رواية خطاي إني وفيت وأنت للجفا عنوان -4

رواية خطاي إني وفيت وأنت للجفا عنوان - غرام


رواية خطاي إني وفيت وأنت للجفا عنوان -4

وفتحت التلفزيون وقعدت تقلب بالقنوات
شوي يدخل نايف : السلام عليكم
غلا: وعليكم السلام من وين جاي انت
نايف: من برى يعني من وين جاي انت ليش مو نايمه
غلا وهي ماسكه عبرتها:ما جاني نوم
نايف مستغرب:من أمس من قمتي ما قعدتي وما جاك نوم
غلا ودموعه تنزل على خدها:والله ضايق خلقي
نايف راح لغلا ومسح دموعها: غلا وش فيك
غلا:ما ادري أحس باختنق
نايف :طيب لبسي عبايتك خلينا نطلع
غلا:وين بنروح ها الوقت الساعه 8
نايف :انتي روحي لبسي العباياه ولا بهون
غلا راحت تلبس العباياه
غلا: انا جاهزه
ركبت سياره نايف( لكزس)وراحوا البحر وطول الطريق كانوا ساكتين
نايف :يالله نزلي
غلا: انشاءالله
قعدت غلا على صخره ونايف جنبها وكان البحر فاضي والجو هادي بس تسمع صوت الامواج
غلا ودمعه تنزل على خدها : والله بشتاق لها
نايف :مين هاذي
غلا وهي تمسح دموعها :صديقتي شوق
نايف :اااااااااااهـ حتى انا بشتاق لبندر
غلا :بيطولون بشهر العسل
نايف:لا يمكن اسبوعين بالكثير
غلا: وانت صديقك ما لقاه الا صديقتي ياخذها
نايف :هههههههههههه الله يعينها
غلا:ليش الله يعينها
نايف ارتبك من زلت السانه : لا ولا شي خالينى نتمشى
تمشوا وتعبت غلا وحست انها تبي تنام
غلا:نايف ابي اروح البيت
نايف: ليه
غلا:لا احس بيغمى علي من التعب
نايف :اوكي ركبي السياره
رجعوا البيت وعلى طول راحت غرفته ونامت بسابع نومه من التعب ونايف نفس الشي

العصر الكل مجتمع بيت ناصر ابو الوليد
ام الوليد: البيت من دونها ناقصه شي من دون ريحه
ابو الوليد : صدقتي هي نور البيت وعطره
مشاري : أي هي بس بنتكم واحنا مو عيالكم
ابو الوليد :مفروض انت ما تتكلم يا القاطع 3 سنوات ياظالم ماتجي ما تقول عندي اهل
مشاري وشكله تعبان : من طلب العلم سافر امريكه
خالد : هههه ياخطيرسافر امريكه مافي طب الا هناك هذا فيصل درس في الامارات اقرب
مشاري:مادرس طب
فيصل: محد درس طب الا انت
مشاري: وانا اشهد محد درس في العايله الا انا
فيصل: متى بتسافر
ام الوليد: توى الناس على السفر
مشاري :يمه الله يسلمك أي توى الناس الدراسه بقى عليها شهر وتبدى
خالد : الله يا الظالم شهر وبتروح من الاحين
ابوالوليد: اقعد ياوليدي ماشبعنا منك
فيصل : عسل ههههههههههه
ام الوليد : احلى من العسل على قلبي
الوليد داخل: ياعيني على الدلع كل هذا لبو الوليد
الكل :هههههههههههههههههههههه
خالد : ها وش قلت بتطول
مشاري: خلاص عشان عين تكرم مدينه بقعد اسبوعين
فيصل : أي اسبوعين قول ثلاثه اخوي وماشفته من 3 سنوات واخرتها اشوفه ساعتين
مشاري بستسلام :انشاء الله
يلتفت فيصل على خالد ويقول :سمعنا قصيد
مشاري: أي والله من زمان عن قصيدك
خالد : فالك طيب( ويتذكر عيون غلا )ويقول
تغيب وغيبتك عن عيني ابعد من حدود الياس
وهمس احروفك يداعب ضماي ولهفة جروحي
غريب وتارك اغصان الوطن وجناحك الاحساس
تحلق في سما حبي ونوحك يشبه لنوحي
تعال وقيس ما بين الخفوق وحرقة الانفاس
وسافر في عروقي وابني اعشاشك على دوحي
أحبك كثر ما هز البحر وامواجه النسناس
واحبك كثر ما تزهر غصون الشوق من بوحي
واحبك كثر ما تطري علي عيونك النعاس
عيون تلتحف ليل السهر وتبات في روحي
كتبت ابكحلها حرفي وسطرته على القرطاس
يلهب شفة الذكرى وقلب الليل مجروحي
عرفت أن الزمان اللي عطاني ما يعل الكاس
مدام انك بخيل وكل ماجا طيفك ايروحي
وانا مالوم غيمك لا همى وامطر قلوب الناس
أنا اللي ما رويتك والمطر ما بلل اسفوجي
ولو غبت ووصلت ابعد من احدود الجفا والياس
أنا ما انساك ودموعك تضمد لهفة اجروحي
خالد : سلامتكم
الكل :صح السانك

في لندن

في الفندق كان الجناح مره فخم وقمه في الروعه
بندر على خذا الشنطه طول دخل غرفة النوم وطلع له ثياب وراح الحمام يتسبح وطبعا المسكينه واقفه بالصاله ومحد معبرها خذت شنطتها وراحت الغرفه وطلعت شي تلبسه وتذكرت هديه غلا خذتها من الشنطه تبي تفتحها لقت بطاقه خذتها من العلبه وقرتها وكان مكتوب فيه
الموت كله في عيونك**** طاغي سحرها هايم لك القلب
في الصدر صابتني طعونك ****اصيح لك وانا معذب
ماعيش صدقني بدونك ****الجميل كل مافيه ينحب
اخذت روحي من عيونك****واخذت قلبي من عيونك
ماعيش صدقني بدونك ****الجميل كل مافيك ينحب
صديقتك واختك غلا طلال الــ ......
وبتسمت اه يا غلا لوتدرين وش فيني وتفتح العلبه (كل هذا وبندر في الحمام) وتلقى شي ملفوف بورق خفيف ترفع الشي من الاوراق وتلقى قميص نوم ناعم مره طويل لونه وردي ومحدد بدنتيل وردي على اخضر فاتح الى باب الحمام ينفتح وهي رافعه القميص شوق تلتفت تشوف بندر وشعر فيه ماي وخصله نازله على جبهته تنزل القميص بس بعد شنو ماشافه وبندر ابتسامه خبيثه على طرف فمه خلاص صار وجها طماطه رجعت القميص با لعلبه وخذت قميص نوم ساتر وروب وراحت الحمام بسرعه ونست البطاقه على السرير سكرت باب الحمام
شوق : اووواه الحين بيقول اني ميته عليهالله يهديك ياغلا والله لوريك اذا رجعت
في الغرفه رفع بندر البطاقه وقرها وقرى اسم الي جاب الهديه
بندر: اه اخت نايف
صلى الفجر و راح وانسدح على السرير وغمض عيونه يبي ينام تعب طول اليوم
بعد ربع ساعه اطلهت شوق من الحمام بعد ما نشفت شعرها لقت بندر نايم في خاطرها :صج بايخ ما كنى معه احد صلت الفجر وطلعت من الغرفه
أصلن بندر ماكان نايم يسوي نفسه نايم ما يبي يحتك فيها
وراحت الصاله وفتحت التلفزيون وقعدت تقلب القنوات ومن التعب راحت عليها نومه
الساعه 10 بتوقيت جرينتش
فتح بندر عيونه وشاف الغرفه غريبه ويفكر وين انا بعدين تذكر انه في لندن وهو متزوج لف الجهه الثانيه لقاه فاضيه ومكان احد نايم فيها قام تسبح وراح يشوف وين شوق لقاه باصاله ونايمه على الكنبه كانها ربيانه قعد يتامل فيها بعد 10 دقايق فتحت شوق عيونه لقت بندر يطالعها ارتبك بندر وابتسم ابتسمت له شوق
بندر:ليه نايمه بالصاله
شوق:امممم ما حسيت في نفسي وراحت علي نومه
شوق : صباح ااخير
بندر توه يفتكر اول مفتحة عينها وهو طايح أسئلة : صباح النور
قامت شوق تبي تتسبح وحمدت ربها انه لابسه روب
بندر: تبين شي محدد على الفطور
شوق:لا
بندر:طيب تبين قهوه ولا عصير برتقال
شوق : ابي دبل قهوه
راحت شوق وتسبحت واستشوارة شعرها ولبست فستان ناعم لونه وردي ووحطت كحل داخل عيونها واي شدو وردي وقلاس وردي وتعطرة بعطر كوكو شانيل وطلعت الصاله وقعدت على نفس كنبت بندر بس بعيد شوي وكان بندر لابس بنطلون جينز وبلوزه بيضه مفتوحه من قدام مد لشوق كوب القهوه وقعدت تشربه وكان هدوء ومحد يتكلم 

 بعد فتره

بندر: ماتبين تاكلين شي
شوق: لا انا ما اكل بصباح بس اشرب قهوه
بندر يطالعها بنظره مستغرب خواته يلحسون الصحون الصباح :بـــــــــــــــــــــس
شوق تهز راسه: أي
بندر:وين تبين تروحين اليوم
شوق : قصدك وين بنروح اليوم
بندر في خاطره شفيها هذي غبيه تغير صيغة السوال
بندر بنفاذ صبر:وين تبين نروح
شوق:مدري على ذوقك
بندر:طيب روحي لبسي عبايتك
شوق: انشاء الله
بعد 5 دقايق اطلعوا
تمشوا في شارع اجور رود )شارع العرب)
بندر:تبين نركب السفينه بنهر التايمز
شوق : عادي
)شوق في خاطرها هذا مايتكلم الى اذا طلب شي ولا معطيني وجه يقول انه مرشد سياحي مو زوجي(

بعد اربع ايام في بيت ابو عبدالله
عبدالله : مادق المعرس
ام عبدالله: الا دق ويسلم عليك
فهد: يمه ابي اتزوج
سعود وهو معصب:شتقول اول شي انا بعدين انت ههههههههههههههههه وقعدا يضحك
فهد: ها يمه
عبد الله : انطم ما بقى الا البزران
ام عبدالله :ركز على مذاكرتك وتخرج بعدين يصير خير
فهد: عندك نور تكفي دفره جايبه النصف الاول 97% بعد وش تبين
ام عبد الله:هب هباك الله
سعود يضحك:ههههههههههههههه
ام عبد الله تكلم سعود :انت يا صايع انتبه لدروسك
سعود : انشاء الله يمه بعدين كل الشباب صٍِِيع
يجي ابو عبدالله معاهم شفيكم تصارخون ومنو الصايع
عبد الله : سعود من غيره
سعود يبوس راس ابوه: ابو عبدالله
ابو عبد الله:ســــــــم
سعود: طلبتك ارجوك لا تردني قول تم
فهد داخل عرض: احرص على نفسك تراك غالي هههههه
سعود : ها يبه
ابو عبد الله: قول الطلب بعدين يصير خير
سعود : بس قول تم
ابو عبدالله : اقول يالله قول ترى مو فاضي
سعود: ابي همر
ابو عبدالله : تبي هامور قول لامك تطبخ لك
سعود يضحك على ابوه :ههههه همر سياره
ابو عبد الله : اه اه قول سياره قالب لسانك يصير خير بعدين سيارتك جديده
سعود : لا مدعومه من ورا
ابو عبد الله :وش داعمها
سعود : مدري واحد غلطان
عبد الله : والله من السرعه الي انت مجنون فيها
نور وندى يدخلون ويقعدون مع باقي العايله
ندى : أي والله ابوي ذاك اليوم راكبه معه الموستنق ماشي على 200 بغيت اموت من الخوف
نور : وانا اشهد
سعود وهو معصب : بلا كذب
ابو عبد الله وهو معصب على اخر: والله ان سمعت انك مسرع لسحب السياره منك والرخصه والرصيد من البنك ياحمار احد يبيع روحه هذي روح مابعدها روح
.... طلع سعود وهو زعلان
ام عبدالله :ليش زعلان انا بشتري له سياره من حسابي
ابوعبدالله وهويغلي : روحي بيت اهللك ساعتها وورقة طلاقك توصلك محد يدخل في تربيتي محد ضيعهم الى انتي
قامت ام عبدالله وراح غرفته ودمعته في عينه عقب العشره على سالفه بسيطه اروح بيت اهلي وورقة طلاقي توصلني
عبدالله : يبه هدي اعصابك مافي شي يسوى
ابو عبدالله يطالعه بنص عين : انت بعد انطم
عبد الله : سم طال عمرك
"الحمد لله عد اليوم على خير من دون اضرار اخره"
هههههههههههههههههه

في لندن

الحال كما هو عليه ويمكن أردا من قبل نادر مايتكلم بندر مع شوق وشوق نفس الشي وكل واحد ينام في وقت غير الثاني حتى مايلتقون الا اذا طلعوا "صار لهم اسبوع"
شوق قاعده بالصاله الساعه 1 الظهر وبندر نايم لانه رجع الفندق متاخر كان سهران مع ربعه
شوق والله مقهوره ابي ارجع السعوديه عند اهلي الي يحبوني مدري ليه يعاملني كذا كاني حشره ليش تزوجني اذا ما يبني اهو رجال واكيد محد غصب عليه اوووووووف زهق
بعد ساعه قام بندر وقال لشوق انهم يطلعون وراحوا مطعم (المنقله العراقي(
بندر : الله من زمان عن الاكل العربي
شوق : هذا وانت متعود على اكل لندن عايش فيها (4سنوات(
بندر : قصدك احلى 4 سنوات
شوي يدق جوال بندر "دلوعتي يتصل بك"
بندر: هلا والله بالزين كله
ساره : هلا فيك يا قاطع
بندر: مشاغل تدري بعد
ساره : يقولون ادري
بندر: هههههه عسل على قلبي
ساره : يسلم قلبك بس انت لا
بندر: ليه نهون عليكم
ساره : أي
بندر: اوكي ياقلبي ما اقدر اطول
ساره : اوكي عندك احد
بندر: أي مع السلامه
ساره : مع السلامه
)استغربت شوق بندر يكلم مين بهطريقه(
بندر: هذا صديقي نايف ناصر الــ......
شوق اه اعرفه هذا اخو صديقتي الروح بروح
بندر: اوه طلع في شي مشترك
شوق مستغربه :شي مشترك
بندر:نايف صديقي الروح بروح وكنت معه بدراسه من المدرسه الى الجامعه
شوق تبي تقهر بندر: تصدق هذا الشي المشترك بين
بندر يسوي نفسه ماسمع شي لان هذا الي يبه
بندر: شرايك نتمشى
شوق من دون نفس: اوكي
راحوا تمشوا ودخلوا هارودز"حق الفايد" طبعا شوق مابقى شي ماشرته طبعا كلهم هديه وعجبتها سلاسله منحوت عليها" G" بحركه غريبه وشرتها لغلا اعز صديقاتها .... ورجعوا الفندق
الساعه 11 بالليل قاعد يطالع التلفزيون
بندر ينادي: شوق
شوق تطلع من الغرفه: ســـــــــــم
بندر: تعالي طالعي معاي الفلم
شوق استغربت اول مره يطلب منه تقعد معها استانست وراحت قعدت بنفس الكنبه بس بعيد عنه
كان الفلم (COLD MOUNTAN) بطولة نيكول كيدمان الفلم رومانــــــــسي
قعدت شوق اطالع الفلم وهي موقادره تستحمل قربها من بندر والفلم كان مصخره على اخر عاد انتو فهمواها على كيفكم "رومانسي"
شوق بعد ساعه: انا بروح انام
بندر يلف عليها وهو عارف ليه تبي تقوم: توى الناس الفلم باوله
شوق : لا جاني نوم
بندر: على كيفك
قامت بتروح الغرفه
بندر: شوق
شوق : سم
بندر: الله لايهينك ابي ماي
شوق: انت تامر بس(في خاطرها اوه انا شقلت الحين بيقول حاذفه روحها علي(
راحت شوق وجابت الماي ومدت يدها لبندر عشان ياخذ الكاس اصابع بندرلمست يد شوق سحبت يدها بسرعه وطاح الكاس وهي ترتجف بس من لمسة وبندر يحس قلبه يعتصر
شوق :اه اسفه ونزلت بتشيل الزجاج
بندر:لاخلاص خليه بكره المنظفه بتنظفه
شوق عاندت وشالت قطعه زجاج رقيقه وجرحتها يدها وقامت تنزف5 يدها
بندر يسحب يد شوق يبي يشوف اذا في زجاجه داخل يدها :شفتي وش سويتي
شوق تسحب يدها بقوه: بروح الحمام اغسل يدي
بندر قعد بالكنبه بقوه : وقال وش الاهم الي انا حطيت نفسي فيه وكمل الفلم وخلاص الفلم الساعه 3 الفجر دخل الغرفه لقى شوق نايمه على حافت السرير وشوي وتطيح "نفس كل يوم"


اليوم الثامن في لندن


الساعه 11 صباحا بندر يقوم شوق: شوق يالله قومي الساعه 11

شوق: ابي انام
بندر يصارخ : شوق يالله بلا دلع
شوق تنقز من السرير وفي خاطرها ياربي وش الرعب الي انا عايشه فيه راحت الحمام وتسبحت وطالعت وسوت شعرها وحطت ميك اب خفيف
لقت بندر في الصاله ياكل الفطور ومد لها كوب القهوه كالعاده "بس الحمدالله ما انكسر"
بندر: اليوم بنروح متحف الشمع (Madne tussauds)
شوق وهي فرحانه لانه بتطلع لان هذا الشي الي تحبه لانه اذا قعدت معه بروحه تتوتر: حــــــــــــــلو
راحو متحف الشمع وستانست مره لانها سولفت مع بندر كثير اليوم بنسبه لها احلى ايام حياتها لان هذي علامة تقدم
شوق : تصدق بندر احسهم حقيقيين مره حلوه اشكالهم
بندر: اذا قالوا اختاري احد يسوله تمثال شمع
شوق: وبكل ثقه انا
بندر وبكل رقه :تدرين كل الزوار بيوقفون عند تمثالك ويقولون من هذي الملاك" ماعرف من وين طلع الكلام بس هذي حقيقه"
شوق: هههههه اخجلت توضعي
شوق : وانت مين تتمنى
بندر: طبعا امممممم انا انتي احلى مني
شوق : ويقولون من هذا الوسيم محظوظ مين ياخذ قلبه"اول مره تقول الي فقلبها لبندر"
اليوم يوم المفاجاة
بندر:ههههه قلبي مقفول والمفتاح ضايع
شوق انصدمت من جواب بندر: ههههه ما عندك سبير
بعدين راحو شارع اكسفور وتمشوا وادخلوا مطعم وتغدوا
<<<<<<< بعد يومين في بيت ابوالوليد
مشاري قال لأهله انه لازم يسافر لانه راسب بماده ولازم يعيدها ها الايام مشاري يودع اهله لان هذا اخر سنه له في امريكه ويرجع بشهاد الكبيره
مشاري: اشوفكم على خير
ام الوليد تصيح : الله معاك يوليدي
ابو الوليد : تروح وترجع بالسلامه
يطلع مشاري مع فيصل ويركبون السياره
فيصل : مشاري فيك شي شكلك تعبان
مشاري : لا مافيني شي اشوي ارهاق لاني مانمت امس
فيصل : خلاص نام بطياره
مشاري :هذا الي بسويه
<<<< وصلوا المطار مشاري يمشي قدام فيصل ويحس بالام فضيع في كل جسمه شوي اغمى عليه راح فيصل يركض وشاله والناس دقت على الاسعاف وجاء الاسعاف وخذوه المستشفى

نرجع للندن
شوق وبندر هدوء تام
شوق تروح لبندر في الصاله: بندر ماراح نطلع اليوم
بندر:ليه
شوق :صار لي يومين ما طلعت من الفندق(بندر كان يطلع ويخلي شوق في الفندق(
بندر: طيب وين تبين تروحين
شوق: امممممممممم الهايد بارك
بندر: خلاص تجهزي وجيبي جاكيتي معاك اليوم برد
شوق : مستانسه بتطلع ازهقت من القعده في الفندق بروحها في السعوديه ماكانت تقعد كذا: انشاء الله
راحوا الهايد بارك وتمشوا وقعدوا عند النافوره
شوق : بندر ممكن اطلب منك طلب
بندر:امري
شوق: ما يامر عليك عدوانشاء الله ابي اروح المول
بندر: ليه
شوق : ابي اشتري هدايه
بندر:اوكي بس اول نروح ستاربكس نشرب شي
شوق: اوكي
راحوا ستاربكس وهم طالعين يلتفت بندر على شوق وين تبين نروح سليفريج مول او وايت ليز مول
شوق: الي يريحك
راحو سليفريج مول شوق ما خلت محل الى ادخلته
بندر وهو تعب من المشي: ما خلصتي
تلتفت شوق عللى محل رجالي وقالت بتشتري هديه لبندر قلت: لا انت اقعد وانا بروح وبرجع واشرت على المحل
بندر: اوكي
راحت شوق المحل وشافت الاغراض وقمت تدور في المحل يمكن ربع ساعه قالت بروح المحل الثاني وبرجع
كان بندر يلعب بالجوال ينتظر شوق ويقول كل هذا تشتري ادخلت شوق المحل الثاني واعجبتها هديه عبره عن قلم مع مداليه فضيه ومنحوت عليها حرفين متدخلين " S" B" وقالت جات من الله حرفي وحرف بندر وقلت للمحل يغلف الهديه طبعا كل هذا نص ساعه والاخ ينتظر
راح بندر المحل الي اشرت عليه شوق ومالقاها قال وين القياها الاحين المجمع كبير راح نفس المكان الي كان قاعد فيه وقعد ربع ساعه وما ارجعت راح ثاني مره المحل في نفس الوقت شوق راحت المكان الي كان قاعد عليه بندر وقعدت تنتظره بعد 5 دقايق
يجي بندر وهو معصب: وين كنتي
شوق : كنت في المحل
بندر: انا رحت المحل وما لقيتك فيه ومسك يد ها بقوه وجرها الين السياره
شوق: بندر
بندر: اص ولا كلمه
شوق:طيب
بندر:قلت ما ابي اسمع شي
اوصلوا الفندق وراحت على طول الجناح اول ما ادخلت التفتت على بندر وكان على اخر معصب قالت الي يصير يصير
شوق: انت ليش تعملني كذا من اول ماجينى وانت تعملني بجفا
بندر:..............
شوق: انا اتكلم
بندر: انتي ما تهميني ولا حركتي فيني شعره
شوق انصدمت من اكلام وعيونها كلها دموع قالت ماراح اذل نفسي وانزل دمعه على واحد ما يتاهل وراحة الغرفه وصفقت الباب بقوه
بندر: وجع
وقعدت شوق تصيح ونامت من كثر الصياح ................
قامت من النوم الساعه 11 تحس راسها يعورها وعطشانه افتحت ثلاجه الغرفه وما لقت ماي قالت بطلع اجيب ماي وبندر مايهمني الي ما يبني ما ابيه
افتحت الباب وكان بندر يكلم
بندر :ايوه يا قلبي
شوق من اسمعت قلبي توقف قلبها ووقفت قالت بسمع يكلم مين وهو مايدري اني واقفه
ساره بدلع: انت الي قلبي
بندر: اوكي ما في فرق بيني وبينك انا وانتي واحد
ساره تضحك : ههههه صدقت ياحبي
بندر: اه ه ه انتي الي حبي
ساره : وحشتــــني موت
بندر: ساره
شوق اول ما سمعت اسم بنت كان ماي بارد انكب عليها وحست دموعها تنزل مثل المطر على خدها "يخوني"
إلا إنته ما توقعتك تخـــــــــــــــــــون
ليت كل الناس خانـــــــــــــوني معاك
كنت أظن إنك وفي مخلص حنــــــون
ما حسبت حساب غـــــــدرك أو جفاك
كنت وحدك ساكن بوســـــــط العيون
لا وربي مـــــــــــا سكن عيني سواك وقلبي بيدينه مفاتيحه عطــــــــــــاك
كنت في دنياي أجمل ما يكـــــــــــون كنت دايم أرتجي وأطلب رضـــــــــاك
ليش كل هذا التجــــــــــــافي يا فتون بعت من حبك وبعيــــــــــــونه شراك
كنت ما أزعلك وكلهم يزعلــــــــــون كنت أنا بالنسبه لجروحـــــــــك دواك
يا حسافه كيف عشرتنا تهـــــــــــون كيف تنسى اللي دقيقه مــــــــا نساك
كنت أنا ويـــــــاك صحرى مع مزون لو عطشت القلب مــــــن دمعه رواك
وصرت أنا العطشان أطلب منك عون ليش تحرمني في عز الضيـــــــم ماك
قلبك بكيفه يخـــــــــــون والا يصون هذا عمرك وإنته أدرى بمستـــــــواك
القهر إنك على قلبي تمــــــــــــــــون لو طلبت إحســـــــاس قلبي قلت هاك
والقهر إني أحبك وبجنــــــــــــــــون يا حسافه ضاعت أيامـــــــــــي معاك
ليش خيبت بمحبتي الظنـــــــــــــــون ليش ما بادلت من حبك هــــــــــــواك
كان قلبي وكل إحساسي فــــــــــداك
ما هقيتك يوم يالغــــــــــــــالي تخون
لــــــــــــــــــيــــــت كـــــــــــل الــــــــــناس خــــــــــــــانــــــــوني معـــــاك
)للشاعر طارق المحياس(
ساره: عيونها وروحها وقلبها
بندر: احـــــــــــبـــــــــــك
شوق شهقت بندر لف لقى شوق ودموعها على خدها
بندر:شـــــــــــــــوق
وش الي راح يصير بين شوق وبندر بعد الي سمعته ؟؟؟؟
ومشاري ليش اغمى عليه؟؟؟؟؟؟
وخالد وش الصدمه الي بينصدم فيها؟؟؟؟؟




شوق : آبي ارجع السعودية وراحت عنه الغرفة وقفلت الباب
بندر سكر التليفون في وجه ساره
بندر وهو حاط يدينه على راسه: آه يا ربي وش سويت
بندر يدق الباب على شوق: شوق إنتي فاهم الموضوع غلط
شوق: ........... لاتعليق
شوق كانت تصيح وساده إذنها ماتبي تسمع صوته......
<<<<<<<<<<<<< في السعودية في المستشفى
بعد انتظار ساعتين لأنهم يسون تحليل لمشاري يطلع الدكتور منزل راسه
فيصل :دكتور أنا اخو المريض مشاري هو وش فيه
الدكتور بنظرة حزن:لازم أكون صريح معاك أخوك فيه السرطان والمرض منتشر في جسمه إحنا بنسوي إللي علينا والباقي على الله
فيصل يطيح على ركبته تحت رجل الدكتور:تكفى يادكتور سوى اللي تقدر عليه أي شي تبي إنسفره إنسفره خذ من روحي وعطه (وكانت دموعه تسيل على خده)
الدكتور يحط إيده على كتف فيصل: خل إيمانك بالله قوي
فيصل يمسح دموعه: ونعم بالله دكتور ممكن أشوفه
الدكتور: ممكن تشوفه بس ما تطول
فيصل : إنشــــاء الله
يمشي فيصل حتى وصل لغرفة العناية المركزة ....أول ما دخل غمض عينه وإنزلت دمعه حارة على خده يشوف أخوه موصل بأسلاك من كل جهة يروح فيصل عند مشاري ويمسك يده ويبوسها الله يشفيك
<<<<<<في بيت أبو الوليد
فيصل اول ما دخل شاف أبوه
فيصل : يبه بغيتك
أبو الوليد : سم ياوليدي
فيصل : أبيك داخل
أم الوليد ووجهه مرسوم عليه علامات تعجب !!!
يروح بو وليد مع فيصل غرفة المكتب
فيصل :..................
أبو الوليد :خوفتني يافيصل صاير شي لأختك شوق
فيصل :لا يبه شوق مافيها إلا كل خير
أبو الوليد :طيب تكلم قول وش تبي مني
فيصل وهو مخنوق والدموع تلمع بعينه: مشاري يبه
أبو الوليد : وش بلاه
فيصل : مشاري أغمى عليه ووديته المستشفى
أبو الوليد فز من مكانه : وش فيه؟!؟!؟
فيصل وهو متردد: أس ...أس... السرطــــــــــــــان
أبو الوليد يرجع على وراه ويقعد على الكرسي وينهار بصياح يقطع القلب مثل الطفل

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم