رواية أحبك يشهد الله علي -72


رواية أحبك يشهد الله علي - غرام


رواية أحبك يشهد الله علي -72


راشد : بشوف ثواني

جلس راشد جنبهم كاتم الضحكه على مها ونجد اللي لاعبات باعصاب مشعل وسلمان لا والله طاحن ولا أحد سمى عليهن عاد الواحد فيهم عصبي أكثر من الثاني

(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
تستاهل عشان تثمن كلامك


(سلمان)(**) أنا بدوي في عيشتي ماتنعمت رمز الرجوله سيف والكيف دله (**)
أنتي قد هلاحركه اللي سويتيها


(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
أيه قدها وانا بنت أبوي أنا بدوي أقول لك شيء


(سلمان)(**) أنا بدوي في عيشتي ماتنعمت رمز الرجوله سيف والكيف دله (**)
...................................


(نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
قولي انا أرد بداله


(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
هذي لك انا بدوي

سيتم الآن تحديث مخك ...... جاري البحث .... الرجاء الانتظار ... عفوا لا يوجد مخ (فيس يضحك) ضاع بعد السياره

الشباب بالمجلس يضحكون حتى سلمان ضحك
سلمان : هين يا بنت اللذينه و أنتو جب

(سلمان)(**) أنا بدوي في عيشتي ماتنعمت رمز الرجوله سيف والكيف دله (**)
أنا ما عندي مخ أن ما طلعت هذا المخ ولقمت جهازك فيروسات و خربته عليك ما أكون سلمان

(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
أقول سلمان أفتح يديك ...... بوسها ..... أقلبها ..... بوس ظهرها ...... و أحمد ربك أني أكلمك مع وجهك

(نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
هههههههههههههههههههههه قويه قويه

(مشعل)""كيف أنساك و أقدر يا حياتي أخونك و أنت بالقلب واحد ما كلني غرامك""
هييييييه يالبقره الضاحكه كل شوي ههههههه ما عندك شئ ثاني

(نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
مش مش عارف شئ

(مشعل)""كيف أنساك و أقدر يا حياتي أخونك و أنت بالقلب واحد ما كلني غرامك""
نعم

(نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
تدري في شركة المواشي معلنه عن مسابقة اجمل تيس قلت ابلغك اذا تحب تشارك

(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
هههههههههههههههههههههههههههههه (فيس يضحك) حلوووووه

محمد : مالت عليكم مو قادرين عليهن سو لهن حذف وخلهن يولن
سلمان : يا أنا يا هالخبله لأجيب راسها وربي
راشد :هههههههههههههههههههههههههههههههه
سلمان : خبل علامك
مشعل : الحبيب زعلانه عليه الحبيبه و الظاهر العقل طار
راشد : لا والله عقلك وعقل سلمان بيطيرون لو تعرفون من ذولا أقول بروح باي
مشعل وسلمان: قول من قووووووووووووول
راشد : كم تدفعون
زيد : ههههههههههههههههه المشكله لا صارت حاجتك في يدين البخيل ما يفكك لين تدفع كثر ما تدفعه
راشد : مصالح يا بو محمد مصالح
مشعل : كم تبي بس من
سلمان : وربي لأعطيك اللي تبي بس أوصل لها
راشد : بصراحه عشان أرضي رنا مطلوب مني طلبات طلعوا كل واحد خمس ألاف ريال
محمد : لو ما عرفك كان قلت فقير بس مثل ما قال زيد بخييييييييييييييييل
مشعل : تم قل من
راشد (يمد يده): الفلوس أول
سلمان : معاي ألفين بس ما عندي ألحين
راشد : نروح مع بعض و تدفعون و اقول لكم
سلمان : موافق انتظر بسكر إيميلي

(سلمان)(**) أنا بدوي في عيشتي ماتنعمت رمز الرجوله سيف والكيف دله (**)
بـــــــــــــــــــــــــــــــاك

نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
ولكموووووووووووووووووووووووووووووو

(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
علامكم ولا اقولك ما يهم يله باااااااااااااااي ولا تنسى تصلح سيارتك


(سلمان)(**) أنا بدوي في عيشتي ماتنعمت رمز الرجوله سيف والكيف دله (**)
خخخخخخخخخخخخخخخخ بايخه أقول لك ما توقف

ليت لي سلطه عليك

ما تحب إلا " أنا "
وما تشوف إلا " أنا "
ولا تنام إلاهنا بين " عيني و الجفن "
كان انا أقسى عليك ... لين تبكي و تشكتي
و أرجع لصدري " أضمـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـــك " و أهمس بإذنك ترى "
" أنــــــــــــــــــــا أحـــــــــــــــــــــــــــــــــبـــــــــ ـــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــك "


(مشعل)""كيف أنساك و أقدر يا حياتي أخونك و أنت بالقلب واحد ما كلني غرامك""
بااااااااااااااااااك وااااااااو برافووووووووووو ويسلم صح لسانك


(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
على هونك على هونك براافو وااااو (فيس معصب) لا تصدق نفسك أقول أنا بدوي خذ هذي ردا على شعورك لأنك كسرت خاطري (فيس يبكي)
مشتاق ............ أضمك ............. و ألمك .............. و أشيلك ............... و أحطك ........... في أقرب زباله على طريقي


نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
واااااااااااااااااو (قلب) براااااااااااااافو (قلب) صح لسانك


(مها) $$ ما توقف الدنيا على شان رجال و ما تلحقه بنت الحمايل حسايف$$
صح بدنك ما أحبك بطلع مش مش تكفه تكفه ترى تهز الرجاجيل سولي دليد نهائي


(مشعل)""كيف أنساك و أقدر يا حياتي أخونك و أنت بالقلب واحد ما كلني غرامك""
ما طلبتي شئ دليد (ألغاها)

نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
أوكيه و انا باااااااااااااااي

(مشعل)""كيف أنساك و أقدر يا حياتي أخونك و أنت بالقلب واحد ما كلني غرامك""
لحظه لحظه يالزعيمه مستجله يالحب

نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
(فيس معصب) حدك تراني ماني من اللي تعرف لا تغلط تندم

مشعل (قاعد يكتب عشان يرسل بس راشد وقفه ) إلا بتندمين يا بنت اللـ......
راشد : مشعل حدك لا تكمل
محمد : علامك خله يأدبها الحـ......
راشد : حدك يا محمد حدك لا تكون هذي نهابة علاقتنا
مشعل : أفااااااااا يا راشد تخليني عشان هذي (يأشر على الشاشه)
راشد : أرجوك مشعل خلها اذا لي خاطر عندك لا تهينها أكثر من الكف اللي عطيتها
مشعل (انصدم ووقف): تقصد تقصد
راشد (يقاطعه) : اسكت خلاص

نجد)^#^<> ما أحبك واحب ألعب بأعصابك يفرحني زعلك وما همني رضاك <>^#^
السموحه منك كشعل أنا مو عارفه ايه وقفت عن الكتابه بس أظن أنك كنت ناوي تهين أنا بعتذر لك مو من حقي اللي سويته فيك لا تربيتي و لا أخلاقي بس أحتفظ بأسبابي لي أسفه وربي اسفه باااااااااااااي

محمد : من هذي اللي لهذي الدرجه شايل همها راشد تكلم
راشد : السموحه أنا مشغول باااااااي (طلع )


نجد اللي سكرت دخلت في حالة بكي أنا استاهل أنا استاهل نسيت من أنا ومن بنته فكرت بالانتقام منه و نسيتأنه ولد عمي آآآآآآآآآآآآه أعماني الانتقام لا مو أنا كيف لو يعلرفون من أنا بنزل من نظرهم لا لا ( مسحت دموعها) وطاعت لغرفة أمها و أبوها (طقت الباب ودخلت)

الاب : هلا بالغاليه
الام : ما رحتي مع راشد
نجد : بروح ألحين يبه
الاب : هلا
نجد : أنا موافقه على حامد ولد أحمد موافقه
الام : متأكده
الاب: هذا زواج تأكدي من قرارك
نجد : متاكده متاكده عن أذنكم راشد تحت مع السلامه
الأم : روحي الله يوفقكم



كان راد لبيتهم و يفكر بالبنت اللي قدرت عليه و يبتسم و يقول في نفسه ( مجنونه مجنونه ) أنصدم من اللي شافه صدمت عمره أخته نازله من سياره واحد غريب لا وترسل له بوسات لكن بلحظه انتبهت له و ركبت مع الغريب وطلعوا مسرعين و هو وراهم

سلمان (بعصبيه): يا حقيررررره يالكلبه آآآآه والله قهر والله لأذبحك و أشرب من دمك

في السياره الثانيه

طيف : الله لا يعطيك عافيه الله ياخذك آآآآآه
أبراهيم : جب جب أحد قالك تخونين اهلك
طيف : يالحيوان انا اعتقدت أنك تحبني
ابراهيم : تخسين أنتي رفيقه و بس ليه رديتي الله ياخذك
طيف : نذل نذل (قامت تضربه و أهي بقمة العصبيه و تلعنه و تسبه)

و فــــــــــــــــــــــــــــــــــــــجـــــ ـــــ ــــــــــــــــــــــــــــــأه




أنحرفت السياره و صار لهم حادث وقف سلمان من شدة الحادث مهما حصل تبقى أخته وقفوا سيارات كثير وحاولا ينقذون اللي بالسياره اللي بدت تحترق وقدروا يطلعون طيف وأبراهيم وسلمان أنصاب بحرق بيده ونقلوهم للمستشفى بس أبراهيم توفى وطيف بحاله حرجه كانت أتصل سلمان على اخوه فارس وعلى عبدالوهاب ومحسن اللي خلال 10 دقايق كانوا موجودين وكان سلمان حالته تكسر الخاطر جالس على ارض المستشفى ودافن وجهه بين أيديه

فارس : سلمان بشر شلون طيف
سلمان : بغرفة العمليات
عبدالوهاب : شنو اللي حصل يا ولدي يدك محترقه
سلمان : اللي حصل ما ينقال ياعم أختي فضحتنا بين الناس
فارس : تكلم
سلمان : اختك مخاويه يا فارس طحت عليها راده معه ويوم شافوني انحاشوا وصار الحادث أهو مات وهي بغرفة العمليات
فارس(بعصبيه) : بأذن الله تلحقه
محسن : تعوذ من الشيطان هذي أختك
فارس: أختي فضحتنا فضحتنا
عبدالوهاب : ربك المحاسب

بعد ساعتين طلع الدكتور من الغرفه ووجهه ما يبشر بخير...

محسن : بشر يا دكتور
الدكتور : انتو اهلها
فارس : انا اخوها طمنا
دكتور : الحادث أثر كثير على العمود الفقري وهشمه فسبب شلل رباعي
محسن : اللهم أني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه
فارس(دمعة عيونه) : الحمد لله على كل شيء
دكتور : أنا متأسف أبلغكم بالخبر الثاني أكتشفنا ان طيف مصابه بالأيدز
الكل أنصدم والمصيبه الثانيه أقوى من الاولى وسلمان أغمى عليه من الصدمه ونقلوه غرفة الطوارئ وفارس يالله يالله مسك نفسه لا ينهار من الصدمه
بعد ماصحى سلمان محسن وعبدالوهاب أتفقوا مع فارس وسلمان يقولون للعائله أن صار لها حادث وهي راجعه مع صاحبتها والمرض المصابه فيه محد يجيب سيرته ولأنها مصابه بشلل رباعي محد يقدر يرعاها بيحطونها بالمستشفى ويهتمون فيها حفاظا على سمعت عائلة محسن والله يتولاها برحمته رجعوا للبيت بعد ما تطمنوا على سلمان



اليوم الثاني بالمزرعه.....

صحى حمد واهو بقمة السعاده أن محبوبته رجعت له بس أنطفأت وميض السعاده وأختفت البسمه عن شفاه لما لاحظ انها مو موجوده حتى ملابسها مختفيه وكاتبه
أســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ فـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
على المرآه تأكد ان خلاص تركته غير لبسه ونزل معصب مقهور وحزين كان مقرر خلاص الطلاق الحل لمتى بيجبرها أذا عايفه العيشه معه خلاص هي حره
رجع للبيت وصعد ولا ألتف لأمه وعمته وأخته ولا كانه غايب 3 أيام ومشتاقين له

الأم : الله يستر علامه
مناير: مدري يمه
أمينه : تظنين طلق أسيل
: فال الله ولا فالك ياعمه
الكل لفوا : أسييييييييييييييييل
أسيل(تبتسم) : أصصصصصصصصصصص الله يهداكم لا تفضحوني
الأم : علامكم يمه حمد داخل معصب
أسيل : يمه بقول لكم بعدين بس اللي أقدر أنه يظن أني تركته
الكل : ههههههههههههههههههههههه
أسيل : بصعد له اطيب خاطره
أمينه : الله يهنيكم

صعدت وكان جالس بالصاله على الكرسي وضام رجوله له ودافن راسه بين ركبه

أسيل :
ياروح روح الروح فكّر وقلّي
أنا بقلبك وين موضع محلّي
ملكتني في صادق الحب يالّلي
لاغبت عنّي كيف أبا أرتاح وأنساك
مادام هذي لوعتي وأشتياقي
وأنا معك مرتاح وش عاد باقي

حمد وقف يوم سمع الصوت وابتسم بكل حب لها وفتح ذراعيه لها وقال
لا تسألني وش كثر حبي يكون
حبي ترى ماهو من اوصاف الغرام
حبي لو تدري ياعمري جنون
ما ينوصف ما ينكتب مثل الكلام
حب بناه الحب والقلب والعيون
همسة غرام وخفقة القلب أنغام

أسيل(ركضت له وضمته) : احبك با حمد أحبك وما ابي غير قربك
حمد (شالها ولف فيها من الفرح) : وأنا بعد أحبك وما أبي غيرك
أسيل : نزلني حمد دوختني حرام
حمد : أول قولي لي وين رحتي وتركتيني
أسيل: رحت لمشغل أجهز نفسي مو تقول عروس حبيت أكون غييييييييييير لجل عيونك
حمد (ينزلها) : انتي غير عن الكل
أسيل : خلنا ننزل الكل يبي يسلم عليك
حمد : خليني آخذ دش وننزل

أنتشر خب طيف بين العائله والكل حزن عليها وخفف الخبر فرحتهم برجوع حمد واسيل لبعض بعد فراق وأبو أسيل حلف تكون الطلعه للبر كلها على احسابه من فرحته فيهم وكلفوا الشباب بتضبيط المكان للبر وحلفوا على سلمان رغم رفضه يروح معهم ويغير من نفسيته


في المستشفى
يدخل عبدالوهاب لمكتب اخوه محسن

محسن : حياالله من زارني
عبدالوهاب : الله يحييك
محسن : هذي الساعه المباركه أول مره تجيني هنا
عبدالوهاب : ساعتك أبرك جاي أخبرك أن زياد ونجود يوصلون اليوم بأذن الله العصر والسهره ببيت أمي
محسن : أفااااا ومتعني لهنا عشان كذا ليه ما أتصلت
عبدالوهاب : والله ياخوي لان عندي موضوع ثاني أنت مثل ماتعرف أعزك وما أبي اتعداك واوافق إلا أذا وافقت
محسن : على شنو خير
عبدالوهاب : والله حامد ولد أحمد جيرانا خطب مني نجد
محسن : أهاا وبعدين
عبدالوهاب : والبنت موافقه عليه البارح قالت لي بس ماتبي تشوفه وماتبي حفلة ملكه وما أبي أغصبها
محسن : يعني موافقه من غير نفس وانت محتار صح
عبدالوهاب : الصبح اجتمعت مع اخوانها وعبدالله بعد وقلت لهم موافقه بس اهم رفضوا وأهي وقفت ضدهم بس
محسن : بس شنو
عبدالوهاب : الصراحه عرفت انها تبي تملك وتفركش الزواج ردا لاعتبارها
محسن : من
عبدالوهاب : راشد هو اللي قالي السالفه ولدك مشعل ضربها مره
محسن(عصب) : الحيوان وكيف عرفت كل هذا
عبدالوهاب : أسيل دقت عليها صاحبة نجد وكاتمت أسرارها لما أصرت اسيل تعرف السالفه قالت ان نجد

وبدا عبدالوهاب يعلم محسن بكل شيء عن نجد ومشعل وعن خطت نجد محسن حلف يعاقب الأثنين مشعل مد يده عليها ونجد أنها حاولت تهدم حياتها بأنتقامها من مشعل وقبول الزواج كمهرب

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

في بيت الجده .....

صحت رنا وتفاجئت الغرفه كلها ورد جوري باقات باقات باقات والسرير منثر على السرير وتحت بالارض مكتوب بالورد أحبك ومسوى قلب كان على الطاوله علبه وبطاقه فتحت العلبه لقت سلسال ذهب أبيض بحرف R ومكتوب بالبطاقه

احب حبك ..واحب قلبك
..وتحضني بدفا عيونك..
وأبي قربك..وأنا عقبك..
أذوق الهم من دونك
تعال وخلك بقربي..
وحط قلبك على قلبي
وخلنا نعيش هالحظة..
جنوني يعشق جنونك
أحب الهمس في صوتك..
أحبك حتى ف سكوتك
حروفك فن يا عمري..
وقلبي يعشق فنونك
أحب الرقة في قلبك ..
وأحب القسوة وربك
أبيك بكل حالاتك..
ولو تبعد أنا أصونك
أحب حبك وأحب قلبك..
وأحضنك بدفا عيوني
وتبقى دوم بعيوني..
تري مالك سوى قلبي

وأنا مالي سوي عيونك


ضمت الكرت والسلسال وأخذت جواله
رنا : ألو
راشد(بفرح) : هلا صباح الورد والشهد صباح الحب
رنا : كيفك
راشد : ألحين بخير
رنا : دوم يارب
راشد : رضيتي وسامحتيني
رنا(بحيا) : وكيف ما اسامحك




على الساعه 6 نزل مشعل ومحمد وكان محسن وأم مشعل ينتظرونه

محمد : يبه ما رحتوا
الأب : لا أسبقنا بجي وراك مشعل لا تروح ابيك انا وأمك
مشعل : آمر يبه
الأب : أمك شافت لك وحده وبنخطبها لك
مشعل(يوقف) : شنوووووووو ومن قال أني أبي أتزوج
الأم : يايمه كل اللي كبرك تزوجوا
مشعل : بس انا ما ابي أتزوج
الأب : بس أنا قلت بتتزوج وغصب عنك بعد
مشعل : يبه الله يخليك ما أبي أتزوج غصب تكفه
الأب : ليه في بالك وحده من الصايعات اللي تعرف
مشعل(يأشر على قلب) : مافيه غير وحده نجد بنت عمي
الأب : نجد أنساها محرمه عليك
مشعل : ليه تقول كذا
الأب : نجد انخطبت وعطت موافقتها خلاص بعد مانرجع بنملك لها
مشعل(عصب) : لا لا لا لا ما اصدق
الأم : أبوك صادق
مشعل : لا لا لاماحد يا خذها مني برتكب جريمه أهي لي أنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا اااا
الأب(عصب) : مــــــــــــــشــــــــــــــعــــــــــــل ياويلك ان سويت شيء لا تعتقد مثل الكف اللي عطيتها ولا عرفنا عنه أنه شجاعه
الأم : مشعلووووووووووووه تضرب نجد
الأب : احمد ربك ان عمك حلفني ما اسوي شيء لك ولا كان انا أرتكبت الجريمه فيك اليوم
مشعل(بترجي) : يبه تكفه لا تخلي عمي يوافق تكفه طيب من خطبها بروح له واترجاه لو احب أرجوله بس ما تكون لأحد غيري
الأب : اللي خطبها حامد ولد جيرانهم وياويلك اذا رحت له وألحين بتروح قدامي وتبارك لعمك وبكره امك تخطب لك وملكتك وملكتها بيوم واحد في بيت جدتكم
مشعل : لييييييييييييييييييييييييييييييه تذبحوني أرحموني انا ولدكم ليييييييييييييييييييييييييييييييييييه ما اخذها يمكن اتقبل بس زواجي وزواجها بيوم واحد لا لا لا لا يبه ما أقدر أمووووووووووووووووووت
الأب(بصوت عالي) : والله لاتكون ولدي ان ما وافقت
مشعل(نزلت دمعته مع انه رجل دمعه القهر والانكسار) : ذبحتوني ذبحتوني


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم