رواية سعوديات بعروق ايطاليا -74



رواية سعوديات بعروق ايطاليا -74


رواية سعوديات بعروق ايطاليا -74

في بيت خالد
 
خالد في مكتبه جالسـ و الصمت يخيم على الأجواء ...
 
خالد : رامي ابوي وش فيك وش مضايقك ,,؟
 
رامي منزل راسه تحت ..: ولا شيء بس و شفيني يعني !!
 
خالد قام لحد ما وصل عنده : يابوي ارفع راسك ( رفع راسه فوق) ماابيك بيوم تنزل راسك تحت لو
 
ايش !!
 
رامي رفع راسه و ابتسم مجامله : سم ابشر يبه
 
خالد مسك وجه رامي : وش فيك ...؟ منتب جايز لي .. وش مزعلك
 
رامي : مافيني شيء يبه
 
خالد : رامي انا ابوك ترا أصدق الناس لك منتب لاقي اصدق مني لك و إلا ..؟
 
رامي : ابشر يبه بس انا مافيني
 
قاطعه ابوه : لا تقول مافيني شيء منتب جايز لي ابد ليش زعلت مني لاني وجهتك بالمدرسة و غيرتها
 
رامي : لا ابدا بالعكس من حقك يبه
 
خالد يتذكر : اجل ماذكر غيرها اني زعقت عليك او ضايقتك بشيء
 
رامي بوس راس ابوه : ابد يابوي مافيني شيء بس السالف هاني متضايق شوي لاني
 
في بيت جدي و اختي في بيت جدي وانت هنا و امي وين ( نزل راسه )
 
خالد : يعني على بالك اني مرتاح انا بهالشيء تتذكر وش كثر زعلت منكم يوم رحتوا لبيت خوالك
 
رامي : انا اللي مضايقني اني مره هنا و مرات هناك و راما منيب بشوفها بشكل يومي يعني
 
قروشة شوي ذا غير سفر عمي نواف اللي كان مالي حياتي كلها و حجرف بعد استجوبني تو
 
وانا مااطيق يابوي بصراحة اكون بموضع إستجواب خصوصا واني بريء
 
( طبعا خالد حرص يعرف السالفة من رامي )
 
خالد : طيب واللي يقولك بترجع غصب عليك انت و راما و تعيشون هنا
 
رامي يناظر ابوه : هههه لا يبه حرام عليك اهم شيء تكونون مرتاحين انتم
 
خالد بتساؤل : انا و مين اللي راحتنا بتكون ببعدكم ..
 
رامي بحياء : لا بس اكيد يبه كل زوجة تبيت اخذ راحتها مع رجلها بالبيت .. و خالتي ضي من حقها تاخذ
 
راحتها معك ومع عيالها حمودي و عبودي و النوري
 
خالد مسكه و شده : اسألك بالله العلي العظيم عمرها ضايقتك بيوم قلي ترا من جد بيكون
 
لي تصرف معها اذا ضايقتك انت او راما بيوم
 
رامي بحماس : ابدا يبه والله مابي اظلمها بس انا ابرر لك اننا نحب ننوم عند خوالي عشان السبب بس بالعكس خالتي مره تحبنا
 
خالد : وش فيكم طيب ما تحبون تجون هنا ؟؟ من جد لحسة مخ ... تبي الناس تحكي علينا يعني
 
رامي : قطع لسان اللي يجيب سيرتنا بشيء غلط
 
خالد : لا ياولدي حنا عايشين وسط الناس شيء طبيعي بيكون حالنا ذا موضع هرجة وإلا
 
رامي : يبه انا ماادري وش فييني بس الاكيد ان سبب اننا مره هنا و مره هناك ذا سبب و بعد سفر
 
عمي نواف سبب كبير و امي و إحتياجنا لها بعد ترى قوي و كفيل انو يضايقنا
 
خالد بعد صمت : ودكـ تروح لامك ؟
 
رامي صامت تماما
 
خالد انصدم من ردة فعله : دام انو ودك ليش ما تجرأت و قلت لي عادي ترا منيب بطقك ولا شيء
 
بحجز لك اقرب طيارة و فرست كلاس بعد و تروح هناك عند رجل امك يمكن يجوز لك تعامله
 
رامي انصدم من كلام ابوه ... و تحمس بيرد
 
خالد بإسلوب صارم : اسمع انت كبير و تعرف وشلون تختار قرارتك ؟ و اللي يهمني انا انك تلزم الجادة
 
و تعرف حقوق الله عليك ثم حقوق المجتمع اللي انت فيه ؟ معي او مع امك براحتك اختاار اللي
 
يريحك ...؟؟ تفضل تقدر تروح الحين
 
رامي يحس مشاعره اختلطت و الصيحة اللي كانت واصله على وشك تطلع
 
خالد يناظرهـ و حاس فيه : تفضل بكرة إن شاءالله طيارتك آكد لك ذالحكي ميه بالمية حتى الحجوزات
 
بإذن الله مضبوطة
رامي عيونه تحت و يفرك يدينه بتوتر : منيب مسافر
 
خالد : لا بتسافر ...عشان تريح ضميرك ولا تأخذ هم شيء هنا .. وماله حركات انك تدخل
 
جدتك ام تركي بالسالفة انا حسمت لك الموضوع و يحق لك تروح لأمك
 
رامي " مين قاله اني حاكيت امي ام تركي " : يبة معليش احيانا تجينا حالات ضيقة
 
يمكن نقول حكي مانحس فيه و احيانا نكون مشتاقين لناس غالين علينا و اللي يبط الكبد
 
اننا ما نذكرهم إلا وقت الضيقة ...عشان كذا انا اشتاق لامي هالأيام لاني صاير متضايق 24 ساعه
 
خالد مشاعره حزنت بقوه و ضمه : رامي انا ابوك و انا امك اسأللك بالله قصرت معك بشيء
 
رامي بعتب خفيف : لا يابوي ابد بس انا اللي يضايقني ان أي كلام يقولونه لك العيال تصدقهم
 
حجرف قال و نواف قال و خالي نايف قال ... مافيها شيء لو واجهتني باي موقف حتى كلهم يمكن
 
صاروا يعرفون ان اسلوبك قوي في التوجيه وذا من حقك لانك ابوي بس لو كان بيني و بينك يمكن اوثق
 
خالد ضمه بقوه : ماعليش يابوي ..لاني احبك والله العظيم اغليك عشان كذا اقسى عليك بالتوجية
 
وانا اكثر وقتي مدري عن شيء والعيال هم اللي يقولون ومهما يصير كلهم عمانك و خوالك صح
 
رامي : على عيني و راسي بس ولو منيب ناقصهم انا من جد يعني قروشة
 
ابوه ابتسم على كلمته : ههههههه ياحبي لك بس الله يخليك لي خلك رجال و ماعليك منهم
 
ابيك تكون شامخ قوي مايهمك شيء ابيك تكون سند وعزوة لاخوانك وخواتك ابيهم يفخرون فيك
 
رامي رز نفسه << رجع لخباله : احم احم افا عليك بس و بخليك تفتخر فيني بعد
 
خالد يمسك خدوده : هاه ودك تسافر نحجز لك هههههه
 
رامي : خخخخخ ياحبي لك صدقت يبه من جدك ههههههه بس شكلك تنرحم احس خفت اني اسويها
 
خالد : هههههههه والله اني خفت تصير نذل و تسويها
 
رامي : ههههههه لا تخاف هو ساعات التكرنة بس توقعوا مني أي قرار بس نصيحة لا تنفذونه
 
لاني منيب مقتنع فيه
 
خالد بجدية : مافيها شيء لو تطلع لامك انت وراما تشوفونها تتطمون عليها
 
رامي : إن شاءالله بس لين يتكرم خالي نايف و يعلمنا بأي إجازة بيروح معنا
 
خالد : ماعليك منه قلي انت متى ودك تنزل إجازة خالك نايف وانا اخليك توقعها الحين هههه
 
رامي : هههههه وناسه ودي اوقعها الحين بس لحظة بذله عليها قبل
 
خالد : هههههه الله يصلحك وش قلت لك تو
 
رامي : امزح ياليل يبه تكفى لا تصير مثل عماني الكبار ماتقول للواحد ازحف وراكـ
 
خالد : والله مالزاحف غيركـ هههههههههه ياحبني لك بس
 
 
شويات و ينفتح باب غرفة المكتب راما و معها اخوانها حمودي و عبودي و نورة الصغننة
 
راما : ما شاءالله لا اخاف انا مانا بعيالك يبه !!!
 
حمودي : ليث لامي بث وانا و هم ( اشر على اخوانه )
 
رامي : ههههه بالله عيدوا الحركة من ضمير احسها يبي لها تصوير ( طلع جهازه )
 
خالد : ياحليلكم ههههههههه الله يخليكم لي تعالوا بس
 
راما تسلم ابوها : يوم قالي بلوط ان رامي هنا و انا دايركت البس عبايتي واجي
 
رامي : مبسوطة بذالبشت هههههههه مدري ليش لابستها وانت بزر << ملح ملح
 
خالد : ههه الستر زين بالعكس صايرة كبيرة ماشاءالله
 
راما : لا تحاول بابا بليز ما يمديك ليش تأخذ رامي وانا ساحب علي سيفون
 
خالد : ههههههههه وش دعوة ياقمري انت وانا اقدر بس رامي لاني صفقته شوي عطيته
 
كم بقس على خشته ناظري بعد
 
رامي : أي والله يابوي ياهم بقسات ولا تايسون والله شكل جدتي ام خالد تطحن حديد مع حليبك خخخ
 
حمودي بعصبية : قل ما شاءالله
 
كلهم ضحكوا .....
 
و طلعوا جلسوا بالصالة وسط اجواء رائعة صاخبة بفعل راما و اخوانها ...
 
رامي يشوف التلفزيون : يالله من جد قروشة ...
 
ضي : ههههه قايلة لك انا اخوانك موب بزران عاديين البارح في بيت ابوي فضحوني صفقوا ولد بنت عمتي
 
رامي : عساهم لفعوه بس ههههههه
 
ضي : أي لفعوه حمودي ماسكه و عبودي يمعط شعره المسكين
 
رامي : يستاهل ولد بنت عمتك ياخالتي لان اللي يسوى و مايسوى صار يطول شعره ذالايام
 
ضي : ههههههه تدري عاد اليوم بنت عمتي دقت علي تقول حلقت شعره و صار اصلع
 
رامي : ههههههه سووا معروف اخواني يعني خخخخ سنايدي والله كفو
 
ضي : بلاهم ما معطوا شعرك للحين ههههه عساك ما تجربهم ...
 
رامي : خليهم يمعطون شعر ام لسانين راما ...
 
ضي تناظرهم : ياحبني لهم مبسوطين فيكم مره هههههه كلهم على راما حتى النوري
 
رامي قام وشال النوري فوق : عاد ذالقمر حبيبة اخوها ....

 
في الإستراحة
 
 
بندر بتملل فظيع
 
 
بندر يطلع جواله و يدق على بدر
 
بندر : خير وينك ياولد منلطع لي ساعتين يمكن
 
بدر : يارجال وش اسوي توهقت مع بنتي ماعندها احد ومن تو انا وهي مترنا شوارع الرياض
 
بندر : ياعيني على الدشرة خخخخ تعال و جبها معك
 
بدر : يا محلاتها مشخصه بين ابوك و عماني والله غير يحطوني مندي مضغوط بعد
 
بندر : ياقدمك ابوي و الشياب من زمان طلعوا هههه تعال او تدري نزلها عند اختي دالي بالبيت
 
بدر : لا فكني الله يخليك بنتي ماتاخذ على أي احد و ما شاءالله غثتني بداليا اصلا هههه وبعدين تخاف منكم
 
بندر : الحين يعني خايف على مشاعرها من ملامحنا ههه ناظر ملامحك قبل
 
بدر : لا ملامحي ايطالية بإشادة الجميع و بالإمارة حتى زوجتي ايليانا ام روز اول ما تعرفت عليها
 
على بالها اني ايطالي منب سعودي
 
بندر : ههههههههه زانت علومك تعال بس منيب فاضي ل كانا اخلص من ابو رامي و رامي و الحين
 
تطلع لي انت و بنتك مشكله من جد فاضي لكم انا ما وراي غيركم
 
بدر : هههههههه تحملنا موع شاننا اقل شيء عشان اللي بالي بالك
 
بندر : ياليل
 
بدر : ياليل ماليل يالله شويات و اجي انا وبنتي دام ان الشياب ( الحكومة ) راحوا
 
بعد نص ساعه وصل بدر و بنته
 
روز : عمو بندر سلونك
 
بندر : هلا قلبه بخير انتِ كيفك ؟ ههههه صايرة ترطن عربي و نجدي بعد يابدر
 
بدر : أي كله من اختك داليا ذي من يوم توعدت تنطقها عربي و انا مبسوط على بالي اثاريها
 
معلمتها كل هروجنا و علومنا تخيل البارح تقول قروشة
 
بندر : هههههههههههه تأثيرات رامي ذي
 
بدر : ههههههههههه أي والله رامي ذا من جد قروشة بس تدري بدخلها دورة عربي
 
بندر : الله من الفسق و التبطر بس و ليش دام الصبايا موفيات و زود ههه
 
بدر : مدري يمكن لانه صايرة موضه ههههههه زينة ( دق قلب بندر وبقوة) البارح تقولي
 
انها خاشة دورة توركش ...مع انها الحين تدرس فنون ايطالية بس مدري وش قصتها ...؟
 
بندر بعد ما سكت فترة : حلو الواحد يكون ملم بكذا ثقافة طلب العلم مطلوب من المهد إلى اللحد
 
بدر : ايه صح بس زينة هبله ماعندها ذالثقافات المعقدة اللي براسك ههههه رفيقها بالدورة
 
تركي و عشان تفهمه خشت ذالكورس و هو بعد يدرس كورس عربي مكثف
 
 
 
" بندر يحس صدمته قوية ... مابعد استوعب اللي انقال ..."
 
بعد فترة
 
 
بندر : طيب كان تفاهموا بالانقلش
 
بدر : لا عشان يكون محفز اثنينهم يتعلمون بسرعه لانه معها بنفس السيرش
 
بندر بخيبة امل : عموما اللهجة التركية صايرة حركة بين البنات خصوصا
 
بدر : أي صادق تعال ننادي اقرب حلاق يعطينا كورس ههههه
 
بندر بنرفزة : الله من شين نفسهم بس و قرفهم
 
بدر : ماعلينا يالله هات وش صار على موضوعنا
 
 
 
(() بعد المناقشة و الإتفاقيات))()
 
 
بدر بحيرة : مادري والله ماتحس انها قوية شوي
 
بندر : هههههه هو مافيه إلا انا و انت اللي محد طاق لنا خبر بس انا بما اني المحقق
 
فراح تكون واضحة
 
بدر : احلف بس وعلى أي اساس حكمت ذالحكم لا ياقلبه انا عندي بنت
 
بندر : نسينا بنتك تصدق ههههههههه ماعليك بنتك بنتي لا تخاف
 
بدر : لا سوري سوري ماعليش مقدر ليش ما يسويها سلطان ذا اللي على باله شارلوك
 
هولمز
 
بندر : هههههههه حرام عليك بس سلطان مثلي محقق يعني مانقدر حنا لو على كذا انا
 
سويتها
 
بدر : بستخير و نشوف إن شاءالله ... بس اذا وافقت روز بسفرها عند ابوي
 
بندر : خلها عندنا في بيتنا
 
بدر : لا بوديها عند ابوي و زينة و نواف ياحليله هههههههههه مبسوط الرجال مسفهل
 
وبقوة
 
بندر " ياطعناتي اللي اليوم تزيد " : بكرة لا تتاخر علي ترا منيب ناقص لطعات زيادة
 
بدر : ابشر طال عمرك أي امر ثاني حضرة المحقق ...
 
بندر : سلامتك
 
بدر : بس انا عندي ...
 
بندر يبتسم : مافيه قهاوي بتالي ذالليل يالله خلاص بنادي علي البنات و بنطلع من
 
يتبع ,,,,,,
👇👇👇

أحدث أقدم