رواية الكسر ما ينفعه تجبير -14


رواية الكسر ما ينفعه تجبير -14

رواية الكسر ما ينفعه تجبير -14

ناظرتها:ما تغير تصدقين

انا:يا حبي له

شالت الصوره تبي تناظرها زين .. لقت صورة عبدالله وراها ..

ليلى:مين دا ..؟

انا: امم تذكري ..؟

ليلى تناظر وهي عاقده حواجبها:ما عمري شفتو ... اوووو لا تقولي خويك .. مرررررره يخقق يا بنت وين طحتي عليه .. اذا خلصتي منه عطيني رقمه ههههههههههه

انا سحبت البوك:خير

غمزت لي:تغاري يعني .. ما يمديني عالحب انا

انا قلت بعصبيه:هذا عبدالله

رجعت سحبت البوك:قولي والله ..

انا:اييه طالعي

ليلى:ايه والله هو .. والله العظييييم تغير .. شووفي كيف شعره صاير ستايل مع وجه عجييب .. لا والشنب الخفيف مع الـ

سحبت البوك:اذكري الله

ليلى ضحكت:ما بينكم شي ابدن ؟؟

رفعت حاجب:اخوااان

ليلى:علينا.. مو هو يحبك ويموت بهوى دارك .. ولا خلاص بح كل شي

انا:الا لين الـ ........ لا عادي اصلا خطب

مدري وش الي خلاني اقول هالكلام

ليلى:علينا .. باين انو يحبك .. لحد الحين منتي معطيته وجه ؟

انا تنهدت:وش اسوي له يعني غصب احبه .. يختي اخوي هو

ليلى:والله يجنن

انا:بكيفه .. اصلا هو انا شاكه بأخلاقه شكله يبي يسوي بيت دعاره

ليلى غصت بالبيبسي وجلست تكح يوم خلصت رجعت تضحك:بيت ايش ..!؟ دعاره ..!؟ ههههههههههههه

انا :لا تضحكين .. عنده فله بالمعذر يبي يسكن فيها لحاله .. وراه شي

ليلى سكتت:من جدك انتي ..؟

انا:اييه مع ان وجهه مو راعي بنات وحركات

ليلى:لالا قصدي .. عنده فله بالمعذر

انا استغربت:ايه وش فيها ..؟

ليلى:يا بنتي هذولا ما يسكنوه الا ناس مطخطخيييييييييييييين .. متأكده انو مو مستأجرها ولا شي

انا استغربت اكثر:لا حقته ..؟

ليلى:اوف ..انتي قد رحتي له ؟ المعذر ؟؟

انا:لا .. الا مره وكان باليل ما انتبهت كويس

ليلى:شجن هناك ...... هناك شي ثاني .. بيوتهم مره كانها ......كأنها .. اصلا من قال انها بيوت هذوليك قصووور .. وبعدين كأنها قصور ساندريلا .. مررررره شي عجيييب .. وما يسكن هناك الا امراء وناس مطخطخه

انا اشرب السفن بلا مبالاة:ايه الله يزيد فلوسه ويوسع عليه رزقه

ليلى بجديه:من جدك عبدالله عنده كل هالفلوس وعادي عندك .. يا غبيه مزيون وبطراان ليش ما تشبكينه

انا:لولا انا قلت لك الولد اخوي وبعدين مو بس هو الي بطران ...

رجعت اشرب سفن:انا بعد بطرانه

ليلى:ايه اشوف عندك فله بالمعذر

ضحكت عليها وكملت اكلي .. بعد ما خلصنا ..

ليلى:يلا قومي نطلع

انا عقدت حواجبي:نطلع وين والناس نايمين ؟

ليلى تسحب يدي:محد نايم .. تعالي نروح الصالون ..؟

انا:ليش بالله ..؟

ليلى:عشان الناس اللي بيجون عندكم اليوم .. وتراني بجي يمكن تخطبني لولدها الثاني

انا وقفت:ههههههههههههههههههههههههههههه حياك ربي ... تصدقين كنت توني بقولك تجين

ليلى:شجن .. ليش عامله كذا ..؟

انا رفعت حاجب:وشو؟

ليلى:شيلي الطرحه

مسكت خصلتي القصيره كانت على اطراف حواجبي وجلست العب فيها:هاذي طالعه تكفي

شالت الطرحه ونزلتها على كتفي:لا كذا احلا

انا رجعت ارفعها:لااا شعري حوسه

ليلى سحبت مني الطرحه:ماهو حوسه

انا سكت شوي:لولا ترا ما ينفع ..

ليلى:ما ينفع ايش خلك ايزي

انا:لو احد شافني وانا فاتشه شعري .. ولو شفنا الهيئه

قالت بقرف:ليش هذولا لين الحين فيه ..؟

انا:ولين بكره ..

ليلى:ما عليك منهم .. يختي ما ينفع كذا امشي معك وحده فاتشه شعرها وحده متحجبه

اخذت منها الطرحه وحطيتها على نص راسي بس وغطيت بالجزء الثاني رقبتي يعني خذت طرف الطرحه الايمن وحطيته على كتفي اليسار

انا:زين كذا

ليلى تمشي:احلا من اول ..

انا:لولا عطيني جوالك بدق على سواقنا .. جوالي طافي

ليلى:لا ما اثق فيك انتي .. بدق على سواقنا يجي ياخذنا ..

انا:ماله داعي صالون انتي ووجهك

ليلى:ليش ماله داعي .. بالعكس فله اليوم هذا ما يتكرر ..

انا تأففت:عرس هوو

ليلى تناظر واحد لابس ستايل هيب هوب:شوفي هذا حجازي

انا:وش دراك انه حجازي

ليلى:ما يلبس كذا الا الحجازييين .. يااااي ودي اكلم حجازي

انا:لولا الحين بالله ما شبعتي من الي بالامارات .. يعني الفريدوم الي محصلتهااا

ليلى:اممم لا ... المثل يقول خالف تعرف .. هناك بالامارات شبابها عذااااااااااااب بس هنا .. شبابها فله ومهبل ومجانييين ... فيه فرق

انا:هههههههه احسك هبله

ليلى:الا انتي الي تغيرتي كنتي اهبل وحده .. تذكرين كنا كلنا نقلد عليك بس الحين مدري وش صار لك

انا:هه كبر عقلي شوي

نزلنا ندور بالمحلات شوي رن جوال ليلى

ليلى:يلا جا سعود ..

انا:وش سعود .. اخوك ؟؟

ليلى:اي اخوي انتي عارفه ان اخواني ما يسوقون صغار .. هذا سواقنا

انا:قولي قسم..؟؟ سواقكم سعودي ؟؟

ليلى:ايه يا ماما

انا:يا حظك احسن من الدبشه هذا حقنا .. يختي بابا مو قادر يقتنع يقول سعودي لا .. شايفني بسوي شي يعني خايف علي

ليلى:ايه طبيعي على قولتهم بناتكم امانه .. اصلا ماما الي جايبه السواق بابا ما يدري هههه ..

انا:ليش ابوك ما جا

ليلى:بابا طووول عمره ببو ظبي واحنا بدبي وما نشوفه الا بالشهر مره

انا:الله يعين

ليلى:ايوا شوفيه .. يلا امشي ..

ركبنا الدوج البيضا .. اول ما تواسيت لفت ليلى كل جسمها علي:ايوا وش بتسوين بشعرك

انا:طيب خليني اسكر الباب عالاقل .. شوي شوي

ليلى:هههههههههههه

سعود:على وين ..؟

ليلى قالت بإستحقار:انا لمن اقولك تروح اذا ما قلت لك لا تسألني فاهم ..

انا استغربت منها ما كانت بهالقساوه ولا بهالتكبر

انا:ااا سعود ... روح المناهل ... بحي السفارات

سعود من ورا خشمه :حاظر

همست لها:ليش كذا

ليلى:احسن .. شايف عمره

انا:انتي الي شايفه عمرك .. وبعدين انتي تعرفين السعودييين شباب دلع .. يعني ما يرضى احد يغلط عليه او يهزأه

ليلى:يطق راسه بالجدار قلت له يتدلع انا

انا:قصري صوتك وجع

ليلى:افف وبعدين معك .. ايه ما قلتي لي .. ووين دخلتي اي تخصص

انا:اااه بس ما دخلت .. قررت اخليها السنه الجايه .. وانتي

ليلى وهي كاتمه ابتسامتها:انا توني بثاني ثنوي ..

انا:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه رااسبه سنتين يا بنت اللذين ..؟

ليلى:هههه كل السنتين الي كنت فيها هناك

انا تخصرت:وليش انشالله ..؟

ليلى :وش اسوي مناهجهم صعببببه

انا:يا شيخه .. اصعب من حقتنا ؟؟

ليلى:ليش حقتنا صعبه اصلا .. تدرين اننا اسهل تعليم بالعالم .. وه بس علينا .. ودي اقعد هنا طول العمر

انا:اقعدي محد ماسكك

ليلى ضحكت:عشان كذا اقولك بجي معك ابي اتزوج سعودي وافتك

انا:هههههههههههه

سعود عطس .. وقال بعدها الحمدالله

انا:يرحمكم الله

رد علي:يهدينا ويهديكم الله ويصلح بالنا وباالكم

ليلى:ايش هالدعاوي احد وكلك علينا .. وانتي ليش تكلمينه

انا ارتعت منها .. وش سالفتها هاذي: سعود ما عليك منها معصبه شوي

سعود:.............

طالعت فيه من المراايه معصصصصصصصب .. والله يحق له .. والله لو ان السواق هندي كان ما سوت له كذا

انا همست:شغلي معك اذا نزلنا

ليلى:ايوا ننزل .. ليش بالمناااهل هذا سباحه

انا :لا يا عمري سباحه وتنس وصالة رياضه ومعهد بريطاني وصالون

ليلى:ول عليهم ..

انا:هههههههههههههههه

ليلى:ايه تذكرته .. الي كنت انا وياك اول مسجلين فيه

انا:ايوا عليك لمبه .. لولا هنا فيه شاحن

ليلى:ايه عطيني جوالك .. سعود امسك اشبكه بالشاحن

خذه وبدون اي كلمه شكله خايف منهاا

ماحب التسلط شووو ما كان .. الله يهديها ما كان طبعها كذا ... صدق دوام الحال من المحال

نزلنا المناهل وخلصنا على اذان المغرب تقريبا

انا:ليلى ماما بتذبحني كل شوي تدق

ليلى:طييييب اصبري بس بتعدل لي الكحل

انا:وانتي ما تعرفين تحطين حكل بنفسك

ليلى قامت:لا اذا حطته هي يطلع احلا ..

انا حمدت ربي بيني وبين نفسي اني قدرت اقنعها نستشور ونعدل اظافرنا بس ولا كانت ودها تسوي اشياااء ثانيه

على بالها عرس ولا ملكه هاذي

راس مالها شوفة شرع .. اصلا حركاتها هاذي هي الي خلتني ابدا اتوتر

اول ما دخلت البيت استقبلتني ماما ..

ماما:مشالله وين كنتي لهالحين ..؟

انا:كنت انا وليلى بالمناهل .. رحت استشور شعري

ماما:هلا ليلى ..

ليلى تمد يدها:هلا خالتي

ماما تكلم ليلى:روحي شوفي صديقتك وش تهبب علينا من الصبح .. روحي البسي زمانهم جايين

رقت ليلى معي واحنا نضحك

دخلت غرفتي:اامممممممم نفس ستايل زمان .. نفس اللون الوردي بس سويتي حركات كثثثثثثثيره غير

انا:شفتي كيييف .. ههه فله .. شوفي الفستان حلو

ليلى:مررره حلو .. يلا البسي قبل ما تجي امك تفضحنا ..

جلست اطالع شعري بالمرايه:ههههههههه اوكي الحين بلبس .. شوفي حلو

ليلى:عادي ما تغير شكلك

انا:يو عاد لا تحطميني

ليلى:يا ذكيه انا ارفع معنوياتك يعني انك انتي بدون استشوار شعرك حلو

اخذت الفستان من يدها واابتسمت:ههه طيب انا بروح ابدل

ليلى:اوكي انا بضبط عمري

سكتت شوي:لولا مو كأنكم مكبرين السالفه انتي وماما

ليلى تطالع نفسها بالمرايه:لآ ما احس .. ترا بعضهم يسوون اعظم.. ترا عاادي .. شوفة شرع

تنهدت ودخلت البس الفستان وطول الوقت افكر .. كيف شكله .. وش اسمه .. امه ابوه اهله وين ساكن .. كم طوله كم وزنه وش لونه

اسأله كثيره .. والتوتر الي جالسه احس فيه خلاني ماني مركزه .. يعني توني استوعب باللحظه الاخيره اني ممكن اوافق و..

اتزوج ..!؟

اخذت نفس عميق وطلعت من غرفة التبديل:هاه وش رايك ..؟

التفت ليلى:واااااااااو لالا من جد وااااو ..

ضحكت ورحت اطالع نفسي بالمرايه .. سكت شوي .. شكلي حلو .. من زماااان ما شفت نفسي بفستان من زمان ما حضرت عزيمه او اي شي ثاني

ولون الفستااان طالع مره حلو علي ..

ليلى:بسم الله عليك تهبلين ..

سحبت الكيس الي كانت جايبته معها:انا بروح اغير ...

فجأه صرخت بوناسه:شجوووووووووون ايام زمان والله

انا استغربت:اوووص بنت

ليلى:او ماي قاد .. لالا ببكي خلاص .. تذكرين اول كنا كذا ندخل نبدل عند بعض وكل شي .. يااااي والله ببكي

انا:يا ربي يا الحساسه .. ليلى لا توتريني وروحي البسي واخلصي علينا ..

ما صدقت على الله دخلت تلبس انهبلت .. ياربي وش بسوي .. فيني شي صاير مو كويس .. رحت اعدل شعري اناظر اظافري يدي .. لبست سلسال ناااعم وحلق وخاتم بنفس الطقم واخذت نفس وانا اطالع نفسي ..

ياربي وش ناقص بعد .. رحت اشم جميع انواع العطور عندي اخيرا حطيت لي آبل احمر ..

طيب وبعدين .. لازم الاقي لي كعب يصلح .. يو ماما ليش ما ذكرتني بهالشي .. يلا صار الذمب عليها هي انا الي غبيه مفتكره السالفه سهله ..

رحت فتحت درج الجزم وجلست ادور فيه كعبات فوشيات بس ما ارضااني اي شي

طلعت ليلى:يو فستاني واسع

لقتني عالارض وواصله معي:مااااالقيت لي كعب

ليلى جتني بسرعه:يؤ طيب لا تبكين وش فيك بعدين يبين ..

انا طالعتها:شفتي الفيشله ..

ليلى تطالع الكعب الفوشي الي انا راميته بأخر الغرفه:هذاك يجنن .. مره لابق عالفستان ..

انا:لا ..

قمت:وش اسوي الحين .. يااااااربي

خنقتني العبره .. مدري ليش جلست اتصرف كذا يمكن متوتره وخايفه .. وش بيصير بعدين ..

راحت بسرعه وجابت الكعب:جربيه طيب

اول ما دخلت رجلي فيه دخلت ماما:يلا وينكم ..

سكتت شوي وغرقت عيونها بالدموع:عقبال ما اشوفك عروس

ليلى:خالتو تجنن صح

ماما جتني تسمي علي:الله يحفظك ويستر عليك قولي امين

انا:ماما حلوه ؟

ماما:قمر .. يلا يلا انزلي توهم داقين وعلى وصول

مسكت يد ليلى:طيب اسبقينا

نزلت ماما:لا تتأخرين

انا طالعت ليلى:تدرين لو انك منتي فيه كان ما عرفت ايش اسوي

ليلى:ههه وانا ايش سويت يعني .. ما فيه فرق يا قلبي

ضغطت على يدها:فرق كبير والله محتاجه احد معي بهالموقف

ابتسمت:انا معك ... اوف مو انتي تقولين لا تصيرين حساسه .. اجل انتي ايش جالسه تسوين الحين

انا حسيت بدموعي تنزل:والله خايفه ما تعودت اول مره يصير لي شي زي كذا

سحبتني لبره:امشي بس

انزل ويدق قلبي اكثر احس اني خايفه تجربه جديده ما حسبت لها اي حساااب

اول ما عديت اخر درجه سمعت صوت بمجلس الحريم

ماما:حياكم الله .. تفضلو

انا ارتعت:جو

ليلى:ههه امشي سلمي ..

انا تراجعت:ما تحسين ان فستاني مبالغ فيه

ليلى:ياالله على هالسالفه لا مو مبالغ فيه بس امشي يلا

همست بخوف:يااربي

دخلت وانا مرتبكه ..انصعقت ..

ام حمد والعنود ..؟!؟!

ليلى راحت تسلم:هلا خالتي ... كيفك ..؟

ام حمد وقفت:هلا بنيتي بخير ونعمه انتي شلونك؟

ليلى:انا بخير ... هلا

العنود وقفت بدون نفس:اهلن

ليلى برحابه:انتي اخت المعرس اكيد .. هلا .. انا صديقة شجن ..

التفت علي وطالعتني وجلست ..

تقدمت بهدوء مديت يدي بشويييييش وانا مو قادره اطالع فيها:هلا خالتي ام .. ام حمد

حسيت بيدها تضغط على يدي بقوه:هلا بالزين كله .. مشالله مشالله ..

التفت على ماما:والله من يومها صغيره وانا اتمناها لولدي .. مكمله بالزين اخلاق وجمال مشالله .. وشلونك يا بنيتي؟

صوتها الدافي حسسني بالطمأنينه شويه ورفعت راسي:انا بخير

بالموت تركت يدي رحت بسرعه سلمت على العنود

انا:كيفك ..؟

العنود جلست بسرعه:ماشي الحال

رحت وجلست جمب ماما وليلى .. هم يسولفون وانا ماني حولهم ابد .. ماني متوقعه الي جالس يصير الحين ..

معقوله ام حمد والعنود ..؟ يخطبوني لمين ... لحمد .؟!

حمد.!.؟!

لا مو معقوله ما ينفع ماني قادره استوعب ..

فجأه حسيت بوكزه على ذراعي وبهمس ليلى:الحرمه تكلمك

انا رفعت راسي:هاه .... هلا خالتي ؟؟

ام حمد:اجل اي صف يا شجون يا بنتي؟؟

انا :اا .. انا نفس العنود ........ بدخل الجامعه

ام حمد تهز راسها :ايه مشالله الله يوفقك .. وانتي يا ليلى ..؟

ليلى:انا بعمر شجون ..

ام حمد:اييه .. وانتي منتي بنته ..؟

ليلى بان انها استحت:بنت منصور الـ*******

ضربت ليلى بكوعي وهمست لها:لا تسولفين شوفيني كيف متوهقه

ليلى ابتسمت وقالت بهمس مثلي:الناس لازم تجامل .. مره باين عليها حبوبه

انا سكت شوي وقلت:تدرين انها ام حمد .؟؟

ليلى:من جدك انتي .. ؟

انا:اييه ..لولا مره خايفه تخيلي يصير حمد

ليلى:أ

قاطعتها ماما وهي تتنحنح يعني اسكتو عيب ..

ثواني وقفت ماما:عن اذنك يام حمد ثواني

ام حمد:اذنك معك يا سعاد

العنود:يما متى بنروح

حسيت من طريقة كلامها الاستفزازيه انها متقصده تقول لها

ام حمد تفشلت من بنتها وجلست تسلك شوي وانا ضاق صدري بس سكتت وبلعتها .. ماني رايقه اتوتر قد ما انا متوتره الحين

وقفت ماما عند المجلس ونادتني

قمت بشويش مثل ما قعدت بشويش ورحت لها:نعم ماما

عطتني العصير:يلا دخليه

مسكت الصينيه وانا ابلع ريقي:الحين ..!؟

ماما:اجل متى .. يلا

انا:خلي سوزان توديه لهم

ماما انفعلت:جايين يخطبون سوزان ولا يخطبونك .. يلا

زاد توتري يوم قالت يخطبونك .. حمد جاي يخطبني ... يخطبني انا .. حسيت اني بذبح عمري من كثر ما انا متوتره وخايفه

ما عمري شفت حمد من بعد ما توفت جدتي .. لا يمكن انه هذاك الاسمر الي عند الكدلك ..

مشيت بخطوات خايفه لمجلس الرجال .. الباب كان مفتوح .. دخلت وانا اطالع تحت من الخوف

يالله يالله رفعت عيني شوي اناظر طريقي .. رحت لبابا ومديت له واخذ عصيره وهو ساكت .. حطيت الصينيه على الطاوله وجلست جمب بابا وانا عيوني بالارض

اووووووف يا ربي الفيشله من الخوف ماني قادره امد له العصير ..

عم الهدوووووء .. رفعت راسي بعد تردد كثير وقررت اني اشوف شكله .. بلعت ريقي ورفعت راسي

طالعته .. كان هو نفسه الاسمر .. ملامحه حاده ..غريبه شوي .. كان يطالع الارض بنفس ذيك النظرات .. مدري هي نظراته دايم كذا تحسس ان الواحد حزين .. لكن يمكن انا من فرحتي ما كنت اشوفه حزين .. بس حرك راسه ...

ما رفعه بس حركه انا ارتعت ونزلت عيوني لتحت

مرت عشر دقايق صمت .. ما حسيت انه رفع عيونه يطالعني ولا تكلم ولا قال شي .... يمكن هذا شي خلاني اهدى شوي

يمكن انه يستحي .. ولا يمكن مطوع .. انا اتزوج مطوع ...؟؟ تجربه غريبه بس يمكن انها ظريفه ..

وش جالسه اقول انا ... جلست اخربط .. قمت بسرعه وطلعت

ما صدقت على الله خطت رجلي بره المجلس حسيت بحصاة كبيره انزاحت عن قلبي

اخذت نفس عميق وانا اتنهد

ليلى:هااااه ..؟ هو حمد ..؟

انا ارتعت منها وحطيت يدي على قلبي:روعتيني يا البايخه ..

سكتت شوي وقلت بإبتسامة خجل:ايه حمد

ليلى تغمز:يا عيني يا خجلانه

طالعت فيها بنظره حاده وانا احاول اخفي الابتسامه :ليلى

ليلى:هههههههههههههههههه

انا:امشي فووووق ..

ليلى:لا تعالي نرجع عندهم والله سواليف ام حمد ما تنمل

انا رقيت عالدرج بعنف وكنت اضرب الارض بقوه ويطلع صوت مزعج مره:احسن

اول ما دخلت غرفتي انسدحت عالسرير وحطيت وجهي عالوساده وانا مبتسمه

يالله .... وش بيصير ... بوافق ...يا ترى هو كان يبيني ويفكر فيني .. طيب لو وافقت وش بيصير بعدين .. متى بنملك .. والعرس وين بيكون .. و و و و و الخ

من حماستي قمت من مكاني وطرررت على جوالي .. لا شعوريا ضغطت على اسم ( توأم روحي )

رد وصوته كله نوم : حي هالصوت

انا بصوت كله فرحه والدنيا مو سايعتني من الوناسه:عبووووووووووووووووووووووووووووووووود

شكله انتفض من مكانه لانه بان بصوته:وش صااير ..!؟

انا:تخيل ... انخطبت ..!؟

سكوت ...

انا:تدددددددري مييين ..؟!

عبدالله قال بهدوء..:حمد ..؟

انا عقدت حواجبي:كيف عرفت ..؟

عبدالله:كنت داري من اول ما رجعنا من لندن ... شجن انا فيني النوم اكلمك بعدين

طوط .. طوط .. طوط

جلست على حالتي منصدمه من الي قاله .. ماهو فرحان لجلي .. وكان داري بعد .. طيب ليش هالقساوه على الاقل بارك لي

حسيت بلوعه وان الدموع تتزاحم بعيني تبي تنزل وان العبره خانقتني ومو تاركتني اتنفس .. جلست عالسرير وحطيت الجوال جمبي بهدوء

تلاشت فرحتي .. اغلى انسان على قلبي ما فرح معي كيف انا بفرح بنفسي .. اغلى انسان ما حسسني اني انا غاليه عنده ..ما اظهر سعادته لي حتى لو كانت نفاق

حطيت يدي على وجهي وانفجرت بكي .. لا مو معقوله هذا مو عبدالله هذا انسان ثاااني

حسيت اني اكرهه بجميع حواسي .. حسبي الله عليه ليش يسوي فيني كذا

ليش يحطمني وانا محتاجه له .. ليش يعاملني بجفا وبرود .... واحيانا بإستحقاار

ليش تغير ......؟!

حسيت انه ارتكب بحقي جريمه لازم يحاسب عليها ... بس خلاص اذا لهادرجه انا مو مهمه عنده ارفع اصبعي ارجع انغزه من جديد:عبدالله

التفت وهو يغني : اشوف الحزن بعيونك سلامات

ضحكت على شكله .. نكته :ههه عبود .. قصره بقولك شي

ولحد الان يغني:حبيبي مو على بعضك سلامات ..... هاه قصرته .. آآآآآآمري .. تبين عيوني هاذي تركبينها بغرفتك .. خذيها ..

انا ضحكت عليه:تسلم لي عيونك .. بس ابسأل سؤال

عبدالله ومبتسم وطايره فيه الدنياا:اسألي

انا:وش فيك قبل شوي كنك شايف لك جنيه مختبص ومو على بعضك .. وسيارة مين هاذي اصلا ؟

التفت للجه الثانيه يطالع السيارات عند الاشاره :امممممم .. ماني مختبص بس ......... مدري

يروح بستين داهيه انا ما عاد شاغله بالي عليه

لا شعوريا مسكت الجوال ومن بين دموعي والقهر الي ملا قلبي كتبت له رساله ..

(( عبدالله .. بكل اختصار


اكرهك))

ارسلتها ورميت الجوال على الارض وحطيت راسي عالوساده وكملت بكي ... شوي سمعت صوت ليلى ترقى

جتني وهي تناديني خايفه ومرعوبه وش فيك وش فيك وانا ماارد عليها بس مغطيه عيوني بالوساده وابكي .. صوتها

وصوت ماماا ...... وشي ثاااني

نمت من كثر ما بكيت .. ودخلت بعالم ثااني .. عالم قبيح .. عالم لي زمان ما زرته ولا جاني ..

عالم الدم يكون الوان لوحه بريئه .. وصراخ .... ناس... اصوات ... وقلبي يدق اقوى واقوى

اتركوها .... كلمه صداها يتردد بداخلي وانا احلم هالحلم .... قصدي هالكابوس

صوت الاسعاف .. منظرها فوق السرير والفراش الابيض مغطيها ويدها تتدلى من السرير ... الشموخ انكسر ... وحبي الاول انكسر .. برائتي تلوثت بذاك اليوم

وصرااخ ودموع ...

قمت وانا مرتاعه .. حسيت بصدى صرختي الي صرختها اول ما قمت ... جلست اتنفس بسرعه وانا التفت حولي وخايفه

انا بغرفتي .. صوت المكيف الخفيف .. ونور الابجوره الاصفر .. حطيت يدي على رقبي اتحسس وش عليها وانا ابلع ريقي

مويه .... عرق .. كان كابوس يعني .. التفت لقيت العرق مغطي مفرشي كله ..

رميت راسي عالوساده وانا اتنفس بسرعه ... دموعي بدت تنزل وتستقر بشعري ..

سكرت عيوني بشويش ... اكره الدنيا ... اكره حياتي الممله الروتينيه .. اكره كل شي

ماما جت وهي مرتاعه .. تعودت اصلا تجيني كل مره :شجون وش فيييك؟؟سم الله عليك سمي بالرحمن وقومي اشربي لك كاس مويه

فتحت عيوني وابتسمت:لا ماما انا مرتاحه .. بس كنت بقولك ... اني

ماما جلست بسرعه قالت بخوف واهتمام:امري وش تبين

قلت بعد ما اخذت نفس:انا موافقه على حمد ..

اذا هي الدنيا كذا اعيشها بدون هدف خلاص وين الفايده اني ادور على سعادتي

اذا حصلت لي شي اطمح له شي يستحق اعيش لجله يمكن وقتها افكر كويس وش لي وش علي

اما الحين ... انا بأكثر حالات حياتي ...... فراغ

ماما:لالا خذي وقتك تـ

قاطعتها:بس كنت بقولك كذا .. خلاص انا بنام .. اذا ما اعجبك تعالي اسأليني بعد اسبوع بتلقيني موافقه ..

ماما:تنامين كذا .. طيب خلي سوزان تغـ

قاطعتها:انا بغير الفراش ماني بزره ..

ماما قامت:خلاص اهم شي هدي اعصابك .. سم الله عليك ..تبين شي ؟؟ محتاجه شي ؟؟

انا:لا

يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم