بارت جديد

رواية ابجيب راسك -10


رواية ابجيب راسك - غرام


رواية ابجيب راسك -10

الجزء الحادي عشر


حمد يجرني من ييدي :وين وين

دانه بحراج لانه مهما كان ماني متعودة اكةن بالوضع هذا "وهو مو مقدر اني استحي":بروح لدورة المياه

حمد ببرود:ومن سمح لك تقومين "جرني لحضنه "

دانه وعيوني تدور بالمكان واحاول ان نظري يطيح عليه خوف وحيا :حمد لازم اقوم عشان نجهز مابغى

شئ على الطيارة

حمد بخبث :ليه ماطالعيني

دانه :.................

حمد يمسك وجهي بحنان وثبت عيوني بعيونه وبصوت هامس :تستحين

دانه :حمد قوم

حمد بعناد : ماجاوبتيني مستحيه

دانه "يعني ايش وحده توها عروس وتبيها تكون بحضنك من غير ماتخجل " فكيت نفسي وبسرعه توجهت

لدورة المياه

حمد :هههههههههههههههه وين بتروحين بتجيني ههههههههههه

تجهزنا وطلعنا من الفندق واحنا بالسيارة :مرة ثانيه عيوني تغطيهم لحد مانركب السيارة فاهمه

دانه ماحبيت افتح لي سالفه معه ابي اهدا شوي :طيب

وصلنا المطار ونزلنا وخلصنا الاجراءت وركبنا الطيارة كنت متوترة كثير لاني اول مرة اركبها

وصرت افرك بيديني من التوتر وانتبه لي :اول مرة تركبين

دانه :ايه

حمد: خايفه

دانه نزلت نظري :...............

حمدبضحكه :كل يوم اكتشف انك مازلت طفله يادانه

دانه بقهر : اقول ماني بزر

حمد:ههههههههههههههههههههههه

دانه :لا تضحك علي

حمد"اااخ من عيونها تذبح هي حمد انتبه مو تتعلق فيها شفيك انهبلت كانك ماشفت بنات من قبل

بس انا ماقد شفت مثلها ..الصراحه الوضع عاجبني يعجبني انها ماتعرف حاجه بالدنيا وانا الي

اعلمها حلو ان البنت تتعرف على الحياه من زوجها وهذا الي جاذبني اكثر الحريم الي خذتهم

صحيح بالبدايه يخجلون بس بعدين تطلع جرائتهم وكانوا عارفين كل حاجه بحكم انهم يروحون

ويجون بكيفهم اما دانه الي فهمته انها ماتروح ولاتجي وحتى لو راحت مكان مع امها ...بس حياها

غير حتى بخوفها تستحي اما برائتها شئ ثاني على انها بسن 23 الا الي يشوفها يقول عمرها 16

بالشكل وشويه من التصرفات "انتبهت لها لما زادت الضغط على يديها حنيت عليها ومسكت ايدها واخذتها

بحضني :دندون لا تخافين ياقلبي

دانه "مو من قلبك ياحمد مو من قلبك ":.................

حمد:سمي بالله واقري لك المعوذات وان شاءالله ماراح يصير شئ وبعدين الطيارة ماتخوف لهدرجه

دانه :بس انا اسمعهم يقولون

حمد يقاطعني :ماعليك من الي يقول انتي الحين بتجربينها وحكمي وصدقيني ماراح تحسين بشئ بس

بالبدايه وبعدين خلاص

دانه غمضت عيوني :طيب انا بغمض واذا طرنا قولي

حمد ضحكت على برائتها :دانه شوفي طول مانتي معي ابيك تثقين فيني ولا تخافين

دانه بخوف :وانت بتظل معي

حمد فهم علي :اذا في بالك اني اطلقك انسي انتي صرتي من ممتلاكاتي ومستحيل اطلقك

دانه "لازم يحطمني يعني ايش فيها لوجاملني وقال انه حبني وتعلق فيني عشان كذا ماراح يطلقني ":حمد

حمد:نعم

دانه :ايش مصير معك

حمد يسند راسه :شوفي انت بتعيشين معززة ومكرمه عندي وحقوقك بتوصلك وبالمثل حقوقي توصلني

وانتي وشطارتك ماتخليني امل منك واخليك معلقه لامطلقه ولامتزوجه

دانه "معلقه ":ليه طيب

حمد ياشر على راسه :مزاااااج

دانه بقهر : وانا مو لعبه لك ولمزاجك

حمدشد على يدي علامه انه عصب :لا لعبه واسوي الي ابي فيك وسمعيني ان سمعت انك قلتي لاحد

عن امورنا الشخصيه ماتلومين الا نفسك وتحملي الي يجيك

دانه "خلاص ارحمني والله تعبت تعبت "لفيت نظري للنافذه انتبهت انا صرنا بالجو



ابو عبدالرحمن :سافر

ام عبدالرحمن :طيب ليه ماجى سلم علينا قبل لايروح

ابو عبدالرحمن : يقول انه ماصحوا الا متاخرين وماقدروا

اسماء :افففف ودي شفت دانه قبل لاتروح

ابو عبدالرحمن : اذا جات بتشوفينها وبتملين منها بعد لانها معك بالبيت

اسماء : احسن شئ سواه حمد انه بيعيش معنا

ابو عبدالرحمن :لاتخافين يام عبدالرحمن بتشوفينه كلها اسبوع وهو عندك

اسماء : ليه

ابو عبدالرحمن : تدرين ان اخوك مشغول ومايقدر يطول

اسماء :اها

نايف يدخل :السلام عليكم

الكل :وعليكم السلام

ام عبدالرحمن :هلا بولدي يمه متى بفرح فيك

نايف :توك ياامي مزوجه حمد لحقتي تبين عرس ثاني

ام عبدالرحمن:ابي افرح فيك واشوف عيالك

نايف :ان شاءالله يمه تشوفينهم

اسماء :يعني نويت تعرس

نايف :ايه نويت

ام عبدالرحمن :هذي الساعه المباركه ياقلبي من اليوم ابدى ادور لك

نايف :لا يمه مايحتاج البنت موجوده
اسماء بخبث :مين الي حاط عينك عليها من بنات عمي ولا خوالي

نايف :ولاواحده منهم

ام عبدالرحمن باستغراب :اجل مين

نايف :هنادي بنت ابو عماد

اسماء :اخت دانه

نايف :ايه فيها شئ

ام عبدالرحمن : والنعم فيها بس ياولدي ماتصلح لك

نايف :ليه يمه البنت فيها شئ

اسماء :لا مافيها بس البنت يعني دبدوبه

نايف :طيب واذا دبدوبه

ام عبدالرحمن : ياولدي مافيها شئ بس اذا البنت دبدوبه قبل لاتتزوج وش بتصير اذا تزوجت

اسماء :خيمه

نايف : مو شرط يمه انا الصراحه عاجبتني تربيه ابو عماد وماراح القاي مثلهم وخلوني اشوفها

الشوفه الشرعيه وانا احكم

ابوعبدالرحمن : صادق الولد يمكن تعجبه مو شرط تعجبكم

اسماء : والله البنت ماعليها بس يبي لها تخف شوي

نايف يقوم لغرفته:انا قلت الي عندي

دخل غرفته وانسدح على السرير تذكر الي صار بالعرس"يوم راح يشيك على عشاء الحريم

كان داخل ومفور على الاخر من طلبات ابوه وم توجب المعازيم ومانتيهت للبنت الي تكلم بالجوال

كانت معطتنيني ظهرها بس جذبني صوتها الناعم وشكلها بالفستان مع اني ماشفت وجهها بس

مدري عجبني جسمها المليان انا عن نفسي ماتعجبني البنت النحيف تعجبني البنت المليانه انتبهت لها

تقول انا هنادي بنت ابراهيم ال..مو حيا الله ولفت علي انبهرت منها وماقدرت انزل عيني عنها

وهي ياقلبي نزلت دموعها وعلى طول هربت ...انتي الي غزيتي قلبي من غير استئاذن وان شاءالله

بتكونين زوجتي قريب ..قال ايش سمينه هذا الي ابيه


وصلنا لجدة المفروض اكون فرحانه مثل أي بنت بشهر عسلها بس لا حمد حرمني وسرق فرحتي

دخلنا الفندق وحسيت بدوخه واحنا بالرسبيشن وهذا طبيعي لاني مااكلت حتجه غير السوائل من يومين

لا والاخ يبي يحرمني من الاكل بعد انتبهت له وهو يمسك ايدي ومشينا وصلنا للجناح ودخلوا العاملين

الشنط وطلعوا رحت جلست على الكنبه احس شوي وبيغمى على من التعب والجوع

حمد جلس جنبي :جهزي حالك بنطلع نتمشى ونتعشى

دانه بتعب :خلها بكره انا تعبانه الحين

حمد: وانا مو تعبان ويلا بلادلع قومي

قمت معه وطلعنا صرنا نتمشى بالمجمعات وندور وحمد يسولف وانا مستمعه له بعدها رحنا للمطعم

والاخ طلب له مالذ وطاب اما انا طلب لي سلطه وعصير :يلا كلي حطي ببالك ان عشاك دايما

بيكون كذا لاني مااحب حرمتي تصير سمينه

دانه "مافيني حيل اناقشه "اكلت شوي من السلطه حتى شهيتي سدها لي وشربت العصير بعدها

قمنا ورحنا للفندق دخل هو الحمام بعد ماطلب مني اجهز له ملابسه طلعت له بيجامه وملابس

داخليه وحطيتهم على السرير وجلست بالصاله انتظره يطلع عشان اتروش

حمد ينشف شعره :يلا كان بتدخلين الحمام

دانه رفعت نظري وانصدمت به واقفلي ولاف الفوطه على خصر الي توصل لنص فخذه وصدره عاري

نزلت عيوني بسرعه وقمت دخلت الحمام

حمد"هههههههههه ياربي من خجل هالبنت "وراح يلبس

بعد فترة طلعت وانا انشف شعري ولبست لي بيجامه ورديه حرير جلست امشط شعري

حمد عاقد حواجبه :انتي ايش لابسه

دانه :ايش بيجامه

حمد بحده:قومي غيريها عنبوتوك عروس وتلبسين لي هالبيجامات قومي البسي من الملابس الي شريتها لك

دانه "وانت ماعندك غير الصراخ ياخي قدر اني عروس انت مجرب هالتجربه من قبل انا لا ":طيب

قمت وتوجهت للدولاب بس هو سبقني وطلع لي قميص نوم اسود قصير لنص الفخذ :البسي هذا

طلع من الغرفه وانا غيرت لبسي بس مستحيل اجلس جنبه كذا والله استحي ماني متعوده على طول اندسيت

بالسرير وتغطيت باللحاف دخل على :غيرتي

دانه هزيت راسي بايه:...........
قرب من السرير وسحب اللحاف مني بعنف وبسرعه لميت نفسي وقف يطالعني ويتامل شكلي

مسكني ووقفني قباله وشال ماسكه الشعر وانا وجهي قلب الوان من الخجل دار بي وهو يتاملني

حسيت بحراره من مسكه لخصري صاريمرر ايده على وجهي ورفعه له باس جبيني احس لمساته

تذوبني وتحرقني صار يبوس بوجهي جبيني خدي شفايفي بس هالمره غير عن امس اليوم صاير حنون

انفاسه تحرقني ضعت بين ايديه على الي سواه فيني احبه أي احبه

دانه بصوت هامس :حمممد

حمد يشيلني :اشششش مو وقت الكلام الحين


الجزء الثاني عشر



ريهام : كل هذا صار وانتي ساكته

دانه : ايش تبيني اسوي يعني

ريهام : وانت ايش ناويه عليه

دانه بتنهيده : مدري بس مالي الا الصبر

ريهام : تحبينه

دانه :.........................

ريهام : ماجاوبتيني

دانه : لازم اجاوب

ريهام: شوفي ياقلبي اذا كنت تحبينه رااح تقدرين تتحملين تصرفاته بس اذا لا

دانه : أي احبه بس ماني عارفه ليه يعاملني كذا اذا عشان الكف فهو يستهله

ريهام :والله ماني عارفه بس تقدرين تقولين رجولته انهانت لما رفضتيه وعطيتيه الكف

دانه : راح احاول قد مااقدر اني اتحمل طبعه
ريهام : حبيبتي انتي تقدرين تخلينه يحبك

دانه : شلون

ريهام : لاتنسين انك حلوة تقدرين تستغلين النقطه هاذي لمصلحتك وعرفي حبيبتي مهما كان الرجال

صعب ولوح فانه يذوب على دلع وغنج المرة وانتي ياقلبي دلعك يذوب الجدار

دانه: صعبه والله مااحس ان عندي القدرة اني اسوي الي قلتيه

ريهام : بتقدرين ان شاءالله بس انتي كسري حاجز الحيا وراح يصير كل شئ سهل

دانه : بحاول يلا قلبي اخليك الحين

ريهام : يلا ولا تقطعين طيب

دانه : طيب

سكرت منها ورحت اشيك على شكلي بالمرايه كنت لابسه فستان نعوم بالون صيفيه قصير لتحت الركبه

وحاطه ميك اب خفيف يبرز نعومه وجهي انا وجهي طفولي يمكن هو مايحب الملامح الطفوليه ..........

بس راح اخليه يحبها انا حلوة وماناقصني شئ والحمدالله ماهو غرور بس ثقه بشكلي والي زادني حلا

بياضي الي يشوفوني يقول سوريه مو سعوديه صحيت من تفكيري بحمد وهو حاضني من وراه وانفاسه

الحاره على رقبتي

حمد باس رقبتي :حلوة لاتخافين طالعه قمر

لفيت عليه وبتردد: صدق

حمد اخذ يديني وحطهم على رقبته ويديه على خصري خجلت ونزلت راسي :......

حمد رفع وجهي له :يانبي على الحيا اذوب انا

دانه بدلع عفوي : حمد

حمد "صوتها خققني ":عيونه

دانه بخوف : انت تظن اني حلوه صدق يعني عاجبتك

حمد باس خدي : ايه عاجبتني ولا كان ماتزوجتك

دانه : يعني ماتبيني اغير حاجه بشكلي

حمد: لا انتي كذا عاجبتني اذا حسيت انه في حاجه يبيلها تعديل انا بقول لك

دانه ارتبكت من نظراته الي تعيشني بعالم ثاني وعارفه معناها قلت اصرفه : حمد ماراح نطلع

حمد بضحكه ذوبتني :تصرفين ها بس يلا ولا يهمك بنطلع وين حابه تروحين

دانه بفرح :اممممم البحر

حمد : طيب بدخل اغير وانتي جهزي اوكي

دانه : اوكي "جيت بروح بس مسكني "

حمد: وين "وياشر على خده "


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -