رواية بحر حبي -6

رواية بحر حبي -6

رواية بحر حبي -6

نورة: أمي دخيلج قولي أنج تبين تنزلين البحرين بليز أمي

أم مبارك: لا والله مافيه على الدرب هالمرة ماباسير المرة اليايه إنشالله وبعدين أنا عندي شغل ماروم أترك شغلي خليها حق المرة يايه إنشالله
نورة: أمييييييي والله ملل ماعندي شغل أنتي تسيرين عند الجيران وأنا ماحب أسير والله ملل مبارك الله يخليك خذني معاك
مبارك: آسف جداً يا أختي العزيزة أريد أن أذهب لوحدي لأن زوجتي أهلها مسافرين فمابا حد يشاركني فيها مره ثانية إنشالله مثل ما قالت الوالدة
نورة: أففففففف
أم مبارك: بس خلاص عيب أخوج قالج شي بس قولي إنشالله وسكتي لازم هالمنازع معاه أنتي ماشي شغل عندج؟؟ سيري ذاكري أحسن لج
نورة: والله أنا أذاكر الحمدالله
مبارك: خلاص نواره حبيبتي باطلعج اليوم خلاص شو رايج؟!!
نورة: أحلف قول والله؟
مبارك: كلمة ثانية وأخليج في البيت
نورة: لالا فديتك من أحين بسير أتجهز
مبارك: خيـــــــبه لشو من أحين؟؟ وين بتسيرين أنتي؟ ترا بتحوطين في البلاد ما بتسافرين!!
نورة: لالا عسب لين بنطلع ما أتأخر عليك
مبارك:هيه أحسن بعد

على الساعة ثلاث إلا ربع مبارك خذ أخته وطلعها معاه وداها وافي سنتر وتشرت شوية أغراض ووداها بعد كارفور تبا تتشرى حق البيت ورجعوا البيت بسرعة عشان مبارك بيمشي في طريجه حق البحرين

أنا كنت أجهز روحي وأرتب غرفتي وأحاول أقنع أمي جانها تقدر تقنع أبوي أن أروح وياهم كويت بس مافي أمل

أمي: خلاص إللي تبينه أنا باخذه لج بس خلاص لاتحنين أزيد عشان أبوج مايكنسل روحتنا
أنا: إنزين بس خلاص

اليوم الثاني "الخميس"
مبارك وصل تقريباً على الساعة 11 وراح فندق يبات ليلتها على أساس الخميس الصبح بيي عندي.

الصبح الساعة 9 قعدت من الرقاد بسرعة بسرعة تسبحت ولبست ثيابي عشان ألحق أسلم على أمي وأقعد معاها ومع خلودي رحت شفتهم يتريقون مع بعض قعدت شوي أسولف معاها قالت لي سوي تلفون حق أبوج شوفيه شنو يبي غدا قلت لها أنزين
أتصلت في أبوي
طوووووط طووط طووووووط طووووووط

أبوي:ألوو
أنا: قوة بابا
أبوي:هلا
أنا: بابا تقولك ماما شتبي غدا؟
أبوي: أي شي شدراني عنكم
أنا: أوكي
أبوي: يلا
أنا: بابا أقولك معلي تطرش لي مهان إذا ماعنده شغل؟ _(مهان: أسم السايق).
أبوي:شله بعد؟
أنا:آبي أروح المستشفى
أبوي: أمس رايحه
أنا: لا بابا ذاك غير، أنزين شوفه لي إذا ماعنده شغل خل إيني
أبوي: باشوفه وباطرشه لج
أنا: أوكي يلا مع السلامة
أبوي: مع السلامة

إلا عبدالله دخل علي

أنا: هلا عبود
عبدالله: أقولج يودي خالد شوي أنا آبي أطلع وأمج طلعت راحت الجمعية تبي تاخذ أغراض وهو مب راضي يهدني
أنا: عبدالله أنا بروحه بالبس دفتي
عبدالله: ليش أنتي وين بتروحين؟؟؟
أنا: أحين بيني مهان وباروح المستشفى
عبدالله: أنزين أنتي يوديه على ماييج مهان
أنا: أنزين وينه الحين؟؟
خالد:عبود بايي وياك
عبدالله: أكو لولوة تبيك تعطيك علووج
أنا: يالسبال لاتجذب على الياهل
عبدالله: عطيه خلصينا
أنا: هههههه أنزين خله يدش عاااد

شلت خالد وبطلت شنطتي وعطيته علوج وقعد يتعبث في درج الكوميدينو ويطلع الأوراق ويحووس لين ماطفرني شهقت

أنا:خالد شسويت أففففففيه قوم قوم الله ياخذ أبليسك إنشالله

مبطل عيونه ويكمل في العفسه إللي سواها وطقو الجرس

خالد: أنا ماسويت شي
أنا: ههههه أنزين،كوماري من ياي؟
كوماري:مهان
أنا: أنزين قولي له أنا أحين بيجي
كوماري: زين<< هزت راسها
أنا: يالله خالد تعال نروح تحت
خالد: تحت!!
أنا: إيه يلا، أفف صبر خلني أدخل هالقثره إللي سويتها قبل

وبسرعة دخلتهم في الدرج وطلعت من الغرفة وتوني باوصي كوماري تحط بالها على خالد إلا أمي وصلت

أمي: ها وين بتروحين؟
انا: باروح المستشفى
أمي: خذتي موعد؟
أنا: لا بس باحصل
أمي: أحين زحمة وبعدين شوفي الساعة جم ألحين عشر إلا تلاقين الدكاترة أحين يتريقون
أنا: معلي أحين أنا باروح
أمي: أنتي روحي وخلي مهان يروح يكمل شغله لين خلصتي سوي له تلفون
أنا: إنزين يمه يالله مع السلامة إيه يمه يقولج عبود قبل ما تمشين سوي له تلفون حتى أنا بعد أتصلي فيني عشان أسلم عليج
أمي: أنزين روحي لا تأخرين الريال
أنا: يلا مع السلامة
أمي: مع السلامة

وخالد يصيح يبي إيي وياي وأنا رحت عنه، ومشينا في طريج المستشفى دخلت المستشفى وقلت حق مهان ينتظر شوي برع في الباركنج (Parking) دخلت سألت الرسبشن (reception) إن جان في موعد جريب

الموظفة:في الساعة 10 وربع تبين؟؟
أنا: إي أوكي

كانت توه الساعة عشر وخمس يعني ما باتأخر وايد طلعت حق مهان وقلت له أنه يروح وإذا خلصت باسوي له تلفون. قعدت شوي إلا نادوني دخلت على الدكتورة وقلت لها شنو فيني وبعد الكشف كتبت لي أدويه وغيره وطلعت من عندها ورحت صرفت الأدوية وأتصلت في السايق ماخذ له عشر دقايق إلا وهو يايني فقير وأنا في السيارة مبارك متصل

أنا: ألو
مبارك: صباح الخير حبيبي
أنا: صباح النور هلا أبوي شخبارك؟
مبارك: بخير فديتج، وين أنتي؟
أنا: قريب البيت
مبارك: أوكي مسافة الطريج وأكون عندج وبانطلع ويا بعض
أنا: مو مشكلة خلني بس أقول حق أمي
مبارك: يعني لايكون أنا باخذج من دون ماسلم عليها مثلاً؟!!
أنا: لا بس
مبارك: لابس ولا شياته يلا روحي تجهزي على ما أوصل عندج
أنا: أوكي أبوي يلا مع السلامة
مبارك: مع السلامة

دخلت البيت أشوه ليقت أمي ليحين ماراحت

أنا: يمه متى بتمشون؟
أمي: شدراني عن أختج تقول الساعة عشر تلاقينهم الساعة 12 بيمشون
أنا: أنزين يمه أحين بيي مبارك
أمي: حياه الله متى وصل
أنا: أمس على الساعة 11 إلا تقريباً
أمي: الحمدالله على سلامته
أنا: الله يسلمج أنا باخليج الحين باروح أعدل روحي
أمي: أنزين خفي يدج مب تنقعين الريال
أنا: أنزيــــــن والله
خالد: لولو
أنا: ها حبيبي يا عيون لولو أنت
خالد: آبي ماي
أنا: إنشالله من عيوني الثنتين

الثنتين بس ماي تعال فديتك

وشاليته وصبيت له ماي وشربته وعضضته شوي على خفيف وهو يضحك بيوحشني هالنتفه ياااربي ما أطيق فراقه، شلت بعمري ورحت الحجرة دخلت أول شي نزلت دموعي لأن ماما بتسافر وخلودي معاها آاااااه فديتهم بيوحشوني ومشيت ويهي وحطيت لي كحل وجلوس ولبست دفتي مره ثانية وكان مبارك موجود تحت يسلم على أمي

مبارك: هلا والله
أنا: هلا فيك <<أشوف أمي تحط الشنط والأغراض يم الباب بدت العين تبرق من الدموع
مبارك: عيل عمتي نحن نخليج
أمي: وين بتروحون؟
أنا: باروح الجامعة آييب رقمي السري<<والعبرة خانقتني
أمي: أنزين تحملوا بروحكم
أنا: إنشالله يله يمه مع السلامة
أمي: مع السلامة
مبارك: مع السلامة عمتي
أنا: يمه لا تنسين تتصلين فيني
أمي: أنزين

طلعت أنا ومبارك وركبنا السيارة طبعاً مبارك واايد أشيا في باله يبي يسألني وأبتدا

مبارك: هلا بحبيبي والله توه مانورت السيارة، فديتج وحشتيني
أنا: منور بوجود أهله ومايوحشك غالي
مبارك: بلاج حبيبتي زعلانة؟
أنا: لا ولاشي
مبارك: أنزين وين كنتي مساعة؟
أنا: رايحه المستشفى

صد صوبي مرة وحده

مبارك: ليش شو فيج؟؟
أنا: لا ماشي بس معدتي تعورني من أمس ورحت
مبارك: أنزين شو قالوا لج؟
أنا: كل عاده عطوني حبوب وقالت لي أبتعد عن الأحماض و الفلفل وعطتني حق أسوي أشعة ملونه
مبارك: ومتى بتسوين هالأشعه؟؟
أنا: بوووه يالله خير إذا الله أحيانا شهر 2 إلا إذا زاد علي بيحولوني السلمانية في الحال بيسونها لي
مبارك: فديتج ماتشوفين شر أنا أقووول لولي بلاها جي سكاته مو من العادة يعني
أنا: لا بس

وسكت وهو يطلعني بطرف عينه وأنا مالي خلق أتكلم، فصد صوبي مرة ثانية

مبارك:لولو شو فيج معدتج وايد تعورج ؟؟ تبين باوديج أحين خاص ؟؟
أنا:لا مافيني شي<< ماتحملت أكثر وبدت دموعي تطيح
مبارك: لولوة الله يرضى عليج لاتصيحين إذا وايد تعورج باخذج للمستشفى و لا تصيحين والله ولا أشوفج تصيحين
أنا: ماتعورني مبارك
مبارك: شوفيج عيل ليش تصيحين؟؟
أنا: ماما بتسافر بتوحشني هي وخلود<< وأنا أمسح دموعي
مبارك:ههههههههههههههه هههههههههههههههههههه الله يقطع أبليسج أحين ها إللي مصيحنج تحسبت أحين مايحتاي معدتج بتقطع من الألم أثاريج تصيحين على أمج!!! هههههههههههههههههههه
أنا: بسم الله علي من الويع وبعدين مايضحك وأنا كيفي باصيح على كيفي أنزين، سخيف واحد
مبارك: ههههههههههههههههه خلاص خلاص أبوي أعصابج أنزين أحين وين تبين تسيرين أول شي
أنا: يعني وين؟! أكيد جامعة الصخير
مبارك: إنشالله من عيوني

أبتسمت له وكملنا الدرب وهو حاط CD منوعات إمارتيه الصراحة مب حلو ماعجبتني إلا أغنية الجسمي "شلني" عجيبة وايد أحبها.
وصلنا ونزلنا على طول رحنا التسجيل وخذت الرقم عقب ماطلعنا وركبت السيارة تحجيت

أنا:تدري عاد لو أدري أن هاذي الرقم أهوه الرقم السري إللي يقولون عنه إن جان ماييت وخذيته!
مبارك: ليش عاد؟
أنا: لأن already أنا عندي إياه
مبارك: معلي أنزين خليه
أنا: مو مشكله يلا بس خل نرجع
مبارك: وين تبين أنتي؟؟ لايكون حاطه بالج أنج ترجعين البيت؟؟
أنا: ليش إنشالله أنت وين ناوي تروح؟؟؟
مبارك: قصدج نروح، أنا روحي ماروح مكان أروح وياج أنتي فديتج
أنا: والله مالي خاطر في مكان آبي آروح البيت بس
مبارك: مايخصني أنا بطلعج
أنا:أنزين روح مكان ماتبي
مبارك: لولوه عاد ضحكي عنبوا بلاج جي مكشره؟!!!!
أنا: مافيني شي <<وابتسمت
مبارك: هيه جي أباج مومساعة مادة البوز شبرين
أنا: ههههههههه

خذاني مجمع الدانة

مبارك: يلا وين تبين تتغدين؟؟
أنا: مادري أففف مافي جسميز
مبارك: لولوة!!! أحين هالمطاعم كلها تبين جسميز شو أقولج عاده
أنا: والله خاطري في جسميز
مبارك: أنزين عندج الأبراج،أصفهاني، مكدونالدز،كودو،يم يم تري، ها أكو عندج هارديز
أنا: افف مابي
مبارك: شو تبين عيل باستا؟؟ أنا بطلب لي باستا
أنا: لا مابي
مبارك:ها عيل شوتبين؟<< بأسلوب يقلدني فيه
أنا: مادري
مبارك: أنزين طلبي لج من كودو ، كودو لانج (Kodo lunch)
أنا: لا مابيه مرة خذت وطلعت لي حشرة في الخس لوعت جبدي
مبارك: لاحول الله ولاقوة والحل الحين يعني مابتاكلين ولاشووو؟؟
أنا: مادري بس خلاص باطلب لي من هارديز
مبارك: وأخيرا يلا سيري أنا عند ها المطعم إللي يبمج باطلب لي باستا
أنا: انزين

طلبت لي شكن فليه مع كيريلي فرايز وشيدر جيز وهو طلب له باستا بالدجاج والسجق وشوية خضرا فيها بالسوس الأبيض

مبارك: شو خلصتي؟
أنا: لحظة، يلا
مبارك: وين تبين تقعدين؟
أنا: هني في النص أحسن المكان خالي
مبارك: هيه والله مكان عجيب


قعدنا

مبارك: أندوج ها خاشوقة وشوكه قلت يمكن يدش خاطرج في الباستا معاي تاكلين
أنا: لا أكا عندي وجبتي وإذا كملتها زين
مبارك: لا بتكملينها مو بكيفج يلا أشوف أكلي
أنا: هههههه جيف ياهل
مبارك: فديت الياهل أنا

كلينا وجبتنا وأنا فعلاً خلصت وجبتي الحمدالله بعدها رحنا نتمشى ودخلنا محل وجوه نشوف العطورات خلصنا بسرعة أنا ماخذت شي لأن هو كان يايب لي من أسبوعين تقريباً طقم عطر فما حبيت أخذ شي مع أنه قالي بس أنا مابي، طلعنا وداني حق السينما بدون ما ياخذ رايي حجز التذاكر ودخلنا على طوول

أنا: أحين أنت أي فلم مختار يمكن مب حلو
مبارك: لاتخافين دامج معاي بدخلين فلم حلو
أنا: شوف والله أن طلع الفلم المصري سخيف لا أطلع عنك وأخليك بروحك عاد أنت أقعد شوفه بروحك
مبارك: أفااا تسوينها وأنا مبارك
أنا: إيه أسويها وأنا لولوة
مبارك: أحين أنتي قعدي وبتشوفين الفلم
أنا: يلا أقعد وبنشوف

وأبتدا الفلم كان فلم أكشن، كلمة روعة شوي عليه والله طول الفلم على أعصابي وأطق بريلي آبي أعرف شبيصير وشصار في الشخصيات وهو يطالعني ويضحك علي ليش إني على أعصابي وميود يدي ويرص عليها عشان أخف من التوتر إللي أنا فيه وخلص الفلم وأنا روحي خلصت من كثر ما كانت أعصابي مشدودة بس فتحوا الليتات خذت نفس عميق وتندهت

مبارك: ههههههه بلاج داخله سباق الماراثوون
أنا: تتطنز شوف دقات قلبي

فعلاً كانت دقات قلبي سريعة بطريقة فظيعة

مبارك: خيبة فلم يسوي بج جي
أنا: هههههه شفت عاد بس والله صج حلو عجبني
مبارك: أدري لأن أنا إللي مختارنه
أنا: أدري أنك أنت مختاره بس أنا إللي محليه القعده
مبارك:ههههههههههههه والله مب هينه
أنا: عشان تعرف أنا لولوة والأجر على الله
مبارك: يلا عيل خلينا نمشي
أنا: يلا

ومشينا يوم ركبت السيارة تحجيت بس كنت مستحية منه عقب هالطلعة

أنا: مبارك ممكن طلب إذا ماعليك أمر؟؟!
مبارك: قولي أبوي
أنا: آبي آروح مجمع التأمينات إللي شريت منه تلفوني
مبارك: ليش؟
أنا: الجارج مال التلفون مايجرج لي أياه أضطر آخذ جارج تلفون أبوي عشان آجرجه وبعدين لين أتكلم مع أحد يزن يعور أذوني لا أنا أسمع واضح ولا هم يسمعوني حتى إذا أستخدمت الهدفون ماينسمع الصوت كأني بعيده عنه
مبارك: هيه هيه خلاص توكلنا على الله

أبتسمت ورحنا هناك كان المحل مغلق بس أنا قلت له بما أن المحل مغلق خلنا نصلي عيل، وركبنا فوق رحنا المصلى وصلينا خلصنا الصلاة نزلنا تحت الحمدالله فتحت المحلات دخلنا المحل كان زحمة على الكونتر نطرت لين ماخفت الزحمة ووقفت ووقف هو يمي
والهندي إللي يشتغل في المحل ياني
الهندي: yes mam how can I help you?
أنا:hi, I call you before yesterday about my charge it’s not charging my phon
الهندي: yah yah can I have it please
أنا: yes sure here you are

خذ من عندي وجيكه وطلع الخلل في الجهاز الجارج نفسه وعطاني غيره

الهندي: I change it for you there you are
أنا:thank you also when I’m talking in the phone there is buzz
I cant hear who is talking well also who talk to me they can’t hear me cause this sound even if I use the headphone they said to me they can’t hear my voice it’s look like very far either if I put the receptor near to my mouth
الهندي: mmm you must check with the agency of your phone maybe there is defect in the hardware
أنا:Ok, thank you
الهندي: you welcome
أنا: يلا مبارك عشان نروح حق الوكالة
مبارك: فديتج تيننين وانتي تكلمين ماشالله عليج أنجليزيتج حلوة
أنا: أدري لأني أنا حلوة هههههههه
مبارك: أقول سكتي الله يخليج ماحد يمدحج
أنا: ههههههه أمبله أنت تمدحني
مبارك: أقول المحل جان تبين تسيرين له
أنا: يلا ندخل

دخلنا المحل شفت مره قاعده على الكونتر على بالي باكستانية شكلها أبد ما يوحي أنها بحرينية نطرت تخلص من الريال خلصت توني باتحجا إلا يا واحد وقالها السلام ردت عليه أنا صراحة تفاجأت ما توقعت كلش أنها بترد عليه المهم يا دوري

أنا: السلام عليكم
الموظفة: وعليكم السلام آمري أختي، شلون أقدر أساعدج؟؟
أنا: أختي بس التلفون عندي لما أتكلم يصير فيه صوت زنه ماقدر أسمع إللي يتكلم ولا هم يقدرون يسمعون صوتي واضح حتى لو أستخدمت الهدفون يصير صوتي كأنه بعيــد ولو جربته مني بعد يبقى بعيد الصوت
الموظفة: أنزين بس تخلينه نشوفه
أنا: ومتى يجهز؟
الموظفة: يوم الأحد يكون جاهز
أنا: بووه يوم الأحد وأتم بدون تلفون
الموظفة: بعد شنسوي أختي هاذي إللي نقدر أنسويه
أنا: أنزين ماتعطون الزباين تلفون يدبرون حالهم فيه على ما يجهز التلفون<<هههههه مادري أنا في وين عايشه....
الموظفة: لا والله

الريال إللي تكلم معاها قبلي وعرفت منه أنه بحرينية قال لها: "أنزين بس بايبه لكم يوم الأحد الصبح بس متى يجهز؟"
ردت عليه:"العصر يكون خالص"
ألتفت علي مبارك: أقولج من بدال تبهدلين عمرج وتمين بدون تلفون ييبه لهم يوم الأحد الصبح وخذيه العصر
أنا: وإنشالله من بيوديني؟؟ أنت ؟
مبارك: لا فديتج أنا إلا يوم السبت الصبح بامشي خلي رباعتج أو حد من أهلج يوديج
أنا: أففففف خلاص يلا خل نمشي، مشكورة أختي
الموظفة: العفو

طلعنا من المجمع وفي طلعتنا شرينا لنا آيسكريم إللي كأنه خرز وفي السيارة وهو يمشي

أنا:تدري مبارك شفي خاطري؟!
مبارك: قولي شوفي خاطرج حبيبتي وأنا حاظر
أنا: في خاطري آشتري جذي آيسكريم وأكته وأشوفه شلون يطيح على الأرض
مبارك:ههههههه خلاص آرويج ألحين

توه بيفتح الدريشه يكته برا في الشارع صرخت أنا عليه

أنا: لالااااااااااا هههههههه هههههههههه ههههههههههه
مبارك: ليش مو أنتي خاطرج تشوفينه؟!!
أنا: لا أنا أقصد أشوفه وهو يتنثر على الأرض يعني مثلاً أحنا قاعدين على الطاولة ويطيح مني على الطاولة عقب يطيح على الأرض، الله عجيــــــــب هههههههههههه هههههههههه ههههههههههههههه
مبارك: هههههههههه خلاص مره ثانية باشتري واحد عسب أطيحه من على الطاولة وأستانسي
أنا:ههههههههههههههه أنزين ههههههههه
مبارك: حبيبتي والله تيننين وأنتي تضحكين أحبج

ووصلنا البيت على طوول ركبنا فوق لأن محد كان تحت غير الخدم دخلت الحجرة طبعاً كانت معدلة بس مب أنا معدلتها الخدامة معدلتها، وصيتها قبل لا أطلع لأني كنت مستعيلة، على طول فصخت عباتي ودخلت الله يعزكم الحمام توضيت عقب صليت وهو بعد دخل عقبي توضا وصلى وأنا فاضية دخلت المسن من تلفوني إلا عووش قاعدة

أنا: فديـــــــــتها حبيبتي
مبارك: من؟؟<<رافع لي حاجب
أنا: عووش حبيبتي من زمان ماشفتها
مبارك: أهااا

وحط حنجه على جتفي وقعد يطالع شنكتب حق بعض أول شي أهيه بدت في الكلام

عايشه: هلا والله هلا وغلا
أنا: هلا فيج يا عمري وحياتي

وهو زاد قوته في الضغط على جتفي وأنا ساكته بس غمضت عيوني وخذيت نفس لأنه ألمني

عايشه: أووه وينه مبارك عنج؟؟
أنا: يمي حاطين حنجهم على جتفي قظوا لي أياه

أبيه يحس أنه عورني وهو أبد كل إللي سواه عطاني نظرة بنص عين جنه يقولي كيفي مب عاجبج

أنا: شوفي شلوون يطالع كله عشان الترحيب هههههههههه
مبارك: أنتي ماتستحين؟؟!
أنا: ليش؟
مبارك: أنا ماترحبين بي جي ولا بعد حتى مو مسويتن لي سالفة ولا كأني أقرا معاج ولاااشي!!!
أنا: عادي محد قالك أقرا معانا هههههههههههه

ماكثر خبر عظني في زندي وحليلي صرخت من الألم وهو يضحك

أنا: عووش عظني يعور يعور
عايشه: أفا لولوة يعظونها خبري بها تعض ما تنعض هههههههههههههههه
أنا: سخيفة أنزين ماتنكتين والله يعور باقول حق ماما
عايشه: في وين عضج؟؟
أنا: في زندي
عايشه: ليش أنتي عندج زنود عشان يعضج ؟؟!!!!
أنا: جب أنتي الثانية صج أنج ماتستحين

يتبع ,,
👇👇👇
أحدث أقدم