رواية وحيدة امها -14

رواية وحيدة امها - غرام


رواية وحيدة امها -14

ندى:ريما افتحي والي يرحم والديك..ريما خلاص تراني تعبت..ارحميناريما: تكفون خلوني براحتي مابي اقابل احد..ريحوني..خلاص تكفون وهي تبكي
ندى:خلاص يام نواف خلينا ننزل ريما ماراح تفتح الباب بنت اختي وانا اعرفها
ام نواف:الله لايوفقك يانواف كانك فشلتنا..
نزلوا ام نواف وندى وراحــــــوا للحريم..

ونواف لحد اللحين محد يدري عنه..مختفي..وجهازهــ مغلق من المغرب الى الساعة 1 باليل.. حتى فيصل وهو اعز واحد عندهـ مايعرف عنه شيء..الكل كان خايف ومتوتر..على نواف وينه فيه؟وابو ريما وش بيسوس لهم..؟وريمـــــا وش راح يكون موقفها؟؟

: : :

ريـــــما كانت في غرفتها تندب حظها الي رماها مع نواف..وكانت الغرفة باردة وظلام يعني مافية نور غير نور الابجورات خفيف وهادئ ..ريما قامت للمسجل وشغلت اغنية والله مايسوى لحسين الجسمي (والله مايسوى اعيش الدنيا من دونك..لا ولا تسوى حياتي بالهوجود دامك انت الي رحلت كيف باصبر على البعاد وكيف بانثر هالورود
ماحلفت انك تقاسمني المحبه..وتبقى لي ولدروبي دليــــــل..
بس حسافه الموت اقرب وارحم..حسبي الله وحده هو نعم الوكيل..)

ريما كانت تفكر بعمق وتذكرت ذا المقطع
انا مخانـــــــته تبلاني..وراني العذاب الــــــــــــــــوان
انا ماجيته هــــــــــو جـــــــاني
ورانــــــــــــي العـــــــــــــذاب الــــــــــــــــــــــــوان)

راحت وقف عند النافذة وهي تسند راسها جنب الجدار وتشوف الرجال كانوا مو طبيعين فيصل يدخل تركي يطلع حست ان فيهم شيء..!!ولا شافت نواف ابداً خافت على نواف (ياربي انا خايفة على نواف..بس هو واحد مايستاهل خوفي وحبي له)وفجــــأءة طق الباب الي قطع سراحانها..

ابو ريما:ريوم حبيبتي افتحي لي الباب..
ريما كانت محتاجةلابوها محتاجه تفضفض له محتاجه لحنـــــيتة وعطفة

ريما راحت وفتحت الباب ويوم شافت ابوها ضمها لصدره وجلست تبكي..تذكرت ايام الطفولة يوم كانت في حضنه وهي تبكي تشكي له من الهنوف الي اخذت لعبتها او من المعلمة الي هاوشتها علشان الواجب المدرسي ..ابو ريما حس بمشاعر ريما وانهم ظلموها وتسرعوا بخطبتها لنواف...

ريما:يبه شفت وش سوى فيني ..انا ريما يطقني قدام الله وخلقة..يبه يتهمني باشياء وانا اشرف منها..يبه يسب تربيتي تربية فهـد الـ0000 ..حرام عليكم يبه بعدني صغيرة على ماتحمل كل ذي البلاوي ..ودنقت راسها وبكت

ابو ريما ارتبك لما سمع كلام ريما ومايدري وش يقول معها حق بكل الي قالته..
ابو ريما:ريومه حبيبتي...انتي بنت وعاقلة وعارفة الصح من الخطاء واللحين اذا تبين تفكين خطبتك منه براحتك مافيه احد راح يضغط عليك حتى عمك وزوجته ماراح يزعلون..واذا على نواف شغله عندي بس خلينا نلاقيه وانا راح اتفاهم معاهـ ..واخليه يندم انه مد يدة على ريما الغالية..

ريما:يبه ليش هو مو تحت عندكم؟
ابو ريما:لا والله يابنيتي مابعد شفناهـ اختفاء فجاءة حتى فيصل مايدري عنه..
ريما سكتت وماعلقت..

ابو ريما:يالله انزلي لهم تحت..ترى امك ميتة من الخوف عليك..وخالتك ندى وبنات عمك كل شوي طالعين لك ويترجونك تنزلين...يالله يبه انزلي
ريما:لابس يبه وسكتت وجلست تأشر على خدها الي كان وارم ولونه بنفسجي من قوة الضربه..
ابو ريما:اووف وش ذا..الله لايوفقك يانواف كانك عورت بنيتي..
ريما ساكتة..
ابو ريما:يالله انزلي اذا انا غالي ولي خاطر عندك..تنزلين هاه وش قلتي؟
ريما:خلاص يبه شوي وانزل ان شاء الله..
ابو ريما:عشتي هذي البنت الي ترفع الراس,,هذي ريومه القوية ..الجبل الي مايهزه ريح..
ريما:اتبسمت له
ابو ريما:ياسلام عليك مشتاق لذي الابتسامة عساني مانحرم منها
راحت ريما وباست راس ابوها وطلع ابو ريما ونزل للرجال..

ريما مشغول بالها بنواف وين راح ؟وليش اختفئ؟ومعقولة فيصل مايعرف عنه اي شيء؟

راحت لبست جلابيتهــا وكان لونها عنابي وتطريز خفيف بالذهبي وفكت شعرها وعلشان تغطي خدهــا ماتحب الناس يناظرون لها نظرة الشفقة والرحمة..

نزلت ريمـــــــا من عند الدرج وقامت لها ندى وراحت وحضنتها بقوة وهنوف ونوف يركضون وراها..مو مصدقين وامها الي يوم شافتها راحت وباستها ..جلست ريما مع البنات وكأن شيء ماصار

ام نواف:ريما حبيبتي شخبارك؟
ريما:بخير..لفت ريما للبنات وطلع خدها وكانت الضربه واضحه
ام نواف:الله يصلحك يانواف ان شاء الله كانك فشلتني والله ياريما مدري وش اقول وحتى لو اقول ماعتقد انك راح تسامحين نواف ..وانا مالومك والله يلوم الي يلومك بأي قرار تتخذنه انا معاك..
ريما ماقالت ولا كلمة..

العمة نورة:طيب وينه هذا لحد اللحين ماحد يدري عنه..
ام نواف اتصلت على محمد يمكن نواف عندهـ او اتصل عليه..بس محمد الي مايدري عن نواف وطلع هو وعبد الرحمن يدورنه..فيصل راح هو وتركي يدورنه ابو نواف الي بس يقوم ويجلس مرتبك وخايفق على ولدهـ

جـــــــــت الساعه 12 ونص بالليل..ومافيه اي خبر عن نواف ..ام نواف حلست تبكي عورت قلب ريما ..وام ريما تهدي فيها..
العمة نورة:اصبروا يمكن فيصل اللحين بيرجع ومعاه خبر عن نواف
الهنوف ونوف وندى ساكتين وماقالوا ولاكلمة
ريما كانت خايفة على نواف بس ماتبي تبين لهم..

جاء فيصل وتركي
ابو نواف:هاه بشروا؟
فيصل:والله ياخالي ماتركت احد من الشباب الا وسألته عنه..وكلهم ماشافوهـ اليوم..
تركي:وانا درت على اقسام الشرطة ولا هو فيه..
ابو ريما:لاحول ولاقوة الابالله
ابو نواف: يالله وينه؟؟

فيصل:عن اذنكم انا بكرى وراي دوام بالشركة تكفون اذا صار فيه اي خبر عن نواف اتصلوا علي..
تركي:وقف فيصل خذني على طريقك..مع السلامة

ابو نواف:ياربي وين راح ولدي؟ وين اختفى؟ لي 12 ساعه ماشفته لايكون صار عليه حادث؟
ابو ريما:..تفائلوا الخير تجدوة يابن الحلال..


: : :
ام نواف تبكي: وينه وين نواف ..؟ياربي الله يستر
العمة نورة:اكيد انه نايم عند احد اصدقائه..
ام عبد الرحمن:انتي بس طولي بالك وان شاء الله مافيه الا الخير
ام نواف:اكيد ولدي صار عليه حادث ياربي بس وش اسوي؟
ريما عصبت من سمعت طاري الحادث:لا ياخالتي لاتفاولين عليه..

الشغاله جت عند الحريم
الشغاله:مس ريما جوال انت فيه دق كتير تعال شوف<مترجمة الاخت..!!
ريما تذكرت انها قبل ماتنزل للحريم فتحت جوالها بعد ماكان مقفل..راحت لغرفتها وكانت المكالمات اربع ريما خافت..وعلى طول رن جوالها وكان رقم غريب

ريما:الو؟
.. :هلا ريما كيفك؟
ريما:مين معاي؟
. . .: ريما ماعرفتي صوتي؟
ريما: بتقول من انت ولا بسكر!!
. . :نواف معاك
ريما انصدمت وجمدت في مكانها ماتدري وش تسوي
ريما:نواف وينك؟ارحم امك وابوك الي ميتين من الخوف عليك!!
نواف:ريما طمنيهم عني..واسمعي بكرى العصر راح اجيكم بالبيت خلاص؟

ريما:طيب..بس انت وينك فيه؟
نواف:ليش خايفه علي؟
ريما:لا ليش اخاف على واحد مثلك؟بس انا رحمت عمي الي طول اليوم وهو يستناك
نواف حس بالغصه من سمع كلام ريما
نواف:خلاص بكرى ان شاء الله راح اكون عندكم..وقولي لأمي لا ينشغل بالها علي انا ماراح اجي للبيت الا متأخر..فمان الله..سكر الخط..


ريما نزلت بسرعة للحريم..
ريما:خالتي خالتي نواف اتصل ويقول انه بخير..
ام نواف قامت من مكانها وراحت باست ريما..ريما استحت
ام نواف:طيب وش قال؟وينه؟متى يجي؟ليش كذا خوفنا عليه؟
ريما:ماقال شيء غير انه بكرى راح يزورنا اعصر..وقال طمني امي وابوي.. وانه بيتأخر الليله..
ام نواف: طيب والله ان شفته ماخليه الا يجيك ويبوس راسك ياريوم ويعتذر لك..
ريما سكتت ندى ونوف وهنوف يطالعون لها..

راحت ريما لعمها وطمنته على نواف وجلست معاهم شوي

ابو نواف: ريما يابنيتي انا والله مدري وش اقولك..نواف حطنا بموقف الله يصلحة ..ريما احنا شاريـــــنك وربي ونواف مدري وش الي خلاهـ يسوي هذا التصرف الهمجي..وانا واثق انه بكرى راح يجي ويفهمك ويفهمنا..واحنا كلنا نعتذر ونبيك ماتشيلين بقلبك شيء على نواف..و انتي بنتي وماسمح لاي شخص حتى لو كان ولدي يمد يدهـ عليك..

ريما سكتت ودنقت راسها ولا قالت شيء

ابو ريما:والله يابو نواف انت مالك شغل..يعني انا اذا شفت نواف بتفاهم معاهـ
ريما:عن اذنكم وطلعت..

جت الساعة 1 بالليل الكل راح لبيتهم واتفقوا انهم يجون بكرى العصر لبيت ابو ريما..علشان يشووفون وش راح يصير بين ريما ونواف

: : :

ريما كانت تفكر بنواف الي شغل بالها (ليش انا بالذات يتصل علي ..وش يبي بكرى مني..ياربي وش اسوي آآهــــ)

نواف من طلع من المجمع راح لسيارتة وجلس يدور ولا هو عارف وين يروح..؟كان يفكر بريما وانه ظلمها وعذبها..وماتستاهل انها تكون له..وراح يفكر كيف يعتذر لها..وبعدين راح لأحد المقاهي وجلس فيه الى نص الليل..طلع وراح يمشي بسيارته مايدري وش راح تكون ردة فعل ريما بكرى.؟ياترى بتسامحه.معها الحق لو ماتسامحها الي شكك في شرفها وتربيتها..وايش راح يسوي عمه فهد فيه ولاسيما نه يعرف ريما ايش هي بالنسه لعمه..


آذن الفجر دخل احد المساجد ويصلي وبعد ماصلى جلس شوي بالمسجد يقراء قرآن وبعدين طلع..حس بالراحة بعد ماطلع من المسجد وراح لبيتهم الساعه 6 الصبح..على طول صعد لغرفته وطاح ونام..


ريما مانامت الا ساعه وحدة بس.. ونزلت تحت وجلست عند التلفزيون وجت اغنية اصالة آسفه (آسفة شوفلك غيري....) ريما كانت منسجمة مع الاغنية بشكل وحست بلوعة

اول مااذن العصر جو ام نواف وابو نواف ومحمد هم ماشافوا نواف ابداً لان نواف كان نايم ومقفل باب غرفته..وبعدها جت العمة نورة وفيصل وهنوف والعم طلال وزوجته ونوف وعبد الرحمن

جلسوا الحريم بالمجلس والبنات بالصالة ..والرجال بمجبس الرجال..جت الساعة 5 ويطق الباب..ريما ارتبكت ونوف وهنوف يحاولون يهدونها علشان تتماسك وتعرف كيف تقابل نواف بدون ارتباك وخوف..


دخل نواف على الرجال بالمجلس وماكأنه نواف كان في عيونه حزن واضح وملامحه عليها التعب والارهاق..
نواف:السلام عليكم
الرجال:وعليكم السلام
ابو نواف:وينك يانواف ماشفناك خوفتنا عليك..!!
ابو ريما ماقال شيء لنواف وكان زعلان عليه..
نواف: كيفك عمي فهد.؟
ابو ريما من غير نفس:بخير
الكل كان يطالع نواف حس بتوتر شديد ..
نواف:عمي لو سمحت ممكن اتلكم مع ريما؟
ابوريما:ماشاء الله..تعطيها طراق وتبي تكلمها بعد؟
العم طلال:يابو ريما هدي بالك..الولد ماقال شيء غلط يبي يشوف ريما يبي يعتذر لها يبي يتكلم معاها وش فيك انت؟

ابو نواف:ايه يابو ريما..ضروري نواف يقابل ريما اليوم..تكفى ياخوي
ابو ريما تحت ضغط شديد:انا قايم يانواف اناديها بس مو علشانك علشان ابوك وعمك..
نواف حس باحباط



ابو ريما نادى ريما وقالها ان نواف يبي يشوفها..
ريما خافت وحست بارتباك

ريما: طيب يبه
راحت ريما مع ابوها..والعيال طلعوا برى المجلس ماكان فيه غير نواف وابوهـ وريما وابوها..
دخلت ريما وسلمت عليهم
ونواف وقف لما شافها وابتسم لها ..ريما على طول دنقت راسها..جلست ريما جنب ابوها بعيد عن نواف باآخر المجلس,,,

ابو نواف:يالله يابو ريما خلينا نتركهم ياخذون راحتهم
ابو ريما مطير عيونه:لا يابو نواف انا ماراح اترك بنتي..
ابو نواف:وين تتركها؟تراها مع زوجها اقول قم
ابو ريما معصب طلع معاهـ..

ريما ساكتة جاء نواف عندها وجلس

نواف:ريما..انا مدري كيف اعتذر لك ..انا غلطت عليك وانا ندمان اشد الندم والله اني ماسويت كذا الا من حبي لك وخوفي عليك..ريما انتي ملكتيني اسرتيني خلاص صرت ماصبر عنك..واول ماشفتك مع خالك ماحسيت بنفسي احس اني فاقد وعيي.. ماحدني اني اسوي كذا غير اني مو احبك انا اعشــــقك..ريما تكفين سامحيني.. ياريما ماحسيت بنفسي امس الا وانا متصل عليك انتي الوحيدة الي اتصلت عليك مع اني كنت متوقع انك ماراح تردين علي..ريما انا عارف اني غلطان والكلام السخيف الي انا قلته ماكنت اقصدك كذا طلع مني..حست بلوعه لما طقيتك وجرحتك..ريما (مسك يدها)تكفين سامحيني انتي قلبك كبير وطيب..تكفين<شكله يعور القلب..


ريما استحت وسحبت يدها ..ودنقت راسها,,,

نواف:الريم وش قلتي؟خلاص تراني ماستحمل تكفين تكلمي..
ريما:والله يانواف الي سويته فيني مو قليل ..بس لو مانت غالي ماسامحتك
نواف:يعني انتي راضيه عني.؟
ريما اشرت براسها يعني ايه
راح وباس راسها

نواف:ويلوموني فيك ياقلبي!!الله لايحرمني منك ومن قلبك الطيب..انا بروح ابشرهم انك راضية عني
راح نواف لأبوهـ وعمامه وكان طاير من الفرح والعيال يضحكون عليه..دخل ابو نواف وابوها وعمها طلال عليهم هي ونواف
ابو نواف راح لريما :والله والنعم فيك يابنتي ياريما..وانا مااخترتك لنواف الا اني عارف اخلاقك وتربيتك العدله..الله يوفقكم

العم طلال:مبروك ياريما ..وانت يانواف عيونك شوي شوي عليها اكلت ريما بعيونك
ريما استحت ..والرجال جلسوا يضكون
ابو ريما راح عند ريما:الله يوفقكم ان شاء الله ..ريما وقفت وحضنته بقوة<كان منظرهم محزن..
ابو ريما:الله الله بريما يانواف حطها بعيونك..

نواف:لاتوصي ياعمي هذي الريم..
ابو نواف: يالله يبه نواف..قم انت وحرمتك وادخلوا على الحريم ترى امك بتموت على ماتشوفكم
نواف ماكذب خبر يبي يمسك ريما باي طريقة..راح ومسك يدها
ودخلوا على الحريم ام نواف يوم شافتهم بكت من الفرحة..
العمة نورة جلست تزغرد
ونوف والهنوف مبسوطات علشان ريما..
ام ريما راحت وضمت ريما..

كان العشاء في بيت ابو ريما ونواف طبعاً بس عند ريما ماجلس مع الرجال...

والرجال والحريم يتريقون عليهم..في الحديقة
نواف:تدرين اني ماراح اسميك غير الريم..
ريما:هههه ليش؟
نواف:لانك بجد انتي الريم ..وكلمة الريم تحمل الكثير من المعاني وانتي المعاني كلها تجتمع علشان توصفك..
ريما استحت..
نواف:ارفعي راسك تكفين ابي اكحل عيوني بشوفتك
ريما:خلاص نواف ترى بقوم اذا ماسكتت
نواف:لا كل شي ولاتقومين خلاص هاه سكتنا(حط يدهـ على افمه)
ريما:هههههههه عاد مو كذا
نواف:تسلم لي الضحكة وصاحبتها

ريما:نواف ماتلاحظ اننا طولنا خلاص بروح اللحين البنات انواع التريقة علي..
نواف:لا ياقلبي وين ..الحين ماني مصدق اني جالس معاك وعلى طول بتروحين وتتركيني؟وبعدين منهم البنات الي يتريقون على زوجه نواف ابن سعود؟ لاتخليني ادوس في بطونهم
ريما:هههههههههههه
رن جوال ريما طلعت نوف
نواف:الو ؟وينك يالسخيفة نسيتينا من شوفتي نوافوه
ريما:حدك مين هذا نوافوهـ؟
نواف مطير عيونه.ومبسوط على كلام ريما
نوف:بدينا ندافع انتي وجهك؟ترى غثنا هذا نواف صرنا مانشوفك علشانه
ريما:فديت قلب نواف انا..احسن خليه يغثكم شوي دايم وانتم غاثيني
نواف خلاص الولد انجـــــن على كلامها
نوف:خلاص خلاص متى راح تدخلين؟

ريما بتقهر نوف:لحظة نوف..حبيبي نواف وش رايك متى ادخل للبنات (ريما غمزت له وقربت الجوال عنده)
نواف:لا يالغلا لاتدخلين مابعد شبعت منك..
نوف عصبت:اوووووه منك انتي وياه من زينكم الشرهه علي انا الي جالسه اترجاك .. باي سكرت الخط
ريما:هههههههههههههههه..ياحياتي يانوف
نواف:وانا ماني بحياتك بعد؟
ريما بتقهره:على فكرة لاتصدق الكلام الي قلته من شوي بس حبيت اقهر

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم