بارت جديد

رواية قررت اموت بحبك -17


رواية قررت اموت بحبك -17

رواية قررت اموت بحبك -17


خالد: امي امي يانواااف
نواف: امك!!!وش فيها؟؟
خالد: خطبت لي
نواف:ايييييييييييييييييييييييييييييش؟؟؟؟ ومين خطبت؟؟؟
خالد بتنهيده قويه: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه وبحزن قال نجود
نواف:نجود مو هذي بنت خالتك الي تحبها
خالد بعصبيه: ما احبها ولا ابيها
نواف:طيب طيب لاتعصب بس قلي السالفه عشان افهم كيف وليش؟؟
خالد: كنت توني جاي امس من براا البيت المهم وقابلت امي وسلمت عليها مثل العاده وانا طالع بروح غرفتي وقفني صوتها
ام عبدلله: خـــــــــــــــــــــــــــالد
خالد: سمي
ام عبدلله: بغيتك بموضووع
خالد: ان شاءالله
ام عبدالله : ترا خطبتلك
خالد: ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عبدالله: زي ماسمعت خطبتلك
خالد: كيف؟؟وليش؟؟ ومين؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عبدالله: انا انتظرتك كثير ياخالد كل يوم اقول بيجيني بيكلمني حتى الجده فاطمه قالت لك ولا سمعت منها قلت احطك عند الامر الواقع واخطبلك الي تعجبني
خالد بعصبيه: وانا وين رحت رايي مو مهم انا الي بتزوج ولا انتي حراام حراام عليك يمه
ام عبدالله: والله عطيتك حريتك بمافيه الكفايه لين متى وانا اقعد احتريك؟؟ خلاص الحين لا تجادل معاد ينفع وانا عطيت الناس كلمه وخطبتها وهي وافقت وبعد بكره تروح بيت خالتك تحدد متى الملكه
خالد:خالتي؟؟؟؟؟ليه انتي مين خطبتيلي؟؟؟
ام عبدالله: نجوود بنت خالتك واعتقد انك تحبها
خالد: لا والف الا نجوود انا ما ابيها
ام عبدالله: مو على كيفك خلاص يابابا انسى الموضوع انا كلمت خالت عمنها وخلاص
خالد: ترجعين تكلمينها وتقولين اني ما ابيها
وتوه بيطلع ويخليها الا توقفه: خــــــــــــــــــــالد والله والله والي رفع السما وحط الارض لو ما اخذت نجود بنت خالتك لا انا امك ولا اعرف ولاني راضيه عنك الي يووم الدين

خالد بحزن: وش اسووي؟؟وش اسوي؟؟ قلي يا نوااف؟؟ تعبت
نواف بحزن على صديق عمره وعلى بنت اخوه العنود الي لو عرفت الله العالم وش بيصير فيها:هونها وتهوون وانا اخوك هونها وتهوون الحين قم خسل وجهك لين رحت البيت صل لك ركعتين وربك بيفرجها
خالد": ونعم بالله

بيت ابو فهد
ميس:وااااااااااااااااي وااااااااااي ما ني مصدقه ملكتي قربت
رواان: يابنت استحي الي تنخطب تستحي شي انتي مرررررررره فاصخه الحياا
ميس:مخليه لك الحيا نشووف لين انخطبتي وش بتسووين
روان:عااد تدرين ونااسه ان اختي بتتزوج
ميس: وااي احس يممممممممه يممممممممه بطني صااار يعورني كل ما يقرب الموعد
روان: لا عاادي فصوول فله لا تخافين
ميس: لا بس احس فشله
روان:اقوول بس بتتزوجه وتقول فشله الا صح
ميس: هلا
روان: وين بتسوين ملكتك
ميس: ليش؟؟؟؟
روان: عشاان بعزم البنات على الملكه ولا نسيتي
ميس: ايه لازم عااد صديقاتك شي
روان: اكيد طيب خبله انتي
ميس: ليش؟؟؟؟
روان: ملكتك قريبه وما حددتي مكانها يابرودك ياشيخه
ميس: والله مدري يبغالي اسأل امي وبعدين اتوقع اتوقع في بيت جدي لانه كبير
روان: ايه احسن واوسع الواحد يضيع فيه
ميس: الله يقدم الي فيه الخير
روان: آآآآآآآآآآآآآمين

في بيت ابو عبدالله
شووق: ايششششششششششششششششششششششششش؟؟؟؟وش قلتي؟؟؟
ام عبدالله: خطبت لخالد فيها شي
شوق: لامافيها بس مين خطبتي؟؟؟
ام عبدالله: نجوود بنت خالتك
شووق:ايييييييييييييش؟؟؟ نعم نعم نعم ومزينها تخطبينها
ام عبدالله: والله انها زينه وهوو يبيها
شووق: من قالك هوو قال؟؟
ام عبدالله: لا ما قااال بس خطبتها وهوو داري
شووق: وش قال طيب وافقك؟؟؟؟ مستحييييييييييل
ام عبدالله: وانا اصلاا شاورته خطبتها وخلاص ووبعد بكره يروح لبيت خالتك لللشوفه ويحدد الملكه
شووق توها بتتكلم بتعترض الا يدخل خالد: السلام عليكم
شوق وامها: وعليكم السلام
شوق: خالد انت سمعت الي قالت امي كيف
خالد بحزن وجه نظره لأمه وقال: يمه انا موافق
ام عبدالله حزنت على ولدها بس هي كان في مفهومها انه لمصلحته او مو مفهومها مفهووم اختها القشرى ام نجوود
ام عبدالله:الله يرضى عليك ياولدي ويسعدك ويهنيك
شووق ما قدرت تجلس اكثر من كذاا وطلعت لغرفتها مقهووره من امها وبكت على اخووها المحطم وعلى صديقتها واختها الي ما تدري كيف توصل لها الخبر وكيف تشووف وجهها بعد كذاا

بعد فتره اتصلت قررت انها تتصل على روان ممكن تساعدها انهم يوصلون الخبر للعنود
شووق بصوت مبحووح: الوووووووو
روان: هلا والله غلا
شووق: هلا فيك
روان: وش فيك؟؟ ليه صوتك كذاا؟؟؟؟
شووق: رواان الحقيني
روان: وش فيك؟؟ تكلمي خوفتيني
شووق: خااالد خاالد العنوود حرااام
روان: شووق انا مو فاهمه شي اهدي وفهميني
شووق: امي.......الخ
رواان: اييييييييييييش؟؟؟ خيييييير وليه امك شوت كذاا؟؟
شوق:مدري؟؟مدري؟؟
روان: طيب خالد كان يحب نجود قبل؟؟
شوق: لا كان يستلطفها ويوم سافر انقطعت علاقتهم ببعض واكتشف انه ما كان يحبها بس يستلطفها
روان: والعنود تدري عن كذاا؟؟
شوق: لا ما اظن؟؟ لانه خالد نفسه نسى هذا الشي
روان: يعني ؟؟؟
شووق:انا بس نفسي اعرف امي وش الي ذكرها ان خالد كان يستلطف نجود لان كلنا ناسين حتى خالد بكبره
روان: الله يهديها
شوق:آمين والله لو تشوفين خالد ياروان مسكين يقطع القلب مدري امي كيف تحملت تشووفه كذاا بهذاا الحزن ولا رجعت عن كلامها
روان: المهم الحين والعنود عرفت؟؟؟؟؟
شوق: لا انا متصله عشان كذاا كيف بنوصل لها الخبر
روان:والله مدري عااد العنود حساسه الله يعينها بتموت من البكاء
شوق: انا وهي انا بغيت امووت من القهر كيف العنود وخالد
روان:ان ااقوول نروح لها البيت ونقوول لها بكره
شووق: لالالالالالا انتي روحي قولي لها انا اخااف ما اقدر اشووف شكلها بعدين هي تتقبل منك وانتي عندك طريقه لاقناع خطيره
روان:اوك بس ترى بتزعل منك
شووق: لا العنود قلبنها طيب مراح تقول شي
روان: ان شاءالله

بيت ابو سلطان
ابو سلطان: ديما تعالي عندي الغرفه بغيتك؟؟؟
ديما: ان شاءالله يبه
راحت له الغرفه: سم
ابو سلطان:تعالي اجلسي ليش واقفه؟؟
راحت وجلست: ياماما انتي كبرتي وصرتي حرمه خلاص وبيصير عندك زوج وعيال
ديما:؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟؟؟
ابوسسلطان: معك حق موفاهمه علي بوضح لك فهد ولد خالك بندر خطبك
ديما لا تعليق ما تدري وش تقول مصدومه وفي نفس الوقت مستانسه ومستغربه يعني المشاعر عندها متضاربه:لا رد
ابوسلطان:انا قلت ونعم فيه وولدنا وعارفينه بس قلتله راي البنت لازم عاد انتي فكري وردي لي
ديما بصوت واطي من الحيا:انشاءالله عن اذنك يبه
ابو سلطان: اذنك معك
اليوم الثاني في المدرسه
العنود: شووووووووووق شووووووووووووووق
شوق بتوتر: هههلا..هلا العنود
العنود": شووق حبيبتي انتي فيك شي؟؟ شكلك مو على بعضك
شووق بنفس التردد: لا..لا..لاما فيني شي
العنود بمزاح: ولا زعلانه مني؟؟
شوق في نفسها والله اني خايفه انك انتي الي تزعلين مني وتتغيرين علي:لالالا وانا اقدر
العنود: اكييييييييييييييد
شوق: اكيدين يله عن اذنك انا جووعاننه بروح اشتري
العنوود: اذنك معك

العنود ما خفااا عليها التردد والتوتر الي كانت شووق فيه بس طنشت قالت ممكن تكون تتخيل
الجامعة

ديما:الهنووف الهنووف تخيلي
الهنوف: وش فيك بسم الله عليك متخرعه
ديما: انخبطت قصدي انخطبت
الهنوف: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله حلوو مبروووك
ديما: الله يبارك فيك
الهنوف: ومين الي خبطت قصدي خطبك؟؟؟؟
ديما: فهد
الهنوف: فهد فهد ما غيره ولد عمي بندر؟؟؟
ديما: ايه هوو واحنا نعرف فهد غيره
الهنوف: ووش رايك؟؟؟
ديما:مدري؟؟ مدري؟؟ نتردده
الهنوف تمثل الحزن: لااااااااااااااااااء لاااااااااااااااااااااااااااااااء لااااااااااااااااااااء ليش ليش كذاا؟؟ليش تسوين فيني كذاا
ديما بخووف" وش سويت؟؟
الهنوف: خذتي مني قلبي خذتي مني روحي خذتي مني الانسان الي احبه فــــــــهــد
ديما في حالت صدمه: انتي... انتي تحبينه؟؟؟
الهنوف: اييييييييييييه اجل ايش؟؟
ديما: طيب والله انا ما كنت ادري خلاص بقوول ما ابيه مرااح اخذه
الهنوف ماقدرت تمسك نففسها اكثر من كذا:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ديما: وش فيك؟؟
الهنوف: صاادوه شربتي المقلب ياحلوه وفي نفس الوقت انك تبينه
ديما: للحين مو مستوعبه يعني تكذبي ما تحبينه؟؟
الهنوف: خبله انتي من متى وانا احبه قد شفتيني اتكلم عنه قبل؟؟؟
ديما: لا بس خفت
الهنوف: وتبينه بعد هااه
ديما انحرجت: سخيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يفه ومالك داااعي
الهنوف: لو سمحتي سخيفه كلمة العنود وحقووق الطبع محفوضه وتغمز لها يافهد
ديما اسحت وتغير الموضووع: اصلاا انا الغلطانه الي قاعده معك عندي محاظره خل الحق عليها
الهنوف: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

الظهر بعد الغداء


العننود: هلا والله
روان: هلا بك اخبارك؟؟
العنود: بخيراخبارك انتي؟؟؟
روان: الحمدلله تماام
العنود:دووم يارب
روان: الله يسلمك وش تسوين
العنود: توني بناام الا دقيتي
روان: ايييه المهم مرااح اطول عليك بخليك تنامين
العنود: امري
روان: ابجيك اليووم البيت
العنود: بس وانا احسب عندك سالفه البيت بيتك
روان: الله يسلمك بس بقولك يعني
العنود: حياك الله
روان:تسلمين اجل المغرب اكون عندك
العنود: اوك
روان:"يله سلااااام
العنود: وعليكم السلام
المغرب في البيت الكبير

الجده: هلا حيا الله من جانا
روان: الله يحيك
الجده: وش لونك يمه؟؟
روان: بخير انتي وش لونك؟؟
الجده: بخير ونعمه الا اقول يمه من الي جايبك ولا السواق
روان: لا مو السواق فهد
الجده: وينه ياكافي ما دخل؟؟
الا يدخل فهد: السلام عليكم
الجده وروان: وعليكم السلام
الجده: اشواا دخلت
فهد: وانا اقدر امر البيت ولا ادخل
الجده: اشووى واخبارك يا العريس؟؟
روان تقاطعهم: على طووول دخل فهد وسحبتي علي ما كأني كنت مو جوده
الجده: لا حرام عليك يمه بس هوو توه داخل
روان بزعل مصطنع: توه داخل ولا تحبينه اكثر مني؟؟ خلني ارووح عند العنود احسن لي هي الي تحبني
الجده: تعالي بس
فهد: خليها ترووح اصلاا هي تبي العنود من اوول مزعجتني ودني ودني

بيت الخاله ام نجود

نجود: ماما خالد ما جاء ولا اتصل ولا له حس ولا خبر
الام: يختي انتي مستعجله على ايش؟؟ مالك الا انك تشوفينه بكره عندك
نجود: طيب ياماما لو ما جاء؟؟
الام: ما يقدر بيجي يعني بيجي
نجود: الله يسمع منك
الام: اصلاا انا درست ام عبدالله دراااسه كيف تخلي خالد يتزوج غصب عنه
نجوود: والله انك ياماما منتي هينه
الام: هاااه وش على بالك
نجود: طيب الحين لما يجي وش اقوله؟؟
الام: ايييييه ذكرتيني الله يذكرك الشهاده؟؟
نجود: امين ايش؟؟؟
الام: حاولي تقنعينه بأنه يقدم الملكه قد ما تقدرين
نجود: لا عاادي ماما مو مهم اهم شي انه خطبني وخلاص
الام:غبييه
نجود: ليه غبيه؟؟
الام: الخطبه ممكن يفصخها في أي وقت ويقوول ما ابيك بس لما يملك عليك بتصير زواجج وغصب عنه بتحملك اطول فتره وانتي في هذي الفتره حاولي تتقربين منه وتحببينه فيك
نجود: صح كلامك كيف انا ما فكرت كذاا
الام: عشاان تعرفين قيمتي
نجود: الله يخليك لي ياماما ولا يحرمني منك
كانت تطلع الدرج درجة درجة اول مره تحس خطواتها ثقيله كذاا ماتدري وش تسسوي ولا كيف توصل لها الخبر كيف؟؟ كيف؟؟ وهي الي عاشت حب العنود لخالد لحظه بلحظه في بدايته وفي حلوه وفي مره وفي كل شي معقوله تعيش نهاية هذاا الحب الحب الي كان من المفرووض انه يتوج بالزواج :آآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآه يا العنود الله يعينك
ليه؟؟ ليه؟؟ ياشووق خليتي انا الي اقولها انا الي اوصل لها خبر موتها..وصلت عند الغرفه وثبتت مكانها ماهي عارفه وش تسوي حتى الباب لاهي الي فتحته ولا هي الي ضربت عليه

انـــــــــــفــــــــــتـــــــــــح البـــــــــــاب:اهليييييييييييييييييييييييييييييي ييين
روان في لحظة جموود وبروود: هلا
العنود: وش فيك واقفه تفضلي
روان في نفسها كيف اقولها وهي كذاا مبسووطه ما اقدر لالالا مارااح اقوول:زاد فضلك
العنود: روان وش فيك اليووم تعامليني مره برسميه مو عادتك العاده لما اقول لك تفضلي شي تقولين البيت بيتي شي
روان تحاول تخفي الي فيها: ايه صح البيت بيتي بس حراام رحمتك قلت تبي تلعبني ظيووف العب معها وش وراااي
العنود: ههههههههههههههه تجننين هههههههههههههههه خطييييييييييييييييره
روان في نفسها لالا ياالعنود لا تضحكين ما تدرين كيف انتي تصعبين علي المسأله ما احب اشووفك متضايقه ابتسمت روان تخفي توترها عن العنود: دووم الضحكه
العنود:وياااك رواان انتي فيك شي؟؟
روان: هاااه لا ليش وش فيني؟؟
العنود:مدري عنك ؟؟ لو ادري بأسألك؟؟
روان: لا بس مافيني شي
العنود: روان انتي تكذبين مو عادتك اعرفك اناا ما تقدرين تخبين عني شي
روان وش اقول يا العنود؟؟ وش اقوول؟؟:لا عاادي
العنود: وش الي لا عاادي انتي حتى ما تجمعين وش تقولين
روان: لالالا معك انا
العنود بنفاذ صبر: رواان قولي خلصيني وش فيك ترى جد وصلت معي
روان: طيب هدي هدي لا تعصبين
العنود: طيب قوولي
روان:آآآآآآآآآآآآآآآآْء... آآآآآآآآء
العنود:روااان قولي
روان:طيب اوعديني انك تكونين قويه وتسمعيني للآخر
العنود: اوعدك بس قوولي
روان: خالد
العنود: ايه خالد مين؟؟
روان: خالد ما غيره اخوو شووق
العنود بخوف: ايه وش فيييه؟؟
روان: خطب
العنود في حالة صدمه: لارد
روان: العنوووود ردي الله يخليك
العنود: لارد
روان: لا تسووين في نفسك كذاا انتي وعدتيني
العنود بعد سكوت: هههههههههههههههههههههههههههههههه ايش خطب هههههههههههههههه وبكت آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه والله تكذبين انتي كذاابه اصلاا خالد يحبني كيف يسوي كذاا هوو قالي والـ....والله شهقات والله هووو قال روان قولي انك تكذبين الله يخليك
روان تضم العنود: العنود حبيبتي الله يخليكك هدي تكفين انتي وعدتيني
العنود:آآآآآآآآآآآآآآآآه ليه؟؟ ليه كذب علي؟؟ ليه علقني فيه؟؟
روان:العنود حبيبتي خالد مثلك مظلووم ماله يد بالسالفه
العنود: احلفي بس علبالك بصدقك ماله يد هااه هي الي جت خطبته من امه مو هوو الي راح وخطبها وانا اقوول ليه شووق تتهرب مني اليووم وتبكي وتبكي وتبكي
روان: حبيبتي والله انتي ماتدرين وش السالفه والله خالد.........
العنود تقاطعها: قلت لا تجبين طاريه ولا اسمه ابي اسمعه انا اكره اكره

روان ضمت العنود بكل ما تقدر من قوه وخلتها تبكي وتبكي وتبكي يمكن تقدر تطلع لو بعض من الحزن الي فيها او تحس فيه
مر اليووم بمافيه بلا احدااث مهمه
يوم الاربعاء

في الشركة

نواف: خالد خالد يله ولا ناوي تمنام في المكتب
خالد: ما ابي اطلع ما ابي هذا اليوم اكرهه اكرهه
نواف زعل على صاحبه: لا ياخالد لاتقول كذاا هذاا الله وهذي حكمته
خالد: بس انا ما ابي اشووفها خلاص مو بتزوجها خلاص ماله داعي ارووح اشووفها
نواف:خالد الله يهديك خلاص هدي
خالد بعصبيه: انت ليه كذاا؟؟؟ ماكأني الي احبها بنت اخوك ولاكأنها اقرب البنات لك ليه انت مو حاس فيها خلها هي حس فيني اناا حراام عليك
نواف: من قال اني ما احس فيك ولا فيها بس وش تبيني اقوول؟؟ اقول لاترووح اقول عصي امك عشاان ترتاح
خالد: لارد
نواف: انا آسف مو انا الي احرضك على امك الي ربتك ولو كنت تحبني انا وحتى العنود صدقني لو درت بالسالفه مرااح ترضى
خالد في حالت حزن شديده:لارد
نواف مسك خالد من يده: يله ياخالد هونها وتهوون قم اوصلك البيت
خالد قام معه من دون ولا كلمة

المغرب في بيت ابوعبدالله

ام عبدالله: خـــــــــــــــالد خـــــــــــــــــــــــالد يله الناس ينتضرونك
خالد: ان شاءالله
ام عبدالله: افرد وجهك الي يشوف وجهك يوقوول مغصووب
خالد: يعني ينقا لاني مو مغصووب
ام عبدالله: خلاص يا خالد انتهينا وانت وافقت مالك رجعه
خالد: وانا قلت برجع خلاص انتي قررتي وانتهى الموضووع
ام عبدالله:الله يوفقك
خالد: فمان اللله

يوم الشـــــــــــــــــــوفــــــــــــــه

بدااية الحياه بالنسبه لنجود ونهاية الحياة بالنسبة للعنود وخالد

ابو نجود: يله يله يا نجود المولد في المجلس يستنى
نجود:ان شاءالله ان شاءالله يبه
نجود تكم امها: هااه شكلي زين
الام: يجنن ما عليك المهم زي ما وصيتك
نجود تأشر على عيونها: من عيوني لا توصين حريص


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -