بداية الرواية

رواية اعترافات رجل -12

رواية اعترافات رجل - غرام

رواية اعترافات رجل -12

ــ قومي بوصلج بسيارتي ..
ليال ــ لاء ..
ــ قومي ..
فتحت الباب ــ ان مانزلت بيرج من ايدينج ..
نزلت ...وماقاومت اني مسكت يدها اللي ارتعشت من لمسة ايدي ..
ليال ـ شفيك ماسكني جيه مقبوض علي ..
ابتسمت ...
ليال ــ لا تبتسم ..ترى اللي فيني كافيني ..وما اتحمل منك كلمة ..
ــ تعالي ..
فتحت لها الباب ..اركبت سيارتي ..
ركبت ..وأنا ملامحي فجأة قلبت للجاد ..لين نص الطريق والصمت هو الحديث المسيطر ..
شغلت المسجل ..وكالعادة أبو عبده ..
((اعترفلك اني فعلا ما عرفتك...ما قدرت اوصل مع قلبي لحل وما فهمتك..تجمعين الضد في كل الامور راغبه مره ومره مثل نور..تشبهين ايام اوراق الخريف..تمطرين احيان احساسك زهور..صدقيني صرت من بعدك اخاف واعترف ان الخلاف...))
بندت المسجل بعصبية ....انتبهت لها ليال ..
وقالت وهي مبرطمة ــ زين بندته ..ما احبه ..
ــ ممكن نفتح صفحة بيضا ؟؟
ليال ــ صفحة بيضا!!! اذا هان عليم الموقف اللي استوى ترى لي كرامة وما هان علي ..يكفي اني ...
ـــ بتعطيني محاضرة آنسة ليال؟ بنت اخوي الخبلة هي اللي العبت في عواطفج ولا انا مستحيل أسوي جي..
ليال ـــ يعني ما يحق لي ؟؟ ما املا عينك؟؟
ــ نسيتي اني متزوج؟؟
ليال ــ اييه فضالة رفيجك ...
مسكت بريك قوي وقفت على جانب الطريق ...هالكلمات اللي قالتها اصرعتني ...
ـــ نعم!!!
ليال ــ أعرف كل شي .. تذكر يوم يت المكتب طلبت مني اني اروح . بس انا ما رحت ..وسمعت طراطيش كلام بما معناه ان راشد قص عليها ..بعد بفترة حضرت عرسك ..وحسيت اني شايفه زوجتك بمكان ..بس ما اسعفتني ذاكرتي ..لين نطقت اسمها مرة ..وربطت بين الامرين ..
ما تكلمت ..ما اقدر انكر وبنفس الوقت ما اقدر أعترف ..
ليال ــ لاتعصب ..بس ..شلون قدرت تتزوج وحده عرفت غيرك ..
ــ بس اسكتي .. ظنونج كلها غلط يا ليال ..وزوجتي انسانة محترمة ..ما اسمح لج بالغلط عليها ..
ليال ــ ليش تدافع عنها ؟؟ يوسف .. بحياتي كلها ما كنت بهالجرأة ..بس .أحس أنك مظلوم ...بالزواج منها ..
ــ لما اشتكي لج ..تعالي وتكلمي ..وبالنسبة لزوجتي ..انتي غلطانه اللي ياتني المكتب ما كانت هي ... كانت وحده اسمها خلود ..
ليال ــ أنا متأكده ...
قاطعتها ــ آنسة ليال ..لو سمحتي .. اللي تسوينه اسمه قذف المحصنات ..وأنا زوجتي الحين حامل ..وهالكلام لا وصل لها بيستوي شي للجنين فبقاضيج ..سمعتي؟؟
ليال ــ أستاذ يوسف .. لا تكابر ..أنا أعرفك ..ما تقدر تكذب علي ..أنا أقرى عيونك وأعرف ..وكافي انك ماتحط عينك في عيني ..وأنت تتكلم الحين ..
ــ لاني مب طايق شي منج ..
ليال ــ نزلني ..هنا ..وأنا بآخذ تكسي ..
ــ ما طلبتي شي ..تفضلي انزلي ....
نزلت ..بس أنا ما حركت لين تأكدت انها ركبت تاكسي ..
اللي صار اليوم أقسى من أني أتحمله ..رجعت البيت ..
حطيت راسي على مخدتي ونمت ..ولما فتحت عيوني ..
رغد ــ صح النوم .. كنت بس بآخذ ملابسك أغسلها ..ما قصدت أزعجك ..
ــ ما أزعجتيني ...أنا اكتفيت ..
ذكرتني رغد بشغله ..اعتزمت أيب لها خدامة .. ووصيت واحد من الربع يشوف لي هالشغلة ..
نزلت تحت وأنا بثوب النوم ..ويات رغد ..وحطت لي الجاي والقهوة ..
رغد ـ رديت مبجر اليوم عسى ما شر ..
ــ المتدربة اللي عندي سوت لي حارج..
رفعت رغد حواجبها ..
رغد ـــ مع اني سمعت انكم سمنة على عسل .
ـــ من قال لج؟؟
رغد ــ مهوي ..
ـــ هالخايسة لاتطرين اسمها جدامي الحين ..والا نط لي عرج ..
رغد ــ ليش سصاير ؟؟
ـــ الجحودة جذي ترد لي الجميل اللي سويته فيها؟؟ فوق ما جمعتها بريلها سوت لي كارثة ..
رغد ــ كارثة ايش؟
قلت لها كل اللي صار بيني وبين ليال .. والسبة مها ..حسيت نظراتها اسرحت شوي ..
رغد ــ ما كان لازم تخليها تروح بتاكسي .. لو صار لها شي بيصير في ذمتك ..
ــ اقولج ارفعت ضغطي ..
رغد ــ يوسف .. المسكينه ..مالها ويهه ..اللي سوته مها مب شوي ..وأنت تصرف ..كان وايد مبالغ فيه ..
ــ مها الحمارة ..براويها بس اشوف ويهها ..
رغد ــ بس شكلها ذكية هالليال ..بتطلع محامية ناجحة ..
ــ أنا تعبت من السوالف .. بقوم ابدل ملابسي وأمر الديوانيه ..تبين شي؟؟
رغد ــ لامشكور ..


الفصل الثامن .


قلبي ينبض بشكل جنوني ..ما قلت لرغد شعوري تجاه ليال .. ليال هالإنسانة العادية في نظري ..بس أشوفها ينقلب كياني ..مستحيل ..ما أقدر . ..مستحيل ..أحس أنه ما في مكان في قلبي لها ..ولا قادر أتصل فيها وأكلمها مثل باقي الشباب ..المفروض أسوي جي دامها أعطتني الضو الأخضر ..ليش ما اتصل فيها الحين؟
مسكت جوالي واتصلت ...
ــ السلام عليكم ..
ليال ــ وعليكم السلام ..
ــ شلونج الحين؟؟
ليال ــ بخير ..
ــ للحين زعلانه؟؟
ليال ــ................. لاء ..
ـــ ليال أنت تعجبيني بشكل جنوني ..بس اللي قلتيه اليوم عن زوجتي ماعجبني ..
ليال ــ آسفة أسحب كلامي وبالنسبة للإعجاب احتفظ فيه ما أحتاجه ..
ــ احتفظ فيه؟؟ المهم ..ليال ممكن .. أشوفج؟
سكتت ليال ..وما ردت ..
ـــ خلينا نناقش قضية ابوج ..
ليال ــ ان كان هالعذر ..موافقة .وين نتلاقى؟؟
ـــ نتلاقى في مطعم ..سمي المطعم اللي تبينه واختاري قسم العائلات ...واقابلج هناك..

مريت محل عطور ..وشريت عطر انريززتبال من جفينشي ..وطلبت من راعي المحل انه يغلفة ..ومريت محل الورد وأخذت وردة حمرا ..حطيتها في الكيسة مالت العطر ..رحت المطعم اللي بتكون ليال موجودة فيه ..
دخلت ولقيتها تنتظر ..كانت لابسة نظارتها ..وحاطة قدامها الملف ..
حطيت الكيسة على جنب ..حاولت أنظم تنفسي ..
ـــ السلام ..
ليال ــ وعليكم ..
ــ ملف ايش؟؟
ليال ــ اوراق ..أعتقد بتساعدك في قضية أبوي ..بس قبل كل شي..أبي منك وعد ..
ــ وعد؟؟
ليال ــ اييه ..قل أوعدج ..
ـــ وأنا شاللي يضمني انج ماتطلبين مني شي ما اقدر عليه ..
ليال ــ بس اوعدني ..وصدقني هالشي تقدر عليه ..
ــ أوعدج ...
ليال ــ أبي أرافع في هالقضية ..
ــ انتي خبلة؟؟ توج مبتدئة ..
ليال ــ خلاص انت وعدت .. ولا بتتخلى عن وعدك؟
ــ أشوف بعدين ..المهم ..
شلت عن عيونها النظارة ..وتفاجأت من حركتي ..التقت عيوننا .... ماكانت حاطة شي من المكياج ...بس الهدب حول عينها من كثافته كأنه كحل ..غرقت في هالجمال الرباني ..
واستسلمنا لتنهيده .. نزلت ليال عيونها ..
وطاحت دمعة على الطاولة ..
ـــ ليال ..لا تصيحين ..عيونج حرام تصيح ..
ليال ــ بس أنا مب مالية عينك ..وانت ما تتنزل وتفكر فيني ..
ـــ ليال ..ماقصدت هالكلام ..بس بما ان العلاقة بينا زمالة ..ما حبيت أعلقج في أمور تعقد الامور زيادة ..وإلا أنا ..معجب فيج ..
ليال ــ انت معجب فيني؟؟ تحاول تقنعني بهاالكلام؟؟
ـــ ليال ... أحبج ....
دهشتها وذهولها ..خلوها أحلى وأحلى...عيونها فيها بريق غريب ..قلبي في أسعد لحظاته ..
ليال ــ وزوجتك؟؟
ــ هي زوجتي ...
ليال ــ وأنا ؟؟
ــ انتي اللي اكتشفت اليوم انج متغلغلة في كياني..اليوم ..اتضحت مشاعري ..
ليال ـــ يوسف .. انت سامع نفسك؟؟
ورجعت الدموع لعيونها ..
ــ لا تصيحين ..لاتصيحين ..
ليال ــ يوسف ..انت ...سامع نفسك؟؟
مشيت دموعها بأصابعي .. وبعدين بست أصابعي ..
ــ دموعج ..غاليه ..لا تصيحين..
ليال ــ يوسف ..انكسرت مرة ما أبي أنكسر مرة ثانية..
ــ لاتقولين جذي ..قولي انخدعت مرة .... لكن الحين محد يخدعج ,,الكلمات تطلع من شفافي برضاي ..
ليال ـ بس أنا ما أرضى أحب شخص يحبني لجمالي..
ضحكت ــ لو أني حبيتج لجمالج ..كان صارحتج بهالشي من اول يوم ..بس ..أخيرا تربعتي على عرش قلبي ..بوجودج ..وجمال روحج ..وذكائج ..وأحلف لج .. من زمان ما تربع هالعرش احد..

ليال ــ صدق؟؟
ــ صدق ..
ليال ــ وأنا حبيتك من اول ساعة شفتك فيها .. وكنت أتعذب كل يوم وأنت تزيد في تحقيري ..بس ..حسيت اني صرت طموحة أكثر بس علشان أثبت لك العكس ..بس اليوم الصبح ..صدمتني .ويوم اتصلت فيني كنت أصيح ..
ــ حياتي ..ليالي عمري .. خلينا نطلع ..
ليال ــ وين نروح؟؟
ــ أي مكان تعالي في سيارتي ..وخلي سيارتج ..
ليال ــ ييت في تكسي ..
ـــ تعالي عيل ..
مسكت يدها وشلت الكيسة في اليد الثانية ..
كنت في قمة فرحي ..لأول مرة من زمن يتغلغل هالشعور فيني ..ركبنا سيارتي .. وصرت ألف في الشوارع وأنا أتكلم معاها ..
وبدت بينا علاقة حب ..طولت كثير وأنا أتجاهلها ..
ــ هاذي لج ..
ليال ـ أنا؟؟
ــ اييه ..لاتفتحينها الحين ..افتحيها بعدين ...
ليال ــ ليش يعني؟
ــ ما أحب هاللحظات ..أحس بإحراج ..
ليال ــ علشان الشكر والمدح وهالسوالف؟
ــ تقريبا ..
ليال ــ يا سلام ..يوسف .. ..أنت تحبني ؟؟
ــ ماني راد عليج ..لأن هذدي المرة العاشرة اللي تسأليني فيها هالسؤال ..
ليال ــ أحس أني في حلم !
ــ اصحي ..أنا نفسي هب مصدق نفسي .. من لحظات كنت ما ابيج تدخلين حياتي ..والحين ..العكس تماما .
ليال ــ وأنا مب مصدقة أني أكلمك مثل ما كنت احلم دايما .. أخاف بأي لحظة تيي العنود وتصحيني وتقول الساعة ست الصبح ..قومي ..
ـــ أوصلج البيت؟؟
ليال ــ لا ..عند أقرب رصيف نزلني وبرجع بتكسي ..
ــ مب الحين ..
ليال ــ يوسف ..صار لنا ثلاث ساعات مع بعض ..أنا مب متعودة أغيب كل هالوقت..
ـــ تعودي ..
ليال ــ أنت قد هالكلمة؟؟
ــ اييه ..لأني كل يوم بعد الدوام بطلع معاج ..ونتمشى ..
ليال ــ وشقول لأمي؟؟
ــ قولي لها انج تناقشين معاي قضية أبوج ..
ليال ـــ ذكرتني ..شيصير بعدين؟
ـــ بخصص لها ساعة من الدوام الرسمي ..وحاليا ..بستأنف ..بس خليني أدرس القضية ..
ليال ــ ادرسها معاي ..
ــ اوكي بكره الصبح ..ينتكلم ..
ليال ـ زين .. الحين ..وصلني لرصيف قريب التكاسي في هالمنطقة وايد ...
ــ اوكي هذ ا تكسي وراني بعطيه اشارة يوقف ..
اسبوع كامل مر ..وعلاقتي بليال ..صارت أقوى ... علاقة حب بريئة ..نتبادل النظرات في المكتب ..وبعد الدوام نتمشى في السيارة نتغدى مع بعض ونسولف باللي سويناه في حياتنا العادية ..بس للحين ..قلبي ما وثق في ليال ..ما أعرف السبب ..رغم أنها أقرب لي من رغد ..بس وثقت في رغد وقلت لها كل شي عن نفسي ..لكن ليال ..ماقلت لها شي ..
لاني أحس أن نهاية علاقتي فيها بتكون قاسية ..ليش ..ما أدري .. أعلنت رغد خبر حملها للعايلة ..والكل بارك لي ..لأول مرة أفرح بهالخبر ..لأن الكل فرحان لي ..ولأول مرة أنسى كل اللي سوته رغد ..اللي ازدات جمال مع الحمل ..وفي يوم من الأيام ..
رغد ـــ أحس أن قلبك مو معاي ..
ــ ليش من متى كان معاج؟
رغد ــ قصدت أن تفكيرك مب معاي ..كل مرة تكون غير ..
ـــ شلون غير ..
رغد ــ على الأقل لما كنت تطالع لي وأنت تتكلم ..أعرف أنك ماتفكر في شي ..لكن ..من ييت من الدوام وأنت شارد. .تسرح الشاي برد ..وماشربته .. يوسف في شي مضايقك؟؟
ـــ كنت أفكر أنج زدتي حلاة ..بس ..
رغد ــ مستحيل يكون هالشي هو اللي في بالك..
ــ صحيح..مب هالشي هو اللي في بالي .. كنت أفكر في قضية ..وشلون ببرئ صاحبها ..
رغد ــ هو برئ؟
ــ ما أدري ..المصيبة مافي شي يدل انه برئ ..بس لازم أبرئه ..لاني وعدت ..
رغد ــ قضية ايش؟
ـــ قتل..
رغد ــ صاحبها بينعدم؟
ـــ صاحبها مات ..بس أهله يبون يبرئونه..
رغد ــ اذا كان برئ الله مابيضيع حق المظلوم ..لكن اذا كان مذنب ..للأسف ما بيدك حيله ..اعتذر من اهله ..خل يشوفون محامي ثاني ..
ــ في عندي صديق مقرب من الجاني ..المرحوم ..بقابله بكره الصبح ... واذا أكد لي ان المرحوم كان مذنب بتوهق ..
رن التلفون في هاللحظة ..وقامت رغد وردت ..
ضليت أفكر في القضية ..قابلت أرب أشخاص أكدوا ان أبو ليال مذنب ...وقابلت الشهود اللي اشهدوا في القضية ..ونفس الشي ..أكدوا أنه مذنب ..الأمل انشاءالله يكون بكره ..أشوف عامر ..صديق خالد المقرب جدا ..ويشرح لي القصة الكاملة ..
رجعت رغد ويهها مخطوف مرة وحدة ...
ــ شفيج؟
رغدــ خبر مزعج..
ــ خبر ايش؟؟
رغد ــ استهدي بالله ..
ــ لا إاله إلا الله محمد رسول الله ..
رغد ــ فالح في المستشفى!
نطيت على ريولي ــ شلون؟؟
رغد ـــ اتصلت فيني منال ..وهي تصيح ..بعيد الشر عنك والله يقومه بالسلامه ياته جلطة في المخ!
دارت فيني الدنيا ..ما قدرت أوقف على ريولي أكثر ..
ــ فالح!!
شلت نفسي غصب وركضت بدلت ملابسي ..
ــ وين هو الحين؟؟
رغد ــ في الطواري أيي معاك..لاتروح بروحك ..
البست عباتها بسرعه ..
ــ ماله داعي تيين ..
رغد ــ يوسف ..أخاف تسرع .. احنا في مصيبة وحدة ..لاتخليها مصيبتين..
وصحيح ..كان كلام رغد صحيح ..كنت وأتا أسوق يسرح فكري في الأيام اللي غلطت فيها على فالح..وبدون وعي أسرع ..
رغد ــ يوسف هدي السرعة كلها عشر دقايق ونوصل ..ولا تبي تودينا بوهامور!
سرحت بأفكاري مرة ثانية .. شلون نسيت الأيام اللي علمني فيها فالح ..شلون قاطعته ..وليش ؟؟ هذا أخوي من لحمي ودمي والله ان صار له شي ما بسامح نفسي ..حرام ..عياله للحين صغار ..حرام ..لاء..يالله ...ارحمنا برحمتك يا رحيم .. فالح أخوي ...

ورجعت لواقعي على صرخة رغد ...
ـــ يووووووســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــف!!!
ــ أنت بخير؟؟
رغدــ مم..
ــ لحظة أنزل وأشوف شصار بعدين أرجع ..
حسيت أن كتفي انرض بقوة ... كانت سيارة كريسيدا ...
ـــ السلام عليكم يالشيخ ..أنت بخير؟؟
الريال ــ اييه الحمدالله ..وأنت؟؟
ــ الحمدالله ما صار شي ..
طالعت سيارته ..كانت من جد كتضررة ..وسيارتي ولا فيها خدش...
ومن حسن الحظ الشرطي كان قريب ..وبسرعه خلصت الاوراق والخطأ خطأي ..
ـــ أنا بصلح كل شي ..بس ممكن أستأذن الحين ..زوجتي معاي وهي حامل وأخوي في المستشفى ..
الريال ــ أنا آسف ..تفضل ..
الشرطي ــ لاتنسى تراجع المرور ..
ــ ما بنسى ..وهذا كرتي ..
أعطيت الريال كرتي وركبت سيارتي وعلى طول للمستشفى ..اللي مالاحظته أن رغد كانت شاحبه ..
وصلت المستشفى ..
ــ يلا رغد ..
رغد ــ ما أدري ..بس أحس أني مب لازم أتحرك ..
ــ شفيج؟؟
رغد ــ ولا شي ..بس حاسه بتعب خفيف ..
على طول شغلت السيارة وحولت لمستشفى النساء والولادة ..
رغم أنها توها في الرابع ..
وعلى طول أسعفوها ..
ــ رغد ..
رغد ــ روح شوف فالح ..ومابيصير إلا كل خير ...
ــ في أمان الله ...
أول ما رحت ..كان جواهر ومنال متجمدين..ومنصور وجاسم وطلال واقف ومكتئبين ..
قامت منال
منال ــ يوسف ..زين ييت ..
واحضنتني ..
ــ انشاء الله ما يصير إلا كل خير ..
منال ــ ليش تأخرت رغد قالت لي أنك موجود في البيت ..
ــ صار لنا حادث في الطريق ..ورغد الحين في مستشفى الولادة ..ما أدري شصار لها ..
منال ـ الحمدالله على السلامة ماكان لازم تخليها بروحها ..
منصور ــ اي يا أخوي ..المرة حامل ..والحين شيستوي فيها؟؟
منال ــ روح لها ..
ــ هي قالت لي أيي ..شلون فالح؟؟
طالعت جواهر اللي كانت هادية ..وما تكلمت ..
منال رجعت دموعها على خدها ..
ــ الحين في العناية ..يقولون حالته مب مستقرة ..
سألت ــ زين من ايش الجلطة؟؟
منال ــ ما أدري ..جواهر تقول الصبح ماكان فيه شي .. اتصلوا عليها من دوامه وقالوا لها انه طاح ..
ــ لا حول ولا قوة إلا بالله ...بروح أشوف الدكتور ..
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -