رواية الغريبه -15

رواية الغريبه - غرام


رواية الغريبه -15

ام محمد : لا تحاتيني يمه بسير على جيراني من زمان ما رحت لهم روحي انتي وستانسي

ساره وتحب راس ام محمد : الله يطول في عمرك ويخليك يارب

ام محمد تناظر ساره وهي تمشي وتخاف يجي يوم وتفارقها وتتمنى لو أنها بنتها

ساره بصوت هادي مو واطي ولا عالي : السلام عليكم

الكل : وعليكم السلام

ريم : ما بغيتي تجين كان تأخرتي شوي

سعود يبتسم يبي يشوف ردة فعل ساره الي صارت تطالع ريم ودها تذبحها : وش اسوي كنت اقهوي خالتي ام محمد

سعود بجراءة شوي : اخبارك ساره داومتي على علاجك

ساره ارتبكت وماتبي تكون جافة معه وهو يسئل عنها : أي الحمد لله مشكور

سعود : ترى موعدك بعد سبوعين
ساره في خاطرها وحافظ متى مو عدي وش هالاهتمام : الله يعطيك العافية ما قصرت

سعود : الله يعافيك صحتك تهمنا وانتي الحين وحده منا

ساره بجفا شوي : وش بدل الحال

انصدم سعود من اسلوبها بغى يتكلم ويقول أي حال بس شغل الاذاعة وطول عليه واسرع بالسيارة

وريم مو فاهمة وش تقصد ساره وتبي تسئلها اذا جت اهي وياها بروحها


وصلهم سعود وبعصبية : يلا بسرعة انزلو وراي دوام

ريم : وش فيك ليش معصب

سعود يحاول يسيطر على نفسه : ماني معصب بس الناس ما ينعرف لها يجونك على كل لون

ساره :علم روحك "ونزلت وخلته "

وهو عصب ومشى بسرعة وخلاهم ولا انتظر لحد ما يدخلون

ريم : ساره ليش كذا على سعود

ساره : ريم تكفين مالي خلق اتكلم
ريم : وراك وراك لحد ما تقولين لي كل السالفه

ساره : طيب بقولك بس مو الحين

ودخلو بالحوش ولقو ماجد قاعد يلعب الكورة : هلا هلا ارحبوو

ريم وساره ضحك : السلام عليكم

ماجد : وعليكم السلام حي الله من جانا

ريم : الله يحيك اخبارك مجود

ماجد : مجود بعينك اليحن ابي اعرس ودور على عروس وتقولين مجود

روان من وراهم : الله يعينها يارب عز الله طاح حظها

ساره وريم : ههههه بدت الحرب

ماجد استانس شاف روان : اقول اقول اذا طاح حظها برفعه وعلى فكره يالحبيبة اجل انتي حظك طايح

روان وهي متافجأة : وش دخلني انا

ماجد : لأنك انتي عروستي بعرس عليك وبسافر انا وياك وبكمل دراستي

روان حمرت وصارت مثل الطماطه ودقات قلبها ما توقفت تحاول تروح الأحراج منها وطلعت كلمة منها ما توقعت تقولها : ليش تبي تسافر
جا يمها ماجد وقرب منها : ماتبيني اسافر

روان تحاول تبرر : بطقاق ما يهمني

ماجد : ههههههههههههههههههه اعترفي انك تموتين فيني

روان: كش عليك من قال اني احبك الا اكرهك وراحت تمشي بسرعة

ماجد يسوي نفسه بيلحقها : تعالي تعالي والله ماخليك انا تكشين علي

روان خبلة تركض وبصوت عالي : يمممممممممممممه

وجلس على الأرض ماجد يضحك عليها : هههههههههههههههههههههه

ريم : الله يخلف عليكم وربي يا ماجد لو تعرس على روان وش بيكونون عيالكم

ماجد بحالمية : بيكون عيونهم خضر وفيهم غمازات ويهبلون وش بعد بيكونون وامهم روان

ساره : هههههههههههههههههههه قازها قز

ماجد يغمز لها : افا عليك روح الحين لو تسمع كلامي بتذبحني

البنات : هههههههههههههههههههههههههههههه

فمان الله وان شاءلله يعجبكم وطولته عشان خاطر عيونكم
الجزء الثالث عشر

روان : ضحكتي بلا ضروس قولي امين

ريم : بسم الله علي والله اشوف حركات بزر قدامي كيف ما تبيني اضحك

وساره تمشي وراهم لكن حست بصداع فضيع ما قدرت تمشي ولو خطوه وحده وجلست على الأرض تحاول تسيطر على الألم لكن مو راضي يتوقف اضلمت الدنيا بعيونها ومثل اضباب ما تقدر تشوف آآآآآآآآآي راسي وصارت تهذي بكلام : مشاري بعد عني مالي خلقك الله ياخذك يارب وش الحظ الي عرفني فيك
ريم: ساره بسم الله عليك وش فيك ساره كلميني

وساره تمتم بكلمات اكرهك الله ياخذك بعد عني

روان دموعها تنزل وهي تشوف ساره فاقده الوعي وتمتم بكلمات وجهها صاير اسود وترتجف

ريم تصرخ على روان : نادي احد بسرعة أخاف البنت تروح من بين يدينا

مها سمعت صوتهم وجتهم بسرعة وشافت ساره على الأرض وشكلها يقطع القلب : ريم عسى ماشر وش في ساره

ريم ودموعها تنزل : مدري وش فيها شوفي وجهها كيف لونه متغير وتطري اشخاص


كان ماجد في الحوش ومازال يلعب بالكورة وجت روان تركض وهي تشهق بصوت عالي

شافها ماجد وارتاع مادرى وش صار كل شي طرى على باله امه مها اكيد فيه شي صاير : روان وش فيك امي فيها شي مها فيها شي

روان تهز راسها وتحاول تسيطر على نفسها : س سـ اره

ماجد يالله فهم عليها : ساره وش فيها ساره

روان وهي تبكي : طاحت علينا

ماجد : طيب هاتوها اوديها للمستشفى انا بالسيارة انتظركم

راحت روان للبنات وتصادمت مع مها بالطريق : ماجد يقول طلعوها علي برى

مها يلا مشينا نحاول نقومها مها وروان وريم يحاولون يقومون في ساره ما قدروا
لكن ساره بدت تفيق شوي شوي وطالع فيهم وتهز راسها وتأن بصوت واطي

ريم : ساره تقدرين تمشين

ساره تناظر فيهم شوي تفيق شوي يغمى عليها

ريم : قومي ساره عشان نوديك للمستشفى
حاولت ساره توقف لكن رجعت رجولها تتخدر وترتخي وتطيح مره ثانية

ريم تصرخ على البنات : شوفو لنا صرفه تحركو وش فيكم تتفرجون علي

راحت مها تدور امها مالقتها سئلت الشغاله عنها مسيرة على جيرانهم


رجعت لهم مها : ما لقيت امي لكن شافت ساره تتسند على ريم وروان
ما سكتها بالجانب الثاني ويحاولون يمشونها للباب راحت مها بسرعة لغرفتها وجابت عبايتها ولحقتهم لقتهم يدخلونها وسط السياره من ورى ويحاولون فيها وماجد مو قادر يساعدهم لانها مو محرم له وبعد التعب قدرو يوصلونها للسياره

مها تناظر البنات : بترحون كلكم

ريم طالع روان : بتروحين

روان : وش أسوي اقعد بالبيت بلحالي

ماجد : يالله بسرعة استعجلوا

وفي الأخير راحو كل البنات مع ماجد للمستشفى

جلسوا البنات في استراحة النساء و سارة دخلوها داخل يكشف عليها الدكتور المسئول عنها
وكان ماجد ينتظره برى طلع الدكتور

ماجد بقلق : بشر يادكتور شلونها الحين
الدكتور : لازم تجلس عندنا نشوف وش قصة الصداع وضغطها مرتفع وهذا يدل على توتر أعصابها يعني يلزم لها هدوء ولازم تريح بالكثير أسبوع عندنا أو ثلاث أيام

ماجد : ان شاءلله والله يعطيك العافيه يا دكتور نقدر نشوفها الحين

الدكتور : الله يعافيك ويسلمك هذا واجبنا أي تقدرون بس يا ليت محد يوترها يلا عن اذنك

اتصل ماجد على مها عشان يطلعون عليه
جوه البنات والقلق باين عليهم ريم : هاه بشر شلونها الحين
ماجد : بخير يالله ادخلوا شوفوها
دخلوا البنات على غرفة ساره المتنومه فيها لقوها نايمه والمغذي في يدها وصاير لون وجها اصفر
روان ودموعها تنزل : يا قلبي عليها شوفوا وجها شلون صاير

مها بصوت مبحوح : الله يشفيها يارب

الكل : امين

ريم : انا برافق معاها

مها : ماراح تتصلون على امي منيرة تجي تشوف ساره

روان : أي ياريم يمكن تبي ترافق معاها

ريم : بقعد معها لحد ما تجي امي منيرة
مها : مراح تخافين
ريم : لا ان شاءلله مافيه خوف

الا وماجد يتصل عليهم ويطلب منهم يطلعون عليه طلعت مها و روان شافهم وكان باين عليه القلق

ماجد : هاه شفتو ساره اخبارها

مها : تقطع قلبي عليها يارب يشفيها ويرد عليها ذاكرتها

ماجد : كلمتكم

روان : نايمه ما حست فينا

ناظر ماجد روان والوقت ما يسمح انه يطفشها ولا اهو ما يستانس الا اذا طفر فيها : وين ريم ولا بتجلس معها

روان تبي تقهره بضحكة : سئلت وجاوبت على نفسك

ناظرها وابتسم : احلفي يا شيخة
روان حست انها تفشلت وماتبي تبين : اسمي روان لو سمحت مو شيخه

ماجد بضحكة : يلا امشوا عندي لكم مفاجأة

مها وهي تمسك يد ماجد : وشو الله يوفقك

ماجد : اصبروا لحد ما نوصل للسيارة
مها وهي تأفف : الله يطولك يا روح


وصلوا للسيارة ومها تحاول ان ماجد يقولهم مشى ماجد بهدوء وبدون ولا كلمة والبنات كانوا معاه بالسيارة وقف عند إشارة والتفت عليهم ناظر في روان ورى ثم رجع يطالع في أخته : أنا اليوم تكرمت وعزمتكم على حسابي في مطعم من قدكم افرحو
روان بصدمة : هيه ومن قالك بروح معكم مطعم وين حنا فيه يا بابا
ضحك ماجد : والله الي اشوفة حنا في السعودية وبالتحديد الرياض وفي طريق الملك عبد الله أمري أنتي
روان : ههااها ما تضحك وبعدين ما ارضى اروح معك لمطعم وش تقرب لي عشان اجلس معك عمي خالي اخوي ابوي عشان اكشف عندك

ماجد : شوي شوي علي معنا مها وبعدين انا خطيبك وش تبين اكثر
روان صار وجهها احمر وانحرجت وحست بحر فضيع : خطيبتك في عينك

ماجد : ههههههههههههههههه وياخذ اتلفون ويتصل

ماجد : السلام عليكم هلا طلال شخبارك .. انا الحمد لله طيب .. ابد سلامتك انا رايح بمها واختك ابي اعزمهم على مطعم اعترضت اختك تقول مابي اروح معكم وما يصير ... هههههههههههههههه أي والله مو وجه عزيمة وانا الي متعني عشان اوديهم .. يعني انت عطيتنى الأذن خلاص بحطه على السبيكر عشان تسمع

طلال : روان طفري بماجد اطلبي وكثري لا اوصيك

روان تسمع اخوها وما عجبها تساهلهم طنشتهم

ماجد : هاه نواصل نروح

مها : يلا عاد روان لا تكبرين الموضوع وهو ما يستاهل خلينا نستانس تصدقين هذي اول مره يسويها و يعزمنا

ماجد : مو عشان خاطر عيونك ما عزمتك الا عشان خاطر عيون ناس
ويا ليتهم يحسون فيني

سكتت شوي روان بين الرفض وبين انها ودها تروح معاهم وفي الأخير استسلمت للأمر الواقع : خلاص هذي اول مره واخر مره
ماجد : فال الله ولا فالك الا ان شاءلله مراح يبقى مكان الا وديتك له امري تدللي انتي
روان بصوت عالي : اووووووووف الله يطول يا روح

ماجد : هههههههههههههه والله انا الي اقول الله يطولك يا روح

مها تحاول تغير الجو شوي : يلا ماجد سمعنا شي خلنا ننبسط

ماجد يناظرها : أي من قدك تنبسطين مو حنا الي نتعذب محد درى عنا

مها : ههههههههههههههههه الله ينولك الي في بالك ويحنن قلبهم عليك يارب

ماجد يرفع يديه ويخلي الدركسون : آآآآآآآآآآآآمين

روان خافت : هيه انت انتبة لا تموتنا

ماجد : يعل عمري قبل عمرك

روان تكلم نفسها يحول من ذا الإنسان يبي يحرجني بأي وسيلة



ريم : لا تخافين يمه منيرة تعبانه شوي والحين اهي بخير

ام محمد : ليه توك تقولين لي يمه

ريم : انشغلنا وديناها للمستشفى وتوي الحين فضيت عشان اكلمك

ام محمد : الله يشفيها يارب بتصل على سعود وبجيكم بعد شوي


تركي : والله امرك غريب ياسعود وش فيك اول مره تخلي شغلك و تجيني وليتك تكلمت

سعود ساكت وما كلمه ولا كلمه

تركي : طيب علمني وش الي مزعجك وش الي مكدرك

سعود يتنهد بصوت مسموع

تركي وهو يبتسم : لالا وش ورى ها تنهيده

سعود : تركي انا تعباااااااااااااااان

تركي : سلامتك جعل الوجع بعدوينك قل أمين
سعود : تركي انا ليش الناس دايم يفهموني غلط
تركي : تدري وش السبب لانك ماخذ دور المسئول وتحسب لكل نقطة حساب وتنسى احيانا مشاعر الباقين
سعود : يعني انا متسلط وعديم احساس
تركي : يمكن إلي ما يعرفك بيكون ها الإحساس عنك بس اذا عاشرك بيحبك وبيدري انه مع رجال يعتمد عليه

في ها الوقت دق جوال سعود وشاف رقم ام محمد

سعود يكلم تركي : غريبة امي منيرة متصله ها لحزة

تركي : رد عليها يمكن فيه شي مهم
سعود : هلا وغلا
ام محمد : السلام عليكم
سعود : وعليكم السلام
ام محمد : يمه انت فاضي الحين
سعود : امري حتى لو مشغول اتفضى لك
ام محمد : الله يطول في عمرك ويخليك لنا يارب ابيك يمه توصلني للمستشفى
سعود : عسى ماشر تعبانه يمه
ام محمد : لا يمه مو انا الي تعبانه ساره طاحت عليهم اليوم ودوها للمستشفى وريم معها الحين
سعود ارتخت يده وجلس على الكرسي : ليش وش فيها
ام محمد : مدري وش فيها يمه يقولون ارتفاع بالضغط وتوتر
سعود : يلا دقايق وجايك

ام محمد : لا تسرع يمه

سعود : ان شاءلله يلا فمان الله

تركي : عسى ما شر

سعود : ساره تعبانه شوي ومتنومه بودي امي منيرة لها
تركي : أي ساره الي فاقده ذاكرتها
سعود : وش تبي فيها
تركي يناظره ومستغرب منه : مابي منها شي وش بيني وبينها عشان ابي منها

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم