رواية سعوديات بعروق ايطاليا -17


رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -17

بندر : يجيبها هشوم لا شغل ولا مشغله بس مقابلها 24 ساعه

زينة : طيب دق عليه عشان يجيبهااااااا تستحي هي تقوله

بندر : اميره صارت تستحي مو معقوووول بس تدرين انا بجيهاا بجلس عندها انت توكلي على الله صح مين بيوديك ..؟

زينة : بدر بيجيني

"

"

زينة بوست خالتها وقالت لها : يمه ماعليش بروح شوي وارجع لك اليوم شبكة اخوي بدر ودي افرح له تعرفين امي مسافرة برى وانا بمكان امه ...

دخل بندر : ههههههههههههه والله انك مأخذه مقلب مكان امه مره وحده

زينة تبتسم : بسم الله متى وصلت ماامداك توك مكلمني

بندر يناظر عيونها : ياذكية اكلمك وانا تحت عند باب المستشفى....

زينة : طيب شوف هذي ابرة خالتي

وناظرت فيه واهي تضحك قصدي عمتي

بندر : هههههههههه أي تعدلي

زينة تبتسم : لا تغلط في الابر واذا خربطت صوت على الممرضة

بندر : بالله عادي اصوت للمرضة ماتغارين ...

زينة تبتسم بثقل : خلاص احنا خالصين من هالموضوع..............

بندر : ايه صح طيب بترجعين هنا بعد الحفلة ....؟

زينة : ان شالله

بندر : لا تتأخرين

زينة : لا اعوذ بالله وش اتأخر اصلا بدر نظام امريكي مايحب يضيع الوقت

بندر : الله يوفقه

زينة : آمين ...

بندر : و يوفقك انت بعد ...

زينة : آمين ....

بندر : وانا طيب

زينة تبتسم وتناظر فيه : الله يوفقك .......

بندر : ههههههههههههه يمه واضح انها من غير نفس

زينة : بالعكس حرام عليك

"

"

راحت زينـــــــــــة شبكــــــــــــــــة اخوها بـــــــــدر

كانت الحفلة مره حلوه ومرتبه بس نغص على زينه ان امها مو فيه ولاحظت نظرات الكره اللي يقابلونهااا فيها ماتعرف ليش بإستثناء إبتهال < --- تحس زينة انها ميب واثقه بنفسها من النظرات

ضي : مين ذي ياتغريد ؟؟

تغريد : وين الدبه اللي لابسه ازرق ..؟

ضي : لا يالهبله الحلوة اللي تأخذ ملامح من جويل بحلق ..

تغريد : أي ذي زينة اخت بدر بنت عمنا سعود زوجة بندر هي قطعة بس مغرورة ماتشوف الناس شي

ضي : ماشاء الله قمر تجنن .......بالعكس احس انها طيوبة

تغريد تجامل : أي حلوووه ماشاءلله و طيبة بالحيل

ضي كانت لابسة فستنا حمل ... جت زينة وسلمت عليهم جميعااا وصدفت انها جلست جنب ضي

ضي : كيف الخاله ام تركي ؟

زينة تبتسم : الحمدلله ان شالله انها بخير

جت راما تركض لزينة وضمتها لانها تحبها مره وجلستها بحضنهااا

ضي : واااااااو تحبك شكلها مره..؟

زينة : أي كثير نلعب انا واياهاااااااااااا صح رمرم هاه عساك مبسوطة

-

-

نواف دخل المطبخ جايب القهوة ويهاوش لانهم تأخروا فتح الثلاجة واخذ كاس مويا وشربه دفعه وحده......

نواف : كرفني خالد اليوم هو وبدر البرنسييس وكل ذا على حساب ام لسان ابتهالوه

ريم : ههههههههه احسن يوم فرحك تكرفهم ان شالله

نواف بثقة : انسي انا ما راح اتزوج ابد

إلأا وبدخلة تغريد اللي سكتت نواف

: فضحتنا صوتك عالي حتى راما يوم سمعت صوتك بكت وراحت تركض بحضن زينة

نواف بلع ريقه بحسره : زيـــنة هنا

الهنوف : وجع اخت بدر اكيد بتكون هنا ههههههههه

نواف : آآآآخ مااقول غير ياحظك يابندر عرفت تختار آخ بس

تغريد : هههههههه يلا بس لا يكثر البنت متزوجه

نواف واهو يستهزء: شكلي بذبح بندر عشان آخذها هههههههه

ريم : اعوذ بالله الله يسترنا دنيا وآخره والله ينحرك بندر زينة غالية عنده وكلنا ندري

نواف يناظر تغريد : ترى ابو الشباب هنااا يسأل خالد تو يبي الشبكة الاسبوع الجاي

حمر وجه تغريد اللي انحرجت وطلعت ..........

ريم : ههههههههه عرفت وشلون تسكتها بس بدري ترى

نواف |: تقولين لي بالله وش اخبار زينة ...؟

ريم : احلف بس من جد ماتستحي على بالك نسيت حركتك فينا البارح يوم تخمك ام التكرن وتقل سنوات الضياع ...

نواف : الله يلعن شيطانك انا نسيت القهوة مالت عليك بسسسس

طلع يجر اذيال خيبته في الأمنية المستحيلة !

و بدر طبعا شاف إبتهال و لبسها الشبكة و جلس معها شوي وسط تنغصيات نواف و سعود .. والحفلة ككل كانت بيرفكت لولا اصوات البزران اللي شتت كل شيء خخخخخ

"

"

صوفيا شرفت وكانت لابسة برمودا ابيض على تي شيرت اسود سلمت على الجميع وجلست تهايط وتقول السعوديين والسعوديات....

دق بندر على زينة ............. طلعت عيون صوفيا من راسها من الحسد

زينة : هلاااااااا ...

بندر : وغلااااااااااااااااااااااا

زينة تبتسم : نامت خالتي ..........

بندر : لا بس اشتاقت لك تبيك تددلل علي من تو آخر شيء شكلها زعلت حسيت انها تقول مافي مثل زينه

زينة قلبها ينبض بقوة : ههههههههه طيب ما راح اتأخر نص ساعه بالكثير واجي ان شالله



صوفيا ولعت حسد وغيره .... وكل الوقت تقز زينة من فوق لتحت



استأذنت زينة وراحت طلعت برى تنتظر بندر اللي دق عليها من 10 دقايق يقول انه عند الباب

زينة : سبحان الله طبعه مايتغير مايحب يصبر يطلعني قبل يوصل بساعه

شوي إلا ويكبس النور عليهااااااا

زينة ركبت

بندر يناظرها : هاه بشري كيف الاوضاع وناسه ..؟

زينة بحزن : الحمدلله وناسه

بندر لاحظ حزنها : وش فيك مكتمه طيب ..

زينة: مافيني شيء

بندر واهو يسوق : شوفي والله ان ماقلتِ اني لااطبل على الدرقسون ويصير اللي يصير بتركه واحنا في تقاطع خطر ...... << ياحب بندر لهيك حركات خخخ

زينة تبتسم : يؤ مافي شيء وش فيك

بندر ترك الدرقسون .. صرخت زينة .... بندر طايح شماغه يبي يخوفهااااا

زينة بخوف ورعب فظيع : بندر وش فيك صار لك شيء..

بندر يضحك : للحين خوافة انت ههههه يلا قولي وش فيك ؟

زينة : بس تضايقت لان امي مو موجوده في شبكة بدر آخ ياقلبي الله يهديك بس

بندر : وانا على بالي عندك سالفة هههههههههههههه طيب مافي شي جديد يعني انت متوقعه انها تجي ........ زينة تناظر قدام : كنت متأملة.....



( غريبه علاقة بندر و زينة بعدما طاحت الخالة ام تركي صاروا يحكون مع بعض كثير ويضحكون مع بعض بس الاهم الرابط النفسي والعاطفي بينهم مرفوض ولا له أي قبول للحين )"""

""

"

طلعت الخاله ام تركي في السلامة وزينة جهزت اغراضها كلها وودتهم البيت ورتبت غرفتها وعطتها الدوا والحبوب ....



" والحين خلاص يازينة وش يجلسك الفترة انتهت والخاله تحسنتت موضوع الطلاق لازم ينفتح، بندر كبرياءه يرفضني وانا بعد ارفض اعيش بذل واهانه "

نامت الخاله وجلست زينة في الصالة مع داليا على التلفزيون ...

داليا : اقول زينة ما شفتي بنت تركي اخوي اليوم جت مع ابوها

زينة تبتسم : لا خساره بس اذكرها يوم كانت في المهد تجنن ماشاءالله

داليا : الخالق الناطق نسخه مني هههههههه

زينة : انتِ قمر والله إلا كيف اميرة ما مرت لها يومين عسى ماشر ...

داليا : يختي تعبانه مره يوم واحد بالاسبوع تصير نشيطة وست ايام ملازمة السرير

زينة : الله يعينها ......



دخـــــــــــــــــــــل بـــــــــــــــــــــــــندر

الجو يعزف اوتار القلق على جفون زينــــــــــة

وطفش داليا شوي بتعليقه عليها اذا لبست العباية هههه

وطل على امه بعدين طلع غرفته يبي ينام

زينة لحقته وطقـــــــــــــــــــــــت الباب وفتـــــــــــــــــــحته



" كان بندر لابس فوطه بس لافها على جسمه توه آخذ شاور و معه فوطه صغيرة ينشف شعره فيها "

زينة دخلت وانحرجت يوم شافته كذى طلعت عشان مايهزءها بعد ويجرحها بكلامه..



بندر : خير في شيء ..........

...... زينة من خلف الباب بخجل : أي بحاكيك بموضوع

بندر : انزين شوي وجايك ...........



لبس بنطلون بس بدون بلوزة وطلع عندها في غرفتها

وقفت يوم شافته وانحرجت كيف بتكلمه وهالخبل كذى ...



زينة واهي تبتسم متفشلة : ممكن تروح تلبس عشان احاكيك زين واقدر اناظر فيك

بندر : ههههههههه مستحيه عادي حلالك ناظريني

زينة( أه يالجروح اللي تلسعني ) عيونها تحت : ادري بس الموضوع يبي اكثر جديه من شكلك كذى

بندر انسدح على سريرهااااااااااا .....

زينة : لا ياشينك لا تنام الموضوع جدي لازم تجلس..

بندر حط يده على رأسه و غرس يدينه بشعره : ادري وش بتقولين بس عشان امي مو عشاني اجلي الموضوع شوي ؟

زينة : لمتى ابوي وبدر بيسافرون بعد بكرة ولازم اروح معهم

بندر جلس وناظر فيها : تدرين انك للحين لئيمة ، كم مرة قلت لك لا تختارين الوقت اللي تفكرين انك تروحين فيه لاتفكرين انك بذالشكل تجبريني انا مااحد يجبرني فاهمه ... لا يكون على بالك اني بخليك عندي لان امي تحبك لا عيوني مو بندر اللي تتغير مشاعره بيوم وليلة انت خلاص مالك مكان (( ابتسم بخبث)) وناظرها

زينة وقفت عصبت بتطلع......

بندر مسك يدها وقربها له ناظر في عيونها

زينة : بعد عني

بندر يناظرها بصمت غامض

زينة : بندر خلاص بليز

بندر : بتركك بس قبل ماتركك بقولك ..

زينة عصبت : بجد وقح



( الجـــــــزء الخـــامس .. The Fifth Part)



< منذ أن عرفتكـ و أنا أعرف أنك " قابل للضياع "

ربما لذلك...!!

