بداية الرواية

رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين -52

رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين - غرام

رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين -52

وبجلس كم يوم واطلع ان شالله
سهى:ان شالله
اسيل:ريمآآ تبين ارجعك؟؟
ريما:امممممم.."تبيهم يجلسون مع بعض لحالهم"..بروح لـ المطعم اللي تحت ثوااني ونرجع انا وانتي
اسيل:اوكي
طلعت ريماا من الغرفه عشاان هم ياخذون راحتهم..بـ حكم انهم صديقاات ماتبي تكون متطفله
دخل ماجد وهو مقهـور ليه لا ودانه تو تستنجد فيه وهو واقف ولاكن الموضوع يعني له
شااف ام حمد تصيح وام فهد تهديهاا..عصب منهاا..توك باايعه بنتك له بـ رخيص وتصيحين؟؟
ماقدر يمسك نفسه وقال:يوم انك تصيحين ليه ماحاولتي تمنعينه؟؟
ام حمد:وش اسوي ياولدي..مابـ اليد حيله
ام فهد عصبت من ولدها:ماجد!...الله يهديك بس يغنيك عن لساانك
ام حمد:لاخليه..مافي ام تبيع بنتهاا بس هو هددني ان ماوافقت بيقول اني كبرت وخرفت وماراح يخليني اشووف بنتي لانه بيوديني عند اخوااني
ماجد مايدري وش يقول بس كلاامهاا مقنع..
طلـع..عشاان لايكسر اللي بـ البيت من العصبيه
-أشب جمري على جمره.. واذوب كلي على كلي. الحب ماصار من نظره ...
رغد:لاحوول اشتغل الزيراان
ملاك:هههههههه..فديته!!..
ناصر بـ نص عين:لاوالله؟؟
عزام:وانت دسوني لاتنسوني!!..ياخي البنت تحبني انت وش عليك؟؟.."ويغمز لـ ملاك"
رغد وملاك:هههههههههههههههههههه
ناصر يرمي المخده:يآآقليل الحيــــآ..تغازل مرتي عندي
عزام يبعد عنه:يااخي ارضى بـ الامر الوااقع..بعدين اغازلها عندك احسن من اني اروح لها من وراك صووح؟؟
ناصر يقوم بيسطره وانحآآآش عزام
ابتسمت رغد..تذكرت يوم كانت تحاول تقنع في نااصر يتزوج والحين هذا هوو مبسووط معهاا
ملاك:رغووده!
رغد :هلا
ملاك:وش رآيك نروح نلبس!..عشاان نروح لـ امي تراا بنتأخر كذا
رغد:انا جااهزه روحي البسي وانا بلبس لمى
ملاك:اوكي


- اليـوم رحت لهاا بس مااش شكلهاا شرهتن علي..عااد انا قلت وشو له اتعب نفسي وازورهاا قلت عااد ان جاا نفاسهاا مانيب جاايه حتى لو سوت عزيمه..
انتبهت لـ شرود ولدهاا وهي تسولف له وهو ولا دااري عنهاا
- هووو..ٍسعود؟؟
سعود:أيـه!!..هلا
ام سعود:انت معي؟؟
سعود:أ..أ..ايه كملي يوم رحتي لـ ام عبدالله..وش صاار
ام سعود تضرب راحة يدها في ظهر يدها الثانيه:ام عبدالله خلصت سالفتهاا من زماان..وانت مدري وين راايح فكرك وانا امك
سعود:معليه يمه..تعباان شوي
ام سعود:انت منت معجبني..صااير تهوجس كثير
سعود يسند رااسه..ليش مايضيق صدره وهو السبب في ان وريف ترجع لـ أهلهاا..وتستقيل من الشغل
سعود:مدري..بس رااسي مصدع
ام سعود:رح نم لك شوي
سعود:احسن بعد.."وقام"..تامريني على شي
ام سعود:سلآمتك

طلعت رغد من الغرفه وهي توهاا مخلصه ومغيره لـ لمى
شاافت ناصر طالع من الغرفه وهو لابس ثوبه وشمااغه وشكله طاالع
رغد:نصور؟..وين مو انت بتوديناا لـ امي؟؟
ناصر ابتسم:ايه..بس دقيقه تركي في الملحق..ثوااني بروح لـ البقاله وبجي
رغد تركي هنا؟؟..ونااسه:اوكي
راح نااصر ورغد بـ حكم "لقافتهاا"..راحت عند الملحق بـ تشووفه..
طلت من عند البـآب ماشاافته..طلت بـ كل راسها بس ماافي احد
رغد بـ همس لـ نفسهاا:بسم الله وين رااح؟؟
دخلت الملحق ووقفت ناظرت التلفزيون كان مشغل..أكيد كاان هناا بس راح لـ شي.."هزت كتفهاا"..يمكن رااح مع نصوور
- هلا بـ القمر..وانا اقول المكـان منوور..اثرك هناا
وقف قلبهاا يوم سمعت صوته..التفت له كاان مصفط اكمام ثوبه والظااهر انه كان يغسل
رغد:أ.أأأ..انت هناا
ماجااوب وقرب لهاا وهي تبعد..
تركي:قلبك حنّ علي؟؟...اخيرا يارغد؟؟
رغد كانت ترجع بس صقعت في الجداار اللي كان ودها تكسره وتنحااش منه..قرب لهاا ومد يده لين وصلت لـ الجداار اللي كان ورااهاا بحيث انها لاتقدر تروح لايمين ولا يسـآر
تركي:من بيفكك مني؟؟..الحين 9..ماراح يأذن.."لوول"
دعت ربهاا انه يفكها منه..
رغد بـ رجاا:الله يسعدك بعد...انا مو نااقصه الحين يجي نااصر ويشوفناا كذا
تركي:هههههه..عاادي مو انتي زوجتي؟؟
رغد:تـ..تركي اللله يخليك وخخر
تركي:ياحلوو اسمي على لساانك..
سمـعوا صوت البـآب يتسكر بعد تركي عنهاا وهي علطوووول انحااشت ودخلت جوااا

طفشت وهي مااغير في هـ الكووفي شوب..وقفت عشـآن تبي تمشي..
مشت شوي اكثر اللي هنا خليجيين..امم..اكيد هـ المستشفى معروف بـ انه زين فـ راحوا له..قامت عشان تاخذ له كم دوره في المستشفى
ضرب كتفهاا في كيف احد لما التفتت شافت رجـآل ومعطيهاا ظهره
ريما:SORRY
تجمد الرجـآل مكاانه..وكأنه سمع خبر خلاه ينصعق..
كلمت طريقهاا مو مهتمه له..بس حست بـ يد تمسك كتفهاا
- تبين تروحين؟؟..وتخليني مع كوابيسي مره ثانيه؟؟
وقفت مكـانها تسمرت ماتدري تنحااش ولا وش تسوي؟؟..اصلا عقلهاا الحين مايسعفهاا مع هـ الصوت المنكسر
عبدالملك:ريمـآ..!!
ريما:........................"مصدومه"
لفهاا له وشاافت وجهه بـ الهالات السودا على وجهه والذقنه المهمل وشعره وكلـه..كأنه واحد بـ عمر الـ 40 سنه..واحد مدمن او توه طالع من السجن..
ريما:عبدالملك؟؟..وش صااير لك؟؟
عبدالملك بـ دمعه تنزل على خده:انتي!..كله بسببك..ماتدرين ياريما انا قد ايش تعبت خلاااص ابي ارتاااح..
ماتدري كم من الوقت وهي تتأمل وجهه..اللي كان يضيق الصدر..
رفعت يدهاا لـ وجهه ومسحت دمعته الـ"ساخنه"..بيدهاا الصغيره والباردهـ
عبدالملك بـ توسل:ريمـآ!!
ريما ناظرته بـ عيونهاا اللي ياما حلم فيهاا وفي صاحبتهاا..بس ماكان يلقى الا الصد منهاا
عبدالملك بـ كل صـدق:أنا احبـك..الله يخليك افهمي
ريما رجعت بـ الذاكر لـ وراه يوم يقولهاا احبك..هو اللي خلاهاا رخيصه وماتسوى شي..عصبت منه وتركته..
عبدالملك وسط دهشته بس يحق لها تعصب منه:ريمـآ!!
طبعـآ كل اللي صاار شافته اسيل


رجعت رغد من بيت امهاا ام فهد..وهي تفكر بـ موفقها مع تركي اللي من صاار وهي بس تفكر فيه..وفي قربهاا منه ذاك الوقت
دخلت الحمام "تكرمون"..ولما طلعت لبست بيجامتهاا ونامت لان بكره ورااها زياره لـ سمر


أسيـل وهي تنهي المكـالمه منه:اوكي..الوعد ان شالله بكره في الليل...
هو:اوكي مشكووره..يللا..مع السـلآمه
اسيل:مع السـلآمه
سهى:انتي متأكده من اللي تسوينه؟
اسيل:أيـه..وهذا لـ مصلحتهاا×..الفصل السـآبع عشر..×
>..:..الجزء الاول..:..<
مشــاهد متكررهـ بأختلاف الأشخــآص..!
"عنــآق" ســآخن يليـه..فرآق...!!
يوم رجعت مشاعل من بيت اهلهاا ام فهد حاولت فيهاا انها تنام عندهم بس هي رفضت بـ حجة ان زياد قال لا..بس لو قالوا لها تحلف راح تحلف انه ماراح يمانع..تحس انه يبي الفكه منهاا..
مرت على مي لقتها نايمه وعندهاا الشغـآله..اتجهت لـ الغرفه لقته ناايم..
غيرت ملابسهاا وهي حزينه انه حتى مافكر ينتظرهاا او يعرض عليها مثل أي زوج طبيعي أنه يرجعها من بيت اهلهاا..أو يتصل يسأل عن سبب تأخرهاا..
همسه مهمـه:{{ عندما تحب عدوك.. يحس بـ تفاهته


من بكـره
قام سعود يبـروح الشغل مع انه صدره ضاايق بـ سبب اللي قآله لـ وريف..مهما كان هي ماتستاهل وهو غلطاان يوم يدخلهاا شقته..
اصلا انا وش كنت افكر فيه وقتها يوم ادخلهاا شقتي..بنت غريبه وماأعرف عنها الا اسمهاا..لو درى عني..اقسم بـ الله ان تروح سمعتي وطي
- ماودك تفطر
مع ان ماله نفس بس قـآل:الا والله جوعاااان
ام سعود استاانست لانه رجع طبيعي
جلس مع امه وفطر بعدهاا قام لانه تأخر على شغله
وهو راايح لـ مكتبه صادف الممرضه اللي كان دايم يشوفها مع وريف..فكر يسألهاا عنهاا بس ترااجع..ع الاقل مو الحين


نزلت مشاعل الدرج بعد مالبستت طبعاا يوم قامت مالقت زيااد..ماحبت تدق بكيفه هو حرر
دخلت المطبخ اللي كانوا فيه الشغالات يجهزون الغدا على ان الوقت مبكر بس ابو زيااد يحب يتغدا بدري..
وهي طالعه من البيت وتلم شعرهاا اللي مثل سنابل الشوكلاه..سمعت صوت مي وهي تلعب ابتسمت هـ الانسـآنه هي اللي معطيه حياتهاا مع زيااد طعم ع الاقل من بعد الحاادث
مشاعل وهي واقفه على درج الفله:ميوووشه
مي التفت لـ مشاعل وتركت الكوره اللي كانت ناويه ترميها لـ مريااتي..وركضت لـ مشاعل:ميشوووووو!!..
ضمتها مشاعل لانها ماتقدر تشيلهاا..:قاايمه بدري؟؟
هزت راسهاا بـ"أيه"..وكلمت:ماجااني نوم..
مشاعل:ليش؟؟
مي:مدري..ميشوو!
مشاعل:ايوووه!
مي:ليش بابا لازم يمشي بـ عصا؟؟
مشاعل شكل السؤال في قلبها من زماان.وماخفت دهشتها يوم شافته:عشاانه تعبان بس ان شالله لما تطيب رجله بيصير يمشي زي اول
قامت مي ونفضت التراب عن ملابسهاا لانها تحب تلعب في الحديقه ..
مشاعل:مي حبيبي شوفي!...تراب في كل ملابسك
مي تناظر:ادري
مشاعل:طيب ليش توصخين ملابسك؟؟..انتي صغيره؟
مي:لاااا..بس انا احب العب بـ التراب..بابا لما يعلب كوره يوصخ ملابسه
مشاعل كتمت ضحتكتهاا خوش قدوه والله:طيب يللا قومي نغير ملابسناا
مي:اووووكي
مشاعل:ههههه..كشخـه


سمعت صوت البـآب وهو يندق ولا رااح تفتح ابد
- دانووه افتحي احسـن لك
دانه:ماانيب فااتحه..اطلـع برآآآ
فادي:داانه ترا ان كسرت الباب والله مايردني شي..افتحيـه
دانه:كانك ولد ابوك اكسره...اما اني افتح لك ماراح افتح البـآب لك اببببد
ماسمعت صوته..كأن الارض انشقت وبلعتـه..قامت وطلت من تحت البـآب ماشاافت رجوله زااد خوفهاا..الحين وش يبون ملكته وتملكت عليه خلاااص..
فتحت البـاب وطلعت وماكان في احد دخلت الغرفه اللي قدام غرفتها وقفلت على نفسهاا عشان لو جا فاادي مايشوفهاا..
خلاااص الحين هي زوجته..ويقدر يسوي فيهاا اللي يبيـه



اما ماجد ماكان له خلق الشغـل لانه الى الان يفكر بـ اللي صاار امس..
طق!..طـق
ماجد:ادخل
دخل خالد وهو شايل معااه ملف ومبتسم بس ماجد ماردهاا له
خالد:صبــــاح الملفـآت
ماجد:هلا.."ونزل رااسه يبين له انه مشغول يمكن يحس ويطلع"
خالد:وش فيك؟؟
ماجد:مافيني شي
خالد جلس:انا ادري انك الحين تحاكيني كذا وبعد شوي بتطردني
ماجد:زين انك دريت
خالد:هههه..يللا قل وش مضيق صدرك..لاتقول فراس
ماجد:لا!...دانه امس اخذوهاا
ماتغيرت ملامح خالد وكأنه كان داري
ماجد:كانت تبيني اساعدهاا بس ماكنت اقدر اسوي شي لها ابد
خالد:كان مفروض تعمل حساابك انهم بياخذونهاا
ماجد:يوم اخذهاا كان يقول ان الملاك في البيت
خالد:شلوون؟؟..بتاخذ ولد عمهاا اللي قتل اخوهاا؟
ماجد:أيـه!..وهذا اللي حارق قلبـي..
خالد:طيب..وش بتسوي؟؟
ماجد:مدري..خلاااص انا يأست
خالد مسك يد ماجد وابتسم:مجود!..تدري انك لو يأست من اللي بيتضرر؟..
ماجد:ادري بس انت قل لي وش اسوي
خالد يفكـر:لو عندي دليل كان بلغت عنه انه ذاابـح حمد بس المشكله ابتهمه هو في نظرهم برئ
ماجد:مانقدر نسوي له شي..هو لاعبهاا صح..حتى سيارته مافيها أثر الدم
خالد:ايه ابوهم حريص..ماأظن ان في واحد بيخلي الدم على سيارته
ماجد مقهور:حسبي الله عليهم..


طلعت مشاعل من غرفة مي بعد ماأقنعتها تنوم لهاا شوي..اماا هي نزلت تحت الصـآله تحلس فيهاا تضيع وقت هـ الصبح ماتدري وش تسوي..قررت انهاا تتصل بـ أمها اكيد هي قايمه هـ الوقت
ام فهد:آلوو
مشاعل:صبـآح الخير
ام فهد:هلاوالله.صبـآح النور..
مشاعل:شلونك يمه؟
ام فهد:الحمدالله بـ خير يابنتي..انتي شلونك؟
مشاعل :انا بخير وصحه
ام فهد:وزياد شلونه
مشاعل ترددت بس لازم تاخذ شور امهاا:اممممم..يمـه..زياد احسه صااير بارد
ام فهد:شلون يعني؟
يتبع ,,,, 
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -