بارت مقترح

رواية هوى قلبي -20

رواية هوى قلبي - غرام

رواية هوى قلبي -20

شجون+زايد:ههه
كانت واقفه من بعيد وتناظره وحشها حيل وهي ما تسمح إنها تشوف حبه لغيرها لانها تبغاه لها *
لجين:إسمع المبلغ اللي وعدتك فيه بيوصلك كامل بس نفذ اللي قلته
الولد:اوكي
لجين:بيكون الوضع هناك قدام هاذا اللي لابس شورت أسود
الولد:اوكي
*بدت تمشي وتميل بخطواتها و حاطه نضارتها وتسمع ميوزك وكل ما تقرب منه تحس بفرحتها اكثر ... وصلت للمكان المطلوب ورجعت يدها لورى كـ تنبيه للولد و بلمح البصر وخلال 5 دقايق بدت تصارخ .. وقف زايد وهي على طول توجت لصدره وقطت نفسها*
زايد يناظر بالبنت اللي جسمها ملامس لجسمه وهو مو قادر يستوعب السالفه
لجين بدموع التماسيح
لجين:إستر علي ياخوي وغطيني
زايد بدا يستوعب نبرة الصوت ...وشجون سحبت المناشف اللي جايبتهم للعيال وقطته عليها وحاولت تبعدها عن زايد*
لجين:لا تتركني الله يخليك
زايد ابعدها عنه وناظرها بإستحقار
لجين:هئ زااااااااااايد
زايد:يعني ما عرفتيني من البدايه
لجين: لا وربي ما عرفتك والله ما عرفت
زايد:صح إنتي تنقطين على اي واحد
لجين:لا والله
زايد:وش صار
لجين:كنت امشي ومغطيه كتفي وظهري اللي باينين بمنشفتي وجا واحد وسحبها.. زايد انا خايفه *وقربت منه*
الريم لفت لجين لجهتها
الريم:لا تخافين انا وشجون معك وماعليك من زايد خليك معنا صح شجون
*شجون كانت الغيره ماكلتها و تناظر فيها بإستحقار وراحت وقفت جنب زايد*
لجين:باي شكلي ضيف غير مرغوب فيه
حمد:تقدرين تقولين كذا
لجين قامت تبغى تمشي بس شالت المنشفه اللي عليها وحذفتها بالأرض
لجين:ياشجون هذا غرضك خذيه ما أبغى منك شي
*قربت لـ زايد*
لجين:إذا حسيت بشي من قربي منك رقمي عندك
شجون شهقت وحطت يدها على فمها
زايد رفع يده وصفقها كف
زايد:إنجلعي من هنا انا ما أشتري الرخاص أمثالك
لجين:بتندم والله بتندم

رشوف
*بدا جوال رشوف يرن بنغمة المسج إفتحته وكانت صدمتها بالكلام*
المرسل:سالموو الدب
الرساله:أنا بالله كيف احيا بدونك ؟
اذا كان الهجر يعني "موتي"
اذا نوم الهنا داعب جفونك
انا ماتعرف جفوني سباتي
"حبيبي"
والغرام العذب كونك
حبيبي والعطش كله بداتي
تطمن مااحب الاعيونك
لاني شفت بعيونك حياتي
رشوف كانت مصدومه ..هو قاصد الكلام؟ولا يبغى يرسله لريوف وحط 055 بدال 050 لانهم رديف بعض
وإحتارت ترد ولا لاء وقررت بالأخير ترد وكتيت
**//سالم ممكن تفسر المسج اللي ارسلته\\**
ريوف:وش فيك
رشوف: ولا شي
ريوف:طيب إنزلي يالله
رشوف:اوكي
نزلو ريوف ورشوف وراحو للحديقه لانهم يكونون امها وجدتها بهالفتره هناك سلمو عليهم وقعدوووو
رشوف:انا أستأذن
ام متعب:وييين؟؟
رشوف:بروح عند البركه ورى بكلم صديقتي وبلعب بالماي
ريوف:اجي معك
رشوف:لاااااا
ريوف:بسم الله وش فيك
رشوف:لا بقعد لحالي ... *مشت وهي تحس بهمووووم بقلبها *
رشوف:ليه يا ريوووف ليه تحبينه هو بالذات ليه ؟ لاني انا احبه يعني؟ طيب ليه نفس الشخص ليييييييييييييييه

إنفتح باب الكراج ودخلت الإنفنتي السوده ونزلو اللي فيها وتوجهو للي قاعدين
وهم يسلمون بدا جوال سالم يدق
سالم:خالد دقيقه وأكلمك بس بسلم على خالتي
ندى:اجل وين رشوف
ام متعب:عند البركه بعدين نادوها
سالم وهو يسلم سمع ندى وهي تسأل عن رشوف
سالم رفع جواله على إذنه وبدا يمشي وكأنه يتكلم مع أحد
مشى لين وصل لعندها وشافها تحرك رجولها بالماي وسرحانه بعالم ثاني
سالم مد يده قدام وجها وهو ماسك العلبه اللي معه
رشوف:هئ بسم الله خوفتني يا دب
سالم:ههههههههههههه وهو المطلوب إثباته
رشوف:انا استأذن
سالم:وش فيك رشوف فيك شي
رشوف:لا
سالم:رشوف قولي اللي عندك
رشوف:مافي شي
سالم:ليه وجهك حزين
رشوف مشت عنه .. وهو سحبها من يدها
سالم:اكلمك انا
رشوف:إتركني
سالم:مين مزعلك
رشوف:فسر المسج اللي أرسلته
سالم:هههههههههههههههههههههههههه زعلانه من مسج
رشوف:لا بس فسره
سالم رجع مد لها العلبه الحمرا
سالم:إفتحيها وبتعرفين
خذت رشوف العلبه وهي ترجف وبهالأثناء كانت جايه ندى تنادي رشوف وتخوفهم
رشوف ناظرت بالخاتم الموجود بالعلبه
رشوف:هذا دبله؟!
سالم:مممممممم رشوف انا احبك وهذي الدبله لو حطيتيها معناتها تحبيني ادري إننا صغار على لبس الخواتم بس احسك ملكي إن كانت بيدك
*بدت تنزل دموع رشوف*
سالم تحطم:إذا ما تبيني قولي بس لا تبكين
رشوف:سالم انا ما أستاهلك في غيري يستاهلونك
سالم حط يده على فمها
سالم:انا اللي ما أستاهل قمر مثلك
بالمطار
"" تحديداً بالكافي شوب""
قعدو الشباب الاربعه بطاوله
والبنات الأربعه بطاوله
البندري: والله إني مخنوقه مدري وش أسوي
المزون:والله انا اللي ارتجف
ريان:ههههههههههههههه حالتكم شقيه وأكثر وحده تضحك العنود شوفوها تتراسل مع الغبي فارس هههههههههه
العنود:ليه إنتي وعبدالله رحمتو نفسكم من النظرات
البنات:ههههههههههههههههههههههههههههه
ريان:كيفي حبيبي
العنود:لا والله انا اللي بكيفي خطيبي
البندري:والله إنكم تحف
عبدالله :يالله بنوتات هبطت الطياره تعالو نوقف عشان من يشوفكم بوجهه ينسانا صح يا المزون
المزون:هههههههههههههههههههههه يا حبي لك يا عبود
ريان:هييييييييييييييييييييييييي تراني موجوده
عبدالله:فديت اللي يغارون
ريان:مو غيره بس لان اخوي يبغاها يعني اغار على محارم أخوي
عبدالله:اها يعني مثلا إذا رحت للبنت اللي تناظرني هناك عادي
ريان:عبدالله
عبدالله:عيوني
ريان :إيه أغار
عبدالله:ههههههههه والله لو إنهم مو موجودين ومو بمكان عام كان سويت شي بعدين بقولك عنه
متعب:يالله مشينا
بدو يمشون وراحو لصالة إستقبال القادمون وكلهم وقفو ..قرب مشعل من فارس وهمس
مشعل:غطي على مكاني لاني بروح لها وبسولف معها
فارس:بلا جنون
مشعل:تكفى
فارس:طيب بجي معك بس إسمعني خلنا نعلقه هو عبدالله بسالفه ونمشي
مشعل:اقول عبدالله وش الاسهم اللي زين نشتريها الحين لاني امس سمعت متعب يقول يبغى ياخذ له اسهم
عبدالله:صدق يامتعب؟
متعب:إيه انا كنت قايل
عبدالله:إسمع خذ الأسهم اللي تبدا بـ 5 ريال لان مصيرها بترتفع و....
*بهالحظه إنسحبو مشعل وفارس وهم ميتين ضحك*
وقف مشعل ورى البندري ..وفارس صار يكلم باقي البنات كــ تمويه
مشعل:حبيبتي
البندري جمدت مكانها وهي معطته ظهرها
مشعل:اعشقك وأعشق عنادك وجفاك ندمان والله ندمان
البندري:مشعل تكفى لا تفضحنى
مشعل:يابعد هالدنيه ليه صاحبك تقسى عليه
البندري:مشعل تكفى
إيتسم مشعل:يا عيون مشعل وقلبه وروحه وكله تدللي يا هواي
البندري إضحكت وتنهدت
البندري:اااااهـ يا مشعل
مشعل:سلامتك من الأه مظلوم يا روح مشعل
البندري:قصدك خاين
مشعل:احبكـ
بدو الي جايين من بريطانيا يطلعون من البوابه وصارو الكل عيونهم على الناس *
المزون:وينه
ريان:مدري
المزون:يمكن ما جا
فارس:مالت عليكم توهم فاتحين الباب
مشعل:احبكـ
البندري:وبعدين
مشعل:يللي تطالع وكنكـ ماتطالعني
البندري:هههههههههههههههه مشعل خلاص وربي خلاص روح من هنا
مشعل:البندري تحبيني
البندري:مشعل لا تلعب بالنار
*كانو واقفين على الطرف اليسار والباقي كلهم على اليمين وهي منزله يدينهاوتناظر القادمون ..مشعل تعب من سكوتها ومد يده وحطها على يدها *
البندري جمدت:هئ
مشعل:مو قادر على بعدك
البندري :قبل ما يجي متعب كنت قادر
العنود:هذااااا هوووو صح
المزون:وينه
عبدالله:إيه صح هذاهم
*بس صوت البنت اللي قالت "متعب" خلا الكل يلتفت عليها*
لاريسا:متعب ؟؟
متعب إنصدم وصار يناظرها بقوة عين وناظر اللوحه وشاف إن الطيارات الهابطه أيضا اللي جات من امريكا وكان مصدوم ما توقع يلتقي فيها
متعب بعد عنهم شوي
متعب:إيش جابك
لاريسا: إنت
الكل صفطوه و هجمو على اللي جاي وعينه متعلقه باللي تبكي وتبتسم من فرحتها مو عارفه وش تسوي
متعب:ليه جيتي
لاريسا:شو عملتلك انا لتعمل معي هيك
متعب:جيبي شنطتك وانا بقرب السياره
لاريسا: اوكي

=$ ادري إنه قصير شوي وبتذبحوني +_+

تحيتي
انثى الخيال

&&&& الفــ السابع عشر ــــل &&&&

 سالم & رشوف
رشوف:هذا دبله؟!
سالم:مممممممم رشوف انا احبك وهذي الدبله لو حطيتيها معناتها تحبيني ادري إننا صغار على لبس الخواتم بس احسك ملكي إن كانت بيدك
*بدت تنزل دموع رشوف*
سالم تحطم:إذا ما تبيني قولي بس لا تبكين
رشوف:سالم انا ما أستاهلك في غيري يستاهلونك
سالم حط يده على فمها
سالم:انا اللي ما أستاهل قمر مثلك
رشوف:سالم لا تعذبني
سالم:طيب احبكــ
رشوف:وانا اكرهك
سالم رجع بخطواته للورى
سالم:رشوف انا ماابي ردك الحين خذي راحتك
رشوف عطته ظهرها وغمضت عينها وبدت تبكي
رشوف:هذا قراري وبإختياري ماأبي أسمع رجاوي
سالم:رشووووووف كفايه
رشوف:بنبقى إخوان وعيال خاله
سالم:ماابي منك شي
رشوف تبكي:هئ هئ لا تقول كذا
سالم:ليت كل صلة قرابه بينا تنقطع
رشوف:ساااالم لاااااااااااا
*وقعدت بالارض تبكي*
سالم:قربك عذابي وبعدك موتي وبالحالتين انا متألم ربي يحفظك باي
مشى سالم وهو الدموع ماليه عينه يحس بهم كبير توقع ردها الموافقه مو ارفض ..كان يمشي ومو شايف اللي حوله ولا سامع اللي تناديه كلمتها تتردد براسه (اكرهك) *ليـــه يا رشوف تكرهيني* تعب وهو يردد هالجمله ركب السياره وصار يمشي ومو ما يدري لوين رايح
ندى كانت بحالة صدمه ما توقعت اخوها يحب رشوف لانها اقرب لريوف وتدري بإعجاب ريوف له واللي صادمها اكثر شكل رشوف اللي ما بعمرها شافتها منهاره والحين قاعده بالارض وتبكي وما على لسانها غير *اللي بقلبك بقلبي وربي ابيك*ندى في موقف لا تحسد عليه كانت محتاره بس الي زاد صدمتها اليد اللي إنحطت على كتفها

بالمطار

متعب:ليه جيتي
لاريسا:شو عملتلك انا لتعمل معي هيك
متعب:جيبي شنطتك وانا بقرب السياره
لاريسا: اوكي
مشت لاريسا وهو تسارعت خطاويه وكان اسرع منها طلع من البوابه وشغل السياره ومشى عنها
متعب:الله ياخذها وش جابها الحين مافي إلا إني اخلي الملكه بعد بكرى
وقفت لاريسا تستناه يجيب السياره وهي حست بالراحه ماتوقعت تشوفه توقعت إنها بتتعب لين ما تلاقيه
*بنفس الوقت وبداخل المطار*
ريان اول وحده تقدمت ورمت نفسها على صدره وظمته
ريان تبكي:الحمدلله على سلامتك حبيبي وربي لك وحشه تعبان تحس برجلك فيها شي
نواف كانت عينه على المزون وما عنده كلمه غير الله يسلمكم بخير - الله يسلمكم بخير
سلم عبدالله على فيصل وعلى طول راح لنواف وناظر بريان كيف ظامته وإبتسم بخبث
قرب لنواف وقال بصوت عالي
عبدالله:لنا الله ناس تظم ناس وناس واقفه تطالع
نواف:هههههههههههههههههه إخلص تعال سلم انا مستعجل
قرب عبدالله وسلم عليه وهو يضحك
عبدالله:عسى ماشر ليه مستعجل توك جاي
نواف إبتسم وناظر بالمزون
عبدالله:هههههههههههههههههههههه ما تنلام
الكل سلمو على نواف و فيصل إلا ريان ما شافت فيصل
ريان:يووه سوري فيصل أخبارك *وإبتسمت* الحمدلله على السلامه
فيصل طلعت عيونه وهو يقول بقلبه وش هالزين يا ريان
فيصل:لا عادي من شاف احبابه نسى اصحابه انا بخير إنتي أخبارك
عبدالله يحس بنار داخله ونظرات فيصل ما ريحته
ريان:انا اوكي الحمدلله
فيصل:عساك دايم بخير
عبدالله بعصبيه:مشينا

ريان إبتسمت حست إنه بدا يغار وعجبها الشعور قالت خلني أكملها
ريان:ههههههههههههه تسلم وربي إنك ذوق
فيصل:لا وربي إنتي اللي كلك ذوق
ريان:ماقلت شي جديد
عبدالله ناظرها بعصبيه وهي تشوف تحرك عيونه ومتجاهلته وفيها الضحكه وغمزت للبندري عشان تساعده
البندري:فديت روني والله كل الذوق فيها
فيصل:هههههههههه ما ابغى امدحكم اخاف يكبر راسكم بس مين فيكم اللي كلمتني وقالت عشان سلامة نواف بتجيب هديه بسرعه ابيها الحين
مشعل وعبدالله جمدو كل واحد يدعي بقلبه ما تطلع حبيبته .. والبنو وريان ناظرو فبعض والعنود حبت تساعدهم
العنود:انـــا
فارس ناظرها بإستحقار
فارس:وشوووووووووو
العنود:امزح
لف وجهه فارس وهو معصب
ريان+ البندري: لا انا
وناظرو ببعض وصارو يضحكون
ريان:هههههههههههههههههههه انا
البنو:ههههههههههههههههههههه لا انا
مشعل يضغط على اسنانه:إنتي وياها تفضلو للسياره
*تقدم نواف للي واقفه تداري دموعها وبسمتها كان واقف مع الشباب والبنات بس عينه عليها تقدم لها وهو يحس بفرحه بقلبه و كان متردد يضمها ولا يسلم بيده ولا يكتفي بالكلام ..عيونه ما تشوف غيرها يحبها ويمووت فيها ومو عارف يضحك ولا يبكي ..رجع له حبه ورجعت له عشقه وحياته*
المزون كانت مو مستوعبه اللي قدامها بعد هالإنتظار تشوفه قدامها حطت يدينها على وجها وبدت تبكي
إبتسم نواف وظمها بين يدينه وباسها على راسها وهي كانت بعالم ثاني قربه منها احى إحساس ..دفى صدره يحسسها بالأمان
وهو نفس الشي حس إنه ملك الكون كله بيده
فارس:هيييييييي يا الحبيب إنت وياها ترى اغار على بنت عمي
نواف:احبهاااااااااااااا والله احبهااااااااااااااااااااا
المزون صارت خدودها حمرا وصارت تضحك
فيصل:شخبارك يا المزون
مزون وهي ماحركت عينها عن نواف :بخير إنت اخبارك
فيصل:ليه تصيحين ترى شفنا مثلك كثير وحنا جايين
الكل صار يناظرون ببعض وش فيه هاذا و إيش يقول

نواف:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه يخرب بيتك يا ولد إسكت يا الفضيحه
فيصل:هههههههههههههههههههههههههههههههههه كفك وربي جننتني
مشعل:وش السالفه؟؟
نواف:ههههههههههه لا مو قدام المزون
المزون ظربته على صدره بالخفيف
المزون:تخبي علي
نواف حط يده على يدها
نواف:يااااويلي زوجوني الحين الحين تزوجوني
الكل:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عبدالله بعصبيه:نواف بالبيت كمل
ريان ناظرت بعبدالله حست إنه متضايق ناظرها عبدالله ولف وجهه
مشعل وقف ورى البندري
مشعل:عقبالنا
البندري :مشعل لو سمحت انا عطيته كلمه
مشعل:اللهم صبرك ياروح ..إسمعي يا البندري ليلة زواجك بتسمعين خبر موتي والله ثم واللة ليلة زواجك بتسمعين خبري
البندري لفت عليه وحطت يدها على صدره
البندري:مشعل إنت تخليت عني وخلاص بس لا تموت
عبدالله:وين متعب
فارس:ما أدري والله
عبدالله:نواف وفيصل تعالو معي انا وفارس ...والبنات كلهم مع مشعل
المزون:عبدالله توصلني
فارس:هههههههههههههههههه يقطع ابو الحب شو بيذل
العنود:هههههههههههههه امووت انا باللي يعلقون
مشعل:ليه إنتي وياه وشو بعد
نواف كان ماسك يد المزون رفع يدها وباسها
عبدالله:هييييييييييي يا الاخو وربي بيجيك كف
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -