بارت مقترح

رواية حياة عشناها -1


رواية حياة عشناها - غرام

رواية حياة عشناها -1

ღ♥ღをحيـــاة عشناهاをღ♥ღ

لل"الجوري عبدالله"



من واقع هذه الحياة . . .
ومن كل نسمة من هوائها وعبيرها تدور أحداث روايتي . . .
أحداث سطرتها الأيام برحيقها الخاص . . .
لحظات حلووة يمر بها أبطال قصتي . . .
ولحظات حزينه ولحظات مفرحة الى حد ما . . .
هكذا هي الحياة . . . يوم لك ويوم عليك . . .
فمن هنا أبدأ بسرد روايتي المتواضعه والأولى ,,,
をأحلى حيـــاة عشناهاを وأتمنى من كل قلبي إنها تكوون قد المقام . . .
وبتواصلكم ننجز الشيء الكثير و بتواصلكم وعطائكم أكتب وأكمل لعيوونكم . . .
* * * * *

التعريف بعائلة أبو زياد :
الأبومحمد . . . وهو رجال ماعليه . . . له كم محل بالرياض وشركة صغيرة من كم سنه مبتدي فيها . .
أم زياد منيرة بنت عم أبو زياد طيبة وحنوونه . . .
زياد : الولد الكبير وعاقل وفاهم وطيوووب وخفيف دم بس اذا ضاق وعصب الله يعينهم وعمرة 26 سنه . . .
سارة : زوجة زياد وبنت خاله طيووووووووبة بشكل فضيع وأبوها متوفي . . وعمرها في 24 سنه
نواف : الولد المدلع بس كشخة وراعي حركات ومغازل يعني فيه لفة شووي بس مسوي فيها عاقل قدام أبووه . . . وعمرة 22 سنه . . وداخل بالجامعه قسم ادارة أعمال .
العنود : بنت مرجوووجة لأبعد الحدود بس كشخة ومسوية فيها ثقيلة قدام الحريم والا اهي رايحة فيها من الخبال والمغامرات اللي تسويها مع بنات عمها وبنت خالها المهبل زيها . . . وعمرها 18 ثانوية عامة .
سامية : بنت دلووعه ودلعها حلووو عليها وعاقلة مو مثل اختها وماشاءالله شاطرة بالدراسة وعمرها 15 سنه . . .
ياسر : ولد دبدوب ومتختخ وحلووو ومدلع نفسة ودلووع أبوه وعمرة 10 سنوات . . .
رؤى : البنوته الصغنونه وآخر العنقود على قولتهم سكر معقود وعمرها 4ونصف عليها جمال ماشاءالله رهيب ودبدووبة زي ياسر . . .
وهاذي عائلة أبو زياد.

* * *
عائلة بو محمد ( أخو بو زياد الكبير ) :
بو محمد : رجال طيب وعصبي بنفس الوقت . . . يخاف على عياله خوووف مو طبيعي . . . ومربي عنوود ونواف وهم صغار ويعتبرهم زي عياله . ..
أم محمد : حرمة طيبة بس تعصب زي أبو محمد على طووووووووووول بس ماسرع ماتندم وصعب تروح تعتذر لأن كرامتها ماتسمح لها . .
محمد : رجال ويعتمد عليه وعمرة 27سنه وجنوووونه العنوود . . . وهي أصلا من يوم واهو صغير كانوا الأهل مايقولون إلا عنود لمحمد ومحمد لعنود
نورة : أختهم الكبيرة ومتزوجه وهي صغيرة من واحد من برا العايلة ومقيمه ببريطانيا عشان عمل زوجها مؤقت وبترجع معاه وعندها ولد عمره 8سنين اسمه حمد وولد ثاني 6 سنين عبدالله ووبنت عمرها 3 سنين اسمها لجين . . .
سلطان : ولد شيطووون وينكت وخفيف دم والروح بالروح اهو ونواف ولد عمه . .
هيفاء : كبر العنود وخبله زيها وتحب الفرفشة والضحك
نجود : أصغر من سامية بكم شهر بس مسجلينها المدرسة مبكرة مع سامية وذكية واجتماعية وتموت على سمووو ( سامية ) . .
عمر: الولد الدلووع عمره 11سنه
ريناد : بنت كتكوته عمرها 6 سنين وحلوووووووة زي اختها هيفاء

وبقية الشخصيات راح أذكرها مع أحداث القصة


في أحد أيــــام فصل الربيع الرائعه . . . ونسيم هوائها الطلق المنعش وفي بيت أبو زياد الموجود بمنطقة الرياض بالسعودية توجد عائلة تملئها السعادة والسرور بقدوم أول حفيد لأم زياد وأبو زياد . . .
أم زياد وهي تبكي : مبروووووك ياولدي يازياد والله وصرت أبو ههههه
زيـــــاد وهو ميت فرح : الله يبارك فيك يايمه . . هااه بس الإسم أنا مالي شغل فيه انتي وأبوي اللي تسموونه . . .
أم زياد : لا ياولدي خل حرمتك سارة اهي اللي تسميه هذا ولدها ويحق لها
زياد : يايمة ياحبيبتي سارة بروحها اهي قالت لي اترك خالتي وخالي اللي يسمونه . .
أم زياد : مدام كذا مراح يكون غير اسم أخوي الله يرحمة أبو سارة فيصل , وأبوك أكيد مراح يخالف . . .
زيـــاد : امممم فيصل والله وجبتيها يايمة والله اسم حلوو ورايق . . . حلو والله كشخة أبو فيصل ياااهووو
أم زياد وهي فاتحة عيونها مستغربة وتضحك : هيييييييييه هذا وعندك ولد وتناقز كذا وقدامي بعد أجل والله مراح ألوم العنوود الخبلة . . .
العنود وتوها واصله من المدرسة وتعبانه وللحين ماتدري انه جاهم ولد : شـــــــــــــــف شهالغيبة الشينه . . . ألحين أنا يأم العنود خبله . . . طيب شوفيني شبسوووي عشان صدق ينطبق علي هالوصف . .
زياد وهو يحاول يفاجئ العنود بالخبر : أقوول يمه بروح أشووف ولدي فصوولي حبيب عمري وروحي تروحين معي نشوف سارة والا لا! ويطالع العنود وهي تصعد الدرج حتى وصلت نصه بعدين وقفت ورمت الشنطةوالعبااه على جنب ومادرى الا العنود واهي تنط من الدرج بكبرة وتركض تواجه زياد . .
العنود : اهههههي فصووول . . . ا ا الحين سارة ولدت ولا تخبروونني يالنحسين وترووح تركض وتحضن أخوها زياد وهي تبكي من الفرحة ليش ماقلتلي من قبل حرااام عليك والله انك . . . . .
يقاطعها زياد وهو يضحك : بل متى أقولك توها من 3 ساعات جايبته . .
العنود وهي تشهق : اههههههههي بعد من 3 ساعات ولا طلعتوني من المدرسة أشووف فصلووولي . . . الا تعالو من وين جبتو اسم فيصل والله حلووو
أم زياد وهي تدمع عيونها من الفرحةكل ماشافت ولدها زياد وتتذكر انه صار أبو : ألحين ماتعرفين إني أنا مسميته على أخوي الله يرحمة أبوو سارة خالك يالخبله
العنود : أي والله الحيين أعترف اني خبله وشلوون مانتبهت . . عموووما ً مايهم خبله مجنونه عادي اهم شيء زيووووود ابي اروح حق سواري وفصوولي . ..
زيــاد : لا حلفي أنا زيوود وحرمتي حبيبـــــــــــــــــــــة قلبي سواري ولدي اللي اهو عمك فصووول اجل وش بقيتي . . .
العنود : شف عاد الحين هذا جزاي يوم دلعتك ودلعت حرمتك وولد اخوووي مو عمي لو سمحت . . بس قولي متى بتوديني ! ! 1 بليز أبي أروح أشوف فيصل . . مدري احسه مو حلوووو كانه طالع عليك وعععع الله يعينه عز الله عنس ! ! واخزيااااااهـ ولد أخووووي بيطير سووووقه
( وثمثل انها تطيح على الكنبة وبكل شااعرية وتبكي خخخخ مجنووونة )
زياد وهو يطالع امه ومفتح عيونه على آخرة ويوجه الكلام لأمه : ألحين يايمة أنا القمر مو حلووووو وولدي اذا طلع علي عز الله البنات بطيحون عند باب غرفته وأولهم أنتي
أم زياد وهي تضحك : أقوول والله انكم تضيعون وقتكم بالخرابيط رووحي عنوووده بدلي وتغدي وانت زيود خذ غدا حق حرمتك سارة . .
العنوود : لالا احلف وين بتروح لالا حبيبي رجلي على رجلك بعدين من لاعب عليك وقايل انك قمر او حلووو ! !
زياد وهو مستغرب : محد بس حرمتي تقول أنت أحلى واحد شفته وأنا أصدقها بكل شيء تقووله يكفي اني بنظرها ملاك
العنود واهي تمشي للد رج تروح لغرفتها : خخخخخخ تكذب عليك تخاف تجرح شعوورك يــــــــــــــــــــــا حلوو
فيصل وهو يبتسم لها : غصب ٍ عنك حلووو ok
. . . . .
بعد صلاة العصــــر :
عائلة أبو زياد مجتمعين بالصاله كلهم يتقهوون وهاذا لازم يطبق ببيت أبو زياد محد يتجرأ ويطلع من دون مايتقهوى ويجلس مع أبو زياد بعد الصلاة مباشرة لحد الساعه 4,00 وبعدين الكل يتفرق . . .
أبو زيــاد : هاه ياولدي يازياد متى بتجي سارة والا بتوديها لبييت أهلها قبل
زيـــاد وهو يبتسم بوجه أبوه الطيب : لا والله يابووي الود ودي ماتطب بيت خالي الا شوي بس امها واهي اصرووو الى ان تخلص الأربعين بعدين ترد
أم زياد : الا شلوون ولدنا وسارة عساهم بخير . . .
زيـــاد : اما فصوووول يااربي يايمة لو تشوفينه شحلاتــــه قمر قمر وسارة بخير وتسلم عليكم بس تعبانه شوي لسه ماراح عنها التعب . .
العنود : الا يمه متى بنروح لها .
أبو زياد : أنا من رايي بس تروحلها وتسلم عليها وحنــــا بكرة
ان شاءالله ببيت خالك نروحلها عقب العصر والاشرايكم ؟!
ساميه : معك حق يابووي خلاص أنا موافقه .
عنود واهي تطالعها باستغراب : لا احلفي لايـــابوي أنا طلبتك أبي أروح مع أمي اليوم مقدر أصبر بيني وبين سارة تحدي وأبي أشوف منهو الصادق
زيـــاد بحماس : وش التحدي قوليلي ! !
عنود : لالالاوالله انت شعليك عاد عيب سوالف حريم
نواف ميت ضحك : أما عنود حرمــــــــــة كثروا منهاا هههههههههههاي
رؤى : وانا بعد حرمة
ياسر : ههههههههه تنكتين
وفي هاللحظة يرن جوال بــــ الخبله نمبر 2 يتصل بك ابتسمت العنود وردت . . .
ياسر وهو يطالع الإسم وفيه الضحكة : خخخخ من هاذي بعد والله شكل رفيقاتك كلهم خبلان ومهبل . .
العنود : هــــــــــــــــــلا واللـــــــــــه بنمبر 2
هيفاء : هلا والله بالمجنونة كيفك . .


عنوود : هيفااء تررى أبوي جنبي والله لو يسمعك أو يدري أنك تضايقيني كان تروحين فيها
ابو زياد وهو يضحك : لاهيفاء خذي راحتك مسموووحه
هيفاء وهي ميته ضحك : ههههههههههههههههههه ويه تفشلت عسى بس ماطاح وجهك
العنود وهي مفوووله ضايقه : أقول خبله نمبر 2اسكتي لأفضح عمايلك قدام أمك وعمي
ياسر برجاء : يالله عنووووووده تكفين افضحيها خنشوف شتسوي ! !
هيفاء بإحراج : عنوودة والله ترى لأزعل . .
العنود : لاانتي والا اهو ابي راي رؤى . . .هاه رؤى افضحها . .
رؤى بعيون بريئة : كيف يعني ؟!
هيفاء : خخخخخخ اختك رايحة فيها
العنود : أقول ماعلينا عمومــــــا ً شعندك متصلة
ام زياد باستغراب : هه شلون شعندك والله بعد ياحيها اللي اتصلت فيك تسأل عن أخبارك
هيفاء: والله اني أحب هالإنسانه
العنود وتبي تحرجها وتحط عالسبكر : أقووول هيفوووه من تحبين قلتي . .
هيفاء وبصوت كله نعومة ورقة : آآآآآآآآآآآآه أكيد . . . . . . . .
وتقاطعها العنود : لحظة هيفووه قبل ماتنطقين ترى الكل يسمعك من السبكر وينتظرون اجابتك
هيفاء وهي مصدوووومة منحرجة آخر حـــد وتتدارك الوضع : بعد منهي يالخبله أمك خالتي الله يطول بعمرها . . . اهي اللي دومها تدافع عني مو مثلك انتي وعمي بالقطارة تعطوني وجه . . .
العنود سكرت السبكر : هههههههههههه الا هيفوه تجيني والله ملانـــه
هيفاء : ماعندي حد يجيبني السواق مسافر وإخواني مو فاضين لي . .
العنود واهي تكلم نواف : نواف تجيب هيفاء !!!
نواف : عااادي بس تستعد وبمر أخوها سلطان وبجيبها معانا
هيفاء وهي منحرجة : ياحمااااااااااارة من قال اني بجي اصلا ً مااااابي تعبانه شووي
النود : ليش . . وقامت عنود تمشي برا بساحة بيتهم ونواف كان واراها بيطلع وكان يسمعها . .. وتكمل عنود : لايكون عاشقة . . وضغطت عالسبكر لأنها تعبت ايدها من مسكة الجوال وما كانت تدري ان فيه حد وراها . . .
هيفاء : أنـــا أصلا ً عاشقة من زماااااااااااااااااان مو ألحين بس تعبانه شووووي بردانه خخخخ
العنوود : يااربي ألحين ياناكرة الجميل ماتعلميني قوليلي من عاشقة ومنهو سعيد الحظ ! !
هيفاء : انتي عاد وشعليك مني . . . هاذي أسراري الخاصة ماأصرح بها لوكالة أنباء
العنود : هاااااااااااااااااااااااااااااااااا صدق انك ماتنعطين وجه يله يله بااااااي فوفو
هيفاء : أوكية cy
وسكرت العنود وتمت تمشي بحديقتهم وهي تفكر بحياتهم بعد ماجاء المولود الجديد فيصل واهي سرحانه جات رنه مسج ففتحتها ولقتها من هيفاء كاتبة : خخخخ آسفة عنووده نسيت أبارك لك يالعمة . . والله وكبرتي ياعنووود وصرتي عمة هههههه . . . عموما باركي لأمك بالنيابة عني وعموو واخوانك والجميع . . . يله فمان الله . . .
عنود ابتسمت على هيفاء اللي تكن لها مشاعر أكثر من مشاعر أخت لأختها الا تعتبرها توأمة رووحها الثانية . . .
وهي سرحاااانه مادرت الا حد ينغز ظهرها . . . العنود وهي خايفة وتركض تهرب : يـــــــــــــــمــــــــــــــــــة حراااااااااااااااااااااااامي
نواف : ههههههههههههههههههههههههههههههاي والله خبلة وين يجيك الحرامي وانتي بالبيت ياخبلة نمبر 1
العنود واهي معصبة : باااااااايخ ياحمار بغيت توقف قلبي . . .اوووووف ماعندك أسلوووب أبدا ً الله يعين حرمتك عليك . . .
نواف : الا العنود بغيت أسألك وشلوون صار شكل هيفاء توها حلووة زي قبل والله من تغطت عنا وأنا ماشفتها من 4 سنين تقريبا ً الا بالصدف وهي لابسة العباة خخخ
العنود واهي فاتحة عيونها منصدمة من كلام نواف : هه انت عاد شعليك سواء ً شينه حلوووة شدخلك لاتكووون عشقت وآنا مادري !
نواف وهو منحرج : يـــله عاد صدق ماتنعطين وجه مافيها ترى شيء اذا سألت عن بنت عمي . . .
العنووود : ههههه علي أنا هالسوالف يانواااافوه
نواف : لا اصغر عيالك ان شاءالله نوافوووه
وتضحك العنود وترووح عنه لداخل البيت . . . وتركت نواف يفكر وسرحان يفكر بهيفاء . . . اهو من سمع هيفاء واهي تقول اني عشقانه من زمان جاته وغمرته غيرة مو طبيعية حتى اهو استغرب من نفسة . . . لأنه ولا يووم فكر فيها وش معني يوم سمع هالكلمة وانقلب كيانه فوق على تحت . .
نواف وهو يكلم نفسة : ههههه والله اني خبل
ابو زيــاد وهو يسمعه مستغرب لايكون ولده انجن : نواف شفيك يبه ! !
نواف واهو سرحان ولا حس باأبووه يكلم نفسة : يـــاربي أنا شفيني لايكون بس حبيت هيفووه وآنا مادري اووووف والله حاله شكلك رحت فيها يانوااااااااف !
أبو زياد واهو كاتم ضحكته من اللي سمعه ومستغرب وشلووون نواف يحب غريبـــــــــــه ويكلم نواف بصووت عالي شوي عشان ينتبه : نوااااااااااف يبه شفيك تكلم نفسك لايكووون انهبلت ويبتسم
نواف وهو مرتاع من وجود أبوه بجنبة وخاف لايكون سمعه : هـــاه أبووي أنت من متى وانت هنيه ! ! !
أبو زيــاد وهو يضحك على ولده وربكته : هااه لالا بس كني سمعتك تخربط ومادري شتقووول
نواف : لالا مافيني شيء بس كنت أفكر وش آكل جوعااااان
أبو زياد وهو يمشيء ويضحك خفيف : ههههههه جوعااااان هاه شكلك ياولدي بتلحق أخوك قريب
نواف وهو منصدم لايكون سمعه : هاااااااااه شلحقه فيه يعني شلووون
أبو زيـــاد : لاتسوي نفسك غشيم وغبي انت فاهم وش قصدي وترى اللي كنت تتكلم عليها خوووش بنت
نواف وهو منحررررررررررررررج آخر شيء : هاه الا اقول اوبوي انا بروووح أ أ أ تبي شيء أجيبة والا . . . .. امممم
أبو زياد وهو يبتسم عولده : لالا رح الله يوفقك دنيا وآخرة روووح يبه
* * *
أبو زيــاد يطالع نواف وهو يروووح : والله وكبرت يانواف وقمت تحب . . الله يعينك على مابتلاك بس والله حلوو الحب وأيام وسنين الحب . .
العنوود : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه أبووووي تحب
أبو زيـــاد : بسم الله انتي من متى جيتي . . ووين بتروحين لابسة العباة
العنود : انا هنا من ياحلو أيام وسنين الحب . . والله يطول بعمرك أنا وسامية بنروووح لهيفاء وبودينا نواف وامي وياسر ورؤى بترووح مع زياد لسارة ببيت أهلها . .
أبو زيــاد : اهااا ايه خلاص . , , بس لاتتأخروون زي كل مررة خلو عاد الناس ينامون . .
العنود و تتكلم سامية من بعد ماوصلت سامية: ok بابي

وعند بيت هيفاء اللي هو بيت بو محمد أخو أبو زيــاد الكبير . .
نواف : يله نزلوا . .
سامية : نواف ليش مراح تنزل تسلم على عمووو
نواف وهو يفكر انه يمكن يشووف هيفاء لأنه خير شر مايدخل هو جوا البيت لأن عمه دائما يكون براا أو بالمزرعه ويشوفه اهناك اما الحين عمه مع ام محمد وخله مرة وحدة يسلم عليهم : هااه ايه خلاص راح أنزل
العنود : خلاص أجل أنا بسبقكم
سامية : خلاص بنوقف السيارة وبننزل أنا ونواف
* * *
طبعا ً بقولكم هنا ملامح العنود وهيفاء وسامية . . .
العنود : بنت بيضاء بشكل يلفت بس مررة حلو عليها ومناسبها وعيونها كبار ورموشها طويلة وملتفة على فوق أما شفاته صغيرة بس متفخة من وهي صغيرة وورديــــــة وطويلة بشكل معتدل بس اهي أقل جمال من هيفاء . . .
هيفاء : روعه جميلة بشكل ملفت . . . شعرها طويـــــل لنهاية ظهرها وأسوود وناعم وكثيف وعيونها كبار ورموشها كثيفة وحواجبها مرسومة بشكل حلو وشفيفها حلووة على تكوينة وجهها ومايلة للون التوتي الفاتح مررة بس جميلة بشكل يخلي الواحد غصبن عن يذكر الله إذا شافها . .
ســـامية : بنت أسمرانية وبالإختصار ملامحة هندية حلووووة وشعرها طووووويل مثل هيفاء تقريبا ً وناعم وكثيف نفس الشيء وطويلة أكثر من العنود . . .
* * *
هيفاء : واااو عنووده حلووو لبسك من وين اشتريته والله جنان عليكي . . .
العنود طبعا كانت لابسة برمود حليبي وفيه موديــل غريب من جنب البنطلون بس كان جنان وكانت شريته لها سارة بنت خالها يوم كانت مسافرة ويا زياد لـــلــنـدن وأعجبها وخذتها للعنود وفوقها تي شيرت أورنج كت بس فيه قطعه شيفون نازلةعلى ايدينها من فوق بس ومسوين فيه موديل نعوم وكانت فاتحة شعرها طبعا كان شعرها كثيف وناعم وكانت توها قاصته قصة غريبة اهي طلبت من الكوافيرة انها تدخل في شعرها كم قصة وطلع خيـــال عليها ولابسة صندل ربط أورنج بس رهيب , وكانت مكحله عيونها كحل داخلي خفيف أسود وحاطة قلوس وردي وكان شكلها مرررة كيوت . . .

العنود : خخخ عيونك الحلوووين والله يالبنت العم البنطلون سارة مرت أخوي شريته لي من لندن الأجازة اللي فاتت ( راحت ) والتي شيرت من سوق الراشد بالخبر يوم كنا مسافرين. . بس والله لبسك انتي روعـــه ومرتب عليكي مو مثلي هئ هئ
هيفاء : لا حراام عليكي والله لبسك حلوو وبجد طالعه بنوته . .
أمـــا هيفاء كانت نفس الشيء لابسة برمود بس أبيض ومن تحت ضغط


يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -