رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي -49



رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي - غرام


رواية حسبتك عديم أحساس وصرت كل احساسي -49

اميره تمسح دموعها: رزاان تكفين اصحي اصحي
كملت:تكفوون بسرعه احسها خلاص ماتت
زياد بتوتر: يا اختي لو اسرعنا اكثر من كذا احنا اللي بنموت مو اهي خلاص قربنا لا تخافين وصلنا
اميره لاحظت رموش رزان تهتز كانها تحاول تفتح عيونها وموقادره بعد جهد فتحتها وتحس جبال الدنيا عليها وراسها يلف فيها وجسمها مخدر وثقيل والم في بطنها لا يتحمل مثل سكاكين تقتلها ببطأ: وين انا ويني فيه
اميره بغت تموت من الفرحه: الحمد الله على سلامتك كذا تخوفيني بنروح الحين المستشفى عشان نتطمن عليك
من سمعت كلمه مستشفى واهي داخله في حاله هستريه من الصياح والصراخ لدرجه خوفت فيها احمد وزياد حسو انها بتموت خلااص..
رزاان واهي تبكي مثل المجنونه: ودوني البيت ودوووني والا رميت نفسي من السياره بسررعه
اميره تحاول تهديها: خلاص طيب بنروح البيت اهدي اهدي
رزان لازالت بفنس الحاله: لا تكذبين يله وصلوني الحين يلللله
احمد بخوف مو طبيعي: خلاص والله بنوصلك البيت خلاص مافي مستشفيات
بدت تهدى لما وصلت لحيهم وشافت باب البيت نزلت بسرعه بدون ما تقول ولا كلمه
اميره انحرجت منها وقبل ما تنزل: مشكور يا احمد ويا زياد تعبناكم معانا
احمد: ولا يهمك احنا اهل بس طمني الاهل عليها
اميره:ان شاء الله مع السلامه
احمد: فمان الله

بعد التعب اللي سووه واهم يبعدون مشاعل عن اميره
مها تجلس بصعوبها على الكرسي: ااه يا رجلي وظهري الله ياخذها اميره كسرت ظهري
نوف بنفس التعب: ايه والله واختك ما قصرت فيني
في جالسه بس كانت سرحانه...
ومي مو احسن منها حاله شايله هم زواجها اللي من اوله باين فشله وشايله هم نتيجتها ونسبتها اللي بتطلع بكراا
مها: وش فيكم ساكتات
في بطفش: راسي يعورني وكل شي يعورني وشايله هم النسبه الززفت بتطلع بكرا والا ناسيه
مها:اهاا ايه صح بالتوفيق ان شاء الله
نوف:هههههههههههههههههه ضحكتني عز الله نجحنا انا اهلي منعو عني ثلاث محاولات انتحار ناجحه
البنات:هههههههههههههههههههههههههههه
مها واهي تضحك: وشلون يعني؟؟@!
نوف تعدل جلستها: شوفي اول مرتين امي مسكتني على اخر لحظه بطب من السطح يعني محاولتين سطحيه والمره الثالثه كنت بشرب لبن منتهيه مدته
يتبع>>>[/b]



تابع>>>

مها واهي تضحك: وشلون يعني؟؟@!
نوف تعدل جلستها: شوفي اول مرتين امي مسكتني على اخر لحظه بطب من السطح يعني محاولتين سطحيه والمره الثالثه كنت بشرب لبن منتهيه مدته
مها ماتت ضحك:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه وشربتيه
نوف:هههههههههههههههه لا خالد لحقني في اللحظه الاخيره ونبط العلبه بالنبيطه لحد ما طاحت على لارض وانكبت
تنهدت من سمعت اسمه" لمتى بنظل على هالحال يا خالد انا احبك وانت تحبني وانا متأكده من هالشي بس وش اللي غيرك علي وين عطفك وحنانك وطيبه قلبك اشياء كثيره تغيرت فيك بس لازم ترجع لي لاني لك وانت لي "
في: ربك يستر بس يا نروح فيها يا ربك يعديها
مها: وانتو ما حاولتو تنتحرون بعد
في: شوفي اانا ما اقولك اننا مهابيل مثل ذا المجنونه بس كل وحده فينا ما قصرت
مها : وشلون وش سويتو؟؟!
في: انا عن نفسي ذاك اليوم نمت تحت السرير وقمت مكتومه لان الكتاب تسكر على وجهي ههههههههههههههههههههههه
مها:هههههههههههههههههههههههه ومي
في لفت تناظر مي اللي مو معاهم ابد: عاد ذي الثانيه وش سوت ياربي وش سوت ايييه مسكت وعد وربطتها ورمتها في دولاب المطبخ اللي برا ساعه
مها:هههههههههههههههههههههههههههه ليش حرام عليكم وش سوت البنت وش ذنبها
في: تستاهل بس تجي ترقص قدامنا وتضحك ما تخلي احد يذاكر عاد مي ما قصرت معاها صح ميوو
ما ردت عليهم...
نوف تغمز: اللي ماخذ عقلك
مي بجديه: بليس ماخذ عقلي يله متى بنروح البيت كل الناس راحو ما بقى الا ام نواف ابي اروح البيت تعبانه
في: مو انتي لحالك خلاص استحملتي كل هالوقت استحملي الحين شوي بعد لا تصيرين نكد في نكد
مي بضيقه: خلاص تكفين مو ناقصتك
في سكتت لانها مقدره وضعهاا اللي اهي فيه...

في بيت رزان


رزان طلعت بتهالك على الدرج كل شوي الالم يزيد اكثر واكثر ما صدقت شافت باب غرفتها دخلت وقفلته وتسندت عليه بتعب وعلامات الالم كل مالها وتشتد عليها بدت تتألم ودها تصرخ بس كانت تعض على طرحتها بقوووه لحد ما جرت شفتها
اميره من ورى الباب تضربه بقوه كانت ميته خوف عليها: افتحي افتحي لا تخوفيني عليك اكثر من كذاا تكفييين
رزان كانت الالامها اكبر من انها تسمع أي صوت او تقدر تحرك أي شي
راحت فوق السرير ونزلت على الارض بقوووه طاحت على ظهرها وبدت تبكي بصمت كل اللي اهي فيه عارفه اسبابه وما تقدر تسمح لأحد يعرفه كانت حااامل وفي اول الحمل حست بهالشي لما تأخرت عليها عادتها الشهريه قررت تشتري اختبار حمل من الصيدليه بعيده عن البيت لان امها تعرف المصري اللي في الصيديله وممكن يغلط بأي كلمه وتنفضح
كانت تبكي بحرقه والم لانها ما تعرف حتى من ابو الجنين اللي في بطنها تحسرت على اليوم اللي فكرت تروح للجحيم برجلها ما تدري من العشره اللي دخلهم عليها وليد الحقير
ام رزان : وش فيك يا اميره كسرتي الباب
اميره بخوف ما تبي تنفضح:لا ولاشي بس ابي اكلمها في موضوع مهم واهي مطنشتني
ام رزان من دون اهتمام: بس كذا
اميره ارتاحت: ايه بس اشوفك خالتي متكشخه على وين
ام رزان: بروح عرس
اميره بدهشه: الحين
ام رزان: ايه الحين عرسهم ما يبدى الا متأخر يلهمع السلامه
اميره ما صدقت: مع السلامه.
رجعت تخبط على الباب مثل المجنونه ولا في لا رد ولا حتى همسه ماتت خوف
اميره ويدها ترتجتف: رزاان تكفين افتحي افتحي
اما هي كانت في عالم من الالم حاولت توقف على رجلها لحد ما وقف قلبها لما شافت الدم تحتها انهار ماتت مليون مرره اغمى عليها تحاول توصل للباب تبي أي احد يساعدها ينقذها من اللي اهي فيه
رجعت لحاله الاغماء وغرقانه بدمها..

اليوم الثاني



مشاعل بغرفتها النوم جافاها تدور طريقه تخلي سعد يهون عن خطبتها لانه ناوي يجي ويخطبها بكرا ما لقت الا هذي الطريقه صدق انها خطيره بس نتايجها مضمونه ميه في الميه
مسكت جوالها واتصلت على حسين
مشاعل بدلع: هلا حسوونتي
حسين: هلا وغلا شعوله كيفك قلبي
مشاعل: بخير وعندي لك مفأجأه!@@
حسين بستغراب: لا تقوولين
مشاعل: ايه اليوم
حسين : ياااحياتي انتي اخيرا وافقتي تطلعين معاي وين ما تبين نروح بنروح
مشاعل :امممممممم في مطعم جديد بالتحليه ودي اروح له
حسين: اعتبري نفسك هناك وشلون انتي بتجين والا اجي اخذك؟؟!@
مشاعل: لا انت تعال خذني الساعه 7 اوكي
حسين طايره من الفرحه:من الساعه 6 وانا عند بابكم
مشاعل : اوكي بااي
حسين يتنهد: بااي يا احلى بنت عرفتها بحياتي
مشاعل بدلع ماله داعي: بااي قلبوو لا تطول علي
حسين: وانا مجنون يله روحي البسي من الحين
مشاعل تناظر الساعه: تونا اربع العصر شوي وبلبس واستناك اوكي
حسين: اوكي قلبي بااي
مشاعل: باي
مشاعل"ههههههههههههههههههه والله غبي احسن شي ان مصاحبه واحد غبي الطيور على اشكالها اميره تحب واحد مثلها بس لازم انفذ الخطه حرفيا والا راح تكون نهايتي بسببها"
&&&&في بيت ابو احمد***
البنات كانو يدورون ميتين خوف للي تدور بجوالها واللي كل شوي فاتحه موقع الوزاره
احمد: تراكم حولتونا روحو غرفكم استنو هناك مو اول ناس يستنون نتيجه الوزاره تطلع كلنا كنا مثلكم ما سوينا كذا
في: ياخي نقطنا بسكاتك عندك كلمه زينه قلها ما عندك اسكت احنا خايفين ومخلين الشجاعه لك
ام احمد: عيب يا بنت اخوك الكبير هذاا#
في بطفش: يمه خليه يسكت والله ميتين خوف
مي كانت بس ساكته بعد مكالمه نواف امس لها في الليل واهي حتى النوم ما ذاقته
***بعد تعب الملكه تعب جسدي وتعب نفسي من الابتسامه اللي راسمتها على وجهها طول السهره حطت راسها على مخدتها والنوم مجافيها ما تدري نواف بيدق والا لا حاولت تنام تقلبت في السرير لحد ما طفشت قامت وجلست على البلكونه اللي تطل على المسبح يعني مستوره وما في احد ممكن يكشفها..
جلست تهز بالكرسي وصوته مزعجها وشوي ودق جوالها شافت رقم غريب شكت انه اهو فردت
مي : الو
نواف: هلا مي عسى ما ازعجتك
مي بتوتر: لا ما ازعجتني
نواف: يعني لسى ما نمتي
مي بجفاف: لا
نواف منحرج: مي انا حاب اعتذر لك
مي استغربت: على ايش
يتبع>>



تابع>>>

مي استغربت: على ايش
نوف: انا عارف اني اليوم ضايقت بطريقتي والله مو هذا اسلوبي بس انتي تعرفين ان رزان بنت اخوي الوحيده انا عمها وما عندها غيري ولازم اهتم فيها
مي : اهاا لا ما زعلت طيب تطمنت عليها؟؟!@
نواف: ايه اتصلت على امها وقالت انها رجعت البيت
مي: طيب الحمد الله
نواف حس انها لا زالت متضايقه كان يدور طريقه يخليها تطلع اللي بقلبها له: مي بقولك شي نسيت اقوله امس
مي ببرود: تفضل!!@
نواف: انتي كنتي طالعه قمررررر
مي انحرجت حست بحراره في جسمها : شكراا
نواف يبي يحرجها: بس شكرااا وانا طيب
مي بحيا: انت ايش
نواف بنبره خبث:انا ما كنت كاشخ وضبط السكسوكه عشان مين مو عشانك
حست بحر لدرجه دخلت غرفتها: طيب شكرا
نواف: وانتي بس عندك شكرا شكرا بتذبيحني
مي :هههههههههههههه
نواف:الللللله ضحكتك تجنن
مي بحرج: لا تجنن ولا شي امي تهزئني عليها
نواف: افااا ياخالتي لا في هذي غلطانه ضحكتك حلوه قولي ليش؟؟!@
مي ودها تضحك: ليش؟؟!@
نواف: كذا حلوه اول شي يطلع هوا بعدين يطلع الصوت ههههههه
مي:ههههههههههههههههه
نواف ما حب يثقل عليها وخاصه انه اول مره يكلمها : طيب مي انا بسكر الحين ان شاء الله اكلمك بكرا
مي ما تدري ليش تضايقت: اوكي
نواف: مع السلامه يااا مي
مي : مع السلامه
سكرت وراحت تركض ورمت نفسها على السرير ودخلت وجهها بين المخدات وصرخت ما توقعته كذا ابدا عكس اللي شافته اليوم
مي" يا ترى كيف راح تكون حياتي معاك يا نواف"
صحاها من احلام اليقظه حقتها في : وين تروحين انتي هاليومين
مي تستهزء: هه اروح البقاله
في:ههههاي ما تضحكين يا ثقل دمي
مي: ههههاي عارفه
في تكلم امها: يمه ما ردت صديقتك ذي علينا لحد الحين
ام احمد كان لها صديقه في التوجيه وتبرعت انها تطلع نتايج البنات بنفسها
ام احمد: انتي متأكده ارسلتي بياناتكم كلها صح
في: ايه متاكده راجعتهم ميه مره بس طولت يممممه طولت
ام احمد من دون اهتمام: ان شاء الله ناجحين لا تصجون روسنا
احمد يقلد: ايه لا تصجون روسنا
مي: انت اسكت اسكت
احمد: ترا بقوم وادعسك انتي وياها ولا نسبه ولا زفت ينفعكم من يدي
مي : يوووووه بروح غرفتي احسن
راحت غرفتها وجلست على الايميل تبي أي شي يبعد عنها التوتر والخوف اللي اهي فيه
دق جوالها
مي: الوو
هدى: هلا ساره
مي: انا بنتها
هدي: أي وحده
مي: انا مي
هدي: يله مبروك يا مي نسبتك طلعت 94.25 واختك 95.75 والاخيره نوف اتوقع 96.11
مي حست مثل اللي صافقها كف ضربت الاب توب بقوه
هدي: الوو
مي بصوت فيه صياح: معاك
هدي خافت: وش فيك مو حلوه
مي واهي تصيح: لااا مو حلوه
هدي مرتاعه: طيب طيب انا اسفه مع السلامه
وسكرت في وجهها
نزلت تركض تدور في لقتها تلعب بجوالها
في رفعت عينها عرفت كل شي : كم
مي واهي ماسكه دمعتها بالقووه: مين انا
في تهز راسها بخوف: ايه
مي: 94.25
وجلست تصيح بقوووه
في طارت عندها : وانا
مي واهي تصيح: 95ونوف 96
جلسو الثنتين يصيحون ما يدرون من الفرحه من الزعل المهم انهم يصيحون
مسكت الجوال تتصل على نوف
في واهي تمسح دموعها: طلعت
نوف واهي تنطط: احلفي
في: والله
نوف: كمممممممممممممم؟؟!@
في: انتي 96
شوي وتسمع صرخه هزت البيت وبغت تطرشها
في: عمى اذني
نوف ميته من الفرحه وبس تضحك وترقص: ياربي الحمد الله انا 96 96 يالليييييييل ياعين اه ياقلبي بيوقف بروج اصلي صلاه شكر
تذكرت: وانتي ومي كم
في فرحانه انها ارتاحت من الهم ومتضايقه كان ودها بأعلى: انا 95 ومي 94
نوف : مبروووووووووووووووووووك والله ماراخ تعبنا على الفاضي..
في بحزن: الحمد لله
نوف: لا تقولين انك زعلانه اذبحك
في: لا مو زعلانه فرحانه
نوف: ايه خلك كذا والله لو تدرين توني مكلمه نص البنات اللي طلعو نتايجهم بدري كلهم تحت التسعين الا وحده 93 يعني الحمد الله مليون مره
في: الحمد الله

جلست تناظر الساعه صارت7 الا ربع قامت ولبست وتكشخت على الاخر حطت عباتها في الشنطه وخذت جوال مها من دون ما تعرف وجلست تكتب مسج وبعد طلعت الروح قدرت تجيب رقمه من جوال متعب ما تدري وش جابه عنده بس اهم شي انها لقته وتأكدت انه اهو بعد لما اتصلت من جوال خدامتهم وتاكدت من الصوت
لان خطتها ما تتحمل أي غلطه مهما كانت بسيطه وصغيره..
اتصل حسين:هلا حياتي
مشاعل بدلع: هلا
حسين: لاتقولين لي ما جهزتي
مشاعل: الا جهزت لا تقول انك برا لسى باقي ربع ساعه
حسين احيانا يتذكر اميره ويندم لانه حس انه يحبها واهي تحبه بحقيقه بس لما يشوف جرأه مشاعل معاه ووشلون تحسسه لما تكلمه ينساها بسهوله....
حسين: ما اقدر مستعجل ابي اشوفك مشتااااااااااق لك لو علي كان من الصبح واقف عند بيتكم
مشاعل كان احساسها غير تفرح لما تلقى المدح وكلام الاعجاب والحب من الشباب شي يخليها تحس انها تملك العالم بطرف اصبعها: خلاص قلبي عشر دقايق على ما احاول اطلع من البيت اوكي
حسين: اوكي استناك لا تتأخرين باااي
مشاعل: باااي
نزلت بخطوات صغيره بعد ما فصخت صندلها ومسكته في يدها شافت مها مع الشغاله في المطبخ وامها في نايمه
نزلت بشويش
مها بعصبيه: وين رايحه مثل الحرامي
مشاعل التفت تسوي نفسها معصبه: وانتي وش دخلك؟؟!
مها: ابوي مانع عنك الطلعات لحد ما يخطبك سعد
مشاعل بتحدي: مافي احد يقدر يمنعني لما أجي اطلع فاااهمه
لفت ومشت من دون اهتمام وقف طلعتها يد مها اللي مسكتها بقوه
مها بقووه: ماراح تطلعين لو على جثتي مو ناقصين ابوك يقتلك
مشاعل دفتها لحد ما طاحت على حافه الدرج وطلعت...
مها تتألم وماسكه ظهرها: انتي للي بتذبحين نفسك بنفسك يا مشاعل
لبست عبايتها وطلعت من الباب ولقت سياره حسين ورا المسجد بخطوات سريعه ركبت
حسين مو مصدق: هلا وغلا بالطرش ورش والبيض الفقش
مشاعل" يع وش هالكلام"
مشاعل ببتسامه مغصوبه: هلا يله قلبي امشي
حسين: يله

كان جالس في الصاله مع امه اللي من بعد ما قالها عن موضوع زواجه من مشاعل واهي كلامها قل معاه وكان هالشي مضايقه
وصله مسج قراه واهو مو مصدق
((اذا تبي تعرف خطيبتك مشاعل المستقبليه وينها فيه تعال مطعم.......... بالتحليه الساعه 7 وشف بنفسك))
وقف على حيله من دون ولا كلمه
ام سعد: وين رايح
سعد واهو معصب لدرجه جنونيه يحاول يكبت النيران اللي شبت بصدره: مشوار ماراح اطول
وطلع غرفته بسرعه غير ملابسه ولبس ثوب من دون غتره وطلع..
كان يمشي بسرعه مليووون كل مره يتحاشى السيارات بصعوبه لدرجه

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم