رواية مهلا ياقدر -40 البارت الاخير

رواية مهلا ياقدر -40


رواية مهلا ياقدر -40

لرجعتي بأكثر مما توقعت ... بسرعة لبست قميص نوم احمر قصير لنص الفخذ حرير وأطرافه دانتيل . فتحت شعري وعدلت مكياجي وحطيت روج احمر ورشيت علي من عطري اللي يحبه مهند بعد ماحطيت على جسمي بدي لوشن ينعم البشرة ويخلي العطر يمسك في الجسم اكثر .. وشغلت أغنية اليسا مليون احبك

دخل مهند علي ولمن شافني ووقف شوية وابتسم لي بعدين قرب مني وضمني لصدره ..كنت احس اني مو بالدنيا .. كنت بعالم حبيبي الخاص
الجو رومانسي بشكل رهيب ..
مليون احبك حبيبي يا روحي وعمري انا
عايشا بحبك ليالي بحبك يا كل المنى
مليون احبك حبيبي يا روحي وعمري انا
عايشا بحبك ليالي بحبك يا كل المنى

انا حبيت في عينيك الدنيا
شوفت ليالي جميله معاك
واتمنيت ما تفوت ولا سانيا
غير يا حبيبي ماكون واياك

مليون احبك حبيبي يا روحي وعمري انا
عايشا بحبك ليالي بحبك يا كل المنى

ولاقيتني بدوب من نظرة شوء
بعيونك ليه يا غالي
خليتني احب بالحب أوعد
نجوم لياليه ليالي .



من أول يوم أبلتني عينيك
شاغلوني وشغلوا عينيّه
دورت عليك في عيون الناس
ولاقيتك ساكن فيّه
مليون احبك حبيبي ..



مااعتقد فيه احد اسعد مني لمن اكون بحضنه .. شالني ونزلني على السرير واعطاني الهدية .. فتحتها واو كان عقد الماس يجنن مكتوب فيه (ديمة مهند ) وفيه علبه ثانية صغيرة اول مافتحتها لقيت ورقتين ..تذكرتين سفر لفرنسا .
حسيتني مخنوقه من تصرفات مهند معاي وحبه لي مااتحمل كل هالحب والاهتمام قالت وعيوني فيها دموع : كثير يامهند .
حط يده على خدي ورفع راسي وقرب مني قال : انتي اللي كثيرة علي . احبك ياديمه . احبك ومجنون فيك ..
ابتسمت له احس ماعندي تعبير ماعندي كلام يوصف احساسي لمهند قلت بهمس : مليون احبك حبيبي يا روحي وعمري انا عايشا بحبك ليالي بحبك يا كل المنى .
ضمني على صدره قال وهو مغمض عيونه : غنيها لي ..
رديت عليه بهمس وانا اضحك : هههههههههههههههههه عشان تشرد من صوتي .
: لا عشان اعيش واستمتع بهدية ربي علي .يالله ديوم غنيها لاتعاندين
غنيتها له وانا على صدره . مليون احبك حبيبي يا روحي وعمري انا عايشا بحبك ليالي بحبك يا كل المنى .. انا حبيت في عينيك الدنيا شوفت ليالي جميله معاك واتمنيت ما تفوت ولا سانيا
غير يا حبيبي ماكون واياك
سكت وهو ساكن وساكت وأحسه مندمج معاي بالرغم اني صوتي اذا غنيت مو حلو وأخرب الأغنية بس مهند مسلطن قال : كملي ليه وقفتي حرام عليك . صوتك يدوخ ويذوب ويجنن .
ضحكت وقلت : لو صوتي حلو كملت بس خفت ازعجك ... ممممممم حبيبي شو رايك نروح لسوريا نقضي فيها كم يوم بدل فرنسا ؟
رفع راسي وطالعني : لا لا لا لو نروح لسوريا كل شوي بتقولين بنروح لجدتي وبنسهر ونطلع معاهم انا ابيك لي لوحدي اباخذك عن الدنيا كلها لي انا وبس . بعدين التذاكر هدية ابوي علينا . مو من عندي .
:ههههههههههههههههههههههه زي ماتبغى ياروحي .. انا حلالك وعلى كيفك اللي تبغاه يصير ماراح اعارضك .



قضيت مع مهند اسبوع يشبه الحلم في بيتنا بعدين سافرنا لفرنسا .. هالمرة عكس سفرتنا هذيك .. ماندخل الفندق الا اذا نبغى ننام ومن الصباح نخرج ونرجع آخر الليل تعبانين وننام على طول .
في الشانزليزيه كنا نمشي مع الزحمة .. وانا بجد قرفانه على قد ماكان هالمكان حلم اني ازروه الا اني الحين قرفانه منه .. أي احد يروح لفرنسا لازم يزوره وزحمة وأكثر اللي هنا عرب .
مسكت مهند بيده قلت : تعال بعد عن الزحمة اخاف تجي بنت تتلزق فيك ..
سمعت ضحكة مهند بصوت عالي وانا اطالعه باستغراب وابتسم هذا اشفيه انهبل .. العالم قعدت تطالعنا .. انتبه لنفسه قال : اخيراً ياديوم شفتك تغارين علي ومعصبه من البنات ههههههههههههههههههههههههههه
قلت له وانه اغمض بعيوني وارفع حاجبي : اغار طبعاً مو زوجي وحبيبي . يالله مهند امش والله احسهم يغيضوني اللي يطالعونك .
ضحك مهند مني وضم على يدي بقوة قال : يالله نروح مكان ثاني لعيون ديوم .
اضطرينا نرجع بدري عشان زواج عمي ياسر وريم .
رحت انا وريم للسوق اكثر من عشرين مرة وأحيانا ننزل في اليوم مرتين .. الله يرحم خالتي فادية وتسوقها مع ريم .. خالتي صحيح تاخذ اشياء كثيرة وبأسعار غالية لكن ريم مع انها تاخذ اشياء كثيرة والسعر مايهمها الا انها من النوع اللي مايعجبها شي بسهولة . وديتها اكبر مراكز وأسواق في جدة . آخر شي اشتريت لي فستان من تصاميم زهير مراد ناعم مرة لونه ذهبي وموديله ناعم وهادي واشتريت له اكسسوارات وجزمة وشنطة صغيرة ورجعنا للبيت وانا كل مرة اقول لريم هذي آخر مرة انزل معاك واليوم الثاني تكسر خاطري وانزل معاها .
ليلة الزواج في القاعه وبعد مازفينا عمي وريم دقيت على مهند يجي يرجعنا قال امي ورانيا وسميرة والشغالات بيجي ياخذهم السواق وانتي اطلعي لي بترجعين معاي .
خرجت له بعد ماقلت لخالتي على كلام مهند لأن خالتي تقول تعبانه وبترجع بدري ومهند بيتأخر شويه .. راحوا كلهم ماباقي الا انا وبعض الناس من اهل عمي وقرايبنا اللي جايين من ابها ..
شفت نورة وبنتها وبسرعه رحت لبست عبايتي وسلمت على اهل عماني وعمتي صالحه .. جات نورة عندي قالت : ديمه تعالي ابي اكلمك .
طالعت بعمتي وانا فيني خوف الدنيا قلت : لوسمحتي مشاكل معاك ماابغى
شفتها غير هالمرة قالت : يابنت الحلال ماجيت اسوي مشاكل ابي اعتذر منك . وشفت فاطمة اللي طول الليل لوحدها وماقربت منا الا لمن سلمت على البنات وانا طنشتها . حتى ساميه طول الليل تسب فيها وانا اسكتها . قلت : خلاص ياام فهد ماصار شي وقلبي مافيه عليكم شي بس تأكدي انه لو صار منكم شي ماراح اسكت هالمرة .
قالت فاطمة : سامحينا ياديمه ربي عاقبني على عمايلي فيك وعطاني زوج عنده حرمه ماخلتني اتهنى بحياتي من يوم ماتزوجته ..
حسيت بغصة في حلقي لأن فاطمة فعلاً حزينه وندمانه قلت لها : الله يسامحكم وترى قلبي مافيه شي عليكم .. سكت ثم كملت حاولي يافاطمة تكسبين زوجك باسلوب حلو وبعدي عن زوجته لاتحتكين فيها لأن محد يلومها ماخذه زوجها انتي ..
: هزت راسها وجات سلمت علي ورجعت ودموعها على خدها . ولحقتها امها بدون ماتتكلم .
رجعت لعمتي وحاولت فيها تزورني بكرة بس مارضت قالت ان عبدالوهاب معاها وبيرجعون بكرة للطايف من بدري .
دق مهند عليّ قال اخرجي لي برا انتظرك .. وخرجت بسرعه .. رحنا اخذنا كوفي وسولف لي عن عمي كيف كان مرتبك ويطالع الساعه ووكل شوي يقول يالله باخذ زوجتي وامشي وشو له انا جالس هنا ..
طالعني وهو يضحك بخبث قال : وش رايك ازعج ياسر الحين .؟
: لا مهند حرام عليك ترى بيزعل منك .
: لا ماراح يزعل اعرفه .. بس بحرج ريم المشكله .
تخيلت ريم منحرجه من مهند وضحكت قال : دقي عليها بالله بشوف ردة فعلها واحنا نزعجهم .
: ههههههههههههههههههههههههههههههههه يالله بس اذا قفلوا في وجيهنا انت المسؤول .
دق على عمي وانا دقيت على ريم وعلى طول سمعت مهند يضحك يقول وش اخبارك وكيفك ووشلون اختي عسى مازعلتها بشي .. وضحك مهند بصوت عالي ..
أخيراً ردت علي ريم قلت لها : كيفك ريومه مرة وحشتيني
قالت بصوت مايطلع يادوب اسمعه : بخير حتى انا بس مااقدر اكلمك مرة مستحيه .
: حياتي ريومه ترى جايينكم بنسهر معاكم انا ومهندي .
: شو ؟ ديمه من جد ؟ سكتت بعدين قالت : ديمه بقفل في وجهك ولا اقولك خذي عمك كلميه .
طالعت مهند لقيته يضحك ومنزل جواله خلص المكالمه .. كلمني عمي قال : ها انتي بعد خير .؟ احد دق عليكم ليلة زواجكم ولاازعجكم
: ههههههههههههههههههههههههههههه عمي شو فيك اشتقنا لكم قلنا نزوركم .
: اقول يالله بلا هبل
قفل في وجهي وانا ميته ضحك ومهند يضحك بصوت عالي قال : عصب وتكلم علي وانا استفزيته ثم قفل في وجهي .
: هههههههههههههههههههههههههههههههه مو قلت لك بيقفلون .
طالعني قال : الله يسعدهم ويهنيهم .. عاد حرام نزعجهم احنا محد ازعجنا هذيك الليلة .
: لاتذكرني ..!
حسيت مهند هالمرة جدي ووقف ضحك قال : على قد ماقهرتك قهرتيني بس الأهم اللي وصلنا له الحين .
: اوووه مهند خلاص حبيبي فكنا من أي شي ينكد علينا .. انا اعترف كنت وحده غبيه مافهمتك وعاندتك وتحديتك زي ماتحديتني بس .. غيرت لهجتي لدلع وكملت .. لوعرفت انك تحبني هالقد كان استسلمت وحبيتك من اول مرة شفتك فيها .
: وه ياناس على اللي بتذبحني بكلامها ودلعها .
: هههههههههههههه فين رايحين الحين .؟
: راجعين للبيت بس مغير الطريق .
: اها عشان كذا مخربطه ماعرفت فين رايحين .
: خلاص دقايق ونوصل بيتنا ان شاء الله .



فعلاً وصلنا بعد دقايق وطلعنا فوق لجناحنا اول مادخلت نزلت عبايتي وصفر مهند لمن شافني .. ضحكت على حركته قلت : شو ؟ مهند هههههههههههههههههههه
: مبهووووور يانااااس .
: ههههههههههههههههههه اول مرة تشوف وحدة لابسه فستان سهرة وحاطة ميك اب ثقيل ..؟
: هههههههههههههههههههههههه لا ياعمري بس اول مرة اشوف وحده تبهرني بالشكل هذا .. ؟ ممممممممم تدرين تشبهين من ؟
رفعت نظري فوق مسوية محتارة قلت : مين لاتقول باريس هيلتون ولا نيكول كيدمن ولا جنيفر لوبز ..
: هههههههههههههههههه لا لا لا .. انتي احلى من كل هذولي ..
جيته امشي بدلع وانا اتمايل بمشيتي وفتحت ازارير ثوبه قلت : اجل اشبه مين حبيبي ؟
: تشبهين خالتك سمر نسخه منها بس انتي افتح شوية وانحف منها و ممممم شعرك اطول اما الباقي نسخه
فتحت عيوني بقوة وضربته على صدره بشويش قلت : اثريك قاعد معاها وتدقق فيها وتطلع الفروق بيني وبينها طيب يامهند اوريك اذا خليتك تجلس معاها مااكون ديمه .
: هههههههههه يابعد قلبي ياللي تغار علي .. سمر اعتبرها اختي ، خالتي .. عمتي ..ولو تبين امي ولا جدتي هههههههههههههه ... بعدين انتي المفروض ماتغارين اولاً لأنك اجمل ماخلق ربي في نظري .. ثانياً انا احبك يابنت افهمي احببببببك .. قرب مني وشالني قال : ماراح انزلك الين توعديني ماتغارين علي من احد .
: هههههههههههههههههههه لاتنزلني لأني راح اغار عليك الين اموت .
قعد يلف فيني ويضحك قال : هههههههههههههههههههههههههههه خلاص ماراح انزلك .
: ههههههههههههه انت اللي بتتعب ترى انا كذا مرتاحه ..
رماني على السرير وهو يضحك ورمى نفسه بجنبي وحضني على صدره ..
: احبك ياديمه احبك ومجنون فيك .
: وانا اعشقك ياعمر ديمه عسى الله يخليك لي بس .



بعد اربعه شهور من زواج عمي ياسر وريم .. نايمه في جناحنا وتحديداً بغرفتي صحيت على صوت مهند
: ديمه اصحي يالله مابتنزلين تفطرين معاي .. شو هالكسل .. ؟
: هممم مهند فيني نوم والله .. ماادري شو فيني من امس احسني دايخه ومالي نفس اقوم من السرير او آكل شي .
: تعبانه ..؟ فيك شي .؟
غطيت وجهي باللحاف ولفيت على الجهه الثانيه قلت : ماادري .
جلس مهند بجنبي قال : طيب قومي غسلي وانزلي افطري معاي ولاتبيني افطر لوحدي اليوم .
شلت الغطا عن وجهي وطالعته ابتسمت وقمت بروح اغسل وانزل افطر معاه عاد اش اسوي دلعته من زمان مايفطر الا انا معاه قبل مايروح للمستشفى .. بس لاااا مرة دايخه وتعبانه مسكني مهند ووداني عند الحمام وانا رجعت كل اللي بمعدتي ياربي شو صار لي ..
رجعت مع مهند للسرير قال : يمكن برد جايك بس جهزي بعد ساعتين برجع آخذك اوديك للمستشفى اشوف ايش صار لك ..؟
: اوكي بس الحين بنام اذا خرجت من المستشفى دق علي البس .
رجع مهند بعد ساعتين ووداني المستشفى وسويت تحاليل ورجعت اجلس بالاستراحة استنى النتيجه وهو راح مع ا لممرضة
بعد نص ساعه ناداني وخرجت له وهو يبتسم ومستانس وقرب مني وهمس لي : مبروك ياعمري
: شو ..؟ حامل ..؟
: حامل ياعمري .. وبتجيبين ولدي بس هالمرة بندلعه وبنراعيه انا وانتي مع بعض .
: ههههههههههه ان شاء الله حبيبي . الله لايفرقنا .
:آمين يارب .
رجعنا للبيت وهو اول مادخل قعد يصارخ .
: يمه يمه يمه
وقفت خالتي على الدرج فوق قالت : هلا يمه فيه شي ؟
: ههههههههههههههههه انتي تعالي وبعدين تعرفين .
جات خالتي من فوق تجري واستغربت اني بعبايتي ومهند ماسكني
: خير يمه وش فيكم تصارخون ؟ ديمه فيها شي ؟
: خير ياام مهند تعال اجلسي .. الا وين رانيا ..؟
: بسم الله عليك رانيا في المدرسة .. مهند وش فيك يمه ؟
: اوووه نسيت والله
رديت وانا اضحك : مهند هههههههههههههههههههههههههه شو فيك ؟
تكلمت خالتي : مهند ديمه وش صاير ؟
: يمه ديمه حااااااامل وفي الشهر الثاني ..
: ههههههههههههههههههههه والله ؟ عساه مبروك الله يتمم حملك على خير ويرزقكم بالضنا الصالح ؟ ويستر عليه عاد هالمرة اهتمي فيه ومالك منا الا نراعيك ونداريك .
رديت عليها : الله يخليك لي ياخالتي ولايحرمني منكم
ضحك مهند وقال : نفسي تعدي هالثمانية شهور بسرعه ابي اشيل ولدنا واشوفه يملا علينا البيت .. بس والله خايف على ديمه من الحمل وتعبه
قلت وانا ابتسم : مهند شوفيك مو اول مرة احمل .
: لاياعمري هذاك مااعترف فيه يكفي اني دريت عنه اليوم وبكره مات .
: الله يستر على هذا
: بيستر عليه ربي اذا فكنا من المشاكل .. والمشاكل والقلق خلاص انتهوا
قالت خالتي : الله يعينك على الوحم ياديمه
: يوووه ياخالتي وحامي الأول هدني والله يستر لايصير هذا مثله .
: لا ان شاء الله هذا يكون هين ترى الأول عادة يصير اصعب شي واللي بعده يكونون اهون .
وقف مهند قال : انا برجع للمستشفى عندي مرضى اليوم وانتي ياديمه اهتمي في نفسك و في ولدي ممممممممم خذي من الدوا اللي اعطتك اياه الدكتورة الحين وافطري اوكي ... التفت على امه قبل ارد عليه قال : يمه تكفين اهتمي فيها .
ردت خالتي وهي تضحك : يمه روح لدوامك لاتشيل همها ديمه بنتي وفي عيوني .
حطيت يدي على يد خالتي قلت : تسلمين ياخاله الله يخليك لنا
خرج مهند وانا طلعت فوق قلت لخالتي بنزل عبايتي وابدل ملابسي وارجع افطر ..
اول ماعرفت رانيا جات تجري بعبايتها وسلمت علي وباركت لي قلت لها : ان قال لك .
: عمي مهند قابلته عند الباب قال روحي باركي لديمه بتجيب لك ولد عم .
: هههههههههههههههه .بدلي طيب وتعالي نتغدى طالما عمك جا .
: حاضر دقايق بس واجيكم .

..



اليوم اكمل شهري السادس ومهند رافض اني اسأل عن نوع الجنين يقول نبغاه مفاجأة . عدت مرحلة الوحم ولله الحمد بعد عذاب ..والحين ثقيلة بشكل يضحك .. من كثر اهتمام مهند فيني صاير هو اللي يأكلني بنفسه .. وكل شوي يحلف علي اني آكل .. تمنيت اني عند خالي ناصر ارحم منه بكثير . صحيح خالي يزن على راسي عشان آكل بس مو زي مهند اللي يجبرني ويغصبني يقول مافيه شبعانه ولا مو مشتهيه .. واذا قلت ماابغى قال ولدي يبغى .. صرت مربعه وكل من شافني علق على جسمي بدءاً بأخوالي وهدى وخالتي فادية وانتهاءً بريم اللي لها اربعه شهور في حملها ..
ناداني مهند ارد على التلفون وجيت اخذت السماعه منه : الو
: السلام عليكم
: وعليكم السلام
: الأخت ديمه عبدالله
: ايوه معاك ديمه
: انا ابتسام اسعد من الجامعه .. تم ترشيحك معيده بقسم علم الاجتماع وكمان حبيت ابارك لك قبولك في مرحلة الدكتوراة .
: الله يبارك فيك ويبشرك وتسلمين اخت ابتسام ماقصرتي على الخبر
: اخت ديمه ياليت تجين للجامعه بأقرب وقت .
: بإذن الله يوم السبت راح اجي للجامعه .
: ياليت تمرين علي في البدايه .
: ولا يهمك راح امر عليك .
قفلت منها واخذت جوالي على طول قال مهند : خير .؟
: ها ..؟ خير ان شاء الله رشحوني للمرة الثالثة اصير معيدة بس هذا مو المهم الأهم يامهند اني انقبلت لمرحلة الدكتوراه .
: ممممم والله ..؟ مبروك ياعمري بس كيف بتروحين السبت وانتي هذا حالك ..؟
: عادي حبيبي فيه بنات يدرسون وهن حوامل ماصار لهن شي .
: خلاص اللي تشوفينه بس ترى خايف عليك . خاصة انك في مرحلة خطيرة لازم تنتبهين لنفسك اكثر .
: الله يستر مهند لاتخوفني .
دقيت على خالي وبشرته بس قال لي نفس كلام مهند وقال لي انتظر لحد مااولد والدراسه ماراح تطير ولا راح اخسر شي لو انتظرت .
وافقتهم وفوضت امري لله لعله كاتب لي الأفضل .


على نهاية شهري التاسع كنت احس بمغص وآلام بأسفل بطني بس كل مااروح للمستشفى تقول الدكتورة لسه بدري ..
اليوم ظهري بينكسر وبطني احسه بيتشقق من الألم .. اخذت جوالي ودقيت على مهند وانا ابكي : تكفى مهند الحقني ماعاد فيني اتحمل
: ياعمري باقي لك يومين على موعد ولادتك يمكن هذي آلام طبيعيه
: مهند مو طبيعيه والله الله يخليك تعال ودني للمستشفى .
مر علي ربع ساعه يادوب لبست فيهم وجا مهند كنت بنزل بس ماعاد فيني امشي وشالني مهند لحد ماوصلنا السيارة اللي دخلها داخل البيت .. ركبت معاه ووداني للمستشفى اللي يشتغل فيها ..
صدق الولادة موت وحياة .. الحمد لله انتهت المعاناة بعملية قيصرية وتكللت بالنجاح ووجه احلى مخلوق في الوجود ..
شاله مهند على يده وهو يقول : بسم الله الرحمن الرحيم .. ديمه عليه شبه منك وفيه مني .
قال خالي ناصر اللي من اول ماعرف اني بالمساشفى وهو معاي : للحين مابينت ملامحه اصبر عليه فترة ويعلمكم هو يشبه لمن .
قرب مهند مني قال : ها ديوم وش نسميه ..؟ قلت بدون تردد مهند تكفي بسميه ناصر ولا عبدالله
تدخل خالي على طول قال : ناصر لا اذا بتسمينه على اسم احد سميه عبدالله ولا بدر . ولا اختاروا له اسم حلو مو شرط على اسم فلان ولا فلان .
استحيت اتكلم لمن قال بدر يعني على اسم ابو مهند قلت : خلاص على كيف مهند الاسم اللي يعجبه يسميه ..
طالعني مهند وباس راسي قال : بيجي ناصر وبيجي بدر ان شاء الله ... سميناه عبدالله وان شاء الله انه عبداً لله صالح وبار وتقي ..
ابتسمت من قلبي بجد فرحت لمن سميت على اسم ابوي الله يرحمه .. ياليت ولدي يطلع فيه شي من ابوي برجولته ولا كرمه ولا طيبه وطيبة قلبه .. يارب ارحم ابوي رحمة واسعه واجعل مثواه جنان الخلد ..

خرجت من المستشفى لبيتي لأن مهند رفض اروح عند خالي وطلب مني مااجادله قال ابي ولدي عندي 24 ساعه .. وماحبيت ارده لأني اكيد بلاقي عند خالتي ومهند ورنو وعمي كل اهتمام ..


بعد اسبوعين سوينا التمايم حقت عبدالله في استراحة خالي ناصر .. تذكرت ملكتي هي آخر حفلة سويناها فيها .. سبحان الله اليوم انا اسعد الموجودين عكس هذيك الليلة كنت اتعس الموجودين .
جات لمى صديقة عمري ورفيقتي من صغري سهرنا كلنا اهلها واهلي اللي هم بيت خالي ناصر وبيت عمي بدر .. حضروا اخوالي كلهم من الطايف وعمتي صالحة واخواني عناد وعادل وسديم . قرب الفجر وراحت خالتي مع عمي وام لمى وام هدى وجلسنا انا وريم ولمى وخاتي فادية وهدى وحنان وسميرة ورنو اللي طول الوقت حاطه عبودي في حضنها .. ولا توديه عند مهند كل ماقال بيشوفه
وصلتني رساله على جوالي شفتها من مهند كان يقول : ( وشلون حبيبتي ام عبدالله عساها مبسوطة )
ضحكت منه من يوم ولدت مايقول لي الا ام عبدالله احسه يكبرني واذا قلت لاتقول ام عبدالله قول ديمه قال لا بقولك ام عبدالله وانتي لا اسمعك تقولين مهند قولي لي ابو عبدالله خلاص كبرنا طبعا هو يستفزني بكلامه ويحاول يغيضني .

رجعنا بيتنا بعد الفجر ومهند يشيل عبودي خايف عليه من رانيا اللي اصرت تاخذه منه وهو رافض يقول لا بتطيحينه اخيراً عبودي بكى وأعطاني اياه وطلعت فوق وانا اشيله .

عمي صار كل شوي عندي في جناحي عشان عبودي .. ولا يرسل له احد يجيبه له تحت .. الشي الوحيد اللي ماقدرت اطاوع عمي ومهند فيه انهم ياخذون ولدي معاهم في السيارة لوحدهم .. مااقدر ومايجي لي قلب اخليهم ياخذونه وانا في البيت خاصة انه يتعثر بمشيته ولازم احد يمسكه ..
اما خالتي اقدر اثق فيها اذا اخذته ينام معاها او يطلع للحديقه معاها . خالتي تحبه بشكل كبير ورانيا مجنونة فيه تحبه وتدلعه وتلعب معاه احياناً احسها ترجع بعمرها الين توصل سنه قد عبودي وتلعب زيه وتفهمه اكثر مني ويفهم عليها ..


خلصت لوحتي بعد جهد لأن عبودي مو راضي يثبت بمكان واحد كل شوي يجري ولا يجيب له لعبه ويعطيني اياها ولا يبغى ياخذ الفرشه من يدي والألوان .. اخيراً اعطيته علبة الوان وفرشة وورقة كبيرة قلت ارسم هنا .
جلس يخربش بالألوان وهو مبسوط وقدرت ارسم وجهه بدقة الحمد لله .
اخذت اللوحة ووديتها بعيد عن مكان لعب عبودي في الحديقة . ورجعت اخذته طلعته فوق وحممته ولبسته عشان بنروح انا ومهند لبيت خالي ناصر لأنه مشتاق لعبودي وألح علينا نجيهم اليوم ..
دقت علي ريم وانا البس : هلا والله يابنت كيفك وفينك ماعاد تتصلين ومن زمان مازرتينا
: انا بخير بس والله ياديوم مشغوله تعرفين غدي تطفش وابوها عندي مدلعها هذا غير الحمل والوحم اللي طفشني .
: الله يعينك يالله كلها كم يوم وتخلصين الرابع وينتهي الوحم وعسى الله يهون عليك وتقومين بالسلامه وتجيبين اخو لغدي وترتاحين .
: يارب .. الا انتي مافكرتي بالحمل خلاص عبودي كمل سنه .
: انا صعب مااقدر الا بعد سنتين عشان مسوية عملية مو طبيعي زيك ..غير كذا تعرفين توني بديت ادرس دكتوراه وماابغى انشغل بالحمل .. بعدين خلي عبودي ياخذ حقه من الدلال .. احنا ناس حقانيين مو زيكم ههههههههههههههههههه
: ياويلك لو ياسر سمعك كان يموت من القهر مايتحمل على غدي ولو قلتي هاضمين حقها يمكن يكره اللي في بطني .
: هههههههههههههههههههه لا مااعتقد لهالدرجه يكره ولده عشان الست غدي .
: ههههههههههههههههههه مو يكره بس بجد عمك مجنون في بنته كأن مافي حياته غيرها تدرين انهم سافطيني على جنب وهي تتدلع وهو يلبي لها رغباتها .
: الله يصلحها ويخليها لكم ..
: آمين ويخلي لكم عبودي ويرزقكم باخو ولا اخت له .. يالله ديمه سلمي على مهند وزورينا
: يوصل وان شاء الله نزورك قريب
: مع السلامه
: هلا والله مع الف سلامه .
ناداني مهند وهو يشيل عبودي قال تأخرنا ..
لبست عبايتي ولفيت طرحتي وشفت عبودي يبغى ينزل من ابوه عشان يمشي على الأرض من يوم مامشى وهو مبسوط في نفسه ومستغني عنا مايبغانا نشيله ...
خرجت مع مهند ويدي بيده وعبودي يمشي قدامنا بتعثر واجتهاد شويه يطيح وشويه يقوم يجري ..
ضم مهند يدي بيده بقوة .. وانا فيي قلبي له مشاعر من الصعب جداً اني اوصفها .. مهند اعطاني الأمان والحنان والحب والأهم عبودي اللي مالي علينا حياتنا .

الحمد لله ان ربي رزقني بأهل وعوضني عن امي وابوي وجدتي ورزقني بزوج مافيه منه . ورزقني بأجمل طفل في الدنيا .



انتهت مهلاً ياقدر اولى رواياتي ..
كتبت عن ديمه وهي شخصية حقيقه اعرفها جيداً .. كل ماحدث في الرواية كانت حقيقة رفيقة اختي ( لمى في الرواية ) وديمه كما احببت ان اطلق عليها هذا الاسم انسانه بمعنى الكلمه قد لم افيها حقها في الوصف .. جميع مآسيها التي وردت في الروايه حقيقيه من فقد الام وعذاب زوجة ابيها لها وتربية خالها وحبه لها الذي لم اكن اوصل لكم شيئاً منه لأنه مضرب مثل في العطاء . والمرض والسفر لامريكا ومواجهة الشخصية التي ستكون زوجها قريبا والتي اطلقت عليها اسم ( مهند ) وخطبة مهند لها ورفضها له .وسفرها لسوريا كل ماحست برغبة في الهروب من المشاكل او الهموم . ورسمها وابداعها في الفن التشكيلي .
اضفت على الحقائق كل الأحداث التي توالت بعد خطبتها من خيالي ... اتمنى لها السعادة .. وان تكون حياتها مع مهند سعيدة وبدون مشاكل .
امنياتي القلبية ان تكونوا استمتعتوا اثناء القراءة .. قد اكون اخطأت بطريقه السرد واكتفاءي بشخصية واحدة تتكلم او تعبر لكني اعشق طريقة السرد والبوح عن الذات والمشاعر .. ارى انني اتقنها اكثر من الوصف لشعور الغير لكنني تحديت مع نفسي وقررت ان ابدأ روايتي الثانية باسلوب مختلف ومفاجيء للجميع سواء الأحداث ام طريقة السرد .. وسيكون وصف جميع الشخصيات القدامه اكثر عمقاً ودقة ..
لكل من وقف معي وساندني في ابنتي الأولى مهلاً ياقدر .. لايفيكم الشكر ولا تفيكم كل معاني الامتنان .. انتم هبة من الله لي حيث بعثني لكم وبعثكم لي ..
قريباً ستكون ابنتي الثانية بين ايديكم .. انتظروني اكملها كي لاأرهقكم بالانتظار كثيراً ..
تذكير لمن اراد نقل مهلاً ياقدر .. رجاءي ان تنسب لي والا لقاءنا عند الحق الذي لايضيع الحق عنده .


تمت بحمد الله 



أحدث أقدم