صرت " ضد الإنكسارات" مهما تتابعت,,, ولمـــرات عدة !! >





(1)



عنــدما تــدق الساعة ، معلنــة منتص الليل

ينقلب فيها يوم " مات " ليوم آخر " سيعيش" في تلك اللحظة الفاصلة بين

< موت و ميلاد >

لا يهم شيء غير أن الأمل سيجتاح جزر الشخصيات الطيبة

و الحقد سينصب خيامه في فيافي رحاب الشخصيات الشريرة ..





نسرين تتأنق بدقة فائقة ....وهي ترسم الكحل استوقفت نفسها وهي تتأمل حالها في المراية

" كل ذالزين ولاني سعيدة ...غيري اقل جمال مني وسعيد بحياته ...غيري اقل مادية مني و سعيد....< نبعت فيها مشـــاعر غريبة جداً مزجـــتها بنظـــرة ما تـــطمن > إن ما كسبت الرهان ما أكون بنت فهد يا خالد اجل انا تعيفيني عشان وحدة غريبة .......( نسبتها لقبيلتها مع انهم من قبيلة وحده بس المقصود العرق اللي ترجع له في القبيلة ) وهنا نشوف مشكلة مستأصلة الجذور في المجتمع "

داليا دخلت تتسحب : نس نس انا بطلع عند بنات عمي طيب

نسرين وهي تحاول تضبط كنترول نفسها : ارجعي بدري لا تتأخرين انا مدري وش جايز لك مع الـ..

داليا قاطعتها : ياليل رجعنا لطيري ياللي لا تنسينا نهم اهل عيالك ترضين احد يقول كذا عن عيالك ..

نسرين ابتسمت بغرور : عيالي غير لا تنسينا ني امهم يعني..

داليا واضح انها تكرنت خخ : لا يعني ولا يقول ....وعلى فكرة ترى فيه ثنتين تحت ملطوعات لهم ساعة يمكن

نسرين ببرود : تقولين لي وليش ما ضيفتيهم !

داليا وهي تضبط شعرها في المرايا : والله تعرفين هيك شخصيات ما اتقبلهم خير شر اووما ذي اللي ينقالها ام زكي ما هضمتها ابد يعني احس انها عبله كامل يوم كانت بشخصية " ريا"

نسرين بشموخ لا يضاهى : لا يكثر بس وارجعي بدري واترك حركات الناس البداوية شوي << يبي لها تصفيق وبقوة ^_^

داليا : ماراح اتأخر بإذن الله



نسرين طلعت تمشي بشموخ وخطوات مليئة بأحاسيس غريبة ولكن تتفق مظاهر الغرور على تلك الخطوات ...





جرت الخـــــطى لحد ما وصــــلت عند ضيوفـــــــــــها ....



بعد الضــيافة الأكثر من راقية والكلام الرسمي المتداول



نسرين : اسمعي ام زكي ابي منك طلب صغير ما راح يكلفك أي شيء وبالمقابل لك شيك مفتوح اكتبي فيه اللي تبين.!

ام زكي (حضرمية مع إحترامي لجميع الفئات ولكن هكذا تمت الواقعة ): شيك مفتوح معناتو تبين شيء كبير

نسرين بلؤم : اهو كبير كبير بس ما راح يكلفك أي شيء انت بالذات؟

ام زكي تتلفت : اش معنى انا

نسرين : لان قلبك قوووووي ( طقت كتفها ) قامدة اوي يعني

ام زكي بنظرات يعتليها الإستغراب : ايش المطلوب مني ؟

نسرين مسكت الشيك وحطته قدام ام زكي : برسلك لوحده حامل مواعيدها عند الدكتورة هالة ، اهي اكيد جاني خبر انها متنومه في المستشفى ابيك تتفقين مع بنت خالتك الممرضة الـ.....( نسبة لمنطقتها ) مدري وش اسمها وتطقونها ابرة تسبب لها نزيف وتسقط الجنين ......وتذكري شيك مفتوح ( قربته لعيونها )

ام زكي بإسلوب اللي تطمع : اووووف ماتحسي ان الموضوع صعب شوي في حياة او موووت

نسرين بقهر تعدل ساعتها : ياشيخة اهي ماتستاهل اهي خطفت رجلي مني

ام زكي بنسبة ضئيلة من الخوف : بس اخاف يكشفونا

نسرين : لاااا ما راح يكشفون ابد انتِ متأثرة مره بالافلام العربية هههههههههه

ام زكي بإقناع : طيب ايش رايك نسوي لها عمل تتفرق مع زوجها؟

نسرين عضت شفتها : وش دعوه يعني ماحاولت بس تخيلي المشعوذة تقول عجزت و اللي ما تتسمى ملتزمة يعني صعبة شوي وذالمشعوذة اخذت مني ألآلآف على الفاضي بس خرطي بس

ام زكي : لا شوفي ام هاجوس قامده اووووي وشغلها يصيب

نسرين بتقرف : لا.... بعد كيف تبيني انزل نفسي لهالمستوى هاه بتساعديني او لا !

ام زكي : انتِ تعرفين انا محتاجه فلوس كتير عشان راح ابني فيلا لي في جده بعدما طلقني السافل

نسرين : آخ الرجال خونه مالهم امان مايملى عيونهم إلا الجحود

ام زكي : ياعمري انتِ لا تخافي تشوفي اذا ماجاك ذاللي مايتسمى يترجاك ترجعين له هما الرجال كدا مثل الكورة تشوتيها وتجيك راجعه

نسرين : والله ماحد فاهمني غيرك كفك هههههههههههه

ام زكي : كم عندي من نسرين انا اعتمدي ياشيخه...يا أميرة الكل

نسرين : اوكي بس لازم احذر انتبــــــوا ترى الزفت مرابط عندها 24 ساعه

ام زكي : لا تخافي بسوي نفسي زائرة عشان يستحي ويطلع

نسرين : لا فيه تغريد عندها تخيلي طايرين فيها وانا كانوا مايحبون يناظرون خشتي

ام زكي : غيرانين منك يااختي

نسرين رزت عمرها : أي صح من هالناحيه انا متأكده ميه الميه ............



(2)



عــــــــــــــند جلـــــسة الصـــــــــبايــــــــــــــــا ...





قهـــوة ...صياني حـــلا ...شوكلاتات ... موكا اوردر طبعـــــا ...شيبس و بيبسي << حوسه كثيره خخ



الهنوف برباشتها : بنات يالله القطه بليز ترا مانيب مكلوفة كل وقت بباشر عليكم ( تناظر ساعتها) الاوردر مابقى على وصوله شيء ..

داليا : ياليل القعاطى انت تموتين على القرش طالعة على مين ابي اعرف ..! وبعدين الطلب مسجل باسمك

الهنوف تحرك حواجبها بحركة تضحك : احلفي بس ..اصلا وش دراك انتِ يقولون لك قمة التحضر إنك ما تسرفين تضبطين ميزانيتك اول بأول..وبعدين انا كنتاكي ابد ماخش مزاجي تعالوا نغير بس ..

داليا : ههههههه لا تقولين هارديز ترى السنتر نفسه بنات شيلوا سبحة ابليس ذبحني ( تقصد الفصفص) خخ

ريم قاطعتهم سحبت الفصفص ورفعته : يا مال الفقر والله اللي يسمع يقول بنت فقر احمدي ربك على النعمة

الهنوف تبوس يدها وجه وظهر << ليش صفحة هي خخ : وعشان كذا انا احمد ربي اجل تبوني اتبطر و اباشر عليكم على الطالعه والنازلة المرة الأولى قلت عني وعن والدي بس عاد طولتوها

إبتهال : مسوية كاش اباشر عليكم واباشر عليهم تراك صدعتينا ماتسوى علينا هالمنه


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم