رواية جروحي تنزف احزاني -24


رواية جروحي تنزف احزاني -24

رواية جروحي تنزف احزاني -24

خالد:"نعم....سوووري مااستغني عن حرمتي...(وهو يهمس لبسمه)حتى الكنبه بتحزن على فراقك من بينام عليها"

بسمه:"بااايخ ماتضحك..."

خالد:"ادري اني بااايخ وبدليل طايعك للحين"

امل:"اللحين مافيه الا احنا يالثلاثه مايجوز تتكلمون وتخلوني زي الهبله "

خالد:"عاااادي قومي وخلينا اثنين ناخذ راحتنا..."

دخل مازن عليهم وراح لخاله يسلم عليه وسلم على بسمه...

خالد:"وين كنت...."

مازن:"كنت عند عبد العزيز وترى ابوه قالي انه يحتريك تمره قبل تروح يبغى يكلمك في موضوع"

خالد:"اللحين...."

مازن:"ايه..."

خالد وهو قايم :"بروح له تروحين معي يابسمه..."

بسمه:"لا بروح لهم يوم ثاني..."

بعد ماطلع خالد كانت مستغربه من عمها وش موضوعه بيكلم خالد فيه...حست قلبها مقبوض فخاطرها الله يستر....






كانوا يفرون بالسياره في شوارع الرياض وكل شوي يناظرون الساعه لان وراهم موعد مع ثنتين من هالمغفلات اللي مضحوك عليهم بدعوى الحب...

سعود:"تدري اليوم كلمتني مشاعل وتقول ريم يمكن يضغطون عليها تتزوج ولد عمها"

وليد بلا مباله:"مايهمني من تتزوج اهم شي اوسع صدري وبطقاق فيها وفي ولد عمها..."

سعود:"بس بيهمك تعرف منهو ولد عمها..."

وليد:"اعرفه ..."

سعود:"تعرفه زين ومن الد اعدائك..."وليد بعصبيه:"زين قول من يكون بلا لعب بالاعصاب..."

سعود:"عصبت وانت مادريت منو ولد عمها....هذا الله يسلمك فهد ولدعبد الرحمن.."

انصدم وليد وحمد ربه انه مهو هو اللي يسوق السياره...

وليد:"فهد فهد ماغيره..."

سعود:"هو ماغيره..."

وليد:"اش دراك...."

سعود:"اليوم يوم تكلمني تقولي عن اهلها ولما سالتها طلعت ريم اخت خالد وبنت عم فهد..."

وليد:"اخيرا جاتني فرصه انتقم من هالمغرور...."






كان خالد مو طبيعي ومن رجع من عمها مايتكلم الا اذا احد سأله حاولت تسولف معه عند بدريه ماعطاها وجه حست ان عمها قال له شي بس هي واثقه في عمرها ومالها غلطه او زله تخاف منها....

اول ماوصلوا كان تناظره وهي يطالعها باحتقااار وراسم على وجهه ابتسامة سخريه...

بسمه:"خالد عمي ليش ناداك..."

خالد بسخريه:"اشتاق لي وناداني يسلم علي..."

بسمه:"طيب ليش احس من رجعت من عنده وانت مش طبيعي..."

خالد:"احساسك خاطئ حبيبتي انا طبيعي زياااده عن اللزوم.."

بسمه:"ليش تناظرني بهالطريقه"

خالد:"اشلون تبين اناظرك..."

بسمه:"خاااالد حرام عليك ماسويت لك شي حتى تكلمني بهالطريقه..."

خالد:"انتي صحيح ماسويتي شي بس غيرك مايقصر..."

بسمه:"خل الالغاااز وتكلم زين..."

خالد وهو قايم:"تصدقين يابسمه كل انسان له قرارات خاطئه....وزاجي منك اكبر غلطه في حياااتي"



ودخل وهي في حالة ذهووول من اللي تسمعه ياربي اش غلطت فيه حتى يعاملني بهالطريقه....




 الجزء السادس عشر




كانت في غرفتها بعد الظهر... وتذكرت البارح واللي صار بينها وبين خالد...

لما قال اللي قاله وهي منصدمه منه ودخل الغرفه وقعدت اشوي عسى يهدي بس لما دخلت كان مبين عليه العصبيه....

بسمه:"خالد ممكن نتكلم بهدوء..."

خالد بضيق:"الافضل يابسمه نأجل الموضوع اللحين....ترى والله ماودي اغلط عليك..."

بسمه:"طيب وش صااار لكل هذا"

خالد بعصبيه :"بسمه ودي انام...واذا تبين تعرفين كلمي عمك وهو يعلمك"

طلعت لما شافت انه مارح يقول لها شي...

تنهدت وهي تتذكر كل اللي صار...ياربي مااقدر اتصل على عمي ماادري اش صار بينهم ويحط بعد هو حرته فيني...تذكرت سحر اللي مارح يساعدها احد احسن منها...

كان خالد طالع تمنت مايجي اللحين حتى تخلص مكالمتها...

دقت الرقم وبرغم كل الللي فيها حست بسعاده لما سمعت صوتها...لانه من الاصوات القلائل اللي في هالدنيا تثق فيها...

سحر:"الووو"

بسمه:"السلام عليكم.."

سحر:"هلا والله وعليكم السلام..."

بسمه:"اشخبارك يالغاليه:"

سحر:"اخباري يحبها قلبك اشلونك انتي عقب العرس..."

بسمه:"تمااام...مبرووووك سمعنا انك حامل"

سحر:"الله يبارك في عمرك عقبالك ياحياتي..."

بسمه وهي تتنهد:"ان شاء الله"

سحر:"بسمه صوتك موعاجبني فيك شي..."

بسمه:"ايه...خليها على الله فيه اشياء مو شي...بس ماادري اخاف زوجك واشغلك عنه"

سحر:"لا مهو فيه....قولي اشغلتي بالي..."








رغم الزعل اللي في داخله بس كان يضحك من قلبه من كلام ناصر وهو يحكي عن فهد وموقفه مع عامل المحطه اللي حتى هوما سلم من فهد ومقالبه....

ابو ناصر:"حسبي الله على ابليسك يافهد حتى العمال لازم تعطيهم اللي فيه النصيب"

خالد:"اتوقع لو يروح الهند بيلقى اعدائه كثير"

فهد:"بالعكس هم يطولون احد يسولف معهم..."

ناصر:"أي سوالف واللي يرحم والديك الهند ي في الاخير عصب(وهو يقلدالهند)صديق ايس فيه.... انته مايفهم كلام"

فهد:"ههههههه شفت كيف عصب بس بعذره يقول هات فلوس اقول عطني باقي الخمس ميه الضعيف بغى ينتحر..."

فيصل:"مالك حق يافهد الضعيف تطير عقله"

فهد:"امزح يااخي عاد انت لا تحولها جد"

ابو فيصل واللي ماكان يعجبه كثر المزح والسوالف:"المزح مو في كل وقت يافهد..."

خالد حتى يقهر فهد:" وانت صادق ياعمي ...طيب هالهندي لو جاته سكته...من رح يكون المسؤول؟؟"

فهد:"خالد يازينك ساكت..."

ظحك خالد لما شاف نظرات تهديد من فهد وكان متأكد ان فهد مايضيع له حق ابد..

ابو فيصل:"المهم فيه اجتماع بيكون في الشرقيه ولازم واحد يروح من شركتنا يحضره...عاد شوفوا انتوا يالثلاثه واحد يروح منكم..."

ناصر:"انا مااقدر لاني مسافر بعد بكره..."

حس خالد انها فرصه له حتى يروح يغير جو ويبتعد شوي عن بسمه حتى يقدر يفكر...

خالد:"انا بروح..."

ابو فيصل:"تراها يومين..."

خالد:"ايه ماعليه..."

ابو خالد رحب في نفسه بروحة خالد يظن ان بياخذ بسمه معه...حس انهم محتاجين يغيرون جو...كان عنده احساس ان علاقة خالد وبسمه تواجه مشاكل...






متضايق من الكلام اللي سمعه البارح من ابوه حس الدنيا ماتسوى انه يسمع دعوه عليه من ابوه بسبب الطريق اللي ماشي فيه...حس بشوق لاهله واللي كان ابوه حارمه من دخول البيت.. بس بعد كل فتره يتصل فيه مره يكلمه بطيب... ومره زي مكالمته البارح يكون معصب ويعطيه كم دعوه جسمه يقشعر من بشاعتها.....انتبه للي يدور حوله كان سعود ووليد يخططون تخطيطات جهنميه....

وليد:"عمر فكر معنا شوي وخل عنك الزعل ماتسوى عليك"

عمر:"ماتسوى علي ...انت لو سمعت كلامه البارح كان ما لمتني"

سعود:"تراه مايدعي من قلبه ويومين وبيرضى..."

عمر:"ادري انه مو من قلبه بس اخاف انها تستجاب دعوته علي..."

وليد:"طيب هو ليش زعلان اللحين..."

عمر:"من يوم طلعت من عندهم ومشيت في هالدرب وهو زعلان مااقول الا الله يتوب علي مماانا فيه...."

وليد:"ياشيخ خلك مثلي انام في الشقه واروح اطل على امي كل ثلاثه ايام ويافرحتها بي..."

سعود:"وانا اهلي اروح لهم في الاسبوع مره وعادي عندهم.."

عمر:"انا وضعي غير....انا اكبر العيال وانتوا ماشاء الله اخوانك كبار وسادين مكانكم...:

وليد:"ياشيخ وسع صدرك...الدنيا ماتسوى"

عمر بمراره:"في هذي صدقت الدنيا ماتسوى..."

وليد:"الله ياسعود ماتتصور اشكثر فرحتي لمادريت ان ريم بنت عم فهد..."

سعود:"كنت عارف انه خبر بيفرحك..."

وليد:"اخيرا جاتني الفرصه انتقم من هالمغرور..."

عمر:"أي مغرور واللي يرحم والديك....الغرور ماهو من صفات فهد..."

وليد:"اشوفك تدافع عنه...

عمر:"ماادافع عنه بس اقول الصدق..."

وليد:"المهم ترى لازم خويتك تساعدنا في اقناعها ..."

سعود وهو يااشر على خشمه:"على هالخشم واعتبر الموافقه في جيبك..."

ناظرهم عمر وهو يهز راسه كان محتقرهم....ويبغض كل اللي يسونه.... وكارهه واحتقاره لنفسه يزيد يوم بعد يوم...






كانت في انتظار رد بنت عمها بعد ماحكت لها كل شي من اول يوم زواجها لمسجات عبيرلمشاكلها مع ريم لعلاقتها مع خالد اللي في مد وجزر....قالت لها سحر بتتصل في اهلها وتشوف اش كان ابوها يبي من خالد وترد عليها...ماصدقت انها سمعت صوت التلفون وردت بكل لهفه........

كانت منصعقه من اللي تسمعه وتنهدت من اعماق قلبها وتحسبت في خاطرها على عمها ...

بسمه:"حراااام اللي سواه ابوك فيني..."

سحر :"ادري انه حرام الله يسامحه.."

بسمه:"تخيلي شكلي قدامه ...بعذره كان معصب...."

ماردت سحر انقهرت من ابوها واللي طمعه في الدنيا قتل فيه كل شي...

بسمه:"ماادري اش قواة ابوك لمايطلبه يشتري لي ارض...ياويلي والله مالي وجه احط عيني في عينه..."

سحرواللي كانت عاذره بسمه في اللي تقوله:" اكيد اللحين يحس كانك تبين تستغلينه.."

بسمه:"اخر ماافكر فيه....ياسحر شوري علي وش اسوي...."

سحر:"بسمه ابسالك سؤااال جوابك عليه بيحدد لي نوع النصيحه اللي تبينها"

بسمه:"تفضلي."

سحر:"انتي حريصه على حياتك مع خالد ويهمك تنجح هالحياه..."

بسمه:"اكيد حريصه..."

سحر:"مااحس انها تهمك...وشوله اجل هاللامباله والسلبيه.....ليش يابسمه صايره ردة فعل لافعال غيرك سواء خالد او عبير او ابوي.....هم يحركونك على كيفهم مثلا عبير وش يدريك يمكن اللي سوته بس حتى تخرب حياتك مع خالد.... وانتي ماشاء الله عليك ماشيه معها زي ماتبغى.... زوجك يقولك نبدى مع بعض بدايه جديده وانتي سوري خلني افكر ...وش تفكرين فيه ياحظي...المفروض تكونين اسعد وحده بهالشي..."

بسمه:"لا تلوميني لاني خايفه..."

سحر بضيق:"وليش تخافين بسمه لو صار طلاق الضحيه الوحيد انتي مو خالد يوم تتغلين عليه...اللحين انتي زوجته مو عبير لاتنسين هالشي..."

بسمه:"ادري ان الخسران الوحيد بيكون انا بس خساره عن خساره تفرق..."

سحر:"صادقه خساره عن خساره تفرق...لما اخسر وانا حاولت بكل مااستطيع اني انجح مابلوم نفسي لاني قصرت...بسمه انتي تبين ترجعين لحياتك عند اهلي..."

بسمه:"بدون زعل لا..."

سحر:"مستحيل ازعل وانا ادرى بالحال...بس من اليوم ورايح غيري اسلوبك مع الكل وكفايه ضعف ومو من كل مشكله تقلبين الدنيا..."

بسمه:"اشلون يعني اغير اسلوبي وانا احس انه لازال يكلم عبير..."

سحر:"ياحمااااااره حتى لو يكلمها تقدرين مع الايام تنسينه كل شي..."

بسمه:"حماره ماعليه... بس تتوقعين الامر سهل كذا..."

سحر بعصبيه:"والله العظيم لو انا قريبه منك كان ذبحتك..."

بسمه وهي تبتسم بمراره:"الحمد لله انك بعيده..."

وقعدت تسمع كلام بنت عمها حست انها صادقه في كل اللي تقوله ليش تنول عبير اللي في بالها بالساهل وتخسر خالد وهو يااكد دايم لها انه مارح يتخلى عنها....

بسمه:"طيب والمشكله الجديده اللي حطني عمي فيها..."

سحر:"صارحيه قولي مااكنت ادري..."

بسمه:"اكيد مارح يصدقني..."

سحر وهي تفكر:"ماادري يابسمه حليها بمعرفتك"

بسمه:"ماادري اش كان رد خالد على عمي لما طلب منه ارض..."

سحر:"ابوي معصب منه لان خالد قاله انا اعطي بكيفي ولا ااحب احد يستغلني..."

كانت متوقعه هالرد من خالد حست بصعوبة موقفها اللحين ماتدري اشلون تحلها...

بسمه:"الله لا يخليني منك ياسحر تصدقين كنت كاتمه في قلبي ولما ماقدرت اصبر مالقيت غيرك..."

سحر:"ولو ماقلتي لي كان زعلت انتي اكثر من اخت يابسمه المهم ان شاء الله يثمر فيك هالكلام..."

دخل خالد لما كانت تكلم وقعد واخذ الريموت يقلب في القنوات حتى ماناظرها...

بسمه:"اوكيه سحر اكلمك وقت ثاني..."

سحر:"شكل خالد عندك اللحين..."

بسمه:"ايه..."

سحر:"ياللا باي بس لا تنسين اللي وصيتك..."

بسمه:"ان شاء الله ...مع السلامه"




يجهزون اغراضهم لانهم اليوم مسافرين للطايف عندهم زواج ولد اخت ام عبد العزيز

كان ينتظر يخلصون في الصاله وهو يفكر في خالد ومعصب منه....

قعدت ام عبد العزيز حتى يخلصون بناتها...

ابو عبد العزيز:"ها...خلصتوا..."

ام عبد العزيز:"ايه...بس البنات بقى عليهم شوي...اشفيك معصب..."

ابو عبد العزيز:"افكر في خالد...قهرني.."

ام عبد العزيز:"قلت لك لا تزوجه ماطعتني..."

ابو عبد العزيز:"ظنيت انه بيجينا خير من وراه بس ما شفنا شي..."

ام عبد العزيز:"انسى تشوف خير من وراه بس عسى بنت اخوك ماتملى راسه عليك..."

ابو عبد العزيز:"تتوقعين كذا..."

ام عبد العزيز:"ايه اتوقع..."

نزلوا البنات وهم شايلين الشنط...وسرح ابو عبد العزيز في بسمه وهو حاقد عليها كانت دايم تحت شوره واللحين طلعت بس ماعليه يابسمه وين بتروحين مني...

هند:"يبه..."

ابو عبد العزيزبعصبيه:"خير ليش تصارخين..."

هند:"اقول ياللا مشينا ترى خلصنا كلنا..."

هز راسه وقام يلحقهم اللي كانوا في السياره ينتظرونه...






بعد ماسكرت ماكلمها ودخل الغرفه طلت عليه بدون يحس شافته يحط ملابسه في شنطه صغيره استغربت منه ورجعت بدون يحس فيها...

رجع الصاله وكان يكلم احد في الجوال مبين انه واحد من عيال عمه بعد ماسكر التفت عليها...

خالد:"اليوم بسافر الشرقيه...:

بسمه:"وانا..."

خالد:"كيفك اذا بتقعدين عند اهلي او تبين اوصلك لعمك ماعندي مانع"

بسمه:"بس عمي مسافرين اليوم..."

خالد:"خلاص كلها يومين وراجع ان شاء الله"

بسمه:"طيب خلني اروح معك..."

خالد:"بروح لشغل مو لتمشيه وبعدين محتاجين يابسمه نبعد عن بعض شوي..."

هزت راسها وهي حاسه انه صادق محتاجين هالوقت...

بسمه:"طيب بقول شي لا تعصب..."

خالد:"اذا عن البارح فلا تفتحين الموضوع احسن..."

بسمه:"لا مو عن البارح...اشرايك اروح الخرج عند خالتي...بكلم تركي اذا كان في الرياض طلعت معه..."

خالد:"كيفك...."

بعد مانزل كلمت تركي ومن حسن حظها كان في الرياض ووعدها يمرها لما يخلص اشغاله راحت تجهز اغراضهها وهي محتاره اشلون تكلم خالد....





يقلب الجوال في يده كان متفق معها مايكلمها ابد هي تكلمه اذا ظروفها تسمح ارسل لها مسج وهذا الاتفاق بينهم اذا بغى يكلمها....من وقت مادرى انها بنت عم فهد وهو مزود جرعة الحب اللي كان بدى يخففها من اول حتى تلين وتوافق تقابله بس اللحين حس انه يبي لها وقت وهو ما عند استعداد يخسر ها اللحين....

ابتسم لما شاف رقمها...

وليد:"هلا وغلا بالريم.."

ريم:"هلا وليد..."

وليد:"اشفيك تقولينها ببرود..."

ريم:"لا بس كنت قاعده مع اهلي لما وصل المسج ...وليد مثل هالاوقات لا تظن اني بقدر اكلمك على راحتي..."

وليد:"وحشتيني ياعمري .. وحسيت اني مشتاق اسمع صوتك..."

ريم:"حتى انا والله بس في هالوقت صعب يكونون متجمعين ..."

وليد:"اوكيه حبيبتي ماابي احرجك اكثر من كذا"

ريم:"لا يكون زعلت..."

وليد:"وانا اقدر ازعل من روحي...."

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم