رواية لمني بشوق واحضني -24


رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -24

(مسوي فيها للحين معصب)

قال وهو يخزها :-وش هالقهوه ذوقيها
تخبلت دانه ، اخذت الدله ورفعتها لقتها فاضيه مافيها شي انصدمت ناظرته مستفسره
الا ويضحك بقووه
عرفت دانه انها من مقالبه الي دايم ..
وجلست تضحك معه قالت وهي تبي تسوي معصبه بس الضحكه تفلت منها :-يا الله متى بتخلي حركاتك
راكان :-لين اموت
عصبت دانه من هالسيره :-سخييييف تفاول على عمرك 4444
انهبل راكان (زعلت جد) قال يسترضيها :-يالي قمر والناس من حولك نجوم
ناظرته دانه بنص عين وسفهته وراحت تصلح القهوه
فجاه رفعها عن الارض وجلس يدور بها في المطبخ
انهبلت دانه :-راكان نزلني فشلتنا ترى عندنا ضيوف بالبيت
راكان :-طيب قولي انك مو زعلانه
دانه :-ههههه والله مو زعلانه اتغلى عليك
راكان :-هههه ايه هذا الكلام حريم ماتجون الا بالعين الحمراء
تذكرت دانه :-راكان نزلني يا فشلتي ...بيغضب ربي علي
(انهبل راكان) :-دندونتي شفيك
دانه :-نسيت اودي دواء امي
واخذته من مكانه وركضت برى المطبخ
(قالت وهي عند باب المطبخ) :-لاتروح برجع دقايق
غمز لها :-ههههه ماعندي نيه
دانه :-هههه طيب
وطلعت من المطبخ
؛
؛
دخلت دانه المجلس ..
قالت تهمس في قريب من ام راكان :-اسفه يمه على التاخير راكان كان يبي قهوه للرجال
لقطت الخاله مريم الكلام :-ههههههههههههه قولي راكان بالسالفه نعذرك
دانه :-ههههههههههههههههههههههههههههههه فديته
الخاله مريم :-وينه اخذ قهوته (وغمزت لدانه الي حمر وجهها)
غمزتها دانه :-ههههههههههههههههههه لسى
الخاله مريم :-ههههههههههههههههه روحيله اجل لايجينا يشفلنا
دانه :-ههههههههههههه طيب (والتفتت لام راكان) يمه باقي شي تبغينه
ام راكان (طبعا مبتسمه من كلام مريم لدانه ) :-ماعليك امر يمه ابيك تجين معي الغرفه درج ادويتي علق ابيك تفتحينه
قالت دانه وهي تأشر على عيونها :-من عيوني
قالت ام راكان :-تسلم عيونك
(وطبعا الاخت ساره منزله سمعها ودمعتها برمش عينها من هالكلام .. القبول الي لقته دانه مالقته هي كانت مكروهه من اول يوم ماتدري من السبب هي ولا هم..بس الاهم انها خسرته بعد ماحبته وعرفت قيمته لما تزوجت وعاشرت غيره ..عرفت معدنه واصله وتربيته رغم كل الي سوته ورغم انه عرف حقيقتها من الاول ما جرحها ولا حست انه يهينها ، كان احيانا تلقطه وهو يناظرها نظرات شفقه وكانه يقول لها ليش تبيعين نفسك ليش الفلوس مهمه بالنسبه لك .. حتى انه طلقها بهدوء ودفع مؤخرها كله وخلاها تاخذ كل شي ولا طالبها بحاجه ..
نزلت عيونها وهي تقاوم هالدموع ..
الاهم الحين انه لي !!
لي انا !!
وبسترجعه ))
مسكت دانه ام راكان من يدها وساعدتها على الوقوف وهي تبتسم وتكلم ام راكان
سمعت ساره حرمتين جنبها من الجماعه يسولفن بهمس :-
الاولى:-شفتي مرة راكان
الثانيه :-ماشاء الله تبارك الله جمال وذوق شفتيها كيف استقبلتنا وكانها تعرفنا
الاولى -عز الله صبر راكان واثمر صبره
الثانيه :-الله يخليهم لبعض ولايغير عليهم
الاولى :-يارب
انقهرت ساره من هالكلام صحيح انها حلوه وصغنونه بس مو لها الدرجه الي يمدحنها فيها كانهن ماقد شافن في حياتهن بنات
تذكرت ساره شي..وفزت من مكانها
وطلعت من المجلس الكبير الفخم ووقفت قدام المرايه عدلت تنورتها الجينز الرماديه وزينت بلوزتها الحمراء الي اكمامها طويله (لاول مره) بس طبعا كانت ضيقه مره وخفيفه نوعا ما ..رجعت شعرها البني (ماتقلد دانه ترى) لوراء وضبطت مكياجها الي يفتن ومشت
كان راكان واقف يطقطق في جواله سمع صوت مشيه وراه ابتسم وقال :-يادانه بعين راكانك ..ترى الاحساس ربانك
جمدت ساره وراها من متى هالرومنسيه وهالحب المتاجج عمرها ماسمعته يقول لها كلمة حب عمره ماعبرها وعمره اصلا ماجلس معها ربع ساعه على بعضها كانت ببساطه تجهله
ماردت عليه التفت راكان ، وجمد
مالقى كلام ينقال ...
قالت ودموعها تملى العيون :-وين كانت عني هالرومنسيه ياولد العم
راكان :---------------------
في وقت كانت دانه جايه للمطبخ طياري ..وقبل لاتدخل شافت ساره واقفه مع راكان
>وانصدمت<
وظلت جامده مكانها
ساره (وهي تقرب شوي منه ) :-راكان تدري اني تبت وعرفت قيمتك والله مالك مثيل
شعلعل طبع راكان الي ما يطلع بسهوله
وقال يهمس وهو يحاول يقصر صوته لانه لو تكلم بنبرته بيسمعونه كل المعازيم من الجهتين (رجال وحريم):-قسم بالله انه لولا خوفي من الفضايح لا اكون ذابحك ودافنك بمكانك الي انتي واقفه فيه الحين
انقهرت من كلامه ومسحت دموعها الي بعيونها قبل لا تنزل ، قالت تتوسله :-الحب عمى يا راكان
عصب من قلب :-عساك العمى الي يعميك انتي اجنبيه عني اجنبيه مايجوز تطلعين لي كذا انتي ماتخافين ربك
قالت بصوت مرتجف :-لاتدعي علي
راكان :-لا تحطين نفسك بمواقف مالها داعي يابنت العم انسيني
قالت بقوه وصوت متاثر :-عساني الموت ان نسيتك
الا ودانه تهاوش نفسها تلحلحي تاركه هالحرمه مع رجلك وتتفرجين
قال راكان وهو ما انتبه لدخول دانه :-انا متزوج واحب زوجتي موت ومالغيرها مكان ابد وبالذات انتي حطيها في راسك للابد وياليت لو ماعاد تطبين هالبيت ابد ومادامني حي
انصدمت ساره وقالت بصوت عالي:-تطردني وانا الي احبك وش لاقي في هالخايسه
راكان (ونظره مازال بالارض) :-لقيت فيها الي ماراح القاه لافيك ولاغيرك
قالت ساره وهي تمسك كم ثوبه تترجاه(ياشينه من موقف لا باع الواحد كرامته وعزة نفسه ):-راكان انا مستعده اكون خدامه لك تحت رجلينك بس تزوجني لو مسيار
جت دانه والغيره والتقزز من الي تشوفه مالياتها ...مسكت يد ساره الي ماسكه راكان وبعدتها بقوه لدرجة ضربت جنب ساره
قالت تهدد شامخة الراس :-بنت الحمايل ماتذل نفسها وبنت الحمايل ما تتذل لرجل مايبيها---------------
قاطعتها تصارخ فاقده اعصابها لان دانه واقفه مسنده ظهرها على راكان وفي عيونها استحقار :-مالك دخل هذا ولد عمي
دانه :-وهذا زوجي حبيبي ودنيتي
انقهرت ساره وسالت دموعها :-احبه احبه احبه
الا ودانه تصفقها هاك الكف ،
قالت بهمس وفي وجهها وعيد :-هذا جوابي على كلامك وكلمه زياده ويجيك ضرب ماشفتيه بحياتك وساعتها من جد بتطيحين تحت رجولي ذليله وساعتها ماراح ارحمك
هجد الجو الشغالات مصدومات ومن نظره من راكان هجن وشافن اشغالهن من الخوف...ساره ما استوعبت الي جاها والكلام الي قالته لها دانه يرن براسها مثل ضرب الطبول
اما راكان تفاجـأ وشاف وجه ثاني من وجيه شخصية دانه الي تبهره ...القوه والشراسه حبه الكبير بقلبها والي برهنت عنه اليوم والاهم محافظتها على شي هو من حقها وبعد هالكلام وهالكف ماظنته بترجع ساره لهالبيت مره ثانيه
ناظرتها ساره وقالت وهي ترتجف ويها على خدها المحمر :-بتندمين وهذا وعد
قالت دانه بترفع وغرور وهي لافه يدها على يد راكان :-برا ولا اشوفك طابتن بيتي مره ثانيه يقولون حشمة الكلب من حشمة هله عشان كذا بسمح لك تطلعين من بيتي مثل مادخلتي ولا راح انادي السكيورتي واخليهم يسحبونك قبالة خلق الله .. انا (وشددت عليها ورافعه بها راسها فخر وعز ) كرامت زوجي من كرامتي والي يخصه يخصني انا لحالي، ولا له ولا راح يكون له شريك غيري حطي هالكلام حلقه باذنك
طلعت ساره من المطبخ بسررررررررررررررعه البرق اما دانه فقدت توازنها ومسكها راكان
قال بخوف :-حبيبتي بسم الله عليك
وبدون مايقول ركضت الشغاله ومعها كاس مويه
جلس دانه على الكرسي وشربها الماء بشويش ..
قال وهو مختبص من الخوف :-حبيبتي انتي بخير
انخفض ضغط دانه من سوير وفعايلها ، قالت بقهر :-هذي متى راح نفتك منها
ابتسم راكان :-بعد الي صار لها تو والي جاها منك اظنها بتعتبر بيتنا وباء
ناظرته دانه وهي نفسها تخنقه احر ماعندها ابرد ماعنده
هي بتموت من الغيره (الله يكون بعون الماس هذا ودانه ماكملت ثلاث شهور من يوم ماتزوجوا وتموت فيه وتغار اجل الماس وش حالها لا والادهى ان زوجها بيتزوج عليها ) سالت دموعها غصب
انهبل راكان وجلس جنبها ووجهها بين يدينه :- هذي دندون القويه لا يالغلا ماتسوى هالدموع الغاليه تنزل انتي بكفه وكل حريم العالم بكفه وسوير ماتسوى ظفر من اظافرك
قالت ببراءه :-صدق
عصب راكان :-ايه صدق لو اموت واندفن تحت التراب لو انجن لو انهبل لو يصير فيني الي يصير انتي هنا (وضرب على قلبه) متربعه مالك شريك ماحبيت ولا راح احب غيرك والقلب اروح اسافر و يجي بيننا بحورر ومحيطات يبقى معك
قالت دانه وهي تمسح دموعها الي تنزل :-عسى يومي قبل يومك ..وش ابي بالدنيا اذا انت مو فيها (قالت وقلبها ثقيل) راكان شفيك تطري الموت لك ايام
هز كتوفه وقال وهو يوقفها :-مدري بس الموت حق صاير اهوجس به
دانه (زادت دموعها ) :---------------------
راكان :-وبعدين لاتقلبينها نكد يالله اغسلي وجهك انا اسمع احد يناديك
فعلا كانت هنادي تدور عليها ..قامت وغسلت وجهها ولقت القهوه حاطتها الشغاله بالدله زينتها دانه وعطتها راكان الي حب جبهتها وطلع
دخلت هنادي المطبخ كانت تستهبل :-ماصارت من اليوم كل هـ--------------------
(شافت عيون دانه المتنفخه من الصياح )
مسكتها مع يدها :-دانه شفيك
كانت دانه مقهوره واعصابها متوتره :-لعنت سوير تو تخيلي لقيتها في المطبخ مع راكان
حمر وجه هنادي :-هااااااااااااااااااااااااااه
دانه وصوتها يرتجف :-تخيلي تقول تزوجني لو مسيار
بغى يغمى على هنادي مو معقوووووووووووله :-والله الي ماتربت
وكملت :-شقال رجلك
دانه كانت تزين شعرها السايح بيدين ترتجف :-لعنها وماخلى عنها شي بس
كملت هنادي :-وجهها مغسول بمرق
دانه :-جبتيها صح
قالت هنادي وهي تشوف الخاله مريم جايه :-الخاله مريم جايه ابتسمي بعدين لنا جلسه على الجوال وتعلميني بالتفاصيل
ابتسمت دانه مثل ماقالت هنادي
قالت الخاله مريم :-هاه يمه متى العشاء بيجي
ناظرت دانه في ساعة يدها :-بعد ربع ساعه (وابتسمت) وكل شي زاهب
(مافات الخاله مريم ان دانه باكيه بس طنشت )
قالت وهي تبتسم :- طيب يمه لا تتاخرين الحريم يسالن عنك
دانه :-ان شاء الله
((الجزء الثاني))
><الساعه 4 الفجر ><
تقلب احمد في فراشه وهو يحس بجسمه متشنج لكنه يحس براحه احسن من امس ..
هو مو متذكر الي صار له زين ..بس يذكر ان سعاد كانت عنده ماسكه يده وتكلمه وتبكي وكانت حاطه شي على راسه ..شكله يهلوس
لمس جبهته لقى عليها كماده
عقد حواجبه شكله انهبل والله العالم ..
وقف ومشى للحمام ياخذ شاور ...ناظر بجرحه لقاه مضمد ضماده جديده
"ماشاء الله على هالمستوصف ضمادتهم زينه "
نزلها ولقى الجرح ناشف وخاف ماعاد يحس فيه ..
اخذ شاور .. وطلع من الحمام ..
طاير من عيونه النوم وماله نفس ينام شبعان ..لبس ملابسه وجلس بسريره يفكر
وش تسوي الحين ..اكيد نايمه او سهرانه مع رنا !!
وهو يكويه شوقه لها ويموته ويحييه باليوم الف مره
تذكر كلامها له واتهامها بخيانته ...لها
يوم الملكه
تربع على السرير وحط يدينه تحت وجهه يفكر من كان يكلم ياترى ومن الي قال له هالكلام ..
من من ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جلس يمكن عشر دقايق يسترجع الذكريات ..الا ويتذكر
تهاني ....
كان يكلم تهاني ..
وقف بسرعه وراح لغرفة رنا ....
وهو بالطريق لقاها جايه من تحت ومعها عصير وشبس
قالت بابتسامه :-هلا حمودي سلامات
كان احمد مشغول البال قال بسرعه :-الله يسلمك
قالت رنا :-تعال في فيلم لتوم كروز جديد خلنا نشوفه اعرفك تحب افلام الاكشن
احمد :- رنو بسالك عن شي اعرف ذاكرتك ماشاء الله اصليه
رنا :-ههههههههههههههههه اسال
قال احمد وهو يجلس :-تذكرين تهاني متى كلمتني
رنو :-هههههههههههههههههههه اي مكالمه من مكالماتها افتح جوالك الحين تلقى فيه مليون مكالمه لها
احمد وهو يبتسم :-دايم عجله خليني احكي
رنو (وهي تحط يدها على فمها) :- تفضل
احمد :-يوم درت اني بملك على سعاد العام قبل ملكتي بكم
استغربت رنا سؤاله بس مو اكثر من استغرابها بحالته هو وسعاد يحبون بعض بس يكابرون والدليل ملكتهم الي انلغت العام
ابتسمت وقالت :-كلمتك يوم كنت في بيت عمي ليلة ملكتك
تغير لون وجهه وما انتبهت رنا
قالت :-سمعتك وانت تحاكي ابوي وتقول له انك بتروح تجلس مع سعود وتشوفون جدول يوم الملكه وتهاني كنا مخبين عليها هالخبر لانها بتصجنا من الصياح بس هي سمعتكم لانها كانت تبيك تجيب لها وجبه من ماكدونالدز وفكت علينا مناحه وبالاخير خلاها ابوي تكلمك والحمد لله هدت وقالت انك قلت انها حبيبتك ومتربعه على قلبك ومن هالخرابيط
---------- كانت سعاد واقفه عند باب غرفة احمد الي نامت فيها بدون ما تدري لانها كانت بجنبه طول الوقت خوفها عليه منعها تتركه وسمعت كل شي انقال --------------
الا وبطيحتها على الارض
صرخت رنا ورمت عصيرها والي بيدها :-سعاد
التفت احمد بسرعه وشافها طايحه مغمى عليها بغت تجيه سكته قلبيه من الخوف ركض لها وجلس جنبها
قال بخوف :-سعاد حبيبتي اصحي تكفين
رفعها ودخلها الغرفه
قال لرنا :-جيبي مويه بارده بسرعه
مسك يدها وجلس يحاكيها ويمسح وجهها بيده :-سعاد حبيبتي اصحي شفيك
وبعد شوي صحت سعاد
ماصدق احمد انها فاقت قال لها وهو يحمد ربه :-طيحتي قلبي ياشيخه
نزلت عيونها ماعاد لها وجه تقابله ماتستاهله مظلوووووووووووووووووم كان وهي الي كانت ظالمته ، كان وفي يحبها من جده يحبها بس هي كانت انانيه سطحيه وهو كان كثير عليها
دخلت رنا ورحمتها من هالضغط ..مسكها احمد وشربها المويه ..
قالت رنا :-بسم الله عليك يا سعوده هذا كله بسبب الارهاق ومقابلتك لاحمد 12 ساعه متواصله لانوم ولا اكل ولا جلوس مثل خلق الله ولاشي
ناظرها احمد بقوه اجل ماكان يهلوس وفعلا هي كانت معه ..وكانت ترعاه
بس ليه ...
بعد ظنها فيه بيكون في قلبها له شعور ..باقي
انتبهت لنظراته اما رنا فطلعت من الغرفه مالها داعي قطة الوجه ههههههههه
قال احمد :-اجل انتي كنتي موجوده وانا ما اهلوس
عدلت جلستها وقالت :- احمد بقول لك كلمه
احمد :-كلمه
هزت راسها
ناظرته بعيون فيها دموع لمحة بصر الا وهي نازله
سعاد :-طلقني
انصدم :-هاه
وقفت وهي دايخه :-طلقني
عصب هذا جزاه
قال وهو يوقف ويناظرها وبعيونه وجوفه ناااااااااااار:-قلت لك انا طلاق ما اطلق
مسكها مع يدها وجلسها :-انتي نامي الحين وبكره نتفاهم
كانت من جد هلكانه ودايخه ..
سمعت كلامه لان مافيها حيل للنقاشات وخصوصا مع احمد
دخلت الفراش واول ماحطت راسها على المخده نامت ..
غطاها احمد ..
وراح ثم جلس على الكرسي الي مقابل لها ...
فكر "شلون اطلقها انهبلت هذي ؟؟ ماتدري انها حياته"
،

في نفس الوقت -------->>
>في غرفة دانه <
قالت هنادي :- دندون صح ما قلتيلي شصار اليوم بالمطبخ
اكتئبت دانه (قالت بهمس عشان ماتصحي راكان النايم ) :-عساها الماحي تخيلي ماصدقت خبر اروح مع امي الا وهي رايحه للمطبخ ركض
هنادي (حاقده من قلب ) :-يامثبت العقل والدين
دانه (كانت ماسكه سلك التلفون وتلويه على اصبعها وتتخيله رقبة سوير) :-كانت تقول له احبك والحب يعمي
طلعت عيون هنادي وكأن دانه تشوفهم قالت هنادي وهي متنرفزه :-ياويلي فضيحه وش قال لها
دانه (ضحكت بشماته) :-قال لها عساك العمى الي يعميك
استانست هنادي :- ههههههههههههههههههههههه يبيله حبة راس على هالرد
دانه (اشتغلت الغيره ) :- احمممممممممممم
فهمت هنادي قصدها :-هههههههههههههههههههههههههه لاحول محد بريء عندك
دانه :-ههههههههههههههههههههه ايه محدن بريء
تحمست هنادي :-هاه وش قال رجلك لها بعد
دانه (تعرف سوالف هنادي المفضله ) :-هههههههههههههه قال لها انا متزوج واحب زوجتي موت ومالغيرها مكان ابد وبالذات انتي حطيها في راسك للابد وياليت لو ماعاد تطبين هالبيت ابد ومادامني حي
ماتت هنادي من الوناسه :-هههههههههههههههههههههههههههه كرشها من البيت فديته والله
دانه :- احممممممممممممممم
هنادي :-هههههههههههههههههههههههههههه فهمنا طيب وانتي وش سويتي لها
دانه (بعد ماراح تاثير الصددمه استانست بعمرها يوم كفخت ساره "فيها حره من يوم عرسها واخيرا طلعتها" ) :-عطيتها ذاك الكف
انهبلت هنادي :-كفففففففففففففففف
دانه :-هههههههههههههههههههههههه تخيلي
هنادي :-اخس اخس والله وما انتي بسهله
دانه :-اعجبك هههههههههههههههههههه
هنادي :-طيب ليش كف انا اعرفك ماتحبين العنف ابد اكيد مسويه شي كايد
يوم تذكرت دانه ان ساره لمست راكان لمس حتى لو كم ثوبه ولعت نيران الغيره
قالت بحقد :-تخيلي ياهندود بس تخيلي تجرأت تمسكه
هنادي صررررررررررخت من الصدمه :- هااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
سدت دانه سماعة التلفون بيدها :-قصري حسك صحيتي البيت
تخبلت هنادي (ماتنلام) :-دانه تلوميني هذذذذذذذذذذذذذذي فضيحه
دانه :-عارفه
قالت هنادي بقهر :-ياليتك واطيه على رقبتها
دانه :-والله تمنيت هالشي بس لي برستيجي
هنادي :-ههههههههههههههه اموت في البرستيج واهله
دانه :-ههههههههههههههههههه خبله
هنادي :-هههههههههههههههه ماعليك زود
دانه :-من جد لما افكر في موقفي اليوم اتعجب من نفسي ماتوقعت هالشي يجي مني
هنادي :-شوفي قلبي انتي مريتي بتجربه شينه والحمد لله طلعتي منها واستفدتي اشياء مهمه منها الاراده والقوه انتي تدافعين عن حقك عن زوجك انتي فيك قوه عجيببببببببببببببببه ماتطلع الا بوقت الشده
دانه :-صدقتي
سكتت هنادي فجأه ...
عرفت دانه ان هنادي فيها شي
دانه :-هنادي شفيك
هنادي (كانت من قلب مكتئبه ) :- مدري دندون بس اووووووووووف هالنوف ما ادانيها
غمضت دانه عيونها من القهر :-الشكوى لله لازم تتحملين خصوصا وانها بتسكن معك
هنادي :-سكنها جني ان شاء الله
دانه :-آآآآآآآآآمين
هنادي :- من جد ودي اموتها
دانه :-كلنا نفس هالشعور الماس وسعود مايستاهلون هالمصايب
هنادي :- اخ يادانه لو تشوفينه تقولين بيعدمونه لا والعرس بعد اسبوعين
سالت دمعه من عيون دانه وقالت :- حسبي الله عليها الله لايهنيها
قالت هنادي بقهر :- لا وابوي معطيني انا ومنال بطاقة اعتماده يقول اشترن فساتين للعرس بالقيمه الي تبغن
انبطت كبد دانه من عمها فرحان هو ووجهه
قالت هنادي :-يارررررررررربي امي تقنع في ابوي يكون العرس للرجال بس
دانه :-وش قال
هنادي :- مدري للان تحاول فيه
دانه :-يارب يوافق لانه ان ماوافق تورطنا ولازم نحضر عشان ما ننفضح قدام الناس
هنادي :-معك حق يارب يوافق
قالت دانه تبي تونس عمرها وعمر هنادي :- يالله على الاقل زواج فهد ورنا شي يونس
استانست هنادي :-فديتهم كلهم ونااااااااااااااااسه اليوم رحنا وشفنا بيته جناااااااااااان والاثاث على وصول
دانه :- هههههههههههههههههههههه ماشاء الله عليه فهود متحمس
هنادي :- هههههههههههههههههه الله يوفقهم
دانه :-يارب ، سبحان الله هنوده اختين من بطن واحد لكن الطبايع فرق الارض عن السماء
هنادي :-صادقه دندون الشي الي يبكي ويضحك بنفس الوقت ان امي متحمسه موت لزواج فهد ومتكدره من زواج سعود ولا اهتمت به مثل سعود ،ابوي شوي ويقطع شعره لان الغرفه حقت جناح الشينه محدن فكر يشريه وغرفة جناح الماس واثاثها كله وصل
دانه (مقهوره شوي في وصف شعورها) :- اخخخخخخخخخ ياقلبي عمي من جد وش اقول ---------
حزنت هنادي :- ولو بعد مليوووووون سنه تفكير كبارنا ماراح يدخل مزاجي
دانه :- ياويلي عنك ياسعود
دمعت هنادي وقالت من جد :-اه يا دانه سعود كسيررررررررررررررررر
شهقت دانه وبكت غصب عنها
بكت هنادي معها
قالت هنادي من بين دموعها وهي تدور مناديل في درجها :-لا وامها بتجي تحط ملابسها في جناحها قبل العرس بكم يوم بموووووتها لاشفتها ان ما فزع لي سلطان وطلعني من البيت
دانه :-مانبي فضايح هنادي الله يخليك
هنادي :-هذا الي قاهرني يعني لازم انطم
ناظرت دانه في الساعه وقالت :- هنوده انتي فالتها وماعليك مسؤليات وانا بنت متزوجه
هنادي :-هههههههههههههههههههه يعني اضف خشتي
دانه :-سبحان الله محدن يفهمني غيرك
هنادي :-ههههههههههههههههههههه فالحه افهمك بالتصريفات بس
دانه :- ههههههههههههههههههههههه فديتك والله
هنادي (تستهبل عشان تخفف احباطها بسبب زواج سعود) -حمرت خدودي
دانه :-ههههههههههههههههه بالحيل
هنادي :-ههههههههههههههه يالله تامرين بشي
دانه :-سلامتك
هنادي :-الله يسلمك

ماغفت عين احمد من البارح ولا تحرك من مكانه حس ان نومه بجنبها مو بطاقته

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم