رواية سعوديات بعروق ايطاليا -41


رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -41

بديت احن لشوفها واشراقها واشواقها

رغم انها اللي روحت وبكل عمري طوحت



حتى بكف فراقها ما ودعتني ولوحت

يا فراقها .. يافرقهـــــا





في ليله جرح الحنين والجرح في قلبي حزين

مرتني الذكرى و انا احصي تجاعيد السنين



مرتني سألني بألم منهو اللي فينا انظلم

منهو قسى منهو نسى ومنهو من الثاني انحرم



يا ذكرى ليتك تسألين هالأسئلة لإحساسها

وشلون باعتني وانا اول واخر ناسها



بديت احن لشوفها واشراقها واشواقها

رغم انها اللي روحت وبكل عمري طوحت



حتى بكف فراقها ما ودعتني ولوحت

يا فراقها .. يافرقهـــــا





يا بعدها .. من لي انا من بعدها يا بعدها

يا بعدها .. وش تسوى كسرت خاطري وعبرة جروحي عندها



يا بعدها .. انا خلاص ما عاد فيني للحكي

كثر اللي من قبل انحكى



يا بعدها .. انا تعبت .. تعبت تعبت ماعاد فيني للبكا

وما ظل في قلبي غصن ما ذاب من كثر الحزن



ما هز قلبي و اشتكى ..



بديت احن لشوفها واشراقها واشواقها

رغم انها اللي روحت وبكل عمري طوحت



حتى بكف فراقها ما ودعتني ولوحت

يا فراقها .. يافرقهـــــا







(25)





<<<؛؛؛ ها هي على ضفــاف نهـــر الأســى ....



عـــلـــــــى أمــــل " أن تندمل الجراحـ "



تحتسي أكـــواباً من الحـــرمان ...



و ترتشف مذاقاً من الــــــوحدة !! ؛؛؛>>>





حيث تتنفس الإنسانية بقايا نسمات الخيــــر





رهام جالسه عند زينة في غرفتهااا .......



رهام : تدرين المحقق بيجي اليوم؟



زينة : الله يعينك انتبهي لا يجيك طراق محترم ترى المحققين يطقون عادي مثل سلام عليكم



رهام : وش دعوووه ماطق احد شفته صفق واحد كف بقوه وبغى يموت بسبته



زينة : انتبهي لنفسك وخليك واثقه وقولي لهم الحقيقة



رهام : انتِ شجعتيني اقول لهم الصدق مع اني قلت لهم انهم ماراح يطولون شيء مني



زينة : لا ان شالله بيساعدونك ....



رهام : بس انا خايفه الممرضات يقولون شيء تدرين كاتبين شكوى ضدي انا ان تعرضت لهم بالضرب



زينة : ريا وسكينه يعني ههههههه ولا يهمك وكلي امرك لله وبشريني وش يصير معك



رهام طلعت غرفتهااا وجلست ...




وشافت فريق التحقيق واصل...





تركي : ماشاء الله احنا ايش قلنا لكم يالامن ذي بالذات عليها رقابة كيف تطلع وتدخل عادي



الامن : ذي بالذات مانقدر عليهاااااااااااااا ههههههههههههه نخاف تذبحنا بعد تعرف قاتله



رهام تنهدت وجلست : يلااا اسئلواااا اخلصوااااا



سلطان يبتسم بحنية : أي وقتك مايسمح لك تبين تكملين التور بالمستشفى..



بندر يناظر سلطان : قلت لكم ذي مو مريضه



رهام : حضرة المحقق اعتقد مالكم حق إلا تسألون وبس صح



بندر يبتسم : صح ... اسفين اختي يلا نبدأ...



بندر : اول شيء قبل نتوغل الموضوع وين كنت ووش مطلعك ؟



رهام : كنت عند وحده مريضة نفسيا جنب غرفتي هناااا



بندر : وش موديك لهااا



رهام : تعرفت عليهاااا وصارت صاحبتي



بندر : حلووو معناتوو انك طبيعيه تعرفين وتدركين ان في صداقات



رهام : اكيد وإلا ايش موديني لها



بسمة ونهال : أي ياحزرة الزابط .. المقانين دول مش طبيعين خالص دييي المقنونه اعتدت علينا بالضرررب



ويا المقنونه التانيه



بندر ناظر في رهام بحنيه : صدق ذالحكي



رهام : أي



بسمة : وكمان حتئتلناااااا



بندر : صدق يارهام ...



رهام تناظر فيهن : والله تمنيت بس للاسف الامن وصل



سلطان : اعترا ف عيني عينك



بندر : ليش طيب ..



بسمة : مقنووووووونه وحتسالها كمان أي دا حئي وبأخدوه



بندر يناظرهم بنظرة اخرستهم : انا قلت ليش يا رهام



رهام بكت : تخيل ياحضرة الضابط يعذبووون وحده مريضه عذبوها حسبي الله عليهم يطقونها طق حتى قصوا



شعرهااا بالغصب وجسمها كلها كدماااااات من ذالممرضات تعذبت ماقدرت تدافع عن نفسهااااااا وصراخهااا



واصل لي هنا ورحت لهااااا ساعدتها وبعدين ماسويت لهن شي بس صفقتهن كم كف ودافعت عن البنت



نهال : ودي كمان مقنوووووووونه زيك اهلهاا رموها رمي الكلاب هنا ومشيوا



سلطان بنظرة جامدة : بس انت ولا كلمة واطلعي برى التحقيقات بعدين معكم



بندر : يعني انت حبيت تساعدين المريضة



رهام : اهي مو مريضه اهي .....



بندر : ايش



رهام : لا ولا شيء .. وصدت قالت أي سؤال ثاني



بندر ( حس من رهام ان هالبنت لها قصة ) .: نبيك تتعاونين معنا الكلام اللي قليته سابقا انو زوجة ابوك كانت



تعذبك وتجبرك تطلعين شقة شباب في السليمانية وانت رفضت ذالشيء واجبرتك بالغصب ورفضت وآخر



شيء قتلتيهااا



رهام بحسرة : صح ...



سلطان : طيب كان بلغت ان فيه استفزاز يجيك



رهام : مااقدر كان محوطه علي حتى بنتي اخذتها مدري وينهاااااا جيبوها لي جيبواااااااااااا لي بنتي ....



بندر : طيب رجلك من قتله



رهام : اخوها المعفن السكير احمد



بندر فتح فمه : ليش طيب ...؟؟.



رهام تبكي : لانو احمد ذالمتخلف حاول يعتدي اكثر من مره علي وعلى بنتي ،،، آخر شيء عجزنا انا وزوجي



عنه فتوعد فيه زوجي وخاف منه لكن في يوم الاثنين الموافق 5/4 شافه زوجي داخل في بيتنااااا وخاف منه



وقتله وانا اشووف ربطوني اهو واخته اللي اهي زوجة ابوي وعذبوني شهووور وانا بسجنهم آخر شيء



اخذوني مزرعتهم بالخرج واحرقوا جثة رجلي وانا اشوف حسبي الله عليهم



واستمرت تبكي



بندر تأثر : لحول ولا قوة إلا بالله ........ قوي ايمانك بالله ان شالله .... واحنا بنثبت هالاقوال وان شالله



ماعليك شر بس عاد لازم تجين المحضر عشان توقعين وتختمين الاجراءت عشان ننهي ملف القضية ....



رهام : عندي طلب ياحضرة الضابط ..



بندر ناظرها وابتسم : تفضلي اختي ...



رهام : انا ماعندي احد اطلع له ابيكم تثبتون اني مجنونة ابي استمر هنا



تركي مستغرب : هنا ودك تجلسين ونثبت انك مجنونه....ليش خبلة انتِ ؟



رهام : اعتقد ادراة المستشفى اصدرت شهادة اني مجنونة عادي سهلت ذي المهمة عليكم اصلاً انا عندي



اضطرابات نفسية فماابي اطلع من هنا بليززز


يتبع,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم