رواية تعبت اشكي -27

رواية تعبت اشكي - غرام

رواية تعبت اشكي -27


اليوم الثاني

نواف وخالد عطوا نفسهم أجازه من عندهم عشان السفره .. على قولتهم ماعندهم وقت. يروحون فيه الجامعه<<مصاخة شباب...أما البنات مساكين حظهم طايح هالأيام كلهم
.. أما ريان هو الوحيد من الأولاد اللي راح المدرسه


راحوا البنات المدرسه لكن هالمره بنفسيه غير ..بوجه باسم وحلو ..على قولة ترف كل

شي يهون مدام فيها سفره...المهم جاء الظهر وحملوا أغراضهم الشباب وأتجهوا كلهم

بيت العمه حصه ومن البيت لمطار الدمام..وكانت السفره من الدمام الى الرياض ومن

الرياض الى لبنان...

وكانت كل وحده من البنات تقول الزين عندي العبايه من فوقها لتحتها ترتر عفانا الله

وبجميع الألوان مسوين قوس قزح ..وخصوصا سوزان عندها عبايه مخصصه لسفرات بره

وكان مرسوم على أطراف الشيله والعبايه طاووس لونه فيروزي . أما ترف ورهف.ومرام

عبايه نص محتشمه لأن فيها شوي تطريز رمادي مايل للفضي .. الوحيده اللي كانت

عبايتها مستتره هي ساره ....بس ماينلامون والله اذا العمه بكبرها عبايتها نص شفافه..

المهم يكفي حش في خلق الله...والأولاد آآآآآآآآآخر شياكه الأخ خالد لابس بلوزه كت

لونها أسود وبنطلون بيج وجزمة رياضه بيج وقبعه بيج أما نواف لابس بلوزه كحليه على

الجنب فيها خطين أبيض وبنطلون أبيض ومابقى جل في العلبه والا وحاطه ..وريان لابس

بنطلون جينز مع بلوزه حمره....


دخلوا البنات عشان تفتشهم الموظفه بالجهاز لكن يوم جاء دور ترف مارضت

على قولتها ماتحب أحد يلمسها..وصارت فضيحه لأن في ناس وراها ويبـون



يخلصون..بس هي ماطاعت الا بالمووت <<خبله التفكر المكان مكان أبوها

لكنها ماسلمت من خالد..ذبحها من التطنز عليها

ترف\أيـــه أنت ليش تضحك!!

طالع خالد وراه وماحصل شي

خالد وفصخ النظاره \تكلميني أنا!!

ترف\لا الطوفه اللي وراك..

خالد\ أها فكــرت تكلميني انا..

ترف\ياربي الله يعيني عليك مدري كيف بستحملك!!

خالد\تكفيـــن عاد أنا اللي ميت عليك..الله يعيني أنا عليك ...بقابل وجهك كل

يوم أف منك!!

ترف\ويــه مالت عليك وكعت بوجهه وأنتبه لها ولد صغير تقريبا في المتوسطه

ومسك أيده وحطها في فمه عشان مايفشل خالد

ويوم سوى هالحركه ماقدروا البنات

يكتمون ضحكهم...وضحكوا لمن قالوا بس على خالد المسكين...


خالد\هيــــن ياترفو الدرب طويل وأن مارديتها لك ماأكون أنا خالد...

ترف\روح بس روح هههههههههههههههههههايههههههههههههههههاي


أم حنين \عمر ياعمر أفتح الباب ..

عمر\أنشاء الله يمــه...


طلع عمر عشان يفتح الباب وأول مافتحه نطق بكلمه وحده بس...


عمر\يبـــــــــه!!!!!


الجزء السابع عشر

عمر\يبــــــــــــــه

أبو حنين\أيــــه أبوك ..أشفيـــك أول مره تشوفني!!

عمر\لا بس ماني مصدق ..يبــــه وأخنقته العبره..من زمان

ماشفتك!!!وراح على طول يسلم عليه

سكت أبوه لأنه حتى هو من زمان ماشاف أولده الوحيد اللي فرح من قلب يوم

درى أن زوجته جابت ولد وعلى طول سماه عمر لأنه يحب هالأسم كثيير ...لكن

شربه للخمر خلاه ينسى بلحظه عمر ولده واللي جاب عمر ..ونسى نفسه بسبب

هالحياه اللي عايشها و على طول أبعد مشاعر الأبوه اللي يحس فيها وقال

\ناد أمك وخواتك أنا بالمجلس...ودخل المجلس...

عمر\أنشاء الله

دخل عمر البيت وشاف خواته وأمه مجتمعين...

أم حنين\ها عمر مين عند الباب!!

عمر . يمـــه أبوي بالمجلس ويبيكم كلكم...

سكت الكل يستوعبون اللي قاله عمر..أبوهم هنا!!وين!!في المجلس!!يبينا!!أحنا

!!كلنا!!

العنود\أبوي هنا.......وش يبي!!توه يتذكر أنا عنده عيال يسأل عنهم!!!

أم حنين\أسكتي خلاص وتعالوا بسرعه

حنين\يمــــــــــــــــــــــه!!

حنين\بتدخليــــــــــــن!!

أم حنين\أيـــه بدخل ..مهما صار وكان هذا ولد عمي قبل مايصير زوجي .

يالله تحركوا للمجلس..

عمر\يالله....

طلعت أم حنين مع بناتها للمجلس وكانت كل وحده أنفاسها تسبق دقات

قلبها...كل الأحاسيس مجتمعه في وقت واحد خوف رهبه ألم مستقبل مايدرون وش
نهايته!! وش مصيرهم في الدنيا!!

دخل أول شي عمر بعده أمه والعنود وأخيرا دخلت حنيـــــن!!

وأول ماشافهم أبو حنين ..حس بأحساس حلو أول مره يشتاق لعياله هالكثر ..أول

مره يحس أنه فقدهم ومتوله عليهم ولسوالفهم...أول مره يحس أنه عنده عايله صغيره

أول مره يحس أن في أحد يسأل عنه ومشتاقله..لكنه أختفى هالأحساس لمن شاف

هالعذاب اللي في عيونهم كل مايشوف عيون واحد فيهم يحس بالم في داخله مايدري

ليش!!ياما عذبهم وظلمهم وأهانهم وأكثر وحده تحملت أهاناته زوجته ..اللي صبرت

عليه على المره بس !!لأنه ولا مره ذاقت معه يوم حلو مافيه مشاكل...أشتاق

لها!!أيــه أشتاق لها..أشتاق لأم حنين ...وتمنى الزمن يرجع الى ورى ويمحي كل

شي سيىء سواه لهم ..كل هذا علشان مايبي يشوف هالنظره مايبي يشوف نظرة عياله

له ..يحس أنه نظرتهم له قاتله يحس أنهم متعذبين بسببه..يحس أنه مصدر همهم

وكدرهم بهالدنيا ..مايستاهلون عياله اللي سواه لهم ..مايستاهلون ..كله بسببه كله

بسبب هالخمر الملعون..لكن عقب أيش ياأبو حنين !!عقب ماصرت مدمن ..وماتقدر
تترك هالخمر دقيقه وحده ..عقب مادمرت عايله كامله..وخليتهم على بساط الفقر

..لا مال ..ولا أمان ..ولا راحه..ولا شي يسندون في ظهرهم..ماجبت لهم الا

المصايب والعذاب والمهانه..ماجبت لهم شي ياأبو حنين ...عشان يذكرونك بالخير

ويفتخرون فيك...اذا غمضت عيونك من الدنيا ..ماجبت لهم شي...أيش فايدتك

ياأبو حنين وش فايدتك...دمعت عيونه ..وقلبه أعتصر من الألـم من ضلوعه....لأنه

تذكر كل شي صارله في هالبيت تذكر المأسه اللي يعيشونها أهله..تذكر آخر مره جاه

هالبيت وضرب حنين ..عشان فلوس الخمر..بس معذور والله معذور ماكان حاس

بروحه..لأنه شبه سكران...وزي المجنون يدور على فلوس...حياته كانت عذاب

وسبب هالعذاب لعياله ...وش ذنبهم !!أني أبوهم..وش ذنبهم يتعذبون مثلي .....كل


مني ..وبسببي أنا!!آآه ياسعد ..ماسويت بهالدنيا شي زين لعيالك ..كل شي سويته

سبب لهم الألم..


أم حنين هي الثانيه حنت لأبو حنين لأنها مهما صار وكان هو زوجها وثاني

شي هي
تعرف ..ان سعد قلبه طيب لكن ذنبه الوحيد أنه مدمن ..تذكرت كل الأيام اللي


مرت معه كان كل يوم يطلع الصبح ويجي أخر الليل سكران لكنه اذا صحى من النوم

يكون أنسان ثاني واذا تذكر اللي صار معه في الليل من ضربه وشتايمه لزوجته يجلس

يصيح ويتكور مثل الطفل اللي ضايع عليه شي ويبيه..لكنه أخر مره شافته كانت ليله

مؤلمه بالنسبه لها لأن رمى عليها الطلاق وهو مش في وعيه لأنها عارضت كلامه

وهو قال اذا ماعطتوني اللي أبيه باخذ أغراض المطبخ كلها وببيعها ..وطبعا هي

مارضت ورمى عليها الطلاق قدام عياله وصار اللي صار..وأختفى من بعدها ولا عاد

شافوه مره ثانيه الا ذاك اليوم يوم يجي عند حنين..

أبو حنين\...........شلونك ياأم حنين!!

أم حنين\..بخير الحمدلله...,انت شخبارك!!

أبو حنين\الحمدلله ..شخباركم يابنات!!

حنين طالعت العنود والعنود طالعت أختها منصدمين أبوهم يسأل عنهم ويقول لهم
شخباركم...وقبلها عيونه تدمع..ووجهه منور ...بــس خلاص... نسوا كل شي
وتهللت الفرحه على وجيهم بسبب كلمه..ومشاعر صادقه نابعه من قلــــب

ياما تمنوا منه كلمه تطيب خاطرهم أو أمان يحميهم من دنياهم أو وراحه تسعد لهم

أيامهم...

حتى هم كانوا مشتاقين وفاقدينه .فاقدينه من زمان ..من أيام الطفوله ..ولا مره

حسوا بمشاعر الأبوه ..ولايعرفونه أصلا ياما أسمعوا في المدارس قصائد عن الأب

وكيفية أحترامه وطاعته..لأنه هو بتعبه وشغله يأمن لهم المأوى والمأكل والراحه

والأطمأن..وغيره وغيره...لكنهم عمرهم كله ماحسوا هالشي من أبوهم..عمره

ماقال لهم كلمه حلوه والا جلس معهم زي الناس والعالم..عمره ماعوضهم عن أيام

العذاب اللي عاشوها ..عمره ما سمعهم طلباتهم وحاجياتهم ..عمره كله قضاه في

الشرب والسفر ..وش أستفدت ..ماستفدت شي بدنياك...لكن اليوم غير ..يحسونه

غير..أبوهم جاهم ويسأل عنهم .بدال مايسأل عن الفلوس يسأل عنهم..وأخيرا

يادنيا...وأخيرا يادنيا فتحتي لنا بابك!!كم بنعيش يادنيا !!كم بنعيش...


كانت فرحة أم وحنين وعيالها لاتقدر بثمن كانت الجمعه واللمه ..اللي يحسونها

..تغفر كل الذنوب اللي سوها أبو حنين...قضوا هالجلسه بضحكات متتاليه وسؤال

عن الحال والأخبار...نسوا الدنيا نسوا العالم بكبره....نسوا كل شي !!مرت ساعات

ورى بعض وهم مش حاسيين فيها..يبون يعيشون اليوم بدقيقته مايبون يضيعون ولا

فرصه..يبون يعيشون كل لحظه حلوه..

بكت حنين والعنود من الفرحه.. بكوا لمن جفت دموعهم..لحد الان مش مصدقين

أبوهم رجع !!رجع لهم بعد سفر طويل متعب ومؤلم وشاق في نفس الوقت...

..ولا تهنوا...ولاتهنوا ..وأنتو الأعلون ........ولاتهن ولا تحزن ياآبن آدم..الله لن ينساك

أبــدا..


أبو جنين\ههههههههه ياحليلك ياالعنود...كل هذه مؤمرات في المدرسه..طالعه على

أبوك يابنتي..



بنتي..بنتي ...محلا هالكلمه وهي طالعه من ثمك يبـــه ..من زمان ماسمعتها

منك...وينك عنا يايبه وينك!!.كانت العنود.متأثره كثيير...ياما تمنت هالكلمه الحنونه.. تطلع من فم

أبوها..صح أنها كلمه !!لكنها كانت بالنسبه لها أحلى كلمه سمعتها بحياتها كلها ..لدرجة

أنا تحس كأن هالكلمه مدحه حلوه وأطراء جميل لها..تحس ان هالكلمه شي غالي جدا

وثمين..ونادر ماتحصله هالأيام ..تحس ان هذه الكلمه هبه من الله سبحانه صاحت العنود

بسبب هالكلمه لكنها سوت نفسها من كثر الضحك تدمع عيونها..لأنها ماتبي تخرب

هاللمه بصياحها..

العنود\ههههههههههه وأنا أقول طالعه على مين يايبـــه ...كله أفكر أمي هاديه

ومؤدبه من وين جايبه الشطانه مدري!!

أبوحنين\ياسلام يعني أنتي تقولين أني شيطان ها!!شوفي الصراحه وأنا صغير بعمرك

كنت دلوع ومشاغب ..بدرجه ماتتوقيعنها كنت أهرب من المدرسه ..وكمن مره

أفصلوني...لكن يوم دخلت الثانوي..ماعندي حركاااتك ..مدرسه يعني مدرسه..

العنود\ههههههههه خلاص فهمت وصلت الرساله...هههههههه

وهو يسولف أبو حنين تذكر ليه هو جاي اليوم....وقال مافي أحسن من هالفرصه

أقولها ..طبعا هومايدري أن حنين ماتبي فيصل ومفكر أن بهالخبر بيفرحها...ومش

حاسب لأي حساب...صح أنه ندم باستعجاله الزايد لأنه عطى كلمه لأخوه

وخصوصا يوم رجعت العلاقه بين عياله ..لكنه بسرعه أبعد هالفكره براسه ..


أبوحنين\أحم.....طبعا أنتوا أكيد بتقولون شاللي يخليني أجي بذات اليوم صح!!


حنين\أفا يايبه البيت بيتك ..وحياك بأي وقت..

أبو حنين\طيب..أحم شوفي يابنتي ياحنين الحين أنت كبرتي ..وماشاء الله عليك

كامله ..أخلاق وجمال ..والبنت اذا كبرت مردها لبيت زوجها..صح!!

حنين\صح!!بس ليه تقول هالكلام لي!!

أبو حنين \شوفي ياحنين بدون لف ولا دوران فيصل ولد عمك جاء يخطبك وأنا

وافقت ..و الملكه أنشاء الله هالأسبوع ...وايش رايك!!!


سوزان \مرام كم بغى عشان ننزل الرياض!!

مرام \دقايق ونازلين...

مرام\أقول سوزان ...أممم شخبار فيصل!!


سوزان\تمام الحمد لله...

مرام\طيب وووو ..وصار على موضوعه مع حنين!!

سوزان\...الصراحه كلم عمي أبو حنين وأتفق معه على الملكه...

مرام\يعني خلاص...

سوزان\أيـــه خلاص ...مرام حبيبتي حاولي تنسين فيصل لأنك منت مستفيده


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم