رواية تلاشت قواي بين يديك -26


رواية تلاشت قواي بين يدك -26

رواية تلاشت قواي بين يدك -26

علي جلس ومسح دموعه قال:بالله ضي تتكلمين جد وانك تبين ههه تروضين الفرس ههه






ضي بقهر وهي تضرب كتفه:اي عبالك اتغشمر معاك ووقفت وراحت



وعلي ميت ضحك








عند خالد


وصل شجون البيت وطلع بيلف الشوارع ويشم هوا عن الضيقه الي حاس فيها






ليش ياشجون ليش تحسسيني بأني مااعني لك شي وان شهادتك اهم مني






ليش ما جلستي عندي ومع الوقت بلين واسمح لك تكملين ليش من اول ماخيرتك اخترتي فراقي






البارت التاسع




بعد ثلاث شهور

الاحداث

*ضي وعلي على نفس الموال ضي ماتترك طوالة لسانها وعلي يعاقبها باسلوبه الخاص







*شجون بشهرها السابع وفرحتها بهالطفل ناقصه لان خالد مايشاركهاهالفرحه تضايقت لما خطب بس مابينت هالشي عشان لايحس خالد بضعفها







*خالد خطب وبيملك قريب على اخت رفيقه محمد اسمها(ريم) وشهادتها متوسطه بس اتركت




الدراسه من زمان كبر شجون 19سنه

اهله ازعلوا عليه خصوصا عمته

هبه



وجت بتاخذ شجون بس شجون رفضت قالت انتي بالاول رجعتيني عليه غصب ونزلتي من قدري قدامه الحين جايه




تاخذيني غصب لا انا بسكن بيت خالي وبربي ولدي عند جده

وخالد اصلا مايعني لي شي من الاساس








*حنان تمت خطوبتها من عمر في هالظروف ووافقوا عليه وفهد فرحان فيه لانه ولد اعز ربعه بدر






عند ابو عدنان




ابوعدنان بإهتمام:ألا شرايك ياعدنان نقول لخوال ضي يطلعون معنا للمزرعه بهالعطله من زمان ماطلعوا معنا من على ايام المرحومه







عدنان بتنهد:والله انا بوصل لهم اقتراحك ونشوف يرضون او لا





ابوه:قولهم يتونسون عندنا لو اسبوع





انتبهوا لعلي وضي الي دخلو وضي راحت ركض لجدها احضنة وباست راسه





علي سلم وجلس جنب عدنان وضي جلست عند جدها بعد ماسلمت على ابوها








جدهابفرح:اشلون دلوعة جدها



ضي:بخيرعساك بخير وطالعت بعلي الي طالعها بنظرات استهزاء






علي من جهة دلوعه فهي دلوعه حيل بعد انتبه لعمه بوعدنان الي قال: علي ترا






بنطلع المزرعه الاسبوع الجاي وبنقول لخوال ضي بعد فياليت تفضي نفسك وتطلع معنا والتفت لضي وكمل:وتجيب هالقمر معك يتونس بعد









في بيت فهد



فهد بقهر:والله ياختي ماني براضي بالي سواه بس الشكوى لله مو بيدي






هبه بغضب:جان منعته و

قاطعها:اشلون امنعه خالد مو صغير عشان امنعه خالد داش سبع والعشرين يعني فاهم وعارف شي سوي







هبه قامت وقالت بعصبيه:لأسف ياخوي ماتوقعت ولدك يكون نذل لهدرجه بس الشرهه مو عليه على الي راضيه وقاعده عنده


وطلعت









عند شجون


كانت تصيح مو عشان خالد بيتزوج لا عشان امها زفتها وحملتها سبب زواج خالدعليها







حنان بضيق:شجون بس لاتسوين بروحج جذي موزين انتي حامل





شجون بشهاق:انا ماصيح عشان زواج خالد لا لان خالد مايهمني انا اصيح عشان امي الي زعلانه علي







في هالحظه دخل خالد الي سمع كلامهاونقهروهومنقهر من كلام ابوه له قال بغضب:ترا




حتى انتي ماتعنين لي شي ولاني سامع كلام هلي عشانك زواجي وبيتم ان شالله







شجون بصراخ:تزوج احد قاضبك بس فكني من شرك وراحت للغرفه تصيح





وحنان تكدر خاطرهاوطلعت

خافت من حياتهاالمستقبليه مع عمر


ادخلت غرفتها وانسدحت على السرير تفكر قطع تفكيرها دق التيلفون كان رقم غريب





طنشت وماردت عليه








عند ضي

الساعه عشر


صارلها ساعه تحن على علي يرضي عشان يطلعون المزرعه






علي يبيهاترجاه اكثرقال برود:خابرك ماتحبين المزرعه شلي غيرك ناسيه سواتك العام فينا







ضي من غيرقصد:ياخي حبيتها هالسنه والعام انت الي كرهتني بالقعده من فعايلك







علي والله انا الي حبيت هالمزرعه الي عرفتني فيك قال بخبث: خلاص بروح بس حطي بالك إنا راح نكون بغرفه وحده فلازم تحملين هالشي ولا مافي روحه





كمل ببتسامه:مابي فضايحنا تطلع قدام الناس








ضي بغصه:لافضايح ولاشي انا بنام بغرفتي وانت تنام بالمشب مثل قبل






علي بإصرار:لا عيوني قبل مادخلت الفيلا عشانك مو محرم لي ونمت بالمشب فهالحين بدخلها وبنام بغرفتك بعد






ضي انقهرت وسكتت خافت يرفض طلعتهم عشان هالسبب فقبلت فيه


بعد اسبوع



الكل تجهز بيطلعون للمزرعه

ماعدا هبه ماطلعت وعتذرت من اهل عدنان


عندحنان


خلصت امتحاناتها بتفوق وتمت ملكتها على عمر بنفس يوم ملكة خالد على ريم الي محد حضرها وعرفوا اهل ريم برفضهم لهزواج

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم