رواية ثلاث سنين من شقى عمري -56

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -56


رواية ثلاث سنين من شقى عمري -56

غاده : لا مو ماخذه موقف ..خالد ولد عمي وعلى عيني وراسي بس انا ماأبيه كـ زوج لي

ام سعود : كنت متوقعه ردة فعلك تكون غيـر

غاده من بعد كلام فيصل اللي جاها قبل وسالفة خالد اللي جت بوقت غلط خلووها مو قادره تتحمل اعصابها مو قادره تتحكم فيها

غاده بصوت عالي : جدتي تكفوون شيلوا من بالكم فكرة زواجي من خالد .. انا ماأبيه اكرهه ياناس والله اكرهه افهموووني

ام سعود استغربت من غاده وعصبيتها المفاجأه : طيب ياغاده خلاص ولايهمك ماراح نغصبك احنا بس كنا ناخذ رايك

غاده مو قادره تمسك دموعها اللي حبستها : خلاص وهذا رايي قلته لكم لاتغصبووني

ام سعود ضمت غاده لصدرها : ماراح نغصبك ياغاده .. الزواج قسمه ونصيب ومافي شي يجي بالغصب

سكتت غاده وتعلقت بجدتها ودمووعها زادت ومو قادره توقفها خلاااص تحس جاها ضغووط من جهتين ومو قادره تتحمل أكثـر ..


في هالايـــام فهد وبناته انقطع عن ابووه واخواته فتره مو بسييطه صاروا مايشوفونهم الا بالاعياد وحتى ممكن يمر عيد مايشوفونهم بس القلوووب طبعا صافيه ,,


هيا ويناتها من بعد زواج يوسف تعذبوا اكثر صار يخليهم يخدموونها وينفذون اوامرها وكل طلب تطلبه .. وهم مو قادرين يقولون له شي او يعترضون وخالد انشغل عنهم بسالفته مع غاده ..


بالاستراحه كان مافيها الا احمد وفيصل ..

فيصل : والله ياأحمد قطعت قلبي رحمتها

احمد : وش قالت لك وش ردة فعلها طيب

فيصل : صااحت ياأحمد والله انا ماعاد تحملت حاولت اسكر منها علشان مايضيق صدري اكثر

احمد : ماعلييك منها اهم شي انت بتنفذ الشي اللي يريحك ويريحها بالاخير

فيصل : والله تمنييت اني ماعرفتها

احمد : صدقني يافيصل انت اذا بين لها انك خلاص ماتحبها بيقل حبها لك والله يقل

فيصل : اكيد بيقل بس مدري ياأحمد احس ضايق صدري

احمد : ياربييه ضايق صدرك من ايش .. مو انت الحين خلاص ماتحبها

فيصل : ايه

احمد : طيب خلاص ليه يضيق صدرك

فيصل : مهما كان حتى لو كنت ماأحبها يكفيني عشت معاها فتره مو بسيطه

احمد : ربك يعيين بس انت اهم شي قلتلها اللي في بالك وخالد بيريحك اذا خطبها

فيصل : احسها ماراح توافق

احمد : بكييفها عاد انت خلها وحياتها ماعليك منها

فيصل : اتمنى والله انها توافق .. احس خالد راح يجيه شي اذا ماوافقت

احمد : ربك يعييين

فيصل : قووم بس نشوف لنا شي ناكله مرره جوعان

احمد : تبي نطلع يعني

فيصل : ايه

احمد : معليش مالي خلق اروح البيت وابدل ملابسي

فيصل : اقوول قم بس مو لازم تبدل

احمد : رووح لحالك جب لنا عشاء وارجع

فيصل : يالشييين بتخليني اروح لحالي

احمد : معليش فصوول والله مالي خلق

فيصل يقوم : طيب بروح واجيب لي عشاء وانت مو لازم

احمد : ههههههههههه ماتقدر اعرفك قلبك طيب

فيصل :مشكلتي قلبي الطيب ماإستغله الا انت

احمد : ههههههههههههههه يفداني قلبك والله

فيصل :مشكلتك انك وااثق

احمد : يالبى قلبي .. المهم بس لاتنسى تجيب للعيال معك

فيصل : شدخلني بالعيال اللي جوعان يروح يجيب له بعديين هم قالوا شي انهم بيجون

احمد : لا بس اصبر لهم ثواني ويدخلون عليك

فيصل : ماعلي من احد والله .. انت الحيين وافكر اجيب لك بعد مو اكيييد

احمد : خلاص لاتجيب لأحد بس اهم شي انا

فيصل : يلا سلآآم انا بموت من الجوع

احمد : لاتنساااااااني

فيصل : هههههههههه طيب

طلع فيصل من الاستراحه ..

واحمد انسدح وجلس يطالع بالتلفزيوون ..


في بيـت لطـيفه ..

عبدالعزيز جالس بالصاله ومعاه بنته يلعبها ..

فارس : مبسووط يعني

عبدالعزيز : عندي بنت مثل هالحلوه وماتبيني اكون مبسووط

فارس : هههههههههههه تدري عاد اني ارحمها

عبدالعزيز : لييه

فارس : يعني دايم اقول الله يعينها على دنياها مادام انت ابوها.. واللي احس انه بيصبرها شوي اني عمها

عبدالعزيز : هههههههههههههه الا والله العكس الله يصبرها على عمها

فارس علد جلسته : تدري عاد عزووز

عبدالعزيز :هلا

فارس : اتمنى تكبر بنتك بأسرع وقت

عبدالعزيز : ليه

فارس : ههههههههههههههه

عبدالعزيز : الحمدلله على ايش تضحك

فارس : تخيلت شكلها وهي كبيره وانت ابوها والله مسكييينه احس تتفشل اذا قالت لأحد هذا ابوي

عبدالعزيز ترك بنته على جنب وقام على فارس ومسكه مع رقبته ..

عبدالعزيز : ماتلاحظ انك زودتها مسكيينه ومسكييينه وش تبي توصل له انت بالضبط

فارس : فكـني طيب والله مسكتك توجعـني

عبدالعزيز : ماراح افكك الا اذا قلتلي ياحظ بنتك مادامك ابووها

فارس : هههههههههههه عزوز عن حركات المبزره .. فكنـــي

لطيفه جت بهاللحظه : عبدالعزيز شفييك على اخووك

عبدالعزيز : ولدك مايفيد فيه الا كـذا علشان يتأدب

فارس : مااامي بمووت تحت يدين ولدك

لطيفه قربت ومسكت يدين عبدالعزيز : خل اخوووك وقول لي شسالفه

ترك عبدالعزيز فارس ..وراح فارس وقف ورا امه ..

عبدالعزيز : انقلع يادلووع ماما

لطيفه : شفييك وش مسوي لك

عبدالعزيز : اجل يمه يقول لي الله يصبر بنتك مادامك ابوها

لطيفه : وانت وش عليك منه يقوول اللي يقوله لاتحط راسك براسه

عبدالعزيز : ههههههههههه شقصدك يمه يعني فارس بزر ههههههه طيب طيب ماراح احط راسي براس بزران

فارس : الله يسااامحك يمه وصرت الحين انا بزر

لطيفه : لا ماقلت بزر بس اقصد انك اصغر منه

عبدالعزيز : مسكيين تسكتك امي

فارس : طيب يايمه الله يسامحك خلااص زعلت

رااح فارس فووق لغرفته ..

لطيفه : تعال ويينك لاتصدق كلامه يلعب عليك

عبدالعزيز : خليه يمه بسلااامته

لطيفه : الله يهديك يعني تبي تهبل فيني تعرفه اخوك حساس ويصدق ويزعل

عبدالعزيز : ماعليك منه تكفيين .. تعالي بس اجلسي معي انا والحلوه وسعي صدرك

لطيفه جلست ..

عبدالعزيز شال بنته بحضنه : شووفي هالحلوه وتنسين الدنيا كلها

لطيفه : ياحبيلها والله .. سبحااان الله هذا انت يومك صغير

عبدالعزيز : ياحبيلي ماجاها هالزيين الا مني

لطيفه : الله يخليييها لك

عبدالعزيز : اميين

لطيفه : اجل الهنوف وينها

عبدالعزيز : مابعد جبتها من المستشفى عندها موعد

لطيفه : من العصر رايحه وللحين ماجبتها

عبدالعزيز : مدرري عنها انا قلتلها اذا خلصتي دقي علي وللحين مادقت

لطيفه : طيب ياأبووي انا بطلع الحين مع خالتك حصه بنروح نزور وحده من الجيران.. واخووك فوق لاتتهاوش انت وياه

عبدالعزيز : انشااءالله يالغاليه

لطيفه : اذا زعل وش يراضيه عاااد

عبدالعزيز : ولايهمك يالغاليه لاتشيلين هم

لطيفه تقوم : يلا اجل انتبه لبنتك .. مع السلامه

عبدالعزيز : مع السلامه

جلس عبدالعزيز يلعب مع بنته وحس انه طفش منهاااا جلست تصيح ومو راضيه تسكت

عبدالعزيز : والله البلشه الحيين وش يسكتها ذي .. طلع عبدالعزيز جواله من جيبه ودق على الهنوف

الهنوف : هلا والله

عبدالعزيز : بلييز الحقيني تراني تورطت

الهنوف : شفييك ياقلبي

عبدالعزيز :بنتك مسكتهاااا خط صياح ابي اسكتها مو راضيه والله تورطت معها متى تخلصيين

الهنوف : هههههههههههههههه تستاهل قلتلك خلني اوديها لامي وانت مارضيت .. خلاص انا كلها دقايق وطالعه

عبدالعزيز : يعني اطلع من البيت على بال ماأوصل

الهنوف : ايه اطلع بس لاتجيبها معك

عبدالعزيز : وين تبيني اخليها مافي احد

الهنوف : وخالتي

عبدالعزيز : امي توها طالعه مافي الا فارس

الهنوف : خلها عند فارس ولاتجيبها معك

عبدالعزيز : طيب طيب بشووف ..احطها مع فارس والا جبتها معي الشكوى لله

الهنوف : حاول ماتجييبها اهم شي

عبدالعزيز : انشاءالله

سكر عبدالعزيز من الهنوف وراح فوق لغرفة فارس ومعاه بنته

عبدالعزيز يطق الباب

فارس : مييين

عبدالعزيز : افتح فرووس

فارس : شبغيت

عبدالعزيز : فارس والله اني متوورط بليز ساعدني

فارس بقلبه الطيب على طول فتح الباب

فارس : شعنـدك

عبدالعزيز : ياأحلى اخوو بالدنيا بطلبك طلب صغنوون

فارس : اييه الله لنا مايجي الكلام الحلو الا اذا كان فيه مصلحه

عبدالعزيز : شدعووا فرووس اسمعني بس

فارس : هلا

عبدالعزيز : بنتي الامووره ابيك تخليها عندك شوي بروح اجيب امها من المستشفى ماراح اطوول

فارس : يووه قويه هذي والله ماأعرف للبزران بليز لاتورطني

عبدالعزيز : دقااايق يلا عاد بلادلع

فارس : عزوز حرام عليك والله لاتورطني ماأعرف حتى اشيلها

عبدالعزيز : خلها بجنبك على السرير لاتشيلها والعب معها شوي والله دقاايق

فارس : ياااربي الله يصبرني عليك انت وبنتك يلا يلا حطها على سريري

راح عبدالعزيز وحط ريما على سرير فارس ..

عبدالعزيز : انتبه لها عااد يجيها شي

فارس : ماعلييك في ايدي امينه

عبدالعزيز : ويلوموني فيييك .. يلا سلآآآم

فارس : لاتتأخر اذا تاخرت بطلعها برا الغرفه

عبدالعزيز :اييه جرب طلعها شرط اطلعك من البيت بكبره

فارس : ههههههههههه طيب نشووف

طلع عبدالعزيز يجيب الهنووف وفارس جلس عند ريووم يلعبها ,,


ابو سعود من بعد ماقالتله ام سعود عن غاده وردة فعلها كييف كانت ضاق صدره حيل كان متوقع انها تواافق .. ضايق صدره مايدري كيف يقول لخالد انها رفضتك وماتبيك ..
ماكان وده يخبره بخبر يضيق صدره ويكدر خاطره ..خالد شاف بدنياه مصااعب و هموم مايتحملها اي شخص ممكن تواجهه اشياء مثل اللي واجهها خالد ..

كان ذابحه التفكير مايدري وش يقوول وبأي طريقة يوصل رايها الاول والاخيــر ..

بالصاله كان جالس وباله مو معاه ابـد ..

ام سعود : خلااص ياأبوسعوود ذبحك التفكير اذا تبي انا قلتله وريحتك

ابو سعود : صـعبه انك تقولين له والله خبر مايفرحه

ام سعود : طيب وش بيدينا نسوي هذا راي البنت ومانقدر نغصبها

ابوسعود : يمكن يتغير رايها طيب

ام سعود : ماأتوقع ابد انت ماشفت شكلها كيف صاحت قطعت قلبي

ساره دخلت عليهم وهم مو حااسين فيها

ساره :شعندهم الحلوييين شكلها سالفة مهمــه

ام سعود : بسم الله وانتي تدخلين لاسلام ولاكلام

ساره : والله دخلت وسلمت بس انتوا في عالم ثاني مو حاسين فيني

ابو سعود : طيب بغيتي شي الحيين

ساره : لا ابد سلامتك

ابو سعود : خلاص طيب اطلعي ابي امك بسالفه

ساره : وللحيين بينكم سوالف

ابو سعود : ساره يلا عاد لايكثر حكيك واطلعي

ساره : انشاااءالله

ساره وهي طآلعه قابلها خالد اللي كان توه راجع من الدوام ..

ساره : هلاااا خلوود وينك احسك قديـم

خالد من دون نفس : هلا والله

ساره : شفيكم انتم اليوم شسالفتكم

خالد : ساره تكفين حلي عن سمآي مالي خلق احد ابـد

ساره : ياعمري انا وكل واحد منهم يطردني من جهه

ابو سعود : تعال ياخالد جيت بوقتك

خالد سلم على جده وجدته وجلس جنب جده : سم ياجدي آمر

ابو سعود : مايامر عليك عدو

ام سعود : خالد ياأبوي اقوم جيب لك غدااك

خالد : مو مشتهي شي والله

ام سعود قامت: وانت دايم مو مشتهي ودي مره اشوفك مشتهي شي

ابو سعود : قومي جيبي له واذا شافه بياكله

راحت ام سعود للمطبخ ..

ابو سعود : وانتي ليه للحين واقفه رووحي لغرفتك اشووف

ساره : انشاءالله .. طلعت ساره فوق لغرفتها

ابو سعود : خالد انا احس ان هالوقت مو وقت اني اقول لك الشي اللي عندي بس احس انه هم علي وابي اقوله وارتاح

خالد وقف قلبه بهاللحظه كلام جده خوفه : وشوو ياجدي عسى ماشر

ابو سعود دخل بالموضوع على طول : الزواج ياخالد قسمة ونصيب

خالد بهاللحظه سكت ..

ابو سعود : ودايم حط في بالك ان كل امر يصير مايعجبك انه خيره لك

خالد : جدي وش اللي تبي تتوصل له .. قول لي غاده ماوافقت وريحني

ابو سعود : ......

خالد قام واقف وبنبره حزيـنه: كنــت متوقـع

وتوه بيطلع من الصاله ..

ابو سعود : خالد تعال وين رايح

خالد من دون مايلتفت : بروح انام تمسى على خير

ابو سعود : الله يهدييك ويصلحك

ام سعود جت : وييين راح

ابو سعود : قلتله وراح فوووق

ام سعود : وغدااه

ابو سعود : هو قايل من اول مو مشتهي براحته

ام سعود جلست : طيب ماقلتلي وش كانت ردة فعله

ابو سعود : ابد والله قال كنت متوقع ورااح

ام سعود : ياعمري عليه هالولد يعني كأن البنات مافيهم الا غاده

ابو سعود : ماعليك كلها ايام وبيقتنع وبيرضى باللي مكتوب له

ام سعود : الله يوفقــه يارب ويسعده


بعد ماإنتهت الدراسه والاختبارات غاده نجحت من ثالث بس نسبتها ماكانت كوويسه 80%
ومها كان معدلها بالجامعه مره كويــس تغيرها اللي صار لها غير حتى من اجتهادها ودراستها
اما غيداء كان معدلها نازل حيل ظروفها مع نواف تجبرها على الشي هذا
والهنوف وساره معدلاتهم كانت حلـوه .. راضيــن بكل شي صاؤ وبكل شي راح يصيـر

بدت الاجازه الصيفيه ..

خالد اللي مو قادر يمسك نفسه : يااتركي افهمني الله يخلييك

تركي : والله فاهمك ياخالد وفاهم شعورك

خالد : تركي انت ماحسيت بشعووري لما تحب وحده بس هالوحده ماتبادلك شعورك تبادلك العكس يعني ياتركي انت تحب وحده وهي تكرهك .. جرب شعوووري تكـفى

تركي : حبيبي خالد هد بالك طيب واسمعني زيين

خالد :قول انا اسمعك

تركي : ادري انك تحب بنت عمك وتتمنى انها كانت موافقه عليك بس ياخالد خلاص مادامها رفضتك ليه تتعب عمرك حاول تنساها والدنيا ماوقفت على غاده

خالد : انا ياتركي سالفتها يوم تدخل غرفتي محيررتني دامها تكرهني شتبي بغرفتي دامها تكرهني شتبي بصوورتي يوم تاخذها معها قوول لي ياتركي شكانت تبي فيها

تركي : مجرد اعجااب فيها ياخالد


يتبع ,,,
👇👇👇

أحدث أقدم