رواية أوراق الماضي -8

رواية أوراق الماضي -8





رواية أوراق الماضي -8

الشايب: الله يحفظلنا ابو متعب تراه ما قصر ويانا وانا رحت له ووي اول ما دخلت عليه وقفلي وقال: تراني ما نسيت ولدك هو واخوانه وانت ولدي والله يرد لي عيالي الثانين

يزن: الوالد انت لك ولد هناك
الشايب: ايه والله وانتوا كلكم عيالي وانا حالف انه عشاكم عندي لاجل عجزي يطيب خاطرها تراك انت ولدها بعد
ناظر يزن زامل وقال: تم ما طلبت

.. وصلنا بيت ابو سعود ودخلنا..
ام سعود وهي تبكي: والله فرحنالكم والله كانه سعود هو الي وصل
ام يزن وهي تمسح دموعها: الله يرد لكم سعود سالم معافي مالك الي الدعاء والصبر
ام سعود وهي تمسح دموعها: خلونا نفرح اليوم ليش هـ الدموع وسعود الحمدلله راسلناه ووصلت لنا خطاباته وهو بخير الحين ورفعوا عنه التعذيب وسمحوا له بالصلاه والاستحمام حتى اعطوه مصحف وهو ماشاءالله يقول انه حفظ القران في ثلاث اشهر
ام يزن: شو التهم الي لصقوها في سعود
ام سعود: والله سعود عنده هندسه طبيه ومن طب المطار خذوه وقالوا انه ارهابي وتركوا زوجته بروحها في المطار وهي اول مره تروح امريكا ولا تعرف حتى كلمه انقليزي بس العيال هناك ماقصروا خذوها السفاره وكلمونا وابوها راح ردها
ام يزن: غريبه ما سمعنا بسعود
ام سعود: لانه لسى ما ادرجه تحت قائمة الي يقاضوهم وهو للحين ما قاضوه بس ابو سعود متفال خير يقول ان شاءالله يظهرو
ام يزن: كم له في السجن
ام سعود: له سنتين
ام يزن: انا يزن خذ ست سنوات راح وهو شاب ورد لي وهو شايب بس لا تخافين الحين الناس تفتحت وعرفت بـ غواتيناموا وشنو كانوا يعملون لهم
ام سعود: الحمدلله انه رد
ام يزن: الحمدلله الحمدلله والله اني كنت احلم في هـ اليوم والحمدلله
ام سعود: ماشاء الله هذيل بناتك
ام يزن: التوم بناتي والثانيه زوجة ولدي.. وانت
ام سعود: انا ما عندي غير سعود واخته ساره الي شفتوها
ام يزن: وسعود عنده عيال
ام سعود: لا والله هو اخذ زوجته وهي عروس مالها اسبوع اخذها وسافر لانه البعثه جاته علىغفله وانا وابوه اصرينا عليه انه ما يسافر بروحه تعرفين شاب والدعوه هناك خليط وهو اصلا محير بنت عمه فليش يروح بروحه وزوجناه وسافر
ام يزن: الله يصبرها
ام سعود: والله ابوها هو يصير عم عيالي جاء وجابها عندنا قال هذه بنتكم وبتنتظر ولدنا لين يرد وسعود يوم سمحو لنا بالمحامي يكلمه قال للمحامي كلم اهلي يطلقون زوجتي وهي من سمعت الخبر والله يا انها تصيح ليل ونهار وهي تترجاء عمها انه يكلم المحامي يكلم سعود ويقوله انها عيت وانها هي شريكه في الموضوع وهي مو موافقه على كلام سعود وانها بتنتظره
ام يزن: الله يصبرها ويرد لكم سعود سالم ومعافى
... خذيت شاور وصليت العشى واتهجدت وصليت الشفع والوتر انا ما اخر صلاة الوتر اخاف تروح علي نومه وما اصليها الي مع الضحى بس تكون زوجيه مو مفرده..
انسدحت على السرير لاني خبرتهم اني بنام لاجل ياخذ يزن راحته في البيت ويظلوا مع بعض بدون مضايقات مني.. كان ودي لوا اسلم عليه مثلهم بس انا غير هو غريب عني.. تذكرت يوم ظليت مبهته وانا اناظر اللقاء الحار بين يزن واهله..
ما حسيت غير بزامل الي سحبني وياها ودخلني المطبخ
زامل: موضي حبيبتي ما يجوز تظهرين لـ يزن كذا وبعدين عيوني عودي نفسك انك تلبسين حجابك لانه يزن بيعيش هنا وهذا بيته الا اذا كنت تبينا نظهر من هنا
انفجعت انا وزامل نختلي بروحنا تكلمت بسرعه: لالا انا بعيش هنا
زامل بابتسامه عذبه: انزين شرايك نفصل الجناح الغربي لاجل تاخذين حريتك
بلعت ريقي زامل يلمح لـ نفس الموضوع بس استهبلت لاجل يتركني بحالي: وماما
شفته يعض على شفايفه التحيته بغيض: خخخخ وانا
حاولت اني اعترض بادب: انت انت ممم انزين انت اعطين بعد وقت
زامل: شكثر اصبر ارحميني والله انت ما تقدمتي خطوه للامام خلينا نتعاون وهـ الشي ما يجي بيد وحده
بدات اتوتر غصب عني زامل ما يحس فيني انا اتعذب وانا اشوفه كذا وفي نفس الوقت في صوت بداخلي يمنعني... انا اشوفه بنظر جمانه وجوري فتحت عيوني وهو اخ شلون الحين اتقبل فكرة انه زوج والله تعبت من كثر التفكير
ابعدت يده الي كانت على وجهي بلطف وتكلمت بترجي: الله يخليك زامل ممكن تعطيني شويت وقت
زامل: نصبر شو ورانا نصبر الصبر زين
... قالها بقهر وخرج...
في السياره
سمير: اقول هديل شرايك نروح مكان هادي
هديل: ليش قالوا عليك اني خبله ولا شنو
سمير: لا ابد سلامتك بس صدق راسي فر من الف والدوران بالشوارع
سمير: اقول شرياك اتزوجك
هديل: لا عيوني انا اريد هـ الحريه
سمير: والله لاخليك على حريتك
هديل: بس بشرط
سمير: تم
هديل: من غير ما تسمع الشرط
سمير: من غير
هديل: العصمى تكون في ايدي
فتح سمير فمه
هديل: شنو مو عاجبك الشرط
سمير: اوكي تكون في يدك ليش انت بطلقيني
هديل: على حسب اذا حسيت انك طمعان فيني بطلقك
سمير: اوكي متى اروح اخطبك
هديل: بابا الحين متواجد وغائب اخوي مهاجر استراليا وووو متى ما حبيت نتزوج عادي
سمير: انزين ابوك راح يوافق
هديل: انت شعندك من ثروه
سمير: تعرفين انه ابوي غني وانا اخذ مصروفي من ابوي وعاطل عن العمل هذه سيرتي الحسنه
هديل: ههههههههه اذا هذه سيرتك فـ أنا اضمن لك الرفض من الحين
سمير: بشرتيني بالخير تصدقين
هديل: اجل تريده يرميني عليك
سمير: والله شنو اعمل انا شغل ما احب اشتغل وبورث كل حلال ابوي انا ولده الوحيد
هديل: وخواتك
سمير: يا ماما قصدك عواطف وغاده والله هذيل تضحكين عليهن اصرفي عليهن كم قرش ويسكتن
هديل: مممم وابوك متى راح يموت
سمير: علمي علمك بس قريب ان شاءالله
هديل: صدق ولد بار
سمير: تربيتك
هديل: شرايك تحجر على ابوك وعقب تجي تخطبني
سمير: احجر على ابوي مممممم صدق انك خبيثه بس تعرفين لك ما طلبتي من بكره بروح لمحامي واستشيره واروح المستشفى واخذ تقارير تثبت من عندهم بس تعالي ابوي ما عنده غير انه جاته جلطه والله صدق القضيه خسرانه وتاليتها بيحرمني من الورث
هديل وهي تضربه على راسه: صدق هـ الراس مافيه عقل يبه انت دورلك على واحد مزور
سمير: والله راح يكشفونا اننا نتلاعب فيهم
هديل: اوب راحت علي
بس سكتت ونطت بفكره جهنميه
هديل: شرايك نحط لابوك حبوب هلوسه وخليه يوقع على كل الاوراق ويصير كل الحلال لك
سمير: أي اوراق انت الثانيه هو انا اعرف ابوي شنو املاكه يا ماما اصحي مثل ما انتي ما تعرفين كم هي ولا شنو هي املاك ابوك انا نفس الشي
هديل: اجل انت حط له حبوب الهلوسه وخليه فتره وعقب احجر عليه بكذا تاخذ الوصايا عليه وعلى خواتك وتدير كل املاك ابوك بالوصايا وتعرف شنو لك وشنو عليك من مدرا اعماله
سمير: ياعيني على الذكاء بس فلوسه انا ما اعرف في أي بنك حاطها وصعب نوصلها بالذات اذا عرفوا اننا ما نعرف عنها شي


هديل: يعني انا اذا بابا مات بيضيع كل الحلال
سمير: اكيد وابوك انت كل تجارته في الخارج
هديل: مممم تعرف شو يجيب راس الرجال
سمير: شو
هديل: قالوها الغرب الحريم مو هم يحابون بالحريم
سمير: شنو الحريم قولي والله
هديل: والله
سمير: شلون
هديل: مو انت تقول متعرفه على وحده متزوجه وهي الي تصرف عليك خليها تغريه لك واكيد بتجيب خبره وبعدين ابوك واسمحلي راعي حريم
سمير: هههههههه بس انا مو مثله
هديل: بالحييييل
سمير: والله العظيم انا مو مثل ابوي انا احبك تعرفين شنو معنى احبك
هديل: وسلمى ليش تكلمها
سمير: لاجل تصرف علي وانت عارفه انه ابوي ما يعطيني غير بالقطاره تقولين اشحت عنده
هديل: خلاص صدقتك
سمير: والله ثم والله اني احبك لو اني بغلط عليك كان من خرجت من المباره اخذتك على الشاليه تبعنا وسويت فيك الي اريده وارميك بس صدقيني انت الوحيده الي كلمت وانت الي احب ام بالنسبه لـ سلوى فانا اكلمها بس لاجل المصروف
هديل: يعني ماسويت فيها شي كذا ولا كذا
سمير: تبين الصراحه
هديل: ياليت
سمير: يعني اشياء سطحيه بس
هديل: يالعن ابوك وتقولها في وجهي
سمير: مضطر ولا شلون اعزمك واشتريلك كل هـ الهدايا والله من فلوسها
هديل بعصبيه: سمير ابعد عني لانه موتك على يدي
نزل سمير على ركبه وباس ركبها ويدينها ورجولها ورفع راسه لها
سمير: هديل والله العظيم احبك تعرفين شنو معنى احبك
هديل: ابعد يا سمير عني ابعد تراك ذبحتني
سمير: هديل انت تعرفين اني ما اخبي عليك شي وانا هـ الموضوع ما كنت حاب انك تعرفيه لاني خايف انك تتركيني وانا اصلا ما تعرفت عليها الا لارضيك وارضي غرورك
هديل: اوكي بس اوعدني انك تتركها
سمير: وعد بس الخطه ما راح تمشي غير فيها
هديل: اوكي
سمير: انزين ابتسمي لاجل اعرف انك رضيتي علي
هديل: ليش جالسين حنا بمسلسل
سمير: هههههههه تصدقيني نفسي اخطفك واشرد فيك
هديل: ممممم شرايك
سمير: وعد علي اني لا اجيب كل املاك ابوي وارميها تحت رجولك
هديل: لهـ الدرجه تحبني
سمير: واكثر
هديل: اجل ليش تكلم سلوى
سمير: لاجلك والله وبعدين خلاص من اليوم ورايح بقطع علاقتي فيها
هديل: لا الله يخليك بالاول خذ وصايت ابوك وتعال اخطبني لاني بالفعل ما اقدر اعيش بدونك
سمير: شرايك اوصلك البيت اخاف اتهور
هديل: اوكي حياتي لانه بالفعل تعبت واريد انام
.... سلمت وطويت السجاده والشرشف ودخلتها في الدرج... ورديت انسدح ... ماما ما دخلت غير يوم جات تتهجد وردت لـ يزن اكيد تظل وياه وتنام عنده هذه ثماني سنوات ... السنتين الاولى خذ الماستر وعقبها ست سنوات بالسجن والله عمر..
ام يزن: انت صاحيه
موضي: ايه توني صليت ورديت انام
ام يزن وهي تنسدح على السرير: تصدقين موضي ما شبعت من يزن
موضي: الحمدلله انه رد
ام يزن: الحمدلله... وتثاوبت وكملت كلامها.. فيني نووووم ودي اروح انام عنده والمه بين احضاني مثل ما كنت اعملله وهو صغير
موضي: انزين يمه روحي نامي عنده واحضنيه
ام يزن: هههههههه زوجك هو الي ساحبني وجايبني لهنا ولا انا ودي
موضي: ليش
ام يزن: يقول يغااار اقول موضي شرايك تروحين تنامين عند زامل وانا ارد لـ يزن
موضي: ماما ترى يزن تعبان وجاي من سفر
ام يزن: ههههههههههههه نامي نامي تصبحين على خير
... اليوم بنروح الديره لانه شيخ القبيله والقبيله بكبرها عازمين يزن واهله بمناسبة ردتهم بالسلامه... وهم لبوا الدعوه لانه قبيلتهم وقفت وياهم ودفعت كفالات يزن رغم انه اهل يزن بامكانهم يدفعون الكفالات بروحهم وما ياثر في ثروتهم بس هذا كان رغبت الكل والكل اعترض على انه الكفاله ما يدفعها غير اهل يزن وو الكل شارك من غنيهم لفقيرهم ووما كلفهم شي لانه بالحسبه كل من يدفع مبلغ بسيط والي حالته على قده ما يروحون له بس هو يجي ويدفع مثل البقيه.. ولاجل كذا هم رايحن يشكروهم باالاول على وقفتهم وياهم واستجابه لدعوتهم


ام يزن: موضي حبيبي انت بتكوني مع زامل وانا والبنات بنروح مع يزن
كاااانت صدمت العمر لي... تقربت من ماما وبست راسها: ماما الله يخليك بروح وياك
ام يزن: يمه انت ما تقدمين خطوه للامام وبعدين لا تخافي زامل حبوب وفرفوش في الخط
تركتني وراحت للمطبخ ..ظليت واقفه في الصاله بروحي ... جمانه وجوري من جاء يزن وهن لاصقات فيه دقيقه وحده ما يخلوه بروحه
زامل وهو نازل ويلبس شماغه: مشينا
تقرب مني وانا تركته ورحت للمدخل اعدل طرحتي
زامل وهو يوقف جمبي ويعدل شماغه: تعرفين انه عيونك ذباحه وابتسامتك عذبه
عضيت على شفايف بقوه...
زامل: شرايك نكنسلها الروحه
تكلمت وانا اجر الكلام جر: حم حم شرايك نروح كلنا بسياره وحده
زامل وهو شاد على عيونه: شقصدك
بلعت ريقي لان حلقي نشف: ااا يعني الطريق طويل ووو انا سهرانه وبنام في الطريق يعني تتسلى وياهم
زامل: على بالك مافهمت قصدك
مسكني من اكتافي ولفني له
زامل: حاولي موضي خلينا
تكلمت بسرعه وابتعدت عنه وصرخت عليه: ماراح احاول ما راح احول ارتحت يااخي تزوج غيري انت تزوجتني بدون رضاي تزوجتني لاجل تساعدني وتوقف وياي لانه مايصير تشوفني وانت مو محرم لي يا اخي مو ذنبي اني مو قادره استوعب انك زوجي صعب والله صعب بين يوم وليله تغير كل شي حرام عليك والله حرام عليك.. اذا وجودي في حياتك يعذبك انزين ردني بيتي انا وعذاري بعيش هناك بعيده عنك والله حرام ليش ليش وقفت وياي وساعدتني ليش ليش تعذبني بعذابك ما اقدر يا اخي والله ما اقدر اضغط على نفسي اكثر من كذا والله ما اقدر ليتني انا الي مت وعذاري الي عاشت .. واذا كنت متزوج عذاري هذا الشي مو معناته انك تتزوجني كان مداك تساعدني بدون ما تتزوجني
زامل وهو يصراخ: من قالك سالفة عذاري
صارخت عليه: مو مهم منو الي قالي المهم قلب عذاري يختلف عن قلبي
زامل وهو يمسك يدي بقوه ويصارخ: تكلمي منو قالك سالفة عذاري
تكلمت بنفس الصوت والشده: دلال
زامل: دلال منو
موضي: دلال بنت خالتك
زامل: انت تعرفين انه دلال تنتظر اشاره مني لاجل ارضى عليها
موضي: انزين روح تزوجها وريحني
زامل بكل هدوء وبكل حب: مواضي سمعيني انا كنت مشفق عليك ويوم قالي الدكتور انك بداتي تستجيبي للعلاج فرحت من قلب بالاول كنت اقول شفقه بس مع مرور الشهر الاول من زواجنا والله حبيتك تعرفين شنو معنا حبيتك امي تعبت وياي وهي تقول انتظارك ما منه فايده وانا اقولها يمه بتشوفين النتايج يمه الدكتور يقول هي في تطور سريع صدمتها باختها اثرت عليها وهـ الشي واضح على حالتك صبرت نفسي ثلاث سنوات والحين انت تنهين كل شي
تكلمت ودموعي على خدي: زامل الله يخليك والله تعبت تزوج غيري ماينفع نكون لبعض
بس سكت يوم حط يده الثانيه على صدري ومكان قلبي بالتمام وهو يصارخ وهو ضاغط عليه بالقوه: انتوا شنو تملكين من قلب هااا
بس حركته هذا كان لها تاثير قوي علي وحسيت بحراره في يدي وشفتها معلقها على خده
لحظة هدوء الكل يريد يستوعب الي صار
زامل: موضي انت طالق طالق طالق
صرخت: لااااااا زامل انا
ظهر من البيت مثل الصاروخ
:زامل انا اريدك كاخوا ليش طلقتني ليش تحرمني من شوفتك ليش انا احبك زامل والله العظيم احبك بس في شي داخلي يمنعني عنك زامل لاتتركني لحالي عذاري وراحت وامي وراحت ووصال وراحت انا منو بقيلي ليتني رحت قبلهم ليتني مت ليش العُقاال ماتوا وظليت انا المجنونه ليش
طاحت نظراتي على ماما الي كانت واقفه عند مخرج السيب الي من عند المطبخ وهي تمسح دموعها
ورفعت عيوني شفت جمانه وجوري ووجههن محمره وعيونهن مدمعه
...انا شنو عملت ضيعت عائلتي بغبائي...
بدات افقد السيطره على فمي ولعابي بدا يسيل وطحت من طولي وانا ارتعش ... الدكتور قال انه كان عندي مرض الصرع النفسي وهو يجي مع الزعل...وغيمت الدنيا علي
زامل: هاا يمه شلونها الحين
ام يزن: بخير وعافيه انتوا وصلتوا
زامل: خلاص دقايق وحنا عندهم بإذن الله
يزن: زامل إن شاءالله انها بخير بس انت استعجلت وطلقتها
زامل: الي صار صار
يزن: الحمدلله على كل حال
زامل: الحمدلله
وصلوا و اول ما وصلوا استقبلهم بالعرضه السعوديه الخاصه باهل الجنوب
... صحيت من نومي وشفت المكان متغير علي وعرفت اني بالمستشفى..
ام يزن: شلونك يمه
... هااا الكلمه مست كل شراين قلبي... انا سبب عذاب ولدها وهي تقولي شلونك يمه بكل حنيه
موضي: ماما طلبتك
ام يزن: على هـ الخشم
موضي: ما اريد اشوف حد
كانت الصدمه قويه عليها وظلت ساكته فتره وعقب باست راسي وخرجت
... بكيت من كل قلبي عليها ما ودي اخسرها مثل زامل..
...كنت رافضه اشوف أي حد... ما كان عندي وجه اقابل فيه هـ الناس الطيبه بعد الي سويته... بس الي ما حسبت حسابه.. يوم دخلت علي الكتوره
الدكتوره: ازيك ياموضي عمله ايه النهرده
موضي: الحمدلله
الدكتوره: خلاص افراج النهرده هم اهلك تاخروا ليه
سكت ما عرفت شنو اقول
الدكتوره: على العموم ممتك كلمتني وألت انها في الطريئ
..دق الباب وصحيت من سرحاني..
ام يزن: السلام عليكم
موضي: وعليكم السلام
وقفت وبست راسها ورديت جلست على السرير وانا اناظر رجولي
ام يزن: يالله يمه لبسي عباتك كتبولك خروج
...لبست عباتي لانه ما عندي خيار لو بيدي كان جلست بالمستشفى... بس انا بمستشفى خاص وهم الي يدفعون لي الحساب...
ارتحت يوم شفت يزن هو الي يسوق فينا
وصلنا البيت ودخلت ورى ماما وهي جلست على الكنبه وانا ظليت واقفه ناظرت البنات الي من دخلت وهن راميات فيني عرض الحائط ومو مهتمات بوجودي يحقلهن عاملتهن بالسوء وهن عاملون بالحسناء
ام يزن: موضي البيت بيتك يمه بس انا لي عتب عليك بس ترتاحين بكلمك في الموضوع
... ظليت مثل ما انا واقفه اناظر ماما الي كانت تقراء كتاب رياض الصالحين
ام يزن: نزلي غطايتك وسلمي على خواتك
نزلت غطوتي وتقدمت اسلم على جمانه وجوري الي شكلهن بيشوتوني تشجعت ورحت لهن خفت من مواجهنهن والحين برجولي اروح لهن
مديت يدي لـ جمانه وهي مدت يدها وهي جالسه..
مو هذه جمانه الي حبيتها قلبها قسي علي.. بس انا استاهل انا الي جبته لنفسي
ظليت ماسكه يده بالقوه اريدها تناظرني بس هي مطنشتني .. نزلت راسي وبست يدها.. هـ اليد ياااااما حضنتني وانا محتاجه لها.. بس جمانه وقفت بسرعه وحضنتني وصرنا نبكي وعلى صوتنا
تكلمت من بين دموعي: اسفه جمانه ساموحني كلكم والله حاولت في اني اكون زوجه لـ زامل والله حتى افكاري رافضه هـ الشي يمه الله يخليك سامحيني يمه انا مالي احد غيركن يمه انا انا
ما كنت اشوف من دموعي وعبراتي بس حسيت بـ ماما وهي تلمسني وانا سيده رميت نفسي في حضنها: يمه انا اسفه يمه انا انا ما استاهل اكون بينكم يمه انا ما قدرت الي عمله لي زامل بس يمه موب بايدي غصب عني
ام يزن وهي تمسح دموعها: اذكري الله يمه الحين واهدي خلاص الموضوع انتهى وهذا بيتك وحنا هلك
نزلت ابوس يدها لاجل ترضى علي هـ الايادي هي الي حضنتني هـ الايادي هي الي راعتني.. ترى حالتي كانت صعبه وهن تحملوني..
مسكت وجهي بين يدينها
ام يزن: يمه خلاص لاتقطعي قلبي حنا غلطنا يوم وافقنا زامل على قراره سامحينا يمه نسينا انه لك رائ في هـ الموضوع ضغطنا عليك بدون قصد سامحينا يمه
بست راسها وحضنتها..
... انتهت الحفله يالله مسحو دموعكن يا قرائ العزيزات... ههههههه...



الجــــــ الخامس ــــــــزء


سلمت على جوري وضمينا بعض
جلست ومثل العاده بين جوري وجمانه
جوري: خساااره خربتي علينا الخطه
موضي: أي خطه
جمانه: قلنا ما بنكلمك ليش اننا زعلانات منك لانك ما كنت تسمحين لنا بزيارتك
موضي: اسفه والله غصب عني كنت مستحيه منكن
جوري: يالله شكثر قلقلنا عليك وانت تدلعين علينا
موضي: والله جد ما كنت اقدر اواجهكن
جمانه: الا صدق متى قابلتي دلال
موضي: مره دقت ع التلفون وانا رديت وشرحت لي كل شي بس انا ما اهتميت بالموضوع زامل هو الي.... سكت لانه المفروض ما اتكلم
جمانه: الي شنو
موضي: خلاص ماضي وانتهى
جوري: اوكي ماضي وانتهى اتمنى هـ الشي ما ياثر في علاقتنا مثل ما فعلتي في المستشفى
يزن من عند الباب: خلصت الحفله
الكل: هههههههههه

يتبع,,
👇👇👇
أحدث أقدم