رواية برد وجفا ونسمة هوى -22

رواية برد وجفا ونسمة هوى - غرام


رواية برد وجفا ونسمة هوى -22

طلال ويصرخ بصوته\ياغبي..مو كذا...فاول فاول..يلعنك..

هيثم ويمسك راسه \شوف الحمار..شيسوي..من وين جايبينه هذا..الله ياخذك..لالالا..مو عليه..أيه أيه..كمل..كمل..امش.
سلطان\راسي صده حسبي الله عليكم..جلسوا الكل يبي يشوف مو انتوا بس..!!
طلال\أسكت..أسكت..انا متفاعل حيييل..يالله..بسرعـــه؟؟ياربي بتروح الكوره وهو يتفرج..ياغباءه.. ويفرك يده بقوه...شفتوا..راحت عليه ..
وكانت هاللحظه الوليد بيسدد هدف وخصوصا وانا مهاجم في الفريق..
والكل متفاعل وحاط ايه على قلبه يبي الكوره تدخل المرمى..
لكن...
.
.
.
مادخلت..
والكل سب في الوليد لأنه ضيع فرصه حلوه..
والوليد مو اقل ضيقه منهم رمى نفسه على الأرض وهو ميت قهر..
وصفر الحكم..
وبكذا أنتهى الشوط الأول
تعادل سلبي ..صفر صفر..

جمانه وقامت من مكانها ووقفت في نص الصاله\ياغبــــــي..ياغبـــــــي..شفيه اخوك مايشوف مايفهم..!!صج ثور

ابتسام وعصبت\غبيه أنتي يابقره..أخوي أفهم منك..مالت عليك..
الجده\حسبي الله على بليسكم من بنات..قصروا على التلفزيون ازعجتونا..
غلا بدلع\أنا مدري ليه انتوا مهتمين بالكوره..وععععععععععععع حرق اعصاب على الفاضي..خليني أطلع احسن,,بدال ماأجلس مع هالبقره..
هند\طيب ممكن تستكتون نبي نتابع المباراه بهدوء..وأنتي ياجمانه أستحي على وجهك..احد يقول لولد خاله غبي..!!
ابتسام\أيه ياعمتي أدبيها ...وكشت عليها..
جمانه سكتت لأنها تفشلت من الكل اللي كانوا يتابعون المباراه ومن كثر ماهي منفعله ماحست بالكلام اللي قالته...
لكنها أنقهرت بداخلها كان الوليد يقدر يسدد ..لكن الحظ ماحالفه هالمره..
وجلست مكانها وهي معصبه عليه وودها تشوفه وتعطيه كف على وجهه عشان مايضيع فرصه ذهبيه مثل هذه..
وتذكرت كلام غلا انها هي البقره المقصوده..
وصرخت باسمها ولحقتها وغلا تركض خوف منها وشعرها يتطاير وراها
وجمانه ركظت وراها لكن سمعت الشوط الثاني بيبدى ورجعت للصاله مره ثانيه


قرف..قرف..قرف..

أنا الغبي اللي جلست مع الشياب وماطلعت مع الشباب..
لكن الحال واحد,,
الشياب سوالفهم ماصخه
والشباب طالعين للمباراه
ولأني ماأحب المبارايات اظطريت اجلس في بيت عمي
ولولا الفشيله كان قمت من زمان..
لكن جدي هالمخرف لزم علي اجلس معاهم..
وانا اللحين متملل منهم كلهم..
مالت عليهم..
طلعت للحديقه اللي بره الفله
وظليت أتمشى وأنا اتذكر ذكريات قديمه ومزعجه..
وكلها تدور حول شخص أكرهه واتمنى له الموت هاللحظه..
ومن يدري يمكن مات اللحين..
وحتى لو مامات أنا افتكيت منه وانتصرت بالأخير..
وهذا اهم شي عندي..
طاحت عيني على فل مزروع ببزاوية الحديقه
ولان عندي حساسيه من هالورود..مسكت وحده وظغطت عليها بايدي يأقوى ماعندي..قطيتها على الأرض..ومشيت وانا احس بالأنتصار,,
لمن دعمت بجسم صغير..ومسكت فمي بألم وأنا مغمض عيوني قهر
وتوني بصرخ الا مسكت نفسي وأنا احس أنا شي متعلق فيني..
ويوم أستوعبت اللي صاير..
شفت بنت غريبه والمصيبه أنها طايحه علي..وكلنا جالسين بالأرض
وقف مخي من التفكير..وماقدرت استوعب أكثر..
لمن صرخت هي..
غلا وتمسك شعرها\شعري...هد شعري ياغبي..
وانا لحد اللحين ساكت
غلا وهي منحرجه \شعري..
تركي بغباء\شنوا..!!
غلا\شعري..شعري متعلق . فيك...
وتوني أحس اللي تقوله..شعرها الطويل متعلق بزر ثوبي ووعلى طول وبسهوله فكيته وصرخت من الألم
شكلي قطعته لها وانا مدري..
حاولت البنت نها تقوم من الأرض لكنها هالمره طاحت علي مره ثانيه
ومن كثر ماهي مفجوعه وخايفه ومستحيه صاحت..وانا ميت ضحك عليها وعلي..
لمن رحمتها وقمت ومسكتها من كتفها قومتها معي..
وعلى طول ماكذبت خبر وركظت لمن اختفت فجأه..
وكانها حلم غريب..
لكنه حلو..لأنها هي حلوه..
ياترى من هذه..!!
أكيد وحده من بنات عمي شكلها صغيره..!!
وانا شعلي منها ..
كيفها..!!
ورجعت اتذكر الموقف وانا أضحك من قلب عليها
الصراحه لو أنا منها ماأطلع من البيت شهر كامل..
الله يعينها..


الجزء الثالث عشر


طلعت فوق أسبق الزمن.
مدري أسبقه والا هو اللي يسبقني..
وسرعت من خطواتي
وكاني مجرمه تنتظر عقابها بأي لحظه..
ألتفت يمين ويساري..و محد لاحظ أني طلعت والا انتبهوا اصلا لأن الكل جالس يتفرج على المباراه
وهذا انا اللحين بالطابق الفوقي..وكلها خطوات وأتقرب من غرفته
حسيت الزمن يعيد نفسه..
تذكرت قبل سنين مرت..
كنت كل مره اجي بيته وادخل غرفته..
ومكان احد يدري باللي يصير ..
صح أنه مجازفه خطيره..لكن ماكان يهمني أحد غيره..
واللحين وبهالوقت شفت بابه..باب غرفته..
وأتقربت اكثر وأكثر..
وانا الرجفه مصاحبه كل خليه من خلايا جسمي..
الموقف صعب..
صدقوني الموقف صعب علي..
ياربي ثبتني..
يارب..
حطيت ايدي على مقبض الباب وغمضت عيني وانا قلبي طاير..
أحس أنه طار للغرفه قبل ماأدخلها,,,
وتوني بشيل ايدي عن المقبض..وبحطها مره ثانيه عشان افتحها..
لكن..
وللأسف..
انا الغرفه مقفله..
..
..
دموعي نزلت غيظ وقهر..
ليه كل الأحلام تبخرت..
ليه عيشت نفسي بشي مستحيل
ليه كل ماأتقرب من الحلم يبتعد..
رجعت وأنا أزف روحي لقبري..
لقبر احزاني..
حكايتنا بتظل مستحيله..
وأحلامنا بتظل وهميه..
تسندت على الباب وطحت على الأرض وانا أبكي الم..أبكي وجع..أبكي عذاب..
أبكي هالباب اللي يفصل بيني وبينه..
مصيبه اذا شفتي الحلم قدامك وماتقدر توصل له..
مصيبه اذا مافي شي يهون عليك الالامك..
واكبر جريمــــــه..
أنك تحب وحبك محكوم عليه بالأعدام الأبــــــدي..
\

كم عمري اللحين..!!
28 سنه..
وكم بقى لي شهر عشان أدخل ال 29 ..!!
بقى لي 8 شهور..!
شفتوا كيف العمر يمضي..
شفتوا كيف الزمن دوار..!!
لا..والمشكله..بدون هدف..!!
حسافه على العمر اللي ضاع ياوسف...
حسافه..
حسافه يايوسف..

وبعد فترة عذاب بالنسبه لي..
مشيت دموعي بصعوبه..والكحل تلخبط مع دموعي..
ورتبت شعري اللي طايح منه خصلات ورفعته..
وقمت من ألأرض..وأستعدلت..
وانا أقوى.واقوى..
قلبي صار صخر..
تعب من تحمل هالصدمات..
وصار ضعيف..ضعيف...ضعيف وتعبان.
ورجعتت للدور التحتي..
وأنا مستعده لهموم جديده..وجرح جديد ينزف..
وأبتسمت..
وظحكت..
وتكلمت..
وساعدت..
وعاونت..
وأديت التمثيليه اليوميه بكل أتقان ومهاره..
ومحد يدري..
ومحد يحس..
ولا احد بيعرف وش ورى هالأبتسامه..؟!!


توني طالع من عند الدكتور سمير..بعد ماأنهيت جزء بسيط جدا من تخطيط الصاله..
وهالجزء كلفني يومين بــ لياليهم ...لكن ولا كأني سويت شي
والصراحه ماكنت متوقع أنه الصاله بتتطلب مني شغل كثير ..صحيح أنه المساحه صغيره..
لكن التخطيط..والرسم..وبعدها الألوان..والشكل العام بياخذ مني وقت..
الله يعيني..
لكن اللي سهل علي أنه اغلبية السقف منحوت بأشكال غريبه وممزوجه بلون الذهبي وألاخضر..
وهذا الشي ريحني كثير لأني ماعمري رسمت بهالمساحه..
وبحاول أنه تكون الألوان متناسقه ..عشان تطلع احلى..
ركبت سيارة الفلا الخاصه عشان توصلني لشقتي..
ناظرت الساعه وكان الوقت المتأخر..
وأنا أحس بالجوع والعطش..
وكنت ابي اوصل بسرعه عشان اكل شي وانام على طول
ويوم وصلت نزلت بتعب وفتحت باب الشقه ..
وزي ماتوقعت لؤي نايم وأنا المسكين اللي أكرف ليل ونهار
قطيت جاكيتي واغراضي على الكرسي..
رحت للمطبخ على طول وأنا احاول أفصخ الجوتي بصعوبه..
,احس أنه مافيني حيل شوي وبطيح..
ولمن انجزت مهمه فك الجوتي.فتحت الثلاجه وسندت جسمي فيها وأنا متمايل..
طلعت علبة المرتديلا والجبنه والتوست..وعصير البرتقال..
وعلى طول وأنا نص مفتح ونص مغمض سويت لي توست سريع.هذا أكلي الحالي..
لاعت كبدي منه,,
تذكرت أمي..
تذكرت طباخها الحلو..
الله عليك يايمه..كنتي ترغميني على الأكل وكنتي تأكليني بايدك غصب عشان اكل..
لكن اللحين يايمه ولدك يجوع.. ويموت من الجوع..ومايلقى الا القليل عشان يسد جوعه..!!
يالله..هذه الدنيا,..يوم لك..وسنين..عليــــــــــــــــك..!
طلعت من المطبخ..وانا أكل التوست وأشرب العصير..
وتوني بدخل الغرفه لكن ماقاومت..وعكست اتجاهي ورحت لملجأي الوحيد..
رسوماتي..
شلت الغطا على الرسمه اللي أعشقها بجنون وتأملت فيها وكأني أول مره اشوفها وأرسمها..
دققت فيها اكثر..وماخاب ظني يوم سميتها باسمها..!!
كانت الرسمه عباره عن لونين..
تدرجات الأسود اللي تغلب على اللوحه..والأصفر الباهت اللي بلون القمر..
كانت بسيطه لكن فيها األف معني ومعني..
كانت رسمه لــ بنت وباين نص وجهها..لكن الملامح مو معروفه وكأنها صماء..
والنص ثاني مغطى بشعرها الأسود..
وكانت ماخذه تقريبا نص اللوحه من الجهه اليسرى..
وكان قبالها صوره لجبال ثلجيه وبعيده وملونه باللون الأصفر الباهت..
وكانت هي تناظر وتتأمل هالجبال البعيده وتكتشف شي فيهم مو مفهوم..
وكأنها تنتظر شي أشبه بالمستحيل..
كانت روعه بتأملاتها وطولة بالها وخصوصا نظرة عيونها الحزينه والناعسه..

كانت اللوحه بسيطه لكنها تحكي ألف معنى ومعنى..
كانت تحكي قصه غريب..عجيبه.مالها نهايه..
وسميتها باسمها
فجـــــــر..

ومدري ليه طرى علي كلام لؤي هذه اللحظه..
معقوله..معقوله اقدر بهالشيء أرجع السعوديه..
لكن انا مافكرت اني اسوي اللي طلبه لي الدكتور طمعا في فلوسه..
انا ماتهمني فلوسه..
وكل اللي سويته لأني أحب أرسم ..وحتى لوماعطاني مراح ازعل لأني انا سويت هالشي حبا فيه..
ذكرني بذكريات حلوه وقديمه..صج تعذبت ساعتها...لكن الأمل زاد في نفسي أكثر ,اكثر..
وعطاني الثقه بكلامه بدون مايحس..
وكنت لحظتها بقوله سبب غربتي لكني تراجعت..مدري ليه تراجعت..
خفت أنه مايفهمني أو تتغير نظرته لي..
خفت أنه مايصدقني..
لكن مدري ليه أحس أنه يعرف كل شي عني..
لدرجة نه احس يقرى افكاري..
وغير كذا أرتحت له بشكل مو طبيعي..
آآه بس..انا ليه افكر كثير..خليني أبعد نفسي من هالأفكار اخاف اندم على أحلامي الكبيره..
وأرجع محطم ساعتها..
وكل شي مع الأيام بيتبين اكثر..
وبنشوف وش الله كاتبه لي..!!
خليني أروح أنام أحسن..
بكره وراي شغل من الصبح..
ولازم اصحى بدري..
رميت أخر نظره للوحه..وغطيتها يالقماش..
وطلعت للغرفه وعلى طول طحت على السرير بقوه عشان أقهر لؤي وهو الأخ في سابع نومه لدرجة انه ماحس..
وانا مالي خلق ألعوزه اكثر لأن فيني نوووووووووووووم..ونمت على طول باستسلام.


نرجع للمباره ولحد الآن تعادل سلبي صفر صفر...
لكن الفرق اللي بالشوط الثاني أنه زاد الحماس أكثر وكل لاعب يحاول يعرض مهاراته قدام الفريق المنافس له
ولمصيبه أنه الجو حار جدا لأن احنا بعز الصيف والعرق ينقط من جبين اللاعبين ومابقى الا ربع ساعه وتنتهي المباراه ولحد اللحين محد تحرك كلن على أعصابه والكل يبي يسدد وكذا مره حاول فريق النخبه يسدد لكن الكوره ياتطلع فوق المرمى أو أنه حارس الأتفاق يمسكها بكل براعه..لمن جاء شي غير متوقع وصعب بهالوقت..
الوليد وهو يحاول يطلع الكوره من الاعب رقم 2 ضربه ضربه قويه برجله بدون قصد وطاح الاعب و مشى بالكوره..وماوعى الا بصفارة الحكم والكرت ألأصفر بأيده وطبعا هالوقت الضيق مو مناسب لكروت صفراء ..
والمدرب التفاق عصب مووووت وبدى يسب الوليد اللي مش طالع له من زور,,
تجمعوا لاعبين الأتفاق على الحكم وهم يحاولون يعرفون سبب هالكرت الأًصفر..
وولوليد شوي وبيزنطه على أنه هو الغلطان لكن ذيك اللحظه الكل اعصابه وصلت حدها ويبي أي شي عشان يتخانق..<<هذا مشكلة نقع فيها كثير..الحكام اللي مدري من وين لاقطينهم..والعصبيه الزايده عن حدها..
ثامر جاء مسرع وشوي بيشوت الحكم\خير..خير...ليش تعطيه كرت اصفر..
الوليد وحاط ايده على راسه وصرخ بعصبيه\ماسويت شي...يخليني أخذ كرت اصفر..
محمد\موعلى كيفك تعطيه بدون سبب..فاهـــــم
الحكم كان ياباني و مش فاهم شي منهم والكل يسبه من جهه وهو يتحرطم عليهم وحاول يكلمهم باللغه ألأنجليزيه لكن طنشوه وقعدوا يسبونه ..
لمن أعلوا بالمايك الكرت الأصفر للوليد...
وبدوا يلعبون الربع ساعه الأخيره..
والوليد متوعد فيهم كلهم..وبنفس الوقت متضايق لأنه المدرب بيمنعه من المباراه الثانيه مع الأهلي..
حاول ينسى كل شي ويركز باللعب وخصوصا انه مابقى غير القليل وبتنتهي المباراه..


نجي عند الحريم..
الحريم ملوا من هالكوره والمعركه اللي صايره بين جمانه والبنات عشان الكوره..
وأظطروا يروحون غرفة الحريم ويسولفون على راحتهم..
ومابقى غير جمانه وابتسام اللي متصنيمن تحت التفزيزن خايفين تفوتهم أي لقطه..وفجر وراوين وريوف جالس على الكنبات ويسولفون..
ابتسام تناظر جمانه اللي شوي وبتتكلم لكن أمنعتها من الكلام\اووووووووووووص..اوووص ولاكلمه..ماأبي اسمع شي..والله ياويلك أن قلتي شي عن اخوي..!!
جمانه اتفاجأت من هالتهجم الغريب وفتحت عيونها على الأخير.. وعشان تبين انه أيزي أسكتت وهي بداخلها ميته ضحك على أبتسام اللي ماترضى على أخوها

وفجأه تذكرت جمانه غلا..وأستغربت وينها..!!
جمانه\أقول بنات وين غلا..ماشفناها..!!
راوين\يمكن تلقينها تصلي بغرفة الحريم.
ابتسام \او يمكن بالحمام تعدل مكياجها..وتشوف جمالها الخلاب..
جمانه\على طاري الجمال الخلاب...كأني سمعت أن سماح رجعت اليوم صحيح..!!
فجر\أيه رجعت اليوم..لكنهم ماقدروا يجون اليوم...عشان يرتاحون
ابتسام\ياحليلهم والله..وقسم يالله أشتقت لسماح وسوالفها..!!
راوين بابتسامه\كلنا اشتقنا لها..
جمانه ولفت وجهها عليهم\طيب لو سمحتم اسكتوا نبي نكمل المباراه..
فجر ورواين طنشوها وكملوا سوالفهم..وفجأه تكلمت ريوف اللي جالسه بحضن فجر وهي معصبه على جمانه..
ريوف\بثثثثث..بث..ثهقتوني..ومسكت راسها..كله... اثعاج..(ازعاج) أثعاج..راسي يعورني..
فجر ماتت ضحك على ريوف اللي حتى هي منزعجه من صوت التلفزيزن وضمتها بقوه\حبيبتي والله..كل هالفوضى بسبب بنت خالتك جمانه..
جمانه وعينها على التلفزيزن\ريوفوا ماني فاضيه لك اللحين..خلي تخلص المباراه وأوريك الأزعاج اللي على اصوله..
ابتسام\وين غلا بس وقسم بالله محد يقدر يسكتت غير غلا..!!
وقامت جمانه وحطت ايدها على على خصرها وهي بتبدى خناقه جديده\لا والله..أيش شايفتني ماأقدر لغلا..خليهابس تجي والله لأوريها مين جمانه..!!
وبهالحظه صرخت ابتسام وقامت وهي تنطنط..وتقول..\أخيييييرا..اخييييرا..جبنا هدف أخييييييييييرا..
وعلى طول جمانه لفت وجهها للتلفزيون وجات لقطة كل الاعبين قاطين نفسهم على الوليد..
يعني شنوا..!!
الوليــــــــــــــد
جاااااااااااااااااب
هــــــــــــــــدف
يـــــــاهـــــــــــــــــــــووووووواااااااااااا
ونست جمانه كل شي وقامت تنطنط مع ابتسام الفرحانه..
وفجر وراوين يضحكون عليهم وريوف تأشر بوجهها وتقول والثكر...مجانين..

ابتسام\ونـــــــــــــأسه..اخوي جاب الهدف..ونااااااااااااااسه..وااااي بروح اقول لهم..ونااااااااااااااسه..
وجرت جمانه معها ..تعالي معي..
جمانه بخبال مدري من وين جايبته\يالله..

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم