رواية ثلاث سنين من شقى عمري -57

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -57


رواية ثلاث سنين من شقى عمري -57

خالد سند راسه على ورا وتنهد :والله تعبت ياتركي .. تعبـتني هالبنت


تركي : اللي اعرفه ان كرامتك ماتسمح لك تذل عمرك لشخص مايبيك

خالد عدل جلسته :تركي انا عندي كرااامه بكل شي الا مع غاده .. معها خلاص الكرامه ترووح

تركي : وليييه معها بالذات خالد مايصير حالك كـذا

خالد : شسووي بعمري طيب تركي انا حبيتها غصب عني والله مو بيـديني اذبح عمري يعني والا شسووي

تركي : اجل خلاص مافي الا حل واحد اللي هو قلته لي من شوي

خالد : قصدك اني اخطبها مره ثانيه

تركي : ايه

خالد : ايييه وانا اصلا مافي بالي الا هذا الحل بخطيها ثانيه وثالثه ورااابعه ليين ماتطفش وتوافق غصب

تركي : والله انت غريب ياخالد يعني اذا وافقت علييك بتكون موافقه بالغصب زي ماقلت كيف تبي تعيش انت وياها مبسووطين وهي مغصوبه عليك

خالد : غاده بنت عمي واعرفها زيـن هي علشان الامر بيدينها رفضت لكن لو تتزوج غصب وتعرف مين خالد هذا اللي كانت تكرهه من دون سبب يقنع صدقني بتحـبه

تركي : وفيصل شصار عليه

خالد : مدري من زمان ماكلمته بس هو قال لي خلاص من ناحيته انهاها

تركي : انا احس انها متعلقه بفيصل مره وهذا اكبر سبب خلاها ترفضك

خالد : هذا اللي معذبني

تركي : ربــك يعيــن ولاتفكر كـثير خالد والله حالك مو عاجبني ابد

خالد : ليه مو عاجبك

تركي : شوف شكلك كيف نحفـت مره ماعاد تاكل ولاتشرب وطول وقتك هواجيس وتفكـير ذاابحك .. ريح بااالك ولاتفكر بشي يتعبك

خالد : ماراح يرتاح بالي الا اذا صارت غاده لي وملكي انا

تركي : ماأدري وش اقول لك .. بس الله يعييين وربي يوفق

خالد : المهم تركي انت متى ناوي تسافر

تركي : لييه

خالد : ضايق صدري

تركي : افااا

خالد : بالله عليك اذا رحت كيف بعيش من دونك

تركي : ياحبيلك ياخالد كلها اسبوعين وراجع ماراح اطول .. ارتاح مني شووي

خالد : لا والله ماراح ارتاح انت بتزيدني هم وتعب على تعب

تركي : ياعمري خلوود والله لو بيديني ماسافرت واصلا انا مالي خلق بس شسوي اهلي مافي الا انها يروح معهم

خالد : رووح بس ووسع صدرك وانسى خالد وهمومه اللي ماتخلص

تركي : شدعوا خالد لاأسمع منك هالكلام مره ثانـيه

خالد : هذا اللي صاير ماأدري ليه احس اني مخلووق علشان اوااجه هموم بس

تركي عصب من خالد : خااالد شهالكلام اللي اسمعه استغفر ربك يارجااال علشان سالفه والا سالفتين تقول لي انا مخلووق علشان أوااجه هموم ..
خالد والله اذا شفت مصايب غيرك تهون مصيبيتك وهمك بعدين الحمدلله انت شفييك يعني علشان غاده ماوافقت وقفت الدنيااا يعني اذا وافقت بترووح همومك وتصير مبسووط

خالد : اذا كنت ماتدري وجود غاده بدنـــيتي اكـبر هـم ياتركي

تركي : انت اللي مخليها هم والا هو شي عااادي خلاص يعني البنت ماوافقت حاول تنساها وتشوف لك غيرها .. انت مو اي شخص ياخالد كل بنت تتمناك

خالد : تركي الله يخلييك لاتضغط علي بهالسالفه خلاص انا قلتلك مو قادر انساها شسوي والله صــعبه حس بحالتي شوي

تركي : خلاص خلاص قفل قووم معاي نشوف لنا شي ناكله لاتقوول لي مو مشتهي

خالد : ايه مو مشتهي

تركي : مادامك معي بتاكل غصب قووم يلا اشوف

خالد : تركي روح لحالك انا مالي خلق

تركي يقوم ويمسك خالد مع يدينه : وسع صدرك الدنيا والله ماتسـووى قوم معي يلا

قام خالد : ربـك يعين

تركي : خالد والله مشتاااق لضحكتك من زمان عنها

خالد : تبيني اضحك كـذا من دون سبب

تركي : طيب اقول لك نكته وتضحك

خالد : يلا

تركي : هههههههههههههه

خالد : الحمدلله والشكر شفيك انهبلت

تركي : فيه نكته كنت تقولها لي دايم اذا كنت طفشاان وكنت اضحك علييها وانت تنبسط عليها مره

خالد : اللي هي

تركي : يقولك فيه اثنين محششين كانوا يشوفون الأخبار بالتلفزيون قال الاول للثاني ماتلاحظ ان الاخبار طولت قال الثاني يمكن انها الحلقه الأخيره

خالد : ههههههههههههههههههه الله يرجك للحين تذكرها

تركي : هههههههه مستحيل انساها

خالد : يااحبيلك والله

تركي : اييه خلك دايم كـذا خل هالضحكه توسع صدوورنا

خالد : انشااءالله يلا مشينا

تركي : يلا


بـعد مرور شــــهرين من الاجازه ..

تركي ساافر مع اهله ورجع من السفر وخالد كان ينتظره علشان يروح ويخطب غاده مره ثانيه يحس بوجود تركي كل شي بيكون بخـير
الهنوف وعبدالعزيز سافروا لـ مـصر وتركوا بنتهم عند حصه ..
فارس ومشعل وفيصل واحمد راحوا للبـحرين يوسعوون صدورهم مع بعـض
فهد وبناته وزوجته سافروا لـ مكه من بداية الاجازه فهد كان محتاااج يجلس بمكه فتره طويله وبناته كلهم كانوا مبسووطين عمرهم ماراحوا لمكه الا وهم صغار مايذكروون ..
يوسف وزوجته السوريــه سافر معاها لـسوريا تزور اهلها
ساره كان ودها تساافر بهالاجازه وابو سعود كان وده يسفر البنات ويوسع صدورهم بس كان تعبان من رجلـه ومو قادر يسافر ويتحمل مشي كثير
فرضت ساره ووعدها بشي احلى ويعوضها

نآآس مبسوطه بالاجازه وتخطط وين تسافر ووين ترووح .. ونآآس مقابله الجدران الاجازه متساويه بالدراسه مافي فرق .. الدموع والكآبه والحزن مرافقيينهم بكل اوقاتهم ..

ابو سعود كان وده يفاتح غيداء بموضوع الرجال اللي جاي يخطبها من فتره طويله بس كل يوم يقول بكرا ويروح عليه الوقت وهو مو حاس وبعدها قال للرجال انها ماوافقت وهو حتى ماسالها ولاناقشها ..
وبعدها بفتره بسيطه خطبها واحد غنــي يسكن بقصره لحاله وامه وابوه متـــوفين وعلاقته مع عمانه وخواله مو قويه ابـد .. يعني عايش في حاله وفلوسه تأكله وتشربه وتعيشه حيـآته ومحتاح شريكة لحياته بس ..

جاء لعند ابوسعود وخطبها .. ووعده ابوسعود انه يشاورها ويرد له الخبر بأسرع وقتـ ..

في البحـريـن ..

كانوا العيال مبسووطين حيل توهـم طالعين من السينما ..

مشعل : انا خلاص بطني مره يووجعني شوفوا لي حل

فارس : من ايش

مشعل : من كثر ماضحكت علييك

احمد : هههههههههههههههههه فرووس انت عليك شكل وربي مايفوت ليتني مصوورك

فارس : اقول انقلعوا شفييه شكلي

فيصل : شكلك وانت خاايف ومطير عيونك

مشعل : هههههههههههههههههه بس خلااص لاتذكروني بشكله احس وربي لو زاد ضحكي بمووت

فارس : احمدروا ربكم وسعت صدوركم بشكلي

احمد : ههههههههههههههههه بس فاتت علينا ماصورناك

فيصل : عاد احمد والتصووير كل شي يبي يصوره مايفوت شي

احمد : لاني مبــدع وتصويري يعجبك

فارس : لاتصير واثق بقووه خف على نفسك شوي

مشعل : طيب يلا صورني خل نشوف تصوريك حلو والا لا

احمد : لا طبيعي بيكون شين تصويري مادام في الصوره انت

مشعل : الا والله قوول بيطلع حلوو احمد ربك اعطيك فرصه تصورني

فارس : الله يهديك ياأحمد هذا مشعل ماتعرفه

احمد : الا اعرفه يلا وقفوا جنب بعض خلوني اصوركم

فارس وقف جنب مشعل وحط ايدينه ورا كتفه

فارس : يلا يلا

فيصل : سبحااان الله انتوا يالاثنين كل ماشفتكم احسكم توأم

مشعل : مو انت لحالك كثير يقولون كـذا

احمد : عاد انا احس مافيه تشابه ابد

فيصل : لا حرام علييك طولهم واحد وبياضهم واحد وجسمهم وااحد بس شوي الاشبااه تختلف والعرض ماشاءالله مشعل اعرض

فارس كان لابس بنطلون جينز وقميص كرهات احمر وكحـلي ورافع اكمامه وبشعره الاسود الطويل صاير شكله راايق
اما مشعل كان لابس برمودا جينز وتيشيرت احمر مخطط بأبيض خطوط صغيره وبرضوا شعره نفس طبيعة شعر فارس اسود ومجعد شوي وماننسى ان مشعل احـلى ملامح من فارس بكـثير

فارس : مشعل اذا كبرت بتصير نفس نواف بالضبط

مشعل : ياااحبيله والله

فارس : اييه شخباره نواف

مشعل : ياعمري عليه من زمان مارحت له

فيصل : ليه

مشعل : والله يضيق صدري اذا شفت شكله اروح هناك بس اضيق صدري لييه

فيصل : يطلع بالسلامه انشاااءالله بس والله لو تطلع نفس نواف حلوو

مشعل : ليه

فيصل : جسمه حلوو

احمد : ايه ماشاءالله عريض وطويل

مشعل : ياعمري عاد لو تشوفونه الحيين والله يمكن انحف مني

احمد : اووف

مشعل : ايه والله

فيصل : طبيــعي الهم ينحفه بس انشاءالله يطلع ويرجع جسمه الاول

مشعل : انشااءالله

فارس : يلا احمد بتصورنا والا شلوون

احمد : طيب خلوا عندكم فن كـذا بس واقفين سوو حركه من هنا والا هنا

مشعل : وشو يعني تبيني اعطيه بوسه وانت تصور

احمد : ههههههههههههههه بالضبط

فارس : اقوول انت وياه تراني استحي

فيصل : تستحـي وتخااااف صاير بنت

فارس : فصوول عن الغلط

احمد : ماعلييك منه يلا بس وقف زيين

مشعل يغمز لأحمد : يلا

احمد رافع الكاميرا بيصوورهم وقبل مايصور قرب مشعل لفارس وعطاااه بوسه والتقط لهم الصوره وهم على وضعهم

فارس : مشعلووووووه مالك داعي

مشعل : ههههههههههههههه احمد قال لي انا مالي ذنب

احمد : يااخي شفيك انت ماعندك رومانسيه ابد عادي ولد خالتك ويعطيك بوسه فيها شي

فارس : لامافيها شي بس قدام خلق الله كلهم

احمد : عااادي وسع صدرك

فيصل : احس الصووره بتطلع شي

مشعل :اكييد بتطلع شي مادامني فيها انا وفرووس

احمد : انا غرت شرايك فصول نصور مثلهم

فيصل : ههههههههههههههههههه يلا قدام

فيصل توه بيتقدم عند احمد علشان يصور ويرن جواله ..

طلع جواله من جيــبه ..

استغرب يوم شاف الرقم ماكان يتوقع انها بتدق عليه من بعد كلامه حس انها دقت بوقت غلط بس ماحب انه يسحب عليها ومايرد ..فيصل طبعا حذف اسم غاده من عنده بس يوم دقت عرف رقمها ..
وكان له تقريبا 3 شهور ماكلمها ..

فيصل : دقاايق شباااب

وراح فيصل عنهم ورد

فيصل : الـوو

غاده : الو

فيصل : هلا والله

غاده : هلابك .. شخبارك فيصل

فيصل : الحمدلله بخير ..انتي كيفك

غاده : الحمدلله ..فيصل انا دقيت عليك ابي اقولك اخر كلامي الاخـير لك

فيصل : قولي ياغاده شعندك

غاده تجرأت وبدت بالموضوع : فيصل خلاص الايام اللي عشتها الحلووه بوجودك ..الاياام اللي حبيت فيها شخص وتعلقت فيه ..الاياام حبيتها بكل مافيها خلاص راحت وتلاشت ماعاد باقي فيها الا ذكـرى..
مادام رايك وقلته لي ..مادامك خلاص ماعاد تهتم لغاده او بالاصح ماعاد تحبها مثل اول ..انا اتوقع انك ماحبيتها من اساس علشان يقل حبك او يتغير

فيصل قاطعها : لحظه ياغاااده

غاده : فيصل ارجوك لاتقاطعني ابد اسمعني وبعدين لك الحريه تتكلم

فيصل : طيب تفضلي

غاده : ممكن انت كنت تظهـر لي انك تحبني ومن كلامك الحلو اللي ممكن افسره انك بس شي حفظته وجيت تقوله لاي بنت ممكن تكلمها ..ودايم الانسان مايعرف غلطه الا بالنهايه وتوي عرفت غلطي
والشي اللي سويته غلط وربي حسافه وقتي ضاع على شي تافه ماإستفدت منه الا القهر والضيقه ..من اليوم خلاص غاده بتنسى شي حبته وتعلقت فييه وهو كان يلعب بمشااعرها وهي مو حاسه ..
من اليوم غاده بتترك كل تفاهات مثل هالتفاهه هذي اللي سوتها ..

فيصل مو قادر يتحمل غاده وكلامها : غاده مبسوطه على كلامك اللي تقولينه كأني انا اللي غصبتك تسوين هالشي انتي برضااك سويتيه بعدين لاتفسرين مشاعر غيرك وانتي ماتدرين عنها..
وشو اللي يلعب بمشااعرها ..غاده مع احترامي الشديد انا اكتشفت انك لسى صغيره يعني انا اعترف لك واقول لك حبييتك صح ..
بس خلاص يوم اتضح لي الشي الغلط قل حبي بس مازلتي غاده انسانه عزيزه وغاليه ..
يعني انتي علشاني قلتلك الشي الغلط اللي نسويه جلستي تسبين فيني ولاكأنك بيوم حبيتي هالشخص والا عزيتيه ماأدري مين اللي مشاعره كاذبه ياغاده..

غاده :من كـثر ماحبيييتك حطيت هالعتاب كله كله ..الواحد اذا حب شخص وتعلق فيييه بعدين انصدم انه يجيه يوم ويقول له خلاص احنا لازم ننتهي..
وش تبي يكون ردة فعله يضحك ويزييد حبه له والا بينقلب الشي ضده جاووبني يافيصل

فيصل : مافي شي محدد على حسب الشخص ومقدار حبه

غاده : كل شخص اتوقع بيسوي اللي انا سويته وانا ماقلتلك شي اتوقع انه يزعلك

فيصل : الحيين تتهمين اني اكلم بنات والعب عليهم وتقولين ماقلت شي يزعلك غااده والله مو بزر انا مايفهم

غاده : بس هذا مو شي غلط

فيصل عصب : غاده احترمي نفسك والله اني احمد ربي اني تعرفت على ولد عمك والا لولاه كان استمرينا بشي غلط ونهايته فراق وماأدري كيف بيكون

غاده : يعني كأني افهم من كلامك انت ماسويت هالشي الا علشان خالد

فيصل : بطبعي انا صرييح خالد انساان غير عن كل شخص قابلته بحياتي حبووب طيب محترم عمره ماغلط على غيره ومن معزته وغلاته عندي سويت هالشي ..
لانه انتي تبقين بنت عمه ومو من حقي اسوي هالشي واكيد كل شخص يغار على اي قريبه له وخاصه لما يكون صديقه في علاقه معها..
ويكون بعلمك اذا ماكنتي تدرين خالد يدري عن كل شي بيني وبينك وجاني هو بنفسه يطلب اني اتركك بس قبل لايطلبني فهمته وقلتله خلاص اصلا انا كنت بسوي اللي تبي ياخالد من زمااان ..
وفرصه جت منك تقويني وتشجعني اسوي اللي في بالي ..

غاده ماإستوعبت : كيف يعني خالد ولد عمي يدري اني اكلمك هذيك الفتره كلها

فيصل : ايه من يوم هذاك اليوم يوم اقولك سالفة الجوال وهو كان يدري

غاده : وفرحاااااان توك تجي تقول لي فيصل انت تستهبل والا تتكلم جد

فيصل : لا اتكلم جد

غاده : حرام عليييك يعني كل هالفتره خالد يدري عني وانت ماقلت لي

فيصل : شتبيني اقول لك بعدين انا ماتأكدت الا يوم جاني ومن بعدهخا قلتلك خلاص احنا لازم ننتهي

غاده :..........

فيصل :غاده اتمنى تكون هذي اخر مكالمه بيننا وماأبي انهيها على هواش خليها تنتهي على خير والكل يروح بطريق والله يوفقك ويوفقني

غاده :........

فيصل : غاده خالد صار صديقي وصرت اجلس معاه كثير ..خالد ياغاده يحبك ورغم كل اللي درى عنه انك تكلميني ماتغير حبه لك بالعكس زااد واكبر دليل انه جاني وقال اترك بنت عمي
وبصراحه انا لو اني مكانه ماراح اوافق على بنت عمي من بعد مادريت انها تكلم ولها علاقه بواحد .. علشااان كـذا يتضح لك ان خالد غـــير عن الكل .. غاده نصيحتي الاخيره لك لاتخسريـن خالد

غاده : خلاص يافيصل بس تكـفى ترى اللي فيني كافيني .. ابييك تنساني يافيصل ولاتتذكر ولا شي من غاده وانا بحــاول انساك ومثل ماقلت كل واحد يروح بطريقه

فيصل : الله يوفقك يارب ويسعدك تبقين اخت غاليه وعزيزه

غاده : امين وياك

فيصل : انتبهي لنفسك ولاتتهورين بأشياء تندمين عليها بالاخير ولاتستعجلين بأي قرار تتخذينه

وبهالمكالمه انتــــــهى كل شي كان بين غاده وفيصل .. ايامهم الحلوه اللي عاشوها سواليفهم اللي قضوها مع بعض حبهم اللي ممكن نسميه حب مززيف حب كاذب حب جاء بطريق غلط عمره ماراح يستــمر ..


غاده اول ماسكرت من فيـصل حست ان الديا تدوور فيها تبي تستوعب كلام فيصل اللي قال لها عن خالد بس مو قادره .. معقوله خالد يحبني من بعد ماعرف اني بعلاقه مع فيصل
لهالدرجه حبك كبــير ياخالد .. يعني مو معقوله جاي يخطبني وهو يعرف اني كنت اكلم فيصل وش اللي تفكر فييه ياخالد مو معقوله شخص يعرف ان بنت عمه تكلم من قبل ويروح يخطبها
وفوق هذا كله يدري انها تكرهه..

غــــــريب انت ياخــــالد ..



محمد يرد على جواله ..

محمد : هلا والله وغلا

مشاري : هلا بالقاااطع

محمد : ياعمري انا دايم القاطع

مشاري : طوول عمرك قاطع ياشييخ حرام عليك ارحمنا شوي

محمد : وش مسوي انا ياساتر

مشاري : صاير تتغلى ومانشووفك ابد وكل ماكلمنااك تقول معليش كنت مشغوول بالله عليك وش الشغل اللي عندك

محمد : والله مدري يامشاااري الايام تمشي بسرعه كل يوم اقول بكرا بروح للعيال وانسى

مشاري: صاير شااايب اللي يشوفك يقول متزوج وعنده 19 بزر

محمد : ههههههههههههههههههه بسم الله علي 19 مره وحده

مشاري : مدري عنك صااير تنسى وتنشغل وحالتك حاله

محمد : هههههههههه ياحبييلك والله شسوي اعذرني مشااري قسم بالله مدري كيف يمر الوقت علي بسرعه

مشاري: المهم احنا هالمره سامحناااك بس بشرط

محمد : ياليييل بدينا بالشرووط .. وشو شرطك قول

مشاري : تخاووينا

محمد : وين

مشاري : ماقلتلك انا اخو عبدالله بيتزوج وزواجه بجده لازم نروح نحضره

محمد : ياحبيييله وماقال لي ولاعطاني خبر

مشاري : انت اصلا متى نشوفك علشان نقولك والا نعطيك خبر حتى الجوال بالطقااق ترد علينا

محمد : اشغاالي ماتسمح لي

مشاري : ارحمنا يارجااال

محمد : ههههههههههه والله مشتاااق لك يالدووب

مشاري : والله انا اكثر وش قلت طيب تجي معنا

محمد : اييه اكيد مايحتاج اول الحضوور انا بس شعنده بجده

مشاري : مدري والله اهل البنت الظاهر

محمد : اها

مشاري : خلاص يعني نعتمد انك بتجي

محمد : اييه اكيد

مشاري : ايه كفوو والله

محمد : بس متى بتمشون

مشاري : هو زواجه الخميس واحنا بنمشي انشاءالله الثلاثاء

محمد : حلوو

مشاري : وكلنا بسياره وحده يعني مايحتاج تتعب عمرك

محمد : العيال كلهم بيروحون
مشاري : ايه عبدالله ياعمري ماترك احد الا يعزمه

محمد : ياحبيله

مشاري : ومشعل اخووك لاتنساه خله يجي يوسع صدوورنا

محمد : مشعل لااهي مادرى عنك والله

مشاري: ليه ويينه بعد مشغووول

محمد : ههههههههههههههههه لا بالبحرين مشعل

مشاري : شعنده

محمد : ابد والله هو وفارس وربعهم رايحين يوسعون صدورهم

مشاري : والله وكبر مشعل وصار يروح لحاله

محمد : والله بزراان للحين مدري شلون راحوا

مشاري : يوسعوون صدورهم شعندهم

محمد : ايه والله

مشاري : المهم انت لاتنساانا عاد مو يجي الاثنين وتقول لي يووه ماتجهزت ونسييت

محمد : يااعمري خلااص شفيك علي انشاءالله ماأنسى

مشاري: حبيب قلبي والله اووكي انا بروح لأبوي بشوف شعنده تامرني شي ماشيات

محمد : سلامة قلبك سلم عاللي عندك

مشاري : يبلغ .. مع السلامه

محمد : مع السلامه

خالد فاتح جده بموضوع غاده مره ثانيه واستغرب ابوسعود من اصرار خالد وقال لام سعود ففاتحتها ام سعود وردت عليها غاده بالرفض بعدها ماحب ابو سعود انه يقول لخالد ماوده يضيق صدره فقال اقول له بعديين
ابو سعود جالس بغرفته ومعاه غيــداء يكلمها بموضوع الرجال اللي خطبها

الســـــاعه 11 بالليل ..

غيداء : بس ياجدي

ابو سعود : بس ايش قولي اللي عندك

غيداء :ابي رايك ياجدي

ابو سعود : صحيح ان نواف ولد بنتي وعلى عيني وراسي بس ياغيداء نواف ماتأمنين مصيره يعني ماتدرين بيطلع والا مايطلع وانتي بنت الى متى بتجلسين تنتظرينه
هو ماراح يضره لكن انتي اللي بتنضرين والرجال اللي خطبك رجال كفوو وولد عائله معرووفه يعني رده خساره

غيداء منزله راسها ماتدري شتقول كلام جدها بدت تقتنع فيها .. من كثر مايقولون لها ان نواف ماينضمن مصيره تشبعت بكلامهم وخلاص حطت في بالها انه مستحييل يطلع لو انتظرته طول عمرها..
ودها توافق بس نواااف في بالها نواف في قلبها حبها لنواف مستحيل تخونه ووعدها لنواف مستحيل تخلفـه..

ابو سعود : انتي استخيري وانا بنتظر ردك والله يكتب اللي فيه الخـير

غيداء: امين

قامت غيداء واستأذنت من جدها وراحت غرفتها ضاايق صدرها محتاره حــيل

دخلت الغرفة وشافت غاده جالسه ..

غيداء : غاده شعندك هنا

غاده : طفشت ياغيدااء شوفي لي حل

جلست غيداء عالكرسي بجنب اختها ..

غيداء : انتي طفشتي وانا تعبـــت

غاده : لييه شفيك

غيداء : اول شي قومي سكري الباب تكـفيـن

غاده ابتسمت لاختها و قامت وسكرت الباب ورجعت جلست بمكانها

غاده : يلا قولي شسالفه

غيداء : غدوو انتي تدرين ان نواف خطبني قبل مايدخل السجن ووافقت وتم كل شي تمام

غاده : ايييه

غيداء : بس جدي من شوي كلمني وقال في واحد خطبك وانا رايي انك توافقين عليه

غاده : ونواااف

غيداء: يقوول لي نواف ماتدرين عنه هو يطلع والا لا ويقول الى متى بتجلسين تستنيينه

غاده : غيداء من كلام جدي اكيد عنده خبر بنواف

غيداء : كييف

غاده : اممم يعني انو مافي امل يطلع مثلا

غيداء : لاياغاااده تكفيين خلاص انا اكتفيت بكلامهم والله كل واحد يجيني من جهه ويقول لي نواف مصيره ماتضمنــينه مايصير تنتظرينه..
غااده شسووي طيب يعني يبوني اتركه وانا اللي حبييته وعلشانه يعني انسجن ارووح واتركه واتزوج غيره

غاده : تبين الصراحه انا لو انا مكانك اوافق عاللي خطبني

غيداء : ونوااااف حبي له وين أوديه وحبه لي وين ارميه

غاده : الدنيا عمرها مااصفت لأحد ياغيداء وهذي هي تفرق اثنييين حبوا بعض وتخلي كل شخص يروح بطريقه.. غيداء ادري انك تحبينه وهو يحبك بس على كلام جدي الى متى يعني وانتي تنتظرين ..

غيداء : اففف تعبت والله تعبت

غاده : كلنا تعبنا من هالدنياا مكتوب علينا نتعب ونشقى

غيداء : ربك يعين بس

غاده قامت ومدت يدها لأختها : طيب قومي معي ننزل تحت

غيداء :وش ينزلنا مافي احد

غاده : وجدتي وساره وينهم

غيداء : مدري انا قبل ماأرقى ماكان فيه احد

غاده : طيب ماعلييه نروح نشوف وش يجلسنا هنا

ابتسمت غيداء لاختها ومدت لها يدها وقامت معها ونزلوا تحـت ..

ساره كانت منسدحه عالكنب : مابغيتوااا تشرفوون

غاده : انتي اللي ويينك

ساره : والله جيت للغرفه وشفتكم جالسين تسولفون قلت اكيد عندهم سالفه خاصه وخليتكم

غيداء : هههههههههههههه مايمديني انا على ادبك مو متعودين عليك كـذا

ساره : خلاااص عاد كبرنا وتغيرنا

غاده : بنااات انا طفشاانه مره شوفي لي حل

ساره : والله انا نفس حالتك مره طفشاانه ابي اطلع ابي اغير جوو

غيداء : تكفون وش يطلعكم خلووكم ببيتكم احسن

ساره : وش يجلسنا والله طفش

غاده : من جد

ساره : شرااايكم ادق على خااالد يطلعنا ونروح نمر رهف معانا وااو وناسه

غيداء : انا عن نفسي مالي خلق صراحه وبعدين وااثقه انه بيوافق

ساره : ايه بيوافق خالد اعرفه مستحييل يرد طلب وحتى لو كان مشغوول يفضي عمره لنا

غاااده تفكر بكلام ساره .. كل يوم عن يوم يجيها كلام عن خالد يزيد اعجابها فييه نوعا ما من الرغم انها رفضته مرتيين يوم تقدم لها خالد يعجبها بتصرفااته وبطبعه بس ماتدري وشو الشي اللي يمنعها توافق عليه

ساره : الموهم اذا بنطلع ياغيداء انتي اول وحده

غاده : غيري جوو شوي

ساره : المهم وش قلتوا ادق عليييه

غاده : مدري انا احس انه

ساره : تحسيين ايش شفيها اذا طلعنا مع خالد

غاده : مدري

ساره : شقلتي ياغيداء

غيداء : عاادي ماعندي مانع يلا مالي الا اطلع معكم الشكوى لله

ساره قامت : يعني ادق خلاااص

غاده : بكيفك

اخذت ساره الجوال ودقت على خالد .. وحطته سبيكر

خالد : مرآآآحب

ساره : مرحبتيين هلا والله

خالد : هلابك

ساره :شخباارك خلوود

خالد : مادامني اكلم سارونه فأنا بخيير

ساره : اييه جامل حلوه المجامله منك

خالد : ياربي والله ماعرفنا لك ان مدحنا قلتي تجاملون وان مامدحنا زعلتي

ساره : ههههههه شسوي لاني مو متعوده منكم المدح

خالد : اوفف شدعواا سوير

ساره : المهم خلنا في موضوعنا

خالد : ايه آمري ياعمتي

ساره : خاالد شفيك علي اليووم

خالد : يعني ماتبين اقوول عمتي والا اقوول سوير يعجبك يعني

ساره : لا لا خلنا على عمتي

خالد : طيب عمتي آمري تدللي

ساره : مايامر عليك عدو .. امممم اول شي انت ويين

خالد : لييه شبغيتي

ساره : قول لي اول ويين

خالد : انا ماأحب اللي يسال هالسؤال قوليلي انتي شتبغيين

ساره : بصرااحه طفشانه مره وودي اطلع

خالد : بس !!

ساره : اييه

خالد : والبنات ماراح يطلعون معك

ساره : الا اكييد البنات قبلي

خالد : حلوو طيب وجدتي قلتيلها

ساره : لا والله هي نايمه الحين بقول لبابا يقولها وعالعموم مادامنا طالعين معك ماراح تقول شي

خالد : اوكي انا عندي كم شغله الحيين اخلصها ونـص ساعه وانا عندكم انشاءالله

ساره : ويلووموووني فيك والله لو نلف الدنياا كلها طوول وعرض ماراح نلاقي مثلك

خالد : ترى يكبر راااسي مشكلتي اصدق بسرعه

ساره تبي تهبل فيه : عاد هو خلقه كبـــير

خالد : سووير لاتخربينها عالاخــير خليك عاقله

ساره : هههههههههههههههههه طيب عقلنا

خالد : ايييه خليك كـذا والا هونت ماطلعتك

ساره : خلاص خلاص والله عقلنا

خالد : اووكي انا اكمل شغلي وانتوا على بال ماأجي جهزوا اعماركم

ساره : اوكي بيباااي خلود

خالد : باي

سكرت ساره من خالد ..

غيداء : ماأدري ليه احسه مشغوول مره

ساره : لا ماأتوقع اذا مشغول بجد يقول لي بس هو عنده شغله بسيطه يخلصها ويجي يطلعنا

غاده من بعد ماسكرت ساره من خالد سرحت بعيييد وخذاها التفكير لبعيد وفي بالها هالكلام يدور (( خالد انساان حبوب طيب يتعب نفسه علشااان غيره ..
يرهق نفسه علشان خاطر اللي يحبهم وربي صدقت ساره مثلك نادر ياخالد ))

ساره : غااااده اللي ماخذ عقلك يتهنا به

غاده انتبهت : هلا

ساره : وييين وصلتي

غاده : هاه لا لا ولا شي

ساره : اييه صدقتك ولاشي رااايحه لبعييد وتفكريين وبالاخير ولاشي

غاده : ياربي والله بكيفك تصدقيين حلو مو مصدقه براحتك

غيداء : خلاص حصل خير لاتكبرونها وهي صغيره ..

ساره : بالله علييك ياغيداء شرايك بشكلها

غيداء : بااين انك سرحااانه ومو حاسه باللي حولك

ساره : هذا اختك قالته

غاده : يووه منكم ماتخلون الواحد يااخذ راحته بالتفكـير

ساره : حلوو اعترفتي انك تفكريين بس ماقلتيلنا في مييين

غاده قامت واقفه : لاازم يكون شخص يعني انا اصلا افكر بالدنيااا

ساره : ههههههههههههه تفكرين بالدنيا اجل رووحي تكفين لغرفتك كملي تفكيرك علشان مانخرب علييك

غاده : ساره والله ترى اذا عصبت عليك بتندمين

ساره : طول عمرك معصبه

غاده : ارووح لغرفتي قبل لاأسوي شي مو من صالحك

ساره : هههههههههههه ايه كملي تفكيرك

غاده : اييه بكمل تفكيري في حبيب قلبي فييها شي

ساره : لا ابد

راحت غاده فووق ..

غيداء : اقوول سارونه

ساره : هلا

غيداء : مو ملاحظه ان غاده مره متغيره

ساره : قصدك للاحسن صح

غيداء : اييييه

ساره : ايه والله حتى انا ملاحظه لها فتره متغيره

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم