رواية تعبت اشكي -69


رواية تعبت اشكي - غرام

رواية تعبت اشكي -69

بعد يومين من الأحداث السابقه..

طلعت من المغفر والجواز بأيدي..
والحمد لله لقوه بالوقت المناسب..
مافيني أقعد الصراحه اكثر..
أبي ارجع بسرعه عشان أشوفها..
وشكلها ماعرفت أني أنا اللي داق عليها..عشان كذه ماردت..
يالله خيره..
يمكن المقابله احسن من أني أسمع صوتها...
الله كريم..
رجعت الفندق وجهزت أغراضي كلها
وطلعت للرسيبشن عشان ادفع باقي الفلوس..
وبكذه أنتهيت وكلها نص ساعه وارجع ديرتي...
وكل ماأتذكر أني بصير أبو..أطير من الوناسه..
يارب شقد أنت كريم..!!
وأحنا اللي مبتعدين عن رحمتك..!!
من أول ماتركتني حنين..
وأنا أتخذت قرار أني لازم أبتعد عن كل شي يذكرني فيها..
واللحين بعد ماسمعت الخبر..
مشيت اهرول لها ونسيت كل شي صار بينا..
لكن الله يستر ..
اخاف أنها ماتتقبلني..
وتتذكر كل اللي صار..
أو أنها تصير جامده..وماتحس فيني..
وأطلع من عندها مثل كل مره جيت فيها لها...
يارب ..ساعدني
لازم أرجع حنين لي..
لازم.
ركبت سيارتي وأنا أتذكر اخر مقابله بيني وبين لينا..
كانت مقابلة تصفية حسيبات قديمه
وشفت الحزن بعيون لينا لأني قلت لها عن حمل حنين..
لكنها لازم تعرف أني مستحيل أرجع لها ثانيه
وطول هالمده اللي جلست فيها كانت هروب بالنسبه لي..
ومردي برجع لها..
ومره ثانيه حسيت بجرحها ..لكني مش قادر أسوي شي..
وتمنيت اني أبدا ماأتعرض لهاالموقف السخيف لكن..
الله كتب انا نتقابل..وتقابلنا..
لكن الحمد لله أنتهينا بتصالح أبدي ..
وتفارقنا ..

لكن مع ذلك أنبني ضميري على خيانتي لزوجتي....
لأن حتى لوكان لقائنا عادي بس المفروض اني ماأخون .
على أنا كل لقائتنا كان محور حديثنا عن حنين ..
بس ولو هذا مو عذر..
لأني لو كنت أنا بدال حنين أكيد بنهار وبقلبها حريقه بعد..
بس في شعور بداخلي يقول ..
هي اللي أبتعدت عنك..وماتبيك.وتكرهك..
أتركها وخلها في طريقها..أريح لها..
لكن في شعور يمنعني وصار اقوى يقول
خلاص يافيصل..
لاتفكر باللي فات..
أنسى لينا..
وأفتح صفحه جديده ..
وتذكر حنين وحبك لها..
والمولود اللي جاي بالطريق..

وبكذه حاولت أنسى وأركز على حياتي مع حنين..



يمه ترى مليت..
أم حنين\خلاص يابنتي هانت وبكره بتطلعين..بس تصدقين الحمدلله ,..صحتك صارت احسن من قبل..
حنين\أي صحه يايمه..لولا الله ثم هالمغذي اللي حاطينه لي..كان صارت علوم..
أم حنين \بس لحد اللحين مارجعتي مثل أول الهلات مغطيه على وجهك..يابنتي أرتاحي ونامي لاتفكرين بشي..
حنين \الله كريم ..يمه
ام حنين\نعم يابنتي..
حنين\أنا قلت لــ العنود تدق على طالبه كنت أدرسها ومادفعت فلوس الماده..
أم حنين\ليكون مريم..اللي قلتي لي عنها..
حنين\أيه
أم حنين\بس يابنتي هذه ظروفها صعبه..
حنين\يعني أحنا اللي ظروفنا سهله..وبعدين لاتخافين صار للبنت اكثر من ثلاث شهور وأكيد قدرت تدبر المبلغ..
أم حنين\والله مدري شقولك..
حنين\لاتقولين ولاشي..واذا طلعت أنا الله بيسهلها أن شاء الله..
أم حنين\ا،تي لحد اللحين مصره..!!
حنين\ومستحيل اتخلى عن قراري مهما صار..
ام حنين وعشان تغير الموضوع\كأن عمر تأخر..ليكون صار له شي..
حنين\مسافة الطريق وجاي..

فيصـــــــــل..
فيصل\هلا يمه..وحب راسها وحضنها..وحشتيني..وحشتيني كثير..
أم فيصل دمعت عيونها فرح\وينك ياولدي ..حرام عليك..كل هالمده تاركنا ولا تسال عنا..لهدرجه قلبك صار قاسي علينا..!!
فيصل\آسف يمه..آسف أعذريني .انا أدري أنا مقصر..بس الله يعلم بحالي..
أم فيصل \لاتحاول يافيصل..شهرين وأنا مدري عنك..لهدرجه هنت عليك..!!
لهدرجه صرت رخيصه عندك..!!
فيصل بلوم شديد\آسفه..آسف ياغلى أم آسف..وحب أيدها..أوعدك ماأعيدها بس أرضي علي ارجوك..
أم فيصل\قلبي راضي عليك ..مهما قسيت وأبتعدت..
سمعت ساره صوت أخوها وعلى طول جات الصاله
ساره\فيصـــــــل..توه مانور البيت ..وركضت تسلم عليه..
فيصل\هلا ساره..شلونك ..!!
ساره ودمعت عيونها\اللحين أحنا بخير..وأخيرا رضيت علينا وجييت..
فيصل\أهم شي تكونون راضين علي قبل..
أم فيصل\أجلس ياولدي..تعال..شسويت طول هالمده..!!وليش ماقمت ترد علينا ..!!

فيصل\يمه سالفه طوييييييييييييله..بعدين اقولكم أياها..بس اللحين علموني ..حنين بأي مستشفى...؟؟!


جلست لحالي زي كل مره أهلي يطلعون فيها
جلست لوحدي وأفكر بالسالفه اللي أتظاهر للناس أني مش مهتمه فيها..
الكل يفكر اني متجاهله موضوع حملي ..
وهو مايدرون أنه هالشي كبير بالنسبه لي..
وخصوصا أنه قلب كل شي كنت أفكر فيه..
وبديت أراجع حساباتي من اول وجديد..
..
وبالنهايه رجعت مثل مابديت..
بدون هـــــــــدف


نزلت من السياره وانا قلبي تنسمع دقاته..
تلخبطت مشاعري بين شوق ولهفه ومراره..
ياترى كيف بتقابليني ياحنين.!!
ليتك تسامحيني على غلطاتي وتبتدين صفحه جديده مثل مابديت..
ليتك ترحميني وتحسين فيني..
آآآه ياحنين ..
وش سويتي فيني..!!

دخلت السمتشفى وأنا مرتبك..هذا غير الأرتجاف اللي يحتويني..
سالت عن رقم الغرفه
وطلعت لها..
وأول مادخلت الغرفه
كانت مظلمه ومافي غير أضاءة السرير..
وشفتها
.
.
وعلى طول رف قلبي على منظرها اللي يقطع القلب..
كان شكلها تعبان ووجها أصفر وهذا غير الهالات اللي بعيونها.
ياحبيبتي ياحنين..
ليت اللي فيني فيك..

وبصوت واطي همست لها على أمل أنها تصحى
فيصل\حنين..
وعلى طول فتحت عيونها..
شكلها ماكانت نايمه..
بس مغمضه عيونها..
حنين\فيصــــــــل..!!
فيصل\ايه فيصل وجلست جنبها على السرير..
فيصل\الحمد لله على السلامه..
حنين وهي لحد اللحين متفاجئه وماتوقعت زيارته\الله يسلمك..
فيصل وفرح برد حنين\حنين..مبرووك علينا أحنا الأثنين ..
حنين \الله يبارك فيك..فيصل..
فيصل\هلا..
حنين\فيصل..أنت فيصل..!!
فيصل\ايه فيصل.شفيك حنين..لحظه..(وشغل اللمبه..(تأكدتي أني فيصل..
حنين\أيه..
فيصل بابتسامه حزينه\وحشتيني..
نزلت حنين عيونها وماعرفت شترد عليها ...
كل الكلام اللي كانت بتقول له تبخر من أول ماشافته..
وماتري ليه كانت تبي تقول حتى انت وحشتني أكثر..
ماتدري ليه ..كانت تبي تضمه وتصيح في حضنه..
وتقوله ..معقوله هنت عليك كل هالمده..
معقوله ماصدقت على الله وابتعدت بأول موقف..
معقوله خذلتني ..وخذلت نفسك..وماقدرت تتحمل المسؤليه..
كلام كثييييييير في قلبها وتبي تفرغه قبل ماتنفجر..
لكن مثل كل مره..
دايم يخونها التعبير..
وهي في عظم حزنها..
وبالأخير..
نزلت دمعه من عيونها ..
وهالدمعه ممكن أنها تكون جواب لــ فيصل الغايب..
فيصل \ليش..!!ليش الدموع..حنين..يابعد هلي..تكلمي..لاتمين ساكته..ترى مافرقنا الا سكوتك.. صدقيني أنتي تذبحيني بسكوتك ..
حنين\ايش تبيني أقول..وأيش تبيني أسوي.. تبيني أقابلك بالأحضان وأقول ونعم الزوج اللي يفارق زوجته وهي أمس الحاجه له.. والا تبيني أضحك وامشي الموضوع بسهوله..
خلني يافيصل ساكته..
خلني ساكته أحسن لي ولك..

فيصل هنا تضايق أكثر واكثر..حنين أستزته بكلامها..وحس أنه هالكلام جرح على قلبه ..
ماقدر يستحمل..وقال كل اللي بقلبه

فيصل\لا ياحنين ..هذا مو حل .... أسألي نفسك ليه أنا أبتعدت قبل ماتسأليني..
أنا كل مره أحاول أتقرب منك وانتي تبتعدين أكثر واكثر..
وكل ماأجي أزورك تصديني وتتمين ساكته سرحانه وانا المغفل اللي ينطم ويسكت..
وكل مره على هالحاله..لمن تعبت..

صدقيني تعبت نفسيا..
ماقدرت أشوفك وانتي بهالحال وأنا مكتف الأيدين ..مش عارف كيف اطلعك من حزنك..
صدقيني تعذبت عشانك وأنتي مش حاسه فيني ولا حاسه بوجودي أصلا..
كنت أطلع وادخل وأنتي ماتدرين عني..
عشان كذه ابتعدت..
يمكن البعد يحننن قلبك علي..
لكن صدقيني وحتى وانا مبتعد عنك كنت أتعذب لفرقاك
كنت اتمنى أرجع وأشوفك..
لكن شالفايده مدام انك على حالك..
كنت أسأل خواتي عنك..
وهو يجيبون اخبارك ..
وكل مره قلبي يتقطع لمن اعرف أنك على حالك ماتغيرتي..

وبعدها لمن جابوا لي خبرحملك..
طرت من الفرحه ساعتها..
حسيت أني مجنون من الوناسه..
وعلى طول بعدها جيت اركض لك..
جيت اطلب سماحك حتى لو مابرأت جروحي..
...
حنين.. (ومسك أيدها..(
سامحيني..كلنا غلطنا..
ولازم نتحمل نتيجة أغلاطنا..
أرجوك سامحيني..
أنا حياتي من دونك مستحيله..
أرجوك ارجعي لي...

أنا بتركك تفكرين على راحتك..
واذا توصلتي لحل ..
بتشوفيني بنفس المكان اللي طلعتي منه..
بس تذكري شي واحد

أنا محتاج لك..وانتي محتاجه لي..


ماردت عليه حنين ولفت وجهها عنه..
وهو فكر أنه حنين بالحركه رافضته..
وطلع من عندها..
وركب سيارته..
"أعذريني ..ولو غلطت صعبه يعني تعذريني..

جاء يوم ثاني...
وطلعت حنين من المستشفى وراحت لبيت اهلها
وفيصل درى ..وتضايق كثير..بس صبر نفسه وعرف أنها لسى ماأتخذت قرارها


أم حنين\ها ..وش قلتي.!!
العنود\ بس يايمه انتي تعرفين ظروفنا عدل وأنا اذا وافقت ورحت معاه بصير أنانيه في حقكم..
أم حنين\ياحبيبتي انتي لاتشيلين همنا..والله سبحانه ماينسى عباده..ولاتخافين ماأحنا ميتين جوع..وفكري بنفسك شوي..وبعدين أنا ورحت..وحنين بعد بترد تدرس وكل شي بيتصلح..
العنود بضيق\ولو ..ماأقدر..مأقدر..عن اذنك يمه..
أم حنين\الله يهديك ياعنود..أنا لازم اكلم حنين..
.
.
حنين\من صجها هذه..!!
أم حنين\والمشكله أني متفشله من خالك شقوله...ياحنين تكفين كلمي أختك..تراهي مصممه على رايها..
حنين مسكت ايد أمها\لا تخافين يايمه..بكلمها اللحين وان شاء الله توافق..
أم حنين\يارب..
وراحت حنين لعند أختها بالغرفه..وشافتها جالسه على السرير ومغمضه عيونها..
قربت منها وجلست جنبها ..
حنين\العنود..
حنين\العنود..أختي الصغيرونه..
العنود ومغمضه عيونها\حنين..ترى مالي خلق أبي أنام..
حنين بابتسامه\أفا...اللحين انا أجيك وأتواضع وتطريديني من غرفتي..!!مايصير..قومي يالله..وسحبت الفراش..
العنود\أوووه...حنين.وبعدين قلت لك خليني أنام...بليز اذا تبين تجلسين اسكتي ..
حنين\طيب يالعنود..مشكوره على كلامك ويجي منك أكثر..أنا بطلع..وقامت..وتوها بتمشي الا مسكتها العنود من ايدها..
العنود وهي تصيح\آسفه حنين ..لاتزعلين..بس أنا متضايقه شوي..
حنين سمعت صوت أختها وتأثرت..لهدرجه اختها مش وافقه..
تساؤلات كثير جات في بالها..
وماحست نفسها الا وهي جالسه وتمسح على راس أختها..
حنين\عنود..فيك شي...!!لافي سوى لك شي..تكلمي..!!
العنود عدلت جلستها وتكلمت\لا ياحنين؟؟لافي ماسوى شي..
لكن انا..أنا
حنين\أنت أيش..؟؟
العنود\أنا مااقدر أتركم لوحدكم..وخصوصا بهالأوقات..
أنت عارفه ليش طبعا...!!
صدقيني فكرت كثير ..لكن ماتوصلت لحل..
ولافي ملزم علي أنا نتزوج..
أنا ماألومه..
صار لنا شهور وأحنا مخطوبين..
وهو صابر..وانا بعد صابره..
لكن ماأقدر..مااقدر أتركم واسافر..
مأقدر أبتعد عنكم..
لأني ماتعودت على البعد..
وبالنفس الوقت ودي أريح لافي وأرتاح..
بس ماباليد حيله..
وهو اللحين بدون مايعرف اني رافضه زعلان..
أجل كيف لو عرف..!!
أنا أحبه وماأبي أخسره..
لكن مش قادر اتخذ قرار..
احس أني تعبانه..منهاره..
حنين بحزن فضيع\ياحبيبتي ياعنود...أحنا وين رحنا..أنا الحمد لله برجع أدرس وامي نفس الشي تبيع اللي تقدر عليه..وربك كريم ماينسى عباده. .وهذه حياتك..لين متى بتظلون مخطوبين..الولد معاه حق..
وهو بعد مايقدر يترك بعثته..
وبنفس الوقت يبيك تكونين معاه بغربته..
واذا أنتي متضايقه عشانا ..لاتخافين..
ربك بيفتحها..
أهم شي انتي ترتاحين..
وغير كذه أنتوا مش ظالين طول عمركم مسافرين كلها كم شهر وبترجعون..
وبترجعين تشتغلين وتساعدينا..
العنود\بس ياحنين أفهميني..؟؟
حنين\ايش تبيني أفهم..خلاص مافي مشكله صارت عندك..وانت لاتعقدين الأمور أكثر..سهليها والله بيفرجها..
العنود\يعني هذا رأيك..!!
حنين\أيه هذا رأي..ويالله قومي غسلي وجهك أنتفخ من كثر الصياح..وأنا بروح ابشر أمي..
العنود\أن شاء الله..

قامت العنود تغسل وجهها وظلت حنين تفكر بكلام أختها..
هي معاها حق بكل اللي قالته ..وفلوس التدريس ماتكفي..
لكنها ماتقدر توقف في طريق اختها..!!
واذا على هالشهور اللي بتمر
جاتهم شهور أصعب وقدروا يتعايشون مع الوضع..
واللي الله كاتبه بيصير..بــ العنود او بدونها..


ومشت الأيام عاديه
مالها طعم..مالها حياه..
صارت روتينيه..
فيصل داوم بالشركه وخذ مسائي عشان يشغل نفسه بالشغل
ومايرد الا تالي الليل..
ويحاول انه يكلم حنين بالتليفون عشان يطمن على صحتها وصحت اللي في بطنها..
حنين رجعت للتدريس للي ماخذين دور ثاني ..وبنفس الوقت تلهي نفسها عشان ماتتخذ قرارها بظغوطات نفسيه..
العنود على نفس حالها تشتغل بالمشغل.. واذا طلعت منه تروح تروح السوق عشان تجهز لزواجها


عمر مايحس أنه له هدف ..هو الوحيد منهم اللي ماقدر يتأقلم مع الجو ويحس نفسه ضايع وبحلقه مغلقه
الدنيا تدورفيه..وهو مش حاس بنفسه..أنعزل عن الكل ..حتى من خواته..والكآبه صارت عنوان حياته..

ترف وخالد ..على حالهم . لكن خالد لحد اللحين ماخذ على خاطره من ترف لأنهامارضت تشوفه وهو جايها المستشفى..وترف ماتدري شسالفه لأنها ماشافته من ذاك اليوم

سوزان..كبرت علاقتها مع يوسف ولحد اللحين محد كشفها على طلعاتها معه أما زياد حاط في باله أنه هذا الوقت المناسب عشان يتقدم لها ..وكلها مسألة وقت ويحسم الموضوع..


هيفاء تحررت اخيرا من المعصم اللي كابد في قلبها وفتحت صفحه جديده كلها تفاؤل..
وكانت خايفه انه علاقتها مع صديقتها تخترب لكن الحمد لله صديقتها تفهمت الموضوع لأنها تعرف مين اخوها مش حاس بمسؤلية زواجه..

متعب قدر يتعايش مع جو الزواج وحس بطعم المسؤليه وحلاوتها..وطبعا هالشي لازم يكون من الطرفين عشان ينجح الزواج..وبالفعل نجح..

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم