رواية ناداني ولبيته -3


رواية ناداني ولبيته -3

رواية ناداني ولبيته -3

بس الحبيبي مايتنازل عن شئ ينتظر للحين

ام فيصل ..ومحمد وينه
فيصل.. انا بطلع الظاهر وصلوا استعجلوا بالغداء الغاليه

بالمجلس بعد الغداء
سعد..فيصل تعرف الفيلا الي بحارتكم لواحد اسمه ابو عبدالرحمن
فيصل ..ايه اعرفها
سعد..شرايك تصلح لحمد
حمد..رحنا وشفناها والله حلوه
فيصل..ماقلت لك مالها ال سعد
حمد..والله ماقصر الله يسلمه
سعد..ولو يكفي انك من اهل فيصل
محمد..سعد ترى انا معكم جالس
سعد...بالله ماانتبهت لك
محمد..اقول بروح اجلس مع سلوم لا يقلب غرفتي الحين

طلع محمد زدخل للبيت وصادفته ساره وقالت له ان العنود موجوده ولا عطاها بال
محمد..تحم احم مساء الخير
الكل..مساء النور
محمد..حيا الله من جانا شلونك ياخالة اخواني
العنود..هلا الحمد لله بخير
محمد..شوفي انا انسان مااحب الرسميات فقلت بسلم يالله عن اذنكم
غدير....هذا محمد عكس فيصل تماما كل شئ عنده عادي
ام فيصل..لاتزعلين يابنتي ترى مايقصد
العنود..ماصار شئ بالعكس انا مااحب يكون فيه حساسيه من وجودي خليهم يااخذون راحتهم
العنود..والله انبسطت معكم كثثير
ام فيصل..والله واحنا اكثر يابنتي
اما ساره كانت تتأمل العنود جممالها جمال بدوي عيونها لوحدها حكايه ومشاء الله واضح ان شعرها
ناعم وكثير لكنها خساره رافعته ومشاء الله عليها هاديه لكن بمواقف يحتد صوتها بنقاش
غدير..تصدقين العنود او ماشفتك ماارتحت لك لكن الحين لا بالعكس
العنود..ههههه ليه مارتحتي شكلي كان يخوف
غدير..لا مو كذا حسيتك قويه
العنود باابتسامه..القوه احيانا تكون قناع البسه حتى امشي حياتي
وهم يسولفون سمعوا فيصل ينادي على امه
فيصل..يمه حمد بيسلم عليك
طلعت ام فيصل وعلى طول
غدير ..مسكت العنود..تعالوا بسرعه للمجلس نشوف هالحمد
العنود راحت معهم وعند الشباك وقفوا كل البنالت وطلعت ام فيصل متغطيه وطلع حمد من المجلس غدير..هذا حمد شكله صدق دكتور
ساره..شكله جذاب
اما العنود كانت تناظر فيصل لاول مره تشوفه بهالوضوح حتى لما كان عندهم بالبيت ماشافته بوضوح
لكن واضح انه قوي جدا وعصبي لكن فيه حنان خصوصا لما ابتسم
رجعوا البنات وبعدها اخذت ام فيصل العنود للمجلس الثاني حتى تتكلم معها بخصوص البيت الي قال لها فيصل
ام فيصل..شقلتي يابنتي ازعجني فيصل بيعرف قرارك
العنود..موافقه لكن بشرط
ام فيصل..خير يابنتي شو الشرط
العنود..بيت اختي ماينباع يظل مثل ماهو
ام فيصل..بس كذا مايخالف
العنود..والبيت الجديد بدفع نص حقه
ام فيصل ومستغربه..تدفعين نص حق البيت ليه
العنود..ارجوك ياخالتي مهما كانت قيمته بدفع نص القيمه
ام فيصل..يابنتي فيصل بشتري البيت لاخوانه ولاهو موافق
العنود..ارجوك ياخالتي حاولي معه انا بين نارين ارجوك
ام فيصل ..شوفي بطلع اقوله الحين
طلعت ام فيصل وجلست العنود مع غدير الي تغيرت نظرتها للعنود بعد ماجلست معها
غدير..شفيك العنود
العنود..خايفه
غدير..فيصل صح مابيعجبه شرطك لكن اراهنك بيوافق لانه مو راضي عن جلستكم لحالكمالجزء الرابع ..

جلسوا البنات يسولفون ومبسوطين ..العنود من زمان ماحست انها تعيش الفرح من غير خوف
اخذت بسرعه على ام فيصل والبنات ام فيصل كانت مدرسه وانسانه متعلمه اسلوبها حلوو مره
اما غدير لانها الاقرب لعمر العنود ارتاحت لها اكثر ساره الي يشوفها يشوف السلام بوجهها
العنود تغيرت حياتها بيوم واحد من جلست بهالبيت معهم وحمدت الله على النعمه العظيمه ..

فيصل طلع هو سعد مع حمد اما محمد طلع ينام بعد ماتعب من اللعب مع سلما ن

وبالصاله البنات جالسين يسولفون ..
سلمان وبصوت حزين ..عنوده مو حلو شعرك كذا
العنود...هههههههه ليه
سلمان..انتي بالبيت تتركينه احلى كذا مو حلوو
غدير وتضحك وتضم سلمان ..اخوي عنده ذوق
اماني وتلتفت على العنود .. ..صح غريبه العنود رافعه شعرك بالعاده ماترفعينه
ساره وبهدوء ..تتركي شعرك بالبيت مايضايقك
سلمان ويرد بسرعه ..ايه وانا العب فيه عنوده بفك شعرك الله يخليك
وراح يركض وفك شعرها وتركه على اكتافها ولحد نص ظهرها
ام فيصل..مشاء الله تبارك الله شعرك حلوو
اماني..خالتي عنوده تستحي ترى
الكل..هههههههههه
ام فيصل ..الله يديم هالسعاده يارب
الكل..آمين

سعد راح لمكتبه وفيصل رجع للبيت بعد مااتفق مع حمد انه يجيب اهله عندهم المغرب
دخل فيصل وعلى طول طلع لغرفته اخذ له دش وبدل ملابسه واتصل على تحت عند اهله
ساره..هلا فيصل
فيصل..سارونه حبيبتي ابي فنجال قهوه من ايدك
ساره..من عيوني بغرفتك
فيصل..لا بالمكتب تحت
ساره وبصوت واطي...العنود فيه
فيصل بأستغراب ..ادري انها فيه
ساره..طيب شلون
فيصل..ايش الي شلون
ساره ..احنا بالمكتب
فيصل..وبصوت عالي بالمكتب شو تعملون
ساره ..انا بجيب القهوه واقول لك باي

طلعت ساره بالقهوه وحصلت فيصل بالصاله الي فوق
فيصل على طول ..شو تعملون بالمكتب
ساره..ولا شئ كانت امي تكلم بالمكتب بعدين نادت عالعنود وجلست تتكلم معها ودخلنا عنده
فيصل..سارونه رجاء اوراقي لااحد يقلب فيهم
ساره..اوكي مافيه احد يقلب اصلا
فيصل..سلمان وينه
ساره..نايم مع محمد
فيصل ..اوكي انا طالع للمجلس شوفي لي الدرب

طلع فيصل للمجلس وظل يفكر بالموضوع كيف تشتري نصف البيت لازم يستعجل بالرد لانه مو عاجبه الوضع
اتصل على سعد
فيصل..هلا سعد
سعد..خير الحبيبي توني تاركك شفيك
فيصل..محتار
سعد..فيصل لاتصعب الموضوع تناقشنا وانت وافقت
فيصل..سعد افهمني
سعد..ياشيخ انت الي احيانا تتمسك برأئي ماله داعي
فيصل..والسعر اذا ماناسبها
سعد..انت تقول انها بتدفع اكيد متوقعه السعر
فيصل..الظاهر ماعندي حل الا اوافق طيب اسمع تعال للبيت مافيه احد
سعد..على بالك انا فاضي ياشيخ بطلع عندي مشوار مع الوالده وامرك بالليل
فيصل..اوكي سلم عالوالده
سعد..يوصل مع السلامه
سكر فيصل وفكر وبالنهايه قال
هذا الحل الوحيد
لازم اتنازل شوي لخاطر اخواني مهما كان البنت لازم تحس انها ببيتها مو ضيفه يعني فيصل حاول يفهم
موقف العنود

بعد صلاة المغرب وصل حمد مع خواته الي متشوقين كثير انهم يتعرفون على بنات عمهم دخل حمد عند فيصل
والبنات دخلوا عند الحريم استقبلتهم ام فيصل بالترحيب وحسستهم انهم بناتها وحتى البنات بسرعه خذوا على بعض
وخصوصا شوق الي ماصدقت تشوف احد من اهلها وجلست تحكي معهم بحريه
شوق..واخيرا حصلت احد خارج حزب عماتي
ام فيصل وهي تضحك ..يابنتي شو احزابه لكن الله يهديهم
نجلاء ومستحيه من اختها ..شوق عيب شو هالكلام
شوق ..الله يخليك نجلاء بخاطري كلامي ودي اتكلم
ساره..تعالي معي انتي واماني غرفتي وقولي كل الي عندك
طلعوا البنات وظلت نجلاء مع غدير والعنود الي بسرعه اخذوا على بعض
العنود..خالتي اسمحي لي انا بروح الحين
ام فيصل..والله ماتطلعين والا ماتعدينا اهل
غدير..العنود مايصير شو هالكلام تروحين تجلسين بالبيت لحالك
العنود..والله انتم مثل اهلي لكن عشان العيال يأخذون راحتهم
ام فيصل..مااخذينها محمد مايستحي وفيصل بعد عمري مايدخل وطلباته ماهي كثيره
نجلاء..بعدين احنا مثلك يعني الحال من بعضه اجلسي والله مبسوطين
ام فيصل..اسمعوا كلكم الحين انتي يانجلاء وانتي يالعنود ولاابي احد ينطق بحرف بعدي
الكل..آمري
ام فيصل..وهي طالعه كلكم بتنامون عندنا وطلعت
غدير وتصفق ..حبيبتي امي تعجبني
العنود..لا والله كذا احرجتنتي صعبه
نجلاء..حمد لو شو مابيرضى
غدير..ماعرفتوا ام فيصل لايغركم شكلها وهدوءها لكن اذا حطت شئ ببالها تعمله يعني بتنامون عندنا

وبغرفة ساره اماني وساره وشوق بدوأ بالسوالف والضحك وكل وحده تأخذ اخبار الثانيه
شوق..كان حلمي اسكن بالرياض مع اخوي مليت من الشرقيه وكرهتها
اماني ..بالعكس الشرقيه حلووه
شوق ..حلوه لكن الي عاش فيها طفوله حزينه يكرهها
ساره..كلنا عشنا طفوله ناقصه
شوق بحزن..لا انا غير انا ماعشت طفولتي ولاحسيت بيوم بالامان
ساره..شوق احكي لي عن عماني وحياتكم معهم
شوق..ياشيخه ماشفنا منهم الا الهم والنكد اله يرحمك يمه
الكل..امين
شوق..انتي تعرفين ان جدتي عندها اربع عيال الي هم ابوك وابوي وعمي عبدالعزيز وعبدالرحمن
وعماتي حصه ولطيفه
اماني..طيب هذا نعرفه
شوق..عمي ابراهيم الي هو ابوكم ارتاح وطلع عنهم واستقر بالرياض وبكذا ارتحتوا من المشاكل
وابوي الله يرحمه سكن مع جدتي وتحكمت بحياته وحياتنا لدرجه لايمكن تتصورونها وهذا طفش حمد من البيت
ساره بحماس..طيب
شوق..عمي عبدالعزيز الله يرحمه توفى بالمرض الخبيث من زمان وطلعت زوجته من بيت اهلي
واخذت عيالها معها ويقولون انهم بالرياض لان جدتي طردتها اكثر من مره لما كانت تجي تزورنا
اما عمي عبدالرحمن ماكان عنده غير ولد واحد ومن عمره 15 سافر يدرس برا وليومك ماادري عنه شئ
حمد يقول سمع انه بالرياض من فتره لكن مااعرف وينه وشو صار عليه
اماني..طيب عمي عبدالعزيز كم عنده عيال..
شوق..عنده فهد تقريبا من سن حمد اخوي وعنده عبير كبر تقريبا نجلاء وخلود بسنك يااماني
اماني,..الله خلينا نشوفهم
ساره..ههههههه طيب وعماتي
شوق..آه حطيتي ايدك عالجرح
ساره ..اف ليه
شوق..عمتي حصه عندها بنت وحده ودلوعه ترفع ضغطي اذا اجلس معها كبري بنتها وعمتي حصه
شفت منها كثير اله يسامحها اما عمتي لطيفه فيها حقها لكنها اهون من عمتي حصه
وعندها ولدين وبنتين وحده متزوجه وعايشه بالجبيل والثانيه ماادري هي تزوجت او لا والعيال ماادري عنهم هم تزوجوا او لا
ساره..لهالدرجه علاقتهم فيكم مقطوعه
شوق..جدتي كانت تجبرنا نجتمع وهي توفت من سنوات وبعدها تفرقنا ولاصرت اشوف عماتي الا اذا
عندهم مشاكل معنا وبعدها توفى ابوي وتعبت امي وسكنا عند خالي لحد ماكمل حمد دراسته ورجع واستقرينا
الحين بالرياض وعرفتكم اخير
ساره..يالله شوفي الدنيا عندنا اهل وعيال عم واقارب وعايشين كأننا مقطوعين
اماني..والله الي راح من عمرنا احلاها انحرمنا من اننا نعيش طفولتنا مع بعض ومن المسؤل الحين
شوق..المسؤله الله يرحمها جدتي هي الله يغفر لها فرقت عيالها بتسلطها خلت عيالها يكرهون حريمهم ويعاملوهم
معامله قاسيه وهذا كله انعكس على حبنا لاهلنا ولها بالدرجه الاولى
اماني..طيب الحين عيال عمي وينهم ماتعرفون عنهم شئ
شوق..فهد كان تقريبا يلتقي مع حمد اخوي لكن انقطعوا من بعد ماسافر حمد بعد مارجع مايعرف هو وين سكن
ساره..والله قهر


بالخيمه كان حمد وفيصل ومحمد وسعد

حمد ..فيصل فكرت بالي قلت لك
محمد..بشو فكر علمونا
فيصل..تعرف فهد ولد عمي الي كلمتك عنه حمد يبينا نزوره
سعد..والله انا مع حمد هذا ولد عمكم مهما كان
محمد..صح تذكرت انت مو قلت لي فيصل ان حمد من سنين ماشافه
حمد..صح لكن قدرت اجيب عنوانه بعد معاناة
فيصل..انا ماعندي مانع لكن تتوقع يستقبلنا
حمد..شوف فيصل فهد انا بصراحه اتذكر انه كان مثل وضعي يعني عاش ظروفي
واكيد انه مايكرهنا لاننا مثله
محمد..طيب مو غريبه انه ما فكر يسأل عنك
حمد..يامحمد الدنيا ظروف انا لي سنه بالمملكه ولاقدرت اتوصل لعنوانك الا من خلال النعي مانعرف ظروفه
فيصل..اوكي ماعندي مانع بكرا بعد صلاة الجمعه نروح له انا وانت ومحمد
محمد..طيب وين بيتهم فيه
حمد ..في حي..!!!
محمد..تتوقع انه على قد حاله
حمد..هذا الشئ محيرني كثير لكن مابعرفها الا منه
سعد..اسمعوا بكرا اتكلوا على الله واذا الموضوع اوكي الاربعاء كلكم عندي بالمزرعه انتم والاهل
فيصل..كفوا والله
محمد..لو سمحت سعد لاتتأخر مثل كل مره بالعشاء
الكل..هههههههههههههههه
سعد وهو طاله..بروح لاميمتي واحمد ربك اني عزمتك يالله تصبحون على خير
فيصل..تلاقي الخير سلم على الوالده
سعد..يوصل
حمد..مشاء الله عليه رجال
محمد..سعد مثله قليل بوقتنا اخو صح والله مااحسه الا اخوي
فيصل..سعد وقف معي بأزماتي بظروفي بفرحي وبحزني
حمد..الله يديم المحبه

اما تحت العنود انسجمت مع نجلاء وغدير كثير وام فيصل تسولف معها عن اخبار الاهل بالشرقيه
ام فيصل..الله ياعليك يالدنيا عايله كبيره لها عيال واحفاد فرقهم الكره لاحول ولاقوة الا بالل
شوي ويدخل فيصل..
فيصل..احم ياولد
ام فيصل..تعال ابوي
فيصل..السلام عليكم
الكل..وعليكم السلام
فيصل..هلا يابنت عمي كيف الحال
نجلاء..هلا فيك الحمد لله بخير
فيصل..حمد بالمجلس بيكلمك ماعنده احد تقدرين تروحين له
طلعت له نجلاء ولاظل غير العنود مع ام فيصل وغدير
فيصل..يااخت العنود انا وافقت على شرطك لكن عندك استعداد تدفعين مهما كان المبلغ
العنود بفخر ..مهما كان
فيصل..اوكي انا بكرا بكلم مكتب العقار جاهزه
العنود..كم المبلغ
فيصل..كله 400000 يعني نصيبك 200000
العنود..موافقه
فيصل..طيب انا بسجل البيت بأسمك
العنود وبسرعه ..لا
فيصل..والسبب
العنود..لانه مو بيتي انت سجله بأسمي وبأسم عيال اختي امو بأسمك الي يريحك لكن بأسمي النص
فيصل..مو مشكله كيف عندك وكاله لاحداو انتي تخلصي التسجيل
العنود..ماعندي مشكله فيه شخص موكلته يخلص لي شغل خاص بعماره ممكن يحل مكاني من خلال الوكاله
فيصل بفضول ..اقدر اعرف الشخص
العنود..ابو عبدالعزيز ..جارنا
فيصل..اوكي اعطيه عننوان مكتبي او رقمي ويكلمني وانسق معه
العنود..ان شاء الله
فيصل..يمه انا بطلع ارتاح واذا نمت لاتصحوني
فجأه دخل سلمان..السلام عليكم
الكل ..وعليكم السلام
سلمان..عنوده بروح اشتري لي كوره مع كوما ر
العنود..هو يروح انت لاتروح
سلمان بحزن..ليه بس شوي
العنود..طيب تعال اقولك
فيصل وقف يراقب الموقف ماعجبه رفض العنود لسلمان لكنه سكت
العنود..حبيبي سلوم وين تروح لحالك
سلمان..تعالي معي
العنود..لا مايصير خلي السواق يروح خلاص
قام سلمان بيطلع ومسكه فيصل ونزل عالارض
فيصل..حبيبي سلوم اسمع كلام خالتوا شاطر
سلمان ويهز راسه ويطلع
فيصل وعلى طول طلع ..يالله تأمرين شئ الغاليه
ام فيصل..والعشاء
فيصل..ياام فيصل تعبااان
ام فيصل...طيب اعمل لك شئ
فيصل..قولي لغدير تجيب لي كاس عصير ولاتتعبين نفسك انتي يالله تصبحون على خير
ام فيصل..تلاقي الخير ياوليدي
العنود..ارتاحي خالتي انا بعمل العصير وااعطيه الخدامه
ام فيصل..لا فيصل مايأخذ شئ من الخدامه
العنود..ولا يهمك بعطيه احد البنات
راحت العنود وعملت العصير واعطته اماني الي فرحت كثير وراحت لفيصل غرفته
فيصل..تفضل
اماني..وبأبتسامه...سم
فيصل..تسلم ايدك انتي الي عملتيه
اماني ..بصراحه لا لكن انا الي وصلته
فيصل..لاتكون الخدامه الي عملته
اماني..واذا صار ماتاخذ شئ من الخدامه
فيصل وبـأبتسامه..ولا كأس مويه
اماني..والله الله يعينك
فيصل..هههههه وليه الله يعيني
اماني..يعني الحين الشغالات هم الي يعملون كل شئ
فيصل..وانتي ماتعملين شئ
اماني..اعمل لكن مو دايم
فيصل..انن شاء الله على ايدي تعملي مثل ماتعلمت غدير وساره الا وينهم
اماني..مع البنات بالغرفه
فيصل وبأبتسامه ....كيف البنات
اماني..حلوات وطيبات كثير
فيصل..يعني نخطب لي وحده منهم
اماني وهي مستغربه ..بتتزوج..؟؟
فيصل..هههههههه لا امزح معك بدري عالزواج
اماني..بس تصدق ولا وحده تصلح لك منهم
فيصل..افا لهالدرجه انا مايصلح لي حلوات
اماني..هههههه لا مااقصد انت ينفع لك مو حلوه جميله
فيصل..هههههههههه كذا انا اخذ مقلب بنفسي
اماني..والله صدق فيصل انت تستاهل مع اني حسيت انك شوي جدي لكن مع الايام صرت اعرفكم اكثر
فيصل..ان شاء الله بتعرفينا اكثر واكثر
اماني..طيب اتركك تنام تصبح على خير
فيصل تلاقي الخير

طلعت اماني وصادفت محمد توه صاحي من النوم
محمد..اهلا بأحلى الخوات
اماني باابتسامه..اهلين
محمد..من عندكم الحين بطلع
طلعت ساره ..هلا والله باخوي حبيبي
محمد..هلا سارونه
ساره..محمد عندي شوق لاتدخل
محمد بأبتسامه..من شوق
اماني..بنت عمي واختها نجلاء تحت
محمد..ههههههههههه يعني اجلس بغرفتي لا روحي ناديها اسلم عليها
اماني....هههههههههههههه اخاف تخترع البنت
محمد..ليه والله اني وسيم
ساره..حتى هي حلوه وخبله تصلح لك
( شوق جمالها هادي ومملوحه مرره وزياده على كذا دمها خفيف وانسانه حبوبه تدخل القلب على طول)
محمد....خبله شقصدك يعني
ساره..هههههههههههههه لا والله مو كذا لكن البنت فرفوشه وتحب الضحك وساعة الصدر
محمد..والله ماهي شينه بروح اقول لامي تخطبها لي
اماني..والله تصلح لك
محمد..صدقت الحبيبه اقول بروح للمجلس فضلا لا امرا ابي قهوه
اماني ..ان شاء الله
نام فيصل ومحمد طلع مع يسهر ولاظل بالبيت الا البنات الكل نام عالساعه ثنتين وظلت ام فيصل مع العنود
العنود..خالتي ليه ماتنامين للحين
ام فيصل..اعرف نظام ولدي اذا نام فيصل بدري بيصحى بعد ساعه او اقل ولازم اعمل له شئء يأكله
العنود..يالله ياخالتي تجلسين تنتظرين
ام فيصل..محمد رجع ونام وتطمنت عليه والبنات موجودين لكن فيصل بيصحى ولازم اعمله شئ والله
فيصل بالمطبخ يقلب الدنيا وبعدين يطلع يااكل شئ من برا مايهون علي اخليه وانام
العنود..خالتي كل يوم اكتشف انك رائعه احكي لي خالتي عن بداية حياتك اذا مايضاقك
ام فيصل..طيب بس تعالي بغرفتي عن البنات
طلعت ام فيصل مع العنود وجلسوا بغرفتها وبدت ام فيصل تحكي لها
ام فيصل..ماتوا امي وابوي بحادث سياره وزوجوني ولد عمي وانا بنت 16 ورحمة ربي ان ابراهيم يحب
نفسه ولايحب المشاكل لكذا حطني ببيت لحالي وبالرياض طلبته اكمل دراستي ولااهتم وظليت ادرس بعد زواجي بتسع سنين طلقني
ولاكان يعرف بااي مرحله ادرس وقتها كنت بالجامعه كنت اشوفه كل شهرين او ثلاثه واحيانا تسع او ثمان كملت دراستي وتوظفت
وكبروا عيالي فيصل بدا يفهم ويسال وبالاخير عرف كل شئ كان بالاجازات يشتغل ويدرس صيغي لحد ماخلص دراسته
كان معي مبلغ زين من راتبي اعطيته فيصل وقلت له هذا الي عندي ياتصيب ياتخيب لكن كنت اثق بعقل فيصل كان متفوق
برغم كل شئ والله وفقه وبدت اعماله تكبر على قده ومع الايام كبر فيصل سنا وتجاره والحين هذا فيصل حول الثلاثين وبنظري توه ولد العشر سنين الي يرتمي بحضني بعد تعب المدرسه كل هالخير الي تشوفيني من تعب فيصل ومحمد الي كان
يطلع معه ويجلس معه لكن فيصل رفض انه يشتغل الا بعد التخرج والحين محمد بالشركه مع اخوه
العنود..الله يخليهم لك يارب
ام فيصل..امين يارب ويفرحني فيهم
العنود..امين
ام فيصل..سهرتك يابنتي معي
العنود ..لا ياخالتي انا طوال العصر كنت نايمه
ام فيصل..العنود عدينا اهلك ولاتحطين حساسيات بينا
العنود..ياخالتي مو قصدي لكن استحي من العيال اخاف اقيدهم بوجودي
ام فيصل وهي تضحك ..ماقلت لك بيصحى هذا صوت باب المكتب انفتح
العنود..اجل انا بطلع لغرفة البنات
ام فيصل..ماعليك فيصل بيجلس بغرفة المكتب ولا بيطلع منها
العنود..لا ماعليه خالتي بطلع احسن
ام فيصل ولاحبت تحرجها ..الي يريحك يابنتي

طلعت العنود للغرفه وهي مبهوره من شخصية ام فيصل الي يوم عن الثاني تكبر بعينها اكثر واكثر

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم