رواية لمني بشوق واحضني -62

رواية لمني بشوق واحضني - غرام

رواية لمني بشوق واحضني -62


ابو احمد :-باقي سلمان ماتزوج للحين وتوه متخرج يعني فرصه ان ولد عزوبي يطلبها للزواج وهي ارمله ومعها ولدين

ابو خالد بضيق :-انا ما خلصت من سالفه سكنها عندنا تجيني هالسالفه
ابو سعود :-اذا الرجال دينه وخلقه زين زوجه حنا مو دايمين لعيالنا ..
ابو خالد :-ادري بس تا تموت ان فاتحتها بالموضوع ..
ابو سعود :-محدن يموت قبل يومه
ابو احمد :-صادق ابو سعود حنا مو دايمين لعيالنا
ابو خالد بتفكير :-لي تفاهم معها هالبنت راسها يابس تحسب رجلها حي للان .. مايكفي الهمز واللمز بالمجالس يومنها ساكنه بعيد عني وعن عيني
ابو سعود :-قطع لسان من يتكلم عنها دانه شيخة البنات
ابو احمد :-وانا اشهـــــــــد
ابو خالد بقوه :-لو متكلمين جزرت رقابهم لكني الاحظ نظراتهم لي بالمجالس وانهم يتساءلون ليه للان ما رجعت لي
طبعا طلال كان جالس متفرج .. ولا يقدر يتكلم ويتدخل لان هالسوالف بين الشياب ..
استاذن بحجة انه بيجيب قهوه جديده ودق على اخوه ..
ناصر :-هلاااااااااا وغلااااااااااااا
طلال :-هلا نويصر شخبارك
ناصر :-بخير عساك الخير
طلال (يبي يشوف بيرجع ولا لا عشان لو بيرجع يعلمه وان مارجع ما راح يقوله ويموت من القهر هناك بسبة قلة الحيله او يهدم مستقبله ويترك وظيفته ويجي ) :-هاااااااا وش الاخيار ؟
ناصر بفرحـــــه :-الاخبار تهبل تخيل جاهم امر نقلي للرياض وكلها يومين واكون هنا
طلال براحـه :-الف الف مبرووووووووووووووووك
ناصر بغصه :-الله يرحم راكان ويسكنه فسيح جناته لولا الله ثم واسطته مانقلت ولاحلمت بالنقل
طلال :-اللهم امين ......... ناصـر
حس ناصر بشي في لهجة اخوه :-نعم طلال فيك شي ..؟؟
طلال :-اسمع دانه ..........
فز قلب ناصر من مكانه :-شفيها دانه
طلال :-اووووووف خلني اكمل
ناصر :-طيب كمل
طلال :-دانه انخطبت
ناصر بصدمه :-ايش؟
طلال :-الي سمعته ؟
ناصر مذهول لاااااااااااااااااااا مو للمره الثانيه .. لااااااااااااااااااا مايبيها تضيع منه
ناصر بعصبيه :- من هذا الي امه داعيتن عليه..؟
هنا خاف طلال من المشاكل ...
صرخ ناصر :-من
طلال :-اهدا يارجال انت شفيك
ناصر :-ذي بنت عمي ومحدن ماخذها غيري
طلال :- اجل تلحلح وتعال امنع هالخطبه
ناصر بقهر :-انا برجع عقب يومين
طلال :-مايخالف لان عمي متوهق معها بسالفه السكن والسالفه ذي بياجلها فتره
ناصر بامل :- من جدك
طلال :-ايه
ناصر بتصميم :-زين الوعد عقب يومين والله لا اقلبها فوق راس من يقرب لها
طلال :-هههههههههههه ياولد شكلك من جد تحبها
ناصر من قلب:-لدرجه تفوق الوصف
طلال يستهبل :-طيب يا روميو بن سبع سلام
ناصر :-ههههههههه سلام..
وراح طلال للمطبخ عشان يسوون قهوه ..
انهبل وهو يسمع صراخ دخل المطبخ لقى امه ماسكه الشغاله الاندونيسيه وتضربها ضرب مو طبيعي
صرخ طلال :-يمه شتسوين
كانت امه منفعله وحاطه حيلها بهالمسكينه :-اادبها
انهبل طلال :-يمه ذي ادمي مو قطعة اثاث
امه بانفعال :-انت مالك خص اصلا الخدم ما يجون الا بالعين الحمرا
ماعطاها طلال وجه .. واخذ العصا منها ..تخبت الشغاله وراه وهي تصيح وتقول انها ماعاد تبي تجلس هنا وتبي تسافر ديرتها ..
طلال بقهر :-يمه حرام عليك الرسول صـ الله عليه وسلم ـلى يقول (ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء)
سفهته امه وطلعت وهي تتوعد هالمسكينه ..
طبعا الشغاله سوت اضراب وراحت لغرفتها .. ماعاد تبي تجلس عندهم
عطا طلال الدله للطباخه عشان تسوي قهوه ..
وبعد ماجهزت وداها للشياب ..
اول مادخل لقى عمه ابو خالد واقف
طلال :-وين عمي القهوه
ابو خالد :-والله يا ولدي من اليوم وحنا نتقهوى انا بروح الحين وراي مشوار مهم
ابو سعود :-تبيني اروح معك
ابو خالد :-انا بروح لها بلحالي مانبي نضغط عليها
ابو احمد :-شورك وهداية اللهـ
وطلع ابو خالد...
:
بيت راكان
كانت دانه جالسه تتقهوى مع امهات راكان وفيصل بحضن جدته مريم ومحمد بحضن جدته ام راكان ..
ام راكان ماكانت غبيه ولا نايمه على اذانها وعارفه ان دانه ابوها يضغط عليها تسكن معهم ..
ومن ذاك اليوم للحين وام راكان مايغمض لها جفن بين دموعها على وحيدها الي مات وتركها وبين عياله وامهم الي خوالهم يبونهم ..دورت حلول ودورت وللااسف مالقت كلام معه حق .. ابوها معه حق في الي يسويه رغم انها ولية نفسها لكن ذا مايمنع ان سلطته عليها رجعت بعد موت راكان .. وبين نارها الي شابه ضو وهي تتخيل اليوم الي بتفقد فيه احفادها الي تتجسد فيهم صورة راكان بعينها ..
ناظرت ام راكان (مريم) في دانه قد ايش تغيرت عن دانه الاوليه شي فيها مات بموت راكان ..
ماتدري هل هي النظره الشغوفه ..!
هل هي البسمه الي تنور الكون لا ابتسمت !
دمعت وهي تشوف بعيونها كيف ان دانه تضحك غصب عنها تبتسم غصب عنها ..
خلاص دانه جسد غادرته الروح !
فكرت دانه في نفسها وتذكرت عقب وفاة راكان بشهر يوم علمها اخوها خالد ان راكان ترك لها كل ثروته ونص الشركه .. مانست يوم اغمى عليها من الصدمه ومن قوة الحزن وش تبي دليل اكبر من ذا على انه كان يحبها .. ويثق فيها
دمعت عيونها وطعم البسبوسه الي تاكلها صار زي الرماد ..
رتب كل شي قبل لا يموت ..
قسم الــــــــــــورث !
امن حياتها وحياة امهاته !
وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياليته درى ان بيجيه عيال وبيكون ابو لاثنين
سالت دمعه خاينه منها .. ومسحتها طوالي
دق حارس البوابه يبلغهم ان ابو خالد دخل البيت ..
انقبض قلب دانه .. صايره جيات ابوها تضغط عليها مره وهي مو ناقصه مايكفي انها ماتقدر تنام الليل بين الدموع والوحده والوحشه في غياب نور البيت وسنده ...
وقفت وراحت للمجلس تستقبل ابوها ..
بعد ماسلمت عليه وجلست حســـــــت في وجهه شي ما يطمنها ..
طلبت منهم يرسلون قهوه ..
قال ابوها بدون مقدمات :- دانه
بصوت مخنوق :-سم يبه
ابوها :-شخبارك واخبار عيالك
دانه بحنان :-بخير الحمد لله بيكشخون وبيجون يسلمون عليك
ابو خالد :-هههههههههه بيجون يا حليلهم
دانه :-ههههههه ايه يبه صاروا رجال كبار ويلاحظون كل شي
ابو خالد بحنان الدنيا :-الله يخليهم لك
دانه :-اللهم امين .
وصلت القهوه ودخلتها الشغاله ...بعد كم دقيقه فتح ابوها الموضوع ..
ابو خالد :-دانه جهزي نفسك اخر الاسبوع بجي اخذك
انقبض قلبها :-تاخذني
ابوها وهو يتمالك نفسه تقديرا لشعورها :-ايه ماعاد لك جلسه هنا
مسكت اعصابها لا تنفعل او تنهار :-يبه هذا بيتي
ابوها بقسوه :-بيتك هو بيت اهلك
دانه بتدميع :-وهذا بيت رجلي
ابوها بصراحه قويه :-ورجلك مـــــــــات
ماقدرت تتمالك نفسها ونزلت دموعها بسرعه ..
تندم ابوها لقسوته معها لكنه ينقهر من عنادها :-دانه خلينا نتكلم بعقل
قاطعته وهي يالله ينفهم كلامها من البكا :-يبه أي عقل وانت تبيني اترك بيتي بيت راكان بيت عيالي كيف اترك امهاتي الله اخذ ولدهن وانت الحين تبي تاخذني منهن وتاخذ العيال يبه حرام والله ماراح يتحملن
ابوها بعناد :-انتي عرضــــــــــي وفي وجهي
شوي وتصارخ بكل صوتها لكنها تماسكت :-يبه انا ما سويت شي يستاهل هالكلام
ابوها :-عارف يبه لكني مقدر اتركك هنا بلحالك انا مو عاجز لا اصرف عليك وعلى عيالك
دانه :- طيب يبه رايي ماله قيمه
ابوها :-هنا واقولك لا ..
دانه وهي تمسح دموعها :-مقدر اترك بيتي
عصب ابوها :-انا امرك ما اشاورك
تنفست دانه بينها وبين نفسها عشان ما تنفعل ...
وفي هاللحظه دخلت المربيه عيال دانه عشان يسلمون على جدهم ..
سلم جدهم عليهم .. وجلس معهم وقت ثم وقف بيطلع ..
قال لدانه :-لا تنسين اخر الا سبوع الجاي تكونين جاهزه
عرفت دانه ان النقاش مع ابوها الحين زي قلته ومن هنا لين اخر الاسبوع فيه 7 ايام ..ومايندري وش الله كاتب فيها !
طلع ابوها من هنا وطارت لغرفتها متنفس احزانها والآآآمها من هنا ..
فتحت دفتر مذكراتها الي انولد على وجه هالدنيا بعد موت راكان ..
وكتبت فيه كل شي صار ... واخر شي كتبت /لمن تركتني يا نظر عيني انحرمت منك والحين يبون يحرموني من ذكراك /
،
بيت ابو احمد
قال ناصر لابوه :-يبه انا ابيها غصب عن الي يرضى والي مايرضى
ابوه :-طيب انا قلت شي
ناصر :-ايه مو انت تقول لي انتظر لين يردون على ابو عبدالرحمن..
ابوه بعقلانيه :-ايه
ناصر مسك نفسه :-يخسي هالخايس ياخذ دانه وانا موجود
ابتسم ابوه ابتسامه صغيره من فرحته بولده وان خطتهم الي تناقشوا فيها ما يحتاج ينفذونها ويجيبون لنفسهم سعود جديد ..
طلع ناصر معصب ودق ابو احمد على ابو خالد :-هيه خطتنا الغها
انصدم ابو خالد :-ليه؟
كان ابو سعود وراه :-شفيه
ابو خالد :-ابو احمد يقول الغوا الخطه في تزويج ناصر دانه
ابو سعود انصدم بدوره :-ليه ..؟؟ ماعندنا عيال يخالفون راينا
ابو احمد في التلفون :-اسمعوني للاخير انتم شفيكم
ابو خالد :-وش وش فينا ترى طحنا بمشكله جديده ان زوجت البنت امنت مستقبلها وامنت لها بيت والحين ولدك مدري شفيه
ابو احمد :-هههههههههه يارجال اسمع الي بقوله
ابو خالد :-هات الي عندك
وعلمهم بكلامه مع ولده .. من الى !
انصدموا الشياب .. معقوله تجيهم بارده مبرده ..
ابو خالد بعد ماسكر من اخوه :-الله يريحك يا ناصر
ابو سعود :-الولد وحطيناه بجيبنا باقي بنتنا
ابو خالد :-الي خلانا نقدر على سعود وهو رجال فاهم وعاقل يخلينا نقدر على دانه تراها بنت ما يحتاج
ابو سعود بتردد :-ياخوي يكفي الي صار لنوف والله اني متحسف حسوفه ظلمتها بزواجها من سعود واخاف على دانه
ابو خالد :-الي صار صار . ونوف مخطوبه الحين
ابو سعود :-والله عمر رجال والنعم فيه بس متزوج
ابو خالد :-تسمي زواجه ذا زواج .. على حسب ماسمعت باقي على مرته عشان عياله الي توهم صغار ويحتاجونه
ابو سعود :-داري وعارف رجال والنعم بس نوف توها ماكملت 23 سنه ومخطوبه لمتزوج ..
ابو خالد :-لو متزوج ثلاث مو وحده وطلع رجال طيب ويستاهل ما يخالف .. ولا تنسى ترى لجده ابو ابوه فضل على ابونا
ابو سعود :-لا مانسيت ماهي من شيم الرياجيل نسيان الوقفات الي وقت الشده .. وجده ماقصر مع ابونا الله يرحمه..
ابو خالد :-اكيد وهذ رايي ابو احمد بعد
ابو سعود :-الله يقدم الي فيه الخير ..
ابو خالد :-اللهم امين ..
*
عقب اسبوع
طبعا ابو خالد عجز في دانه تترك بيتها وكلما كلمها جلست تصيح او يغمى عليها ,, وماهانت عليه
لكن هالمره بيتفاهم معها من جد ، صح بتزعل منه الحين لكنها بتشكره لا كبرت شوي وبتشكره اكثر لانه أمّن مستقبل عيالها وجاب
لهم ابو يربيهم ويوجههم لطريق الصواب .
بعد ما دخلت دانه عيالها ورجعت له ..
قال بدون مقدمات :-ناصر ولد عمك خطبك مني قبل فتره
طاحت بيالة الشاهي بالارض وتكسرت :-هاااااااااااه
ابوها بعصبيه :-اقول لك ناصر خطبك وانا موافق
فزت من مكانها وقالت بقوه :-وانا مو موافقه
ابوها بعصبيه وهو يرفع صوته نوعا ما :- اجلسي
استحت دانه وجلست ..
قال :- انا عطيت الرجال كلمه وانتهى الموضوع
انصدمت دانه من طريقه ابوها وعناده قالت بدون تفكير :-ناصر مو رجال
صارخ عليها :-داااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا نه
انتبهت لزلتها وقالت :-يبه قصدي ان ناصر مو غريب ناصر ولد عمي قل له اني مو موافقه وانتهى الموضوع
خزها وقال :-الملكه الخميس عقب يومين فاهمه ولا لا
دانه للان مو مستوعبه شي ولا داخل مزاجها اي كلمه من كلام ابوها عشان كذا مافيه اي انفعال او اي ردة فعل ,, يمكن لانها
مستنزفه عقب اخر نقاش حاد كان بينها وبين ابوها والي هو قبل امس..
وقف ابوها وكانها موافقه مسكته مع يده وهي نوعا ما استوعبت الصدمه ..
دانه بذهول واضح :-يبه مابي اتزوج
ابوها :-مو بكيفك
سامحيني يبه لكن هالشي لمصلحتك ..
دانه وهي تمسح دموعها بقفا يدها :-اجل بكيف من
عصب ابوها :-انا ابوك ولي حكم عليك
بكت :-يبه لو تطلب عيوني ما تاخرت دقيقه لكن عقب راكان مابي اتزوج
ابوها :-انتي توك صغيره
تنزل دموعها وتمسحها :-يبه انا احب راكان اموت فيه
ابوها بقسوه :- وراكان ماااااااات
شهقت وحطت يدها على فمها عشان مايعلى صوت بكاها :-يبه لا لا تقول مات راكان ما مات
ناظرها ابوها بصدمه على باله بنته فيها شي :-دانه راكان مات الله يرحمه والحياه تستمر
دانه بانهيار :-وماتستمر الا لما اتزوج
ابوها :- انتي محتاجه رجال في حياتك يدير شغل عيالك يربيهم ويرشدهم
قالت بياس :-يبه انا ما شكيت لاحد ولا محتاجه لاحد في حياتي انت موجود اخوي وعيال عمي مايقصرون
ابوها :-انا مو دايم لك
دانه :-ولا الي بتزوجينه دايم لي
ابوها انحشر بزاويه عارف ان دانه في الكلام محدن يغلبها :-لاتجادليني فاهمه يا تتزوجين ناصر (قسى قلبه) والا لا انتي بنتي ولا اعرفك
صرخت :-لاااااااااااااااا يبه لا ترميني بين نارين
خزها :-جاك العلم .. معك للخميس ولا اجتمعوا عمانك اي اسمع ردك
وما اهتم لها ولدموعها وطلع ...
ركب سيارته وضايقه فيه الوسيعهـ ماوده يسوي كذا لكنه مجبور مجبور
انهارت دانه وجلست تبكي ... وتبكي ... وتبكي
تتزوج عقب راااااااااااااااااااااااكان لا حشاااااااااااااا ماتسويها وهي دانه.
لازم تتصرف ..
هي بين نارين كل نار تحرق وماتخلف الا الرماد
نار ابوها ورضاه ونار حبها الي يفوق الوصف لراكان ..
حتى لو مات .. حتى لو رحل .. حتى لو قالوا انه اندفن
تحبه .. تحبه ,, تحبه
وبتظل زوجته ليوم الممات ..
طلعت غرفتها تجر رجولها جر ..تحمد ربها ان امهاتها طالعات مو فيه وان عيالها نايمين
دخلت الغرفه تمشي الهون .. وقفت قدام صورته كان لابس نظاره شمسيه وحاط يده على عيونه يظللها عن الشمس
كانت من احب الصور على قلبها واقربها لنفسها .. شافت فيها خفايا راكان ..
راكان الحقيقي ..
الشيخ .. المالك .. الابن .. الحبيب والزوج
كل حنان الدنيا يتجلى بنظراته وبتصرفاته وفي حبه الكبير لها
ضمت الصوره لقلبها وشدت عليها اكثر واكثر

ياقلبي ارجووووك افهمني واترك باقي الأوهام
أنا ماتحمل الصدمه اخاف الجرح ينهيني

هذاك الحب عذبني وخلاني اعيش أحلام
وكل احلامي العذبه تمووووت بلحظه وبحيني

ياقلبي انتبه ارجوك كفايه ماحصللي العام
كفايه ان عذابي صار له سنتين يكويني

ولكني مع هـــذا بكابر وانتظر وانضاااام
سواليف البشررر في يوم ابد ماظن تعنيني

أحبه وأعشقه ياناس وأنا ماظن الهوى اجرام
لأن الحب من الفطره...وحب هالشخص يكفيني

نبرة صوته المبحوح تنسيني شقى الأيام
تذكرني بأشوااااااااقي وتذكرني بدواااااويني

كأن الصوت له نغمه غريبه غير هالأنغام
موسيقى هاديه بالحيل تداوي جرحي وسنيني

ونظرة عينه تدّوخ ولا ترحم ماغيررر هياااااام
أطالع صورته وأشهق وقلبي يحترق فيني

خذت قلبي وذوبته بس القلب ماينلام
حشى نظراته بلحظه تونسني وتبكيني

وكالعاده مالها الا التناهيد والدموع الي ما تنتهي...
سمعت صوت واحد من عيالها يتحرك ابتسمت وغسلت وجهها وراحت له
قالت بحنيه :-قمت فصوووووولي
وضمته لصدرها .. كل مالهم يكبرون قدام عينها وشبههم بابوهم يبين ولا كنها امهم الي حملت فيهم ..
وبعد شوي صحى محمد وابتسمت له :-ياسلام موصيكم احد علي
وشالته تضمه وتشم ريحته ..
تذكرت الي صار مع ابوها .. لازم تتصرف لازم
شوفه عيالها جددت فيها الامل والقوه الي تضعضعت برحيل راكان ..
اخذت الجوال ودقت على رنا ..
رنا :-هلاااااااااااااااا وغلاااااااااااااااااا بنسيبتي
دانه :-ههههههههههههههههه لا احلفي بس
رنا :- والله مو بكيفكم غصب عليكم بس يالله لاكبروا بخلي فروحه تتخير في عيالك
دانه :-ههههههههههههه تمون الاخت
رنا :-اجل
دانه :-هههههههههه كيف حالك وكيف فروحه وفهد
رنا بابتسامه :-بخير جعلك بخير شخبارك انتي والتوأم حبايبي
دانه بحنان الام :-ياقلبببببببي يهبلون شوفيهم عندي عيونهم تناظر في ساعتي الفضيه
رنا :-ههههههههههههههه يازينهم تعرفين انتي الي بعمارهم يشدهم اي شي ملفت
دانه :-ايه فديت قلوبهم
رنا :-ايوه و الاخبار
دانه بتصميم رغم حياها :-رنا بغيت فزعتك
رنا بسرعه :-تامرين يالغلا
دانه :-تسلمين بس رنا اوعديني ماتتضايقين
رنا بزعل :-دانه ترى جد بزعل وش هالكلام الماصخ
ابتسمت دانه بشبه ارتياح :-رنو دريتي ان ناصر خطبني
بردت عظام رنا لانها ضد خطبة ناصر لدانه صح انه من اغلى الاماني ان دانه تتزوج اخوها لكنها تعرف دانه لراكان وماراح تكون اغيره
وماترضاها لاخوه
قالت بجديه :-ايه عندي خبر
دانه بصوت فيه صيحه :-رنا ابوي بيتبرا مني اذا ما تزوجته
انصدمت رنا صدمه عظيمه :-هااااااااااااااااه لا لا مايسويها عمي
مسحت دانه دمعتها :-والله العظيم
رنا جلست على اقرب كرسي لان رجلينها ماعاد تشيلها ؟؟
دانه بقهر وقلة حيله :-رنا انتي اختي ابي معونتك تكفين
رنا بقووه:-ابشري بالي تبين
دانه بحزن :-رنا انتي فاهمتني انا مالي اعتراض على ناصر والف وحده تتمناه بس.....بس (خنقتها الغصه) انا احب راكان وماراح اكون لغيره ابداااااااااااااا
رنا بحب :-قلبي وربي اني فاهمتك ويوم علمني ناصر انه خطبك هزئته لاني اعرفك زين واعرف وش راكان بالنسبه لك
هزت راسها لانها ماتقدر تتكلم من دموعها ..
قالت دانه :-ابي اعطيك رساله ووصليها له ممكن
رنا كانت مستعده تسوي اي شي لبنت عمها وسمعت كل الي تبيه ..
رنا :-الحين اكلمه واعلمه
سكرت دانه وقلبها يررررررررررررررررررررررررررجف .. الي سوته مو سهل الله يستر
ومعدن ولد عمها الحقيقي راح يبين
قال ناصر :-ايش
رنا :-الي سمعته
ناصر مصدوم من كلام رنا ...
رنا :-الووووووووو ناصر وينك
ناصر بتفكير :-رنا انا مشغول اكلمك بعد شوي
رنا :-اوكيه
وسكرت منه .
،،,.النهــــ‘‘ـــ‘‘‘ـــــايهـ.,.
(الفصل الثالث والعشرون )
>>بيت فهد بالشرقيهـ<<
قالت رنا لفهد :-فهد لاتنسى تجيب حليب لفرح
ابتسم :-طيب يابنت الحلال والله فهمت
رنا :-ههههههههههههههه من قلب طالعه
فهد :-شسوي عشرين مره تكررينها على راسي
رنا :-ههههههههههه طيب عجل فروحه مابقي لها الا رضعه
فهد (يبي يقهرها) :-لعيون فروحه اروح للصين
انقهرت رنا :-احلف بس
فهد (بصوته العذب ههههههه) :-احلف ورب البيت ..غيرك ماحبيت .. وعمري ياغلاي ..فدوه لعيونك
مهما كان صوته نشاز ويجيب احباط الا انها تحبه وتموت فيه..
ناظرته بغرور :-ايه رقعها
فهد :-هههههههههههههههاي مشكلة الحلوين لازعلوا وش يرضيهم
ماقدرت الاتبتسم ويالله بالغصيبه راح يجيب اغراض لفرح ..
دخلت المطبخ ترتب وتحوس فيه وضاع الوقت فجاه الا وباب بيتها يدق .
ابتسمت لانها عوايد فهد يتعيجز ينزل الاغراض ويفتح الباب زي خلق الله ..
مسحت يدينها وطلعت لباب الشقه واحتياطآ سالت :-من .؟
"انـــــــــــــــــــا"
انفجعت رنا وماتذكرت الا اهلها ..
فتحت الباب بخوف قالت بلا سلام :-ناصر ابوي فيه شي اخواني امي
رغم انه جاي مبوز ولا تكلم من صدمته برساله دانه الي طلبت منها توصلها الا انه جلس يضحك
انقهرت رنا :-نويصر

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم