رواية لمني بشوق واحضني -47


رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -47

طلعت الخاله مريم من جناحها الي بالدور الي تحت وراحت للصاله ..

كانت دانه تو داخله ...
وقفت سوير بغرور وقالت :-انا جيت اعتذر واحب اقولك اني مو ندمانه على شي
قالت دانه بغرور اقوى من غرورها :-وانتي لو تعلنين عذرك بالتلفزيون ماقبلته لانك ماتهميني لا انتي ولا اعذارك وبعدين صدق من قال ذيل الكلب عوج
عصبت ساره واخذت عبايتها وقبل لاتروح قالت تستهزء :-الا وينه ولد عمي سياراته برى وهو ماله شوف
قالت دانه وهي بس ذكرت اسم راكان تمنت لو تموتها عن الحياه :-لاعاد اسمعك تجيبين طاري اسمه على لسانك مره ثانيه لاني ماراح اتردد في قطعه لك
ناظرتها ساره من فوق لتحت ...قالت دانه بلهجه ناعمه :- لحظه
وقفت ساره والتفتت يمها ...
ابتسمت دانه واشرت على الشغالات يسون الي طلبته منهن ، صرخت ساره لان شغالتين كتفنها ووحده حطت السكينه الخاصه بالرسايل على رقبتها
قالت دانه وهي تقرب منها :-ممكن توصفين لي شعورك
طلعت عيون ساره قدام وخافت من الموت ... والي عزز خوفها لها ان راكان لو فرضنا وذبحتها بيقدر بشكل ما يطلع هو وزوجته منها
قالت بخوف ورجفه :-د..د..دانه تكفين انـ انا اسفه حب راكان اعماني
دانه وهي ترفع حاجب :-هذي هي المره الثانيه الي اخليك فيها تطلعين من بيتي تمشين وتذكري الثالثه ثابته
طبعا الخاله مريم كانت متفــــــــــــــــرجه ومذهوله من تصرف دانه ...
اشرت دانه للشغالات يتركنها
قالت دانه وهي تتعداها :-من غير مطرود
طلعت ساره بسرعة الصاروخ من البيت لابوها الي كان ينتظرها بالسياره برى
قالت الخاله مريم وهي تحب راسها :-والله وعرفتي تربينها وتردين لها الصاع صاعين
قالت دانه :-ماهو طبعي يمه لكن بعض الناس يجبرونك على هالتصرفات هالانسانه هددت حياتي يعني وصلت لحدود الجنون بتصرفاتها من جد شكلها مريضه نفسيا
ام راكان (مريم) :-فعلا انا سمعت امها تلمح قبل كم شهر انها تراجع طبيب نفسي
دانه من قلبها :-من هالحال واردى
ام راكان (مريم) :-طيب يمه انتي روحي ارتاحي وصلي العشا وانا بروح لغرفتي واصلي
ابتسمت :-ان شاء الله ..
طلعت دانه لغرفتها بعدها بخمس دقايق نزل راكان ولقى امه (مريم) تحت
راكان وهو ينزل بسرعه :-هاه شصار
ابتسمت :-علوم
ابتسم :-تدرين شلون بروح المسجد اصلي وعقبها برجع واخذ منك التفاصيل
امه (مريم) :-بحفظ الله
وطلع المسجد وامه راحت لغرفتها

(الجزء الثاني)

><بيت ابو سعود><
كيف الدموع تستمر ايام وماتوقف ...
مسحت نوف دموعها ..وعدلت شكلها ونزلت تحت هي مواجهه عمها مواجهته وبدل مايكون اجلا بتخليه اجلا
نزلت تحت لقت عمها جالس يتقهوى وعمتها جالسه تقهويه ...
تغيرت لون وجيههم
قالت ام سعود بحنيتها المعروفه :-ليش واقفه تعالي اجلسي
ابتسمت نص ابتسامه وهي تفرك يدينها فبعض
دخلت وحبت راس عمها وجلست جنبه
ماقدر ابو سعود يناظر وجهها ، حست بغصه تخنقها قالت لعمها :-السموحه ياعمي
قال بدون نفس :-الي سويتيه مايسويه كافر
حمر وجهها وتجمعت الدموع بعينها :-السموحه ياعمي كانت ضعافة نفس مني
انصدمت ام سعود من التغير الي صايبها لها الدرجه الحمل مغيرها .. يمكن السالفه كلها غيرة حريم ومادام انها حامل خلاص عقلت وماراح تتعرض لالماس
كان لسى زعلان منها لكنه قال :-الله يسامحنا جميع انتي زوجة ولدي الحين ولك شريكه فيه ارضي بهالواقع شوفيها هي راضيه وانتي الي ماخذتها منها يعني مو باختيارها اما انتي تزوجتيه وانتي عارفه انه متزوج
نوف وهي منزله وجهها من الفشله :-ان شاء الله
وفي هالوقت دخل سعود والماس معه كان مبتسم لكنه شاف نوف من هنا وماتت ابتسامته طوالي ...
توترت بشوفته وتوتر هو بعد .. الجو الي بينهم ماغاب عن عين الماس ..لحظه
سعود والماس:-السلام عليكم
الكل :-وعليكم
قال سعود وهو ماجلس حتى :-انا بطلع فوق
وقال عند الباب :- نوف تعالي حضريلي ملابس باخذ شاور
ارتبكت وانصدمت لانه لاول مره يطلب منها شي وقفت بسرعه :-ان شاء الله
وطلع من الصاله
وقفت ولحقتـــــــــــــــــــــــــــه
تغير لون وجه الماس من الغيره الي ذابحتها ...
قالت :-استاذن بطلع غرفتي
عمها حب يلطف الجو :-اجلسي يبه معي
الماس وهي تحاول تبتسم :-بنزل عبايتي وبرجع
عمها :-براحتك
وطلعت بسرعه وهي ماتشوف من الدموع .. كذا ياسعود هذا ندمكـ ..
،
،
دخلت نوف الغرفه وهي مرتبكه وخايفه ...
لقته واقف ينتظرها ...
وعرفت ان الشاور عذر عشان يحاكيها...
قال بدون مقدمات :-كيفك
دمعت وقالت وعينها بالارض :-بخير
قال سعود وهو من جد متضايق :-ماكنت ابي اتصرف هالتصرف لكنك اجبرتيني اتمنى تكوني في المستقبل اعقل من كذا
نوف بهمس :-ان شاء الله
كمل سعود وهو يحس بضيق بصدره :-شوفي يابنت عمي انا ما رفضت اتزوج بك لشخصك لا انا رافض الزواج على الماس ككل .. لكني انجبرت انتي صغيره وحلوه والف من يتمناك
قاطعته بحزن :-الا انت
حس انه ظلمها في وقت انها هي الي ظلمت نفسها :-للاسف ايه ...
بلعت غصتها وقالت :-انا موافقه على الي تشوفه مناسب
تفاجأ سعود من ردها توقعها تهدده تتوعده تستلعن معه كالعاده :-وش قلتي
قالت بحزن :-ساعدني اسوي لو شي واحد بحياتي صح
رحم حالها لكنه جمد قلبه ان خلاها على ذمته بيظلمها اكثر :-انا بطلقك
ما تفاجأت بقراره .. لكنه هزها من داخل ...
اسوء ماقد مر بحياتها عدم القبول الي شافته منه .. هو مايكرهها لكنه مايتقبلها ولاحتى حاول يتقبلها ...
همست :-الي تشوفه
حس بضيق مايوصف ... وقال :-مو الحين بعد كم شهر
ومشى للباب ,,,
وقبل لايطلع قال :-ابترك لك سالفة الاجهاض دبريها بمعرفتك قبل لاننفصل
هزت راسها
وطلع من الغرفه ...
جلست على طرف السرير تبـــــــــــــــــــــــــــــــــكي ... من القهر والحزن والتحطيم
"انا الي جبته لنفسي"
دق الباب ....
وقفت ومسحت دموعها بسرعه فتحت الباب وتفاجأت :-عمه
دخلت وقالت بحنان :-بغيت اسولف معك شوي
قالت بصوت مبحوح من البكا :-حياك
دخلت ام سعود بهيبتها وسكرت نوف الباب ...
قالت ام سعود بدون مقدمات :-لاحظت انك هاليومين متغيره وفيه شي مضايقك
رجعت الدموع تطل من عيونها ...
قالت :-سلامتك مافيني شي
مسكتها ام سعود مع يدها وقالت لها :-انا بمقام امك وانتي بمكانة بناتي عندي
سالت دموع نوف وضمتها ام سعود لصدرها...
قالت ام سعود وهي تمسح على راسها :-بس يمه هدي نفسك وفضفضيلي
قالت نوف وهي تتذكر كلام سعود :-يمه ما ظنيت حملي بيثبت
انصدمت ام سعود :-ايش
كملت :-لما رحت للطبيبه وبلغتني اني حامل قالت لي ان الحمل مو ثابت ويمكن اجهض ..
رحمتها ام سعود :-الله يستر يمه
قالت نوف :-عطتني فرصه هالاسبوعين وبروح لها يا يثبت يا اكون مجهضته ... لانه توه صغير وبالشهور الاولى
ام سعود :-الله يستر يمه عشان كذا حسيتك منكسره
>>>منكــــ ،،،ــــــــره !!!
آه لو تدرين ان الواحد لا انكسر مره ..صعب يرجع مثل اول
قالت نوف :-الله يكون بالعون ياعمه ..
قالت ام سعود :-يمه انتي مرتاحه مع سعود
سالت دموعها :-الصراحه لا ياعمه لا انا ابيه ولا هو يبيني
ماخاب ظن ام سعود ولكن الي صدمها ان نوف بعد ماتبيه !
قالت :-غريبه الي اعرفه انك تبينه
هزت نوف كتوفها قول الحقيقه هو الشي الوحيد المقنع :-صادقه يمه بس انا كنت احسبه بيترك الماس لا اخذته ولا جبت له ولد ومافكرت مره كيف بعيش مع رجال ما يبيني ومغصوب يتزوجني كنت جاهله وغبيه ..وعرفت اني انا مو قادره اعيش معه وهو ما يحط عينه بعيني ولا يناظرني كني غريبه ..حتى لا بغى شي نادى الماس بالغلط ...
مسحت دموعها ...
وقالت :-انا دخلت غلط بينهم ومالي مكان بحياتهم حتى لو هو ماطلقني فـ مو عشاني عشان ابوي وعماني واصلا عيشتي معه تجرحني وتقتلني بالساعه والدقيقه .. انا صحيت لكن متاخره .. يمكن ياعمه بزمنكم كان الي يهم الحرمه رجال يصرف عليها وبس لكن في زمنا اكثر شي نحتاجه زوج يهتم بنا وبشعورنا ويحبنا ببساطه وهالاشياء مالقيتها مع سعود صح انه ما اخطا علي لكن ماتنجبر روح على روح هذا اقرب وصف لحالنا
مسحت ام سعود دموعها بجلالها :-والله يمه كلنا كنا ضد هالزواج لكن الي صار صار وانا كنت عارفه ان هذي هي النهايه لان سعود ولدي واعرفه زين قلبه ملك لالماس بس
قالت نوف بحزن:-صادقه ومن يلومه الماس تسواي وتسوى عشر مثلي
انصدمت ام سعود تفكر هل هي بعلم ولا حلم
وان الي تتكلم الحين معها هي نوف بنت وضحى الحيــــــــــــــــــــــــهـ
قالت ام سعود وهي توقف :-يمهـ (وعسوا ان تكرهوا شي وهو خيرا لكم) صدق الله العظيم ، كل شي في هالكون له حكمه وماتدرين وش الحكمه من زواجك بسعود .. ورحمة ربك واسعهـ
نوف :-ونعم بالله
××
×
×
>>>>>>في جناح الماس
دخل سعود الجناح لقى الماس جالسه تمشط شعرها بعصبيه ..
على ضيقته لكنه ابتسم شكلها معصبه ...
اخذ مخده صغيره وحطها ورى ظهره قال برقه -قلبووووووووو
التفتت يمه زعلانه وواصله حدها :-لا روح لها وش تبي فيني
ابتسم وقال بيقهرها :-قولكـ
انقهرت منه :-ايه عتب هالباب وشف وش بيصير
سعود :-هههههههههههه ياقويه
من تعصيبتها حذفته بالفرشه تبيها في صدره لكنه حط المخده بينه وبينها
سعود :-ههههههههههههه ماتخلي طبعكـ
حطت عينها على قزازة عطر كبيره .. طلعت عيونه برى
قال يتمصلح :-ما اهون عليك تلفعيني بقزازة العطر
مسكت نفسها لاتضحك ...
وناظرته بحقد ... رجعت شعرها ورى بسرعه ..
وزاد النبض بقلب سعود ... :-دبدوبتي
من جد عصبت :-دبدوبه بعينك
سعود :-ههههههههههههههههه
مسكت بطنها لانها حست بمغص قوي ...
كانت بتطيح لولا انه مسكها ...
صرخ :-المـــــــــــــاس شفيك
قالت وهي بحضنه :-احس بمغص فظيع
اختبص سعود :-توك باخر الشهر السادس ماحولك ولاده
من قوة الالم ماقدرت ترد عليه ... قال بخوف :-تقدرين تمشين ولا اشيلك
قالت بتعب :-اقدر
وقفها وراح جاب عبايتها الي كانت مرميه على السرير
وطلعوا ...
قابلتهم ام سعود بالسيب وارتاعت :-وش فيكم
سعود وهو مسند الماس :-الماس تعبانه يمه تعالي معنا ماني عارف التم على نفسي
امه وهي تحاول تسرع لغرفتها :-يالله بجيب عباتي
طلعت نوف من غرفتها وخافت .....
جت تركض قالت بخوف :-شفيه
لاحظ سعود عيونها المحمره من البكا وزادت ضيقته ضعفين ...
سعود :-الماس تعبانه ...
مسكتها معه ..ونزلوها تحت ...
كانت منال تو جايه من المطبخ وشافت الماس والي صدمها اكثر ان نوف ماسكتها لين يجيب سعود السياره جنب الباب ...
ركضت :-الماس سلامتك
الماس بتعب :-تعبانه شوي
نزلـــــــــــــــت امهم ونوف ساعدت سعود وركبوا الماس بالسياره ...
قالت لسعود وهي تمسك كم ثوبه :-كلمنا وطمنا
هز راسه لان قلبه وعقله مع الماس ...
دخلن البيت وسعود بسرعة البرق مشى للمستشفى
،
،
،،
><بيت راكان><
دخل راكان البيت لقى امهاته جالسات يسولفن كالعاده ..
سلم وجلس جنب امه مريم :-يالله يمه عطيني العلوم
امه مريم :-ههههههههههههههههه ماعندك وقت
ام راكان :-والله يا ان حرمتك تنحط على الجرح يطيب
راكان :-تعلمني ولاشلون
امه مريم :-شف اول شي بنت عمك قالت اني جايه اعتذر وماني ندمانه اصلا
راكان :-حلوه ذي تعتذر وموندمانه
كملت امه :-ماشفت شي
راكان :-ايوه
امه :-قالت لها دانه وانتي لو تعلنين عذرك بالتلفزيون ماقبلته لانك ماتهميني لا انتي ولا اعذارك وبعدين صدق من قال ذيل الكلب عوج
راكان :-هههههههههههههههههههههههههه كفو
امهاته :-هههههههههههههههه ماسمعت شي
راكان استانس :-بعد
كملت امه :-قليلة الحيا سالت عنك قالت لها دانه ان جابت سيرتك مره ثانيه قطعت له لسانها بدون ماتتردد
راكان :-هههههههههههههههههههههههههههههه
امه متحمسه :-نجي لاهم جزء
راكان :-بعد باقي شي
الا وبدخلة دانه لابسه فستان موف صيفي تخبل راكان يوم شافها :-سلام
"وعليكم"
راكان بحب :-هلا هلا يادانه بعين راكانك
حمر وجه دانه وامهاته جلسن يضحكن
قال راكان وهو يوسع لها تجلس جنبه :-تعالي حياتي امي تعلمني بقصة وحده قويه على ايام اول
تحمست دانه وقالت ببراءه :-والله يالله يمه قولي
امه :-هههههههههههههههههه الله يقطع ابليسك
غمز لها وفهمت ..قالت ببراءه :- المهم وين وصلنا
راكان (يستخف دمه) :-وصلنا لاهم جزء
عدلت امه جلستها وقالت له :-المهم ها البنت القويه وقبل لاتطلع ذيك الحرمه قالت لها لحظه ووقفت ذيك وغمزت للشغالات وخلتهن يكتفنها وحطت وحده منهن سكين الرسايل على رقبت ذيك وقالت اشرحيلي شعورك
درت دانه انهم يتكلمون عنها :-ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
انهبل راكان والتفت يم دانه :- من جد سويتي كذا
ابتسمت له وبانت غمازاتها ... وتخبل راكان !
قالت امه :-لا وكرشتها بعد وقالت لها هذي هي المره الثانيه الي اخليك فيها تطلعين من بيتي تمشين وتذكري الثالثه ثابته
راكان وهو يمسك يدها بقوه :-ههههههههههههههههههههه كفووووووووووو والله تربيتي ماراحت هدر
امهاته :- ههههههههههههههههههههههههههه
دانه :- ههههههههههههههههههههه اصغر عيالك
راكان :-هههههههههههههههههههه والله المفروض الواحد يحسب لك الف حساب
دانه وهي ترفع حاجب :-طبعا انا دانه بنت فهد
راكان :-والله والنعم
ابتسمت :-ماعليك زود
تخبل راكان ... وقالت له امه مريم :- نحنو هنا
حــــــــــــمر وجه دانــــــــــــــــه
وقال راكان بطفش (يستهبل) :-لاحول حرام املي عيني من هالوجه الصبوح والله مشكله العجز
امهاته :-هههههههههههههههههههههههههههههه
قالت امه مريم :-بيدك تفتك منا
قاطعها :-عرس مافيه عرس
الكل :- هههههههههههههههههههههههههههههههه
دانه (تستهبل) :-لاتوقف بوجه نصيب ماماتي ركوني
قال بوله زايد بيقهر امهاته :-يالبيـــــــــــــهـ من بكره ازوجهن كم دندونه عندي
دانه :-هههههههههههههههههه
امه مريم :- من حلاتكم (التفتت يم ام راكان ) هاتي عصاك بلفعهم فيها
راكان حب على راسها :-ههههههههههههههههه امسحيها بوجهي تبين العرس ماعندي مانع اهم شي يكون شايب مستقيم ومايتعدى ثمانين ماني فاضي اسوي عزا في بيتي عقب شهرين
الكل :-ههههههههههههههههههههههههههههههه
دانه :-حلوه شايب مستقيم ههههههههههههههههههه
امه مسويه فيها معصبه :-فال الله ولا فالك عزا ايش
قال يستهبل :-وراك مفجوعه يمه امزح
قالت امه :-لاتمزح في هالامور مره ثانيه
راكان وهو يبتسم :-لو الله كاتب يكون ببيتنا عزا عقب شهرين بيكون فيه عزا رضينا ولا مارضينا
هنا عصبت دانه :-عن هالسيره ضيقت خلقي
رفع يدينه :-ما اقوى على زعل نوارات البيت
امه مريم :-هذا الي فالح فيه تلعب علينا
راكان :-هههههههههههههههههههههههههه الله يسلمني
دانه :-هههههههههههههههههههههه لا ويمدح نفسه بعد
راكان :- افا قلبتي علي
دانه :-ههههههههههههههههههههههههههه وانا اقدر
امه مريم :-احممممممممممم لا اله الا الله اليوم فاصخين الحيا
الكل :-هههههههههههههههههههههههههههههه
ام راكان :-انتي علامك منقلبه حسوده اليوم خليهم يتهنون بشبابهم
دانه وراكان :- هههههههههههههههههههههههههههههه
امه مريم :- ههههههههههههههههههههههه وانا احسبك بتفزعين
وقف راكان :-انا عندي شغل اسمحولي لاحطيتوا العشا نادوني
ام راكان :- مو قلنا الشغل بالمكتب مو هنا بترجع لطبعك الاولي شغل شغل شغل
ابتسم وقال :-اليوم عندي كم شغله ماخلصتهن بخلصها ساعه بالكثير وبرجع
طلع راكان وتململت دانه بمكانها ..
الخاله مريم :-هههههههههههههههههههه الله يخلف علينا الحقيه
فزت دانه وحبتها على خده :-هههههههههههههههه يسلمو يا احلى ام
وطلعت تركض ...
امهاته :-ههههههههههههههههههههه الله يخليهم لبعض
ام راكان :-اللهم امين
،
؟
،
دخلت دانه مكتب راكان وكان يشتغل على اللاب توب ... وجنبه كومة ملفات ...
ابتسمت :-مساعده
تنهد راكان :-جابك ربي تعالي ساعديني كنت بكلم محمد لكن مدامك جيتي ساعديني انتي
جلست جنبه ، وفهمها التفاصيل ,,
وراح الوقت لانهم اندمجوا بالشغل
قالت له وهي تسكر اخر ملــــــــــــــــــــف وتتمطى من بعد التعب :-شكل هالصفقه دسمه
ابتسم وهو يسكر اللاب توب :-صفقة العمر على قولتهم ..
دانه :-متى هالصفقه زي ما اشوف صفقه بهالحجم لازم يشرف عليها واحد منكم انت او محمد
راكان :-الدور دور محمد هو الي بيروح
دانه :-هههههههههههههههههه دور محمد
ابتسم راكان :-ايه انا ومحمد حاطين ادوار في السفر لان بعض شغلنا يستوجب نسافر
دانه :-ماشاء الله عليكم تخطيط عملي
راكان :-لازم التخطيط اذا ما احسنتي التخطيط راح تضيعين بالسوق ...
ابتسمت وتمسكت بذراعه وحاطة راسها عليه :-الله يخليك لنا مالي بوجع الراس الارقام صابتني بحول
راكان :-هههههههههههههههههههههه
وقفت ومدت يدها له :-يالله ننزل
مسك يدها ووقف مشت لكنه كان واقف قالت له :-شفيك
قال وهو يقرب منها :-الا ماقلت لك انك طالعه تجننين
حمر وجهها ...
راكان :-ههههههههههههه لاحول تدرين شلون خلينا ننزل لاتجي علوم
دانه :-هههههههههههههههههههه يالله
ونزلوا ...
×
×

في المستشفى 

كان سعود واقف يناظر في الطبيبه الي كانت تكشف على الماس وقلبه يعوره وامه تهديه ...
شوي وجت الطبيبه وهي مبتسمه :-لاتخافون خير ان شاء الله
سعود شوي وينهار :-شلون خير وهي تعبانه وتتلوى من بطنها
امه :-يمه هدي نفسك
ابتسمت الطبيبه :-تفضل اجلس
جلس سعود غصب ...
قالت له الطبيبه :-زوجتك اعصابها مشدوده عشان كذا تحس بالام في بطنها
سعود مو فاهم :-ممكن توضحين لي اكثر
الطبيبه :-قلت لك اعصابها مشدوده سببت شوية تقلصات ببطنها خلتها تتالم هالامور نوعا ما عاديه لكن في حالة زوجتك حساسه نظرا للي تعرضت له الشهور الي فاتت من ضغوط واخر طيحه لها ماتساعد في مقاومة هالاشياء
سعود :-طيب وش العمل وش الي يخليها ما تتالم كذا
الطبيبه في نفسها (لو تدرين عن كبر حظك يا الماس برجلك الي نادر وجوده )
قالت :-انا عطيتها مهدي اخذها للبيت وراح تنام بالكثير 12 ساعه هي بامس الحاجه لها نظرا لانها مانامت له اكثر من يوم ..
انقهر سعود لانها تعبانه والسبب هو ..
وقف وقال :-الله يعطيك العافيه ..
قالت له وهي تكتب :-يعافيك ربي ................خذ هذي ادويه لازم تاخذها بانتظام
ومدت الورقه
رفعت راسها ولقته عند الماس يهمس لها ويساعدها ...
امه :-هاتيها يابنيتي انا بعطيها له
الطبيبه :-تفضلي ياخاله
امه :-ماتقصرين
الطبيبه :-واجبي ياخاله ..
همس سعود لها وهي توقف :-تقدرين تمشين
همست :-دايخه شوي
ابتسم :-لانهم معطينك مهدئ كذا يالغاليه يوم وزود ماتنامين
قالت بهمس :-كيف انام وعينك محرومه من النوم
قاطعتهم امه :-يالله يمه مشينا
سعود وهو مسند الماس :-ايه
وطلعوا من المستشفى

><بيت احمد ><الساعه - 11 ونصف مساء
كانت سعاد نايمه ...
وماهي بداريه ولاحاسه بالخطر والموت الي يحاوطها من كل مكان ..
تقلبت في فراشها وهي تحس بضيق في التنفس ...
،
،
يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم