رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين -54


رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين - غرام

رواية كبرتي بالعشرين فاتنة وتغرين -54

فادي:تعـآلي!مافهمت عليه:وين؟
فادي رفع اجب:لاتنسيـن يابنت انك زوجتي!..وانا مابعد قربتلك حتى
سرت رجفه في جسمها لـ مجرد تخيلهاا ان فادي يقرب لهاا..:مـ..ماابي
فادي:موب كيفك!...اقول امشي دام النفس عليك طيبه
دانه:قلت لك مااابي!....غصب هوو؟
مسكهاا من يدهاا وسحبهاا وراهـ..وهي تصررخ وتقااومه..دخلهاا غرفته غصب ورماها ع السرير وهي تصيـح..بس الغريب ان الدمـوع وصرآخها بس هي اللي تعبر عن ألمها..حتى كلمة "تكفى"ماقالتهاا..

فادي والادمـآن واضح انه جديد عهد في جسمـه:رااح تشكريني يوم من الايـآم
دآنه مافهمت..طلع حبه وعطـآهاا:خذي..رآآح تحسيـن نفسك فـوق!....فـوق!
دانه بـ ثقه بس دااخل خوف لـ حد الموت:ماراح آخذ منك شي!..اذا انت باايع عمرك انا مابعد بعتـه
فادي ابتسم وقرب منهاا:ههه..لاتقولين لا..وانتي ماجربتـي..
طالعت دانه الريمـوت اللي ع الطـآوله بجنب السرير..بـ حركه خاطفه وبـ خفه يمكن لان الخوف يخلي الانسـآن تطلع قوته في اصعب المواقف..اخذته ورمتـه صدم في صدره وعلى طوول ركضت لـ غرفتهاا تذكرت ان عمهاا كسر البـآب ودخلت الغرفه المقـآبله اللي الى الان ماتدري هي غرفة مين

يوم حط ناصر رغد عند سمر..كان تركي عند سمر هو وعيـآل عمه موجودين..اصر تركي على نااصر انه يجلس..ويشوف معاهم المباراة احسن له من انه يجلس لحاله بـ البيت

-سعـود..وش موديك بلاد الغرب فجـأه..اكيد عندك شي
اظطر يكذب على امه:واحد من الربع مسافر هناك علااج ولازم اروح له..ان شالله يالغاليه اسبوع ولا راح اتـأخر!
ام سعود:الله يحفظك..بس عااد وش يوديك الفجر نم لك شوي لاحق ع السفر
سعود يبـوس رآس امه:ههه..موب علي كيفي اليطـآره..

"وريـف"

- ادخـل!!
دخلت وريف على اختـهاا ناريمان اللي كانت جالسه ع التسريحه ولابسه روبهاا وتصلح شعرهاا..الظااهر توها طالعه من الحمام
وريف:نعيمـاً
ناريمان:انعم الله عليك...فكرتي بـ كلامي؟
وريف تجلس ع السرير وتلعب بـ شعرها البني الغـآمق اللي كان مناسب لـ بشرتها البيضـا:مدري..مكـان طلعت منه كيف تبين ارجع له؟
ناريمان:الرجـآل غلط ماقلنا شي..بس ماتسوى عليه كلمه يعني انتي لو عصبتي من احد ماتبينه يسامحك؟
وريف:بس.."بـ خجل"..لو واحد ثاني غير سعود كان يمكن سامحته بس.....مدري يمكن انا حاطه شي بـ بااالي..وشطحت بـ احلامي
ناريمان:والله وصرنا نحب ياوريف..مو انتي اللي تكرهين الرجـآل و تشوفين انهم يسببون لك رعب؟
وريف ووجهها احمـر:أممم..الا سعود
ناريمآن:الله يقدم اللي فيه الخير..ان كان سعود في خير لك ان شالله ربي يخليه من نصيبك وان كان شر الله يصرفه عنك..ويصرفك عنه
وريف ابتسمت لـ اختهاا بـ حب:وانتي وش بتسوين؟
ناريمـآن تكمل تمشيط شعرهاا اللي مثل لون شعر اختهاا:موافقه!..لاتنسين اني مطلقه ولاراح يشك..
وريف:ماتخافين يدري؟؟
ناريمآن:آآخ بس..وربي اني مقهوره ان علااقتي معه راح تكون مبنيه على كذب
وريف:الا كم قلتي لي عمره؟؟
ناريمان:44..متزوج وعنده 3 اولاد..مومهم دامني مطلقه
وريف:بفقدك يالغلا
ناريمان:تفقديني؟..من قـآل اني بتركك؟؟
وريف:ليش؟
ناريمان:لاتنسيـن انه غني..وراح يحط لي فله لي لحـآلي ملك..انا مابعد قلت له عن موافقتي بس شرطي الوحيد اني اكمل شغلي وآخذك معي..
وريف:وش قـآل
ناريمان هزت كتفها:ماقلت له الى الان...بس هو قال انا موافق على جميـع شروطك
وريف:والله اذا رجـآل..لاتردينه
ناريمـآن:لاتنسيـن ان..."دمعت عينها"..ابوي خلااا عيال الحرام يلعبون فيني لعب..وان درا عن ساوة ابوي يمكن يطلقني..احياننا اقول حرام اظلمه معااي
وريف:انتي مالك ذنب..

ناريمـآن قبل 4 سنين كانت مخطوبـه من واحد..وتملكت عليه وحبته وعااشت معه احلى أيـآم مكله ممكن ان البنت تتمنـاهاا..بس ابوها في ذاك الوقت ادمن المخدرات..وحاول يفضل بينهم وفعلاَ..نجع في طلاقهم واستفـآد من بنته اللى كانت لاتزاال بكر..وبمـآ انها تعتبر مطلقه ماراح يشك زوجها بـ شي


خلصت المباراة وجا ناصر بيقوم
ناصر:يللا اجل انا اسـتأذن
تركي:وين..
ناصر:بروح البيت.."ويطلع الجوال بيدق على رغد"..
تركي:الله يهديك وين تروح ذا الوقت لاتنسى ان الهلال فآز..اطلع من عندنا الفجر ولا نـآم عندنا
ناصر:صعبـه ياأخي
تركي:لاصعبه ولا شي...اختك مع بنت اخوي جواا في أمـآن الله..وانت هنا معااي.."يتسهبل"..ولاطفشت من مقابل وجهي؟
ناصر:ههههههه..لاانت احد يزهق من وجهك؟
تركي:هههه..اجل اقعد يللااا
وجلس ناصر بـ نية انه بيروح الفجر..وبيتصل على رغد يعلمها

الســـآعه 11 ليلاَ
رن جـوآل رغد..التفت عليهاا اللي كانت جالسه تناظر معهاا فلم
رغد:خسـآآره اكيد نصووري
سمر:خسااره..
رغد :بروح ارد
قامت رغد وصلحت تنورتها الزيتيه اللي توصل الركبه..وبلوزتها الكت الخضر..وطلعت براا وسمر جلست تنااظر الفلم لحـآلهاا..كانوا مشغلين الانوار وجالسين ع الكنبه البيضاا ومولعيـن بس الابجوره..والمكيف على ابـرد شي..


رغد:شلوون يعني؟؟..كيف وضعي؟
ناصر:آآسف والله بس مرره زحمـه في الشـآرع.."وبـ فرح"..لان الهلال فآآز..
رغد:ههه..مبروك!
ناصر:الله يبارك فيك..
رغد:اوكي وش صاار على رجعتنا؟
ناصر:والله يارغد مقدر الشـوارع زحمه لاتنسين اني لازم امر العلياا..ومثلك عاارف انه زحمه..ننتظر لين الفجر ونشوف
رغد:بس.."ماحبت تزعجه"...اوكي!
ناصر:يللا اجل انا بروح عند الشباب تبين شي؟
رغد:سلآمتك
ناصر:الله يسلمك ..مع السـلامه
رغد:نـآصر!
ناصر:عنـونه
رغد:.......خلاآص..
ابتسم: تبين شي؟؟
صوته يحسسها بـ الامان:سلامتك يالغالي
ناصر:الله يسلمك..يللا سكري ماراح اسكر الا لماا تسكرين
رغد خانقتها العبره لانها ماتبي تجلس في هـ المكان الغريب والموحش عم سمر وتركي موجود:...اوكي
وسـكرت..

دخلت على سمر اللي كانت منسجمه مع الفلم او مادخلت ابتسمت لهاا
سمر:تبين اقول لـ الشغاله تجي عبايتك
رغد:ليش تبين الفكه؟؟
سمر:شدعوه!..بس مو نااصر عند البـآب
رغد تجلس ونظرات الدهشه على وجه سمر:وش فيك؟
رغد:بجلس هنا الى الفجر هنا..."تمزح"..عندكم مكـان..
سمر تأشر على عيونها:ان ماشالك البيت..تشيلك عنـوني!
رغد:يسلمووو


-ريمـآ.اذا تبين تتغطين لان في رجـآل بيدخل
ريما:اوكي.."وتحجبت"
دخـل رجـآل تعرفه زين
قـآموا البـنات من عندهم..قالت اسيل بـ ابتسامه:اتركم مع بعض
ريما بـ دهشه..وش عرف عبدالملك بـ اسيل؟..معقووله تكون اسيل على علاقه مع عبدالملك ولادريت..وجابتني لحد عنده؟؟..لالالا

"بـ صوت تعباات"- شلوونك ريما؟
ماردت عليه ريما..ألغريب ان نوبة البكـآء والهستيريا اللي جتها بـ العياده يوم كانت عند سعود ماجتها الحين..
عبدالملك جلس في الكرسي اللي كان جنب كرسيها..
عبدالملك:ريمـــا!
ريما بـ دموعها وشكله اللي يكسر الخاطر..وقال هو:ليش جيت؟
عبدالملك:ريما لاتبكين..ابقولك كل شي
ريما:ماابي اسمعك...تعلب علي وتخلي اسيل تجيني.."وسكتت لانه ماخلا لها مجـآل تتلكم وحط يده على فمهـآ"
عبدالملك :انا لي طلبين بس...وابيك ماترديني..الاول ابيك تسمعيني..والثـآني بقوله لك بعد ماتسمعيني...خلااص؟
ريما ماتكلمت..وانتظرته يتلكم..
عبيدالملك:اسمعيني ياريمـآ..انا ماقد حسيت بـ وخز الضمير من قبل..واقبح فعل سويته بـ حيآتي هو اعتديت عليك..كان طيفك يلاحقني من بعد ماشفت حلاالتك..بس كنت اطنش والعب على نفسي واقول انه مجرد احسـآس غبي مع الوقت بيروح..جيت وخطبتك وانا كلي امل انك ماترديني..مع ان طريقتي كانت وقحه بس كنت من جواا اغلي لانك لقيتي الامـان عند طبيبك النفسي وانا لا..مع اني قبل اعتدي عليك حاولت اعطيك كل شي بس ماكنت اشوف الا الصد والتجريح منك...اختفت منحيـآتك ولجـأت لـ المخدرات كله بس ابي انسـآك..بس كنت غبي تدرين ليه؟
ريما طالعته وكأنه تبي اجـآبه...كمل:لاني كنت احبـك بـ شكل ماتصورينه ياريمـآ..انا انسى نفسي بس انتي لا...كنتي ولازلتي جزء مني..صعب انسـآك..في لحظة ضعفي..تهاجمني الكوابيس..والعتب وقت غفلتي على المخدارت اللي ادمنتها عشـآن انسـآك..بس احلف لك ان اقوى مخدرات االدنياا ماتنسيي ايااك ابد..سـآعتها ماكان عندي حل واحد الا اني احااول انسـآك بـ طريقه ثـآنيه..حاولت اتغير واولها اني اترك المخدارت وجيت هنـآ عشاان اتعالج بس اللي ماتوقعته وجودك هنـآ...شفت اسيل وهي عرضت علي تسـآعدني يوم شافت حالتي..وكيف حبك عذبني..."أبتسم"..يرضيك يالغلا ان الغريب يرحمني وانتي لا..يرضيك انها حست فيني وانتي لا؟؟
ريما مومصدقه ان عبدالملك تغير..بس الصدق واضح عليه..مستحيـل يكون كذب
عبدالملك:طلبي الثـآني!
ريما اخير نطقت:أيـش؟
عبدالملك:انا قد خطبتك قبل كذا..بس بقولك مره ثـآنيه...."ومد يده لها"..تزوجيني؟؟


كانت رغد جالسه في غرفة سمر..جالسه ع السرير..وتقلب في صفحـآت كتااب او روايه..
جت سمر بتطلع وسألتها..:وين؟
سمر ارتبكت:أ..أمممم..شوي ماراح أتأخر
رغد ماحب تحرجها:اوكي..خذي راحتك
سمر:ماراح اطوول..دقايق بس..

طلعت سمر من الغرفه وهي تحس بـ قلبهاا يعورها عليهاا.."سـآمحيني يارغد...سآمحيني!"

انسجمت في القصه..او في مقطع كان اكشن مع انها ماتحب الاكشـن..
بــــــس!
سمعـت صوت البـآب ودخـل واحد..
قامت وشـآفته زين هو وأبتـسآمته..غطت نفسها بـ اللحـآف..وهي حدهاا خاايفه منه
تركي:ليـش غطيتي نفسك؟؟..مافي احد غريب
بلعت ريقهـا..ومعدتهاا تتقلص وضربـآت قلبهاا تحس الريـآض كلها تسمعهاا..
سكر البـآب ورااه وقرب لهـأ..ثالث مره يحـآول يعتدي عليها..بس لاتسلم الجره..في كل مره..يآربيـه انا وش اسوي..ماأنكـر ان جزء مني ينتظـره بـ شوق وحب..بس مهما كان محد يرضى بـ الحرآم..ياربي ساعدني انا مابي انتهي كذا..مابي ياخذ مني اللي ابي ثمن اصير مجرد ذكرى "قذره" في حيـآته..تبيـه بس ماتبيـه..تنتظره بس تبيه يبعد..كل شعور وضده كاان داخلهاا..عقلها وقلبها في تضـآرب

اما تركي يوم وصـل لهاا كان في رآسه فكره وحده...ان قالت وخر بيوخر بس هو متأكد انهاا ماراح تتكلم..ولاراح تقول شي..يبي يأذيهاا بس مايبي احد غيره يأذيهاا..بس هوو..يبي يعلمها مقامهاا وين..بس مايرى عليهاا..طرد هـ الافكـآر لانه الحين مجرد من العقـل
هو وهي!

وصل قـدامها
رن جوآله..
المتصل>>نـآصر

تركي وهو يطالعها:هلا نـآصر
ناصر:آلوو هلا تركي..وينك يالاخو كل هذا شوي؟؟
تركي يبتسم بـ خبث لهاا..او لـ اخوها الغـأفل:عندي شغل ضروري عند اخواني..سآعتين بالكثير وجاااي
ناصر:اوكي..يللا اجل فمان الله

تبي تصررخ بس ماتبي..تبي تستنجد بـ نااصر بس شي يمنعهـا..

وجلس ع السرير لمت رجولهاا وطااحت خصلات شعرهاا على وجهها..مد يده لهاا وابعدها هي كانت ترتجف الغريب انها مانطقت ولا كلمـه..
قرب لها لـ درجه انها تقدر تعد كم شعره تنبت على ذقنـه..ابتسـأمة الشر الرسومه على ثغره "كانت"تخوفها صارت تتلذذ بـ شوفتهاا..حس بـ تسارع نبضات قلبها كل ماقرب لها..زادت ابتسـامته..من قوة خوفها انشـل كل شي فيها عن الحركـه..او يمكن من شكله اللي يفتنها..وريحة عطره اللي تعجبهـا..وأبتسـآمة "النذاله"..اللي تعشقهاا..تحب كل جزء..كل شي منـه "تبيه"..حس بيده تمتـد لهاا..بس ماتحـركت لأنهاا وبـ كل بسـآطه..
"مشلـــوله"
تركي وخشمـه ملاصق لـ خدها:اليـوم لي ولك...وبس!


في مكـان ثـآني..!
وقـآره وبلد ثـآني
عند ريمـا للي تفكر بـ قرارها المصيري..معه..مع عبدالملك..
نايمه على ظهرهاا..هو الى الان مايدري انهاا حـآمل..هل بيغير فكرته عنهاا ان درا
مر شبح ابتسـآمه وهي تتذكر كلامه اللي كان بلسـم كل جروحهاا هـ الشهور اللي فاتت من يوم اعتدى عليها لين اليـوم..صحيح فعلته مايرقعهاا أي شي..كيف مجرد كلاآم
هـه!..صدق البنت من الكـلآم المعسـول تتأثر..حالتناا صعبه احنـآ


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم