بارت جديد

رواية ابجيب راسك -9


رواية ابجيب راسك - غرام

رواية ابجيب راسك -9


دانه مازالت مو مستوعبه ايش يصير :.

حمد رفع ايده وعطاني كف ثاني :وهذا عشان تعرفين انه مافي مرة تردني وتقول لي لا

دانه انهرت ودخلت بنوبة بكي تركني وطحت على الارض منهارة ماني مصدقه ايش يصير


جلست فتره وانا ابكي وانتبهت لرجوله كان مغير ملابسه ولابس بيجامه مسك ذراعي وشدني له

وانا احاول ابعده عني بس ماني قادرة مافيني قوة

حمد:سمعيني لاتظنين اني تزوجتك لاني حبيتك ولا ذبت بهواك لا ياماما اصحي انا تزوجتك بس

عشان اكسر راسك ولاني حلفت اني اجيب راسك

دانه "خلاص دبحتني خلاص "ودي اصرخ بس ماني قادره ماني قادرة ابيه يبعد عني ابي اكون لحالي

حمد جرني للغرفه : يلا غيري ملابسك عشان ننام

دانه "استوعبت ايش يقصد ":لا مستحيل اخليك تقرب مني

حمد:هههههههههههههههههه ضحكتيني ومن قال اني بستنى اذنك خلصي روحي غيري

دانه وانا اصطنع القوة : لا تحلم ماراح اسمح لك سامع

حمد مسكني من يديني بقوة :مو انتي الي تسمحين لي انا اسوي الي ابي وانتي تاكلين تبن سامعه

دانه حاولت ابعده :بعد عني ياخي مابيك بعد عني

حمد: والله هذي مشكلتك لاني انا ابيك

دانه : شلون ترضها على نفسك وتقرب لوحده ماتبيك

حمد:ارضها ماارضها مو مشكلتك خلصي وبلا كثرة حكي "وبحده "يلا

دانه :لا

حمد وبعنف جرني ورماني على السرير ومن غير أي مجهود حردني من ملابسي

دانه :لااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
وهاذي ثلاث بارتات لعيونكم يالغلا



الجزء العاشر


منى تفسخ جزمتها :ااااااااه يارجولي احس ماني قادرة اوقف عليهم من الالم شوفي كيف مورمين

هنادي تتمسخر :ولا من هبالك اجل ولاغنيه مرت الا وقمت رقصتي فيها مفجوعه الحمدالله والشكر

ماعمرك حضرتي عرس

منى :أي اوسع صدري "وبنغزه"الواحد مايضمن متى يجيه عرس مرة ثانيه

هنادي تتخصر :ايش قصدك ها

منى : ابد ولاشئ "ووقفت "وخري بس خليني اروح اتروش وانام

هنادي:روحي اكيد الحين ريحتك ماتنطاق

منى : اقول ماني راده عليك وارتحي بعد ماراح انام معك بعد

هنادي: ووين بتنامين بالصاله

منى :وليه انام بالصاله وغرفة دانه موجوده

هنادي:ووجع البنت ماصار لها ساعات من راحت وبديتي تستولين على ممتلكاتها

منى وهي تلعب بحواجبها : ممتلكاتها سابقا الحين صارت ممتلكاتي انا باي

هنادي "والله مااخليك على كيفك وغرفتك يادندون مايخذها غيرك وانا اختك "وبسرعه استغلت انشغال منى

وهي تجهز نفسها عشان تتروش قفلت غرفتي وراحت هي بعد تتروش

وعصبت منى لما راحت الغرفه وشافتها مقفوله وراحت طيران لهنادي :هي انتي وين مفتاح الغرفه

هنادي باستعباط:أي غرفه

منى بعصبيه : أي غرفه بعد غرفة دانه

هنادي تمثل البرائه : مدري يمكن عند دانه ليه

منى بقهر :يوووه ليه النحاسه يادانه يعني خلاص رحتي لبيت رجلك يعني هنا وهناك

هنادي :يالله تسكنهم بمساكنهم وشفيك تتحلطمين

منى انسدحت بفراشها : كلي تبن ونامي

هنادي ماسكه ضحكتها :ماراح انتظر اذنك

دانه لما تاكدت انه نام تسحبت بشويش من السرير ودخلت لدورة المياه بسرعه فتحت المويه البارده

على جسمي يمكن تبرد وطفي النار الي بداخلي وانا ابكي قهر على حظي الي طيحني بيدين

حمد "يارب ارحمني يارب ...ذبحتني ياحمد اااااااااااه "


نايف : ها انشاءالله مبسوطه يام عبدالرحمن

ام عبدالرحمن بعيون تدمع :الحمدالله وان شاءالله ربي يبلغني فيك

نايف : ان شاءالله

اسماء :اااه تعبت تعب مابعده تعب

سهام تجلس جنبها على الكنب : اااااااه ظهري بينكسر

نايف : والله انكم مايعات ياهالبنات اجل شلون احنا من الصبح موقفين على رجولنا

اسماء : ومن ضربك على ايدك وقالك قوم من الصباح

نايف : والله قولي هالكلام للوالد يامرسلني اشيك على الصاله واشوف الاستعدادات ويامرسلني

اشوف العشاءوغير التوجيب بالصاله والتسليم والتحيي افف مادريت ان الزواج يطيح البدن

اسماء : واحنا بعد مثل حالك وطول الوقت موقفين على رجولنا بس الصراحه انبسطنا

كثير وكان الزواج خيال

سهام : أي حمد مايلعب تهمه المظاهر كثير

ام عبدالرحمن : يارب يسعده ويهنيه مع مرته

اسماء بصوت واطي : ويركده معها

سهام : ووجع

اسماء :شفيك ماقلت شئ غلط والله تعقدت من اخوك اخاف يفشلنا بالناس

سهام : لا مااظن ماشفتيه كيف طاير فيها وفرحان

اسماء : ولو اخوك ينخاف منه مع مزاجه المتقلب بعد زين كمل معها ولا طلقها بالخطوبه

نايف : ايش عندكم اكيد جالسين تحشون أي يالحريم هذا الي فالحين فيه

اسماء : ولل قاط اذنه خير شتبي سالفه بيني وبينها انت وش دخلك

نايف : انتي عارفه اني مااحب هالطبع اذا قمت تتساسرو

اسماء تقوم : يلا تصبحون على خير
سهام ونايف : وانت من اهله

دخلت غرفتي والقيت نظره على شكلي بالمرايه شكلي حلو ونزلت نظري لخاتم الالماس الي بيدي

ونزلت دمعتي بلا شعور "اااااااااه يااحمد ليه تعذبني وتحرمني من الفرحه ليه ...لما شفت دانه

بالكوشه تخيلت نفسي مكانها حلمت اني اكون العروس .......ليه ياحمد تخليني عرضه لكلام الناس

اليوم مت مية مرة وانا اسمعهم يقولون ايه هذي ولد عمها مملك عليها من سنتين ...والله مدري

ليه ماتمموا زواجهم للحين ..لا مايدرس لا مو مسافر ...اي يشتغل مع ابوه وعنده خير

اااااااه ياحمد لمتى واحنا على هالحال ماعمرك حسستني انك تحبني او ان لي قيمه ومكانه بحياتك

تروشت ونشفت شعري وصليت وانسدحت بسريري ونمت من التعب والتفكير


دانه "مدري كم مر على وانا تحت الماي "وقفته ولبست الروب وطلعت بشويش عشان مايحس على

شفته نايم ولاكانه مسوي حاجه نايم براحه "ياليتني اقدر انام مثلك وانسى حالي ااااه تعب ياحمد تعبت "

طلعت للصاله ونشفت شعري وصليت ودعيت ربي يفرج همي دعيته انه يلهمني الصبر قمت وجلست

على الكنبه ولميت رجولي لصدري ومشاهد الي حصلت لي تكرار ببالي ماني قادرة انسى الي صار

هو صحيح مايتسمى اعتداء اذا كان زوج بس بنظري اعتداء لانه مو برضاي ابد أي حمد اعتدا على

وبعنف ذبحني وذبح فرحتي بالي ينقال عنها احلى ليله ليلة العمر ماحسيت بنفسي اني نمت ..تمن من تعب

الجسد وتعب البال


انتبهت لصوته وهو يصحيني :ليه نايمه هنا

دانه فتحت عيوني واعتدلت بجلستي :.............

حمد بحده : ليه نايمه هنا اكلمك انا

دانه ماني قادرة ارفع راسي واشوف وجهه :...................

حمد مسكني من ذراعي ووقفني : سمعيني عدل انا لما اكلمك ماتسكتين فاهمه

دانه غمضت عيوني ماابي اشوف وجهه :.............

حمد مسك فكي وصرخ : ناظررريني

دانه فتحت عيوني الي تجمعت دموعي فيها وناظرته:

حمد :ليه هالبكي ترا مالي خلق لدلع هالبنات
دانه من بعد مافكني بعدت عنه ورحت لدورة المياه غسلت وجهي وغيرت ملابسي لبست لي

فستان لف لونه اورنج قصير من قدام وله ذيل من ورى خليت شعري على طوله وحطيت لي

ميك اب وكثرت من البودرة عشان اخفي شوي من تعبي وعيوني المنفوخه لبست الجزمه

وعبايتي لاني ماابيه يشوفني وانا لابسه الفستان من بعد امس صرت اخاف منه ومن نظراته

طلعت وشفته جالس على الكنبه ولف علي وبستهزاء : على وين ان شاءالله

دانه وصوتي مبحوح : ماراح نروح لاهلك واهلي

حمد :ومن قال

دانه : مو هذا المفروض الي يصير

حمد: والله انا ماقلت لك انا بنروح وبعدين حنا بنسافر على طول ماراح نروح فافسخي عباتك وانثبري

مكانك

دانه "حتى اهلي بتحرمني اشوفهم ليه هالظلم "دخلت بفصخ واغير فصخت العبايه والتفت الا هو

وراي خفت وخذت العبايه بسرعه اغطي نفسي قرب مني وشفت نظرة خبث منه قرب مني اكثر

وبعنف سحبها مني ورمها على الارض وجرني له وناظرني بنظرة انتفض جسمي وذكرني بالي صار

امس غمضت عيوني لما شفته يقرب وجهه لوجهي :مره ثانيه ان عدتي هالحركه ماتلومين الا نفسك سامعه

دانه :.

حمد"خوفها يجذبني احس باللذة وهي ترجف بين يديني ولا بنت اللذين ماتبيني اشوف زينها تحسب على كيفها

هي " لمست خدها بيدي ومررتها بوجهها ونزلت لرقبتها ويدي الثانيه بخصرها وبهمس : دانه

دانه رجف قلبي منصوته وهويقل اسمي :همم

حمد:يلا تعالي نفطر

دانه بعدت عنه : ماابي ماني مشتهيه "مع اني ميته من الجوع ..توقعته بيصر اني اكل بس تفجات

حمد: أي احسن لك كانك سمننه ويبي لك رجيم حطي ببالك مو تقولين خلاص تزوجت وباكل على راحتي

من الحين احذرك جسمك تحافظين عليه ماابيه يزيد ان زاد ماتلومين الا نفسك

دانه فتحت عيوني عل الاخر من الصدمه "هذا ايش يقول سمننه بالعكس ضعفت كثير حتى اهلي لاحظوا

علي جسمي من قبل مليان شوي الحين صرت نحيفه مره ":...........

حمد يجرني من يدي للصاله : تعالي جهزي اكلي اذا وصل

دانه مافهمت ايش اجهز فيه :كيف

حمد:تقطعينه تصبين لي الشاي او المويه او تملحينه لي أي حاجه ابيها تسوينها

دانه : بس انا قلت لك ماابي اكل

حمد: وانا قلت لك مانتي ماكله ماابيك تسمنيني زياده جلسي تفرجي على وانا اكل وسمعي بكره

بجيب ميزان واوزنك وان شفت كيلو ناقص والا زايد ماتلومين الا حالك

دانه " بيذبحني ذا وش دخله بوزني كل حاجه بيدخل فيها ياربي صبرني يارب ":..........

وصل فطوره وجلس ياكل ولا معبرني ابد وانا جلست افكر بحالي معه وايش مصيري معقوله يطلقني

ياربي ايش راح يقولون اهلي والناس اكيد بيظنون فيني الشين اكيد بيقولون ماني ببنت عشان كذا طلقني

وفجاة :حمد بطلقني

حمد بنظرات بيطلع منها الشرار : تحلمين اطلقك عشان تطيرين لحبيب القلب ها

دانه انفجعت "مين حبيب القلب ايش يقول":ايش تقصد

حمد بستهزاء :اظنك عارفه "وبصراخ"سمعي ان جبتي سيرة الطلاق الكفين الي امس بيجونك واكثر بعد

دانه خفت وصرت ارجف :ب..بس انا

حمد جاني ووقفني مقابله له:انتي ايش تكلمي

دانه بخوف :ماابيك

حمد بضحكه : هو كيفك ماتبيني مو على كيفك وحطي ببالك اني انا الي ماابيك واخذتك عشان اتسلى بس

مو حب فيك يعني بتظلين على ذمتى ومتى مابغيتك بفراشي وانتي تضحكين وتظبطين حالك وتكونين

كانك عروس بليلة عرسها سامعه تجين برضاك ولا اجيك بالغصب وانتي عارفه انه مافي شئ يردني

دانه خلاص ماني قادرة اتحمل الي قاعد يصير لا هذا مو حمد الي عرفته هذا واحد ثاني كل هذا عشان

عطيته كف بس هو الي جابه لنفسه وعشان رديته طبيعي أي بنت بمكاني أي واحد ماتعرف شئ عته وبيجي

يقولها بيتقدم لها من غير مايروح لاهلها بترده ليه ياحمد تسوي فيني كذا انا ايش سويت بدنيتي ولا عشان

شافني ضعيفه قال استقوي عليه صحاني من تفكيري صرخته :ساااااااامعه

دانه :......

حمد بحده : تكلمي سااااامعه

دانه وانا ارجف :اايه

حمد "خلاص ماني قادر ابيها ابيها تذوبني بخوفها خوفها يحسسني برجولتي ابي افترسها "شلتها من غير

مااتكلم وتوجهت للغرفه وسكرت الباب

دانه "ماقدرت اقاوم او انطق بكلمه انا ماني قده استسلمت له مالي الا اني استسلم لك ياحمد يمكن اتقى شرك"

نزلني على السرير وعلى طول بعدت بس مافي مفر منه .......................



منى : يمه دانه بتجي ولهت عليها

هنادي : وانا بعد لحد الحين ماني مستوعبه انها خلاص مراح تعيش معنا

ام عماد : هاذي سنه الحياه وعقبال مااشوفكم ببيت رجالكم ان شاءالله

منى : امممممممين

ام عماد: استحي على وجهك يابنت

منى : يمه مافيها شئ انا واحده ابي الستر

هنادي: والله تنك فاصخة

منى بنظرة : يعني تبين تفهميني انك ماتبين تتزوجين والله انك ميته بس مو حاصل لك لانك دبه

هنادي انجرحت من تعليقها بس مابينت لها : انثبري بس "ولفت على امها "يمه مادقت دانه

ام عماد: لا مادقت واخاف ادق عليها انحرج مع زوجها

منى بهبال : ليه تنحرجين

ام عماد : قومي انقلعي عن وجهي ياقليلة الحيا صحيح لاقالوا جيل اللهم ياكافي

منى مبوزة : وانا شقلت

ام عماد: منى روحي عن وجهي لايجيك الي مايسرك

قامت منى وراحت لغرفتها

هنادي:تتوقعينهم بيسافرون على طول

ام عماد: اظن كذا لاني سمعت ابوك يقول طيراتهم الساعه واحده والحين 11ونص فما اظن انه بتجي

هنادي : والله اشتقت لها

ام عماد بدمعتها : والله لها مكان وحس

هنادي بكت :مااتخيل نفسي اجي من المدرسه ومااشوفها كل يوم


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -