رواية أمل موعود -22

رواية امل موعود - غرام


رواية أمل موعود -22

هنوف راحت تركض :الوو

مشعل :هلا

هنوف :اهلين

مشعل :هلا والله هنوف شخبارك

هنوف :الحمد الله وانتوا شلوونكم وشلون تايلند

مشعل :تسلم عليك

هنوف دمعت عينها :ومتى بترجعووون

راشد :بل بل لهالدرجة فقدتيني

هنوف :ايه كثر منها بس

راشد :مالت عليك روحي نادي امي

هنوف :احسن

:: وراحت هنوف نادت امها وكلمت العيال ::


مشعل وراشد وسالم واللي معهم بيصير شي زي ماتتوقع الهنوف ولا هنوف مكبرة الموضووع ؟!

يوم الخميس "تاايلند"بانكوك ::

الشباب كلهم (( راشد وسالم ومشعل وبدر وصالح ومحمد))

..طبعا اللي ماتعرفونه انه مشعل وبدر صداقتهم من اقوى الصداقات حتى مشعل اول من قال له

عن هنووف هو بدر .... كان ياخذ راحته وياه مررة

كانوا الشباب يتمشون تحت المطرر ..

راشد : سلوم كلمت الاهل اليوم

مشعل :يالييل جانا الشايب

راشد :أعقل ياولد

سالم :بل بل تراه مب اكبر منك اللا بسنتين

مشعل :المهم بس احنا الحين بنسبقكم

بدر :ايه انا ومشعل بنروح لهذاك المحل << ويأشر على محل بالشارع الثاني

::::: مشوا بدر ومشــعل بالشارع وبلمح البصرر جات السيارة وصدمت بدر ومشعل ... أما باقي

الشباب واقفين يستوعبون الموووقف خاصة راشد ماكان مصدق كان يشوف مشعل .. مشعل اللي يعتبرره

اخوه اللي ماجابته امه .. كاان وهو يشوف المنظر قدامه يحس ان الدم وقف فيه ,,, شلون يشوف

ولد خالد يموووت قدامه وهو مايقدر يسووي شي واقف مكانه :::::

أما سالم وصالح ومحمد راحوا بسررعة لمشعل وبدر كاانت أشكالهم من قلب تخرع كان الدم مالي

وجههم لدرجة انه ملامحهم مابينت من الدم اللي فيهم

سالم يصارخ على راشد وهو خايف على مشعل :رااااااشد تعاااااال بسرررعة

راشد حس و أوتعى على الدنيا وراح لسالم دون مايقول شـــي ..

جا الإسعاف وأخذ بدر ومشعل للمستشفى راشد ركب معاهم بالإسعااف وهو يشوف مشعل وبدر كان

خايف على كل واحد فيهم بــدر كان حيل قريييب من مشعل لدرجة انه يعررف كل أهل مشعل

والكل يدري عن غلا مشعل عند بدر والعكس .. الله يسترر علييييهم

اما صالح ومحمد وسالم راحوا بالسيارة ورا الإسعاف ..

بالمستشفى راشد وسالم متروا المستشفى رايحييين وراجعين ومحمد يهديهم ...

محمد يحط يده على كتف رااشد : راشد ادع ربـــك انه يطلعهم بالسلامة

راشد :محمد .. هذا مشـــــعل !! تعرف من هو مشعل .. مدري شلون

بعيش لو يصيــر شي فييييه ...

محمد : راشد ... قلت لك توكل على ربك .. برك كريييم


طلع الدكتور عليهم وراشد راح له بسررعة .. كان مايعرف يتكلم بلغتهم والدكتور حس بهالشي ..

الدكتور : can you speak english?{{{تعرفون انجليزي

راشد : yes,, But Doctor what happened to the pasiont

<<< ايه بس دكتور وش صار على المريضين

الدكتور : I hate to have to tell you that But

<<< ماودي أقول لكم بس

راشد : But what ? Doctor what happend ??

<<< بس وشو يادكتور وش صاار ؟

الدكتور نزل راسه: Well it was too late and .. and one of them died

<<< كنتو متأخرين مرة و .. وواحد منهم توفى

راشد أنـــصدم من اللي سمع ولا تكلم ...

محمد : Who is the one that died ?

<<< من فيهم اللي توفى

الدكتور : Come with me and see

<<< تعالوا تعرفوا عالجثة


راحوا الشباااب وهم كلهم خوووووف خاصة راشد هو الحين تأكد انه فقد واحد منهم ..

بس مايدري بدر أو مشعل والله كلهم غالين على قلبه كان كل خطووة يمشيها يحس قلبه يدق

مليووون دقة .. دخلوا الغرفة اللي كان فيها سرير مغطى بالابيض !!

حاول راشد يتشجع تقدم ووراهـ سالم اللي كان خايف على ولد عمه وخويه ...

راشد اللي شال الغطا عن وجهه كان راشد منزل راسه كان خايف من اللي بيشوفه سكر عينه

وتمنى ان يفتحها ويكونون بالسعودية ولا كأن شي صااار .. ماراح اقدر اوصل لكم

شعووور راشد ماراح يفهمه اللا مر بهالتجررربة


فتح راشد عينه وشاف شكله .. شافه وهو عالسرير الأبيض ما كأنه هو اللي يمزح معهم

قبل كم ساااعة .. ماقدر راشد يتحمل شكله لف وجهه من الجهة الثانية وهو حاس بضيييق

راشد بضيق مبين عليه :اللـ..ــه يــ...ــــرحمـ.....ك يا بـ.......ـــدر

كلهم :الله يررحمه

راشد حس انه تذكرر شي وراح بسرررعة للدكتور

راشد : Doctor what happend to the other one ?

<<< وش صار على المريض الثاني

الدكتور ""طبعا كان يتكلم بالانجليزي بس بكتبه مرة وحدة اسرع"" : حالته جدا خطيرة

وكان يحتاج لنقل دم ونقلنا له دم بس يحتاج 24 ساعة عشان يطلع من مرحلة الخطر

راشد : بيكون بخير ؟؟

الدكتور :نتمنى

راشد :طيب ماتدري وش فيه كسور او رضوض او اي شي

الدكتور : بكرة نقدر نتأكد من كل شي .. ليش ماتروح ترتاح ماراح يصحى

قبل عالأقل 24 سااعة ..

راشد :أوكي



بالأوتيل كان راشد منسدح عالسرييير يحاول ينام وسالم كان جالس قريب منه اما صالح ومحمد

راحوا يجيبون شي ياكلون ..

راشد تنهد :سالم

سالم :هلا

راشد : تتوقع مشعل يطلع بالسلاامة ؟!

سالم :نقول ان شاااء الله

راشد :والله اني خااايف .. خااايف اني أفقد انسااان غالي على .. خايف انه اذا

صار شي لاسمح الله وش بنقول للأهل تدري سالم ... هذي أول مرة أخاف فيييها هالكثر

سالم اللي ضايق صدرره على وفاة خويه بدر .. زخايف على ولد عمه :راشد كلنا نحب مشعل

ترى وكلنا نتمنى انه يقول بالسلامة واحنا مابيدنا شي غير انا ندعي له ...

راشد بضيييق اكثر :واذا طلع على قولتك بالسلاامة .. شلوون بنقول له عن بدر أنــه

عن بدررر أنه .....توفى سالم انت تعررف بدر ومشعل وشكثر مايستغنون عن بعض

ااسبووع أجل شلون لو عررف انه خلاااااص راح عنه للأبد

سالم :راشد لا تستبق الاحداث بدر الله يررحمه ومشعل الله يصبرره على فراقه

راشد بحسرررة : هذا اذا شفنا مشعل سالم أحس انس هلاص بفاارق مشعل

سالم عصب : رااااشد خلاص لاعاد تفتح لي هالسييرة ونم احسن لك عشان الصبح نروح لمشعل

راشد :انزيييييين بحاول << ويرن جواله بهالوقت

سالم مستغررب :مين ؟

راشد بضيقه :الواااالدة

سالم :بتقول لها ؟!

راشد :لاماتوقع

سالم :ايه أحسـن بعد !!

راشد رد : ألوو .. ايه هلا يمة .. الحمد الله احنا بخير وانتوا شخباركم ؟؟ هنوفوه وشيووخ

شخبارهم .. الله يسلمهم .. سلمي لي عليهم ... يللا .. يوصل .. فمان الله

سكر راشد الجوال ونام أو حااول ينام .. ولا أكلوا هو وسالم من الاكل اللي جابوه محمد وصالح

وطبعا اذا على بدر ان شاء الله السفارة بتتولى الاجرائات كلها ......



من الصباح راشد ومحمد وصالح وسالم راحوا المستشفى ..

راشد يكلم الدكتووور : ها دكتور وش صار على المريييض << بالانجليزي طبعا ..

الدكتوور : للحين ماوعى

راشد :طيب مالقلت لي وش طلع فيه من كسور وكذا

الدكتور :فيه كسر بيده اليسار غير الرضوض اللي في باقي اعضاء جسمه

راشد :طيب اقدر أشووووفه ؟!

الدكتور :ايه عادي بس مايصير كلكم مع بعض لازم واحد واحد وزلام تغلسون يدكم ..

راشد :أوكي

دخل راشد أول وااحد .. كان خايف مايدري وش راح يشوووف هل بيشوفه على صحته بس نايم

ولا بيشوفه اقررب لبدر ولا كيييف .... دخل راشد وشاف الأجهزة حووله .. شاف مشعل ولد

خاله .. مشعل القوي .. مشعل اللي دايم يضحك دايم .. الحين أجهزة في كل مكان حوله وهو

توه بشبابه .. للحين عمرره 18 سنة شكله كان يحزن كان كابر 10 سنين قدام .. كان يحزززن

ماكان مشعل اللي يعررفه .. آآهـ يامشعل لو يقوم ويعررف وش اللي صاار ببدر خويك ووش صار فييك

لو تشوف شكلك من بين الاجهزة شلون صاييير :::::::::

(( لف راشد يبي يطلع بس سمع صوت .. صوت مبين عليه التعب والارهاق وانه ماتكلم من فتررة ))

مشعل :راشد !!

راشد لف عليه بسررعة واول ماطاحت عيونهم ببعض ابتسم راشد لمشعل ابتسامة مبينه انها من قللللب

راشد :حمد الله على سلااااامتك

مشعل :الله يسلمك ....... راشد ؟!

راشد :هلا

مشعل : عسـ..ــى مابلغــ..ــ..ت الأهـ..ــ...ل بشي ؟!!؟ << كان مبين على صوته التعب

راشد هز هز راسه بالنفي ....

مشعل : ولا تـ...ــقـ..ول لهـ....م طيب ؟؟!

راشد : يسيير خير ..مشعل لاتتعب نفسك بالكلام الحين انت ريح شوي ونااام وانا بروح اشوف الدكتور

مشعل :راشـ..ــد وين .. وين بدر ؟!

راشد جمد محله مايدري وش يقول له (( وش أقول لك يامشعل وش اقول لك .. تبيني أقول لك انه توفى

أقول لك انه راح عنط وخلاك وحيد من بعده .. تبيني أقول لك وانت بهالحالة الصعبة مستحيــــل ))

راشد حاول يبتسم ويبين طبيعي : هو تعب شوي وفي غررفة ثانية بالمستشفى

مشعل :هو بخير ؟

راشد حس انه خلااص ماعاد يقدر يستمر بالكذب يحس انه ينكشف : مشعل .. أنت الحين تعبان

لاتتكلم واجد ترا مب زين لصحتك ...

هز مشعل راسه يعني طيب ...

راح راشد للدكتور وقال له انه صحى .


أما في السعودية ..

وبعيد عن أحداث الحزن كان نواف .. مع مشاعل كان متكشخ ورايح لها

نواف :ميييشو

مشاعل :هلا

نواف :ابي اسالك

مشاعل:اسأل

نواف : أنتي الحين ليه اذا صرنا مجعين بالاربعاء ماتطلعين

مشاعل :وين اروح له ؟؟

نواف :قصدي تجين تسلمين علي

مشاعل (( الحين أنا اللي اروح له ولا هو اللي مفروض يجيني .. صدق رجال آآخر زممن ))

مشاعل : مب احنا نسلم على بعض بالتلفوون !؟

نواف :مااالي دخل تطلعين لي يعني تطلعين لي .. أجل لي مدري كم من تملكت عليك ماشفتك اللا 3 او 4 مرات

وهذا واحنا كل اربعا نجتمع بعد

مشاعل (( يوووهـ شكله بينشب لي ))

مشاعل :طيب طيب خلاص حقك علينا

ضحك نواف عليها :هههههه ليه خرربت الأخلاق ؟!

مشاعل :لا أبــد سلااامتك

نواف :لاصدق ميشو شفيييك

مشاعل :والله مافيني شي

نواف :تصدقين بقول لك شي خطييييييير مررة

مشاعل تحمست :قوووول

نواف : أحبـــــــــــــك موووووووووووت

مشاعل : ...... << مشتحية

نواف يبي يحرجها :ميشوووو

مشاعل (( وشو بعد الحين )) :هلا

نواف :هههههههههههه تتكرين سالفة المسبح

::: مشاعل هنا خلااااص ماتت من الحيا لو انها عالتلفون كان صرفته بس انها الحين قدااامه

وش تقدررر تسوي ماقدرت مشاعل تقول شي بس انه وجهها حمرررررر

نواف :لالا يعذبوووني انا اللي يستحووون

مشاعل :نواااااف

نواف مشتانس عليها :عيونه وقلبه وعمررره وروحه أنتي .. آآآمري

مشاعل ماتكلمت بس انها خززته وهي مستحية وهو ضحك عليها

نواف :الله لاااا يحرمني من هالنظراااات

مشاعل :(( يووووووه’ لوين يبي يوصل هذا ))

شوي اللا دق جوال نواف

نواف شاف الرقم شافه نايف أخوووهـ

نواف : يوووووهـ نسييييته هذا الحين بيعطيني محاضرة

نواف رد عالتلفون :ألو

نايف : ولك وجه ترد بعد الحين انا لي ساااعة انتظرك بالشمس وييينك ؟!

نواف :ليييه ماعندك مفتاح الفلة

نايف : اللا عندي بس موزيه

نواف : ههههههههههههههههه حلوووة منك ياخوي

نايف رجع يهاوش :والله انك رااايق صاافطني هنا أحتمي تحت الشمس وتلقاك عند المكيف ولااا أحلى

نواف كان مبعد المساعة عن اذنه لان صوت نايف كان عالي

نواف :انزين انزين جايك الحين

نايف :بسرررعة << وسكر ..

نواف قعد يتحلطم : يصك بوجهي هو ووجهه من زينه اصلا محد قال له يروح بالظهر احنا متواعدين بعد

الظهر ماحددنا وقت لا بس لااازم يهاوش بل

لف نواف على مشاعل وشافها ميته من الضحك عليه

نواف :اييييه اضحكي يابنت محمد

مشاعل :هههههههه شكلك حلووو وانت تضحك

نواف :من يووومي حلو فديتني



أما في بيييت ابو تررركي ..

تركي قاعد مع لطيفة وروان ...

تركي :اوف فهد دق علي ...

روان من دون نفس : وش عنده

تركي :لا ولا شي بس يبيني اروح الشرقية

لطيفة :تصددددق من زماااااان ماشفت شوق

روان :ايه والله من زماااان

تركي :تعالي لطيفة متى قلتي ملكتك ؟

لطيفة :بعد شهر يمكن

تركي :يعني بوسط الدرراسة ؟

لطيفة :ايه عادي .. بس ليييه

تركي :لا بس فهد يسأل .. وين رنا

روان : ههههه شوفها بالغرفة تقرا لها قصة

تركي :قصة ؟؟؟؟

لطيفة :ايه رنا وقصصهاا بعد رح شوفها

تركي :طيب انا بروووح واشوفها ..

راح تركي وطق الباب على رنا ..

رنا :ادخلي

تركي دخل :تراني أدخل مب ادخلي

(( تركي شاف رنا وهي تمسح دموعها ))

تركي :رنوو شفيك

رنا :أنا لا مافيني شي

تركي :شفيك كنتي تصيحين

رنا خنقتها العبررة : ترررركي

تركي :هلا

رنا :مااات البطل

تركي :اي بطل

رنا :اللي بالقصة تركي والله كان يجنن

تركي :يعني عشان كذا تصيحين

رنا :ايه

تركي ضحك عليييها ونزلت دموعه من الضحك ..

رنا :وجع ان شاء الله وش يضحك

تركي الحين تصيحين عشان واحد بالقصة مات

رنا :تررركي والله يجنن روووومنسي

تركي :ايوة رومنسي

رنا : اييييييه رومنسي تصدق يبغالك تقرا عشان تتعلم تشوي حركتات انت وشهد

تركي حط يده على خد :زي وش يا ست رنا

رنا : يعني مثلا الحين تخيل معي تخيل

تركي :تخيلنا ..

رنا : تخيل ابوي قال لك طلللق شهد

تركي :لييييه

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم