رواية ثلاث سنين من شقى عمري -71


رواية ثلاث سنين من شقى عمري -71

رواية ثلاث سنين من شقى عمري -71

غاده : لا مع عمي

خالد : لاتقولين عمي حسيت اني مااعرفته بالبدايه

غاده : ههههههههه نسوي اخلاق عنده

خالد : ههههههههه يالبى قلبك .. المهم حبيبتي انا بروح لأمي الحين .. تبين شي وانا جاي

غاده : سلامتك ياعمري

خالد : الله يسلمك .. مع السلامه

غاده : الله معك .. مع السلامه

سكرت غادهـ ..

الوليد : شيبي منك خالد هااه

غاده : يسلم عليك

الوليد : ايه صدقتك

ساره : جد غدوو شيبي خالد

غاده : ههههههههه عسى ماشر وش تحسون به انتم .. عادي داق يسولف

ساره : اها داق يسولف اجل

غاده عصبت : ايه داق يسولف .. صدقتي انتي واخوك حلوو .. ماصدقتوا شي راجع لكم

الوليد : هههههههههههه اعصابك طيب .. يمه تخوفين

ساره : من جد تخوف .. نمززح معك يختي

غاده : مزح بايخ مثل وجيهكم

الوليد : تسلمين من ذوقك والله ..

غاده : الله يسلمك ..


في جهه ثانيـهـ .. في بيت يوسف ..

هيا والعنود جالسين بالصالهـ مع رانيا ..

رانيا : رهف حبيبتي وينها ؟

العنود : توني رايحه عندها .. شفتها نايمه

رانيا : بعد عمري .. طول ليلها امس سهرانه

هيا : الله يهديها .. شتسوي

رانيا : على كلامها ماجاها نوم

رن التيلفون لحظتها ..

قامت رانيا ردت : الو

خالد : الو .. مرحبا

رانيا : اهلين وسهلين

خالد : كيف حالك ؟

رانيا : الحمدلله .. انت كيفك خالد ؟

خالد استغرب انها عرفته على طول : الحمدلله تمام .. رانيا امي عندك ؟

رانيا : ايه بدك اياها ؟

خالد : لا بس انا عند الباب حبيت اشوف هي صاحيه والا لا

رانيا : لا صاحيه .. انت الحين جيت

خالد : ايه

رانيا : خلاص راح نفتح لك ..

سكرت رانيا : هذا خالد عند الباب جاء يشوفك

هيا : ياحبيله والله توني افكر فيه .. عنوده حبيبتي روحي افتحي الباب

رانيا : لا ارتاحي عنود انا رايحه افتح

راحت رانيا تفتح الباب ..

رانيا : تفضل ياخالد .. نورتنـا

خالد دخل: الله يسلمك بوجودك

صد عنها ودخل داخل على طول ..

هيا : ياحيالله الغالي .. هلا والله بخالد

خالد : هلا فيك يالغاليه

هيا : وينك ياأبوي ماعاد نشوفك

خالد بعد ماسلم على العنود جلس بجنب امه : والله يايمه اني انشغلت هالايام كثير اعذريني

هيا : عاذرتك ياخالد .. المهم ماقلتلي انت شخبارك .. جدك وجدتك كيفهم

خالد : الحمدلله كلهم بخير .. انا اليوم جاي ومعاي بشاره لك

هيا : بشر ياأبوي فرحنا

العنود : ايه والله فرحنا قول شعندك

خالد : والله يايمه انا غلطت بحقك اني ماقلتلك كل هالمده اللي راحت .. بس مدري شلون راحت علي .. ظروف ومشاكل خفت انها ماتتم معها الفرحه .. بس الحمدلله الحين كل شي تمام

هيا : انت قلتلي قبل انك خطبت

خالد : ايه يمه والحمدلله الحين تملكت وزواجي بعد شهرين

هيا : مبروووك ياخالد والله احلى خبر اسمعه بحياتي .. الله يوفقك ياأبوي وين مارحت

خالد : الله يبارك فيك يمه

العنود : والله مبروووك خلوود .. ماقلت لنا سعيدة الحظ

خالد : غاده بنت عمي

العنود : امممم اي وحده فيهم غاده

خالد : والله عاد مدري شقولك بس هي اخت غيداء .. اللي ساكنين معنا بالبيت

هيا : ايه هي بنت سعود الله يرحمه

خالد : ايه يمه

العنود : ياحبيييلها .. توها صغيره

خالد : الكل قال لي انها صغيره بس خلاص هي خلصت الثانوي وعلى كلامها ماتبي تكمل

هيا : كم عمرها ياخالد

خالد : قريب داخله 19

هيا : لا حلو عمرها .. الله يوفقك ويسعدك دنيا واخره

خالد : امين .. وعندي بعد بشاره ثانيه

هيا : قول ياأبوي الله يسعدك

خالد يطالع العنود ويبتسم ..

العنود : وشو شفيك

خالد ضحك : ياحبيلك

هيا : وش الخبر ياخالد

خالد : فيه واحد خاطب الحلوه اللي بجنبك

هيا ابتسمت : العنود

خالد : ايه يمه

العنود بهاللحظه مستحيه من خالد ومن كلامهـ .. وبنفس الوقت ضايق صدرها .. تدري ان ابوها راد يرده مثل مارد ناس كثير قبله ..

سرحــــت بعيــد ..

هيا : مين الرجال ياخالد ؟

خالد : صديقي تركي يايمه .. رجال كفوو ويستاهل وحده مثل العنود

هيا : والله ياخالد انت راح تتفشل في الرجال

خالد مستغرب : ليه يمه ؟

رهف : مدري شقوولك بس انا اقولك من الحين انه ماراح يتم

خالد : وليييه طيب

هيا سكتت ..

خالد ماكان يدري ان يوسف يرد كل واحد كان يجي ويخطب العنود ..

خالد : وشو يمه قولي لي شسالفه

هيا : يوسف ياخالد يرد كل اللي يجون يخطبون اختك .. واتوقع انه راح يرد صديقك

خالد : يردهم !! وليه انشاءالله ؟

هيا : شي غصب علينا ياخالد

خالد : انا ماكنت ادري بهالشي بس الحين يوم دريت والله مايمنعه ولايقدر حتى .. خلي هالشي في يديني يايمه ..

هيا : بتصير مشاكل ياخالد .. انت اللي فيك كافيك

خالد : ماعليك يايمه .. انا لازم اوقف هذاك الشخص عند حده .. زودها وحركاته ماعاد تنطاق

العنود سآكتـــهـ ..

خالد التفت عليها : مثل ماسمعتي ياالعنود .. صديقي رجال كفوو وجاء وخطبك مني .. انا بس يهمني رايك وماعليك من يوسف ولاتفكرين فيه خليه على جنب

هزت العنود راسها وبعدها قامت راحت غرفتها ..

خالد : لايضيق صدرك يمه .. كل شي بيتم انشاءالله

هيا : الله يعين

خالد : آمــين .. الا رهف وينها ماشفتها

هيا : نايمه الله يهديها كل امس مانامت

خالد : ياحبيلها مشتاق لها والله

هيا : تبي اقول العنود تصحيها

خالد : لا ماله داعي خلوها تكمل نومها عوافي عليها

هيا : الله يعافيك

جلس خالد شوي يسولف مع امهـ .. وحرُصها انها تجي هي والبنات لزواجهـ ..


عبدالعزيز مبسوط : ياحبيله سميي .. لازم اشوفهـ

لطيفه عن طيب نيه : روح بارك لخالك وتشوفه عندهمـ

عبدالعزيز : ودي والله

الهنوف بغيره واضحه : لا ماله داعي .. اذا جاء خالي عند جدي تشوفه

عبدالعزيز : ليه ماله داعـي .. واجبي اروح اسلم عليه .. منها اشوفه واشوف ولد مها عزوز

الهنوف : بكيفك بس من وجهة نظري ماله داعي

عبدالعزيز : انشاءالله قريب بروح

ريما اللي كانت منسدحه على رجل امها : بابا وين تروح .. بروح معك

عبدالعزيز : بروح اشوف عزوز

ريما ببراءة اطفآل : ههههه بابا مدنون ( مجنون )

عبدالعزيز مطير عيونه عليها

لطيفه : هههه ليه مدنون ياقلبـي ..

ريمـا : ههههه يبي يشوف نفسه

لطيفه : هههههههه لا ياماما .. بابا يبي يشوف عزوز الصغنون اللي رحنا له ذاك اليوم تتذكرينه ..

ريما تفكــر وفجأه نطت : ايه ايه بابا بروح معااك ..



.. : احمد

احمد : هلا

.. : تدري

احمد : همممم وشو

.. : تدري انها تملكت

احمد : مين

.. : احمد لاتستغبي علي

احمد : والله ماأستغبي

.. : اكره مالي الشخص اللي يسوي نفسه مو فاهم

احمد : انت وش قلت اصلا يوم انك تبيني افهم شي .. والله اني ماستغبيت ولاشي

.. : خلاص مو لازم اكمل لك ومو لازم تعرف .. خلني ساكت احسن

احمد : فيـــصل شدعوا شفيك عصبت

فيصل : ماعصبت

احمد : ماقلتلي مين اللي تملكت

فيصل : غاده

احمد : يوه للحين تذكرها

فيصل : وانا نسيتها اصلا

احمد :من جدك يافيصل

فيصل :ايه

احمد : اشوفك مهتم .. وانت شعليك منها وش يهمك فيها اصلا تملكت والا ماتملكت

فيصل : غلاها يجبرني

احمد : عاد انت اللي بغيت فراقها وانت اللي سويت كل شي بنفسك علشان تتركها .. حتى هي ماكانت تبي تتركك

فيصل : كل اللي سويته لعيون خالد

احمد : هههههههههههههه تتركها لعيون خالد اجل .. والله ناس غريبه

فيصل : وبعدين انا من حبي لها تركتها مابي اضرها .. وادري انو اللي بيننا ماراح يستمـر فماكان له داعي اعذبها معي اكثر وتتعلق فيني اكثر

احمد : انا احلف لك انها كلمت قبلك وبعدك مليوون واحد

فيصل صرخ : لا حرام عليك

احمد : ههههههههههههه وش اللي حرام عليك .. تعلمني في البنات .. اللي كلمتك بتكلم غيرك يافيصل

فيصل : بس غاده غيــر

احمد : وش زودها تكون غير ..

فيصل : المهم انها غيــر وبس

احمد : انا استغرب من خالد كيف يوافق على انسانه خانته وكلمت قبله

فيصل :لانهـ يحبها

احمد : حتى لو كان يحبها .. بس هي كلمت يافيصل واللي كلمت واحد بتكلم عشره

فيصل : خالد انسان لاتتوقع يكون مثله بالبشر اثنين

احمد : غاااده وصارت غيـر .. وخالد انسان نادر مامثله اثنيين .. ماشاءالله سبحان ربي خلقهم .. عجيبين والله

فيصل : احمد انا ماأستهبل .. خالد بجد انسان يفكر صح .. انسان والله ذكي .. ماقال خلاص كلمت غيري بتركها .. والله لو واحد مكانه .. لو انت ياأحمد يصير لك الموقف ومع بنت عمك .. والله شرط تذبحها .. بس لان خالد عنده حكمه تصرف بـ تصرف يرضيه ويرضي غيـره

احمد : انسان غريب .. لو انه انا بجد وبنت عمي وكنت احبها او حتى لو كنت ماأحبها وسوت كـذا .. والله لأوريها نجوم الصبح

فيصل : لانك غبي

احمد : تسلم ماعليك زود

فيصل : والله ناس تفكر وتخطط لمستقبل تعيشه بعدين

احمد : يووه يافيصل خلاص ..وجعني راسي .. غاده غير وخالد ماشاءالله عليه ذكي الله يخليه لأهله ويخلي اهله له .. والله يوفقهم ويوفقنا .. وانتهينااا خلاص قفل

فيصل ضحك : احمد والله احبك

احمد : هههههههههههه وانا اكثـر



حرمـــــــــــــان"
" لطالما سمعت عمن يحرم من شيء...يحبه...
لم اكن اتوقع ان اكون ...منهم...
حرمت من شيء لا استطيع امتلاكه...
مع انهـــ امتلكني...

..صدمه..
اكبر صدمه مررت بها..
عندما دخلت عالم الحب...
ولكنه... رفضني...
رفض ان ادخله بسهوله..
لم اذق منه ...
سوى مرارته...

حاولت ان اعاند الوقت..
وان اتــمسك في الحبـــــ...
حتى وان لم يكن يريدني..
حتى وان صدمني.. بحبي..
..حبي الازلي..
نعم احببتكـ..
ربما لم اكن اظهر هذا الحب بصورته المعتاده..
لانني دومآ مختلف..

.. نهايهــ ...
ربما لن ينتهي حبي هنا..
ولكنني..
انتهيت..
نعم انتهيتــ..
وانا اعلم انكـي ... لستي ملكيــ ...
ولكنني وبكل ماليـ ... ملكك...
اعلــــــن نهايتيـــــ.."


تنهــد .. ونآآظر القلم : انت مامليت من الكتآآبهـ .. أدري تعبت مني بس تحمنلي مالي غيرك يريحني ..

والتفت ع الدفتــر : وانت بتصبر وتتحمـل كلامي الحزيــنـ .. بتصبر بتصبر بس الا متــى خبرنــي ؟؟

رن جوآآله ع نغمــة مرتآآح لـ عبدالمجيد عبدالله ..

كان ماوده يرد .. هالاغنيه يحبها حــيل ..

نوآآف : هلا مشعل ..

مشعل : صبآآحك سكره بـ شااي لبتون ..

نواف : اي صبآآآح ياخووي ..شكلك مضيع

مشعل : هههههه انت المضيع شوف الساعه كم ؟

نواف يناظر السآآعه : يوووه كل هالوقت راح علي وانا مو حاس

مشعل : تعرف وانا اخوك الوقت كالسيف ان لم تقطعه قطعك .. وانا استنـتجت انو الوقـت قطعك ..

نواف : هههه اوص بس لاتعور راسي بكلامك اللي ماينتهي ..

مشعل : طيب طيب مقبووله منك اخوي الكبيـر وتمون .. المهم انا طلبتك وانت واافقت ..

نواف : وشوو .. متى وافقت وعلى ايش طلبتني ؟؟

مشعل : خلاص انت وافقت وانت ماتدري .. تذكر يوم اعزمك ع الفطور خلاص خلاص يلا اسمع البوري انا اضرب انزل
ولا مشيت عنك

نواف : هههههههههه لا ومسوي بعد .. نمشيها لك اليوم .. ولايهمك كم عندنا من ميشو ..

مشعل ينعم صوته : واااااو تسلم قلبي حبيبي انت والله ..

نواف : عن المياعه الماصخه لاتخليني اهون ..

مشعل : لا لا خلاص بمسك لسآآني ..

نواف : يلا ابدل ملابس وانزل لك ..

مشعل : اووكي مع السلامه ..



في بيت فهــد الحريم داخلين طالعيــنـ .. ورنا وريم ونوره حيــــــل تعبوا ..


رنــــا : حرآآآم عليك توه صغير مابعد بانت اشباهه..

مهـا : عاد ولدي وانا كيفي ابيه يشبه لابوه ..

سحــر : ههههههه خلاص رنـا لاتعصبين .. عطيها ع قد عقلها

مها : سحـــر.. يالدوبـا انقلبتي يعني علي ..

سحر تورطت : هاااه لا لا انتي قلبي افا عليك انتي صديقة عمري ..

مها : واااضح .. تلعبين ع الحبلين ..

رنا : اوووه ياشماتتي فيكم ههههههههه واخيرا تهاوشتوا .. ريم نوووره تعالو شووفوا

مها : الحمدلله هذا مو هواش هذا مزح ملاطفه تغيير جو .. انتي وش عرفك

رنا : هههههه مخليته لكم اذا اللي تحكين عنه .. يلا انا داايخه من عقب ذا الحريم وسحر مو غريبه
يلا باااي بروح انوم ..

طلعت رنــا ..

وسحـر ع رجلينـها عزوز .. طاحت دمعه وحيــده من عين سحــر ..
لاحظتها مهـا ..

مهـا : سحور حبيبتي وش فيك ؟

ســحر : مها ..

مها : هلا

سحر : انتي مصدقه اللي يصير

مها : وشو

سحر : كبرنا يامها ايه والله كبرنا .. مين يصدق انك كبرتي وتزوجتي وصار عندك ولد

مها : ياحبيبتي والله هذي الدنيا .. عقبالك انشاءالله .. اشووف 7 من عيالك

سحر : خفي علينا شوي .. 7 كثيرين

مها : خلاص 5

سحر : هههههههه ياحبيلك والله .. انشاءالله اول بنت تجيني ماراح اسميها غير مها

مها : يابعد قلبي والله



اليــــــوم يوم غيـر بالنسبهـ للكـل .. فرحآنيــن ومبسوطين بهاليـومـ .. عسى الله يتممه على خيـر ..


خالد : وليييد الله يخليك مو وقته الحين

الوليد : انت ماجاوبتني على سؤالي طيب .. جاوبني واقوم اوديك

خالد بـ ملل: وش سؤالك بعد

الوليد : مبسوط اليوم

خالد : ايه مررره بس انت قوم

الوليد : خالد والله انك مزعج وين سيارتك

خالد : سيارتي قلتلك مع تركي يضبطها

الوليد : لاتقول لي بتحط ورود فيها وخرابيط مسوووي معرس يعني

خالد : ايه بسوي فيها كل شي .. واحد معرس ومبسووط بتحرمونه بعد

الوليد يقوم : هههههههههههه لا .. الله يسعده ويتمم عليه وناسته

خالد : يلا عاد قوم ودني حرام عليك والله طفشت

الوليد : ماله داعي تحلق شكلك حلو كـذا

خالد : اوووه خلاص مو لازم توديني اشوف لي تآكسي احسن لي

الوليد : شدعوووا يادووب تعال يلا اركب اوديك

خالد : وربي وجعني راسي منك

الوليد : شفيك اليوم متنرفز ومعصب .. روق حبيبي روق .. غاده فوق مبسوطه ومروقه وتتابع لها الفيلم اللي يوسع الصدر ومادرت عن زواجها اليوم وانت على اعصابك ..

خالد : ياكثر نصباتك وليدووه .. ياعمري غاده مادرت عنك .. قوم معي بس يلا تأخرنا

الوليد : ههههههههه طيب

طلع خالد مع الوليــد .. يضبط امورهـ واشغالهـ ..

في فندق مداريم كراون ..

نآس مجتمعهـ على احلى فرح .. حضور كبيـــر بشكل مو طبيعي .. هذا مبسوط وهذا كان يتمنى هاليوم من زمان وهذا يحس الدنيا حووسهـ ..

خآيف ومرتبك .. ناس حواليهـ كثير .. اللي يبارك واللي جاي يسولف ( رايق من جد )

تركي : خف علينا شوووي ياثقل

خالد : تركي انقلع عن وجهي خلاص انا احس الجو حار .. بموت حر

الوليد : كل هذا خووف .. اجيب لك منديل

خالد : يالييت بسرعه

ضحك تركي : انشاءالله

جاب تركي المنديل ..

تركي : تفضل

اخذه خالد ومسح وجهه

تركي : خالد خلك طبيعي شفيييك

خالد : مدري ياتركي

تركي : ههههههههههه ماكنت اتوقعك بتصير كـذا .. عالاقل عطنا ابتسامه حلوه

خالد : وانا رايق الحين ابتسم بس هذا اللي كان ناقص

تركي : ههههههههههه ياحبيلك ياخالد .. انا لازم اجيب الكاميرا واصووورك

راح تركي .. وشاف الوليد معاه عبدالعزيز ونواف

تركي : اهلين شباب

عبدالعزيز : هلا والله

تركي : بالله الكاميرا مع مين

الوليد : مشعل من شوي اخذها مني

تركي : انا صراحه مابي افوت شكل خالد هناك وربي يجنن

عبدالعزيز : ههههههههه من شوي كنت عنده مو طبيعي الولد

تركي : اقولك يقول لي تو الجو حاار

الوليد : ههههههههه خايف

تركي : من جد .. اجل الكاميرا مع مشعل

الوليد يتلفت : ايه .. شووفه هناك يصور الخبل مدري وش يصور بخلق الله

تركي : ههههههههه يلا اجل عن اذنكم

عبدالعزيز : اذنك معك

راح تركي عند مشعل ..

تركي : مشعل حبيب قلبي

مشعل : هلا والله

تركي : عطني الكاميرا بالله بصور خالد

مشعل : فاااااتك مسكين صورته فيديو تو واسأله اسئله بجد احرجته وعصب علي

تركي : هههههههههه عطني اصوره طيب

مشعل : يلا بنجي معك نضحك عليه ..

تركي : ههههه يلا


فيه جهه ثآنيهـ عند الحريم ..

ساره تكلم الهنوف : ياحبييلها شوفيها هناك واقفه

الهنوف : هذي رهف ؟

ساره : ايه

الهنوف : تغيرت والله

ساره : قومي نشوف مين اللي معها

راحوا الهنوف وساره عند رهف اللي كانت معها امها والعنود ..

ساره : اهلين رهوووفهـ

رهف : هلا والله وغلا .. كيفكم

سلمت رهف عليهم .. وسلموا على هيا والعنود

هيا : ياحبيبتي ياساره وين امك ابي اشوفها

ساره : انشاءالله .. انا اوديك لها

مسكت ساره يد هيا وساعدتها بالمشي .. هيا ماكانت تمشي طبيعي .. من بعد تعبها اثر حيل على رجولها ..

الهنوف : تعالوا بنات نروح نجلس لين ماتجي ساره

رهف : انا بس ابي اشوف غاده بليز

الهنوف : تبين نروح لها الحين ماعندي مانع

رهف : اخاف احرجها .. عندها احد

الهنوف : لا شدعوا .. نشوف عندها احد والا لا

العنود : لا ماله داعي والله احراج للبنت

الهنوف : لا والله عادي .. تراها غاده لو وحده غيرها ممكن اقول

العنود : ههههههه ياحبيلها

رهف : يلا اجل تعالوا نشوفـ ..

راحوا عند غادهـ ..

غاده ماكان عندها الا غيداء لحالها ..

الهنوف : احم احم ممكن ندخل

غيداء : ادخلي ياحلوه

الهنوف دخلت : معاي ضيووف بعد

غيداء : مين

الهنوف : تعالي رهف ادخلي .. تعالي عنووده

غيداء قامت : هلا والله وغلا .. كيفكم حبيباتي

سلموا على غيداء ..

رهف تسلم على غاده : مبروووك ياحلوه الف الف مبروك

غاده : الله يبارك بعمرك

رهف : مره شكلك خطييير وربي روعه

غاده : تسلمين والله

غيداء : عاد ضايق صدرها مره تقول مو حلو

رهف : لا وربي يجنن .. شرايك عنوده

العنود : بسم الله عليك قمر

غاده : ياحبيلكم تسلمون

رهف : يابختك ياخالد اليوم

الهنوف : هههههه لاتكبرين راسها علينا

رهف : تستاهل والله

الهنوف : على طاري خالد .. يقولون خالد ياعمري حالته حاله

رهف : ليه شفييه

الهنوف ضحكت : يقولون مرتبك وخايف ومتنرفز مدري شسالفته

رهف : بعد عمري اخووي ياحبيله

غاده : من قال لك يالهنوف

الهنوف : مشعل من شوي يكلمني

غاده : خالد لو يرتاح من اخوانك وربي يكون بخــير

الهنوف : ياعمري اخواني شدخلهم

غاده : اعرف حركاتهم يسوون انفسهم طنازه واحراجات بوقت ماله داعي

الهنوف : بدينا ياغاده ندافع .. خلاص يختي زوجك خايف ومرتبك وبس واخواني مالهم دخل

غاده : الا يرفعون الضغط

غيداء : هههههههه خلاص لاتتهاوشون حصل خيــر

رهف : ياحبيلكم والله


جالسه ام سعود وبجنبها هيا تسولف معها ..

هيا : الله يوفقهم انشاءالله ..

ام سعود : امين .. والله اني فرحانه لـ خالد فرحه مو طبيعيه ..

هيا : وانا اكثر ياأم سعود .. عسى بس ربي يعوضه عن ايامه اللي عاشها

ام سعود : امين يارب ..

في جههـ ثآنيهـ ..

كانوا البنات جالسين يسولوفون ..

ساره جت تركض : بناااات

الهنوف : هلا شعندك

ساره : يلا الحين الزفه

غيداء قامت : والله

ساره : ايه يلااا

راحوا البنات مع ساره ..

حصه : وش يوديكم عندها خلاص بتنزل الحين خلوكم واقفين هنا ..

ساره : برووح اشوفها قبل تكفييين ياحصه

حصه : ساره خلاص عاد الحين بتنزل وشوفيها كأنك ماشفتيها .. روحي قولي لهم يطفون الانوار يلا ماعندنا وقت

ساره راحت : انشاءالله ..

الوضــع هآدي حاليا .. الأنوار طافيهـ .. نور واحد بس موجهينهـ على المكان اللي راح تطلع منه غاده ..

انظـــار كلها عليها .. ينتظرون العروس اللي راح تطلع لهمـ ..

على زفه حلوهـ وهآديهـ .. طلعت غآده بشكل روعه أبهر الكل ..

ساره واقفهـ عند الدرج ومعها البنات ..

نزلت غاده وسلمت على ام سعود وراحت للمنصه .. وكانت المصوره تمشي وراها .. جلست بهدووء ..

البنات راحوا عندها على طول ..

ساره : كلولولولووووش الف الف مليوون مبروك

غاده : الله يبارك فيك

ساره : ابد ماأصدق

الهنوف : ايه والله من يصدق غاده وجاء يوم زواجها

غاده : بنات تكفون ترى دمعتي في عيني خلاص بليز

غيداء : بعد عمري والله .. وسعي صدرك ولاتنزلين علينا دموعك وتورطينا

ساره : من جد

بعد ماسلم عليها الكل .. ورقصوا عندها وفلوها واستانسوا مع بعض ..

الكل كان يبي خالد يدخل عند الحريم وياخذها ويطلعون .. بس خالد رفض انه يدخل ..

قبل ماتقوم غاده .. وتروح عند خالد ..

... : غدوووووووش

غاده التفتت : اهليييين

... : هلابك ياقلبي .. مبروووك ياحلوه ..

غاده : الله يبارك بعمرك

غاده : شهالمفاجئه الحلوه

... : ايه قلتلك اني ماراح اجي بسويها لك مفاجئه

غاده : ياحبيلك والله

... :مرره شكلك يجنن والله مو مستوعبه انه انتي غاده متغيره يادووبا

غاده : الله يسلمك والله ..

ساره جت : غااااده يلا قومي ماصارت

غاده : طيب بس اسلم على فجر

ساره : هذي فجر

فجر ابتسمت

غاده : ايه

ساره : هلا والله .. واخيرا شفناك

فجر : هلابك .. وانا اخيرا شفتك .. ساره انتي صح

ساره : ايه

فجر : هلا والله سعيده بشوفتك

ساره : وانا اسعد والله

غيداء : ساااره تستهبلين انتي

ساره : وشوو

غيداء : اقولك ناديها تجلسين تسولفين

فجر : معليش والله انا سببت لكم تأخير ..

غيداء : ههههههههه ياحبيلك عادي


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم