رواية قمر خالد -56


رواية قمر خالد -56

رواية قمر خالد -56

ام خليل: مباركن عليييج يا لولوة.. ربي يوفجج انتي وجاسم.. ترى ماوصيج على جاسم ولا على نفسج.. ان شفتي نفسج محتاجة ولا ملانه ولا شي بيتنا كاهو يمج شارع واحد ما يفصل بينا حتى..

لولوة : ان شالله خالتي
ام خليل: لا عاااد.. انا جاسم بحسبه ولدي وماحب يناديني خالتي.. قوليلي يمه
لولوة والدمعه بعيونها : ان شالله يمه..
سحبت ام خليل لولوة معاها للكراسي اللي كانو في الغرفة وقعدتها يمها .. وكشفت عن علبه طقم كانت عندها ..
ام خليل تدزها للولوة: فجيها
لولوة: خالتي ليش عبلتي على نفسج
ام خليل: والنحس بالعدووو ؟؟ أي عباله.. تراااج حرمه جاسسسسسم بن ظاحي.. هذا قليل عليج..
لولوة حاسه باحراااج بالغ جدا جدا من هالموقف وفجت العلبة وانكشف لها طقم ذهبي ماركه كارتيييير .. معروف عن ذوق ام خليل في المجوهرات والطقم كان جنااااان وباست لولوة ام خليل على هالهديه
لولوة: شكرا يمه..
ام خليل : هذا شويه عليج يا بنت الاشراف..
ام خليفه قعدت بعد يمها ومدت كيس عندها للولوة: وهذا من صوبي ومن صوب بو خليفة ربي يهنيج ويسعدج
لولوة كانت مغمووورة بهالهدايا اللي كل من تفنن فيها يحاول يين لها غلاااتها عندهم لكن والله ماقدرت تعبر عن أي شي
مريم : ايييييي من قدج عاد اليوم والله انا ولا حتى نتفه خااتم ما شفت منكن لكن هين يالحلوات انتن وحتى ابوي وعمي يشووووفوووون
قمر: ايا الحسسسسسسسسسسسسسسسسسد
شيخه واهي تلم قمر على جنب: الوحام الوحام قمر
قمر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
*************
بعد فترة طلعوو الكل من البيت عشان يخلونه لجاسم ولولوة.. صج ان البيت كان كبير عليهم.. وراحت كل عايله صوب بيتها وعايله النزهه ظلووو ويا ام خليفة على انهم باجر بيردون النزهه.. نوفة قلبها ماكان يطيعها على الروحة.. تبي تقعد يم امها وخواتها والجهرا تحبها لكن مجرد ان ناصر يقوللها يالله حياتي لعش الحب.. خلاص تنسى روحها .. مينن ادري..

وراحت عايلة المصبااااح وغادرت ارض الجهراء الى ارض النزهه وطلال يطالعهم يوم يروحون من الدريشة اللي تطلع على حوش البيت.. قلبه يان من روحه شيخة واهي الثانية ما سالت حتى عنه ما تبي توجع قلبها بالوداع.. تكره الوداع وخصوصا ودااع طلال.. نورة الثانية بعد كانت تودع لكن ما عندها حد تشوفه عشان تودعه.. لكن ربي حافظك يا حبيبي..
مروة فجت اختها بصعوووبه عشان تروح واهي تترجى ناصر الا تخليها والا جم يوم ماقدر اعيش من دونها لكن ناصر ابد ماكان ما عطنها ويه اهو بروحه زين صبر على فراقها 3 ايام من جيتهم هني .. لا بعد يخليها كم يوم.. مستحيــــــــل
مروة واهي ترجع داخل البيت ويا امها : والله بتوحشني نوفو ماقدر احس لفراغها الا لما بلحظه الوداع
ام خليفة: بسج اللي يسمعج يقول عمرج ما شفتيها من تزوجت للحين
مروة: انتوو ليش زوجتووه بهالسرعه.. جان خليتوها خطبه وايزورها
ام خليفة: احنا ما قلنا جذي لكن ناصر الله يهداه ما رضى..
مروة: ميت على ختي ويا ويهه
ام خليفه: ههههههههههههه يعني ان ما ما ت عليها يموت على منو.. عليج مثلا
مروة بغرور: وييييييييي عاد انا اللي بموت عليه ويا ويهه الهيكل العظمي.. مسمن اختي وهوووو محافظ على رشاقته.
ام خليفة: ياله عند الهذرة الزايدة وروحي نادي مرت خوووج
مروة: ان شالله
مروة واهي تركب الدري تحوس باظافرها .. وما حست للي دخل بيتهم بذيج اللحظه ولا التفتت..
كانت ام سعود.. موقفين عند البيت عشان يسلمون على ام خليفة ويردون الرميثيه..
ام سعود: ماقدرت اروح قبل لا اسلم عليج..
ام خليفة: تو الناس خلكم ما شبعنا منكم ياام سعود
ام سعود: شنسوي بعد .. ضاري عليه مدرسة ومطلق اشغاله ما توقف وسعود يبي مريم على وحامها وراضي بها
ام خليفه: أي والله انا ماشفت وحام مثل وحام مريم .. مسكين سعود والله
ام سعود: يالله هانت ما بقى الا 3 شهور وتربي..
ام خليفه: الله يقومها بالسلامة
ام سعود والهدوء عام تكلمت واهي تبتسم ابتساااامة جميلة مبشرة: ام خليفة.. انا يايتج الييومم ابيج في شي مهم وظروري.. بيني وبينج يا وخيتي.. مابي احد يعرف عنها قبل لا تسالين بنتج مروة..
ام خليفة استغربت؟؟ مروة شكو؟؟ : شهالسالفة يام سعوود؟؟ في شي؟؟
ام سعود: كل الخير.. ولدي مطلق تدرين كبر وصار ريال وما ناقصه شي الا الحرمة اللي تسعده وتخلف عليه بذريه صالحة.. وانا بصراحة من زماااان كنت ابي اقوللج هالشي بس تدرين الظروف ما ساعدت.. ومطلق مو طايق ينتظر اكثر.. هويبي يطلب يد بنتج مروة.. بس قبل.. يبيج انتي تسالينها.. ان جان موافقة والا لاء
ام خليفة تهللل ويهها:... هذي السااااعة المباركة ياام سعود.. ومروة ماظنها بترفض ولد عمها ..
ام سعود: اكيدبس لازم الحيطه.. عن لا نتصرف والبنت في قلبها شي ثاني.. ساليها.. وردي علي عشان ايي ويا خوه يطلبونها رسمي..
ام خليفة: افا عليج الغلا.. انا اسالها وارد عليج.. والله يطرح البركه
ام سعود: يارب... يالله الغالية انا اخليج الحين
ام خليفة: وينج ما شربتي لا جاي ولا قهوة.. خلينا نظيفج
ام سعود: لا ما عليج يوم اللي ناكل حلااااااو عرس بنتج..
ام خليفة: الله يسمع منج..
راحت ام سعود واهي مخلفة اكبر فرحة في قلب ام خليفة.. صراحة اهي تحب مروة.. وتعرف ان ماكو ريال بيستاهلها كثر مطلق.. واحد زقرت ومؤدب وتصرفاته مثلها.. يعني الطيور على اشكالها تقع.. وعلى هالكلمة من ام خليفة راحت ام سعووود الرميثيه مع عيالها وحرمة عيالها.. مريم تركت اهلها واهي حزينة موووت.. ومن زود الحزن اللي فيها حست ان سعود اهو السبب.. يعني اهي بروحها متوحمه عليه وتحط فيه الحرة بعد على بعادها عن هلها.. لكن سعود مجهز لها احلى مفاجاة.. اهو لا خبرها ولا خبر امها انه في صدد شراء بيت في الجهراء والحمد لله موقعه عجيب يعني يم بيت العايلة.. سعود كان منتظر ولادة مريم ومتحمل ومتعسر معاملتها بس عشاااان يشوف شقد بتفرح ليما يخبرها بالمفاجاه ومرة وحده راح تكون هدية الولاده.. لكن هين يا ريمووو ان ما خليتج تموتين علي وتلومين نفسج صبح وليل على هالمعاملة ماكوون سعوود يازعم بتزيغيني عنج وبتبعديني .. بعددددددج هذا انا سعووود اللي يحبج مستححيييييييييل ازعل عليج..

لكن .. في بيت البن ظاحي هدوووء عجيب وفضيع ساد من بعد ما راحت مريم.. ام خليل كانت للحين في دارها ترتب اغراض متعددة.. وبو خليل اللي عينه ما جاست النووم من بعد زواج جاسم.. قاعد في غرفة المكتب اللي دايما يقعد فيها بالساعات ولا يحس بالوقت.. كان صدره ضايق ومو عارف كيف ايريح نفسه.. من كلمته قمر بالمستشفى واهو مو مرتااااح ابد من نفسه.. ومن زود الضيق ترك الشغل في الشركة وسلم مهماااته لخووه بو سعد وولده خليل ليش انه يفهم لشغله اكثر.. خالد بالمحاسبة وجاسم بهندسة الاداريات ما يفهم لها الا خليل.. انا لازم اتكلم.. بس لخالد وقمر.. لكن شاقول لهم.. شبررر من وقع ولا حقيقة.. مو لازم الكل يفهم.. مو لازم الكل يعرف.. حنا اقرب لجاسم من أي حد وانا عاااارف ان كلهم بيتفهموووون ظروفه ولا راح يحكمون عليه.. خلاص.. انا بتكلم وللي فيه خير يقدمه الرحمن.. ولا اني اظل على نار هالسر اللي كابت في صدري.. اقوله لهلي قبل لا امووووت .. وتضيع الحسبة ويجي اليوم الليي ينكشف فيه وتنهدم كل الاواصر من اول..
طلع بو خليل من المكتب وشاف حرمته تطوف بالبيت..
بو خليل: ام خليل..
ام خليل: يا حييك... لبيه بو خليل..
بوخليل: لبى قلبج.. بس ابيج تروحين توعين عيالج قوليلهم ينزلووون .. حتى قمر بعد..
ام خليل باستغراب: خير عسى ما شر
بو خليل باببتسااامة محببة لزوجته العزيزة: ما شر الغالية بس ابيكم في كلمة اليوم لابد مني اقولها..
ام خليل واهي خايفة: روعتني يا بوخليل شصاير... شصاير ابراهيم؟
بوخليل: ما صاير شي يا نجمه بس.. انا لازم اقوللكم هالكلمة اليوم لانها حق علي..
ام خليل: اجل لا ابطي عليك اكثر واروح اوعيهم والله يسري الخير..
بو خليل: بويهج يالغلا..
ام خليل ركبت الدري . وفي غرفة المكتب عووود بو خليل واهو ينفض الهوا من صدره .. ويحل مكانه هوا ثاني.. عشان الطاقة باللي راح يقوله..
قمر كانت واعية بهذاك الوقت وخالد يتقلب يبي يقعد لكن مو قادر لانه ما قدر ينام البارحة وسهرااان ورقاده معتفس عليه.. قمر كانت تلاعب الوليد واهي تراقب ابوووه وتبتسم.. فديت عمره هالويه والله.. يالله متى بيصحى اشتقت له ..
وفجاه فتح خالد عيوووووونه مباشرة بكل هدوء على قمر اللي انتفضت يوم شافته.. وابتسمت في ويهه لا بل ضحكت
خالد تعدل وهو عاقد حياته ... كان شكله رووووووعة ويهوس بالقلب: علامج يالبطة تضحكين
قمر: ههههههههههه ولا شي.. بس لو تمنيت مليون دينار جان لقيته؟
خالد: ليش؟
قمر : تمنيتك تصحى من الرقاد لاني اشتقت لك وبس خلص قلبي من هالكلمة فتحت عيونك
خالد: هاهاها.. عاد ان دعوتج توصل للسما
قمر: هيهيهي حسن منك .. ويا هالويه
خالد: ويا هالكرش
قمر: تو الناس
خالد: امتى بعد؟؟؟؟ يالله انا اليوم ابي اشوف كرش.. من اليوم ابي اشوفج دايخة وخشمج كبييير
قمر باحراج: يعني انا كنت جذي بالوليدد
خالد وهو فاج عيونه بنظرة تمثيليه: والعن يا قمر.. الله لوشفتي روحج جان تمنيتي انج ما تحملين.. يابوج الحمال امررررررره ما يناسبج.. فشيله والله بحقي
قمر: مالت عليك جذاب واحد
خالد: والله ماجذب عليج.. جفتي الدب شلون يصير جذي صرتي هههههههههههههههههههههههه
قمر: بايخ تدري..
الوليد حس ان امه تنازع ابووه فراح وحذف عليه مكعب الحروف وصابت خالد في خده ..
خالد: ااااخ يالدب..
قمر: حريييييييييييييييييييمتك ولدي..
خالد: عورني قمر
قمر: تستاهل.. اصيل ولدي ما يرضى على امه
خالد يرفع يده عاد انه بيصرب الوليد بكس: بنفخ خشششششششمك الحين.. يالدب
الوليد يضحك في ويه ابوووه والثاني يجمد على الضربه
قمر قربت له عند حظنه: تعال زين خلني ابردها لك
خالد يتدلع: لا مابي.. خلي ولدج ينفعج يباريج ويضرب اللي يعاديج
قمر: ههههههههههههههه يالله عاد شيل يدك خلني ابرده لك
خالد: مابي
قمر: تكفى
خالد : لا
قمر واهي تعص على عيونها يازعم تترجا: تكفى تكفى طلبتك..
خالد: بس هااااج ابي جموووودن زين
قمر: افا عليك..
خالد: يالله زين شوفي شغلج
واهو مبتسم الخريش قاعد متربع وقمر متسنده على يدينها وتقرب راسها لخد خالد اهو الغبي ظن انها بتبوسه ولا شي لكن قمر صرت بضريساتها على مكان الضربه بقوووة خلت خالد يفج عيونه ويصيح بصراااااااااخ: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي ياللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللبطة
وينطق الباب
قمر تقوم تشرد من خالد وتفج الباب واهي بابتسامه: هلااا يمه صبحج الله بالخير
قمر تحب عمتها : اله بالنور .. ها صحيتوا.. وعلى شنو هالصريخ؟
قمر انحرجت: يمه هذا ولييد عظ خالد.. على خده
ام خليل: ههههههههه فديته عظاظ طالع على ابوووه
خالد: لالا يمه تجذب عليييج هالجذوووب..
قمر بترجي تطالع خالد وام خليل تمسكها من يدها وملامحها مستغربه: يمه قمر .. خالد لبسو ونزلو ابوكم يبيكم تحت بسالفة..
خالد والجديه بملامحه:ليش؟؟ شصااير؟
ام خليل: انا بروحي مو عارفة شصاير.. انتو بس لبسو ونزلووو وكل شي بيصير بخير..
خالد راح لامه مسكها من يدها بحنان: يمه في شي وانتي خاشته
ام خليل: مادري يا وليدي والله مادري. بس ابووك صار له فترة واهووو بهالحالة.. ومادري شفيه
خالد يطمئن امه: ان شالله خير يمه.. دقايق واحنا نازلين له..
ام خليل: تراه في غرفة المكتب
خالد: ان شالله يمه
ام خليل: زين عيل ارووح لخوووك اشوفه
خالد: خير ان شالله
راحت ام خليل وسكر خالد الباب اللي قمر كانت واقفة ورااه..
قمر بتفكير: شصاير؟
خالد وهو عاقد حياته:.. ابوي.. مادري شفيه جامعنا اليوم؟؟ اهو ما يجمعنا الا اذا في شي جايد..
قمر: جاسم بعد ويانا
خالد: لا أي جاسم.. ناسيه انه معرس.. بس .. مادري شسالفه..
قمر: تحس ان السالفة لها خص فينا؟
خالد ينتبه لها برؤيا: تصدقين.. انا حسيت جذي.. ليش انتي بعد تحسين بهالشي؟
قمر: اصلا عمي من يوم المستشفى ..وهو مو على طبيعته.. صح انه عادي وكل شي هادئ ومستقر.. بس انا حسيت انه في كل لحظه يكون بروحه يكون ذهنه شارد..
خالد: لا نوجع قلوبنا اكثر.. وخلينا نروح نشوفه .. ونعرف اهو شمنه يشكي.. ولا شنو اللي شاغل باله
قمر: اوكي
راحت قمر متوجهه لغرفة التبديل لكن خالد مسكها من يدها
قمر: شنوووووو
خالد: عبالج نسيت العظه.. تعالي مني اقووووووووووول
قمر: لاااااا يعوووووووووور


الدفعـــــــــة الثـــــــــــانيـــــــــة
--------------------------------------
نزلت قمر بعد شوي واهي تمسد على ذراعها اللي عضها خالد.. الحيوان عظني عظه قويه خلا يدي تتورم كلها.. لكن ما عليه اوريه.. خالد كان وراها حامل الوليد بس وقف يوم شاف خليل طالع بعد
خليل: ما تدري شسالفه ابوي جامعنا اليوم؟
خالد: علمي علمك..( يلتفت للوليد) بابا كخخخ مو زين
خليل: شفيه..
خالد: دومه صبعه بيده
خليل: عادي ابراهيم اكل مرة يده كلها ما قلت له شي بروحه لاعت جبده وطلعها
خالد: هههههههههههه بس مو زين له ضروسه تخترب..
خليل: ماقدر عليك يالرقيق
خالد: يلااااااا روووح
دخلت قمر ويا خليل وخالد والوليد.. ام خليل كانت قاعدة في المكتب ويا ابوهم.. اول ما دخلو رفع بو خليل راسه وعاقد حواجبه علامه للظيق.. علامه ابوي.. مو من عوايده يجمعنا الا اذا كانت السالفة جايدة.. استر يارب لا يكون طاري على باله فكرة من افكااااره التحفة..
خليل راح يوايه ابووه: صبحك الله بالخير بو خليل
بو خليل: الله بالنور خليل.. شصبحت
خليل: بخير ونعمة وانت
بو خليل: الحمد لله
خالد الثاني بس من غير نفس راح يوايه ابوه: صباح الخير
بو خليل من غير ما يطالع بويه خالد.. هذا هو حال بو خليل وخالد من يوم الحادث: صباح النور..
ياشر لهم الواقفين: قعدو.. لي معاكم سالفة اليوم ابي اقولها
خليل واهو يقعد: خير يبا..اكوو شي في الشركه واحنا ما ندري؟
بو خليل: لا.. الشركة ماشية تمام.. بفضلكم.. بس.. السالفة اليوم تخص العايلة..
ام خليل: عايلتنا..
بو خليل: تخص العوايل كلها.. لكن بما اننا العايلة الكبيرة.. تخصنا اكثر..
خليل: شصاير؟
بو خليل: ابقولكم اليوم شي.. مابيه يطلع من هذي الجدران.. انا فضلتكم انتو الثلاثه على أي احد.. لان ام خليل اهي انا.. ومستحيل تطلع أي شي بره البيت.. لكن انتووو حاسبوو زين ما زين.. ان هذا الشي ما يطلع من بيننا..
خليل وخالد عقدو حياتهم وقمر كانت قاعدة يم ام زوجها واهي تناغيه..
بو خليل:... السالفة اليوم تخص عمكم المرحوووم.. بو سعود.. وعمكم جاسم
خالد من سمع اسم جاسم سال: علامه جاسم؟
بو خليل:... كل العافية.. بس... ترى في شي مهم انتو لازم تعرفونه اليوم
سكت الكل وتمووو منتبهين له كل الانتباااه..
بو خليل استطرد: مثل ما تعرفون.. او معرووف في هالعايلة ان امي الله يرحمها نوفة.. جايبه ثلاثه اولاد وبنت وحده.. عبد العزيز وانا وسعد وونيسة.. لكن اللي محد يعرفه.. ان عمكم الكبير الله يرحمه.. ماكان اخووونا الخليص.. كان ولد ابونا من زوجة ثانية
خليل استغرب وخالد بعد.. وحتى قمر.. لكن ام خليل كان يبان عليها انها عارفه بهالشي لان شكلها كان عادي بس فيه شبح حزن..
كمل بو خليل:.. امي الله يرحمها اهي الزوجة الاولى للوالد الله يرحمه.. بس ..الي صار انها تاخرت بالحمل اربع سنين.. والعرب عندهم منقووود الرجال يظل كم سنه بلا اولااااد.. وبهذاك الوقت.. كان عادي الرجال انه يتزوج مرة ومرتين وثلاث.. وخصوصا اذا كان راهي وغني مثل جدكم الله يرحمه .. فجذي يقدر يعدل.. وجدكم تزوج..
خليل: تزوج من؟؟
بو خليل: تزوج... شهابه.. اخت فهد المصباااح... ابو بدر المصبااااح اللي هو زوج اخت مرت عمكم سعد..
قمر انصدمت.. شهابه؟؟ عمرها ما سمعت من بنات خالتها عن هذي العمة.. من وين طلعت؟؟
بو خليل: ..ابوي تزوجها الله يرحمه واهو ما كان يدري.. ان شهابه.. كانت.. مو صاحية.. يعني مجنونه ممسووسه.. ويوم حملت باخوي عبد العزيز.. اكتشف ابوووي هالشي.. وكان الوقت فااات انه يسوي أي شي.. ولذا التزم بهالزواج وظل معاها.. ليمن.. ولدت اخوي عبد العزيز..
الكل ساكت ومستمع لبوووووو خليل وهالاسرار الخطيرة اللي قاعدة تنكشف..
بو خليل:.. ابوي الله يرحمه ما رضى انه الولد يتربى بايد ام مجنونه يمكن تسوي فيه أي شي.. ولكن.. ما طلق شهابة ابد.. لكنه سوى بها اللي ما يستوي.. حبسها في البيت اللي كانت تعيش فيه..ماتطلع مكان.. اللي يبيها كان يجيها.. وجاب عبد العزيز ليد امي الله يرحمها نوفة..اللي ربته وكانه ولدها.. واكثر بعد..
وقف بو خليل اللي كان يبين عليه التعب الشديد .. عجب!!! شكثر متعبه ابوي هالسالفة.. وهالاسرار جاثمه على صدره
بو خليل يكمل:.. عبد العزيز كبر.. وبعدها حملت امي بي.. انا جيت بعد ست سنوات من زواج ابوي من امي.. والكل فرح بهالشي.. واستانس.. لكن ما كانت فرحة كبيرة لان الناس ظنت اني المولود الثاني لامي..
خليل ماكان فاهم: كيف يبا..
بو خليل يبتسم: فهد عشان يخلص من اخته المجنونه زوجها بالسر من ابوي.. اللي وافق خصوصا ان هالشي يناسبه.. دام انه متزوج بنت اكبر نوخذه شنو راح يكون موقفهم يوم يعرفون ان ابوي تزوج على بنتهم العزيزة.. اكيد راح يلتهوونه وامي بعد ماكانت تبي تفترق عن ابوي فلذا تم كل شي بالسر.. واقنعوو الناس ان عبد العزيز اهو اخوي من ابوي ومن امي نوفة..
خالد: لكن هو ولد شهابه من جدي سبع..!!
بو خليل: صح... على العموم انا انولدت.. وانولد من بعدي سعد بسنه وبعدها صبحة.. وخلاص.. لا عاد حملت امي مرة ثانية باحد..
قمر: شصار بعدين
بو خليل يروح عند المكتب يواجههم واهو ضام ايدينه ببعض:.. صار ان فهد المصباااح طمع وجشع في خير ابوي.. وهدده.. انه يا يشاركه بالحلال.. يا يخبر الكل ..وخصوصا اهل جدتي انه تزوج عليها وعبد العزيز اللي الكل يحبه مو ولدها.. بل ولد وحده مجنونه اهو حابسها في بيت لحالها.. بعيد عن عيون الناس
خليل: وين كان حابسها
بو خليل: بيت المزرعه كان جنبه بيت ثاني... هناك كانت جدتكم الثانية شهابه تعيش.. ويا جنونها.. ابوي ما قصر عليها ابد.. لكن فهد المصباااح ما رضى خاطره الا انه يكبر السالفة اكبر.. لكن ابوي منعه من هالشي.. لانه ما راح يكووون لصالح احد.. لا ابوي ولا نوفة ولا حتى شهابه.. والاخص لاخوي عبد العزيز.. فلذا...
سكت بو خليل واهووو يمز ريجه اللي نشف بحلجه:... ذبح.. ذبح فهد..
خليل وخالد كانوو فاجين عيونهم على الاخر.. مستغربييييييين من هالحقيقه.. اللي اكثر كانت قمر لانها فجت الوليد من يدها واهي مو مصدقه ان .. ان جدها اللي ربااها.. قاتل..
بو خليل: كانو طالعين في جالبوت بالبحر.. فهد المصباح ماكان ملاك.. والكل ما كان يحبه.. لانه كان ظالم.. يظلم الفقارة ويظلم البحارة ويمشيهم على كيفه.. الشي اللي شجع الكل على قتله.. لكن طبعا ابوووي كان اهو العقل المدبر لكل شي.. وبموووت فهد.. اندفن معااه سر زواج شهابه من ابوي.. والكل وقف يم ابوي يهنيه على هالشي الشجاع اللي هو سواه
خالد: انه يقتل انساااان؟؟؟؟
بو خليل:.. القتل يا خالد ساعات يكووون ارحم من الحقيقة اللي تنفك وتخرب علاقاااات مبنيه بامان
خالد: لكن هذي.. هذي جرييييييييمة .. محد له حق انه يقتل احد .. محد..
بو خليل:... صح كلامك.. لكن فهد المصباح ماكان انسان محترم.. كان فاسق.. ماجن.. واللي اكثر.. كانت يده طويله تنمد على كل شي.. ويعتبره حلاله.. حتى بنات الفقارة المساكين.. على العموم اهو كان يستاهل هالمصير... لكن ابوي.. ما تحمل.. خصوصا ان العيال كبرت بهذاك الوقت.. وكل شي كان مخيم على هالجريمة على قولتك.. بالسعاااادة والفرح..
خالد ماكان مخه مستوووووعب ولا شي.. جريمة قتل.. قتلة.. عايلة مجرمين.. هذا احنا..
بو خليل واهو قاعد على الكرسي وراسه كان ورى:.. مجرمين.. عايلة مجرمين.. هذا اللي كناااه.. لكن تربينا على العدل والكرامة .. والشهامة والكل يشهد بهالشي.. حتى المصابيح نفسهم..حادثة وفاه فهد المصباح ظلت ولازالت في عقول الناس انها في البحر.. انه طاااح.. وما طلع من الماي واهو سالم.. والكل سلم بهالشي.. كبرنا مثل ما تدروون.. وااخوووي بو سعود كان احسننا.. كااان اهو اللي كبر الشركه من شركه بحريه بسيطه الى شركة شحن.. وتطورت اكثر معاي وتطور قسم الهندسة.. وعمكم سعد كان المحااسب عندنا.. اللي انت الحين مكانه يا خالد..
يبتسم بو خليل واهو يتكلم.. وكانه فخووور بانجازاتهم: ابوي سعد


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم