رواية انتفض قلبي -28


رواية انتفض قلبي - غرام

رواية انتفض قلبي -28

مبارك : كنت بخطبها .. بس استوى حادث راشد .. و من عقب سافرنا .. و كنت بخطبها اول ما ارد البلاد ..

منى : بس مالك نصيب بها ..

مبارك : لا مستحيل .. ما اتخيل روضه لريال غيري ..

منى و ذابحتنها الغيره من روضه .. يالله .. لهالدرجه يحبها ؟؟!!..

منى : و هي تحبك ..؟؟.

مبارك : اكييييييييد ..

منى : لو كانت تحبك .. مستحيل انها تاخذ واحد غيرك .. او عالاقل بتقولك قبل لا تملج .. مب عقب الملجه بترمس ..

مبارك : انتي شو تقولين .. هذي روضه .. مستحيل انها تخوني بهالطريقه .. انا و الكل يعرف ان روضه ما تبى هذا الي خطبها .. بس المشكله في هلها .. هم الي غصبوها ..

منى : انزين .. هي ليش ما قالتلك ..؟؟.

مبارك : لاني ما اكلمها ..

انصدمت منى .. ما يكلمها و يحبها هالحب كله ..؟؟!!!!!!!!..

منى : و كيف عيل عرفت انها تحبك ..؟؟؟.ز

مبارك : في اشياء ما ينطقبها اللسان .. بس تنطقبها العيون .. تنطقبها رعشت الايد .. ..

و تم مبارك يتكلم عن روضه .. كان مبارك متظايق .. و لا حس بعمره انه يرمس وحده غريبه .. و ما يعرفها .. بس هو ارتاح بالرمسه مع منى .. و منى كانت تموت في كل كلمه ينطقها مبارك عن روضه ..

منى : يا بختها .. اذا انت تحبها كل هالحب ..

مبارك : منى .. تعرفين روضه شو في حياتي ؟؟؟.. روضه .. قطرة ماي تروي الظميان .. و المشكله .. ان الظميان ما يرتوي منها و لو عاش سنين ..

و في هاللحظه نزلت دمعة مبارك .. تيبست منى .. هي ما سمعت مبارك يصيح .. بس حستبه .. حست ان مبارك يعيش معاناه هو انظلم فيها .. ما قد تخيلت ان مبارك ممكن يصارحها بهالكلام .. او حتى يكملها ... ليته ما كلمني .. و لا قالي ..

سكر مبارك عن منى .. و خرت عينه و هو مب حاس .. و منى .. جافاها النوم .. و دمعتها على خدها .. تصيح حالها .. يعني انا يوم حبيت حبيت انسان يحب وحده غيري .. لا و مب أي حب .. حب مستحيل انه يطلع من فواده .. و صاحت حال مبارك .. يالله يالقدر ..


بعدها بيوم رجعو قوم مبارك البلاد .. و كان يوم الثلاثا الفير .. و نزلو على مطار دبي .. و راحو رماح ..

يوم الثلاثا العصر راح مبارك الوكاله يسحبله سياره يديده من الوكاله بدل الرنج .. و يوم الاربعاء كانو مسوين عزيمه عردت راشد بالسلامه .. و يوهم قوم خالته و خاواله و عمومته كلهم .. و سالت مبارك شما عن روضه .. و قالتله انهم في ليوا ... يحظرون عرس بنت عمتها .. ما قدر مبارك انه يمسك عمره اكثر .. من شهر و هو يعدي بروضه .. و مستحيل انه يصبر اكثر .. اتصل بسلطان .. الي دلل مبارك على محاظره الي في ليوا ..

و يوم الخميس العصر .. كان مبارك يسير صوب ليوا .. و تلقاله سلطان في نص الدرب ... لان مبارك ما قد راح صوب ليوا و هذيج المنطقه .. و توهم واصلين مزرعة قوم روضه .. كانت يدت روضه و روضه و بنات عمها و عمتها و بنات ييرانهم يالسات عند يدتها .. و كانن فارشات برى البيت و يالسات ..

افترت شمسه بنت عمة روضه صوب سلطان و مبارك اول ما دخلو عليهم المزرعه ..

شمسه : يا ويل حالي .. طاعن هالرنج الرصاصي ..

و افترن كلهن صوب السياره .. و كان مبارك .. الي اشتراله رنج رصاصي يديد بدال رنجه الجديم ..

اول ما شافته روضه عرفته .. وقف قلبها .. فديييييييييييييييييييييييييييييييييييييييت رووووووووووحه من الخاطر ..

يدت روضه : .. منو هذا الي يسير صوبنا بسيارته ..؟؟؟..

روضه : يدوووه ... هذا مبارك بن حمد ..

يدت روضه : مرحبا الساع ..

كان مبارك بعده ما وقف .. بس من شاف لمت البنات عرف روضه .. يالله فديت روحها ..

اول ما وقف مبارك .. طول على المسجل و كانت غنية ميحد يا طارشي ..

( يا طارشي ود السلام و رده.... للي عيونه و الهدب مسوده .. غالي و يتزايد بقلبي وده ..)

نزل مبارك بعصاته من السياره .. و تم ايول و ايسوي حركات .. و يدت روضه ميته ..

يدت روضه : عاشوو .. ياااابس ..

و البنت منصدمات من حركة مبارك .. و سلطان اول ما شاف مبارك ايول .. نزل الحبيب بعصاته هو بعد و تم ايووول و ايبس مع مبارك ..

و يوم يا هالمقطع ..

(يالي شرى البراق يسني خده .. احيى بشوفه و الهلاك من بعده .. و ان عادلي يافرح قلبي و سعده ..)

تم مبارك يحرك عصاته .. كأنه يأشر على البنات كلهن .. و من عقب اشر بعصاته على يدت روضه .. الي كانت يالسه عدالها روضه .. كأنه يقولهن ان هاليوله حق يدت روضه ... بس هو و روضه و ميثه بنت عمها .. كانو يعرفون منو المعناي بهاليوله ..



امممممممممم ...


ظنكن العلاقه بتستمر بين منى و مبارك ..؟؟؟..


شو بيستوي بين روضه و مبارك ..؟؟..


ظنكن ممكن يستوي شي .. يخير هالقدر ..؟؟؟..


و ظنكن راشد بياخد شمامي ..؟؟..

الجزء الثالث والعشرون



..*** ماشي فالكون عن شوفته يمنعي... الا النظر لو يفارق مقلت اعياني... من دون ما اشعر له الاشواق تدفعني... و اظن حتى بحلم النوم يلقاني ***...

اول ما خلصت الغنيه .. تحرك مبارك صوب يدت روضه عشان يوايها .. اول ما شافنه البنات يمشي صوبهن نشن ..

يدت روضه : مرحبا الساع .. مرحبا الساع .. وايه فديت هالعرضه ..

مبارك : السلام عليكم ..

البنات : و عليكم السلام ..

الكل رد سلامه .. عدا روضه ..الي من شافت مبارك ما قدرت انها تتنصخ بشي .. و الله اني احبه .. و مبارك يمشي صوب يدت روضه .. و لا اراديا طالع روضه .. كان مبارك لابس كندوره كركميه و سفره تقريبا من نفس اللون .. كان عذاب .. اول ما شافته روضه عورها قلبها على حالها و على حال مبارك .. مشى مبارك و سلم على يدت روضه و وايها و حبها على راسها .. و افتر صوب روضه الي كانت واقفه على الطرف اليمين ليدتها .. يالله فديتها .. كانت روضه واقفه و هي متغشيه بهيبتها .. اول ما شافها مبارك .. تذكرها و هي تمشي في السكه .. اول مره يشوفها فيها .. و الله صدق هالانسانه بتذبحني .. و في هاللحظه حس جن حد يطعنه في قلبه .. و افتر عن روضه بسرعه ..

يدت روضه : مرحبا الساع ..

مبارك : المرحب باجي يالغاليه .. شحالج ربج الا بخير ..؟؟؟.

يدت روضه : بخير يعني افدى روحك .. الا هالركب لعوزتنا ..

مبارك : ما تشوفين شر يالغاليه ..

يدت روضه : الشر ما يصيبك ..

اشر سلطان لروضه و البنات عشان يحدرن .. جان ينشن و يحدرن .. و مبارك عينه ما طاحت عن روضه ..

شمسه : فقتج يا ميثه ..

ميثه : فقتج الا انتي .. شعندج ..؟؟؟.

شمسه : لو ما انتي عندنا .. ما خلانا سلطان ندخل ..

روضه : ليش شمووووس ..؟؟.. انتي كنتي تريدين تيلسين في نص الرياييل ..؟؟..

شمسه : حرام عليكن .. خلني اكحل اعيوني بهالشوف ... حشى هب رحامه فيه ..

موزه : امبونه مبارك ما يخرب ..

شمسه : اكيد ما يخرب ..

روضه : انتن ليش تطرن الرياييل ..؟؟؟.. عيب عليكن ..

موزه : لا هب عيب علينا .. احنا بنات و من حقنا نتشوف فمخاوين شما .. بس انتي و ميثوه مب من حقكن ..

شمسه : هيه و الله .. كل وحده منكن وراها ريال ..

روضه : جنج الا بغيتيه تراها واصل ..

شمسه : ههههههههههه .. اوين واصل .. خلي عنج .. ماظني بتفرطيبه بخيت ..

موزه : ليت مريوووووم عندنا ..

ميثه : ليش ..؟؟..

موزه : ترى مريوم ميته على مبارك .. و الله لو شافته و هو ايول .. لا تموت .. ههههههههههههههههه ..

روضه و الغيره ذابحتنها : موزه .. عيب عليج .. انتن بناات عرب و جبايل .. و عيب عليكن هالرمسه و هالحركات ..

شمسه : انزين انتي ليش معصبه .. هدي اعصابج .. الي يشوفج يقول ريلج ..

ليت صدق .. اااااااااه ياقلبي ..

و في هاللحظه سمعن المسجل .. و كانت شلة راكان ..



بحظر زفافك يا حياتي .. بحظر زفاف الي هويته ..

و برزف عشانك لا تحاتي .. و بهديك كل الي بغيته ..

بهديك دمعي و اعبراتي .. و الهم لي فيني رميته

بحظر و لو بعرسك مماتي .. شايل معي قلب ٍ نسيته

و اجمل قديم الذكرياتي .. و الظيم لي منك خذيته

و بذكر ليالي الماضياتي .. كنت الوليف الي اهتويته

كنت الذي لاجله اباتي ..ساهر و نومه ما اهتنيته

بهديك في ليلة وفاتي .. حلم الليالي لي طويته

و اعطيك من قلبي امنياتي .. تلقى الهنى بدرب ٍ مشيته

و تعيش في راحه و سباتي .. ويّى الذي عقبي لقيته

بحظر زفافك يا حياتي .. بحظر زفاف الي هويته



ماتت روضه من سمعت هالشله .. هي عرفت قصد مبارك من وراها .. يالله يعني مبارك يدري .. و مع هذا ياني الين ليوا .. يالله فديته .. خنقتها العبره من سمعت الشله ..

سلامه : سمعن سمعن ..

و تمن البنات يسمعن الشله الين ما خلصت ..

شمسه : امممممممممم ... رهيب راكان ..

موزه : الا عذااب ..

حاولت روضه انها تمسك عمرها .. بس ما قدرت .. كل الي قدرت انها تسويه .. انها تنش عن البنات و تدخل داخل .. ميثه كانت منتبه لحركت مبارك .. و حست بعذاب روضه .. بس ما بيدهن شي ..

شمسه : شعندها روضه خلتنا و راحت ..؟؟؟..

موزه : اكيد راحت تتصل بشمامي ..

سلامه : ما ادري .. انا ما ارتاحلها هذي شما ..

ميثه : لا اله الا الله .. خاطريه لو مره وحده ما تذمن فيها بنت .. حشى اسميكن تنتفن البنات نتاف ..

موزه : لا بسم الله عليه .. ما قد طريت حد الا بالزين ..

شمسه : يالله عليج يا طويز .. يعني احنا الي نطري البنات بالشين ..؟؟.

و يلسن البنات بين السوالف و الطنازه و الوجعه ..

و روضه يالسه في حجرتها .. هي استحملت فكرة انها ممكن تكون حرمت بخيت .. بس هالشي قبل لا تشوف مبارك .. بس من شافت مبارك .. كرهت حياتها .. و تمنت موتها مية مره قبل لا تكون لواحد غيره .. بس خلاص .. الله ما كتبلها بنصيب مع مبارك ..

و في هالوقت اتصل مبارك بواحد من ربعه ..

فاضل : مرحبا ملاييييييييييييين .. حيبه ..

مبارك : افا الا ملاييييييييييين ؟؟!!!.. ترني رخيص عندك يالمزروعي ..

فاضل : اذا انت رخيص من الغالي يالغالي ..؟؟..

مبارك : جاد ربك وحده من هالغراشيب اتكون اغلا مني عندك ..

فاضل : ااه .. اسميك ييت عالعوق ..

مبارك : هههههههههههههه .. بتموت و عينك عالبنات ..

فاضل : شو اسوي ما اصبر عن السوده .. ههههههههههه

مبارك : هههههههههههههههههههه ..

فاضل : علومك يالمزيون ؟؟..

مبارك : تنشد اعلومك و الله ..

فاضل : يا ويل حالي ..

مبارك : عاد لا تصدق عمرك ..

فاضل : ههههههههههههههههه .. انا تشققت .. قلت رحمني الخييلي اليوم ..

مبارك : لا وين ارحمك و انت مزروعي ..

فاضل : ياخي شعندك عالمزاريع .. ما كلين حلالك ؟؟..

مبارك : لا حبيت مزروعيه و خانتني .. هههههههههههههههههههه..

فاضل : اسميها اجدت في لحيتك .. ههههههههههههههه

مبارك : عنلات صداك .. وين اجدت في لحيتيه ..؟؟؟.. هي ودها مبارك بن حمد يفتر صوبها ..

فاضل : هههههههههههه .. الله لا بليتنا يالخقاق ..

مبارك : هههههههههههههه .. شو اسوي خييلي و الخقه الا من عقبنا ..

فاضل : هههههههههههههه .. وين دارك ..؟؟.

مبارك : في دارك ..

فاضل : في ليوا ؟؟؟!!!...

مبارك : هيه نعم ..

فاضل : و انا اقول الدار منوره ..


راشد : بوحمد .. روضه صفحه و انقظت في حياتك ..

مبارك : هي صفحه .. بس مستحيل انها تنقظي من حياتي .. روضه هي حياتي ..

راشد : مبارك .. انساها .. و تمنالها الله يوفقها في حياتها ..

مبارك : انساها ..!!!!..

راشد : لو كنت تحبها صدق .. صدقني بتتمنالها الخير في كل خطوه تخطيها في حياتها ..

مبارك : ااااااااااااااه .. و الله اريد ادعيلها بالخير .. بس .. ما استحمل .. راشد ... تخيل .. و الله مب قادر اني اعيش .. ليتني مت قبل لا اعيش هالحاله ..

راشد : مبارك .. شوف في هالدنيا جاد تلاقى حب ثاني ..

مبارك : مستحييييييييييييل .. مستحيل احب انسانه غير روضه .. تعرف .. انا اللين اليوم ما قلت لروضه كلمة احبج .. و الله و الله ما اقولها لانسانه في هالكون غيرها .. حتى و لو كانت روضه مب من نصيبي ..

راشد : بس يمكن في انسانه بتقولك هالكلمه ..

فهم مبارك قصد راشد ..

مبارك : راشد .. ما من بيني و بين منى شي ..

راشد : يمكن هالشي من صوبك .. بس انت ما تعرف شو من صوبها ..

مبارك : انا من اول مره رمست فيها منى .. قلتلها ان قلبي مب ملكي .. و هي تعرف اني احب روضه ..

راشد : جاد ربك .. مش يمكن منى تنسيك روضه ..؟؟..

مبارك : لا منى و لا غيرها ممكن انها تنسيني روضه .. راشد .. روضه شريان قلبي .. و حبها دم يمشي في شراييني ..

راشد : تراك اتعذب عمرك .. و اتعذب روضه بعد ..

مبارك : ااااااااااااااااااااه يا راشد ..

منع مبارك نفسه من الروحه صوب الوثبه .. بس عشان ما يلمح طيف روضه .. لانه تم يتعذب .. خلاص .. ما اقدر استحمل .. و روضه حست ببعد مبارك .. حست ان مبارك يتعمد هالشي ..

روضه : لا شمامي .. انا ادري .. ادري ان مبارك نساني ..

شما : روضه .. لا تظلمين مبارك ..

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم