رواية لمني بشوق واحضني -61

رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -61


فهد :-والله هذا هي قدامك يمه ماتشتهي الاكل وان تكرمت وجت بتاكل يا كودو يا بيتزا

توعدته رنا وجلس يضحك :-ههه يمه شوفيها تتوعدني
ام سعود :-ثنيناتكم يبيلكم سنع اصلا انا ناويه اجلس عندكم اسبوعين
استانست رنا :-من جد عمه
ام سعود :-اجل اتركك تموتين من الجوع وانتي نفسا
يمكن تكون رنا انحرمت من حنان الام .. لكن فهد واهله ملوا عليها حياتي ..صحيح محدن يعوض عن حنان امها الحقيقي لكن من الي يحصل له ويلقى بديل لها الحنان .. الي قدم لها بدافع الحب من ناس يغلونها غلا خالص..
طلع ابو سعود خمس الاف وحطها بملابس البنوته
قالت رنا :-ماله داعي عمي جيتك عندنا بالدنيا
ابتسم عمها وقال :-هذي مو لك هذي لفرح
قال فهد يستهبل :- رنو عطيني فروح مدري ليش زاد حبها هاللحظه
رنا فهمت قصده خذت الفلوس وحطتها بمهد فرح وعطتها ابوها ..
فهد يعنني معصب :-ماعاد ابيها خليها عندك
الكل :-ههههههههههههههههه
منال :-تعيش وتاكل غيرها
فهد :-هاها تضحكين ..
انتبه :-الا وين هنادي ورى ماجت معكم ؟
ابوه بكآبه :-تعرف هنادي ماتفارق دانه ابد وجالسه عندها ..
فهد بحزن على حال بنت عمه :-الا شخبارها .
امه :-الله يكون بعونها الي مر عليها مو سهل
فهد :-والله من يلومها خسارتها مو بسيطه
ابوه :-الله يعوضها خير ..
قالت ام سعود بقوه وهي حاسه بشي في روس الشياب :-بعيالها ..
ابو سعود ما سمع زين :-ايش
ام سعود :-اقول العوض بعيالها
سكت ابو سعود مارد وهذا شي اكد ظنون ام سعود ..
ناظر فهد في رنا وحسوا بأناّ في الموضوع لكنهم سكتوا ..
وبدال ماتقضي ام سعود عندهم اسبوعين قضت شهر كامل..
لانها تعلقت في بنت ولدها .. وعشان بعد تهتم في رنا ..
*
بيت راكان
الساعه 9 الصبح..
صحت دانه من نومها متالمه ..تحس بتقلصات فظيعه في بطنها ..
من القهر ان هنادي رجعت البارح بيت ابوها عشان تجيب لها اغراض..
تلوت من الالم ... وحالتها حاله..
طبعا ماعندها احد من اهلها بالبيت لان امها الساعه سبع رجعت لان ابوها مريض شوي وبتشوفه وعلى اساس الظهر او العصر بالكثير ترجع ..
صرخت صرخه مخنوقه وهي تحس بالاوجاع تزيد..
اخذت جوالها ودقت على جوال ام راكان الي ولحسن الحظ ماغيرت نظام نومها..
ام راكان :-هلا يمه
دانه بصراخ :-لحقيني يمه موت
رمت ام راكان الجوال وشافتها مريم :-خيررررررررررر
ام راكان وهي ترقا الدرج :-دانه تعبانه مره
وطلعن بسرعه ..
دخلن الغرفه كانت دانه واقفه والالام تزيد عليها سندت وجهها للجدار من الالم..
ام راكان وهي تمسكها :-يمه شفيك
صرخه بالم :-شكلي بولد
انهبلت الخاله مريم وناظرت في ام راكان كيف تولد وهي بالشهر السابع ..
ماقدرت تتحمل اكثر وطلبن امهات راكان السواق يجهز السياره ..
بقدرة قادر قدرن ينزلنها تحت ويطيرن للمستشفى ..
*
 بالمستشفى
دخلت دانه على طول غرفه العمليات ..
طلع لهن الطبيب وقال :-اظن لازم عمليه قيصريه وين زوجها
دمعت امه لكن الايمان كان سلواها الشهور الي فاتت :-زوجها متوفي
الطبيب :-طيب لازم احد يوقع على الاوراق لاننا ان ماقدرنا نولدها طبيعي بنسوي عمليه
ام راكان :-ياولدي اهم شي صحه بنتنا اذا تبيني اوقع ماعندي مانع
الطبيب :-لازم ولي امرها لكن بما ان زوجها متوفي ممكن ناخذ توقيعها هي
ام راكان بخوف :-سو الي تبي يمه بس لا اوصيك عليها
الطبيب :-لا توصين ذا واجبي
وراح...
قالت ام راكان :-الله يسهل عليها
الخاله مريم وهي تمسح دموعها :-ناقصه شقا وعمليات توها صغيره
ام راكان قلبها كان يتقطع :- الله معها ادعي لها
الخاله مريم وهي تمسح دموعها الي ماوقفت :-يارب سهل عليها يارب
ام راكان :-اللهم امين
طلعت ام راكان جوالها ودقت على ام خالد
ام خالد :-هلا ام راكان
ام راكان :-ام خالد حنا بمستشفى (-----) دانه تولد
انهبلت ام خالد :-توها بالسابع
ام راكان :-لا تخافين الطبيب طمنا
ام خالد قلبها ولع على بنتها :-انا جااااايه
ام راكان :-زين
كانت دانه بين الحيا والموت والالام تزيد بقوه .. مسكت اطراف غطا السرير من قو الي تحس فيه ...
بــــــــــــــــآخر مكان من الكره الارضيه----------?>
كل رجفه رجفتها دانه تقابلها رجفه..كل ضيقه ضاقت بها دانه تقابلها ضيقه.. وكل الم تحس به دانه يقابله الم ..!!
من بين دموعها همست اسمه ..راكـــــــــان...
كانت قويه وقوتها اثارت اعجاب كل الفريق الطبي الي حولها ..
وتعوض تعبها وصبرها ودموعها ... على صرخة اول طفل لها
قالت الممرضه :-مبرووك ولد
ضحكت وهي تبكي... وعلى انقباضه ثانيه ... ومعاناه ثانيه .. انولد ثاني طفل لها
الممرضه :-مبرووك ولد
ضمت عيالها لصدرها وهي تبكي .. ماتدري هي تبكي من فرحتها .. ولا من حزنها في اسعد لحظات حياتها ..
بعد نص ساعه طلعت غرفتها ..
دخلن امهاتها عليها :-مبروووووووووووك
ابتسمت وهي تمسح دموعها عن عيون الكل :-الله يبارك فيكم
امها وهي تبكي :-بسم الله عليك يمه
دانه بتعب :-الحمد لله من شفت عيالي راح كل التعب
مريم :-سلامتك يمه والله عشنا رعب مو طبيعي
ابتسمت دانه :-الله يسلمك يمه
ام خالد :-هاه يمه وش بتسمينهم
دانه بدموع تحاول تكبتها :-فيصل ومحمد
سكتت امها شوي وقالت :-طيب سمي واحد راكان
عندت وهي تحاول تتجاهل الم قلبها :-راكان بالنسبه لي حي مامات وعيالي بسميهم مثل ماكان بيسميهم لو كان موجود
ماقدرت ام راكان تتحمل وبكت
ضمتها دانه :-لاااااااا يمه كلش ولا دموعك والله ما مصبرني الا قوتك اذا تبين اسميهم غير امري
ام راكان وهي تتمالك نفسها :-لا يمه انتي ماقصرتي ربي اخذ راكان وعطاني بنت بداله والحين ولدين من ريحته
ضمتها دانه وانهارت بالبكا,,,
عقب ماهدت
تثاوبت من التعب ..
وتركنها امهاتها تنام ...
راحن للحضانه يشوفن العيــــــــــال ..
طمنهن الطبيب عليهم بس لازم يبقون بالحضانه شهر لانهم مولودين قبل موعدهم بفتره ..
اخترعت ام راكان لكن ام خالد هدتها وقالت لها انه عادي هالشي
*
*
بعد يومين طلعت دانه من المستشفى .. وقلبها يتقطع لان عيالها بعيد عنها لكنها تزورهم كل يوم ..
قالت هنادي بحماس :-ياقلبببببببببببي بيطلعون حبايبي اليوم
دانه :-ههههههههههه ايه بيطلعون بروح اجيبهم عقب العصر
هنادي :-طيب خلاص غرفتهم جهزت
دانه وهي ترفع عيونها فوق :-هههههههه ايه جاهزه والله انك ازعاج
عقب ولادتها عيالها فيصل ومحمد دخل النور لحياتها ونوعا ما رجعت دانه الاوليه .. صحيح ان موت راكان اخذ منها الي اخذ لكنها صارت قويه عشان عيالها وعشان امهات راكان الي بحاجه لها ..
اخذت دانه شاور عشان تتغدى وتروح تجيب عيالها من المستشفى
طلعت من الحمام ولبست وكشخت ..
كنها سمعت صوت بغرفه عيالها الي جنب غرفتها..
رمت فرشاه شعرها وركضت مثل المجنونه للغرفه .. شافتهم فيها وبغى يجيها انهيار من الفرحه
كانت مفاجاه من امها ومن خواتها وبنات عمها وام سعود ..
انهبلت وضمتهم لصدرها وهي تبكي ..
ام راكان :-خلاص يمه حنا نبي نفرح مانحزن
افـــــــــــرح .. ويني ووين الفرح وانا دنياي منهاره !
مسحت دموعها لازم تتماسك ان ماكان عشانها عشان الي حولها ..
والاهم عشان ام راكان الي فقدت وحيدها والي مافيه زي مصابها بهالكون مصاب..
قاطعهم جوال هنادي وهو يدق ... طلعت برى تكلم وبقوا بغرفة عيال راكان ..
بعد خمس دقايق رجعت هنادي ..
هنادي :-دانه
التفتت دانه لجهتها :-نعم
هنادي :-بغيتك برى شوي
طلعت دانه ...ودخلت غرفتها مع هنادي
دانه :-خير
هنادي :-محمد يبي يكلمك
دانه وهي تعقد حواجبها :-فيه شي
هنادي :-اظنه عشان الشغل
بدا راس دانه يعورها مايكفي شهور الهم الي عاشتها وهي حامل والي زود على حزنها ومصيبتها ماتركوهم عمان راكان يتهنون من كثر الشكاوي والقضايا بالمحاكم يجي عاد الشغل وهمه ..
دق الجوال وخذته دانه :-نعم
محمد :-االسلام عليكم يم فيصل
دانه :-وعليكم السلام
دخل محمد في الموضوع طوالي ... وجلس يشرح لها بما انها شريكته لازم ياخذ رايها في كل شي ويكون أي قرار مشترك ..
قاطعته دانه :-اسمع اخوي
محمد :-سمي
دانه :-انت قبل لا تكون شريك بالشركه انت اخو راكان وانا واثقه فيك كل الثقه أي اوراق تحتاج لتوقيعي ارسلها على فاكس العمل الي حاطه راكان (وغصة بعبرتها) في البيت
محمد :-مايصير انتي مالكه زيك زيي
دانه بهدوء :-خلاص انا اتخذت قراري وماراح اغير رايي
ماقدر محمد الا يستسلم لقرارها ولو انه مو معجبه بس الشكوى لله عنيده مثل........... ومسك نفسه لا يرجع يحزن
قالت هنادي لدانه :-دانه هذا حلالك وحلال عيالك ..
مشت دانه لصورة راكان الي جنب سريرها .. وقالت وهي تحاول تخلي صوتها عادي عشان ماتكتشف هنادي انها تبكي ..:-هذا مو كلامي كلام راكان دايم
لما تجي سيرة راكان تسكت هنادي .. وماتكمل الكلام مع دانه لانها مو ناقصه انهيارات يكفي انها انهارت عليهم مرتين ..
دخلت الماس وفيصل معها ودخلت سعاد ومحمد معها
سعاد :-تعالي شوفي عيالك شفيهم بس يبكون
دانه :-هههههههههه هاتيهم
جلست على سريرها وجابت رضعاتهم ترضعهم ..
قالت سعاد بغباء :-يووووه جوعانين
الماس تستهبل :-من جد انتي ذكيه
سعاد وهي ماده بوزها :-قالوا لك عيالي عشره
البنات :-ههههههههههههههههههه
اخذت هنادي فيصل ترضعه ..
وخلته بحضنها لين نام ..
ناظرت دانه في وجيه عيالها بحنيه وقالت بحسره وشوق :-سبحان الله ما خذوا مني غير لون العيون والباقي زي ابوهم
تأثرن البنات..الي طلعت تسمح دموعها برى والي مسكت نفسها
كانت دانه سرحانه في احلامها عالمها الحلو الي كله ذكريات راكان ..
دق جوال سعاد وكانت النغمه ...
------?>>>يادانه بعين بحارك ..ترى الاحساس ربانك ..وانا ربان هالمركب
طوتني رحلتي عندك وحطيت الامل عندك ..بس الموج مايساعد
ولا الاقدار بتساعد ..واذا الخطوه قربت او هدت احس انها ..قريبه قريبه ويمك تباعد
فلتت شهقتها منها غصب ونزت دموعها بقوه سكرت سعاد جوالها ..
قالت بخوف :-دانه بسم الله عليك شفيه
لكن دانه وكالعاده بحضن هنادي ..
دق الجوال مره ثانيه وزاد بكاها ..وفي وقت ثاني وشعور ثاني ومع شخص ثاني [ يادانه بعين راكانك .. ترى الاحساس ربانك]
انتبهت هنادي متاخره لنغمة جوال سعاد ...
اشرت لها هنادي تسكر الجوال وسكرته انتبهت سعاد وسكرته بقهر لان مو قصدها تزيد على دانه معاناتها ...
مسحت دانه دموعها بسرعه وتماسكت خلاص ماهي بمراهقه ولاهي مالكة نفسها عشان تحزن على راكان براحتها لا .. هي ام وعندها ولدين يبون عنايتها ويبوونها تأمن مستقبلهم ...كانت ذي وظيفة ابوهم لكن ابوهم وراح .. ومابقي الا هي تشوف مصالحهم
سكتوا البنات ومشوا السالفه لانها مؤلمه بما فيه لكفايه والكلام فيها مايخفف يزيد..
زينت الغطا على عيالها وعدلت المخاد على اطراف السرير احتياط عشان مايطيحون صحيح انهم صغار لكنها تخاف عليهم مره.
×
بيت ابو خالد
>>>>بالمجلس
قال ابو خالد :-البنت ذي مدري وش بسوي معها
ابو سعود :-خير شفيه
ابو خالد :-سكنها بلحالها ماهو معجبني
ابو سعود :-معك حق يبو خالد
ابو خالد بهم :-مدري وش السواة البنت الي مر عليها ماهو بشوي ولا ودي اضغط عليها
رحمها عمها :-والله مشكله بس مانقدر نترك بنتنا بعيد عنا
ابو خالد :-اليوم بروح اجيبها مقدر اتحمل بعدها عني شايل همها والليل مقدر انامه
ابو سعود :-الله يكون بالعون
السالفه ذي مضايقه ابو خالد من يوم ماتوفى راكان عشان كذا حب يغير السالفه لموضوع هنادي ومحمد لان موضوع دانه ماله حل الا انها ترجع بيته مره ثانيه ...
آه يابنتي مالك نصيب ابدا ,,
ابو خالد :- يبو سعود الرجال عزوبي الحين وماعنده ببيته حرمه صحيح كلنا محازين على موت راكان لكن الشكوى لله الحياه ماتوقف راحوا قبله اهلنا وجداننا ..
ابو سعود :-البنت راسها يابس وتقول مابي عرس الا عقب ما تطلع دانه من العده
ابو خالد :-مالها عذر الحين دانه ولها ثلاث شهور طالعه من العده بيض وجهنا مع الرجال يبو سعود
ابو سعود :-لاتوصي يبو خالد
ابو خالد :-هذا هو العشم يبو سعود
×
×
بعد ماراح ابو سعود...
قال ابو خالد لزوجته :-جسيتي نبض دانه
ام خالد بزعل :-ايه
ابو خالد :-طيب
ام خالد والدمعه بتفر من عينها :-أي طيب
ابو خالد بعصبيه :-شفيك ياحرمه
ام خالد بقهر :-تبي تاخذ البنت من بيت ابو عيالها
ابو خالد :-ابو عيالها مات
ام خالد :-يارجال حرام عليك البنت قلبها نار للحين
ابو خالد بعصبيه :-ماللحريم هنا هرجه
قاطعته :-بس فكر في ام راكان راح ولدها منها والحين بتاخذ عياله حرام
انقبض قلبه لكنه قساه :-اجل نخلي بنتنا عرضنا بعيد عنا لا يم خالد ماتوقعتها منك
سكتت ام خالد وماقالت شي ..
ابو خالد :-ماقلتيلي ماجسيتي نبضها
ام خالد بدموع :-الا جسيته والبنت اخاف عليها من الانهيار مو ناقصه
ابو خالد تورط .. مايدري كيف بيعالج هالموضوع مع دانه لكن المهم ان الحال مو معجبه ابد

(الجزء الثالث)

>>>>>بيت راكان
دخلت الخاله مريم على دانه وهي بغرفتها سرحانه ..
مريم :-يمه
التفتت دانه :-هلا يمه
مريم :-يمه الساعه 5 وانتي ما تجهزتي للزواج
ابتسمت من ورى قلبها :-ما انتبهت للوقت
جلست الخاله مريم جنبها وقالت بحنيه :-يمه راكان مات ومتنا معه لكن الحياه تستمر واليوم زواج اختك وبنت عمك هنادي ماهي حلوه ما تروحين لها بدري يكفي انك مارحتي معها على الاقل الحقيها بالمشغل البنت ماقصرت
دانه بحزن :-عارفه يمه وااااااااه لو تعرفين وش كثر مالي خلق لا لفرح ولا طق واغاني
مريم وهي تمسح دموعها :-عارفه يمه عارفه بس لاجل عين تكرم مدينه
دانه بصوت مبحوح :-معك حق
مريم :-اجل قومي وخذي فستانك الي دافعه فيه شي وشويات والحقيها المشغل
ابتسمت دانه وهي تحب راس ام راكان ..:-تامرين
جمعت اغراضها ...
ولبست عيالها وراحت للمشغل ....
>
في المشغل
كانت هنادي ناقصة فرح لان دانه مو فرحانه ..
قالت سعاد وهي تشوف هنادي سرحانه :-هاااااااااه عروستنا وين سرحانه
التفتت هنادي لها :-هااااااا معك
الماس تستهبل :-امحق شكلها سرحانه في حبيب لقلب
سعاد :-ههههههه وش مستعجله عليه الليله بتشوفه وتمل منه
ولع وجه هنادي ...
الماس وسعاد :-هههههههههههههههههههه
هنادي كانت متضايقه وفرحانه وخايفه يعني مجموعه احاسيس متضاربه ..
هنادي :-هاها ها تضحكون
شوي الا دانه داخله عليهم ومعها عيالها ..
صرخت هنااادي :-داااااااااااااااااااااااااااااااااااانه
حاولت تتناسى حزنها الي يتجلا في كل لحظة فــــــــــرح ..
دانه بابتسامه حلوه :-هااااااااااااااااااااااااااي
هنادي دمعت :-ماتوقعتك تجين
دانه :-اذا ماجيت لك اجي لمن
هنادي وهي تضمها :-الله لا يحرمني منك..
والتفتت لعيال دانه النايمين :-يادلببببببببببببببببي
البنات :-ههههههههههههههههههه
دانه :-هنوده اتركيهم توني منيمتهم ..
وسحبتها عشان تتجهز لان الوقت تاخر ..
/

بقااااااااااااااااااااعة الزواج <<<
بغرفه العروس كانت هنادي لابسه وخالصه . .فستانها ابيض ونافش ذيله طويل مره والطرحه خليجيه كانت رافعه شعرها شنيون روعه ومسويه مكياج يخبل يستاهل الكم الف الي دفعتها عليه ومعها مسكه زي الفراشه كلها كريستال
دانه :هنوده اهجدي خليني اعرف اعطرك
هنادي بارتباك :-دندون قلبي يرجف رجف مو صاحي
دانه بعفويه:-ههههههههههه عادي يا بنت الحلال انا يوم شفت راكان ......................
وماتت الضحكه ..
تداركت نفسها وكملت عشان ماتضيق خلق هنادي :-اول ماشفت ابو فيصل رجف قلبي خوف لكن عقبها صار دنيتي ونور حياتي
دمعت هنادي , قالت دانه بسرعه :-هييييييييييييييييه نبي نفرح مانبي صياح
هنادي من قلب :-ااااااااااخ يا دانه الله يكون بعونك
دانه تجزرها الغصه جزر :-ربك كريم
ودخلن البنات وضاعت الدموع قبل لا تنزل ..
/
جلست دانه مع البنات بعد ما انزفت هنادي ..ينتظرن دخله محمد ...
الزغاريد..الاغاني... الضحك .. والاماني
ضاعت بضياع راكان ...
كم مره ومره تمسح دموعها بالخفا عشان محد ينتبه .. كانت متالقه وجمالها ماينوصف شعرها طال .. ملامحها احلوت زياده ..كانت لابسه فستان ليموني ملفت للنتباه ..صحيح انها مارقصت ولا كثرت من حركتها بالصاله الا انها تلفت الانتباه غصب..
آآآآآآآآآه ياكوووونـــــي..
رحــــــلت عنـــــــــــي ..
وســــــــرقت لي كونــــــــــي
حبيــــبي..وعيـــــــــوني
قلبــــــي
يمـــــــــــوت ويمـــــــــــوت ..
وبقبــــرك مدفونـــــــي
..
انتبهت دانه من سرحانها لان الماس تحاكيها ..
دانه :-هاااااه
الماس بعصبيه :-دانه محمد بيدخل تغطي
تغطت دانه .. وتغطوا البنات ...
دخل محمد القاعه كاشخ..القلب فرحان لكن بزاويه بعيده منه فيه كسور والاااام ..
وين انت يارفيقي ..
وينك.. تكمل فرحتي ..
وين انت .. ياراحل ..
وين انت .. ياخوي ..
وينك ..
فرحي نقص..
وهمي كبر..
والصبر مامن صبر ..
اشوفها حبيبتي..
بعيون مليانه امل..
بس وين الامل..
مت ومات معك الامل
قلبي انقبض..وصدري انطبق
اذكرك ؟.
واذكرك ..
بدمعا .. ملى عيني ونزل ..
×
جلس محمد جنب هنادي عقب ماسلم عليها وعقب التهاني والسلام واخذ الصور طلعوا من القاعهـ....
×
 جمعه الشياب ..
<<بيت ابو احمد
قال ابو احمد لابو خالد :-صحيح الخبر الي سمعناه
فهم ابو خالد ان الخبر انتشر في الجماعه كلهم :-ايه صح
ابو سعود :-أي خبر
ابو احمد :-تذكر ابو عبدالرحمن الي خطب سعاد
ابو سعود :-خطب سعاد
ابو احمد :-ذاك اليوم يوم خطبها احمد قدام الكل
ابو سعود :-اييييييييييه علامه
ابو احمد :-خطب امس دانه من فهد
ابو سعود :-هاااااااااه
طبعا دلة القهوه بغت تطيح من يد طلال على هالخبر الفجيعه..
ابو خالد :-ايه خطبها
ابو سعود مو مستوعب :-لمن ولده عبدالرحمن تزوج وولده فواز بعد تزوج


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم