فالكلام من ذهب
* ام عبد الله :: ههههههههه
* سلامة :: دخييلج لا تقولين امثاااال
* ميثة :: يشرفج تسمعين امثالي اصلا
* ام عبد الله :: الله يغربل عدوكن .. قومن تلبسن بنسير له حميد
* ميثة + سلامة :: ان شاء الله

---------

عند حمد ..
حمد ... :: ابويه متى بيعرف اني كبرت الحين .. شو يباني اسويله زياده .. اففف القهر انه يهزأني جدام لصغاريه .. شو يتحسبني .. بعده يتحسبني ياهل .. انا عمري 21 مب سنتين ...
حمد كان متغااايظ من اللي صار و انه ابوه هزأه جدام خواته لصغاريه ..
شويه يرن تلفونه ..
* حمد :: هلاااا و غلااااا سهييل ...
* سهيل :: أهلييين ؟؟ شحااااالك الغااالي
* حمد :: تماام .. شحالك انت
* سهيل :: بخير دامك بخير .. وين مكانك؟
* حمد :: ف الشارع
* سهيل :: هههه .. شتسوي تنظف؟
* حمد :: هيه تصدق
* سهيل :: يالله صدق وينك
* حمد :: انا يالس احاوط بالسيارة ماعرف وين اروح
* سهيل :: حمد .. شو صار؟؟ لا يكون اتصلت سارة؟
* حمد :: لأ .. اقولك .. تعال المارينا بنتلاقى هناك و بقولك السالفة
* سهيل :: دقايق و اكون عندك ..
* حمد :: فمان الله ..

بعد ربع ساعة تلاقوا سهيل و حمد ف المارينا ..
* حمد :: بل عليك .. وين كنت ف الصالون تتعدل .. ربع ساعة .. اونة دقايق و اكون عندك
* سهيل :: ههه الله يقطع سوالفك .. شسوي بعد و انا طالع الوالدة قالت لي وصلني بيت اختي .. وديتها وييتك
* حمد :: المهم .. اخبارك بعد
* سهيل :: و الله عايشين .. قول لي شسالفة ؟
* حمد :: ابويه من غيره
* سهيل :: هييه .. معاملته لك بعدها نفس الشي ..
* حمد :: هيه .. مادري كيف افهمه اني ريال الحين .. و الله لولا مريوم عندنا ف البيت جان مارديت له
* سهيل :: و الله؟؟؟ مريم عندكم
* حمد :: هيه .. ريلها الخايس أخيرا قرر اييبها ..
* سهيل :: الله يعينها عليه .. و يصبرها
* حمد :: لا ما عليك .. بنهيها هالسالفة .. هو مصخها
* سهيل :: كيف بتنهيها ؟؟
* حمد :: بخليه يطلقها غصبا عنه ...
* سهيل :: و أبوك؟؟؟
* حمد :: شو فيه؟
* سهيل :: خله يتصرف هو ..
* حمد :: يصير خير ... اقول صك هالسالفة احسن
* سهيل :: شو تشرب؟
* حمد :: ماي
* سهيل :: ويه الفقر ههههههه
* حمد :: اذا على حسابك .. ابا اللي بتطلبه
* سهيل :: و لا يهمك الكوفي شوب كله لك ...
* حمد :: الله يخليك لي ..
* سهيل :: يخليني لك و إلا يخلي مخباي لك ..
* حمد :: هههههههههههههههه .. الاثنين ...
* سهيل :: ادرييبك ...


وفي نفس المكان (( المارينا المول )) كانوا راشد و ربعه هناك ..
* راشد :: أقول .. انا يوعان .. خلنا نروح ناكل شي ..
* سلطان :: يالدب .. كم مرة بتاكل ..
* راشد :: جب جب .. دافع من فلوسك انت
* سلطان :: بسم الله .. شفيك عصبت ؟
* محمد يدق سلطان :: اسكت عنه .. تراه واصل حده و بيقوم يصفعك
* سلطان :: ليش يصفعني .. ماكل حلاله انا
* راشد وقف و لف ع سلطان :: سلطان شو مشكلتك؟
* سلطان :: والله انت اللي شو مشكلتك .. معصب و ماد البوز .. حتى مزح مانروم نمزح وياك
* راشد :: و الله اعصب .. امد بوزي .. ها شي راجع لي .. ما يخصك انت .. لو مو عايبك الوظع .. تقدر تروح بيتكم
* محمد :: يا جماعة هدوا أعصابكم
* راشد :: يوم بتخلي ربيعك هذا ينجب .. بهدي أعصابي
* سلطان :: راشد تراك مصختها وايد
* راشد :: سلطان انا ساكت عنك ..
* محمد :: و بعدين يا جماعة فظحتونا ..
* راشد :: انا بخليكم الحين .. و تحلمون تشوفون ويهي
* سلطان :: يكون أحسن .....


الجزء الثاني عشر

----------
هد راشد ربعه و راح عنهم .. لأنه هو أصلا كان متظايق و معصب و سلطان كمل عليه .. و هو طالع من المول .. شاف ....

----------------

تلبسوا قوم سلامة عسب يروحون لحميد ... و في المستشفى
* سلامة :: حمييييد .. هلااا شحااالك ..
* حميد استغرب يوم شاف خواته يو عنده :: اهلين .. شو هالسؤال الأهبل .. يعني لو كنت بخير بكون هني
* سلامة :: بسم الله .. كلتني ..
* ميثة :: يا حيييييك مترقد ف المستشفى ..
* حميد :: تعالي جربي .. يلسي يوم واحد .. بتلووع جبدج ..
* ام عبد الله راحت و قعدت على حافة شبرية حميد :: شحالك حبيبي .. ان شاء الله الحين أحسن؟
* حميد اتذكر انه طول لسانه على أمه يوم يته :: أحسن شوي ..
* عبد الله دخل و شاف الكل موجود :: ماشا الله متى ييتوا؟
* ميثة :: قبل شوي ...
* عبد الله :: شحالج امي اخبارج..
* ام عبد الله :: الحمد لله ..
* سلامة :: و نحن ما تسألنا عن اخبارنا؟
* ميثة :: و إلا مالنا رب ..
* عبد الله :: ماشا الله ما يحتاي أسألكن .. مبين عليكن بخير ..
* ميثة :: حلجك بيعورك لو سألت ..
* عبد الله :: هيه بيعورني ..
* حميد :: لو بتظاربون اطلعوا .. راسي يعورني و مب متفيق الكم ..
* ام عبد الله :: و بعدين وياكم ..

و بعد فترة ..
يوم خالات حميد عسب يزورونه .. و بعد ما الكل سار .. ام عبد الله و بناته قاموا عسب يردون البيت ..
أم عبد الله كانت آخر وحدة تطلع من حجرة ولدها ..
* حميد :: أمي ....
* أم عبد الله :: هلا ..
* حميد :: أنا ...... آسف ..
* ام عبد الله :: ليش تعتذر ؟
* حميد :: انا غلطت عليج اليوم الظهر .. صدقيني مو قصدي ..
* ام عبد الله ابتسمت و قالت له :: ما عليه حبيبي .. لا تاكل هم ..
* حميد :: يعني مب زعلانة ؟
* ام عبد الله :: عمرك شفت ام تزعل من ولدها ؟؟
* حميد كان منزل راسه و مستحي من اللي سواه :: .........
* ام عبد الله :: يالله فديت روحك .. كل شي و ارقد ...
* حميد :: ان شاء الله ...


ف المول ...
راشد كان طالع و شاف ....... حمدة ..
راشد (( هذي حمدوه .. شتسوي يايه بروحها .. هذي يايه عرس وإلا مول .. طع شو مسويه ف روحها .. خلني اروح امشي وراها بشوفها شو بتسوي .. ((

و تم راشد يلحقها .. شوي شاف حمدة ادش ستاربكس .. و تيلس ويا واحد من الشباب ..

راشد (( حسبي الله عليج يا حمدوه .. حسبي الله عليج .. الله يرحم ايامج يا سلامة ... صدق اني ظيعت وقتي وياج يا حمدوه .. و ظيعت من ايدي كنز اللي هي سلامة((

راشد كان متظايق من الموقف اللي استوا بينه و بين سلطان .. و اظايق أكثر يوم شاف حمدة .. هي صدق ما تهمه الحين .. بس اظايق لأنه أذكر سلامة ...

و طلع من المول ... شويه دقت له ميرة ..
* ميرة :: هلااا و غلاااا ..
* راشد :: أهلين

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم