رواية برد وجفا ونسمة هوى -103


رواية برد وجفا ونسمة هوى - غرام

رواية برد وجفا ونسمة هوى -103

خارجه..ظلوا اربع شهــور وهم بداومــه مالها منجـى ولا مرسى..اربع شهــور مرت مثل العلقم والشوك اللي يجرح وينزف....مو قادره تكون مثل امها صابــره وحاسبه اجرها لربها وحكمته..حاولت مليون..لكن خلاص القلب امتلــى جروح واســى..وصعب انه يندمل..
وحمدت ربها الف مره انه هذا آخر يوم لها بالجامعه وبدات عطلتها..وحى نتايجها مستحيل تاخذهم وترجع لنظرات البنات الساخره اللي تلاحقها بكل مكان..
ظغطــت على بطنها بقـوه وهي تحـس بمغـص ينغـزها ويوجعهـا وتسمـع اصوات معدتها الفاضيه..خذت المخده وظغطتهـا بشكـل اقـوى على بطنها يمكن يخـف الألم مع الوقـت ...لكن اللي صار العكـس الألم كل ماله ويزداد ويرهقها..وكلهــا ثوانــي وصــرخت صـرخه سمعتهــا امهــا اللي جالسه بالصاله الفوقيه..

شخصت نظرها لأبتسام وغمزت لها بدلالة على اشارة البدء بتنفيذ الخطه اللي انرسمت ومابقى غير العزم وألأراده..
ابتسام\جده
الجده بملل وهي تشرف بقية القهوه بتلذذ\ها
اردفت جمانه بابتسامه شقيه وبعزيمه اقوى\جـده
ابتسام بحماس اكبرمن جمون\جده..جده..جـــده..
الجده\انطقوا جننتوني..مخليني بوسطكم كأنكم شياطين وجعتوا راسي..قولوا وش تبون!؟؟
عضت ابتسام شفاتها بقهر وهي تتوعد جمانه بنظراتها وتقول لها بلغة العيون "انتي السبب يالعجوز"
طنشت جمانه نظراتها وكملت اللي ناويه عليه\خلاص ياجدتي ولاتعصبين..بدخل بالموضوع على طول..مدام احنا خلصنا امتحانات ماشاء الله علينا..ودنا نفرفش شوي ونروح الرياض لبيت عمي
ناظرت الجده جمانه نـظره جامده بدون ماتنطق بحرف..
وابتسام كملت باقي الطبخه بدون ماتعطي مجال لجدتها للتفكير...
ابتسام\واللي يعافيك ياجدتي..خلينا نغير جوا.وبالمره نشوفهم..بالله عليك ياجدتي... وغمزت لجمانه وهي ترخـي من صوتها الجهوري..ماوحشوك..مااشتقتي لهم....
كملت جمانه وهي تأشر لأبتسام بأصبعها وتقول انتي كذا..
جمانه\ايـه والله..فقدت راوين ودي اشوفها..تكفين ياجده..وافقي عشان خوالي يوافقون..

البنات لمسوا الجرح بقوه..وضربوا على الوتر الحساس بدون مايدرون..
اربــع شهــور..
اربع شهــور ماطاحت عينها على ولدها ولا نور مرت ولدها الغاليه..ولا راوين قلبها ولا ياسر حفيدها المدلل..
ايه..
اشتاقت لهم..اشتاقت لهم وودها ترد روحها بطلتهم الغايبه..
لكن شلون!الطلــب صعب جدا..!
مين المفروض يجي لها..مين المفروض يسأل عنها..
نور ماقصرت كانت تسال وتكلم كل يومين..
لكن ولدها..وين ولدها عنها..هي محتاجه له اكثر من اول..هي فاقدتــه..وهو ماحن لها ..شلون تروح لها برجولها وهو مافكر يسأل عنها..شلووووون؟؟!شلون قدر يغيب ويصد اربع شهور..!
اربع شهور وهي تشوف الكل لاهـي بمشاغله وناسينها وهي صارت بين يوم وليله وحيـده
قامت الجــده بعجــز وهي تمسك عصاها اللي صارت ماتفارقها بالآونه ألأخيره
اجده\تبوني اروح لولدي وهو قاطع وماسأل عنــي!قولوا لي كيف اروح.. وهو قلبه صار حجـر وكأني انا السبب باللي يحصل له!؟؟
سكتت وهي تداري على قلبها اللي امتلـى شجن وآهات..ودخلت غرفتها وعيون البنات مافارقت طيفها
بعد تنهيده طويلــه حطت جمانه راسها على حضن ابتسام\خايفــه
ابتسام بصوت هامس\من ايش!
جمانه\خايفه يجي يوم ونفترق..؟!
ابتسام دق قلبها من كلمة فرقا\وين عزيمتك..والا كلامك كله اختفى من اول محاوله..؟
جمانه\لاتلوميني بسوم..من اللي اشوفــه والله..انتي شفتي كيف يوم كلمنا سلطان وكأنه الموضوع مايعنيه..واليأس بعيونه قبل حتى مانكمل له الموضوع..وشفتي جدتـي وجرحها الغزير..
ابتسام\لاتلومين سلطان..لأنه حتى هو ماوده اللي يصير..لكن شتقولين..الله يهدي الجميع..
جمانه\ودي اغمض عيوني وافتحها واشوف جدي قدام عيوني..ودي اغمض عيوني وافتحها واشوف عمامي جالسين بالمجلس ويضحكون ويحكون..ودي اغمض عيوني وافتحها واشوف الراحه بعيونكم..
صعـب علينا هألامنيــات!؟
ابتسام\لا مو صعبه..لكنها محتاجه وقت وصبر منـّا
جمانه\شو صار على يوسف!؟
ابتسام\لا جديد..أوراق وتحاليل وحوســه..
جمانه\الله يعينه..
ابتسام\احمد ولد عمي يعرف واحد بالرياض والصراحه ماقصــر..لكن المسأله محتاجه وقت..
جمانه\ والله قهـر..
ابتسام\اللهم لا أعتراض...اهم شي انه بعد هالتعب ينال الي يبيه..
جمانه\يــارب..هو وفجر تعذبوا كثيــر وجاء اليوم اللي يرتاحون فيــه..ياقلبي فجور تستاهل كل خيــر..
ابتسام\واللحين..وش الحل!؟
اعتدلت جمانه بجلستها وقالت\مدري..وش رايك انتي!؟
ابتسام\انا اقــول نكلم امك وهي تكلم عمامي..لأنه جدتي صادقه مو عدله انا هي اللي تروح لعيالها وتسأل عنهم..وهم مقاطعين..تخيلي امس يقول يوسف عمي ماجد ماجاء وحتى عمي ابراهيم مافكر يدق على عبدالرحمن ويبارك له..
جمانه بنظرات حزينه\طيب وش نقول لأمي..!
ابتسام\قربــي اقولك..
;

"اذا هو مافكـر فيها تبوني اذكره"
جمانه\يايمه وش فيها يعني...انا الذكرى تنفع المؤمنين..
هند\عارفه
ابتسام\عمتي سمعيني انتي يرضيك اللي جالس يحصل..عمتي والله لو تشوفين الحزن اللي بعيون جدتي واحنا نكلمها كان بكيتي..
هند\وانتوا تفكرون اني ماأحس..انا اكثر وحده جالسه مع امـي واشوف اللهفه بعيونها اذا مرّ عليها ماجد او محمد او سالم..انا عارفه انه هي محتاجه لهم وتبيهم حولها..لكن مابأيدي شـي اسويــه..وحتى موضوع طلال كيف تبوني اكلم ماجد وهو صارف الموضوع نهائيا من باله..وتناسى انه ابوي الله يرحمه طالبـه وخاطبه بنفسه لطلال..
جمانه\طيب يايمه حاولي..الله يخليك..
ابتسام\انتي الوحيده اللي تقدرين تقربين من بينهم..انتي اختهم واكيد بيسمعون لك..كلمي عمي ماجد وذكريه بكلام جدي..وحتى عمي سالم قولي له انه حرام اللي يسويه بجدتي..وعمي محمد قولي له انه عمي سالم مو مسؤل انه يتحمل ذنب ولده ركي..
جلست هند على الكنبه وهي عارفه ومتيقنه انه كل الكلام اللي انذكر صحيح..
لكن كيف تذكر ماجد..وتعاتب ابراهيم..وتحنن قلب محمد!..وليش ماتستعين بـ سالم(اباحمد) يمكن يحلّ لها الموضوع..لكن لا! خليها هي تبدأ يمكن تقدرّ ترجع الشمل مره ثانيه..!
جمانه\تكفين يمه..صدقيني تقدرين..انتي حاولي.ماراح تخسرين شـي
بعد هـدوء وصراع في التفكيـر اومات هند برأسها وقالت\خير ان شاء الله..

قالوا ترى مالك امل في قربها لو يــوم
ابعـد وجنبّ دربهـا وهذا هو المقسـوم
قلت اتركوني واسكتوا خلو العتـب واللوم
قدني غرقت في بحرها لا عاد فيها العوم

اغلق مسجلــه وهو يقول "الله عليك ياعبادي جبتها على الجرح"
الحـزن اصبح رفيقه والحياه بنظـره ممله لأقصى حد وهذه حالته اليوميه روتين في روتين معتاد
نزل من سيارته وشاف حرمه طالعه من بيت عمه..وعرف من هيئها انها مرت عمه نور..
قربت منه نور وتهللت اساريرها بشوفته\طلال انت هنا..الله جابك ياولدي.
نزل من سيارته وهو مرعوب ومو عارف السبب
نور بصوت حزين\راوين تعبانه..وعمك بشغله وياسر طالع مع السواق
مااعطاها طلال فرصه انها تكمل كلامها وعلى طول شغل سيارته وقال لها انه بيوصلهم المستشفى..


طـول الطريق وهو يسمعها تأن من الامهــا..وعـرف انه اللي فيها كبيـر ويوجع
كان وده يكون هو الحظن بدال امها
او حتى هو اللي يمسح دمعاتها الحاره
او يكتفي بكلمتين ممكن تريحها وتطمئنها
لكن الدنيـا كلها حالت بينه وبينهـا وهي بتظـل من محارمـه الى ان يشاء الله ويقرن اسمه باسمها
وصلوا المستشفى بسرعه خياليه ودخلوا على الطوارئء لأنه حالتها ماتستدعي الأنتظـار
وبداقائق معدوده تسكـرّ الباب على راوين وامها وظـل هو واقـف مع المنتظريـن على جمـر حارقـه وضاويـه تنتظر من يطفيها..
ابحـر مع افكــاره لبعـيد وتخيـل لو هي حليلته الآن..وش بتكـوت ردة فعلـه وهي تتألم وتتوجع
اكيـد بيجـن لعذابهــا وبيعمل المستحيـل لأجل يخفف من المها لكن بيكون الوضع ارحـم بكثيـر لأنه بيكون قريـب منها بالحيــل ..
لكن وش بتفيد لـــو اليوم!؟؟
لو معذبــه اكثر من انها مريحـه وحالمه..
آآه..وآآآه ليتك ياراوين حليله...والله ماأخليك تعرفين طعم الألم والشقا,,
ليتك تحسين فيني وتعرفين اني متيـم ومحروم..
أحبـك ياراوين احبــك..
::

طلعت مرت عمـه نور لكن عيونه بدون شعور كانت تناظر راوين
نور\تعبناك معنا ياطلال..
طلال\افا عليك ياعمتــي..انا ولدكـم والا نسيتــي..
راوين من سمعت صوتــه ابتعدت شـوي وجلست عند الكراســي..
نور\والله انك غالــي والله شاهــد..ولدي اذا ماعليك كلافــه خذ هالورقه واصرفها انت اخبـر بهالأمـور..
خذ الورقه وناظرها نظره سريعه وكمل بااحراج بالغ\ان شاء الله مافيها شي بنت عمــي!؟
نور\المغـص ذبحهــا..البنت ماتذوق الأكــل عايشه على سؤائل طول يومها وطاحت علينا..
ماعـرف وش يقول...او بالأساس هل من حقه ان يسأل او لا لكنه مغصـوب والله عالـم بسره..!اطمئن نسبيا..بس انقهـر لأنها هامله صحتهــا الغاليه بالنسبه له..ليتها تدري وش كثر غاليه!كان مافرطـت بشي يخصها.!؟
طلال\بصرف الدواء وانتوا انتظروني بالسياره..بدال الأزعاج اللي هنــا..
نور\تسلم ياطلال..ماتقصـر..
اعطاها المفتاح طلال\ماسوينا الا الواجـب ياعمتي..
صرف طلال الدواء بسـرعه واول ماركب السياره رفع عينه للمرايه ونطـق بشفايفه بدون همس وبكـل عشـق وهوى وعاطفه جياشه "سلامتك"
اللي غريب بالأمر انه راوين كانت تشوفه وكأنها عارفه انه العيون بتتلاقى هاللحظه..
كسـرت النظـره بأأقل من ثانيه وهي تشعـر بكـل عرق ينبض فيها..
حرك السياره طلال وبشفاته ابتسامة رضـى ورجعوا البيت وهالمره انبعثت بروحـه راحه نفسيه غريبـه وهدأت كل احاسيسه المظطربه..مايدري هل لأنه تطمن عليها او لأنه العيون تلاقت والأحاسيس تعانقت او لسبب ثاني يجهله!


"..رجــاء ياهنــد سكـري الموضوع وخلـي هالجروح ساكنه ولاتفتحينها.."
هند\الى متى يامحمد..قولي الى متـى!؟تظن اربع شهـور مو كافيه!؟
محمد بكل جمـود وبصوت قاهر رد\ولا حتـى الدهــر كله..تدرين رحمـه لولد اخوك انه مقطوط بالسجـن والا كان لي تصرف ثاني معاه
هند\لهدرجه يامحمد!؟لهدرجه قسيـت!
الى هنا..ومحمد ماقدر يستحمـل السكـوت والهدوء..
محمد\ماتحـرق النار الا واطيهــا..محد بيذوق اللي ذقتـه ولا اللي ذاقوه عيالي ..لاتفتكرين انه يوسف هو الوحيد اللي كان متغرب ..كلنا عشنا متغربين وذقنا المرّ ولا احد داري وش فيه هالقلب ميـت وضـرب على قلبه بكـل قـوه....زوجتـي ماتت وكبدهـا تفتت قهـر وضيم من غياب ولدها..وانا طحـت بغيبوبه مافقت منها الا بعد سنين..وابتسام والوليد هم الضحيه وتشتوا بعد غيابنـا..كنت اشوف اليتم بعيونهم وانا حـي لكني عاجز اسوي شـي..صعب هألأحساس ياهند..صعب الضعف وانت باايدك القـوه لكنها مسلوبه منك..وضاع الأمان اللي كان يحيط بهالبيت..وكله من عمايل ولد اخـوك الظالم..ظلّ ساكـت ويشوفنا نموت في اليوم الف مره..ولافكـر حتى يدلنا بطريق ولدي..11 سنه والكل يفكـر انه يوسف ميت..واثاريه حـي ..تايه .. مسكين محروم حتى من شوفته لأهله..تبيني اغفر له بعد اللي شفتـه من ولده..تبيني اغفر له وانا اشوف ولدي كل يوم يطالب باابسط حقوقه ويتزوج من بنت عمه اللي انتظرته طول هالسنين!تبيني اغفر له وانا عيوني تفطر حزن عليه كل مااشوفه يدخل علي بااخر الليل وهو متحطـم واجراءته لسه ماانتهت ولاحتى بدت..ويمكن اصلا طول عمره مايتزوج!ومثله مثل أي اجنبي بين بلاده غريب وهو أقرب الأقارب..مقيم وهو بالأصل مواطــن..!؟..شلون قولي لي اغفر له و قلبي يعرف السماح وانا مو قادر اعطي السعاده والراحه لولدي!...اصعـب شي على الأبو انه يظـل مكتف ايدينه ومايعطـي حقوقه الواجبه لعياله...
يوسف صـابر..ومااظـن انه هالصبر يطـول اكثـر من كـذا وهو يشوف انه كل ألابواب متسكـره بوجهه ولا أحد داري عنه!؟ولدي انا..ولدي يوسف بدون هويه..آسف ياهند ..انا آسف كثيـر..لكن قلبي مشتعل نار تحـرق ومااظن انه في احد يقدر يخمدها..

غطـت هند شعـر رأسهــا باايدين مرتجفه وهمـت بطلوعهـا بخيبة امل واضحـه ومتعجرفه..هذا ثانـي بيت تزوه لأخوانها..اولهم ماجـد الغير مكتـرث ومارحب ابدا بحظورها ..وآخرهم محمد اللي حطـم جميع مجاديفهــا..فتحـت باب الخارجـي على وقع صـوت يوسـف اللي كان شاهـد المـوقف من بدايته وعاجـز عن التدخـل..
يوسف\عمــه..لحظــه..
نـاظرته هنـد نظـره طويلـه وحزينــه وعميقه كانت تكفيله بانها تنهـي الموقف بدون كلام وماكان يوسف اقل شجن منهــا ..وعـرفت انه اخـوها صادق بقوله يوسف لازال يبحـث عن منجـى وبزوغ فجـر بعيـد كل البعد عنــه..
طلعــت بـره البيت ودموعـها تنهمـر وتشكـي حـال اشعـث وغابـر..
ووصلت البيت الكبيـر وعيون جمـانه وابتسام متلهفه ومتشوقه...لكن انمحت هاللهفه وهم يتمعنون بوجه هند اللي بلون الدم....
قربت جمانه من امهـا وهي تلهي عمـر بلعبه تحدث صـوت رنان..
جمانه\ها يمه..وش سويتي..!
خذت هنـد منديل من شنطتهــا واردفت بالم\ليتني مارحت وسمعت اللي سمعتــه ..ليت ابونا عايـش وشاف كيف حالنا تغيـر بعده..
انربط لسان جمانه بعد جملة امهــا وامتلى قلبهـا بـ همّ دامـي..شخصت نظرها لأبتسام وتبادلوا النظـرات الحزينه اللي صارت خليله..

*} للمللّ فوائد *{

اشعر في بعض ألأحيان ان الله جلّ وعلا زودنا بالسأم لنتخذ منه عازلا يحول بين نفوسنا وبين الأشياء السيئه التي نراها ونسمعها حيث لايحول بيننا وبين التفاعل وبالتالي التأثر بالكلام الرديء وألأفكار التافهه شي مثل الضجر..
وقد يكون للسأم ميزه اخرى نلمسها من خلال التجربه وهي اننا لولا السأم لأصبنا بالأرهاق من فرط النشاط والأستجابه للمثيرات المختلفه ولهذا فأن السأم يشكل فتره استجمام ولطالما كان الملل مقدمه لنشاط عظيم وتحفز نفسي وانطلاق روحي هائل.شي جميل ان نرى الأشياء من اكثر من زاويه وان نقلّب الأمور على اكثر من وجه لنرى التوازن المدهش الذي بثه الخالق جلّ وعلا في هذا الكون ولنلمس شيئا من حكمة الحياه.

قفلت فجر صفحة الكتاب وهي مشدود بحروف الدكتور عبدالكريم بكار وكتابه المذهل والمميز..
فعلا..عشّ هانئا.. هذا اسم الكتاب"عش هانئا"
كان اسم على مسمـى وأتى بوقـت حـرج ومريح للأعصاب..
للملل فوائد..معقوله يكون حتى الملل نعمه وفائده من الله سبحانه!
يارب وش كثر نعمك علينا واحنا لاهين بدنيانا ..يارب وش كثـر احنـا مبتلين باليأس والتذمرّ وغافلين عن نعمك اللي تعد ولاتحصـى..
وين احنا بقوله}وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خيرا لكم {وين احنا بقوله }الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم ايكم احسن عملا وهو العزيز الغفور{وين احنا بقوله}قل لن يصيبنا الا ماكتبه الله لنا{

ليش دوم نطالب بالكمال واحنا ماسعينا له..!ليش السخط والألم واحنا عباد لك..!
ليش مانرضـى بحكمتك ونعيش يومنــا بكل هناء وحبور..
ليش الألم والحزن واليأس والغفله والضيـق!
يارب انا فوضت امري اليك فاأرحم عبادك واعنـي على عبادتك وصبرني في دنياي الفانيه..

فتحت الكتاب للمره الثانيه وطاحت على صفحه فيها ردود جمعها الكاتب لفئه من المجتمع..
وكانت اشبه بالمقتطفات العذبه..ومنها

\سعادتي تكتمل عندما اشعر انني مدعوم ومسنود وموفق من ربي\احمد الشعار مدرب فنون دفاعيه
\اشعر بالسعاده عندما احس ان مشاعر الهناءه والحبور تحف من حولي\ايمان العلي طالبة ثانويه
\اشعر بالسعاده عندما اضع راسي للنوم وانا خالي الذهن من أي مطلب للناس علي\حسن سالم مدير اداري ومالي بدار الفكر
انرسمت ابتسامه عذبه بوجه فجـر وطلعـت بفائده عظيمه عوضتها عن كل ايامها العابره
خذت قلمها وخطـت بمذاكراتها سعادتها الحقيقيه..
\سعادتي هي قربـي من خالقـي ومفرج كربـي وهمـي\فجر كاتبه ومدرسه برياض ألأطفال

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم