رواية الله يبقيك لعين ترجيك -30


رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام

رواية الله يبقيك لعين ترجيك -30

لينا: وقفتي قدام المراية وشفتي لونك شلون؟؟؟
رؤى: صدقيني يالينا ان المو.....
قطع عليها كلامها صوت سمر: تاخرتوا مرة يا فواز ... وحشتونا واشتقنا لكم كثييير
فواز: الله يجزاك خير ... حتى احنا اشتقنا لكم
طبعا رؤى بروحها بطنها يألمها ... وبعد هالكلام حست ان كبدها لاعت وودها تستفرغ ... قامت وراحت للحمامات


عند المغاسل ورؤى تستفرغ ... اول ما خلصت ...
حست بيد تحوط خصرها من ورا ... رفعت راسها وشافته من المراية ... اول ماشافته دمعت عينها وسندت راسها على كتفه
همس في اذنها: ايش فيك؟؟؟
رؤى وعينها تدمع: .....................
فواز بنفس النبرة: من متى تعبانة؟؟؟
رؤى: من امس
فواز: وليش ما تكلمتي؟؟؟
رؤى: ............................
فواز: اصعدي والبسي عبايتك ... بنتظرك في السيارة
رؤى: ما يحتاج ... شوي واصير احسن
فواز: ايش اللي ما يحتاج؟؟؟ اصعدي ولا تحـ....


: فوااااااااااااااااز
لف وشافها واقفة بلثمتها وكحلها الواضح: ايوه يا سمر
سمر من شافت وضعهم ... ضرب عندها الامبير: امي تقول عادي توصلنا للبيت؟؟؟ اتصلوا ضيوف بيجونها ولازم نرجع احين!!!
فواز: خلاص اوصلكم
سمر: طيب يالله
ووقفت تنتظره بكل وقاحة ولا تحركت من مكانها
رؤى تضايقت بالفعل وفكت يد فواز: وصل عمتك يا فواز
فواز: طيب تعالي معنا ... نوصلهم ونروح
رؤى بعصبية واضحة: ماله داعي ... اهم شي عمتك وبنتها
وراحت وتركتهم واقفين


سمر بعد ما راحت رؤى: يوووووووه ايش فيها رؤى؟؟؟
فواز: ما فيها شي
سمر بخبث: يمكن لانك بتوصلنا؟؟؟
فواز: لا لا لا رؤى مو من هالنوع
سمر: وليش واثق فيها للدرجة هذه؟؟؟
فواز: زوجتي واعرفها
سمر: بس ما تقدر تحكم باقل من شهر
فواز: الواحد يبين من اول دقيقة ... مو بشهر
سمر: طيب فواز ... بسألك
فواز: امري
سمر: صديقتي عندها ولد ... تقول انه .............
والفت له قصة من راسها ودخلته بمشكلة طبية ... كل اللي تبيه انها تاخره باي موضوع ... المهم يوقف معها فترة طويلة ... تخلي رؤى تشك بوقفتهم


فعععععععععععلا رؤى قاعدة مع الناس وتحس انها بتختنق من وقاحة هالبنت ... ياربي عممممممممري ما شفت وقاحة بهالشكل ... بعد خمس دقايق
فواز: يالله يا عمة .... جاهزة؟؟؟
العمة فوزية: أي حبيبي ... كلفنا عليك؟؟؟
فواز: لا ماعندي شي ... في طريقي وانا رايح للمستشفى ... عندي دوام
رؤى في نفسها: اكيد ما وراك شي ... من شفتها وانت تعيد الكلام وراها ... ولا انا وصحتي مو ضرورية
فوزية: يالله ... اكرمكم الله
منيرة وهي توصلها للباب: حياكم الله
سلمت سمر على البنات ... ووصلت عند رؤى وهمست في اذنها: قلت لك ماتتهنين فيه ... بعدتك عن حضنه وطلع معي ... وهذه بس قرصة اذن
رؤى: ما ارد على الناس السخيفة
سمر: هههههه باي يا ...


رؤى بالفعل انقهرت ... وحست ان الالم زاد عليها ... استأذنت من خالتها والبنات وصعدت فوق ... بكت لين قالت بس ... القهر والالم كله مع بعض


الساعة 9 ونص ...
رجعوا الشباب مع ابوهم من الدوام ... وكالعادة جلسوا بالصالة سوالف وضحك
فواز للينا: لينا وينها رؤى؟؟؟
لينا: من راحوا عماتي صعدت فوق وما نزلت
فواز: اييييييييييييييش؟؟؟
لينا: انت ما تدري انها تعبانة؟؟
فواز: قالت لي ... بس ما توقعت انه للدرجة هذه!!!
لينا: ايه مسكينة تكسر الخاطر
عبدالعزيز: ايش فيها زوجتك يا فواز؟؟؟
فواز: ما ادري يبه ... من الصبح تقول تعبانة ... بس ما ادري ايش فيها!!!
منيرة بفرحة: مو حامل يا فواز؟؟؟
فواز: ها ... ما اعتقد يمه
منيرة: دكتور وتعتقد ... خلف الله عليك بس
فواز: طيب عن اذنكم اروح اشوفها
عبدالعزيز: الله معك ... طمنا



صعد فواز للغرفة ... ولقاها منسدحة على السرير ... وشكلها تتألم ... قرب منها وحط يده على جبينها: سلامتك
ناظرته رؤى ونزلت راسها: الله يسلمك
فواز: وين يألمك؟؟؟
رؤى: ما في شي يألمني
فواز: طيب قومي نروح للمستشفى
رؤى بغيرة واضحة: اتصل في عمتك وبنتها وشوف ... يمكن يبون شي ولا توصيلة قبل لا تقرر توصلني!!!
فواز بعصبية: قلت لك اوصلك وانتي اللي ما رضيتي
رؤى: وانا ما قلت شي ... خلاص انا الغلطانة ... شكررررررررررا مابي منك شي
فواز بعصبية: عنك ما بغيتي
نزل عند اهله وتركها وهي ميتة من القهر: الله ياخذذذذذذذذذذذذذذك يا سمر


نزل تعشى مع اهله ولما سألوه عنها قال انها ما تشتهي تاكل ... تعبانة وتبي تنام ... ونساها مع السوالف ...
لما تساسر فيصل: ايش رايك نصعد لرؤى؟؟؟
فيصل: بس فواز يقول تعبانة!!!
لما: هي تعبانة ... بس انا رحت لها قبل شوي مع لينا وليان ... بس منسدحة عالفراش
فيصل: يالله
وقاموا من غير ما يحس فيها احد ...


سمعت رؤى صوت الباب : تفضل
طلوا عليها بروسهم الصغيرة واللي تموت عليهم رؤى
فيصل: نايمة؟؟؟
رؤى وهي تعدل نفسها عالفراش: لا حبايبي ... حياكم
لما وهي تمسك جبينها: ما في حرارة
رؤى: ههههههه انتي بعد صرتي دكتورة؟؟؟
فيصل: مسوية فيها فاهمة!!!
لما: اعرف احسن منك
فيصل: ولي ولي
رؤى: انتوا جايين تتهاوشون عندي؟؟؟
فيصل: صدعنا راسك؟؟؟
رؤى: لا ... بس ما احب اشوفكم تتهاوشون
لما: طيب ايش رايك اجيب لك شوربة؟؟؟
رؤى: يا قلبي عليك لمو ... لينا جابت لي قبل شوي وما قدرت اشربها
لما: بس من يدي انا غير ... بتشربينها
رؤى: هههههههههههههههههه
فيصل: قومي جيبها لها من غير ما تسألينها ... وبنشربها غصب
لما: طيييييييييييييييييييب
وركضت لما تجيب الشوربة من المطبخ ... وفيصل جلس جنب رؤى ويقول لها النكت اللي سمعها وحفظها من اولاد المدرسة
وفعلا نست بوجوده شوي من اللي فيها ...

خمس دقايق ووصلت لما بصينية الشوربة
رؤى: شوي شوي لا تطيح منك
لما: لا تفشليييييييييني
رؤى: ههههههههه ليش؟؟؟
لما باحراج: ما قدرت اشيل الصينية على الدرج ... ناديت الخدامة وصعدته لي ... وعند باب الغرفة خذيته منها
رؤى: حبيبة قلبي ... اهم شي انك حاولتي
فيصل: لا تكثرين حكي ... جيبي الشوربة خلينا نشربها
مسحت رؤى على شعر فيصل بعد جملته (لا تكثرين حكي ) ... ذكرتها بفواز ... هذه جملته المعتادة ... وحشني الدب واشتقت لكلامه
فيصل: يالله يا رؤى
رؤى: ها ... قلت شي؟؟
فيصل: اقولك افتحي فمك ... باكلك بيدي
رؤى: مالي نفس يا فيصل
فيصل: عشان خاطري!!! تكسرين بخاطري؟؟؟
رؤى: ما عاش من يكسر بخاطرك ... وفتحت فمها
شربت يمكن 4 او 5 ملاعق وبعدت الصحن ... خلاص يا فيصل ... مالي نفس
لما: يالله دوري ... ومسكت الملعقة
رؤى: والله ما اقدر
لما: يوووووووووووووووه تحبين فيصل اكثر مني؟؟؟ هذا انا اللي اقترحت عليك الشوربة وصعدتها لفوق ... خلاص بزعل
رؤى: هههههههه لا تزعلين ... يالله هاتي الشوربة
شربت من يد لما 3 ملاعق وعلى الرابعة دخل فواز عليهم



فواز: يا سلااااااااااااااااااااااااااااااام ... قالبين سريري طاولة طعام؟؟؟؟
لما: هذا بدل ما تقول لنا يعطيكم العافية ... تاكلون زوجتي
فواز: والله محد قال لكم اكلوها!!!
فيصل: ما عليك منه هالدب ... ولا تاكلين عشان خاطره ... اذا قالك عشان خاطري اكسري بخاطره
رؤى: من عيووووووووووووووني
فواز وهو يطالع برؤى بنظرة استهزاء: ما يحتاج توصي
عطته رؤى نظرة مماثلة ولفت راسها عنه ...
فواز: مطولين؟؟؟ ابي انام!!!
لما: خلاص اذا انت جيت بنطلع ... قلنا نجي نسلي رؤى
فواز: ايه لو سمحتوا ... ابي انام
لما وهي تبوس رؤى على خدها: تصبحين على خير
رؤى: وانتي من اهله
فيصل: تامرين على شي رؤى؟؟؟
رؤى وهي تمسح على راسه: سلامتك حبيبي ... ماتقصر


هنا فواز وصصصصصصصصصصصصل حددددددددددددده ... هو اصلا ما يبي ينام ... بس لما شافها مبسوطة معاهم حب يرفع ضغطها ... لا والبوسات والتمسيح على الراس والكلام الحلو على كيف كيفها ... طيييييييييب يا رؤى!!!

من طلعوا اخوانه ... قامت رؤى وفرشت شرشفها على الارض ونامت عليه
كسرت خاطره ووده يقول لها خلك نايمة على السرير ... بس لا ... خل عنادها ينفعها ... تووووووولي



فواز ما قدر ينام بسبة حركة رؤى الكثيرة ... يحس كأنها تدور حول نفسها عالفراش ... قسى قلبه ساعة ... بس بعدها ما قدر خلااااااااااص ... قلبه عوره عليها ... وراح جنبها
:رؤى
رؤى: .................
فواز: رؤى؟؟؟
رؤى: ................
فواز: لا تقولين نايمة ... حاس فيك ... مو قادرة تنامين ... كلميني
رؤى: ...............
قام فواز وفتح النور الصغير يبي يشوف وجهها ... واول ما فتح النور وشاف دموعها انفجع ... ماتوقع الصراحة ... توقعه الم بسيط وتتدلع ... بس انها تبكي
فواز: رؤؤؤؤؤؤؤؤى ... تبكين؟؟؟
رؤى انفجرت بكي خلااااااااااص
فواز: طيب وين يألمك؟؟؟
قامت قعدت: مافي شي يألمني
فواز: رؤى؟؟؟ تكلمي؟؟؟ وين يألمك؟؟؟
رؤى: صدقني الم بسيط ويروح
حط يده على جبينها ... مافي حرارة ... حس فيها تمسك بطنها وتشيل يدها بسرعة حتى ما يحس ... مسكها ونومها على ظهرها ... وحط يده على بطنها: بطنك؟؟؟
لفت وجهها للجهة الثانية وهي تبكي
فواز: ردي يا رؤى ... بطنك؟؟؟
هزت راسها بايه من غير ما تتكلم ...
فواز: وين بالضبط؟؟؟ ( وهو ما نزل يده من بطنها )
مسكت يده وحطتها اسفل بطنها من غير ما تتكلم
فواز: الدورة يارؤى؟؟؟؟
لفت راسها وهي تبكي ...
رجع وجهها جهته بيدها: كل هالحوسة عشان الدورة؟؟؟
رؤى: ...............................
فواز: دايم يصير فيك كذا؟؟؟
هزت راسها بلا ... كمان من غير ما تتكلم
فواز: طيب هذه اول دورة تجيك بعد الزواج؟؟؟
هنا بعدت رؤى يده وعطته ظهرها وجلست تبكي ...
رجعها فواز لجهته: رؤى ... مستحية مني؟؟؟ اعتبريني الدكتور المناوب اللي كنت بوديك عنده ... الحمد لله ما وديتك ... ولا كان ضحك علي ... دكتور ومودي زوجتي المستشفى عشان دورة!!!!
رؤى نزلت راسها ...
رفع راسها: ردي علي ... اول دورة تجيك بعد الزواج ... صح؟؟؟؟
هزت رؤى راسها بايه ...
فواز: طيب ليش خايفة ومستحية ... عادي ... متغيرة عليك الهرمونات بس ... ما يبيلها كل هالحوسة
رفع السماعة ودق على لينا
لينا: الو
فواز: هلا لينا ... عندك جربة للموية الحارة؟؟؟
لينا: ايوه ... ليه؟؟؟
فواز: الله لا يهينك ... حطي لي فيها مو ية حارة ... وجيبيها لي مع شي دافي ينشرب وحبتين بنادول
لينا: رؤى تعبانة كثير؟؟؟
فواز: بلا كثرة حكي .... وجيبي اللي قلت لك عليه
ضحكت رؤى على جملته ... وشافها: ايش يضحكك
رؤى: بلا كثرة حكي ... يعني مو تقولها لي انا بس؟؟؟
فواز: ههههههههههههههههه وانتي جالسة هنا رادار؟؟؟
ابتسمت رؤى ونزلت راسها
قرب منها فواز وشالها بين يدينه
رؤى: وين؟؟؟
فواز: عالسرير ... ولا ناوية تموتين علي اليوم؟؟؟
رؤى: يعني اهمك؟؟؟
فواز بخبث: مو نا قصك تموتين في بيتنا
نزلت رؤى راسها وتذكرت جملتها له يوم الملكة ... يا ربي ايش كثر كنت غبيييييية
نزلها على السرير ... وراح للباب لانه سمع صوت لينا ... فتح لها واخذ منها الاغراض وما خلاها تدخل لانها جايبة معها ليان ... وهو يحب يرفع ضغطهم ... طردهم بحجة انهم مالهم دخل بينه وبين زوجته
حط الجربة على بطنها ... وقرب منها الكاسة: يالله اشربي وخذي البنادول وللصبح بتصيرين احسن ان شاء الله
رؤى: ههههههههههههههههههههه
فواز: ايش يضحكك بعد؟؟؟ ما قلت بلا كثرة حكي؟؟؟
رؤى: لا بس فيصل قال لي اكسري خاطره ولا تشربين شي عشانه
فواز: وانتي مبسوطة على حكيه؟؟؟
رؤى: طببببببببببببببعا ... حبيبي ما استغنى عنه
فواز بقهر: خل ينفعك حبيبك ... كنتي قعدتي اسبوع وهذه حالتك من غيري
رؤى: لا مسكين ... هو جاب لي شوربة وقال لي خذي بنادول .. يعني نفس علاجك
فواز: بلا كثرة حكي واشربي دام النفس عليك طيبة
رؤى: اووووووووووف هاته
وشربته ووراه البنادول ... وحطت راسها ونامت وهي تردد: الله لا يحرمني منك يا فواز ... الله لا يحرمني منك يافواز ... الله لايحرمني منك يا فواز



الصبح في سيارة فواز وهم رايحين المستشفى ...
نواف: صح ... سلامات؟؟؟ ايش فيها زوجتك؟؟؟
فواز: كانت تعبانة وشكلها صارت احسن
نواف: يعني راضيتها؟؟؟
فواز بعصبية: مين المفروض يراضي الثاني؟؟؟ انا ولا هي؟؟؟ مو هي الغلطانة وهي المفروض....
قاطعه نواف: هي هي هي هي خلاص ... اكلتني ... غلطنا ... اقصد رضيت عليها
فواز من غير نفس: لا
نواف: ايش دراك انها احسن !!! تتمصخر علي حضرتك؟؟؟
فواز: يعني لو زعلان منها ما اقدر اعرف اذا هي صاحية او مريضة؟؟؟
نواف: يووووووووه!!! مو انت ما تكلمها؟؟؟
فواز: ايه ... بس لما هي تعبانة ومريضة يختلف الوضع
نواف: مو صاحي ... شكله فيك انفصام في الشخصية ... يعني ساعة تكلمها وساعة تسفهها؟؟
فواز: ايه
نواف: مهبوووووووووووووووووول
فواز: نواف؟؟؟
نواف: لا تقول نواف ولا غيره ... انت تموت عليها ... ماله داعي هالمكابرة كلها
فواز: نواف ممكن تسكت؟؟؟
نواف: هذا انت ... لما الكلام مايعجبك ما تسمعه
فواز: .................................
نواف: اسكت اسكت وانت الخسران بالنهاية


( عرس لينا وخالد )

الصبح على الفطور ... الكل موجود ماعدا لينا ... التموا حول الطاولة
عبدالعزيز: وينها لينا؟؟؟
ليان: ما رضت تصحى!!!
فواز: يا سلاااااااااااام وتبونا نفطر من غيرها ... انا مو مستحمل فكرة انها ما بتنام الليلة هنا ... حتى اخر وجبات مع بعض ننحرم منها؟؟؟
ليان: حاولت اصحيها ما رضت!!!
رؤى: حتى انا مريت عليها ... ما رضت تصحى؟؟؟
نواف بخبث: فواز ... تجي معي؟؟؟
فواز: انا معك على طوووووووول
وركضوا فوق ...
عبدالعزيز وهو يهز راسه: انا ما ادري متى بيعقلون؟؟؟


وقفوا عند باب غرفة لينا
نواف: واحد ... اثنين ... ثلاثة ... هجوووووم
دخلوا الغرفة ونقزوا على سرير لينا ... وهم يسحبون الغطا عنها ... وهي مو راضية ماسكة الغطا بالحيل ولا راضية تفكه عنها
نواف: لينا ... يالله بلا سخافة ... مو معقولة النومة ما طارت ؟؟؟
لينا: .................................
نواف: لينا ... لينوووووووووه
فواز اشر لنواف انه يسكت ... حس ان لينا مو طبيعية ...
فترة سكووووووووووووووت
وفجاة رفع الغطا عنها ... هي لما سكتوا ... خفت مسكتها للغطا
قرب فواز منها ومسك راسها بيده: تبكيييييييييييين؟؟؟
قامت لينا ورمت نفسها في حضن فواز: ..................................
فواز وهو يمسح على راسها: من جدك لينا؟؟؟ تبكين!!! اللي تاخذ خالد ترفع راسها وتمشي بين الناس وهي تفتخر ان زوجها خالد ... مو تدفنين راسك تحت هاللحاف مثل النعامة!!!
لينا وهي بين دموعها: بتوحشوني ... وتوحشني حنيتك!!!
فواز: بس كذا؟؟؟ كل هالدموع لاننا بنوحشك؟؟؟
لينا: فوااااااااااااااز
فواز: عيونه!!!
لينا: فواز ... انا اتكلم بجد
فواز: وانا اتكلم بجد
لينا: فوااااااااااااااااااااااااااز
فواز: عيونه!!!
لينا: الله يعين رؤى عليك
فواز وهو يلعب بشعرها: اعترفي اعترفي ... اصلا انتي ضايق خلقك لان مو محصلك واحد مثلي
رفعت لينا راسها وناظرته: معك حق ... مستحيييييييييييل احصل احد بحنيتك ... الله لا يحرمني منك يا فواز
نواف: هي انت وياها ... ما خلص فيلمكم؟؟؟
لينا: نواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااف
نواف: ايش تبين؟؟؟
لينا: بتوحشني دفاشتك!!!
نواف: قومي انزلي افطري معنا
لينا: والله انت اللي الله يعين زوجتك ... ما عندك اسلوب ولا رومانسية اببببببببد
فواز: هههههههههههههههههههههه هالاشكال لا تخافين عليها
رماه نواف بالمخدة: اشكال ها؟؟؟ قوموا قوموا ... ابوي جالس تحت وانتوا هنا تنكتون؟؟؟
لينا: وااااااااااااي بقوم ... سبقوني تحت بروح الحمام واغير ملابسي وانزل وراكم



في الليل ...
لينا واقفة بفستانها الابيض الناعم ... وطرحتها الناعمة ومسكتها الرائعة ... واقفة والمصورة مستلمتها تصوير وحركات
دخلت عليها رؤى بفستانها اللي ماشافه فواز كالعادة: يالله لينا ... ما خلصتي؟؟؟
لينا: فكيني من هذه وانا خالصة
رؤى: هههههههههههههههه خليها تشوف شغلها
لينا: بالذمة في احد بيفتح هالصور؟؟؟
سكتت رؤى وكانها تذكرت شي ...
لينا: وييييييييين رحتي؟؟؟
رؤى: هنا معاك ... يالله خلصي بسرعة
دخلت عليهم ليان: الصراحة فرق بينك وبين زوجك!!!
لينا: ليش؟؟؟
ليان: من احين يدق على ربى يبي يدخل ... وانتي بكل برود جالسة فوق ولسه مانزلتي
رؤى: ههههههههههههه يا حليله خالد ... طيب وحبوب ... الله يسعدكم يارب
لينا: امييييييييييييييين
ليان: خلصوووووووووووني يالله خلينا ننزلها

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم