رواية ابجيب راسك -17


رواية ابجيب راسك - غرام

رواية ابجيب راسك -17

بندر :اكيد دامهم خوات بندر

حمد :لو انه تشبهك عفتها انت شفت خشتك

بندر بغرور :ايه شفتها تحصلك بس

حمد طلع جواله :اروح اتمشى مع زوجتي "وشدد على الكلمه "ابرك لي اشتقت لها

دانه :هلا

حمد :هلافيك قلبي انتي

دانه استغربت منه شفيه :اهلين

حمد :قلبي تعالي نتمشى اشتقت لك

دانه لا شكله شارب :طيب

حمد :يلا حبيبي انتظرك

سكرت منه وقمت له وشفته جاي لي وحط ايده على كتفي وصرنا نمشي انحرجت لانه قدام اهلي

حمد :ها مبسوطه

دانه :الحمدالله

حمد :اخ عيني شكله دخل فيها رمل

دانه تمسك وجهه :اشوف

حمد لما شفته مانزل عيونه عنا قلت والله لاحرق قلبه :شوفي

دانه وانا اطالع عينه :مافي شئ

حمد بست جبينها :لا شكلها طلعت

دانه :ايش

حمد :مدري يمكن شعره او رمل المهم خلينا ننبسط بهالجو الحلو

دانه بتنهيده :طيب

فهمت قصده لما شفت عادل يطالعنا بغيض يعني كل الي سواه مو لسواد عيوني بس عشان يغيضه

لا يكون يظن اني احبه يعني عادل الي يقصد بحبيب القلب معقوله حمد يغار

حمد مسكت ايدها وارتجفت :قلبي بردانه

دانه :ها لا

حمد:ليه ترجفين طيب

دانه بحزن :ولاشئ

حمد :سمعيني اذا كنتي تبين حياتنا تمشي من غير مشاكل حاولي قد ماتقدرين انك تتجنبين تعصيبي طيب

دانه "ياليت اقدر ":طيب

حمد :دانه تحبيني

دانه "واموت فيك بس ان مو حاس فيني ":............

حمد بصوت حنون ذوبني وسيحني :قلبي تحبيني

دانه:ايه

حمد :ايه ايش

دانه بخجل :الي قلت

حمد :الي قلت ايش

دانه :يو حمد ايه احبك

حمد :ياقلبي انتي

جلسنا بالارض وحسيت بالبرد

حمد :بردانه

دانه :شوي

حمد قومني وجلسني بين رجوله وحضني صار ظهري بصدره وطوقني بيديه :الحين تدفين

دانه "ياه ياحمد لو تعرف قد ايش احب اكون بحضنك واحس بدفاه ".........

حمد :ها دفيتي

دانه :ايه

حمد :شرايك نتعشى هنا لحالنا

دانه "فهمت قصده مايبيني احتك بخالتي ولا بناتها بس ماهمني اهم حاجه اتمتع بحضنه ":الي يريحك

حمد :اوكي بدق على نايف عشان يجيبه لنا



بندر :هي يالاخو ارحمنا اشوي وبتطلع نيران من مناخيرك

نايف :اقول اسكت لا طلع حرتي فيك

عماد وبندر :ههههههههههههههههههههههه

نايف :ايه ضحكوا يارب اشوف فيكم يوم

بندر :ادع لين تشبع ماعندنا بنات يتمشون مع خطيبهم اذا راحت بيتك تمشى معها على كيفك

عماد :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

نايف :ضحكت من سرك بلا
السلام وهذي ثلاث بارتات لعيونكم

الجزء الثامن عشر



احمد:حمد دبرني

حمد:يعني شتبغني اسوي انت عارف اهلك

احمد:اعذرني بس اختك ماابيها

حمد:اسمع اخذها واخذ الي تبيها ومحد يقدر يقول لك شئ بعدين

احمد:ماابي اظلم اختك معي

حمد:من ناحية الظلم انت ظلمتها من يوم ماملكت عليها ومالك مفر الا انك تتمم زواجك

احمد:بس قلبي تعلق بغيرها

حمد:انت غبي كم اقولك اترك عنك الحب وهالخرابيط ماتسمع

احمد:حمد ماني فاضي لفلسفتك

حمد:طيب مين هي سعيدة الحظ

احمد:مالك خص اذا تم الموضوع قلت لك

حمد:خايف القطها

احمد:ههاهاها ضحكتني

حمد:اسمع مالك الا هالحل الي قلت لك

احمد: وان رفضوا اهلها او هي

حمد:اتركهم هم الخسرانين

احمد:توكل زين اتركهم انا ماصدقت لقيتها

حمد:الا وين شفتها لايكون من هالصايعات

احمد:احترم نفسك كل شئ ولا زوجة المستقبل

حمد:وانت ضامن

احمد:ان شاءالله تكون لي

حمد:طيب وين شفتها

احمد:ببيت انسباكم

حمد:لايكون مرتي او مرت نايف

احمد:لا تطمن مو من بناتهم

حمد:شلون شايفها ببيتهم ومو بنتهم كيف تصير

احمد:تذكر يو كنا ندخل العشاء في يوم ملكة اخوك

حمد:ايه

احمد:انتوا طلعتوا وانا كنت اغسل ايديني هي دخلت على وماانتبهت على وجلست تكلم اخوها

وعجبتني

حمد:مم حلوة

احمد:كل تبن

حمد:هههههههههههه طيب من بنته

احمد:بنت طلال ال...

حمد:لايكون صاحبة مرتي

احمد:مدري

حمد :اسمها ريهام

احمد:ايه

حمد:اجل هي صاحبة مرتي

احمد:انا مايهمني يهمني انها تكون مرتي باقراب وقت

حمد بتكبر :تطمن بتقدر تاخذها ومسيار لو تبي بعد

احمد :وليه هالثقة

حمد:لانهم ناس على قدهم والي سمعته من دانه ان كثير تقدموا لها ويردونها ليه مدري فاتوقع اهلها

بيتمسكون فيك بيديهم ورجولهم حتى لو متزوج عشر

احمد:تظن كذا

حمد:متاكد واذا تبي من بكرة نروح نخطبها لك

احمد:ياليت بس ابوي ماراح يوافق

حمد:وليه تعلم ابوك انت اخذها مسيار وماراح تحتاج توديه معك

احمد:لامن قال اني مقتنع اصلا بهالزواج انا ماعاعترف الا بالزواج العلني الي يكون للزوج والزوجه

حقوقهم الكامله ويحافظ على احترام ومكانه المرة

حمد:بس تكلم فيلسوف زمانه الزبده تبيها رحنا بكرة وانت كيفك مسيار مو مسيار انت حر

احمد:أي ابيها بس اختك

حمد:اختي طيبه وماراح تقول شئ اهم حاجه تعطيها حقوقها وبس وماتقدر تقول شئ لان الشرع حلل اربع

احمد :شورك وهداية الله



منى :عطيني جوالك بكلم غادة

هنادي:اخاف نايف يدق

منى :واذا دق

هنادي:ابي اكلمه

منى تسحب الجوال :لاحقه عليه ول اربع وعشرين ساعه ماتملون ابد خلو شوي لبعد العرس

هنادي :وجع قولي ماشاءالله

منى تروح عنها :مو قايله

راحت لغرفتها وتوها بدق الا رن الجوال :لو اني طاريه المليون كان احسن

نايف :هلا وغلا بقلبي انا

منى :.......................

نايف :قلبي ليه ماتردين

منى :افففف شتبي داق

نايف استغرب :منين طلعتي انتي

منى :من تحت الارض

نايف : مااستغرب هالشئ

منى :وجع اخلص سكر بكلم صديقتي

نايف :نعم نعم عيدي ماسمعت

منى :اوفف ثقيل طينه وماتسمع بعد مااقول الا الله يعين اختي بس

نايف :يارب الصبر

منى :اخلص سكر ولا بسكر

نايف :ووجع عطيني اختك

منى :كلمها بعدين ياخي اثقل شوي خلها تشتاق مو كل دقيقه داق والله محد ربحان الا شركة الاتصالات

نايف : ليه

منى :من المخفات الي مثلك

نايف : شكلي بطلع من الجوال واكوفنك

منى :ههايييييي سواها اذا فيك خير يلا بكثرة حكي

وسكرت ورجع دق مرة ثانيه وعطته مشغول دقت على صاحبتها وسولفت معها لحد ماخلصت ورجعهت الجوال

منى :ترا قيسك داق

هنادي : متى

منى :على طول يوم اخذته

هنادي :ليه ماجبتيه اكلمه

منى :ههههههههههه طفشته وسكرت السماعه بوجهه وكلمت صحبتي

هنادي :ليه ياحماره اكيد الحين زعل

منى :يزعل في الطقاق

هنادي : الي يطقك وخري خليني اكلمه

دقت عليه بعد الرنه الثالثه رفع

هنادي : هلا حبيبي

نايف بزعل :هلا

هنادي : قلب هنادي زعلان

نايف : وين ماازعل واختك منقصه علي حياتي

هنادي بدلع : خلاص حبيبي مابقى شئ واكون عندك وبتشبع مني ومن غير عواذل بعد

نايف :اااه متى

هنادي : قريب كلها اسبوعين

نايف :قلبي

هنادي : هلا

نايف : لاعاد تعطين اختك الجوال عناد فيها بس عشان تعرف تسكر السماعه بوجهي

هنادي : ولا يهمك من غير ماتقول



راح احمد وحمد لاهل ريهام واطلبوها وقالوا لهم انه مملك على بنت عمه بس هي ماتجيب عيال عشان كذا بيتزوج عليها وطبعا هالكذبه من اختراع حمد وهم قالوا لهم بيردون عليهم بعد

مايشوفون راي البنت


هنادي : دانه

دانه : هلا حبيبتي شفيك تبكين

هنادي : دانه ماابي اتزوج خلاص

دانه انفجعت :ليه ياعمري نايف مزعلك صاير شئ

هنادي تشاهق :لا بس خلاص مابي

دانه :ليه طيب

هنادي :ماكنت اظن ان الزواج كذا

دانه مافهمت :كيف يعني

هنادي :انتي عارفه ايش اقصد

دانه : والله ماعرفت

هنادي :انتي امي كلمتك يوم قرب زواجك

دانه "اها الحين فهمت ياحليلك ياهنادي ":اي

هنادي :عشان كذا خلاص ماابي اتزوج

دانه :هههههههههههههههههههههه

هنادي :ليه تضحكين

دانه :عليك والله لو يسمعك نايف يجي ويشلك من غير عرس ولا شئ

هنادي :يمه لا ماابي

دانه :سمعي ياقلبي هذا شئ طبيعي يصير بين الزوج وزجته فما له داعي هالخوف

هنادي :لا ماابي

دانه :سمعيني انت الحين تعوذي من ابليس واقري لك قران ونامي اذا جا بكره مريتك واي حاجه تبين تعرفينه سالي طيب

هنادي : لا ماابي اسال عن حاجه كل الي ابيه يتكنسل الزواج

دانه "ياقلبي عليك ياهنوده هههه":طيب بكره نتفاهم

هنادي :لا تتاخرين

دانه : ان شاءالله يلا باي


اليوم عرس هنادي ونايف وهنادي ماوقفت بكي والكوفيره عصبت عليها لانه كل ماظبطت الميك اب خربته في الاخير هدت وخلصت منها


يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم