رواية الله يبقيك لعين ترجيك -20

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام

رواية الله يبقيك لعين ترجيك -20

أي شي اسويه عادي ... انتي مو يهمك الزواج قدام الناس ؟؟؟
قدام الناس نايمين في الفندق وغارقين بالعسل ... هذا اهم شي
رؤى: بس انا تعبت من الجلسة بالعباية ؟؟؟
فواز: مو شغلي ... دبري عمرك
سمعوا صوت الباب
فواز: بسرعة البسي عباتك ... نواف وصل
رؤى: الله ياخذك انت وياه



دخل نواف ... وجلس يفطر مع فواز داخل ... بعد ماترك لرؤى فطورها في الصالة ... وبعد ما خلص
نواف: خلاص بستحي على وجهي وبروح بيتنا
فواز: اقعد ... لو تركني معاها بروحنا بذبحها
نواف: ههههههههههه انت لو تقدر تذبحها كان ذبحتها وأدبتها من اول يوم ... بس اعرفك تموت عليها
فواز: آه شسوي بعد ... الله كاتب علي الشقا
نواف: لا تحاتي ... بأدب لك اياها ... انا من القهر جتني الف فكرة
فواز: صدق؟؟؟ صار لي شهر احن عليك وتقول لي ما طلع معاي شي
نواف: ما تصدق شلون ودي اكفخها ... من الحرة جت الافكار كلها مع بعض ... خلني ارتب لك اقوى فكرة واقولك اياها
فواز: على يدك ... بسرعة لا تتأخر علي
نواف: ان شاء الله في الليل ببيت عمي عبدالرحمن تكون الفكرة جاهزة
فواز: لا ابيها قبل ... بجيكم الغدا ... وقول لي
نواف: وين تجي؟؟؟
فواز: بيت ابوي!!!
نواف: استريييييييح ... ابوي لو شاف شكلك بيعرف انك تعبت البارحة ... ارتاح لليل لين يتعدل شكلك شوي
فواز: تبيني اقابل هالعلة اللي برا لليل؟؟؟
نواف: حط راسك ونام ... انت مو نايم من امس
فواز: امري لله ... ما ادري ايش هالزواجة اللي بلشت نفسي فيها
نواف: هههه يعني تنصحني اضرب عن الزواج؟؟؟
فواز: طبببببببببببببعا ... ومن غير تفكير بعد


طلع نواف ... واول ما طلع دخلت رؤى على فواز ..
رؤى: انتهى مؤتمر القمة؟؟؟ ليش طلع بدري ؟؟؟ كان قعد بعد؟؟؟
فواز: اطلعي برا ... فيني نوم
رؤى: قليل ادب
طلعت وصكت الباب وراها بقوة ... وفعلا فواز حط راسه ونام ...
ورؤى من القهر والتعب اول ما وصلت للكنبة حطت راسها ونامت ... صار لها يومين مو نايمة ... نامت على وضعها وهي متغطية بعبايتها ...



بعد المغرب دقت لينا على رؤى ...
رؤى كانت نايمة ... سمعت الجوال رفعته: الوووووووووووووو
لينا: هههههههههههههه لسه نايمة.؟؟؟؟
رؤى: ايه
لينا: ههههههههههههههههههه الله يهنيكم ... قلت ما بتصل قبل المغرب ... تكونين فاضية لي ... ولسه نايمة؟؟؟
رؤى: ليش الساعة كم؟؟؟
لينا: الساعة 6 المغرب ... بعد شوي بيأذن العشا
نقزت رؤى: يوووووووووووووووه ما صليت ... اصلي وارجع ادق عليك
لينا: ههههههه اوكي


ركضت ودخلت الغرفة وشافته نايم ... دخلت الحمام وصكت الباب بقوة بالعمد عشان يصحى ... حس فيها وقال في نفسه ( شكلي متزوج واحد من شباب الاستراحة ... كذا البنات يصكون الباب ... ولا بحول الانوثة ولا فيها ريحتها )


طلعت من الحمام ... ودخل فواز على طول ... يبي يلحق عالصلاة ... صلت رؤى ورفعت جوالها ودقت على لينا ...
لينا: ههههههههه
رؤى: ليش تضحكين؟؟؟
لينا: ابببببببببببببببببببد سلامتك ... ههههههههههههههههههههه
رؤى: ضحكتي بلا ضروس
لينا: خلينا بالمهم ... متى ناوية تروحين للمشغل؟؟؟
رؤى: ليش ان شاء الله؟؟؟
لينا: شنو اللي ليش؟؟؟ تبين تجين العزيمة بكشتك؟؟؟
رؤى: أي عزيمة؟؟؟
لينا: ليش فواز ما قال لك؟؟؟
رؤى: يقول لي ايش؟؟
لينا: اليوم عمي عبدالرحمن مسوي عزيمة كبيرة لكم
رؤى في نفسها: الحماااااااااااااااااااااار ما قال لي
رؤى: يمكن ناسي يقول لي
لينا: ههههههههههه يالدبة ... شكلك نسيتيه اسمه
رؤى في نفسها: كثري منها بس
رؤى: طيب يالله قفلي السماعة ... يالله يمديني اجهز
لينا: طيب نشوفك الليلة ان شاء الله ... وهالله هالله بالكشخة
رؤى: ابشري ... مع السلامة



طلع فواز من الحمام ... واستلمته رؤى
رؤى: هيييييييييييييي انت ... ليش ما تقول لي ان فيه عزيمة في بيت عمك؟؟؟
طنشها فواز وكبر للصلاة ...
رؤى: حمااااااااااااااااار
بعد ما خلص ... بس سلم من الصلاة ...
رؤى: انت متى بتعقل وتبطل تطنشني؟؟؟
فواز: متى ما تأدبتي وكلمتيني مثل الناس المحترمة
رؤى: اوووووووووف ... طيب ... يا فواز يا زوجي المحترم ... ليش ما علمتني ان في عزيمة في بيت عمك؟؟؟
فواز: مو اسمه بيت عمك ... احترمي عمي وناديه ... عمي عبدالرحمن
رؤى: : اووووووووووووف ... طيب ... يا فواز يا زوجي المحترم ... ليش ما علمتني ان في عزيمة في بيت عمي عبدالرحمن؟؟؟
فواز: احترمي نفسك ولا تنافخين في وجه زوجك؟؟؟
رؤى في نفسها: الله ياخذذذذذذذذذذذذذذذك
رؤى من بين اسنانها: يا فواز يا زوجي المحترم ... ليش ما علمتني ان في عزيمة في بيت عمي عبدالرحمن؟؟؟
فواز: شفتي الفرق ؟؟؟ كذا الناس تتكلم ... بأدب واحترام
رؤى: المهم ... ليش ما علمتني؟؟؟
فواز: مزااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااج
رؤى: وجججججججججججججججع
فواز: رجعنا لقلة الادب؟؟؟
رؤى: قوم وصلني للمشغل
فواز: مالي خلق
رؤى: قووووووووووووووم
فواز: بعد ... قومي طقيني احسن!!!
رؤى: فواز ... ما بيمديني اجهز ... قوم وصلني
فواز: ما في مشغل
رؤى: نعععععععععععععععععععععم .. .شلون يعني ؟؟؟
فواز: يعني ما في مشغل
رؤى: وليش يعني ؟؟؟
فواز: كذا .. ليش الخساير؟؟؟ اجهزي بنفسك!!! ما عندك مكياج بروحك؟؟؟
رؤى: بس شغل المشغل احلى!!!
فواز: انتوا خساير بس ... تشترون لي بهالمكياج بالقيمة الفلانية ... ومالين الغرفة منه ... واذا صارت مناسبة طرتوا للمشاغل ... يعني الخساير من صوبين؟؟؟
رؤى: فواز ... ودني اليوم المشغل وبعدها اللي تبي بسويه ... بس اليوم ضروووووووووووري اروح للمشغل
فواز: وليش يعني اليوم ؟؟؟
رؤى: لاني عروس ... وكل الناس بتنقد علي
فواز: بس انا مو شايف عروس ... شايف وحدة لسانها اطول منها
رؤى وهي شوي وتبكي: فوااااااااز ... ابي اروح للمشغل!!!!
فواز: وانا قلت ما في مشغل ... ادخلي اسبحي واجهزي بنفسك ... ويالله بسرعة لاتاخريني
خذت اغراضها ودخلت الحمام وصكت الباب باقوى ما عندها ..
وابتسم فواز ابتسامة النصرررررررررررررررر ...


خلصت رؤى من الميك اب تقريبا ... خلاص حطت لمساتها الاخيرة على شكلها ... طبعا طردت فواز من الغرفة وجلسته في الصالة وتجهزت ... طلعت فستانها ولبسته ... ناظرت لشكلها في المراية ... كان خاطرها تروح للمشغل ... بس عجبتها النتيجة النهائية ... وهذا المهم ... لبست عبايتها وطلعت لفواز ...
رؤى: يالله فواز ... انا جاهزة
فواز: خلصتي ؟؟؟
رؤى: ايه
فواز: وليش لابسة عبايتك ؟؟؟ وريني ايش لبستي!!!
رؤى: ايش عليك من لبسي؟؟؟
فواز: شنو ايش علي؟؟؟ اناقتك من اناقتي!!!
رؤى: مااقدددددددددددددددر عالاهتمام ... يالله خلنا نروح بلا كثر حكي
فواز: ما راح تطلعين الا وانتي موريتني لبسك!!!
رؤى وهي تنافخ: طيب ... نزلت عبايتها
كانت لابسة فستان ناعم وروووووووووووووووووعة ... مطلع جسمها مضبوط ... حلو وانيق وما يختلف على جماله اثنين ... شعرها الناعم والميك اب ... فعلا كانت جميلة ... طالع فيها فواز فترة ... وبعدين
فواز: ايش هذا اللي لابسته ؟؟؟ غيريه بسررررررعة
رؤى وشكت في نفسها: ليش الفستان مو حلو؟؟؟؟
فواز: يفششششششششل
رؤى بخوف: صدق؟؟؟؟
فواز: ايش هالذوق ؟؟؟ من جدك هذا ذوقك؟؟؟
رؤى: فواز لهالدرجة الفستان مو حلو؟؟؟ خواتك انهبلوا عليه لما اخذته!!!!
فواز: لا اذا خواتي عاجبهم فأكيد انه حلو ويجنن
رؤى: الله يقطع شرك ... خوفتني!!!!
فواز: بس بتغيرينه!!!!
رؤى: وليش ان شاء الله؟؟؟
فواز: كذا مزاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااج
رؤى: مو وقت مزاجك ... قوم يالله تأخرنا
فواز: قلت لك ما بتطلعين بهالفستان ... يعني ما بتطلعين فيه؟؟؟
رؤى: طيب ليييييييييييييييييييييييش؟؟؟
فواز: لانك ما سألتيني قبل لا تلبسينه
رؤى وهي تتخصر له: نعم نعم نعم ... ان شاء الله تبيني اسالك قبل لا ألبس أي شي؟؟؟
فواز: طبعا ... ونزلي يدك واحترمي زوجك
رؤى: واذا قلت اني مو منزلة يدي ومو مغيرة ملابسي
فواز وهو قايم: بكل بساطة ما بتطلعين من هنا ... عن اذنك
رؤى وهي تصررررررخ: وييييييييييييين رايح؟؟؟
فواز: بروح بيت عمي ... تأخرت عالعشا
رؤى: وانا؟؟؟
فواز: بقولهم انك ما تبين تجين ... عاد دوري لك حجة اذا اتصلوا فيك يسألون عنك
رؤى: حمااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااار
فواز: شكررررررررررررررررررررا
رؤى بقهر: انتظظظظظظظظظظر خلني ابدل
فواز: بسررررررررررررررررررررررررررعة متأخرين
رؤى: اذا متأخرين خلني اطلع اليوم ومرة ثانية اسألك؟؟؟
فواز: بزر قدامك ... ادخلي غيري اللي عليك بسرعة
رؤى: طيب ... ولفت بتدخل وكأنها تذكرت شي: فواااااااااااااااااااز
فواز: نعم
رؤى: الميك اب
فواز: ايش فيه
رؤى: اذا غيرت الفستان لازم اغير الميك اب!!!!
فواز: طيب ... غيريه
رؤى: حرااااااااااام عليك فواز
فواز: تبين تجين ادخلي بسرعة وغيريه ... ماتبين بكيفك ... انا رايح رايح مو فارقة معي
رؤى: طييييب ... ايش البس احين؟؟؟
فواز: آه ... ذكرتيني ... وريني ايش بتلبسين قبل لا تلبسينه ... مو بعد ما تجهزين!!!
رؤى: حمااااااااااااااااااااااااااار
دخلت طلعت لها فستان ثاني ... وطلعت له ... هذا زين؟؟؟
فواز: مطلعة لي قطعة قماش وتقولين لي هذا زين؟؟؟
رؤى: ايش تبيني اسوي يعني؟؟؟
فواز: البسيه واطلعي وريني
رؤى: اووووووووووووووف
دخلت لبست الفستان وطلعت: ها زين كذا؟؟؟
فواز: اممممممممممممممممممممممم الفستان اللي قبل احلى بكثيييييييييييييير
رؤى بفرحة: يعني ارجع البسه؟؟؟
فواز: طبعا لا ... عشان تتأدبين بس ... اللي لابسته اوكي ... غيري الميك اب بسرعة تاخرنا
رؤى: اوووووووووووووووف


بيت العم عبدالرحمن ...
طبعا جوال فواز ورؤى ماسكت من كثر الاتصالات ... الكل يسأل عنهم وعن تأخيرهم ... وفواز يقول جايين جايين
فواز: شفتي كله منك تأخرنا
رؤى: احلف بس ... والله منك انت وحركاتك السخيفة
فواز: تأدبي لا أذبحك
رؤى وهي تنزل من السيارة: ما تقدر ... اشوفك قرب صوبي وانا وسط اهلي
وصكرررررررررررررت الباب بقوة
فواز: وجججع ... شكلها ناوية على باب السيارة ... كل مالها وتصفقه بقوة اكثر


دخلت رؤى عند الحريم واستقبلوها البنات ... واستلموها احضان وبوس ... والكل يبارك لها ...
ليان: يالدببببببببببة ... من احين مخربة اخونا؟؟؟
رؤى في نفسها: الله ياخذ اخوك بس وافتك منه
رؤى: ليش ... ايش سويت؟؟؟
ليان: فواز دايما اول واحد يكون جاهز ... واليوم آخر واحد يوصل!!! لا وتحت الخط الاحمر بعد
رؤى: ههههههههههههه والله منه مو مني
لينا: بدينا بهالحركاااااااااااات؟؟؟
رؤى: اووووووووووووه ... خلونا من هالكلام الفاضي ... شلون شكلي وفستاني؟؟؟
لينا: تهبببببببببببببلين ... بس ليش ما لبستي الفستان اللي شريناه مع بعض ؟؟؟
ليان: أي والله ... ذاك احلى بكثيييييييييييييير
رؤى في نفسها: الله يسامحك يا فواز
رؤى: ما ادري ... اشتهيت هذا ... ليش مو حلو؟؟؟
ربى: الا حلو ويجنن ... ما عليك منهم ... يالله ادخلي للناس ... الكل ينتظرك


دخلت رؤى ... والكل انبهر فيها ... سلمت على الكل ... والكل بارك لها ... طبعا لاتخلو الجلسة من عيون الحاقدين ... سمر ورشا وامهاتهم ... بس طنشتهم رؤى ولا كأنهم موجودين


بعد العشا ... راحت رؤى للمغاسل تشوف شكلها وتعدله ... جاتها سمر ... شافتها رؤى بالمراية وقالت في نفسها: اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
سمر: شخبارك يا حلوة؟؟؟
رؤى بفخر: يعني تعرفين اني حلوة ... ومستحييييييييل فواز يناظر غيري!!!
سمر: ههههههههههههههههههههههههه واثقة بالمرة
رؤى: طبعا واثقة
سمر: طيب شلون النومة على السرير عقب ما نمت عليه
رؤى وكانها تذكرت ولاعت كبدها ...
سمر حست فيها ... قالت تزيد عليها: طيب مين نام بالمكان اللي نمت فيه؟؟؟ يااااااااااارب يكون فواز ... الله الظاهر نام على ريحتي
قربت رؤى منها: وقحححححة
وطلعت وتركتها وسمر تضحك بصوت عالي وينرفز


عايشة عمة رؤى نادتها ...
رؤى: امري ياعمة
العمة عايشة: حبيبتي ودي بعزيمة لك بكرة العشا ... عندكم شي؟؟
رؤى: ما ادري ؟؟؟ باقي يومين على عرس ربى ... وما ادري اكيد الناس حايسة ... ولاعت كبدهم من العزايم
العمة: بس ودي اعزمك؟؟؟
رؤى: اممممممممممممم طيب لا تسوينها عزيمة كبيرة ... بس اعزمي اهل ابوي ... وما عليك بالباقي .. يعني بس اعمامي وعماتي
العمة: خلاص ... اذا كذا بخليها غدا... وبس بقول لبيت خالتك وبيت عمهم عبدالرحمن .. مابقول للعمات ... ما اشتهيتهم
رؤى: تسوين طيب يا عمة ... انا بعد مالي خلقهم


عند الرجال ...
سحب نواف اخوه على جنب ...
نواف: حصلت لك اللي تبيه!!!
فواز: صدق؟؟؟
نواف: مو بس تأدبها ... تأدب اللي جابوها بعد
فواز: الحققققققققققققققققققققققققققققققققققققققني بالفكرة



اتصل فواز برؤى ولبست عبايتها وطلعت ... ركبت السيارة وصكرت الباب بقوة
فواز: وبعدين معاك؟؟؟
رؤى: ايش سويت بعد؟؟؟
فواز: ايش ناوية على باب السيارة؟؟؟ شكلي بغيرها بسبتك!!!
رؤى: كييييييييييييييييييييييييييييفي
فواز: كيفك ها ... ما في روحة بكرة لبيت عمتك عايشة!!!
رؤى: يالساحر ... من قال لك ؟؟؟ شلون عرفت؟؟؟
فواز: العصفورة قالت لي
رؤى: مالت عليك وعلى عصفورتك
فواز: المهم ... بكرة العشا بنروح لبيت ابوي ... لا توافقين على العزايم بكيفك من غير ما تشاوريني
رؤى: اوامر ثانية عمي فواز
ناظرها فواز بطرف عينه ولارد عليها ...


وصلوا الفندق ....
فواز: بسرعة ادخلي بدلي ملابسك ... تعبان وابي انام
رؤى وهي تتخصر: ان شاء الله بتنومني اليوم بعد على هالكنبة؟؟؟
فواز: طبعا .. على بالك انا اللي بنام عليها ؟؟؟ والله ابي ظهري موبايعه انا!!!
رؤى: ياسلاااااااااااااام ... وانا خلي ظهري يتكسر عادي؟؟؟
فواز: والله هذا اللي جنيتيه على نفسك ... تحملي اللي يجيك ... يالله بلا كثر حكي ... بدلي واطلعي بسرعة
رؤى: اووووووووووووووووووف ... بس اطلب لي غطا ... جمدت من البرد
فواز: على ما تخلصين بيوصل الغطا


ثاني يوم الظهر ... رؤى دخلت الغرفة وراحت للحمام ... تدخل وتطلع للحمام من غير ما تعبر فواز ولا تلتفت عليه ... دخلت الفجر ولا حتى كلفت على عمرها تصحيه ... بس ما يحتاج ... صفقتها للباب خلت فواز يصحى ... وهي متعمدة بهالحركة ما تبيه يتهنى بنومته ... طلعت وقعدت تنشف شعرها ... دخل للحمام وخلص وطلع للصالة يتفرج عالتلفزيون ...
جهزت رؤى وطلعت له: يالله فواز ... قوم البس ... بنتأخر على الناس!!!
فواز ببرود: ما بنروح
رؤى: لييييييييييييييييييييييش؟؟؟
فواز: متى ما بطلتي عناد وتأدبتي تعالي كلميني
رؤى: ليش ايش صار؟؟؟
فواز: انا مو قايل لك ما تلبسين قبل لا تاخذين شوري؟؟؟
رؤى: اوووووووووووف مصدق نفسك اخاف
فواز: كيفك ... قلت لك ما في روحة الا اذا غيرتي ملابسك
رؤى: مو بكيفك ... واذا ما تبي تجي انا بروح
فواز: ههاهاهاهااهي ضحكتيني ... مين بيوديك ؟؟؟
رؤى: بتشوف ... وخذت جوالها ودقت على سواق ابوها وقالت له يجي الفندق بسررررررررررررررررررررررررررررررررعة
فواز يراقبها وهي تتكلم بالجوال ... قام من مكانه وفتح الثلاجة وطلع له عصير مانجو ... فتحه وشرب منه شوي وهي لا معبرته ... حطت جوالها ومرت من جنبه للغرفة ... بتروح تلبس عبايتها ... وهي مارة ما حست الا بشي بااااااااااااااااااااارد ينصب عليها من فوق لتحت



الجزء الثاني عشر ...


فواز يراقبها وهي تتكلم بالجوال ... قام من مكانه وفتح الثلاجة وطلع له عصير مانجو ... فتحه وشرب منه شوي وهي ولا معبرته ... حطت جوالها ومرت من جنبه للغرفة ... بتروح تلبس عبايتها ... وهي مارة ما حست الا بشي بااااااااااااااااااااارد ينصب عليها من فوق لتحت

رفعت راسها ببطء وطاحت عينها بعينه وهو يبتسم ابتسامة الانتصار ... جلست ثواني وهي تطالع فيه ...


فجأة ...


حس فواز بأحد يركض تجاهه ... ويهجم على يده ...


ايييييييييييي


صرخ فواز من الالم ... بعد رؤى عنه بقوة وهو معصب ... طالع يده ... لقى قطعة من لحمه قامت

رؤى عضته عضة قوووووووووووووية طلعت حرتها من اول يوم خطبها فيه

فواز بعصبية: يالغبيييييييييييييييييييية
رؤى: احسسسسسسسسسن تستاهل
فواز: ايش هذا ؟؟؟ في انسان يقدر يعض كذا ؟؟؟ هذي ولا عضة كلب ... شوفي لحمي شلون قام ... وجججججججع
رؤى: كلب شكلك
قام لها فواز: كلللللللللب؟؟؟ طيب اوريك انا مين الكلب!!! روحة لبيت عمتك ما في !!! خليهم ياكلون غداهم بروحهم
رؤى: مو على كيفك ... بروح
فواز: شلوووووووون بتروحين؟؟؟؟
رؤى: انا مكلمة سواقنا ... بغير ملابسي وبروح
فواز: جربي روحي ... وبتشوفين ان ما فضحتك قدام اهلك كلهم
رؤى: حمااااااااااااااااااااااااااااااااار
فواز: شكرا ... قولي اللي تبينه ... طلعة من هنا ما في!!!!
دخلت رؤى ... وصكرت الباب بقووووووووووووة

فواز: وجججع ... شكلهم بيطردونا من الفندق والسبة تصفيقك للبيبان


خذت رؤى ملابسها ودخلت للحمام تتسبح ... وهي تبكي من القهر ... الحمار ما اختار الا المانجو ... يدري اني اقرف حتى من ريحته ... الله ياخذك ويفكني منك بس


فواز وهو يطلع لزقة الجروح ويحطها على يده ... الله يقطعك على هالعضة ... انا كنت شاك انها انثى ... احين تأكدت انها ولد اكيد
وهو على هالحال ... رن جواله .. رفعه وشاف رقم ابوه ... اووووه هذا الوالد
فواز: هلا والله بأحلى ابو في الدنيا
عبدالعزيز: هههههههههههههههههههه احين صرت احلى ابو في الدنيا؟؟؟ ولا كأنك يومين ما سألت وقلت ابوي شلونه ... ايش اخباره؟؟؟
فواز: هههههههههههههههههههه لا والله يبه مو كذا!!! بس تعرف ...
عبدالعزيز: لا تقعد تصفف لي بالكلام ... اعرفك انت واخوك ... من لقى احبابه نسى اصحابه
فواز: هههههههههههههههههه مالنا غتى عنك والله
عبدالعزيز: المهم ... تقدر تستحملني انت وزوجتك شوي؟؟؟
فواز: شلون يعني؟؟؟
عبدالعزيز: والله ما خبرتك غبي ... انا تحت في اللوبي انتظركم ... اقدر اصعد عندكم ربع ساعة قبل لا تطلعون لبيت عمتها؟؟؟
فواز وقف: اكيييييييييييييد يبه حياك ... ننتظرك
وررررررررررررركض للغرفة ودخل على رؤى ... لقاها لابسة بجامة وتمشط شعرها بقهر ...
رؤى: نعععععععععععععم ... ايش تبي بعد؟؟؟
فواز: ابوي هنا في الفندق ... وصاعد لنا ... بسرررررررررعة البسي أي شي لبيت عمتك
رؤى: مو توك تقول ما بنروح؟؟؟
فواز: رؤى مو وقت سخافاتك ... البسي أي شي واجهزي بسرعة ... لا تفضحينا قدام ابوي
سمعوا صوت الباب ...
فواز: هذا هو وصل ... بسرعة اجهزي واطلعي
وطلع يفتح الباب لابوه ...

فواز وهو يحب راس ابوه: هلا والله بالغالي
عبدالعزيز: الله يخليك يا ولدي ... وينها رؤى؟؟؟
فواز: تجهز لبيت عمتها
عبدالعزيز: لسه ما جهزت ؟؟؟ ما كأنكم متأخرين؟؟؟
فواز: تعرف حركات البنات اللي ما تخلص ... من الصبح وهي تجهز ... ولسه ما خلصت
عبدالعزيز: الله المستعان
فتح فوازالثلاجة: ايش نضيفك يبه؟؟؟
عبدالعزيز: كلفت على عمرك ... من ثلاجة الفندق؟؟؟
فواز: ههههههههه هذا الموجود يبه ... والجود بالموجود
عبدالعزيز: سلامتك ما بي شي ... بنطلع للغدا بعد شــ ...
ولفت انتباهه جهاز الربو ... محطوط على الطاولة ...
عبدالعزيز: ايش هذا؟؟؟
فواز: ها ... جهازي يبه
عبدالعزيز: ليش هنا؟؟؟ تعبت؟؟؟
فواز: لا يبه ... بس انا جبته معاي احتياط
عبدالعزيز: الحمد لله ... تخرعت والله ... على بالي تعبت
فواز: لا الحمد لله كل شي اوكي
عبدالعزيز: لازم تعلم رؤى عالجهاز ... قبل نواف معاك دايما ... بس احين لازم رؤى تتعلم تشغله وتركبه لك
فواز: ان شاء الله اعلمها
عبدالعزيز: ما بنتظرك ... نادها وانا اعلمها وأأكد عليها
فواز: ان شاء الله
دخل عليها: لسه ما خلصتي ؟؟؟ بسرررررررعة
رؤى: البركة فيك
فواز: مو وقت حكيك الفاضي ... ابوي يبيك بسرعة
رؤى: طيب ... هذا انا جهزت
وطلعت لعمها وسلمت عليه
عبدالعزيز: هلا والله بحبيبة قلبي ... بشريني عنك ... ان شاء الله مبسوطة؟؟؟
رؤى: الحمد لله يا عمي
عبدالعزيز: اذا ضايقك فواز او زعلك بشي ... بس ارفعي الجوال ودقي علي ... رنة وحدة بس ... وانا عندك اوريك فيه
رؤى: ههههههههه ... ما تقصر يا عمي
عبدالعزيز: تفضلي يا بنتي
عطاها علبة ذهب ... فتحته طلع طقم الماس ناعم وجميل بالمرة
رؤى: شكررررررررررررررا ياعمي ... ليش كلفت على نفسك؟؟؟
عبدالعزيز: هذا اقل من حقك يا بنتي ... ان شاء الله عجبك ... اذا ما عجبك روحي للمحل وغيريه ... انا شاريه على هالشرط؟؟؟
رؤى: اغيره؟؟؟ مستحييييييييييل ... يجنن يا عمي .. والاهم انه منك وذوقك
عبدالعزيز: الله يحفظك يا بنتي


مسكت رؤى العقد تبي تلبسه ...
عبدالعزيز: لبسها يا فواز
فواز: واخيرا احد عبرني ... من دخلت رؤى وانت صافطني ولا معبرني
عبدالعزيز: هههههههههههههههههه
وقام فواز ... ولبس رؤى العقد ... حط يده حول رقبتها وقربها منه يبي يصكر العقد ... همس في اذنها: اصكر على لحمك خليك تحسين باللي هببتيه قبل شوي؟؟؟
رؤى: تسويها ... ما استبعد أي شي منك
فواز: اوريك ... بس خلي ابوي يطلع
رؤى: ايش رايك يا عمي ؟؟؟
عبدالعزيز: العقد عليك احلى من المحل بمليون مرة
رؤى: تسلم يا عمي ... الله لا يحرمنا منك
عبدالعزيز: طيب استأذن ... اشوفكم عالغدا
رؤى: لا لا لا لا لا يا عمي ... انتظرنا نطلع سوا
طالعها فواز بنظرة ... يعني فاهمك وكاشف حركاتك !!!
عبدالعزيز: انتوا لسه مو جاهزين ... انتظركم ايش اسوي؟؟؟
رؤى: انا خلصت ... بس فواز يدخل يجهز وانا اقعد معك
عبدالعزيز: طيب بسرعة يا فواز ... تأخرنا على الناس


دخلت رؤى بيت عمتها .. وهي تبتسم ابتسامة النصر ... رحمها عمها ... ولا كان تفشلت في عمتها ...
راحوا لها لينا وليان عند الباب ...
ليان: رؤى ... امس عذرناك ... اول يوم وحوسة !! اليوم ليش التاخير؟؟؟
رؤى وهي تعدل شعرها: لا تحنين يا ليان .. بروحي متنرفزة
لينا وهي تمسك شعر رؤى: جل ... حاطة بشعرك جل؟؟
رؤى: لا تقولين شكلي مو زين ؟؟؟ ما امداني استشوره ... قلت اسويه كيرلي!!!
لينا: ههههههههههههههههه
رؤى: شكلي مو حلو؟؟؟
لينا: تجنين ... انتي تعرفين ان الكيرلي عليك يجنن ... بس اضحك عليك ... جاية متأخر وبالاخير جل !!! ايش تسوين من الصبح.؟؟؟؟ وغمزت لها بعيونها!!!
رؤى ما ردت وعطتها نظرة ...
ليان:هيييييييييييييي انتي وياها ... لا تاخذون راحتكم ... انا هنا
لينا ورؤى: ههههههههههههههههههههههه


عند الرجال ...
نواف: بشر ... الخطة ماشية تمام؟؟؟
فواز: لا طبعا
نواف: لييييييييييييييييييييش؟؟؟؟
فواز: الظاهر مثل ما قلت لي ... ما تنفع الخطة هنا ... لازم اسافر!!!
نواف: قلت لك من اول
فواز: اليوم بديت ... ابوي خرب علي
نواف: ليش ايش صار؟؟؟
فواز: اسمع ....


نواف: هههههههههههههههه
فواز: اسكت فضحتنا!!!!
نواف: عضضضضضتك؟؟؟
فواز رفع كمه: شوف !!!

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم