رواية الله يبقيك لعين ترجيك -55

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام

رواية الله يبقيك لعين ترجيك -55

تركي بمكر: طيب الصح على الجملة كلها ... ولا على زوجك حبيبك؟؟؟

شهد وجهها حمر ونزلت راسها: ممكن تنادي المصورة؟؟؟

تركي: هههه امرك


طلعوا تركي وشهد متوجهين للفندق ... وطلعوا البنات معهم ... ناويين يوصلونهم للفندق ويطفشون تركي في عيشته ...

ركبت رؤى مع فواز ... ولينا مع خالد ... وربى مع سلطان ... ولما انتظرت مع امها لانها بترجع البيت ... وقفت ليان في الشارع ..

ليان: والله اشوف كل وحدة ركبت مع زوجها ... وانا؟؟؟

فواز يكلمها من الشباك: الحقينا بتاكسي

الشباب: ههههه

طلع خالد من شباك سيارته: وخذي هالاغنية اهداء ... وشغل المسجل على اغنية التاكسي

يالتاكسي يا التكسي

خذني لها يا التكسي

وبسكتك خلنا نمر ناخذ عطر رومانسي

مشتاقه

حبيبتي مشـتاقه

خذني لها بسرعه لا اسوي شي في نفسي ...


الاغنية شغالة والشباب يغنون معها ... وليان ضرب عندها الامبير من القهر ...


سيارة شهد وتركي ...

شهد: حرام عليهم ... ليش يسوون فيهم كذا؟؟؟

تركي: يعني ما تعرفين فواز ونواف؟؟؟

شهد: لا حرام ... ركبها معنا

تركي: نععم ... خليتي كل هالسيارات وبتركبينها في سيارتنا؟؟؟

شهد: حرام عليك تركي .. ايش بتسوي يعني؟؟؟

تركي: انا اصلا مو موافق ان هالجمعة تجي معنا للفندق ... تبيني اركبها في السيارة؟؟؟

شهد: طيب ركبها في أي سيارة ... حرام عليك

تركي: من عيوني

طلع من الشباك: بسسسسسسسسسس انت وياه ... يكفي

نواف من سيارته: خلاص شباب ... خلاص ... عصب ال**** علينا

الكل: هههههه

تركي: تتمصخر حضرتك؟؟؟

نواف: سلامتك طال عمرك

تركي: ليان حبيبتي ... اركبي في أي سيارة تبينها ... وما عليك منهم

فواز: خخخخخخخخخ حتى لو سيارتك؟؟؟

تركي: حتى لو سيارتي ... كم ليان عندي؟؟

ليان تركض وتبوس عمها: شكررررررررررا يا احلى عم في الدنيا ... بعد اذنك شهودة حبيت زوجك

شهد: افا عليك عادي



نواف يصارخ من سيارته: ليانووووو

ليان: نعم؟؟؟

نواف: تعالي اركبي معي دام اني عزابي

ليان: ايه كلها كم شهر وترميني مثل الباقي

نواف: خلك في الشهر هذا بعدين فكري بالاشهر الجاية ... تعالي اركبي بسررررررعة


بدت السيارات تتحرك متوجهة للفندق ...

سيارة فواز ...

رؤى من ركبت السيارة وهي ساكتة ولا تكلمت ... اصلا من طلع فواز وهي هادية وتفكر ...

مد يده فواز ومسك يدها وضغط عليها ...

رفعت راسها له بسرعة ...

التفت عليها فواز: ايش صار؟؟؟

رؤى: ما صار شي

فواز: مو علي هالكلام ... انا حاس ان فيك شي ... بس ما اصريت عليك قدام الناس

رؤى: .................................................. ..

فواز: سمر؟؟

رؤى: لا تجيب طاريها اكرههههههههها

فواز: ايش اللي صار؟؟؟

رؤى: تهددني

فواز باستغراب: في؟؟؟

رؤى ودمعها نزلت: تقول اذا فواز مو لي ... تأكدي ان ما راح يكون لك

فواز: يعني؟؟؟ مو شي جديد ... ايش اللي اقلقك؟؟؟

رؤى: هي كانت تقول فواز لي ... بس احين غيرت كلامها

فواز: طيب ايش فهمتي من كلامها؟؟؟

رؤى: انها تسوي فيك شي وتضرك

فواز: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

رؤى بعصبية: فواااااااااااااااز ... انا اتكلم جد ... ما امزح

فواز: وانتي من جدك صدقتيها؟؟؟ ايش بتسوي يعني؟؟؟

رؤى: وليش ما اصدقها؟؟

فواز: ايش ممكن تسوي يعني؟؟؟ وين عايشين؟؟؟

رؤى: لا تقول كذا ... تقدر تسوي كل شي

فواز: طيب والحل؟؟؟ تاكلين في نفسك كذا؟؟؟

رؤى: ما ادري ... ما ادري ... بس خايفة عليك

فواز وهو يضغط على يدها: تطمني ... انا طال ما انتي جنبي فانا بخير ومرتاح ... وابيك تشيلين الموضوع من بالك نهائيا ولا تفكرين فيه ... هذه انسانة سخيفة وتافهة

رؤى: بس توعدني؟؟

فواز: اوعدك؟؟؟

رؤى: ايه توعدني ... توعدني انك تنتبه على نفسك وما تتصرف بحسن نية كثير ... اعرفك مستحيل تفكر بالشر

فواز: خلاص ... اوعدك اني اصير شرير

رؤى: فواااااااااااااااااااااااز

فواز: عيونه ... والله رؤى من جدك مصدعة راسك بكلام هالانسانة؟؟؟ هذه وحدة تبي تنكد عليك .. خلاص انسيها وخلينا نعيش حياتنا!!!



وصلوا الفندق ... ونزلوا البنات من السيارات ومعهم نواف وفواز ..ز

نزل تركي وساعد شهد .. وصعدوا كلهم للجناح اللي حاجزه عبدالعزيز لتركي ...

فتح تركي الباب ... ودخلت شهد ودخل تركي وراها ووقف عند الباب ...

تركي وهو حاط يده عالباب: نعم ؟؟؟ ايش تبون؟؟؟

فواز: نبي ندخل

تركي: تدخلون ايش تسوون؟؟ ما في احساس!!! معاريييييييييييييس ياناس معارييييييييييييييس

نواف: نبي نصور مع اختنا

تركي: يا حبك للتصوير ... اصلا الصور كلها انت واخوك ... تصورتوا اكثر مني انا ال****

ليان: طيب بس نسلم على شهد

تركي: ما في ... بكرة سلموا على اللي تبون

لينا: خلاص ... على راحتك يا عمي ... يالله خلونا ننزل

نواف: وااااااااااااااااي عالبرود ... فيك برود مو طبيعي ... تعرفين؟؟؟

لينا: انا؟؟ حرام عليك

تركي: لا ... مو نواف لازم تصيرين طويلة لسان ولا ما تعجبين

الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههه

تركي: يالله اشوف ... وروني عرض اكتافكم ... ولا انتوا ما ينفع معكم هالحكي ... دخل تركي وصك الباب عليهم بقوووووووووووووووة

الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه



لف تركي .. شافها واقفة بعبايتها ...

شهد: حرام عليك ... ليش ما خليتهم يدخلون؟؟؟

تركي: اذا بيكسرون خاطرك ما انتي بخالصة ... عيال لا يستحون ولا يحشمون

شهد: ترى ما ارضى عليهم

تركي: يووووووووووووه نسينا انك اختهم ... خلاص حقك علينا

ابتسمت وهي على وضعها ما تحركت ...

قرب منها تركي: نزلي عبايتك ... خذي راحتك

شهد: طيب

نزلت عبايتها وتركي يراقبها ... حس يدها ترتجف ...

قرب منها وحضن كفينها بيده: بردانة؟؟؟

شهد: شوي

تركي: ولا متوترة؟؟؟

شهد: شوي

تركي وهو يبتسم: ترى ما اخوف

شهد: .............................

تركي: اسف شهودة بنومك في الفندق

شهد: لا عادي

تركي: لا ... بس لان الشقة يبيلها تجهيز وانا ما جهزتها ... ابيك انتي اللي تجهزينها وتحطين كل شي فيها على ذوقك

شهد: عادي ... مو لازم تغير شي

تركي: أي لانك ما شفتيها

شهد: ههههههه لهالدرجة حوسة؟؟

تركي: لا مو كثير ... بس شقة عزاب

شهد: هههههههههههه طيب مو لازم تغير الاثاث ... نرتب شوي وكل شي يصير اوكي

تركي: لا ما ينفع ... لازم يتغير ... حتى غرفة النوم .. السرير مرة صغير ... والصراحة ما غيرته ... ابيك تشترين الطقم اللي يعجبك

انحرجت شهد ونزلت راسها ...

انتبه تركي وحب يحرجها اكثر: عاد استحملي يومين بعد ما نرجع من السفر ونشتري الطقم... السرير مرة صغير ... بس الحمد لله انا نحيف وانتي نحيفة ... يمدينا ننام جنب بعض

انحرجت شهد وقامت وقفت: عن اذنك ... ودخلت الحمام



بيت عبدالعزيز ...

رجعوا البيت ودخلوا كلهم ... منيرة وعبدالعزيز في الصالة ينتظرونهم ... منيرة قالت لعبدالعزيز عن خواته وموقفهم من تركي وزوجته وهو عصب وانقهر ...

تغير الموضوع مع دخلة الشباب: السلااااااااااااااام عليكم

منيرة وعبدالعزيز: وعليكم السلام

نواف: اشوفكم صاحيين؟؟؟

عبدالعزيز: منتظركم

فواز: خير يبه

عبدالعزيز: الخير بوجهك ... الموضوع يخص نواف

رؤى وقفت: عن اذنكم

عبدالعزيز: اجلسي يا بنتي .. الكلام يخصك كمان

نواف: خير يبه

عبدالعزيز: وين ناوي تسكن بعد الزواج؟؟؟

نواف: ما ادري والله ... لسه ما فكرت!!!

عبدالعزيز: ناوي تطلع من البيت؟؟؟

نواف: يبه لازم اطلع ... البيت ما فيه مكان

عبدالعزيز: انت تبي تطلع ولا تبي تجلس هنا؟؟؟

نواف: الود ودي ما افارقكم ... بس المكان؟؟؟

عبدالعزيز: فواز ورؤى ... مرتاحين بوضعكم؟؟؟

فواز: ما يبيلها سؤال يبه

عبدالعزيز: وانتي يا بنتي؟؟

رؤى: الحمد لله يا عمي

عبدالعزيز: خلاص يا نواف ... عندك المساحة اللي في زاوية الحوش ... اخذها وابنيها بالشكل اللي يرضيك انت وزوجتك ... بس بشرط .. مساحة بنيانك ما تكبر عن مساحة جناح فواز .. يعني غرفة وحمام وصالة ومطبخ صغير ... نفس مساحة فواز ... بالتصميم اللي يعجبكم ... وعجل في البنيان عشان يمديه يخلص قبل موعد زواجك ... مابقى الا 3 شهور بس

نواف وهو يبوس راس ابوه: شكرررررررررررررررررا يبه ... ما تقصر

عبدالعزيز: العفو ... ما سويت شي ... بس اهم شي الوضع كذا عاجب فواز ورؤى؟؟؟

فواز: وليش ما يعجبنا؟؟

عبدالعزيز: يعني؟؟ يمكن رؤى تقول ان هبة بتاخذ راحتها اكثر دامها في جناح منفصل عن البيت

رؤى: لا ياعمي ... انا مرتاحة بجناحي ... وايش تفرق اذا كان منفصل او داخل البيت ... اهم شي اني ماخذة حريتي بجناحي

عبدالعزيز: الله يكملك بعقلك يا بنتي

فواز: وبعدين انا ما ابي اطلع من البيت ... انا مرتاح وانا جنبك وجنب امي ... وما ابي ابعد عنكم

منيرة: يا عل عيني ما تبكيك

مر شهر على الاحداث ... والوضع من اروع ما يكون

...

فواز راح العمرة مع رؤى ... نواف مبسوط مع هبة وطاير فيها ... ربى ثقلت في حملها ... لينا مبسوطة بحملها وخالد مراعيها للاخر ... تركي لسه ما رجع من شهر العسل وباقي على رجعته كم يوم ...



بيت عبدالعزيز ...

الصبح عالفطور ... الكل جالس وياكل بسرعة لا يتأخر عالدوام ...

منيرة: نوااااااااااف

نواف وعينه ما تنفتح: هلا يمه

منيرة: ليش شكلك كذا؟؟؟

نواف: فيني النوم يمه

عبدالعزيز: يعني نواف ايش فيه بالله عليك؟؟؟

نواف: يبه انا خارج منطقة التغطية ... بالليل اتفاهم معك

عبدالعزيز: هههههههههههه دومك الصبح خارج منطقة التغطية

منيرة: طيب نواف ... انا اليوم عندي مشوار؟؟

نواف: والله يمه لسه ما غيرت اسمي ... اسمي نواف مو سواقكم اللي برا

منيرة: قلييييييييل ادب ... في احد يقول لامه كذا

نواف: يمه انا اوديك من عيوني ... بس الوالد ما يسمح اطلع من الدوام

عبدالعزيز: ما ادري مين اللي حاط اعتبار للوالد؟؟؟

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم