رواية برد وجفا ونسمة هوى -44


رواية برد وجفا ونسمة هوى - غرام

رواية برد وجفا ونسمة هوى -44

ورنت هالكلمه باذنها..معقوله ولدها قااسي عليها..!!
ماصعبها من كلمه..
ماقدرت تنطقها نور..
ماقدرت تتقبلها..
ولدها..اللي حملته في بطنها تسع شهور..قاسـي عليها..
ولدها..اللي ربته..وراعته..قاسي عليها..!!
ولدها اللي اذا شكى..والا بكى..هي الحظن الدافي له..
ولدها اللي اذا مرض..والا تألم تتألم لألمه
قاســي عليها..
ماقواها من كلمــه..وماصعبها..وماأثقلها..!!
و يا كبر جرحك يانــور..
وياعظم مصيبتك..
ادعي يانور..ادعــي..
الله الوحيد العالم بحالك..


واقف وسط صاله عريضه جدرانها ناصعة البياض
وبعينه نظره حالمه..والدكتور سمير يربت على كتفه بفخر وعزه..
بيتحقق حلمه..!!
بعد هالعنا الطويل....!!
بيتحقق حلمه
الله جزاه بعد الصبر العظيم بشي ماجاء على البال ولا الخاطر..
واليوم بيكون ملكه قاعه تضم رسوماته..
هذه اول خطوه بيخطوها يوسف للمستقبل..
ومن هنا يببدى حلمه اللي ظل يتمناه من أول ماعرفت أيده معنى كلمة".. لوحه فنيه.."
هذا جزء صبرك يايوسف..هذا جزى صبرك..
يوسف\حروفي تخوني هاللحظه..وش تبيني اقول عشان أرد جميلك ..!
الدكتور\لاتقول شي..ولاتحس بالأمتنان لي..هذه تعب ايدك اللي انجزته في صالة الموسيقى وانا اللهم اني بأجر هالمعرض اللي تشوفه قدام عينك..
يوسف ماعرف يعبر عن شعوره ومالقى غير الدعاء\عمري مراح أنسى وقفتك وياي.. قول آميين..الله يفتحها بوجهك ان شاء الله
الدكتور سمير بابتسامه حنونه\آميين..يالله عاد يايوسف نجي للجد ابيك تملي هالصاله لوح جميله من ريشتك الفنانه..وخذ وقتك متى انهيت شغلك بنبدى بالخطوه الثانيه..وانا حبيت اوريك المكان عشان ترتقع معنوياتك وتشتغل اكثر..
يوسف\صدقني انا لها..
شعر الدكتور سمير بالرضا والراحه \وهذا العشم فيك يا....ولــدي....وسكت فجأه واضاف بحزن شديد..اقدر اسميك ولدي..!!

غاص قلب يوسف بحناياه
ولـــدي...
كلمه قديمــه..
كلمه كانت بذاكرته مدفونه..
والقدر امحاها بكل عنفه وجبروته
ولــدي.
كلمه من اربع حروف..خفيفه على النفس ومحبه للقلب..
ولــدي..
ياما تمنى يوسف يسمعها..او حتى يستشعرها..
واليوم الدكتور سمير يطلبها منه..
هذا جزاء صبرك يايوسف..هذا جزاء صبرك..
..اماالدكتور سمير فسر سكوته بعدم الرضا وخاب أمله وانطوى قلبه بلهيب حار يحرقه\آسف لكنــ..
يوسف وقاطعه بسرعه\لااا..مو قصدي.. سكوتي كان فرحه..دهشــه..
وخذ نفس ..تقدر تقول..أمنيه
وتحققت..
الدكتور وتسلل الأمل لروحه\يعني افهم أنك راضي..
مارد يوسف..واكتفى باابتسامه يتخللها دمعه ماكانت بوقتها وعلى طول مسحها بطرف اصبعه ورجع يبتسم للدكتور سمير..وللعالم.. والكــون كله....



زهقانه ..ومالها خلق أي شي...وعزيز مصدع راسها وهو يلعب بالدراجه بالصاله..
فكرت أنها تدرس..وبعدين غيرت رايها..توها متخرجه..ومالها خلق أبد دراسه..
لكن أحساس الوحده يضايقها..دايم تفكر..وش هدفها بالحياه..مالها هدف..
بنت تخرجت من الكليه وجلست بالبيت..!!
وبعدي.!!وش يجي بعد الدراسه..ولاشي..!!
تذكرت سالفة اخوها الوليد وتضايقت اكثر..
وحاولت قدر الأمكان أنها تبعد هالأفكار من بالها..لأنها لو تعمقت فيها..ماتدري وش بيكون حالها..!!
وقطع تفكيرها صوتت عزيز..وشافت بأيده البوم صور..!!وماتت قهر منه..
حرفه..حرفه هالولد..مايقر بمكان واحد..!!
راحت له وخذت الألبوم من ايده\الشرهه مو عليك..وبصوت واطي..على امك اللي طالعه وهدتك..!!
صرخ عزيز بوجهها\ابتسام..كله تصرخين علي..كله تصرخين..أنامأأحبك..!!وبدى يصيح..
ظحكت عليه وعلى طفولته الغبيه..
هي ماتحبه..!!
هو اصلا لو كان مو موجود..كان صارت ميته من زمان..!!
من غيرك يونس وحدتها بعد الوليد..!!
من غيرك ياعزيز..!!
من غيرك اذا ضاقت فيها الدنيا تضمه وتصيح..!!
من غيرك ياعزيز..!!
من غيرك اذا اشتاقت ليوسف تناظرك وتعيش
من غيرك ياعزيز..!!
وبكذا رق قلبها له وأنفطر حب وحنين له..
..ومسكت وجلسته على الكنب بالصاله وبدت تفتح البوم الصور\شوف ياحظي..تعال قرب ..!!
قرب عزيز وفرح بالصور..وكل مايشوف صوره يعلق عليها..!!
عزيز\منو هذه أم كشه..!!تخرع
ماتت ظحك ابتسام على الصوره..كانت صوره جماعيه هي وبنات عمها..
وأم كشه كانت جمانه..كان شكلها يضحك..لابسه بنطلون اصفر على بلوزه حمره..وفاتحه شعرها وحاطته على وجهها وتضحك وكلها طفوله..وجنبها راوين وكانت هاديه ومبستمه..وعلى الجنب الثاني غلا وابتسام وهم يظحكون بااستهبال..!!
ابتسام\أم كشه..جمانه..!!
عفس عزيز وجه\جمانوا..!!لا هذه ريوف..!!يع
ظحكت ابتسام عليه..\ياحليلك ياعزيز ريوف وش جيبها لنا..لسه ماجات على الدنيا..
مافهمها ..واصر أنها ريوف..وابتسام جارته وتفرجوا على صور ثانيه..
لمن وصلوا لصوره..تمنت انها ماطاحت عينها عليها.!!
ظلت تناظر فيها وهي راصه أيدينها الثنين على الصوره وزي الوحده الخايفه أنها تضيع الصوره منها..أو حتى يمكن تبي تحفظ هالملامح اللي عيونها ماناظرتهم من سنين..
وبدون شعور نزلت دموعها بسرعه وهي تتخيل..تتخيل لو لحظه وحده تشوفه وتمتع عيونها فيه..
وجاتها رجفه فضيعه هزت كل خليه فيها..وهي تتخيل أنها تعيش لحظة أنه يوسف موجود قبالها ..


ماكنت تبي صوره..ولا ذكريات قديمه..
كانت تبيه أهو بجوارحه وروحه وقلبه الحنون..
سنين مرت وهي تتمنى تحصل أي شي عنه..
واللحين حصلت كنز تعتبره ثمين..ومستحيل تفرط فيه..
ظل عزيز يناظر الصوره وماحس بابتسام اللي حالتها صعبه..
وهو يكرر السؤال اللي ماسمعته ابتسام..!!
منوا هذا..!!هذا أنا..!!صح..!!
هذا السؤال اللي يطرحه عزيز لأبتسام..وينتظر اجابه منها..!!
كانت صوره لــ يوسف قديمه أبيض وأسود..وعمره بعمر عزيز تقريبا..والشبه كبير..كبير كثير..
كرر عزيز السؤال ..وكان ينتظر اجابه..وبدون سابق انذار طالعها من الغلاف وهو فرحان أنه لقى صوره له..
لكن ايد ابتسام مسكت الصوره بعنف.ورجعته بالألبوم..وهي لازلت تدمع..
جاها صوت عزيز وهو يترجاها \ابتسام..أبي الصوره عطيني أها..هذه حقتي..ابتسام..!!
صرخت عليه ابتسام غصبن عنها وهي تبي تسكته\لا هذه مو صورتك..!!
فتح عزيز عيونه وهو مش راضي يستوعب\لا هذه صورتي...عطيني اياها..وبدى يصيح مثل ألأطفال..!!
انزعجت منه ابتسام وقررت تعمله\أسمعني.هذه صورة..صورة يـــوسف..!!
سكت عزيز وعلى طول سألها\..منوا يوسف..!!
وصابتها رجفه بلفظ الكلمه\أخــونـــا...!!
فتح ثمه عزيز وتفاجأ\أخــــونــــا..!! أنا عندي أخو مثل الوليد..!! انزين ليش مايجي.خليه يلعب معاي..وين هو اللحين..!!
ماردت عليه ابتسام..!!
شتقول له..!!
تقول ماتدري..!هوحي ولا ميت..!!
وسكتت وهي تتألم..
وورجع يسأل\وينــــه..!
ابتساموهي تبي تسكته\مـــادري..مادري؟؟
ومش قارد يستوعب\شلون ماتدرين..!!
ابتسام\يوسف مسافر..وبيرجع بعدين..!!
عزيز\وين سافر..!!
احتارت..وزاد الجرح كبرصار عميق اكثر من الأول..
هزت كتوفها ودموعها تسيل\ماأدري
وعزيز ماقدر يسكت..فرحان لأنه عنده اخو ثاني وكله حسباله أنه صغير لنه يفكر انه الصوره جديده..وبنفس الوقت متفاجا ويبي يعرف اكثر عن أخوه ..ومابقى سؤال الا وسأله لأبتسام..وابتسام ساكته..وماعندها الا كلمه وحده..مـــــاادري..هذه الكلمه اللي طلع منها عزيز..لكنه مش قادر يخبي فرحته.!!
ياما تمنى يكون عنده أخو صغير..مثله يلعب ووينام معاه..واللحين صار عنده..!!
فرح كثير..وتحمس بشوفته..
وقام يركض بالصاله وينط نط بفرحه ويقول\عندي اخو...عندي أخــو...
وابتسام تشوفه وتتمنى أنه يسكت ...
لكن عزيز زادت فرحته وهو مو حاس بدموع أخته اللي ملت وجهها..
لمن سمعت صوت التلفون وردت عليه عليه طول بصوت مخنوق\الو
هيثم\الو
مسحت دموعها اللي زالت تنهمر وحاولت تعدل نبرة صوتها الغليظه\الو..منوا..
هيثم وحاول يسمع بكل أفضل\السلام عليكم..
ابتسام عرفت هالصوت لكن لسه ماميزت\وعليكم السلام..
هيثم \شخبارك ابتسام..
ابتسام بحزن فظيع وهي تمسح دموعها\..
هيثم وحس أنه تصيح وتهور بدافع انه ولد عمها\ابتسام..شفيك..
تفاجأت ابتسام..يعني حس فيها..حاولت تاخذ نفس طويل وتعدل صوتها لكن ماقدرت وضاع صوتها وهي تصيح\مافيني شي..
هيثم عرف انه غلط يوم سألها وهو مو من حقه عشان كذا حاول يغير الموضوع\طيب..اذا ماعليك أمر عطيني رقم الوليد..ابي أتصل فيه..
ابتسام\ان شاء الله لحظه بس..
راحت ابتسام تجيب الرقم من غرفتها وهي تركض فتحت رفها اللي كان جنب سريرها وخذت الورقه وجلست على السرير وخذت منديل تمسح دموعها ونزلت تحت \الو..
هيثم\هلا..
ابتسام\اكتب الرقم.....وأعطته الرقم
هيثم\مشكوره..
ابتسام\العفو..وانتظرته يقول مع السلامه..
هيثم\أحم..ابتسام اذا محتاجين شيــ...
ابتسام وقاطعته لأنها مو محتاجه وخصوصا هاللحظه شفقه من أحد \ماتقصر ياهيثم..مع السلامه..
هيثم سكت وهو شوي عصب..ورد بسرعه\مع السلامه..
واول ماسكر رمت نفسها على الكنب وضمت الصوره لها ورجعت تصيح على يوسف..وعلى أمها اللي فقدتها..
وخلوها لوحدها..
وحيده..وحزينه..
ومحد بيحس فيها..ولا بيمسح دموعها..


عطاها المختصر المفيد..وقالها جيبي من الأخر..!!
منو غلا..!!
وخبرته راوين بكل شي لأنها عرفت أنه سمع نهاية الحوار اللي بينها وبين أمها..!!
ومايدري ليش شعر انها هي البنت اللي يتلاقى وياها بالصدف..
احساسـ..
واحساسه هالمره كان قوي..لأنه كان متوقع خمسين بالميه أنه بنت عمه..
ولأنه حظوره طاغي..واسلوبه جذاب..ارغم راوين بــأنها تتكلم عن شخصية بنت عمه..وكانت حجته أنه فكرة الزواج عجبته..
وطبعا راوين من خوفها تكلمت بشكل بسيط ..وقلبها كان مقبوض ..ليش؟؟ماتعرف..!!
وبعد ماسمع تركي اللي يبيه..واكتفى بالقليل سكت اخته\خلـــص..
راوين وتبلع ريقها وحست بالجفاف\ان شاء الله..
ناظره تركي نظره غريبه..مافهمتها..لكن خافت منها كثير..واكتمت انفاسها غصب..وظلت ماسكه ايدها وشاده جسمها على الكرسي ..
تركي باسلوب هادي وعيونه متركزه على الفراغ اللي قدامه\غــلا...اسمها..غــلا....
راويـن
راوين بخوف\هلا
تركي\شفتي غلا..
راوين\أيه..
قام من كرسيه واحنى ظهره مقابل أخته وشد على كرسيها\أبي اخطبهــا...


اتسعت عيون راوين وهي تناظر تركي..
يعني كان من صجه..!!
يبي يتزوج..
وتركي يوم خذ اللي يبيه طلب من أخته تطلع..
وبالفعل طلعت راوين..
وهي مندهشــه...ومنصدمــه...!!

تركـــي يتـــــزوج..!!!؟؟

الجزء الثالث والعشرون

صدمــه


قرار تركي انتشر بالبيت زي العطر اللي يفوح بالجو ويكون له اثر..
وكلن كان له رايه وتصوراته..
ابو تركي..فرح بصمت وكان مستعد للزواج من الألف للياء..
لكن القرار الأخير كان يعود لــ تركي صاحب الموضوع..
واول مادرت نور ماقدرت تمسك نفسها وهلت دمعه تتلوها دموع بعيونها..
ماعرفت تعبر عن فرحتها وسعادتها الكبيره..لكن عرفت أنه الله حق ومستجيب لدعوه محرومه وانرفعت للسماء السابعه بكل قبول ورحمه..
:::::::
وبهاللحظه وبعد ثلاث ايام مرو بسرعه كانت راوين لابسه بنجابي حلبي فضفاض وفيه تطريزخفيف بلون الذهب..ورافعه شعرها لفوق بفوضويه ..وجالسه مع أمها بعد غفوة العصريه بغرفتها ويخططون لأمور الخطبه وتحديد وقتها..
راوين\شوفي يمه..يوم الأربعاء مايصلح لأنه كلنا بنكون مجتمعين بيت جدي..
نور والسعاده غامرتها\مو مشكله حبيبتي..الخميس..زين..
رواين\مدري..احسها صعبه..وبحزن..ليتنا ساكنين بالشرقيه بدال هالطريق اللي ذبحنا..امي متى ابوي بيقدم على التقاعد ونرتاح..
نور\لا ان شاء الله..خلينا برياضنا أحسن..المهم..وقال لك اخوك..له ترتيب معين..!!
راوين\لايمه..ماقال شي.. تدرين تركي يحب يختصر بالمواضيع..
تضايقت نور شوي..لكن نست الضيقه ورجعت تفكر بتخطيطات الخطبه وكانت تتمنى هاليومين يمرون بسرعه عشان ينزلون الشرقيه وتتم الخطبه بكل هداوه..
وتذكرت هاللحظه اهلها بالهند..
وضاقت نفسها اكثر واكثر..
اكيد مو حاظرين الزواج..
وحتى لو قدروا يجون..
تركي بيعترض بشده..
حست راوين بسرحان امها\يمه..وسرحتي ثانيه..!!
ابتسمت نور وردت على بنتها\ماسرحت..لكن تذكرت اهلي..وو..وسكتت..
قامت راوين وقرت جنب امها ومسكت ايدها وباستها\تبينهم يجون..
ماردت نور واكتفت بهالأبتسامه
راوين ولازلت ماسكه ايدها\انتي قولي لهم..وابوي مو مقصر بيحجز لهم..
شتقول نور..
ماعرفت وش تقول..!!
وسكتت..ماتبي راوين تتضايق اذا قالت لها عن تركي ورفضه الأكيد
نور\وحتى لو قلت لهم..ماراح يجون يابنتي..خلاص سكري الموضوع..ولاتفتحينه قدام ابوك ولا اخوك..طيب..
راوين\ليش..!!
نور\بدون ليش....يارب..نرجع للمهم..
راوين بابتسامه\ولايهمك ياأم تركي..نرجع للمهم..
نور\اسمعيني..بدال مانجلس نفكر متى يوم الخطبه..دقي لأخوك وشوفي وش رايه..؟
راوين وعجبتها الفكره\يعني هذا رايك..
نور وبعجله\ايه..ويالله سرعي..روحي كلميه..
راوين\ان شاء الله..تلفوني بالغرفه بجيبه ..
نور\وليش ماتدقين من الثابت..
راوين ورق صوتها\ياسر يقول انه طلال شابك على النت..عنده بحوثات وو..
نور\طيب..ليش التفصيل..روحي كلمي من تلفونك..
راوين \ان شاء الله
طلعت راوين وراحت غرفتها وهي منحرجه بسبب ذكر اسم طلال بمخيلتها..
وظحكت على نفسها كانت بتكمل وبتبرر الموقف لأمها عن سبب انشغال خط التلفون
لكن عرفت بالأخير انها تتكلم بدون ماتستوعب..


بعد ماتطمنت على امها ومتطلباتها وشافت انه الدرب امان..دخلت الغرفه وقفلت على نفسها مرتين ولو في ثاليه بتقفلها بعد..وجلست على السرير وفتحت الاب توب وشكبت على النت وكلها نص دقيقه وكانت اون لاين..سوت اضافه له وعلى طول قفلت النافذه وتركت ايدها فوق الكيبورد ثابته..

كل هالأمور كانت بخطوتين وبسرعه عند جمانه..
كان قلبها يدق بجنون لكن قوت نفسها لمن اضافته وانهارت بعدها تبكي..!!
ليش تبكي ماتدري..!!
لكن دموعها نزلت فجأه..
ماتدري هل هي دموع ضعف او دموع خوف..
ظلت على هالحاله تبكي وتبكي لمن سمعت اشاره انه في احد دخل الماسن ويوم فتحت الصفحه شافت نيك نيم جديد..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
وعرفت أنه الوليد من ايميله.
ومامداها تستوعب الحدث الا بالوليد راسل لها

≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
السلام عليكم..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
منو معاي..!
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
بتتكلم والا بصكك ببلوك..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
اوكي..سلام..

استوعبت جمانه الحدث يوم سمعت كلمة سلام..وظحكت عليه بين دموعها
هذا الوليد اللي أعرفه..!!..أسلوبه تهجمي وماعنده وقت..!!ينرفز هالولد..
وقالت بينها وبين نفسها..
..اشتقت لك..

\\..حبي لك وطنــ..\\
أصبر..لاتروح..

حس الوليد بأسم الأيميل انها بنت..وحس بهالبنت أنها جمانه..
وكل هذا بسبب قلبه اللي بدى يدق بصوره غير طبيعيه وكأنها ملاقي حبيب مفارقه
وبدون شعور ظغط على الكيبورد
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
جمــانه
ـــــــــــ
خافت جمانه..كيف عرفها على طول..!!
لكنها تنسات الموضوع باحساس وجود الوليد بينها..
حست انها امتلكته..
وكل هالدول اللي تبعدها بينه وبينها سراب..
وهو هذا هو
قبــالها..
ويحس فيها..
وعلى طول نطق بقلبه باسمها
جمانه..
ليتك يالوليد..مارحت..!!
\\..حبي لك وطنــ..\\
الوليــد
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت عارف أنك جمانه..واحساسي مايخيب ابدا..

انحرجت ..وحبت تغير الموضوع والحميمه اللي طغت على الجو..وقالت له بعصبيه..
\\..حبي لك وطنــ..\\
ليش لحد اللحين صاحي..!!
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت أنتظرك..
\\..حبي لك وطنــ..\\
تنتظرني..!!؟
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت أنتظرك من اول مارسلت لك ايميلي..وكنت عارف اذا دخلتي بتدخلين


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم