بارت جديد

رواية ابجيب راسك -18


رواية ابجيب راسك - غرام

رواية ابجيب راسك -18

كانت طالعه جنان بالفستان الابيض النافش وداخل عليه اللون الذهبي ومسويه شعرها شنيون طالعه خيال والله ان نايف بيتخبل عليها
اما انا فكنت لابسه فستان لونه تفاحي علاق وفتحة الصدر على شكل سبعه ومليان كريستال اما التنورة كانت على شكل لف مع ذيل طويل اما شعري سويته باف

ومرول

دانه :يلا قلبي بنزفك الحين

هنادي شوي وبتصيح :دانه ماابي

دانه :سمي بالله ويلا قومي

زفينها على ابيات من الشعر نايف مسويها لها وبعدها زفينا نايف دخل وسلم عليها وجب جبينها وهنادي ياقلبي

شوي وبيغمى عليها من كثر ماترجف كسرت خاطري لما قالوا لها

يلا بتمشي صارت تتلفت على وعلى امي والدموع تجمعت بعيونها دخلوا جناح العروس وساعدنها بلبس العبايه

وبالموت طلعت وركبت السيارة

وصلوا الجناح

نايف يجلس جنبها :مبروك ياحياتي

هنادي :..................

نايف مسك ايدها :قلبي ليش ساكته وليه يدك بارده كذا

هنادي طول الوقت منزله راسها :......................

نايف رفع وجهها وانصدم يوم شافها تصيح :هنادي عمري شفيك

هنادي :......................

نايف :فيك شئ يالمك

هنادي :.........................

نايف :تكلمي خوفتيني عليك

هنادي :ابي اروح البيت

نايف بخوف :ليه

هنادي :ابي امي

نايف عرف انه خايفه :ويهون عليك تروحين وتخليني لحالي

هنادي :....................

نايف قرب منها يبي يحضنها بس هي قامت على طول :الله يخليك لاتقرب

نايف :ليه هالخوف ياعمري انا زوجك لا تخافين

هنادي :...........

نايف بتفهم :طيب حبيبتي دخلي غيري عشان نتعشى ونتفاهم

هنادي : ماابي عشا ابي انام

نايف :طيب غيري وننام

هنادي : لا ماابيك تنام معي ابي انام بروحي

نايف بتفهم وحنان :طيب ياقلبي مايصير خاطرك الا طيب روحي غيري الحين

هنادي بخوف : وانت

نايف ببتسامه : انا بغير وبنام بالصاله

هنادي هدت شوي :طيب

دخلت وغيرت وطبعا قفلت الباب ونامت من التعب اما المسكين تم يتقلب لحد ماغلبه النوم

صحت على الساعة 1 تروشت وصلت ولبست لها فستان وردي قصير لنص الساق لف طالع جنان على جسمها

وحطت ميك اب ناعم وستشورت شعرها وخلته مفتوح وبعد تردد

طلعت لقته مازال نايم احتارت تصحيه ولا بعدين راحت له

هنادي :نايف

نايف :...................

هنادي "افف لايكون نومه ثقيل ":نايف قوم صل الظهر

نايف فتح عيونه :هلا صباح الخير

هنادي :قول مساء الخير

نايف يقوم :كم الساعه

هنادي :ثنتين الظهر

نايف :اوفف راحت علينا نومه

وتوه بيتوجه للغرفه انتبه لها "ياربي هالبنت بتذبحني بجمالها ":الله الله وش هالزين ذا كله لي

هنادي خجلت منه :من ذوقك

نايف قرب منها :ماقلتي لي

هنادي :انت ناسي انه بنروح لاهلي بعدين اهلك

نايف كشر :طيب جاملي قولي انك كاشخه على شاني

هنادي توترت :نايف روح صل قبل لاتفوتك صلاة الظهر

نايف بضيق :ان شاءالله

دخل تروش وصلى الظهر بعدين طلع وطلبوا لهم الغدا وبعدها لبسوا وطلعوا

ام عماد تضمها :هلا وغلا

هنادي :هلا فيك

ام عماد :شلونك يمه

هنادي :بخير الا وين منى

منى راحت ضمتها :هنا يادوبه رحتي وتركتيني لحالي

هنادي :هلا قلبي كيفك

منى بزعل :مو تمام

هنادي :ليه

منى :ياسلام شلون اكون بخير وانتي ودانه تزوجتوا وتركتوني

هنادي :معليش ياقلبي بكره تعرسين وتنسينا

منى بصوت واطي :متى بس

هنادي :ههههههههههههههههه يمه

ام عماد :هلا

هنادي :قومي المجلس نايف يبي يسلم عليك

ام عماد :طيب

نايف يقوم :هلا عمتي

ام عماد :هلا فيك

نايف :شلونك عساك بخير

ام عماد :بخير جعل ربي يسلمك انت شلونك وشلون هنادي معك

نايف :الحمدالله عال العال

ام عماد : دوم ان شاءالله

بعد فترة سلموا عليهم واطلعوا وصلوا فيلاتهم ودخلوا وسلموا

دانه :قومي معي ابيك

هنادي :يلا

توجهوا لجناح دانه وجلسوا

دانه :طمنيني اكيد صرعتي الرجال بصياحك

هنادي :ههههههه شلون عرفتي

دانه :ايه كنت متاكده بس

هنادي :بس ايش

دانه بتردد:يعني امم اقصد دخل عليك

هنادي :لا

دانه :شلون

هنادي :بعد شلون نمت انا بالغرفه وهو بالصاله

دانه :هههههههههههههه مو صاحيه وشلون رضى

هنادي :مدري بس اكيد كسرت خاطره

دانه :وانا اشوفه يناظرك بغيض

هنادي :هههههههههههههه كيفه يبي يتزوج يتحمل

دانه :اي ياشاطرة لاتظنين هالوضع بيطول

هنادي :مو على كيفه انا مابي

دانه :هاهاي اتحدى وقولي دانه ماقالت

هنادي :طيب دانه انت ايش سويتي

دانه "ايش تبيني اقولك تبيني اقولك انضربت وجاني من غير رضاي ":ابد قريت لي الادعيه والقران والحمدالله عدى الموضوع على خير

هنادي بعد تفكير :ولو انا قلت له يكنسل الزواج ماسمع وجلس يضحك على خليه يتحمل

اندق باب الجناح :مين

نايف :انا نايف هنادي عندك

دانه :ايه هنا

نايف :خليها تجي عشان تشوف جناحها

دانه :طيب

قامت هنادي وراحت معه وفرجها على جناحهم المكون من غرفتين نوم وصاله وحمام

نايف :عجبك

هنادي :اي حلو "ارتبكت من قربه منها "يلا ننزل تحت

نايف مسكها من خصرها :وين ياقلبي

هنادي بخوف :نايف اتركني

نايف يحضنها :لا مستحيل اترك انا ماصدقت القاك اترك

هنادي بدت الدموع تتجمع :نايف

نايف بحنان :عيون وروح نايف

هنادي :اتركني

نايف يشيلها :قلت لك مستحيل اتركك ...




الجزء التاسع عشر



نايف يجلس :خيييييييييير انا ابي اعرف مين مسلطك علي

منى :شوف انا فكرت فيها وعرفت شوف انت وش مسوي بدنيتك قام ربي سلطني عليك كعقاب والحين بلا كثره حكي وعطني اختي

نايف يطالع هنادي الي نايمه بحضنه وابتسام :هنادي مو فاضيه لك

منى بغيض :اقول لاتالف من عندك وعطني اختي اخلص

نايف : ماني معطيك اياها وضفي وجهك انتي ماتستحين عارفه انا عرسان ليه تزعجينا

منى :مزززززززززززززاج

نايف :مزاج ها

منى :ايه

سكر الجوال وقفله وانتبهت هنادي وحمر وجهها لنها بحضنه :مين

نايف يبتسم لها :ناس مزعجين ماعليك منهم

هنادي بتقوم وسحبها :وين

هنادي بخجل :نايف

نايف :اااااااااااه ياقلبي مااقدر اذوب انا

هنادي :وخر بروح اتروش والبس امي تقول بيجون حريم

نايف :اففف وش يبون مو قلت لك نسافر عشان نكون لحالنا

هنادي :شلون نسافر وانا وراي تسجيل

نايف بقهر :اففففففف

هنادي :لبكره

ودخلت الحمام وتروشت وطلعت لغرفه الملابس



مر شهر عليهم وبهالشهر احمد ملك على ريهام وهي ماكانت عارفه انه متزوج من اسماء بعد ماملكو

عرفت وحزنت انها انحطت بالموقف هذا بس ارتحت من بعد ماجلست مع احمد وبين لها سبب زواجه

منها مع انها مازالت تحس بالذنب وتحس انها خانت صحبتها بس خلا ص ماتقدر تسوي شئ الحين

على الغدا

هنادي :اففف وش ذي الريحه

نايف :اي ريحه ريحة الاكل

هنادي :افف اللهم عز النعمه بس ريحة السمك اعوذ بالله

نايف :ههههههههه الي يشوفك يقول اول مرة تشمين السمك

هنادي قامت للحمام بسرعه ونايف خاف عليها وراح بسرعه لها

نايف :قلبي وش فيك

هنادي :مدري احس بدوخه وكبدي تقلب

نايف بخوف :لبسي عبايتك خلينا نروح المستشفى

هنادي :ماله داعي

نايف :وشلون ماله داعي شوفي وجهك كيف قالب اصفر يلا بسرعه لبسي

طلعو وراحوا المستشفى وبعد التحاليل

نايف :مبروك ياقلبي

هنادي بحيا :الله يبارك فيك

نايف بفرحه :وياااااااااي ماني مصدق بصير ابو

هنادي : وانا بعد ماني مصدقه

نايف يحط ايده على بطنها :ااه ياقلب مافيني صبر ابي اشوفه ابي اشيله

هنادي :ههههههههههه تو الناس

نايف :ههههههههههههههههههههه مستجل شسوي

هنادي :امم تبيه ولد ولا بنت

نايف :الي يجي من الله حياه الله اهم حاجه الصحه وكمال الخلقه

هنادي :صح

انتشر خبر حمال هنادي والكل بارك لهم وافرحوا لهم وبدت النظار تتوجه لي لاني للان ماحملت وبدوا يسالون وقالوا لحمد يوديني عشان يعرفون ايش سبب التاخير

بس الي استغرابته حمد مااهتم من الموضوع ابد وكانه نفسه مايبي اطفال بينا سكت ولا قلت حاجه


بعد يومين

حمد :دانه

دانه :هلا

حمد :وش فيك

دانه : ولا شئ

حمد:شلون ولاشئ انتي زعلانه عشان موضوع الحمل

دانه :لا مو زعلانه

حمد قرب مني :اكيد

دانه :اكيد

حمد فجاة صار يدغدغ فيني :متاكده

دانه :هههههههههه حمد هههههههه خلاص ههه

حمد:خليني اتاكد انك مو زعلانه

دانه :ههههه مو زعلانه ههههه

حمد:ههههه ياقلبي على هالضحكه

دانه احاول ابعد يدينه :ههه خلاص حمد هههه

وفجاة طاح مني الي ماابيه يشوفه حمد نزل واخذه وصار يناظر فيه وبدت علامات الغضب تبان :ايش هذا

دانه "ياويلي شقوله الحين ":..............

حمد بصرخه :ايش ذا

دانه بارتباك وخوف :ه هذا ااا

حمد والشرار يطلع من عيونه :تاخذين موانع ولا من غير شوراي "ومسك ذراعي بقسوة "ايش قصدك من هالحركه ها

دانه اتالمت من مسكته :اييييييييي حمد اتركني

حمد:اتركك ها

ورماني على الارض وصار يضرب فيني :من بشواره تاخذينهم ها من تكونين عشان تفكرين تاخذين الموانع ها

دانه وانا اتالم :ااااااااااه حمد

حمد :اذبحك قولي اذبحك ليه تاخذينهم ليه يعني ماتبين عيال مني "ومازال يضرب "مو على كيفك عيالي وبتحملين فيهم سامعه

دانه :حمد افهمني


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -