رواية ولد العم -10

رواية ولد العم -10

رواية ولد العم -10


يعقوب فز قلبه من سؤال بنت عمه .. يا محلات اسمي بلسانج لبيييييييييييييييييه

يعقوب: ن.. نعم
سمر واهي محتارة ومنحرجه ما تدري شلون تتكلم بس نظرات يعقوب التشجيعيه ساعدتها على الكلام: يعقوب .. انه اسفه على ذيج الليله وعلى الللي قلته لك ...
يعقوب تذكر الكلام وحز في نفسه بس ما ظهره على ويهه: لا ماعليه ...
سمر: لا صج مو ماعليه .. لو شنو صار .. انه مالي حق اقوللك مثل الكلام اللي قلته لك انت انسان عندك كرامه واكيد كرامتك انجرحت لو انه اللي قالوا لي ما خليتهم
يعقوب بابتسامه: جان كليتيهم
سمر : هههههههههه تقدر تقول ... سامحني يعقوب
بدون أي تاجيل: مسموحه يا بنت العم
ابتسمت سمر بطفوليه .. يعقوب استغرب
يعقوب: اشفيج تبتسمين كانج بدعايه؟
سمر: صار لنا 5 دقايق يالسين وما تهاوشنا
يعقوب يطالع ساعته: أي والله ... عجيب مو؟
سمر ضحكت على ملامح يعقوب الاستهباليه واهو ضحك وياها ..
سمر: يالله انه استاذن منك بروح اشوف الدعله سارو وينها .. على فكرة .. الكندورة وايد حلوة عليك
يعقوب بابتسامه: انتي احلى واحلى ..
سمر استحت وبغت تشرد: يالله عاد .. مايحتاي تقول .. ادري ... باي
يعقوب: الله وياج ( يعقوب كان يبي ينفرد بحاله لان الدنيا مو سايعته من اللي قاعد يصير ويا سمر )

بس اختفت سمر عن المسبح يعقوب قام يصارخ من دون صوت واهو يعض على ثوب.. واخيرا سمر التفت له وتصالحت وياه .. واهو اللي كان فاقد الامل ويخربط كلام ماله معنى .. يترك سمر.. اصلا سمر تشبعت داخل عروقه وداخل شرايينه ما يطلعه ولا الموت .. قعد يطالع روحه واهو لابس الكندورة ..الكدنورة حلوة عليك ههههههههههههه ادري من زمان وقعد اهو يغني اغنيه حمد سالم العامري :: لا مانسيتك .. لا مانسيتك .. لا ما نسيتك كيف لا يمكن انساك . انساك كيف انساك والله قويه .. اهواك واحبك ولي عمري فداك .. واسجي بك سجه هل السامريه .. ::
واهو يرزف وايول مثل الاماراتيين من الفرحه راح عند عيال عمه اللي للحين ما جادوا ولا اغنيه.....
سمر بعد كانت تتبسم ... واهي تمشي بمرح .. ماتدري شنو سبب سعادتها .. لو تدري انها بتتونس جذي جان من زمان تصالحت ويا يعقوب ... تتذكر كلامه .. والله وانك خفيف دم يا يعقوب..


الجزء العشرين
اول يوم بالاسبوع بعد اسبوعين من اخر جمعه تصالحوا فيها سمر ويعقوب ومن يومها صاروا سمن على العسل .. أي انهم ما يتناجرون وايد ..بالعكس.. كل ما يشوفون بعض يسلمون ويسولفون .. سمر البارحه ظلت تسولف وياسعد عن اشياء وايد ليما صارت الساعه 3 الفير ووعت اليوم الصبح تعبانه ومتملله تقوم تروح المدرسه من الصبح .. امها توعيها بس من تختفي امها ترد ترقد سمر ..

بعد نص ساعه يلست سمر وابوها واخوها ناصر يتريقون وحمدان للحين ما نزل
بوحمدان: ياللله سمر حبيبتي عشان نوصلج المدرسه
سمر: لا يوبا روح انت ناصر بيوصلني
ناصر باستغراب: نعم نعم .. من متى صار هذا المخطط قبل لا اقعد ولا توه..
سمر: اوه ناصر .. انه اختك .. وكل البنات اخوانهم يوصلونهم
ناصر حس ان ابوه يطالعه ويطلب منه تفسير: هيه انتي ..انه مو بروحي اقعد بالسيارة انه اوصل ربعي بعد وياي.
سمر: شنو انت دريول عندهم
ناصر: والله سيارتي وكيفي ابوي يوم شراها لي ما وصاني اوصلج حزة اللي تبين والله شنو يوبا
بو حمدان: بس هاذا انتو نجرة وهواش طول الوقت ..
سمر: شنو يوبا ما يرضى يوصلني ويوصل ربعه ..و أي ربع تتكلم عنهم .. ماكو الا راشد اللي مسوي حادث وسيارته بالكراج
ناصر: خبرج عتيج السيارة من زمان تكنسلت .. معناته انه مضطر عائليا واخلاقيا اني اوصل ولد عمي واصحابه اللي طاحوا في جبده مو يوبا..
سمر: ناصر يالله عاد ...
ناصر: يوبا طالعها ..
بوحمدان بنظره كلها تانيب: تراكم مصختوها انتوا الاثنين ما تحشمون احد هني .. انه ابوكم شيبتي ما حشمتوها ..
ناصر: يوبا والله السموحه منك بس سمر تطق عليها زيرانها باخر الوقت ..
بوحمدان: يود السانك انت وانتي .. سمر بس عاد قال لج بيوصل صبيان يعني في هذي بعد بيجذب..
سمر: انه قلت لك بس انت ما طعت يا يوبا
بوحمدان يطالع سمر بعصبيه: تراج تيبيين المشاكل حق روحج.. سدي حلجج ارحم لج .. لا يسمع هالزهوي ويقول لامج..
ناصر يطالع ابوه وسمر واهو يبتسم بشر: هااا. عندكم اسرار
سمر ارتبكت اللحين امي بتسمع وبتسوي لي فظيحه: شنو اسرار ماعنده اسرار ها يوبا؟
ناصر: لا لا لا انه سمعت يله اللحين اللحين تقولون لي شبيناتكم لا انادي على امي واخليها تسويج فلس ما تسوين
بوحمدان: جب يانصور لا تهدد شيختك لا اسحب من عندك مفاتيح السيارة
ناصر واهو مبوز: اتخسي الا هاذي شيختي ..
بوحمدان: ناااااصر
ناصر: انزين انزين .. اسف .. انسه سمر
بوحمدان: وانتي بعد لا تيبين حق روحج المشاكل وانتي مو ناقصتها
سمر بحزن: انشالله يوبا
بوحمدان: نجاه هاتي الجريده باخذها وياي للمكتب
سمر تطالع ابوها .. لان تو الناس على المدرسه
بوحمدان يكمل واهو يطالع سمر: اليوم انه مشغول .. اكو مشكله...
سمر فهمت لكلام ابوها وبوزت وقامت بجنطتها: ماكو مشكله ..يالله انه زاهبه
ام حمدان: هاج فلوسج وهالمرة صرفيهم كتغيير بدال ما تيبسين روحج من اليوع..
سمر: والله ما يحتاي .. يعني مثل كل يوم ما بشتري.. غدى لاكافيتيريا يلوع الجبد استغفر الله..
ام حمدان: اخذي الفلوس والله يا سمر ان ما كليتي الا اصفعج اليوم فاهمه..
سمر: انزين انزين .. لو ناصر جان اللحين ولا قلتي له شي
ام حمدان: بسج عاد مطالع في اخوج قطع .. تحسدينه على شنو .. الدل والدلال لج شتبين اكثر ..
سمر واهو تطلع: الدل والدلال لي .. من متى يا حظي
ام حمدان: بو حمدان اليوم ابيك ترد الظهر للغدا حمدان يبي يكلمك بموضوع
بوحمدان: اوفيييييييه هالولد ماادر ي على شنو مستعيل البنت ما بتشرد
ام حمدان بحركه حق بو حمدان تنبهه حق وجود سمر عند الباب: مو وقته اللحين روح انت الشغل ولا عليك
سمر انتبهت لكلام امها: ها .. خايفه لااعرف اسرارج
ام حمدان: قص في هاللسان انتي ماتقولين لي طالعه ملسونه على منو؟
ناصر: يمه على الديده امج .. مثل اللسان .. بحريني فلفل..
ام حمدان: جب قص بلسانك انت الثاني ..
بوحمدان: بس بس يا حرمه والله طرطرة انه افجج بين العيال اتيي الام تكملها .. يالله ان رديت مبجر الليله يصير خير .. مع السلامه
ام حمدان: انتظرك .. في امان الله ربي يحفظك ويوفقك ان شالله
ناصر : اشعليك يالبطي الحب وكله لك عيل احنه مالت علينا للحين عزابيه
سمر: اصلا انت ماكو بنت بالكويت هاذا اذا مو بالدنيا تبيك
ناصر واهو يحظن امه يقهر سمر: اذا مثل امي .. حياها الله يا مرحبا .. ارصف شوارع الدنيا لها ..لكن اذا مثلج خلها تولي ..
سمر وناصر بنفس الوقت يطلعون لسانهم لبعض وراح بو حمدان ومعاه سمر وطلع ناصر من بعدهم ومشعل وراه.

سارة اليوم ما راحت الجامعه من وقت مثل عوايدها.. حست بتعب لانها ما رقدت زين دامها تسهر كل يوم للفير واهي تتكلم ويا خالد واخيرا اتفقوا على موعد يتقابلون فيه .. سارة حست روحها بتموت من الخوف لو يدري يعقوب باللي تخطط سارة له جان قصب راسها وعلقه بالبيت .. بس بعد قلبها اهو اللي مسيرها .. عمرها ما تصورت انها يمكن تحب احد كل هاذا الحب .. تنام بذكراه وتوعى بصوته وتحلم فيه وتتنفس هواه ... ااااااااااخ على الحب .. يخلي الصخر يذوب اشعبال الناس اللي اهم من لحم وعظم مثلي ومثل يعقوب.
يوم نزلت عشان تطلع شافت سلسله ذهب مقطوطه على الارض .. رفعتها وحطتها على الطاوله اللي بالصاله.
راحت الجامعه متاخرة وقبل لا تدخل المحاظرة دق تلفونها .. اكيد وحده من ارفيجاتها لكن لا طلعت سمر
سمر: الوووو
سارة: هلا سمر شصاير؟
سمر وحسها واطي: ما صاير شي بس ابيج اتين تاخذيني من المدرسه
سارة: وليش تساسرين روحج
سمر: ليش لان انه متصله فيج من تلفوني يالخبله
سارة: وليش ماخذته وياج امج تدري عنه
سمر: حلفي بس .. انتي من صجج امي بتخليني اخذ تلفوني للمدرسه
سارة: ليش تييبين المشاكل لروحج
سمر: تراج مللتيني .. انه اللحين اقوللج تعالي اخذيني .. بموت من الملل سارة ..
سارة: مااقدر سمر بروحي متاخرة على الكلاس والللحين الاستاذ بسجلني غياب
سمر: انزين خليه يسجلج اشفيها الا محاظرة وحده
سارة: لا والله شايفه روحج بس تتصفحين الكتب حفظتيها يوبا هاذي جامعه مو ثانويه
سمر: اللحين شنو
سارة: سوري .. ببخش .. مااقدر اخذج دوري احد غيري..
سمر: هين لكن يالسويرة ان ما وريتج انتي احد يعتمد عليج
سارة واهي واقفه عند باب الكلاس: جب زين اللحين صرت ما يعتمد علي .. يالله باي
سمر: باي

وقفت سمر بحيرة .. شتسوي اللحين .. تبي تطلع من المدرسه ملانه ما تقدر تواصل اكثر .. تفكر تتصل في حبيبها حمد بس تدري بمثالياته وبيلقي عليها محاظرة واهي تبي تشرد من الحصص .. حمدان بيزفها .. اتصل في راشد اجرب حظي وياه... يالخيبه راشد سيارته تكنسلت من الحادث ... من يا ربي من.؟؟ ولمعت في بالها الفكرة .. ماكو غيره .. يعقوب.. بس؟؟ يمكن ما يرضى .. لا يعقوب راعي هالسوالف .. بجرب حظي.
يا حظي .. تذكرت سمر انها ما عندها رقم يعقوب.. تسندت على طوفه الحمام بالمدرسه واهي شوي وتنتحر وقالت مافيها تتصل في مشعل اخوها .. هاذاك حبيب امه ان درى عنها متصله من المدرسه بيعلم امها ... يا ربي ...
ماكو الا الشركه .. اتصلت في الشركه وطلبت منهم رقم مكتب الاستاذ يعقوب الذري وعطوه اياه مع التحويل
طوووووووووط طوووووووووط طووووووووووووط
السكرتيرة: خدمات الذري المعماريه والهندسيه صباح الخير
سمر: صباح النور.. اختي ممكن اكلم الاستاذ يعقوب الذري
السكرتيرة : من فيي ااول له؟
سمر: بنت عمه سمر
السكرتيرة: لحظة؟ (انتو لفظوها باللبناني )

يعقوب في مكتبه ماكان له بارظ يشتغل كان قاعد ياكل واهو يبتسم لحاله .. عمره ما حس برضا ولا راحه مثل اللحين .. سمر تكلمه وعلاقتهم مثل العسل .. الله جانزين بس لو تحبني بعد .. خلاص انه مخي بيفتر 180 درجه ههههههههههههههههههه قطع افكاره التلفون....

السكرتيرة: الاستاذ يعقوب؟
يعقوب: لا خلت الدنيا من هالصوت يا ريما
السكرتيرة بخجل: كلك زوء يااستاز في عندك اتصال
يعقوب: من منو يا بعد ماما؟
السكرتيرة: بنت عمك الانسه سمر
يعقوب وقفت البسكوته اللي كان ياكل فيها بحلجه: بستقبل الخط ولا اقول لج نطري شوي
عدل روحه الخبل يعقوب.. إلى يقولون سمر يايه تشوفني..( يقول في خاطره): حولي المكالمه بسرعه
السكرتيرة: ان شالله
/
سمر: الو يعقوب
يعقوب والابتسامه شاقه حلجه بس صوته ثابت: هلا والله سمر
سمر: هلا فيك يعقوب .. اسمعني فيك اتيي تاخذني من المدرسه
يعقوب: ليش عسى ما شر
سمر: خطاك الشر بس ملانه وابي اطلع من المدرسه
يعقوب: خالتي نجاه تدري
سمر: لا ما تدري .. لو تدري جان اتصلت لك ..
يعقوب بحيره: سمر مااقدر اطلعج من دون ما تدري امج
سمر: تكفى يعقوب .. مالي غيرك ..
يعقوب: لا سمر .. زحمه شوي .. انزين شغلي روحج بالحصص والمواد ..
سمر: اوووووف يا يعقوب ملانه تعرف يعني شنو ملانه مالي بارظ استمر
يعقوب: انزين انتي من وين متصله
سمر: هاا.. من الادارة
يعقوب: وخلوج؟
سمر: أي خلوني شلون ما خلوني بنت الذري انه
يعقوب يلعوز سمر: وشلون خلوج .. يعني اسمنا له رزة بالمدارس
سمر: يعقوب..
يعقوب يضحك : هلا سمر..
سمر: بلا مياعه زين (تغير صوتها للتوسل وكانها تبجي) هئ هئ يالله يعقوب تكفى .. جم يعقوب انه عندي
يعقوب: والله مادري ليش ما انتي تقولين لي
سمر: الله عليك يا يعقوب لازم هالاساله اللي تنرفز الواحد تعال وخلاص
يعقوب بعصبيه: يالله عاد بيي هو كليتيني .. عشر دقايق وياينج
سمر بابتهاج: يا بعد قلبي والله ولد عمي بسرعه لا تبطي
يعقوب واهو مستانس حيل من الكلام: وانتي بعد يا بعد مصاريني يا بنت عمي .. يالله مسافه الدرب باي
سمر: في امان الله


سكرت سمر ويعقوب اتصل من حاله لابوه
بويعقوب: هلا يعقوب
يعقوب : هلا يوبا .. يوبا انه اترخص منك عندي شويه شغل بطلع اسويه
بوعقوب: وين بتروح
يعقوب .. حزتك يوبا: لا يوبا بس بروح الوكاله .. سيارتي فيها صوت .. وابي اجيكها ..
بويعقوب: بترد من بعدها؟؟
يعقوب: ماادري يمكن اروح البيت اتغدى مرة وحده
بويعقوب: لانك ماطلعت من زمان روح بس هاا.. القوائم الماليه ابيها بعد يومين ..
يعقوب واهو يتحقرص عشان يقوم: انزين يوبا بس ارد باجر اكملهم لك ...
بو يعقوب : زين على راحتك
يعقوب : يالله يوبا
بو يعقوب: في امان الله

وقام يعقوب بطوله يعدل غترته بالمنظرة اللي مجابلته بالباب واهو يطالع روحه :: والله وانك كشخه يا بو يوسف وطلع من مكتبه .. بروح اييب الحب .. يا بعد قلبي هالحب ..
يعقوب: بعد قلبي ريما
السكرتيرة اللي تعودت هالكلام من يعقوب: نعم استاز
يعقوب: أي تلفون يوصلني قولي لهم انه طلعت ومو راد الا باجر
السكرتيرة: على امرك استاز.
يعقوب توه بيطلع من عند السكرتيرة ورد لها: حلاة الريحه . اسكادا؟
السكرتيرة واهي تضحك: دونا كارين استاز
يعقوب: لك يؤبرني الاستاز
السكرتيرة: هههههههههههههههه
يعقوب الكل يعرف عنه انه مزوح وايد ويحب يضحك الناس والسكرتيرة ريما متعوده عليه وعلى كلامه اللي ما يقصد فيه شي ..
طلع يعقوب واهو شاق الحلج من الوناسه .. سمر متصله سمر .؟؟ الله يا الدنيا والله انج ساعات تصدميني بس يا محلى هالصدمات كثر الله من امثالها .. وركب سيارته الكروزر وطار بها..طبعا يعقوب جذب بعذره لابوه لان اهو رايح يطلع سمر من المدرسه يعني لو انتشر الخبر رقبه سمر راح تنقطع .. واهو في الدرب تذكر .. اهو ما يدري وين مدرستها ..وسمر داقه عليه من المدرسه .. شهالحظ .. ماكو الا ساروو

سارة كانت بالمحاظرة يوم يدق تلفونها .. هاذا رقم يعقوب .. سارة استاذنت من الدكتور اللي عطاها كلمتين تحرق الدم وطلعت..
سارة: نعم يعقوب
يعقوب للحين زعلان من سارة: سارو.. بقول لج مدرسه سمر وين تصير
سارة: وانه شدراني .. علبالك اسوق باصات مدارس ..اتصل فيها على تلفونها اهي ماخذته وياها ..
يعقوب: ايا السوسه سمور .. جذبت علي . يالله باي
سارة: باي
يعقوب حز بقلبه.. سمر ليش جذبت عليه .. يمكن ما تبي مشاكل .. يالله انه اوريها .. توه يعقوب بيتصل فيها بس تذكر ان هاذا الرقم اللي يكلمها منه على انه سعد ..انه مينون ادق عليها بتلفوني بتعرف رقمي بعدين .. ياحسرة عمري من وين لي تلفون .. يعقوب قعد يفتر بالشارع يدور تلفون عمومي ولقى واحد .. راح للتلفون ولقاه بلا سماعه .. سب التلفونات العموميه ودخل السيارة .. تذكر ان هاذا الشارع فيه مكتب المحاماة اللي صديقه سلطان يشتغل فيه .. أتصل له على السريع..مع انه بياكلني على الغيبه .. لكن في سبيل سمور الجذابه يهون ..
سلطان: حي الله القاطع وينك يا يعقوب
يعقوب: هني والله يا حبيب قلبي انت اللي ماتدري عني
سلطان: سود الله حظك تدري انك اكبر جذاب
يعقوب: أي والله ادري... طلبه يا سلطان
سلطان: امرني يالحبيب
يعقوب: ابي بطاقه تلفون
سلطان: من قابظك روح اشتر لك وحده؟
يعقوب: فاضي انه ايمع لي ارقام ابي رقمك شويه بتصل فيه حق بنت عمي
سلطان: ورقمك اشفيه
يعقوب: مافيه شي.. بس ..الحين انت بتعطيني ولا لاء
سلطان: بعطيك بعطيك.. اصلا انه عندي وحده قديمه بعطيك اياها حقك
يعقوب: لا ما يحتاي
سلطان: لا والله حلفت عليك تاخذها
يعقوب: الله يخليك لي يا ربي .. اسمعني انه اللحين واقف عند شركتكم هز طولك وتعال لي
سلطان: ليش ما تدخل انه شوي مشغول
يعقوب: لا يوبا .. بعدين تشوفني سميرة .. مافيني على لسانها
سلطان: ههههههههههههههههههههههههه الله يقطع بليسك يا يعقوب من كل قطر اغنيه
يعقوب : شاسوي يا اخوي والله لعبنا واخر شي انقلب اللعب علينا .. يالله انه انتظرك
سلطان: برب
يعقوب: بسرعه
.... لحظات ويوصل سلطان ليعقوب..
يعقوب: مشكور وما قصرت
سلطان: بالخدمه بس ما تقول لي انت كاشخ وين رايح؟
يعقوب: أي كاشخ الله يهداك انه طالع من الدوام
سلطان: يالله انه بخليك الحين .. بنشوفك في دوانيه زيد هالاسبوع ولا لاء
يعقوب: ماادر ي يمكن بدق عليك يالله باي
سلطان: في امان الله

ويكمل يعقوب دربه حق بنت عمه ويتصل فيها..
سمر استغربت من الرقم الغريب بس ردت ..
سمر: الو..
يعقوب: الو بعينج .. جذابه وحده .. قالت شنو قالت انه بنت الذري وخلوني
سمر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
يعقوب: تضحكين على سواد ويهج يالجذابه .. شرايج اتصل في امج اللحين ..
سمر: لا لا يعقوب تكفى .. انه ما بغيت المشاكل بس من جذي ما قلت لك
يعقوب: تراج قهرتيني ..
سمر: يالله يعقوب .. لا تقول لي جذي لا يعورني قلبي
يعقوب حس بكلامها : فيني ولا فيج يالجذابه .. اخر مرة تجذبين علي ..
سمر: ان شالله بس انت وينك والله زوغت مزاجي صار لي ربع ساعه وانه انتظرك ..
يعقوب: شوي شوي علي هاه. شقالو لك دريول مدارس اعرف وين مدرستج .. وصفي لي درب مدرستج
سمر توصف له الطريق ويوصل يعقوب حق المدرسه .
يعقوب عرق: انتي من هاذي المدرسه .؟؟
سمر: أي من هاذي المدرسه .. ليش .. يعقوب شوف لا تفشلني بسوالفك.. وتعرفك وحده من البنات..
يعقوب : بس بس عاد فال الله ولا فالج يالله طلعي برع باخذج
سمر: شنو اطلع بره وتاخذني هاذي مدرسه مو جامعه ادخل للادارة وقول لهم ان عندي موعد بالعياده
يعقوب: شكلج خبيرة بهاذي الاشياء
سمر: افا يعقوب تشك فيني والله انت راعي مذله
يعقوب: انزين انزين علامج انقرصتي
سمر: لا ولا شي يالله بسرعه يعقوب
يعقوب: ان شالله ..باي
سمر: باي
ودخل يعقوب المدرسه .. للحين بريك الطالبات وكل البنات إلى كانن بالساحه الرئيسيه يطالعن يعقوب ويصفرن له واللي تتفدى واللي تصارخ حتى ان يعقوب فرح على عمره موووووووت اول مرة يدخل مدرسه بس كان خايف لا تعرفه وحده من البنات اللي كان يكلمهن من هاذي المدرسه وسرع من خطوته مع انه كان متونس حيل.. ودخل الادارة .. واستلم بنت عمه اللي كانت تمثل بالمرض .. واول ما طلعوا من المدرسه قامت تغني واهي تمشي بمرح واللي يشوفها يقول عنها فرس بنت فرس ..
وفي الدرب لبيتهم سمركانت تلعب بتلفونها ويعقوب يطالعها بين فترة وفترة.. ياحلوها .. والله انها تملك الروح بهالحلاه وهالاخلاق الروعه .. وين مخي قبل اربع سنين .. هاه خليته حق البنات .. بدال ما اتعرف وتعود عليج يا حبيبه قلبي ...
يعقوب: شتسوين؟
سمر بمرح: ولا شي
يعقوب باهتمام : خف عليج العوار
سمر: هههههههههه أي عوار انه مافيني شي
يعقوب: انتي صج جذابه .. من متى وانتي تجذبين
سمر: ههههههههههههههههههه يالله عاد . كل كلمه والثانيه بتقول لي جذابه
يعقوب: عيل ليش طلعتين من المدرسه وانتي مافيج شي ..
سمر: تخيل والله ملل الابله داخله علينا وتقول ما بعطيكم دروس بس ابيكم ترسمون لي مخطط الخليه النباتيه وماادري شنو ويعني لو كان عندي ارفيجه جان عادي بس انه بروحي اقعد بالصف .. وانه كنت متملله ولان فيني رقاد بعد ...
يعقوب تذكر ليله امس وياها بالتلفون بس استهبل عليها: ليش ما رقدتي من وقت
سمر واهي تبتسم بينها وبين نفسها: أي
يعقوب والفرحه مو سايعته حس روحه يبي يدعم بالسيارة يالله يفضي الشعور اللي بقلبه
سمر: يعقوب الرقم اللي اتصلت فيني منه رقمك
يعقوب بارتباك .. ليش
سمر: لا ولا شي بحفظه عندي
يعقوب: ايه رقمي
سمر: اوكيه.. حلو تبادل
يعقوب: no chance baby (من صجها هاذي .. طرارة اليوم انه عشان هالرقم وعطني اياه)

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم