رواية بحر حبي -9

رواية بحر حبي -9




رواية بحر حبي -9

توني باتكلم وباقول لا عقب أستغليت الفرصة وعظيته في خده ههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه وصرخ وفجني ونقزت بسرعة عنه ودخلت الحمام وأنا ميته من الضحك وخذت روحي على سعه_ لأني مساعة ماتسبحت بس غسلت وطلعت_ خلصت فتحت الباب طليت مالقيت أحد تلفت يمين يسار ماشوف أحد طلعت


أنا: هههههههههه وعليا طلع الظاهر زعل ههههههههه معلي لين رجع باراضيه يصير خير
ما أنتبهت للي فاتح الكبت يطالع في ثيابي يبي يتنقى لي شالبس وأنا كنت لابسه روب الحمام وطالعة به، لفيت صوب باب الحمام باصكه إلا إللي يخرعني من وراي
مبارك: بووووه
أنا:>>شهقت شهقة من الخاطر خطر لا يوقف قلبي وأطيح مكاني ولفيت صوبه>>سخيف واحد
مبارك:ههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه هههههههههههههه ههههههههههههه
أنا: مايضحك أنزين باااااااااايخ
مبارك:إلا يفطس من الضحك أنتي ماشفتي شكلج كيف غدا!! هههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههه
أنا: أحين لو وقف قلبي وطحت عليك شبتستفيد؟؟ عاد ساعتها خل تنفعك سخافتك أنزين
مبارك: ههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه أكيد سخافتي باتنفعني عشان أشوف شكلج الحلو وأنتي معصبة

ماكان عندي رد عليه عطيته نظرة جذي وفريت ويهي عنه باطلع لي ثياب ألبسهم إلا ماسك يدي

مبارك: شو تسوين؟؟ خلاص أنا تنقيت لج
أنا: نعم؟؟!؟ من طلب منك مابي ألبس إللي طلعته أنت أنزين قوم عني
مبارك: لولي عاد حرام عليج أنا باسافر عنج، أنزين أنتي ألبسيهم أبا أشوفهم عن خاطري
أنا: أشوف أول شمطلع لي؟؟

كان حاط البدلة إللي بالبسها له على السرير

مبارك: شوفي أنا طلعت لج ثنتين ها التركواز و وهاي البنفسجيه ها شو رايج؟؟

الأولى:كانت عباره عن تنورة قصير تطلع نص ساقي فيها خطوط تركواز وأبيض حلوة موديلها غريب شوي مع بدي حفره (كت) وفوقه بلوزه تركوازية بس موديلها غريب بعد، أنها ربطه ماعرف كيف تلتف وفي النهاية تصير الربطه على صوب عند الخصر. البنفسجية :عبارة عن تنورة قصيرة بنفسجية تحت الركب فيها كسرات كبار وفوقها يكون توب بس هاذي خيط من ورا الظهر يكون على شكل X ومن جدام يكون على شكل V ومعاه إيي القطعه الثانية يد ثلاثة أرباع(يعني لين الكوع) وفيه مشبك من عن عظمة الرقبة بس وعقب تنفت بشكل عكس حرف الـV عشان يبان شنو تحتها ولونها الأبيض على البيج ماشي ويا التنورة لأنه فيها هاللون.
طبعا مو معقولة بالبس الثانية لأني أستحي منه فعلى طوول رديت عليه

أنا:بالبس التركوازية

وبسرعه شلتها عشان ألبسها و بنفس سرعتي يودني من يدي

مبارك:تعالي تعالي على وين طيران شليتي البدلة في إيدج وسرتي يمكن أنا عندي راي لج أبا أقولج شي مستعلية على شوو؟؟
أنا: لا مافي شي بس أستبردت آبي ألبس ثيابي
مبارك: عطيني ها إللي في إيدج
أنا: ليش؟؟
مبارك: أنتي عطيني أياها باراويج شي
أنا:شفيها؟؟
مبارك: مادري مب عاجبني لونها وحركاتها بايخه أنا أقول تاخذين هاذي أحلى

وعطاني البنفسجية

أنا: بس أنا مابي ألبس هاذي
مبارك: أنتي لبسيها وباشوفها، أنا إللي متنقي مو أنتي يلا أشوف ألبسي ولا تبين ألبسج؟؟
أنا: شنو تلبسني جيف أنا ياهل؟؟
مبارك: مادري عنج يلا سيري أنزين
أنا: أنزين أففف

وهو يضحك علي يدري فيني ماحب ألبس جذي جدامه بس أهوه خاطره إني ألبسها وأنا صراحة ماحبيت أرده مع إني أدري بيقط علي قنابل بس بنسكت طليت عليه

أنا: مبارك ممكن شوي تطلع برع؟؟
مبارك: ليش بعد؟؟ ثايبج وعليج بعد ها الروغة لشو؟؟
أنا: أنت أطلع ومابتخسر شي صدقني
مبارك: أممم والله أشك فيج بس يلا أنا طالع بتصل في عبدالله أخوج باطلع معاه بانتحوط قريب هني يعني حوالين منطقتكم بس مب مبعدين أوكي
أنا: يكون أحسن بعد أووكي
مبارك: الله يستر منج
أنا: ههههههههههه لا تخاف والله شي حلو
مبارك: بنشوف
أنا: بتشوف

طلع من عندي عقب ما تصل بالعبد وقال له أنه بيمر عليه وبيطلع معاه، طلعت أنا من وكري خخخخخخخخخخخخ وقعدت على التسريحه حطيت لي البدي لوشن وجففت شعري ورفعته عقب فتحت الكبت إللي في شغلات المكياج البسيطة طلعت لي الكومباكت بودر فونديشن، الآي الشدو البنفسجي والأبيض إللي فيه لمعه خفيفة، جلوس وردي لماعي، بلاشر وردي و آخر شي الكحل.
كملت شغلي بعد ماتأكدت أن عيوني ثنتينهم نفس الشي، شفت أن كل شي أوكي طلع بيرفكت.
طلعت علبة إكسسواراتي وتلبست وخلصت وعقب تذكرت إني ماتعطرت وتعطرنا من الطقم اليديد إللي يابه لي ريحته وايد حلوة طبعاً ما نسيت أحط لي حنة أظافر لونها صدفي عجيـــــب ماشي مع اللبس صج صج كنت كشخه باقي شعري نزلت لي قذلة (غرة) والباقي ودتيه ورا وحطيت لي مشبك صغير بحيث يمسك الجزء العلوي بس والباقي يكون مفلول وكنت فناااااااااااااااانه بحق وحقيقي خخخخخخخخخخخخخخ
أممم جنه طوّل في طلعته ويا عبيد؟؟ خل أتصل أشوفه في وين
طووووووط طوووووووووط طوووووط طووووووط طووووو

مبارك: ألو
أنا: هلا أبوي
مبارك: هلا فيج
أنا: ها وينكم؟؟
مبارك: إلا قريب تبين شي؟؟
أنا: لا بس أنا خلصت قلت أشوفكم بتأخرون ولا لاء؟!!
مبارك: لا بس دقايق وأحنا واصلين
عبدالله: بس عيل قطني أنا على ربعي
مبارك: أوكي، أقولج بس باوصل عبدالله لرباعته وباييج أوكي؟
أنا: أوكي يالله مع السلامة
مبارك: الرب حافظنج

فعلاً عقب خمس دقايق تقريباً إلا هو واصل وكان ينتظرني في الميلس لأن خواتي قاعدات تحت في الصالة نزلت وأبتدوا عاد

حصة: أوه أوه شعندها؟؟
الهنوف: كله عشان مبارك؟؟!!
حصة: بس باخليه كل يوم إيي عشان تعدلين شكلج
أنا: هيهيهيهي سخيفه ماتنكتين
لطيفة: ههههههههههههههه أمبله تنكت أكا أنا ضحكت
أنا: لأنج سخيفة من جذي ضحكين على سخافة أختج
الهنوف: لاصج لولو ريلج هني ولا أنتي نازلة لنا
حصة: مينونة أنتي لولوة تنزل بكامل كشختها؟؟!!!! مب صاحية، حبيبتي ريلها ينتظرها في الميلس
الهنوف: أقول قعدي ويانا أحسن خخخخخخخخخخخخ
أنا: أففففف يا ربي إللي يقول أول مره تشوفوني لابسه هالبدلة ومتكشخه وأخت حصة مو كأني يوم عزمتي ربعج كنت أكشخ من جذي حتى حمرة(روج) حمرا كنت حاطة؟!!
الهنوف: أيا الخاينة متى عزمتيهم؟؟
حصة: بوووه عقب عرسج، أمبله حتى ييتي سلمتي عليهم
الهنوف: أي أي صح صح تذكرت صاجه لولو كانت كاشخه وعليا إللي يقول يايين لها مب لج هههههههههههههه
حصة: شدراني عنها يعني ها شوفوني أنا كشخه مالت
أنا: على ويه إبليسج، أنا أصلاً شمقعدني معاكم آروح حق ريلي أبرك لي بس حبيت أسلم عليج يا أختي العزيزة

وحبيت الهنوف ومشيت عن الباقي

أنا:يلا مع السلامة
الكل: مع السلامة
لطيفة: لولوة لولوة
أنا: نعم خير؟؟
لطيفة: بطلعين اليوم؟؟
أنا: شدراني ليش؟ شتبين؟
لطيفة: لا قلت إذا بطلعون طلعيني معاكم متمللة
أنا: لا والله حلفي أنتي بس ما وديت خالد الياهل أوديج أنتي ماتبين بعد أودي إبراهيم؟؟
لطيفة: لا برهوم طاقني مساعة خلي يولي يقعد في البيت
أنا: لو سمحتوا يودو أختكم لا أكفخها ألحين
الهنوف: تعالي شعندها لطيفة هانم
أنا: آل إيــه عاوزه تخرج معايه و مع جوزي الأموره دي
الهنوف: آآه يادي النيله هو مافيش مره تخرجي مع جوزك مايعملوش ليكي حدوته
أنا: أيوه ياختي تسدأي بالله أن إبراهيم أفندي جايني طيران يأولي يأولك عمي مبارك أنا حاجي معاكو أولت له فين ياحبيبي؟ آلي انتو حتخروجو وأنا حخرج معاكو أولت له طيب إنشاء الله المره الجايه آل لاءه هو آلي دلوأتي حتيجي معانا أنا أستغربت ورحت أولتلوه أنت آيل إيه للواد؟؟ آل لي هو آل لي عاوز يخرج معانا محبتش أكسر بخاطرووه أولتيلوه أول لإوختك علشان تلبسك هدومك وتخرج معانا والله أنا كنت حتفتأ بس مأولتش حاجه لأنه صعب عليه جاني وهو لابس هدومه
حصة: إيه أنتي مصريه حشى روحي حق ريلج نقعتيه وأنتي لطيفه هانم خير إنشالله بتروحين جريب إنشالله بس عطي روحج العافية خخخخخخخخخخخخ
أنا والهنوف:ههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه ههههههههههههههههه هههههههههههههه ههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ههههههههه
لطيفة: ماتضحكين والله
حصة: حلفي بس أنتي ههههههههههههههههههههه

وتركتهم ورحت حق مبارك في الميلس كان يفرر في التلفزيون
كان قاعد بحيث أنه مجابل باب الميلس يعني أي أحد يدخل بيشوفه على طوول فتحت الباب بهدوء طليت براسي عليه وطاح شعري وقذلتي على صوب إللي طليت منه هو شافني بقق عينه علي

أنا: ممكن أدش ؟؟

مبقق عينه ومبطل حلجه ويطالع وأنا أضحك عليه على خفيف دخلت وأنصك الباب طالعني من فوق لي تحت وصفر لي صفرة إعجاب أنا أنقلب لوني وضحكت

مبارك: إي ده إي ده إيدي الحلاوة دي كولها؟؟
أنا: ههههههههههههه ههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههه هههههههههههه
مبارك: ههههههههههههههههههه شوفيج تضحكين؟!!
أنا: أنا هههههههههههههههههه أنا هههههههههههههههه أختي هههههههههههههههههه
مبارك:بلاج؟؟ تحجين بالكلمات المتقاطعة؟؟
أنا: ههههههههههههههههههه توني أتحجى مع خواتي بالمصري وحصة تقولي بسج يالمصرية هههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه
مبارك:هههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههه وأحين هاذي البدله إللي ماكنتي مساعه تبين بتلبسينها؟؟ والله إنها رهيـــــــــــــبه وبعدين شو هالمكياج الروعة صراحة خطيرة أنتي
أنا: شدعوة أي مكياج مب حاطة شي وايد
مبارك: تعرفين لالا كلمة حلوة شوية عليج تعرفين مستوية مكس بيبي فيس على كيوووت على أنج صدج حرمة متكشخه حق ريلها
أنا: لا والله قبل شو كنت يعني ماكنت حرمة وأتكشخ حق ريلي

طبعا أنا كنت واقفه مجابلته فسحب إيدي ولفني وقعدني في حظنه

مبارك: لاء كنتي البيبي مالي إللي أحب أغايضه وأستانس يوم أشوفه معصب وأمسح على شعره يوم يصيح وأراضيه لين مد بوزه

وأبستم أبتسامة حنونه لي و رديت له الإبتسامة لأني كنت أنا أطالعه من طرف عيني وهو حاط حنجه على جتفي ويطالع ويهي ويكلمني فديت روووحه أنا أستحيت من كلامه بس ما منع إني أرد عليه

أنا: أنزين يعني أحين خلاص كبر البيبي؟؟ يعني ما بتحبه؟؟؟
مبارك: واااااااا فديته إلا أحبه وأحبه وأموت عليه بعد مهما كبر بعيني صغير<<وباسني على خدي
أنا: ههههههههههههههه هههههههههههههه أنزين لاا صج أحين عجبتك البدلة؟؟
مبارك: إلا عجبتيني كشخه فديتج
أنا: عيل خذها معاك خخخخخخخخخخخخخخ
مبارك: هههههههههههههههه وياراسج تنكتين بعد
أنا: ها عيل؟!!
مبارك: عاد إذا خذتها لازم أخذج معاها بعد مايصير أخذها بدون محد يلبسها صح؟؟
أنا: أي خير انشالله
مبارك: بل كيف تقولها خير إنشالله قولي أحلم وخلصت السالفة
أنا: هههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه أشوه تفهمها وهي طايرة
مبارك: شو شايفتني خبله مافهم أنا؟؟
أنا: لا محشوم الخبله أووه عفواً قصدي أنت محشوم
مبارك: لا والله حلفي بس أنتي أن الخبله محشوم عني؟!!؟
أنا: والله أن....

بغى يحذفني من حظنه يعني قومني ومسك يدي بسرعة وردني لحظنه

أنا: آااااااااااه
مبارك: ههههههههههههههههههههه يالخوافه لشو تخافين أنتي في حظني بعدين معقولة أفرج على الأرض عسب تتكسرين علي
أنا: بايخ تدري أنا كنت باكمل بشي يسرك بس أنت خرعتني والله قلبي عورني

لوى علي من وره لأني كنت في حظنه قاعدة

مبارك: هههههههههه انزين قولي شكنتي بتقولين
أنا: كنت باقول والله أنك محشوم عن المخبل
مبارك:ههههههههههه هههههههههههههههههههههههههه فديتج حياتي
أنا: أحين؟؟ تو الناس جان حذفتني بعد؟!!!
مبارك: في أحد يحذف قلبه غير المينون؟؟
أنا: مادري يجوز خخخخخخخخخخ
مبارك: هيه إذا كنتي أنتي معقولة كل شي يجوز
أنا: وأنت معاي خخخخخخخخخ
مبارك: هههههههه و الله أنج مب صاحيه
أنا: مثلك خخخخخخخخخخخخخ
مبارك: ههههههههههه قومي قومي خل نتعشى عشان أردج بسرعة وأنا أرتاح عسب ماتصير الساعة ست الصبح بكرة إلا أنا ساير في دربي للبلاد
أنا: إنشالله حياتي
مبارك: لولوة مو زعلانة مني؟؟
أنا: لا فديتك ليش؟؟
مبارك: ليش إني باسير عنج؟؟
أنا: لا فديتك مابقى شي وبايي عندك كلها هالشهر وخلاص
مبارك: بإذن الله بس ها هالله هالله بالدراسة شدي حيلج
أنا: إلا ماقلت لي بتيي ولا لاء؟؟
مبارك: أكيد لا لأن لو ييت بتنشغلين عن دراستج
أنا: يااااااااااااه مابي مايصير جذي أنا مابدرس بكون مشغولة أحاتيك
مبارك: أعوذ بالله وليش تحاتيني أنا مب ياهل بعدين باكلمج يعني لشو تحاتين؟!؟؟
أنا: مادري بس كيفي
مبارك: ههههههههههههه أنزين لي ذيك الساعة الله يحيينا
أنا: يلا باقوم ألبس دفتي
مبارك: بانطرج في السيارة
أنا: أوكي دقايق وعندك

وبسرعة ركضت رحت الحجرة خذت شنطتي ولبست وكل شي ونزلت له السيارة وكان ينتظرني وأول ما دخلت حط لي أغنية

مبارك: سمعيها إهدااااااااء خاااااااااااااااااص ماللقلب للقلب
أنا: شكراً

أغنية الجسمي "شلني":
((شلني شلات ياطوير الحمام خلني بانام فوق حظن الريم
شلني شلني

شلني شلات ياطوير الحمام خلني بانام فوق حظن الريم
ودني للزين مملاي القوام هو عويد البان والطرف الكحيل

له عيون وساع ترمي بالسهام من نظرها صار ياخواني جتيل
و الخدود بروق والوجنه غرام و الشفايا ذااب فيها السلسبيل

عوده المياس جن مابه عظام معتزل والخصر مهضوم ونحيل
من ثقل ردفه شكى حتى الحزام كيف عوده سم له حمل(ن) ثجيل

ولي شراتي صار والله مايلام اشتكي فرقاه وفوادي عليل
شلني جدواه ياطير الحمام شلني للزين مسمر اليدين))

أنا: شكراً حبيبي
مبارك: عفواً حياتي

وكمل طريجه لف فيني شوي عقب قالي وين تبين تتعشين قلت له خاطري في جان برجر وطلبنا لنا ورجعنا البيت وتعشينا في الليل

مبارك: لولوة؟
أنا: نعم؟
مبارك: شو تسوين؟؟
أنا:ولاشي أرتب أغراضك وبابدل وبايي أرقد
مبارك: أنزين
أنا: ليش تبيني أسوي لك شي؟؟
مبارك:لا أنتي بس خلصي إللي في يدج وتعالي


أنا: إنشالله

رتبت أغراضه في الشنطته الصغيرة وبعد ماخلصت بدلت ثيابي ورحت يمه كان قاعد على الكرسي إللي مجابل التلفزيون

أنا: ها أبوي آمرني؟!؟؟
مبارك: شو كنتي تسوين من مساعة؟؟
أنا: رتبت شنطتك ونظفتها وبدلت
مبارك: أها
أنا: إيه على فكرة ترا بعض ثيابك ماكويناهم
مبارك: مو مشكله
أنا:>>ابتسمت>> يعني عادي أخليهم عندي؟؟
مبارك:>>مسح على شعري>> هيه حبيبي عادي
أنا: الله أنااااااسه
مبارك:ههههههههه ليش يعني؟؟
أنا: بس
مبارك: هالكثر تحبيني؟؟!
أنا: وأكثر من ماتتصور فديتك

وقمت من مكاني مستحية في نفس الوقت تعبانة باروح أنبطح بارقد

مبارك:تعالي أنزيــن وين بتسيرين؟؟!!
أنا:ههههههههه
مبارك: أفففففف ياربي متى بتتركين ها الحيا عنج إذا أنا ريلج تستحين مني عيل شقايل مع أهلج؟؟!
أنا: >>بصوت عالي شوي عشان يسمعني لأني بعيده عن المكان إللي هو فيه>>أخس من الحال إللي أنا عليه ألحين وياك
مبارك: الله يعينهم عليج والله
أنا: لا والله؟!

وياني عشان يرقد هو الثاني

مبارك: شو تعبانة؟؟
أنا:إيه والله هذه أنت شفت قعدتي من الصبح بس ماقدر أقاوم أكثر
مبارك: أنزين تقدرين تقاومين دقايق بس؟!؟؟
أنا: هههههههه شتطلع بعد ذي؟؟ شله أنزين؟
مبارك: قومي شوي رفعي روحج
أنا: هههههههه يلا أكاني رفعت عمري
مبارك: غمضي عينج
أنا: مبارك شعندك؟؟
مبارك: أنتي بس سمعي الكلام والله ما بتندمين صدقيني
أنا: بنشوف

وغمضت عيني سمعته يفتح ويصك درج بس مادري أي واحد المهم سمعته فتح شي بعد بس مادري شنو عقب ما خلص

مبارك: فتحي عيونج

فتحت عيوني وحطيت يدي على حلجي من الصدمة

مبارك:ههههههههههههههه شو رايج؟؟؟
أنا: مبارك ههههههههه

وأنا مازلت تحت الصدمة حاطة يدي على حلجي وأشوف إللي في يده وأشوفه وأضحك
بطريقة هستيريه والدموع مغرقة عيني

مبارك: ههههههههههههه شو فيج؟؟ مو حلو يعني؟؟
أنا: أمبله فديتك حبيبي

وحظنته وبسته على خده وراسه وشكرته

أنا: فديتك مبارك ليش مكلف على روحك والله ماله داعي كفايه أنت عندي يسوى الدنيا ومافيها
مبارك: إذا مايبت لج أنتي إييب لمنو؟ وبعدين أنتي تستاهلين أكثر من جي


سكت ما كان عندي تعليق
باقولكم شصار الله يسلمكم مره كنت طالعة معاه رايحين سوق الذهب إللي في محرق ودخلنا محل وشفت طقم وايد عجبني قلت له:
"شوف ذي الطقم مع جلابية جذي كشخه وشعر طويل أسود وكحل يرسم العين ومعاه برقع ها إللي يلبسونه العيايز شيطلع فظيييييييييييع
مبارك: فديتج ما يغلى عليج
أنا: حتى لو أنا مابيه لأن أللي في بالي ليحين ماصار
مبارك: وشو هو إللي في بالج؟؟
أنا: آبي آشتري لي جلابية مطرزة وشيله تمشي مع الجلابية على قولتكم وقاية وأهم شي شعري يطول ذيج الحزة باقولك آبيه إذا ماكان عندك مانع طبعاً خخخخخخخخ
مبارك: أفا عليج غناتي أكيد ماعندي مانع"

وطلعنا من المحل ونسيت أنا الموضوع والله أنه كلش ماطرى علي يمكن أحين صار على الموضوع تقريبا أكثر من 5 أشهر وفي هالفترة طول شعري، وهو كان دايماً يقولي لاتقصينه مب حلو عليج القصير وأنا أقوله إنشالله ماقط فكرت أسأله ليش ولا غيره بس إني أقبل فكرة حبه للشعر الطويل، فهو الحين مشتري لي من الإمارات وهو ياي هالمرة الجلابية مخورة وبرقع والطقم نفسه وهو قديم يسمونه "مزنط"


مبارك: شفتي إللي يسمع الكلام ويطيع ريله شو يحصل؟
أنا: فديتك والله وأكثر من إللي آبيه بعد
مبارك: ههههههههه ملبوس العافية إنشالله
أنا: الله يعافيك حياتي
مبارك: عاد ها؟!؟؟
أنا: شنو؟؟؟؟؟
مبارك: يوم أييج في العيد تلبسينه
أنا: أفا عليك ماطلبت، بس جذيه؟؟ من عيوني الثنتين وبعدين لازم بالبسه لك عشان أراويك كشخة حرمك المصون
مبارك: فديت الحرمه المصون أنا هههههههه
أنا: صبر شوي
مبارك:ليش؟؟
أنا: باقوم أحطه في الكبت
مبارك: هههههههه أنزين

قمت من على السرير ودخلت إللي عطاني إياه في الكبت على أساس اليوم الثاني أعطي أمي الذهب تحطه في التجوري والجلابية والوقاية أكويهم وأعلقهم في الكبت

أنا: مبارك؟
مبارك: هلا؟
أنا: الساعة جم بتقوم باجر؟؟
مبارك: ليش يعني؟
أنا: سؤال بس
مبارك: مع أذان الفير إنشالله على ما سير المسيد وأرجع أسبح وأتجهز و أحط أغراضي في السيارة وأسلم عليج وأووه تذكرت نسيت أعبي السيارة بنزين هاه بعد باعبيها بعدين باسير دربي بتستوي ست وشوي بعد إذا ماصارت الساعة سبع
أنا: لا إنشالله بتمشي ست بس إذا قعدت قعدني وياك
مبارك: ليش؟
أنا: بس آبي اقوم لك
مبارك: إنشالله يلا أحين نامي عسب تصحين الفير وأنتي نشيطة
أنا: إنشالله>> وأنا أهز راسي بالإيجاب

وحطينا راسنا ورقدنا وفعلاً على أذان الفير شفت مبارك واعي خلاص بس ينتظر يخلص الأذان عشان يروح المسيد قعدني قبل لا يمشي وأنا قمت بسرعة أتغسل وأصلي وأبدل ثيابي وعقب جهزت له ريوق خفيف سندويش فيه جبن وحطيته في التوستر مع شاي حليب ركبت وفي يدي الصنية توني حاطتها على الطاولة إلا بدخلته قعد تريق معاي وعقب دخل يتسبح وأنا أستغليت الفرصة لأن ماباقي عن العيد إلا أسبوعين تقريباً إذا مب أقل فهو كان ناقصه بعض الشغلات وأنا أدري أنه بينشغل في نورة وأمه وأبوه غير اليهال عيال خواته وما بياخذ إللي ناقصه فشريت له قلم ماركة سيروتي، مسباح شيوخي، عطر هاير ديور،دهن عود والله يعزكم نعال شافها معاي وعجبته وقال بيرجع للمحل بس أنا تعبت من كثر المشي فما كان في مجال يرجع له رحت أنا بروحي شريتها له، كنت أرتبهم له على الطاولة عشان يشوفهم عقب بارجع أحطهم كلهم في كيسه وحده كبيرة شوي وماعطته ظهري، ياني وحط يده على جتفي

مبارك: شو تسوين؟؟
أنا: تفضل شوف
مبارك: شو ها؟؟ >>عاقد حواجبه
أنا: لك حبيبي العيد ياي وأدري بتنشغل وما بتاخذ حق نفسك قلت أخذهم لك عشان تكشخ جدام الكل
مبارك:يعني أنتي تسوين لي وحده بوحده ؟؟ مثل ماشريت لي شريت لك؟؟
أنا:هههههههههه لا أنا أصلاً كنت مسوية لك مفاجأة بس أنت فاجأتني البارحة فحبيت أردها لك بس بشكل آخر وبعدين أنا شريت كل ذي وياك وبعض الأشيا شايرتهم من قبل لاتيي لين طلعت

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم