رواية الله يبقيك لعين ترجيك -56

رواية الله يبقيك لعين ترجيك - غرام


رواية الله يبقيك لعين ترجيك -56

فواز: ابشري يمه ... انا اوديك ... امري بس

مر شهر على الاحداث ... والوضع من اروع ما يكون ...

فواز راح العمرة مع رؤى ... نواف مبسوط مع هبة وطاير فيها ... ربى ثقلت في حملها ... لينا مبسوطة بحملها وخالد مراعيها للاخر ... تركي لسه ما رجع من شهر العسل وباقي على رجعته كم يوم ...

بيت عبدالعزيز ...

الصبح عالفطور ... الكل جالس وياكل بسرعة لا يتأخر عالدوام ...

منيرة: نوااااااااااف

نواف وعينه ما تنفتح: هلا يمه

منيرة: ليش شكلك كذا؟؟؟

نواف: فيني النوم يمه

عبدالعزيز: يعني نواف ايش فيه بالله عليك؟؟؟

نواف: يبه انا خارج منطقة التغطية ... بالليل اتفاهم معك

عبدالعزيز: هههههههههههه دومك الصبح خارج منطقة التغطية

منيرة: طيب نواف ... انا اليوم عندي مشوار؟؟

نواف: والله يمه لسه ما غيرت اسمي ... اسمي نواف مو سواقكم اللي برا

منيرة: قلييييييييل ادب ... في احد يقول لامه كذا

نواف: يمه انا اوديك من عيوني ... بس الوالد ما يسمح اطلع من الدوام

عبدالعزيز: ما ادري مين اللي حاط اعتبار للوالد؟؟؟

فواز: ابشري يمه ... انا اوديك ... امري بس

منيرة: لا المشوار هذا كنت ابي نواف يوديني ... بس اذا ما يبي ... خلاص السواق يوصلنا

عبدالعزيز: وين رايحة عالصبح؟؟؟

منيرة: بروح بيت يوسف اسلم على زوجته شوي

نقز نواف: ابشرررررررررررررري يمه ... اوصلك لو على ظهري

الكل: هههههههههههههههههه

منيرة: لا خلاص .. شكرا ... سواقي موجود

نواف: يمممممممه ... تكفين؟؟؟

ليان: وانت وين راز وجهك؟؟؟ هبة في الجامعة

نواف: انتي اسكتي ومالك شغل ... يمممممممة تكفين؟؟؟

منيرة: ما في ... خلص اكلك وروح لشغلك


بيت يوسف ...

ام سالم ... زوجة يوسف وام هبة ...

ام سالم: حيا الله ام ... هو انتي مين اكبر عيالك؟؟؟ نواف ولا فواز؟؟؟

منيرة: توام يام سالم

ام سالم: بس مين الكبير

منيرة في خاطرها: هو انا اعرف مين الكبير

منيرة: فواز

ام سالم: يعني ام فواز ... حيا الله ام فواز

منيرة: الله يحييك

ام سالم: الله يالدنيا ... من يقول ولد عبدالعزيز ياخذ بنتي

منيرة: فعلا الدنيا صغيرة ... بس حتى لو كنتوا ساكنين بعيد عنا ... بس احنا اهل

ام سالم: فعلا اهل ... بس الغريبة ان ابو زوج بنتي يحرم لي ... الصراحة اول مرة تصير

منيرة باستغراب: يحرم لك؟؟؟

ام سالم: ههههههههههه ... صح عمره ما سلم علي ولا اعرف شكله ... بس يحرم لي

منيرة عيونها طلعت: شلون يحرم لك؟؟؟

ام سالم: ليش انتي ما تعرفين؟؟؟

منيرة: اعرف ايش؟؟؟

ام سالم: ان سارة زوجته الاولية بنتي من الرضاع

سكتت منيرة شوي وكأنها تفكر ....

وفجأة صرخت: اييييييييييييييييييييييييش؟؟؟؟

ام سالم استغربت من ردة فعلها ....

منيرة بتوتر واضح: ممكن تشرحين لي شوي بالتفصيل؟؟؟؟

ام سالم بربكة: والله اسفة يا ام سالم اذا ضايقتك بسيرة ضرتك ... بس مهما يكون هذه بنتي ... وسارة عزيزة علي

منيرة: ام سالم ... ابي افهم ... مين بنتك وبالتفصيل لو سمحتي!!!


الجزء 25 ....

منيرة: ام سالم ... ابي افهم ... مين بنتك وبالتفصيل لو سمحتي!!!

ام سالم: طيب ممكن اعرف سبب انفعالك؟؟؟

منيرة: الصراحة ... شكل الموضوع فيه مصيبة ... ابي اعرف منك التفصييييييييييل ... مين بنتك ؟؟؟ وشلون صارت بنتك؟؟؟

ام سالم: سارة تصير بنت اخو يوسف زوجي

منيرة: هذا اللي نعرفه ... نبي اللي ما نعرفه

ام سالم: وانا راضعتها مع بنتي سلمى ... ثاني عيالي بعد سالم

منيرة: مرضعتها خمس رضعات؟؟؟

ام سالم: وييييييييييين اكثر من خمس بكثيييييييييييير ... امها الله يرحمها ما فيها حليب كثير ... كنت ارضعها مع بنتي سلمى اللي اكبر منها ب4 شهور

منيرة بعصبية: وليش سكتوا وما قلتوا من اول؟؟؟

ام سالم باستغراب: انتي ما سألتي ... وكل الناس تعرف ان سارة الله يرحمها بنتي ... صحيح ما حضرت زواجها لاننا ساكنين بالرياض ... بس الكل يعرف انها بنتي

منيرة: ورضعتي منيرة بس؟؟؟

ام سالم: هههههههههههههههههههههه اكيد يا ام فواز فكرتي مثل تفكيري ... لما نواف خطب جلست افكر ... اقول ولد نورة بالرضاع يصير ياخذ بنتي؟؟؟ ... لا تخافين ... سألت وقالوا ان بس عيال سارة هم اللي محرم لعيالي

منيرة: بلاك ما تعرفين شي

ام سالم: ايش اللي ما اعرفه

منيرة: ولا شي ولا شي ( وفي نفسها ... احتمال زوج بنتك يطلع ولد اختها ) عن اذنك يام سالم ... نشوفك على خير

ام سالم: وين؟؟؟ ما جلسنا مع بعض

منيرة: خليها مرة ثانية يا ام سالم ... خليها مرة ثانية

اتصلت عالسواق ورجعت البيت بسرعة وجسمها كله يرتعش ....


وصلت البيت ... رفعت جوالها ودقت على عبدالعزيز ... اوووووووووووووف ... جواله مقفل ... اكيد عنده عملية ... اوووووووووووووف ... مو وقته ابد ...



الظهر ...

دخلوا فواز ونواف البيت وصوتهم واصل للشارع ... ضحك وصراخ ...

ركضت منيرة للباب ... اصلا من رجعت من بيت ام سالم وهي ما جلست ... تمشي في البيت رايحة راجعة ... تعبت وهي تتصل على عبدالعزيز ... جواله مقفل ...

منيرة: وين ابوكم؟؟؟

نواف وفواز استغربوا من طريقة امهم .... حتى ما سلمت عليهم ...

فواز: راح يوصل عمي عبدالرحمن للمطار

منيرة بعصبية: وجواله ليش مقفل؟؟؟

نواف: الصبح كان في العمليات ... وكالعادة نساه مقفل وما رجع فتحه

منيرة: واحنا هنا نحترق ... حضرته ينسى ولا ... رايح يوصل اخوه للمطار ولا همه شي

نواف باستغراب: مو شي جديد يمه ... ليش معصبة؟؟؟

منيرة بعصبية: كلكم نفس الشي ... ما همكم في الدنيا هذه شي ... انا احترق اموت هنا ... عادي عندكم .. اهم شي راحتكم ووناستكم

تركتهم وراحت جلست على الكنبة في الصالة وحطت راسها بين يدينها ...

نواف لفواز: ليش معصبة؟؟؟

فواز: علمي علمك ياخوي .. داخلين مع بعض ... اكيد في شي مكدر خاطرها

نواف: بس مو للدرجة هذه !! ما خلت علينا شي

راح فواز لعندها وجلس عند رجلها وباس ركبتها ...

منيرة على طول رفعت راسها ... واول ما طاحت عينها في عين فواز دمعت عينها ...

فواز: ليش يمة معصبة؟؟؟ ايش صار؟؟؟ قولي لي واللي زعلك باخذ حقك منه

منيرة في نفسها: آآآآآآآآآه لو تدري يا فواز مين اللي مزعلني ومكدر خاطري

منيرة: ما في شي مزعلني ... بس الظاهر اني انفعلت بزيادة

فواز: طيب ليش الانفعال؟؟

منيرة: ادق على ابوك من الصبح وجواله مقفل

فواز: مو شي جديد عليك يمه ... طيب اذا كنتي تبينه ضروري كان دقيتي علي وانا اروح اناديه لك

منيرة: وتترك شغلك وتدور في المستشفى تدور ابوك؟؟؟

فواز: افا عليك ... كم ام عندي؟؟ اذا ما تعبت ودورت لك اتعب لمين؟؟؟

منيرة ودموعها نزلت خلاص: يا عل عيني ما تبكيك ... لا انت ولا اخوك

نواف: الحمد لله انكم متذكرين اني موجود ... جالسين تتغزلون في بعض وتاركيني

منيرة: وانت في احد يقدر يتركك؟؟

فواز طلع جواله ودق على عمه عبدالرحمن: الووووووو

عبدالرحمن: هلا بفواز

فواز: شلونك عمي؟؟

عبدالرحمن: الحمد لله بخير

فواز: اذا ما عليك امر يا عمي ... ممكن تعطيني اكلم ابوي؟؟؟ جواله مقفل والوالدة تبيه ضروري

عبدالرحمن: تونا نفترق ياولدي ... تركني وهو في الطريق راجع البيت

فواز: يووووووووووه مالنا نصيب نكلمه

عبدالرحمن: خير يا فواز؟؟؟ صاير شي؟؟؟

فواز: سلامتك ياعم ... بس الوالدة تبي تكلمه

عبدالرحمن: كان ودنا نخدمكم

فواز: تروح وترجع بالسلامة ياعمي ... انتبه لنفسك

عبدالرحمن: قلبك طيب يا فواز ... قلبك طيب ... ربي يحفظك

صكر فواز من عمه والتفت لامه: توه تارك عمي ... ولا كان كلمتيه

منيرة بعصبية: ما ابي اكلمه

لفت راسها وصدت عنهم ... وهم يطالعون في بعض ومستغربين من عصبية امهم اللي نادر ما يشوفونها بالشكل هذا ...

نواف: عن اذنكم ... اغير ملابسي لاني ميييييييييييت جوع

فواز: الله معك ... والتفت لامه: البنات وصلوا؟؟

منيرة: في الطريق ... السواق راح لهم

ماكملت جملتها الا وسمعوا صوت البنات داخلين ...

ليان ورؤى: السلاااااااااام عليكم

فواز ومنيرة: وعليكم السلام

فواز اشر للبنات يصعدون على طول ...

طالعوا في بعض وصعدوا عالدرج ووقفوا ينتظرونه ... مستغربين من طريقته

فواز: عن اذنك يمه ... اطلع اغير ملابسي

منيرة: اذنك معك


وصل الدرج وشاف البنات واقفين ينتظرونه ...

فواز: بنااااااااات ... اللقافة في دمكم ... ما تبطلونها

ليان: لا ... بس غريبة ... امي شكلها معصبة وانت اشرت لنا على طول نصعد

فواز: ما ادري ايش فيها ... معصبة حدددددها ... وسمعتنا كلام انا ونواف وسدت نفسنا فيه

رؤى: اكيد في شي مضايقها

فواز: اكييييييييد ... بس الله يستر ايش يكون

ليان: يالله اصعدوا وغيروا بسرررررررعة ... ميتة جوع وما فيني انتظركم

رؤى: انا ما ابي اكل ... تعبانة وفيني نوووووووووم

ليان: بكيفك ... ما في احد بيلزم عليك


صعدوا فواز ورؤى للجناح ...

دخلت رؤى ورمت عبايتها عالسرير ...

فواز وهو يسحبها لعنده: تعالي تعالي ... ايش ماكلة في الدوام من وراي؟؟؟

رؤى وهي عافسة وجهها: فواز يا مزاجك الرايق ... راجعة من الدوام وتعبانة حدي ... ومالي مزاج نفسي حتى

فواز: ايش الاخلاق التجارية هذه؟؟؟

رؤى: بنام ... والعصر اقابلك باخلاق كويسة

فواز: العصر خلي اخلاقك لنفسك ... بطلع للدوام ... لا والاسبوع هذا عندي يومين مناوبة ... اووووووووووووووووووووف ... اكره نفسي لما تصير عندي مناوبة ... لا وبروحي ... نواف مو معي

رؤى: والله محد قال لك تصير دكتور

فواز: كانك تسمعين كلام ابوي؟؟؟

رؤى: ههههههههههههههههههه يالله خلني اغير ملابسي واغسل وانام

فواز: رؤى من جدك بتنامين؟؟؟

رؤى: ايه من جدي

فواز: طيب وانا؟؟

رؤى: خلاص تعال نام جنبي

فواز وهو يغمز لها: ايه ... اذا كذا ماعندي مانع

رؤى: بس تنام على طرف السرير ... ان قربت مني يا ويلك ... ابي انام وانا مرتاااااحة .. عالسرير كامل

فواز وهو مقطب حواجبه: لا ... اذا كذا ... خليني انزل اتغدى احسن لي


نزل فواز للصالة ولقى نواف وليان ولما وفيصل جالسين ... والهدوووووووووء يعم المكان ... وامهم جالسة على الكنبة وتهز رجلها ومبين انها متوترة ...

فواز: السلام عليكم

الكل: وعليكم السلام

منيرة: هذا فواز نزل ... يالله روحوا تغدوا

فواز: وابوي؟؟؟ ما ننتظره؟؟

ليان: تقول امي انهم ما يبون غدا

رفع فواز حاجبه باستغراب وهو يطالع في نواف اللي بادله نفس النظرات ... وراحوا للطاولة وجلسوا يتغدون والكل حاس ان في شي ... بس موعارفين ايش هو


وهم عالغدا ... دخل عبدالعزيز ... واول ما دخل ركضضضضضضضت منيرة لصوبه للباب

منيرة: وييييييينك من الصبح؟؟؟

عبدالعزيز باستغراب: بسم الله الرحمن الرحيم ... خلني اسلم بالاول

منيرة: وجالك ليش مقفله؟؟

عبدالعزيز وهو يطلع جواله من جيبه: يووووووووووووووووه نسيته مقفل من عملية الصبح

منيرة: يا برود اعصابك

عبدالعزيز: ايش فيك يامنيرة؟؟؟

منيرة بتوتر: ما ينفع اتكلم هنا ... خلنا نصعد لغرفتنا

عبدالعزيز: طيب اتغدى بالاول ... ميت جوع

منيرة:ما في وقت ... لازم تصعد وتسمع الكلام اللي ابي اقوله

عبدالعزيز باستغراب: على راحتك ...


مر على العيال وهم يتغدون ...

عبدالعزيز: ولا تنتظرون ولا تقولون ننتظر ابونا المسكين

نواف: اوامر السلطات العليا

عبدالعزيز: الله يستر من السلطات العليا ... ايش عندها معصبة؟؟؟

فواز: والله يبه اذا عرفت تعال وقول ولنا ... كلنا مو فاهمين شي

ليان: وانواع التهزيء من رجعنا من الدوام

عبدالعزيز: الله يستر ... بس مو تخلصون عني الغدا ... اتركوا لي شوي ... ميت جوع

الكل: هههههههههههههههههههههههههه


صعد عبدالعزيز لغرفته وهو يفكر ... ياترى ايش الموضوع اللي عافس منيرة كذا ... طول عمرها هادية وعاقلة وتتصرف بحكمة في اصعب المواقف ... الله يستر بس ...

دخل الغرفة ولقاها واقفة تطل من الشباك ...

عبدالعزيز: خير يا منيرة؟؟؟ ايش صاير؟؟؟

لفت منيرة ووجها مليان دموع: عبدالعزيز

عبدالعزيز من شاف دموعها انصدم: منييييييييييرة ... ايش صاير؟؟؟

منيرة: مين ولدي ياعبدالعزيز؟؟؟

عبدالعزيز: رجعنا للموضوع هذا؟؟؟ انسي يا منيرة ... انسي ... موضوع صار 25 او 26 سنة ... انسيه وعيشي حياتك عادي ... كبروا وهم اثنينهم عيالك ... ليش تبين تفرقين بينهم؟؟؟

منيرة: مو انا اللي بفرق بينهم ... القدر هو اللي بيفرق

عبدالعزيز: القدر؟؟؟

وبخوف: ايش صاير؟؟؟ احد من العيال فيه شي؟؟؟

منيرة: القدر اللي ربط نواف بهبة بنت يوسف

عبدالعزيز باستغراب: هبة؟؟؟ ايش دخل هبة بالموضوع؟؟؟

منيرة: هبة كل الموضوع يا عبدالعزيز

عبدالعزيز: منيرة ؟؟؟ تتكلمين بالالغاز ؟؟؟ ابي افهم ... ممكن؟؟؟

منيرة: هبة بنت يوسف عم سارة ... ايش مدى معرفتك بالعايلة هذه؟؟؟

عبدالعزيز: يوسف عم سارة

منيرة: بس؟؟؟

عبدالعزيز: انا ما عرفتهم الا لما سكنوا الشرقية ... ولا قبل كانوا ساكنين الرياض ... وماشفتهم ابد على حياة سارة ... ليش انتي سامعة شي عنهم؟؟؟

منيرة: وعلى أي اساس وافقت على زواج نواف من هبة؟؟

عبدالعزيز: على اساس انهم عايلة طيبة ... وبعدين ليش الاسئلة هذه كلها؟؟؟ ايش الموضوع يا منيرة ... افكاري توديني وترجعني

منيرة: سارة الله يرحمها ما قالت ل كان عندها ام واب من الرضاع؟؟؟

عبدالعزيز: من االرضاع؟؟؟ وجلس يفكر فترة ... امممممممممممممممممم ما اذكر بالضبط ... بس كانها مرة قالت ان لها ام واب من الرضاع ... بس ما اذكر بالضبط مين هم ... وانا ما اهتميت وقتها ... اذكر هالكلام اول ايام زواجنا ... وما رجعت فتحت السيرة هذه مرة ثانية

منيرة ودموعها نزلت خلاص: تعرف مين امها يا عبدالعزيز؟؟؟

عبدالعزيز: ايش اللي ذكرك بالموضوع هذا؟؟؟ امها اللي امها .. .الله يرحمهم كلهم

منيرة: بس امها حية مو ميتة

عبدالعزيز: ومن تكون؟؟

منيرة: ام سالم ... زوجة يوسف ... ام هبة زوجة ولدك يا عبدالعزيز

سكت عبدالعزيز فترة يفكر ... وفجأة صررررررررررخ: اييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييش؟؟؟؟؟؟؟؟

منيرة: ....................................

عبدالعزيز وبدا عليه الانفعال: ومن قال لك هالكلام؟؟؟

منيرة: اليوم الصبح كنت عند ام سالم ... ومع السوالف قالت ان نواف وابوه كلهم محارم لها ... سألتها شلون ... قالت لي سالفة الرضاع هذه

عبدالعزيز: انتي متأكدة؟؟؟ يمكن حرمة كبيرة وتخرف؟؟؟

منيرة: اتصلت على نورة ... وقالت لي ليش انتي ماتعرفين؟؟؟ انا على بالي تعرفين

عبدالعزيز وبعصبية: وليش ما تكلموا من الاول؟؟؟؟

منيرة: كلهم يقولون ان الموضوع عادي ... وكل الناس تعرف فيه ... بس ما في احد تكلم ... لان العيال اثنينهم عيالي انا ... ومالهم دخل اللي على اساس زوجة ابوهم سارة ... والوحيدة اللي تعرف بالموضوعين ... موضوع الرضاعة وموضوع العيال ... هي ام محمد الله يرحمها ... وتوفت قبل خطبة نواف

عبدالعزيز كان واقف وطاح من طوله ...... وحس ان رجله انشلت

منيرة: مين ولدي يا عبدالعزيز؟؟؟

عبدالعزيز: .......................................

منيرة بصوت اعلى شوي: مين ولدي ياعبدالعزيز؟؟؟

عبدالعزيز حط راسه بين يدينه : ...............................

منيرة: زواج نواف من هبة ... صحيح ولا باطل؟؟؟

عبدالعزيز: .................................................. .

منيرة: انتهى زمن السكوت يا عبدالعزيز .... انتهى .. لازم نتكلم ونقول لهم الموضوع

عبدالعزيز وراسه بالارض: ومن قال انه لازم نقول؟؟؟

منيرة: ايش بتسوي؟؟؟ بتخلي الزواجة تمشي؟؟؟ يعني نواف ولدي؟؟؟

عبدالعزيز: ومن قال ان نواف ولدك؟؟؟

منيرة: عبدالعزيز جننتني ... ايش الحل؟؟؟

عبدالعزيز: المصيبة في الزواجة هذه ... والحل عندي

طلع من الغرفة وصكر الباب بقوة ...



نزل عبدالعزيز تحت وما لقاه ... صعد لغرفته وفتح الباب من غير استئذان ... شافه منسدح على السرير ...

نواف بخوف: خير يبه ... صاير شي؟؟؟

كسر خاطر ابوه بقوة ... بس هذا الحل وما في غيره: نواف

نواف: سم يبه

عبدالعزيز: لو اطلب منك طلب تنفذه لي؟؟

نواف: لو على رقبتي

عبدالعزيز: طلق زوجتك

نواف بصدمة: هاااااااااااااااااااااااااااااااا

عبدالعزيز: اللي سمعته ... طلق زوجتك

نواف: ليش يبة ... ايش صار؟؟؟

عبدالعزيز: ما عندي تبرير او سبب اقدر اقوله لك ... كل اللي ابيه انك تطلق زوجتك

نواف: بس ما يصير اطلقها من غير سبب ... البنت ما في منها ... والصراحة احبها

اثرت الكلمة في نفس عبدالعزيز بقوة ... بس استجمع قوته: اذا تحب اهلك واخوك ... وما تبي تخسر العايلة وتفرقها ... طلق زوجتك

وطلع من الغرفة بعد ما صكر الباب على ولده ...

نواف مو عارف يتصرف ... يحس الدنيا تلف فيه ... ليش ابوه طلب منه الطلب هذا؟؟؟ وايش معنى الكلام اللي قاله ... ايش دخل هبة بعايلتنا وتفرقها؟؟؟

رن جواله ... شاف المتصل هبة ... ضغط على الجوال باقوى ماعنده ... وحطه عالسايلنت ورماه عالسرير ... وطلع من الغرفة يركض ...


جناح فواز ..

رؤى وهي تبعد اللحاف: اوووووووووووووووووووووف ... فواز طفشتني

فواز: لو طفشتك كان قمتي

رؤى: يا ربييييييييييييي ... فواز ابي انام

فواز: وانا ما ابي انام

رؤى: وايش تبيني اسوي لك؟؟؟

فواز: قومي اجلسي معي

رؤى: اووووووووووووووووف .. فواز والله تعبانة من الدوام

فواز: كلنا مداومين وتعبانين ... بعدين صار لك ساعة نايمة ... يكفيك

رؤى: ما يكفيني ... احس راسي بينفجر

فواز: قومي وانا اعدله لك

رؤى: شلون بتعدله بالله؟؟؟

فواز: اعمل لك مساج لين ترتاحين

رؤى: مساج من جهة وسوالفك وازعاجك من جهة ثانية ... راسي مو بس ينفجر ... الا يتقطع وكل قطعة صوب بعد

فواز: شوفي ... نوم ما بخليك تنامين ... قومي اجلسي معي ... واذا رحت للدوام ارجعي نامي

رؤى: اووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووف

سمعوا صوت باب الجناح ... والضرب مو طبيعي ...

رؤى: ايش صاير؟؟؟

فواز: ما ادري ... بسرعة خليني اقوم اشوف مين

وركككككككككض للباب ... واول ما فتحه انصددددددددددددددددددم



فواز وهو منصدم من شكل اخوه: نواف ايش صاير؟؟؟

نواف: ابوي

فواز بخوف: اييييش فيه ابوي؟؟؟

نواف: يقول لي طلق هبة

فواز: اييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييييييييش؟؟؟

نواف: اللي سمعته

فواز: وليش طيب؟؟؟

نواف: يقول ما عندي سبب اقدر اقوله لك ... وقال لي كلام ما فهمت معناه

فواز: اللي هو؟؟؟

نواف: يقول اذا تحب اخوك وماتبي تخسر وتفرق العايلة طلق هبة

فواز: وايش دخل هبة بموضوع العايلة وتفرقتها؟؟؟

نواف والدنيا ضايقة بوجهه: ما اعرف ما اعرف

فواز: طيب اهدى شوي

نواف: شلونا هدى وهو يقول لي طلق هبة؟؟؟

فواز: تعال معي نروح نشوف القصة ... ما يصير كذا ما نعرف ايش الموضوع



طلعوا فواز ونواف من جناح فواز ... واتجهوا لغرفة ابوهم ... وصلوا عند باب الغرفة ... بس في شي خلاهم يوقفون ... بابهم مفتوح وصوتهم وااااااضح مع انه ما كان عالي كثير ... بس الباب مفتوح ... وسمعوا الجملة اللي خلتهم يوقفون وهم مصدومين ....

منيرة: افهم من تصرفك ان نواف ولد سارة؟؟؟


التفتوا فواز ونواف في نفس الوقت ... طالعوا في بعض وكل واحد عينه بتطلع من مكانها ...

التنفس سرييييع بشكل غريب ... وكل واحد يفكر ويحاول يستوعب الكلام اللي انقال ...

يتبع ,,,
👇👇👇

أحدث أقدم