رواية جروحي تنزف احزاني -14


رواية جروحي تنزف احزاني -14

رواية جروحي تنزف احزاني -14

خالد:"ههههههه..."

فهد:"المهم نحتريك لاتتاخر..."

خالد:"على خير..."

بعد ماسكر كان لازل ماسك يد بسمه اللي كانت تحاول تفك يدها منه بلطف حتى مايحسون اللي حولهم بس كانت محولاتها فاشله....

خالد وهو يناظر يد بسمه:"اش جاب يدك في يدي..."

بسمه وهي تتصنع الابتسام:"اسأل نفسك..."

خالد يبغى يحرجها:"عيب يابسمه تمسكين يدي قدام اهلي خليك شوي ثقيله..."

كتمت بسمه شهقه: "انا اللي عيب...."

خالد:"ماهو عيب ياجدتي ان بسمه تمسك يدي بهالطريقه..."

ام عبد الرحمن:"خاااااااالد....خل البنيه في حالها"

خالد:"وين حريم اول...اللي الوحده تستحي من خيالها مهو بنات هالايام...مو صح ياجدتي."

ام عبد الرحمن:"حالد من كلمك تو؟؟؟

خالد:"فهد..."

ام عبد الرحمن:"اجل رح لفهد لاراويك حريم من اول"

خالد:"هههههه تهديد خطير"

خالد وهوقايم قرب من اذنها وهمس:"يازينك وانتي مستحيه...."

ام خالد:" وين رايح ياولدي ماشبعنا منك...."

خالد:"مواعد الشباب يمه...وبعدين لاتخافين بتملين مني...."

ام خالد:"الله يحفظك ياولدي ماينمل منك..."

بعد ماطلع خالد وكانت بسمه منحرجه ومستحيه من حركاته...

امل انتبهت لها وحبت تلطف الجو:"اقول يابسمه متى بتروحين تسجلين في الجامعه..."

بسمه:"ماادري...انتي متى بتروحين....."

امل :"الاسبوع الجاي اشرايك نروح مع بعض..."

بسمه:"ياليت والله..."

ام محمد كانت تناظر بسمه وهي في قلبها حاقده عليها...واللي قهرها انها تحس ان خالد بدى ينجذب لها...من خلال مزحه وكلامه معها حتى نظراته لها ماعجبتها...



كانوا كالعاده قاعدي يتعشون بعد ماخلصوا جولتهم اللي في السوق....و

مشاعل:"ماادري اش اسوي معه...."

عبير:"ارفضي..."

مشاعل:"ياعبير زهقت من الحاحه مااكلمه الا ولازم تطلعين معي..."

عبير:"انتي مهو واعدتيه كذا مره وقعدتي معه...."

مشاعل:"ايه بس يبيني اركب معه في سيارته وناخذ جوله على قولته...."

عبير:"تدرين خليك معه حازمه ورفضك قاطع....واذا كان مصمم اتركيه...."

مشاعل:" مااقدر.."

عبير:"وليش ماتقدرين..."

مشاعل:"احبه...."

عبير:"ههههههه تحبينه"

مشاعل:"لا تضحكين ايه احبه واموت فيه...."

عبير:"ها....انتي يالخبله تدرين اش مصير هالحب...."

مشاعل بتردد:"هو واعدني يتزوجني...."

عبير:"مشاااااااعل انتي صاحيه"

مشاعل وهي تحاول دموعهاتخفي تنزل:"غصب عني والله احبه واموت فيه وعشانه تركت كل اللي اكلمهم...."

عبير:"ياغبيه يلعب عليك...."

مشاعل:"لا.....سعود غير..."

عبير:"كيفك انتي حره....على فكره اشلون بنت خالتي مع...اش اسم اللي تكلمه؟؟"

مشاعل:"اسمه وليد....ههههه تدرين توصيني عبير لا تدري مادرت انك سابقتها...."

عبير:"ايه انتبهي لا تغلطين قدامها..."

مشاعل:"افاااا عليك....بس تدرين اول يوم لما عطيتها الرقم وانا منسقه مع سعود....لما خلصت مكالمتها ضحكت وقلت لها شفتي الامور بمنتهى السهوله قالت ماانتي زعلانه لانه كلمني...لاني قايله لها قبل ابغى اتأكد اذا سعود يخوني..."

عبير:"هههههه...واكيد لقيتي لك مخرج كالعاده"

مشاعل:"تعرفين مشااااعل خيالها واااسع عند الكذب"

عبير:"تقولين لي عن مشاعل.... بس تصدقين احس لو يدري خالد عنها بيموتها...."

مشاعل:"ايه ميته خوف لو يدرون اهلها عنها"

عبير:"طيب تكلم غيره...."

مشاعل:"بنت خالتك تقول مستحيل تكلم غيره.....مسكينه تعتبره حبها الاول والاخير"

عبير:"ماتنلام....اذا انتي طحتي في الحب بهالطريقه وانتي عااااارفه الشباب وكذبهم و...."

مشاعل تقاطعها بعصبيه"قلت لك سعود غير..."




قاعدين مع الشباب....هو وعيال عمه واللي يعتبرهم اكثر من اخوانه...

ناصر:"اشلون مع العرس ياخالد"

خالد"تمام الحمد لله..."

فيصل:"ياشيخ شف وجهه كيف..."

خالد:"اش فيه وجهي اذا على الزين من يومي مزيون..."

فهد:"مشكله الغرور...."

خالد:"هذا مو غرور هذي اسمها ثقه في النفس..."

ناصر:"احلى ياواثق في نفسه..."

فهد:"الثقه بالنفس اذا زادت تنقلب غرور...المهم اش رايكم نطلع المزرعه..."

فيصل:" طلعنا الاسبوع اللي راح ليه ماطلعت معنا...."

فهد:"سوووووري اذا خالد مهو فيه مااحب اطلع..."

ناصر:"فيصل تسمع اخوك...."

فيصل:"اسمعه...شكلي بتبرى منه..."

خالد:"ههههه عادي انا بتبناه..."

فهد:"شايفني انت وياه تحت السن القانونيه حتى ادور احد يتبناني...وانت ياخويلد الشرهه مو عليك الشرهه علي انا اللي ابغى احسسك بقيمتك عندي...."

خالد:"ههههههه لا تعصب ...حتى انا اذا انت ماطلعت المزرعه مااطلع...."

ناصر:"ماقدرنا نخرب عليكم كالعاده لكن ماعليه الجايات اكثر...."

فهد:"بتتعبون معنا..."

فيصل:"احنا شعارنا في الحياه لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس"

ناصر:"صادق يافيصل بجيهم يوم ويكرهون بعض..."

خالد:"هههههه الله ماعطاني اخوان لكن انتم اكثر من الاخوان..."

ناصر:"احمد ربك عندك خوات لكن انا اللي لا اخت ولا اخو..."

فيصل:"اللحين عندك التوم ملوا عليك حياتك..."

ناصر:"صادق حقيقي كنت قبل اتمنى صحيح بس ما حسيت بقيمتهم الا من بعد ماجوني ..."

خالد:"الله يحفظهم لك..."


بعد ماراح الجميع طلعت هي وامل اللي قررت تنام عنداهلها غرفتها...وكنت امل تكلم دلال في التلفون وبسمه سرحانه في اهل خالد...اللي شكل حياتها معهم صعبه وتنهدت لما تذكرت ان حياتها مع خالد اصعب....ولما تذكرت خالد حقدت عله وعلى تصرفاته واللي تحرجها قدام اهله...وتخيلت لو انه تزوج عبير كيف كان بيعملها تنهدت وهي في خاطرها اكيد بتكون معاملته لها غير ...

امل:"ها....اكلمك"

بسمه:"ماسمعتك..."

امل:"تسلم عليك دلال..."

بسمه:"ليش تسكرين بغيت اكلمها"

امل:"كانت مستعجله....زواجها بعد اسبوعين..."

بسمه:"خلاص تحدد"

امل:"ايه...بس بيكون عائلي.."

بسمه:"الله يوفقها...تستاهل كل خير"

انتبهوا على خالد اللي توه فتح الباب...لما شافته بسمه راحت الابتسامه اللي كانت على وجهها....وانتبه خالد عليها...

خالد:"اموله عندنا...مااصدق"

امل:"لا صدق...بس تعال بالله في عريس يترك عروسته ويسهر لنص الليل"

خالد:"انا ماتركتها الا وانا متاكد انها في ايد امينه..."

جلس قريب من امل واللي لما جلس قامت هي....

خالد:"اش فيك قمتي الظاهر اذا حضرت الشياطين قامت الملائكه"

امل:"لاااا بس بروح عند خالتي ريم اكيد تنتظرني"

بسمه:"قعدي سولفي معنا شوي..."

امل التفتت لما وصلت للباب:"اطلع بكرامتي احسن....تصبحون على خير"

بسمه وخالد:"وانتي من اهل الخير"

بعد ماسكرت الباب وراها...التفت خالد على بسمه...

خالد:"اش فيك كنتي مبسوطه حتى شفتيني كشرتي"

بسمه:"مسوي برئ ولا تدري"

خالد:"لااااا ماادري ...."

بسمه ومهي تعدل جلستها:"خالد لو سمحت لا تحرجني بالكلام او التصرفات قدام اهلك..."

خالد ببرود:"انا مااحرجتك..."

بسمه واللي كانت تحاول تمالك اعصابها:"لا احرجتني غير هالطبع لو سمحت"

خالد:"شوفي يابنت الناس هذا طبعي ومستحييييل اغيره وتراك ما شفتي الجانب السئ في خالد"

بسمه:"لا....غلطان شفته تبغى اذكرك متى..."

عرف خالد انها تقصد يوم زواجهم...

خالد وهو معصب:"اسمعي يابسمه زين لاني مارح اعيد هالكلام ....اقسم بالله اني مادريت عن عبير...واني ندمان على اللي صار لاني ادري انه شي غلط وما تزوجتك الا وانا ناوي اسعدك مو شي ثاني..."

بسمه:"وعبير ماتحبها..."

خالد:"ليش يابسمه تسألين عن اشياء ممكن تزعلك...."

بسمه:"ليش تزوجتني ماتزوجتها هي..."

خالد في خاطره اش تبغين اقولك اني كنت بطلقك بس الله ماكتب...

خالد:"الله كاتب اني اتزوجك انتي..."

بسمه:"تتوقع في حياه تنجح بدون حب..."

خالد:"اكيد تنجح اذا كان بين الزوجين احترام متبادل وعندهم رغبه في انجاح هالزواج"

بسمه:"انا اعتبر ان الحب هو اساس الزواج"

خالد:"انتي صغيره يابسمه...و..."

بسمه وهي تقاطعه:"تكفى يالكبير...يكون في علمك حياتي اللي عشتها علمتني اشياء مستحيل تعرفها انت اوغيرك في حياتكم المترفه..."

خالد بضيق:"اما عليك لسان...ياللطيف اللحين اش سبب هالموال كله؟؟"

بسمه:"لا تضايقني قدام اهلك..."

خالد:"اشلون تبغين اعاملك ياحلوه..."

بسمه:"اعتبرني مو موجوده..."

خالد:"يعني اسفهك..."

بسمه بضيق:"ما يخالف اسفهني.."

خالد بستهبال:"طيب اذا كلمتيني ارد عليك ولا اسفهك..."

عصبت بسمه لما حست انه ياخذها على قد عقلها...

بسمه:"تدري ادخل اناااام احسن..."

خالد:"تعالي وين رايحه..."

بسمه:"نعم..."

خالد:"ان شاء الله تظنين اني بنام في الصاله"

بسمه:"ايه..."

خالد:"سووووري ياحبيبتي ظهري تكسر من نومة الكنبه عشان كذا بنا معك داخل"

بسمه :"خلاص انا بنام في الصاله...."

خالد:"كيفك...بس تأكدي ان وجودك في الغرفه مرحب فيه..."

بسمه:"لاااا مشكور بكون كذا مرتاحه اكثر"

خالد:"بعذرك انانيه بس تأكدي ان الوضع مارح يطول..."

ماردت عليه بسمه ودخلت تاخذ مخده ولحاف وهي خايفه من كلمته الوضع مارح يطول اكيد يقصد الطلاق..





وهذا الجزء

 الجزء الحادي عشر



احساسها بالغربه يزيد يوم عن يوم....ما تحس نفسها تنتمي لهالعايله...كانت معهم في السياره وهم متجهين للمزرعه...سوالفهم وضحكهم كلها ندور عن المزرعه وذكرياتهم فيها...ولا احد تكرم وسولف لها عن هالمواقف بشرح اكثر بس تسمع... تذكر يوم العيد اشصار...تتذكرين جدتي يوم هاوشت عمي....ومن هالكلام اللي بس يسمعونه يموتون ضحك وهي مثل الاطرش في الزفه....طبعا خالد من كثر ماهي متحفظه وبارده معه زهق وصار حتى هو قليل كلام معها واذا بيتكلف ويكلمها بس يحرجها ويرفع ظغطها...

تنهدت وهي في خاطرها ياربي اذا احس نفسي هنا غريبه وفي بيت عمي غريبه....

وين مكاني....

خالد:"بسمه..."

بسمه:"ها تكلمني..."

خالد:"صح النوم..."

بسمه:"لا ماكنت نايمه بس كنت سرحانه شوي..."

خالد:"شوي بس....الا سرحانه حيل...امي تكلمك بس مارديتي..."

ام خالد:"اسألك اش سويتي في الجامعه انتي وامل..."

بسمه:"سجلنا وان شاء الله خير...."

خالد وهو يقاطعها:"لا تخافين عليهم يمه جابوا نسب تدخلهم الطب لو بغوا..."

ريم:"ياحبك للمبالغه..."

خالد:"وانتي ياحبك للقافه....بس بعذرك الغيره ماكله قلبك من نسبهم..."

ريم:"الحمد لله وليش اغار....اصلا انا لو بغار مااغار من نسبه"

خالد في خاطره اش هالغباءهم شكلهم مايحبون بعض اقوم انا اشعللها بينهم...

ريم:"الا انتوا يابسمه ماعندكم مزرعه..."

بسمه:"لا...."

ريم:"مااصدق ان فيه احد ماعنده مزرعه..."

بسمه:"لا حبيبتي صدقي..."

ريم بااستهبال:"طيب اشلون عايشين..."

بسمه:"شوفي حبيبتي....فيه مقومات للحياه حتى الانسان يضل عايش....بس مابينهم ان الواحد يكون عنده مزرعه"

ابتسم خالد وهو يقول مهو لسان عليك يابسمه...

ريم اللي مالقت رد على بسمه:"اقول يمه تدرين ان خالتي وعبير بيجون مع العنود...."

رفعت بسمه نظرها في المرايه تبغى تشوف ردت فعل خالد...بس ما بان على ملامحه أي تعبير...

ام خالد:"ايه ادري تو قبل مانطلع قلتي لي..."

عرفت بسمه لما سمعت رد خالتها ان ريم تبغى تضرب عصفورين بحجر تبلغ خالد ان عبير بتجي وتقهر بسمه....



-"والله قهر يمه اليوم مانروح المزرعه..."

بدريه:" اش نسوي ياامل ابوك بيجي اليوم من السفر صعبه نروح المزرعه ونتركه...

امل:"طيب اذا جا ليه مانروح...."

بدريه:"على حسب اذا هو وافق ماعندي مانع..."

امل:"ياربي يوافق..."

بدريه:"امل اللي يسمعك يظن اول مره تروحين المزرعه..."

امل:"بس هالمره غير...."

بدريه:"عشان بسمه"

امل:"ايه...كان خاطري اول مره تروح بسمه اكون معها حتى ننبسط...."

بدريه:"ماعليه...تعرف بسمه تنبسط مع الموجودين..."

امل:"صحيح بس كلهم حريم كبار وخالتي ريم اللي مستحيل تاخذها تسولف معها او تفرجها على المزرعه"

بدريه:"الله يهديها ماادري ليش تكرهها"

امل:"يوم نمت عندهم حاولت اعرف اش سبب كرهها لبسمه وماعندها الااكرهها بدون سبب"

بدريه:"لا واليوم عبير بتروح المزرعه..."

امل:"ياربي من هالبنت اذا هي مجنونه اهلها ما يفكرون اشلون تطلع المزرعه وفيه موجوداللي كان خطيبها..."

بدريه:"عااادي عندهم...ما يشوفون فيها شي"

امل:"اكيد اللحين بيكرهونها في المزرعه من اللي بيسونه..."

بدريه:"الله يعينها تتحمل مين ولامين....حتى عمها زعلان عليها ليه مامرته..."

امل:"توهم واصلين لهم يومين وكانت بتروح اليوم بس خالي خالد قالها اذارجعنا من المزرعه..."

بدريه:"تقول ام عبد العزيز من تزوجت حتى التلفون ماكلمتهم..."

امل:"ياويلها من ربي الظالمه كلمتهم ثلاث مرات اول مره من مكه...حتى تقول خالي خالد كان موجود وانحرجت من اسلوبهم معها اللي ماتغير قدام خالي اللي اكيد لاحظ...."

بدريه:"ياللا الحمد لله اللي الله فكها منهم وان شاء الله ترتاح مع خالد..."

امل:"ان شاء الله...."




اول ماوصلوا المزرعه كانت بسمه متضايقه انها بتشوف عبير...نزلوا وراحوا مكان الحريم....

وتضايقت لما شافت عبير وامها وصلوا....راحت سلمت على جدة خالد وسلمت على البقيه الا عبير ماسلمت عليها لانها ماتبغى تسلم عليها ولان عبير ما قامت اصلا...والكل انتبه....

ام عبد الرحمن :"ياهلا والله ببسمه"

راحت بسمه وجلست بجنبها:"اشلونك ياجده..."

ام عبد الرحمن:"انا بخير من شفتك...."

عبير في خاطرهها مالت عليك وعليها ياالعجوز الساحره...

بسمه:"هههه الله يحفظك....."

ام محمد:"اشلون خالد..."

ام خالد:"بخير الله يسلمك..."

ام محمد:"يوم حطكم ااشرت له ينزل يسلم بس شكله ماانتبه"

ام عبد الرحمن:"يمكن انتبه بس تلاقينه قال اشفيها خالتي خرفت تبغى تدخلني عند الحريم..."

ام محمد وهي في خاطرها من كلمك ياعجوزالنحس:"مافيه احد غريب كان تغطوا ودخل سلم علينا..."

ام عبد الرحمن:"توك قبل امس مسلمه عليه...ياحبكم لكثر السلام"

ام محمد:"ايه انتي اش عليك ما فيه احد غريب بتروحين اللحين وتسلمين عليه "

ام عبد الرحمن:"ولدي واروح اسلم عليه كيفي..."

ام فيصل حست ان فيه حرب بتقوم وحبت تغير الموضوع:"

ام فيصل:"وين بدريه مااشوفها ياام خالد"

ام خالد:"كلمها ابوها على انه بيمر عليها بس مارضت تقول عبد الله بيجي اليوم..."

ام محمد:"خسااااره ياليتها جات.."

عبير من ورى قلبها :"أي والله ماتحلى المزرعه الاببدريه...لنا معها ذكريات كثيره"


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم